هذه التفاصيل الكاملة لقصة اغتصاب وحمل وإجهاض طفلة بمدينة جرسيف

هذه التفاصيل الكاملة لقصة اغتصاب وحمل وإجهاض طفلة بمدينة جرسيف
صورة: أرشيف
الثلاثاء 23 فبراير 2021 - 23:11

عندما قررت مصارحة والدتها بما يختلج في صدرها وبطنها “المنتفخ”، كانت “الفضيحة” قد انكشفت خيوطها “المتشابكة”. طفلة لا يتجاوز عمرها الرابعة عشر تحمل في أحشائها “جنينا”.

معالم “الصدمة” تجاوزت أزقة حي “الحمرية” بمدينة جرسيف الشرقية، حيث تقطن أسرة الطفلة، لتصل إلى كل ربوع المملكة؛ بينما توجه أصابع الاتهام إلى ابن عمة الضحية.

القصة تفجرت منذ أكثر من أربعة أسابيع، عندما لاحظت والدة الطفلة انتفاخ بطن فلذة كبدها بشكل غير طبيعي. وقد تطوّرت الأمور عندما أخبرت الطفلة والدتها بأنها تعاني من أوجاع لا تعرف أسبابها، لتقرر الأسرة نقلها إلى المستشفى، حيث أخبرتها المصالح الطبية أن الطفلة “حامل” في شهرها الرابع.

مصادر مقربة من العائلة أكدت أن “الطفلة، المتفوقة دراسيا والبطلة في رياضة التكواندو والحاصلة على ميداليات من بطولات محلية وجهوية، تعرضت للاغتصاب من طرف “مجهول” وافتض بكارتها، قبل أن يباشر “ابن عمتها” الفعل الشنيع نفسه على قريبته، حيث داوم على ممارسة الجنس عليها، بعد افتضاض بكارتها”. وشددت المصادر ذاتها على أن “ابن عمتها يعاني من إعاقة ذهنية”.

أمام هول الحادث، قررت العائلة “طمس” الواقعة، حيث التجأت إلى طرق تقليدية لتفادي وضع الجنين، فابتلعت نباتات طبية “عشوب”.

وحسب المصادر ذاتها، فإن “الطفلة أحست بأوجاع في بطنها وأخذتها والدتها إلى المستشفى للكشف عن حالتها، معتقدة أن الأمر يتعلق بغاز القولون العصبي؛ لكنها تتفاجأ بحمل طفلتها”.

وكشفت مصادر هسبريس أن “الشاب الذي اغتصب الطفلة يقطن في المدينة نفسها (جرسيف)؛ وذلك بالقوة، بحسب تصريح زوج أمها، وهويته معروفة”، مضيفة أنه “بعد اغتصابها من طرف المتهم، كان ابن عمتها يتردد على منزلهم بحجة الزيارة حتى تمكن من قبض الطفلة ليمارس عليها الجنس لبضعة شهور أيضا، مما نتج عنه حمل”، مبرزة أنه “بعد مرور 4 أشهر وظهور علامات الحمل، تم نقلها إلى المستشفى وتبين أن الطفلة حامل”.

وفتحت مصالح الأمن بجرسيف تحقيقا في قضية تعرض الفتاة للاغتصاب المفضي إلى حمل، قبل أن تفقد الضحية جنينها..

وأوضحت مصادر جريدة هسبريس الإلكترونية أن المستشفى الإقليمي بجرسيف استقبل طفلة أحست بألم في بطنها، قبل أن يؤكد الطاقم الطبي الذي فحصها أنها حامل في شهرها الرابع، لتكتشف والدتها واقعة الاغتصاب التي تعرضت لها طفلتها.

وأوردت مصادر هسبريس أنه جرى إلقاء القبض على المتهم الأول، مساء أمس الاثنين بمدينة جرسيف.

وحسب جمعية “ما تقيش ولدي”، فإن الطفلة فقدت جنينها بعد أسبوع واحد من كشف الطبيب، مشيرة إلى أن الضحية تقطن رفقة أسرتها في حي “حمرية” الشعبي، حيث اغتصبها شاب عشريني مجهول الهوية، فيما استمر ابن عمها في ممارسة الجنس عليها.

