نسق الجامعة والمريد بشأن الغياب الدائم والمريب

نسق الجامعة والمريد بشأن الغياب الدائم والمريب
الإثنين 17 غشت 2020 - 20:50

غياب الجامعات المغربية في ترتيب شنغاي 2020 على غرار غيابها في الترتيب العربي 2021، يسائلنا… في اعتقادي هو لا يرجع إلى الباحثين أساسا، وذلك لحجة التميز والتألق الذي يلاقيه الباحثون المغاربة عالميا، كلما توفرت لهم في الخارج كل الظروف اللازمة في الخلق والإبداع، وكذا الإقبال المتزايد على طلب خبراتهم بالخارج (في غياب من يجمع شتاتهم ويعترف بتفوقهم العلمي محليا)، في شتى المختبرات والمراكز البحثية والمنظمات الدولية وفي مختلف المجالات العلمية والتخصصات وحتى الدقيقة منها، بل مرد ذلك يعود إلى غياب الرؤية الاستراتيجية والقيادة العلمية الجيدة وهشاشة الحكامة السائدة، في تدبير حقل البحث العلمي والابتكار، محليا، بشكل عام ومندمج – فلسفة وفكرا ولغة وتفاهة…

إن الحضور في الترتيب الدولي للجامعات يتطلب توفر مجموعة من الشروط المؤسساتية والاستراتيجية والتواصلية والإنسانية والنفسية والرمزية واللغوية المركبة لعل أهمها يكمن في الآتي:

أولا: وجود خطة عمل متماسكة ومندمجة في دعم الخيال السوسيولوجي والعلمي الابداعي عند النشء والباحثين على السواء… يعني بلورة مشروع مجتمعي واضح وموثوق فيه قوامه الإرادة الحقيقية والالتزام الفعلي في بناء الإنسان ضمن مجتمع المعرفة عبر خلق الظروف المناسبة للتباري والتميز والمنافسة الشريفة بينهم. وتمجيدها. بين الشباب خاصة.. من أجل تجاوز الدرجة الصفرية في البحث والكتابة، كما يقر بذلك رولان بارت، وذلك رهين ثانيا: بتوافر قيادات وكفاءات علمية ذات مصداقية وطنية ودولية في توجيه الدفة قادرة على استنهاض الهمم، وإفشاء روح ومتعة القراءة، واكتساب التعلم المستمر طيلة الحياة، والتأليف والبحث والتنقيب والفضول العلمي الدائم والتجاوب والتثمين في المجتمع والإشعاع الدولي… حول ذلك. بدل الخنوع لمنظومة التفاهة والترقيع وهدر الزمن والمؤهلات المتاحة… والباقي تفاصيل …..

وفي هذا السياق، يتذكر الكل بحسرة القولة التاريخية المشهورة للأستاذ الجامعي لحسن الداودي – كبيرهم الذي علمهم السحر، كما يقال – كمسؤول عن قطاع التعليم العالي والبحث العلمي عندما صرح للعلن يوما :ينبغي تنحية العلوم الإنسانية والاجتماعية، من البلاد.. في وقت يقر فيه كل علماء الأرض أنها تعد ركنا جوهريا ودعامة أساسية في بناء الديمقراطية والقدرات في القرن الحادي والعشرون!!! ناهيك عن كونها مسلكيات واعدة في تطور العلوم بأسرها في المستقبل….

بربكم سترتب جامعاتنا بمن وبمعية من؟؟ ومتى؟؟ وكيف؟؟ وبأي وسيلة ومشروع؟؟ وإلى أين؟؟

‫تعليقات الزوار

3
  • ENSEIGNANT
    الإثنين 17 غشت 2020 - 22:39

    nos professeurs ne lisent pas et ne passent pas leurs temps dans les locaux de l'université, comment faire pour les obliger à faire de la recherche, on sait bien que la majorité n'ont pas de vrais soucis de recherche en dehors de leurs promotions !! JE L 'AI DIT HIER IL FAUT CHANGER LA LOI…PAS DE PROMOTIONS SANS PUBLICATIONS..hors actuellement, on peut passer après huit ans même sans rien faire et c'est le cas de la majorité !!

  • said hindam
    الثلاثاء 18 غشت 2020 - 02:22

    l'université passent son temps à faire des études pour rien du tout et même après 10 ans elle ne fait pas de la publication comme il faut et comme bien avant. Si elle fait pas la publication en sujets bidons comme domaines littérature qui vont rien dans le marché du travail car ils ont beaucoup besoin de travailleurs et pas de gens qui parlent et disent n'importe quoi sur des sujets qui ne sont pas demandé dans le marché; la science et la technique est un domaine important pour l'économie

  • M'barka Albouchikhi
    الثلاثاء 18 غشت 2020 - 15:13

    les universités étaient bon à un temps donné d'avant, mais maintenant les universités sont pas bien pour les changements qui se passent dans le monde entier et dans le maroc car la vie changea vite et les sciences vite dépassent les gens ce qui demande plus de plus de lois nouvelles pour encourager la publication dans les magazines spécialistes dans le domaine humain comme : les romans, les poésies, les histoires, les films, les conférences, les explications des texte, la communication, la lecture, les récits bien faits et jolis, les bouquins et leurs études sur ces bouquins, etc, etc

صوت وصورة
مع هيثم مفتاح
الإثنين 19 أبريل 2021 - 21:30

مع هيثم مفتاح

صوت وصورة
بين اليقين وحب العطاء
الإثنين 19 أبريل 2021 - 17:00 1

بين اليقين وحب العطاء

صوت وصورة
مبادرة "حوت بثمن معقول"
الإثنين 19 أبريل 2021 - 15:32 10

مبادرة "حوت بثمن معقول"

صوت وصورة
حماية الطفولة بالمغرب
الإثنين 19 أبريل 2021 - 12:10 3

حماية الطفولة بالمغرب

صوت وصورة
أوزون تدعم مواهب العمّال
الإثنين 19 أبريل 2021 - 07:59 3

أوزون تدعم مواهب العمّال

صوت وصورة
بدون تعليك: المغاربة والأقارب
الأحد 18 أبريل 2021 - 22:00 19

بدون تعليك: المغاربة والأقارب