الاغتصاب المستشفى الإقليمي بجرسيف حامل طفلة

أضف تعليقك

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.

‫تعليقات الزوار

52
  • عماربوفارس
    الثلاثاء 23 فبراير 2021 - 23:17

    يعجز لساني عن الرد، طفلة اغتصبت و دفنت طفولتها الى الابد. يجب ان تعرض على اطباء نفسانيين مختصين و لمدة طويلة حتى تتمكن من استرجاع ثقتها.

  • الثلاثاء 23 فبراير 2021 - 23:20

    لطفك يارب العالمين
    ارحمنابرحمتك الواسعة

  • بنت الرباط
    الثلاثاء 23 فبراير 2021 - 23:22

    ولد عمتها معاق ذهنيا و زار مرارا عائلة الضحية ليغتصبها مرات ومرات….دابا هادا معاق ذهني ؟؟حمق وحاضي حوايجو و قاضي شهوتو !!! وعلاش اصلا تذكر هاد المسألة ؟؟ زعما راه مرفوع عنه القلم ولن يحاسب ؟؟
    اللهم ان هذا منكر

  • أنس سلمون
    الثلاثاء 23 فبراير 2021 - 23:31

    ابن الجبل…اؤيد كلامك تماما..الراجح ان الفتاة لها شهوة جنسية اكثر من المعتاد..وربما هي معروفة بين أقرانها بذلك..فتضاجع من هب ودب …حتى ابن عمها المعاق ذهنيا..

  • مجيد
    الثلاثاء 23 فبراير 2021 - 23:33

    مسؤولية مشتركة و بنسبة كبيرة يتحملها الأب والأم تم تتوسع بطريقة حلزونية لتشمل البقية . لو ان كل اب قام بالتربية الصحيحة لعائلته و اللتي في غالب الأحيان لا تتجاوز 2 الأبناء سنتحصل أوتوماتيكيا على مجتمع راقي الأخلاق و التربية . ربيو ولادكم و حضيو و تابعو و راقبو اولادكم . اللهم أرفع الغمة عن هاته الأمة

  • خديجة
    الثلاثاء 23 فبراير 2021 - 23:42

    بصرف النظر عن القصة ، كثير من الأسر المغربية فقدت القيم ودأبها إهمال الأسر ، إذا كنا نرى ونسمع فتيات بعمر عشر واثني عشر سنة ينطقن بما يندى له الجبين وأولاد في غفلة من آبائهم يرتادون المواقع الإباحية في السبيرات … هناك فتيات مراهقات يبحثن عن علاقات جنسية سطحية تنتهي بسقوطهن ضحية ، شوفو الشوارع والحدائق وأمام الثانويات والاعداديات وربما حتى الابتدائي … المجتمع المغربي ينهار أخلاقيا

  • ابو سفيان
    الثلاثاء 23 فبراير 2021 - 23:43

    كل ما قرأته في هده الحادثة يتعارض مع العقل كيف هده الفتاة اغتصبت بالقوة وسلمت نفسها للقريب هدا يعني أنها مارست معه شهوتها عن طيب خاطر حتى استنتجت أنها حامل تم وجدت نفسها في ورطة اللهم ان هدا منكر

  • ملاحظ
    الثلاثاء 23 فبراير 2021 - 23:49

    ههه غريب معاق ذهني قاضي الغرض والطفلة لقات ليبغات وبقات ساكتة كون ما الجنين ليفرش الأمر كون بقات ساكتة تستمتع .. هادشي مكيعنيش أن الجناة بجوج ماغايتعاقبوش.. غي هو ربيو ولادكم ولي سخونة زوجوها واخا صغيرة

  • الحقيقة المرة
    الثلاثاء 23 فبراير 2021 - 23:54

    انا ما فهمتش طفلة ممتازة دراسيا ويعني ذكية جعلة ابن عمها المعاق ذهنيا يمارس الجنس عليها مرارا بدون مقاومة

    القضية باقا ما واضحاش فيها شي سر مكثوم ما كتعرفو غير البنت

  • ourdi
    الثلاثاء 23 فبراير 2021 - 23:54

    au Maroc notre cher patrie on voie tout, , un système pourris jus-qu au l os

  • Trois fois rien,,, ,,,
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 00:09

    طفلة زهوانية سخونة ،القضية باينة حتى للأعمى،هي التي كانت تغتصب ابن عمتها الناقص عقليا والكامل دكوريا وهي حاصلة على
    عدة جوائز في الرياضة وأمور أخرى ،وكانت تقول في نفسها هدا غير هبيل لن يفضحني.يجب على جمعية ماتقيش ولدي أن تعلم
    هده الأمور وتدرسها جيدا.

  • Mounir
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 00:23

    مسؤولية الأباء والسبب الرئيسي للأم تلاحظ ابنتها تتبرج و تصاحب ثم يحملون المسؤلية للأمن ولشباب(المخ فوق الشعر).اتقوا الله وعلموا أبنائكم التربية الدينية والأخلاق الإسلامية لا للبرامج الهادفة لتدمير عقول الجيل الناشئ ولا للتبرج (هذا وقت اخور نخرج وندخول بلا سبب حديو ولادكم.)…

  • الى التعليق 4-5-6
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 00:25

    غريبة تفسيرات تعليقات 4, 5,6 …

    الا تعرفون انها طفلة ؟؟؟ 14 سنة ؟ اليست مراهقة ؟؟ ما هذه التعاليق السخيفة !!! هي مراهقة و بدأت تحس بجسدها و لكن هي طفلة و عقلها لم ينضج بعد !
    ربما لم تستطيع ان تقول لامها ما وقع لها !!
    ربما بدأت تحس بجسدها يتغير لتصبح امرأة ولكن في هذا السن لا يكون عقل الانسان قد تطور ليصبح كالانسان البالغ (18 سنة) على الاقل.
    الطفلة تبقى طفلة و مغتصبيها مجرمين …و اصحاب التعاليق ليسوا عقلاء

  • الام تقرر في غالب الاحيان
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 00:47

    “المربي من عند ربي ” ازيدون الامهات هن ال كيعطيو الاشارات .

  • الى التعليق 14
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 00:53

    ليكن في العلمك ان النساء في دول الاسكندنافية تفقد بكرتها في سن 15 اي طفلة على حد قولك اما في المغرب فغالبا ما يتم الصاق تهمة الاغتصاب على من يعاشر طفلة في هذا السن لسبب بسيط هو انا الطفلة و الآباء لا يستطيعون قول ان العلاقة كانت رضائية و هذا ليس تعميم و لكن في الغالب المهم طفلة و ل طفل يجب علينا تربيتهم و تحميلهم مسؤولية تصرفاتهم و المجتمع مسؤول ايضا على حمايتهم قدر الامكان

  • كاري حنكو
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 01:05

    ” وشددت المصادر ذاتها على أن “ابن عمتها يعاني من إعاقة ذهنية ” ما هذه التعاريف ؟ الإعاقة الذهنية والأمراض النفسية لا تظهر إلا عندما يرتكب مجرم ما جريمته؟ لماذا لم تمنعه إعاقته الذهنية من التفكير في مثل هذه الأفعال الشيطانية ؟
    يجب على القضاء أن لا يقبل مطلقا بالخبرات الطبية للأمراض النفسية أو الإعاقات ويساوي بين الجميع لأن الجريمة تبقى جريمة أيا كان مرتكبها : لماذا يتم دائما التفكير في التخفيف عن الجاني ولا يتم التفكير في المجني عليه؟

  • mohamed
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 01:12

    اول فهو اغتصاب حتى وان كانت برغبتها لانها قاصر وهو راشد، بينما الثاني يعاني خلل عقلي اذن هي من استغلته واغتصبته لعدة شهور

  • ابو سارة
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 01:19

    هذه “الطفلة” جد ذكية….عاشرت قريبها المعاق للتمويه فقط…و ستر المغتصب الاول…في جميع الاحوال هي عارفة آش تدير…

  • محمد
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 01:23

    كل واحد أصبح يحلل القضية بطريقته واحد يقول البنت سخونة واحد آخر ماعرفتش آش، إوا قلبو على المفتش كلومبو ولا كونان للبحث. قولو الله يستر راه مهما يكن فالبنت قاصر ولا نعرف الظروف التي تعيش فيها. اللهم أستر أبناؤنا وأحفظهم من كل مكروه يارب..

  • عادل بوموجة
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 01:29

    700 طبيب نفساني لن يداويها لما للإغتصاب من انعكاسات سلبية خطيرة على الأطفال ، اللهم احفظ جميع الأطفال من شرور البشر

  • موح
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 01:30

    المجتمع المغربي في طريق الانهيار الأخلاقي والسكتة الأخلاقية (يعني السكتة القلبية ديال الأخلاق) قادمة، الا اذا فاقو اصحاب الضمائر الحية ودارو خدمتهم اللي هي: الامر بالمعروف والنهي عن المنكر. اما ديك القضية ديال صلي في دارك ودخول سوق راساك غادي تخرج على المجتمع. والضمير الحي الى ما اداش الدور ديالو حتى هو سيموت.
    والمشكل الكبير ان كثير من الاباء والامهات هما براسهوم خس اللي يربيهم.
    وغياب الدولة والسياسيين كروش الحرام اللي عندهم المسؤولية الاولى في تفشي الفساد في جميع القطاعات. مازال الجوع والفقر اصبر والواحد.
    والأخلاق؟
    وعباد الله النصارى احسن منا بكثير. على الاقل العلاقات الجنسية عنهم مقننة ولو خارج الزواج.
    والله ان فساد الاخلاق اقبح واخطر من وباء كورونا.

  • الحجاج
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 01:32

    كيفما كان الحال البنت قاصر وكل من مارس عليها الجنس ،ولو برضاها، يعد من
    الناحية القانونية مغتصب. لكن القصة كما
    قرأناها فيها عدة مناطق ضل وامور غير
    واضحة . ابن عمتها ،يعاني من إعاقة ذهنية، يزورها في بيت أسرتها مرارا ولمدة ليست بالقصيرة ولم يثر أدنى شك
    رغم أن تصرفات هذا النوع من المرضى
    تطغى عليه الفطرة والعفوية ولا يمكنه
    أن يخدع العائلة بتاتا أو يخفي أمره لمئات متكررة . شخصيا أعتقد أن الفاعل الحقيقي
    يختبأ في شخص ابن العمة .

  • الى التعليق 14
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 01:34

    هي عطيتها تبريرات حيث قاصر ولكن هو عندو خلل عقلي معطتهشي تبرير وبغا دخلو الحبس
    التمييز حتاا في الدعم
    قضية واضحة الاول اغتصبها اما الثاني هي اغتصبته

  • الى التعاليق 16,18, 19
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 01:59

    كيف تقول انها هي من اغتصبته ؟؟ الا تفهم ما معنى قاصر ؟؟؟ القاصر مثلها مثل المختل ذهنيا تقريبا ! و لكن الراشد مغتصب و يجب ان يذهب الى السجن.
    الى من قال ان الفتيات في الدول الاسكندينافية تفقد البكرة في سن 15, ان تم القبض على البالغ فقط يحاول استدراج القاصر فسيحاكم .نقطة.
    ليس بالضرورة ما هو شائع فهو اخلاقى و قانوني !!

    القاصر قاصر حتى و ان قبلت برغبتها. نقطة!

    اما بشأن المختل فيجب ان يقيم من طرف اخصائي الى ان يثبت انه فعلا مختل.

    غريب امر هؤلاء المعلقين !! دواعش و ذئاب !!

    القاصر قاصر. كف عن لوم الطفلة.

  • Taza haut
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 02:05

    مؤسف ان نجد معلقين يحللون بمنطق المدينة الافلاطونية و متخصصين في علم الجنس و علم الاجتماع في حين ان الشهوة هي غريزة في كل البشر و بنفس الدرجة الفرق يكمن في كيفية ضبطها و عامل كثرة النسل لم يكن يوما سببا في انحلال المجتمع حين كان شرع الله يقوم على حاكم عادل بل كان ميزة لهيبة الدولة بكثرة رعيتها الخلل في المنظومة بكاملها هي التي افرزت مجتمع غير متزن و اصبح انعدام الآمان حتى بين الاخوة و الكل يطمع فيما لدى غيره و هي ضربة موجعة لجمعيات الرذيلة و الفجور و السياحة الجنسية بحمل بنت الرابعة عشر لسبب واحد ان في زمن قوة السلف الصالح كان ينتج جيل قادر على تحمل المسؤولية في سن مبكر في حين سياسة العهد الجديد جيل وصل الاربعين و مازال يأخذ مصروفه من والديه

  • Tanjwi
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 02:06

    وخاص تحقيق معمق هدالقضية ولد عمها معاق دنيا مدخلاتش للراس ونشوفو حتى الناس اللي عايشين معاها شكون

  • براك عبد الرحمان
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 03:14

    إلى خديجة صاحبة التعليق رقم 7

    ماكايناش ربما حتى في الإبتدائي راه أكيد أو بزاف
    دراري ديال خمس سنوات ولاو عارفين لعجب
    كولشي على التربية الآباء تلاهاو مع الخدمة الأم اللي غاتحضي الدار مسافرة

  • إلى 25ـ مسلم
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 03:25

    لا يا أخي (في الإسلام !) ، لم يغتصبها (صلعم) بل بنى بها في التاسعة ؛ لكنه تزوجها في السادسة.
    من السادسة إلى التاسعة ، كان فقط يداعبها تدريجياً (…) وكانت تحتفظ بدميتها وهي فوق الأرجوحة !
    أمّا ملكات اليمين : هاذوك ما كيتحسبوش راه غي عبدات ماشي بشر !
    إلى 25ـ مسلم

  • الصويري
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 04:14

    مافهمتش كيفاش ولد عمتها كيمارس عليها الجنس لعدة شهور على الرغم من أنه مختل عقليا، راه هي لي اغتصباتو على ما أضن، القصة راه باينة البنت عجبها الحال وبقات كتنعس معاه حتى حملات وتفرشات.

  • الطبيعة لا تُقاوم !
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 04:41

    الطبيعة لا تُقاوم !
    ها لاش كتصلح التربية الجنسية.
    في السبعينات كنا ندرس الجهاز التناسلي عند الجنسين : العلوم الطبيعية .
    في سن هذين المراهقين، كنا نعرف كيف يحصل الحمل و كيف يمكن تفاديه و حتى الوقاية من الأمراض المنقولة جنسيا. كان الأمر عادياً و بطريقة سليمة (لا حياء في العلم !).
    إن لم تكن هذه التوعية عند أقلية ضئيلة تحفز على الحذر فإنها لم تكن تشجع على الإنحلال ؛ بالعكس ولو كره من يركز على “جنسية” و ينسى “تربية” ” على غرار من يسمون نفس العملية : “زواجاً عرفياً” عندما يقومون بها هم و “زنى” عندما يقوم بها الآخرون (و “فضيحة” عند من لم تتح له فرصة المساهمة فيها !)
    من يتحدث عن المراهقات الغربيات ، يجب أن يعلم أن هناك مرشدات بمصالح التنظيم العائلي و آذان صاغية دون تدخل الأم أو الأب بالضرورة ؛ حيث تُعالج الأمور في ظروف صحية باستشارة الطبيب و نفسية ملائمة بالنسبة للمراهقة. مع العلم أن هناك “حبة الغد : Pilule du lendemain” التي تلجأ إليها حتى البالغات إذا اقتدت الضرورة (خلل أو سهو … و حتى اغتصاب) …
    حنا آش عندنا ؟ريال ديال الجاوي كيبخر المغرب كامل و أصحاب الحسنات راهم دابا عارفين شكون هي !

  • الواقعي
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 05:33

    اين انتي يا فرح 19 !!!!!!!!!!!!!!!!!!!؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!؟؟؟؟؟؟!!!!؟؟؟؟؟!!

  • لحسن بنعبو
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 07:59

    حسب التعليق الام كانت متزوجة من شخص آخر غير اب البنت و وضعية الأسرة كانت السبب الرئيسي الذي أدى إلى الواقعة

  • ياسين
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 08:10

    هناك الكثير من علامات الإستفهام?أعتقد أن العائلة تحاول إلصاق التهمة في الشخص المعاق ذهنيا.يجب محاصرة زوج الأم.

  • mohamed
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 08:28

    المرأة و الرجل . لا نريد المساواة بين الجنسين بل العدل بينهم. والعدل هو مراقبة و مواكبة جنس الانثى أكثر من الذكر . متخليوش بنياتكم يغيبوا عليكم بزاف الوقت لأن مجتمعنا مجتمع يحب الجنس حبا جما مزال موصلناش للقيم الأخلاقية السامية التي تسموا إلى التعفف. بينما نبحث عن سمو الاخلاق راقبوا بنياتكم. و خاص الام بدرجة الأولى تحدث بناتها على و تحاول توصلهم لبر الامان

  • متتبع
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 08:42

    اذا ثبت كل ما جاء في المقال فالقضاء اولى بمباشرة الواقعة .لان اكبر ضرر ستعانيه المعنية بالامر هو اشاعة خبرها على الملاء.وارتكاب اقل الضررين اولى.ولربما ادى بها هذا الى الانتحار.استروا من في الارض يستركم من في السماء والارض

  • Tariq
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 09:21

    لإسقاط أعظم الدول يبقى أقوى سلاح هو ضرب الأخلاق والعقيدة. وهاذا ما يحصل حاليا في المجتمعات الإسلامية, إنهيار الأخلاق والإبتعاد عن دين الله سبحانه وتعالى.
    لطفك يارب

  • jamalhjk38
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 09:41

    طفلة بريئة.لا تحملونها المسؤلية.يجب حمايتها.و التكفل بها.و سترها.لان الله ستير يحب الستر.

  • مجرد رأي
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 10:03

    القضية كما يظهر معقدة. لكن سوف أرد على هؤلاء الذين يقولون أن البنت تمارس الجنس برضاها وأنها “كطير”.. أقول لكم يجب أولا أن الاغتصاب هو بالنسبة للمناطق المحافظة جدا هو جلب للعار ولا يبلغون عنه تفاديا للفضيحة والبنت قد تكون تحت الضغط والتهديد … البنت كما يبدو تعرضت للاغتصاب من ابن عمتها وتفاديا لعقابه يتم إبعاد التهمة الأساسية عليه و أيضا تم وصفه بأنه معاق ذهني لإبعاد التهمة كليا عليه وتفادي العقاب. هذا كاحتمال فقط. اما الاحتمال الثاني فهو علم ابن عمتها باغتصابها و استغلالها تحت التهديد . قضية المعاق الذهني متفهماتش ليا صراحة ولكن لا يمكن الجزم بالأحكام حتى تظهر الحقيقة تحت ضغط القانون.

  • ااحجاج
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 10:21

    إلى المعلق” مسلم”. ليس بينك وبين الإسلام ” لا خير ولا إحسان ” حقدوا قبلك
    ،وهم أعتى منك بكثير وأقوى، على هذا
    الدين فلم يزده ذلك إلا توهجا وانتشارا ،
    ان كانت لك علاقة بالإسلام وفعلت هذا
    من باب السخرية، فاستغفر الله لذنبك،
    تجده غفورا رحيما.وان كنت أجنبي عن هذا
    الدين فلا تقف ما ليس لك به علم وابحث
    عن الحقيقة قبل أن تخوض في موضوع
    خير البرية واتقاها. ٠

  • بنت البلاد
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 10:46

    كاينين شي معلقين أسميهم دكورا وليس رجالا كيرجعو داءما اللوم على الجنس اللطيف كيفما كانت أعمارهن امرأة كانت أو فتاة أو طفلة أو حتى رضيعة. ان هي كانت فاسدة فهي المسؤولة الوحيدة. ان ضربها زوجها فهي المسؤولة الوحيدة. ان اغتصبت من طرف وحش آدمي فهي المسؤولة الوحيدة. وحتى ان قتلت (بضم القاف) فهي المسؤولة الوحيدة. المشكل ما كاينش غير في الخلل الاجتماعي المشكل عندنا كاين في الخلل الموجود في التفكير الرجولي أو بالأحرى الدكوري. حيت كاينين شي مغاربة بزاف عليهم تارجالت أسميهم شخصيا بمجرد مخلوقات دكورية خالية من الرجولة أو مخلوقات من الجنس المتسلط

  • mda
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 10:49

    القضية غامضة بزاف:
    -الطفلة ذكية ف المدرسة!!!
    -أُغتصبت ولم تخبر امها!!
    -مارست مع اين خالها ‘البوهالي’ لمدة اكثر من اربعة اشهر ولم تخبر امها!!!
    سبحان الله!!!
    نهاية هذا الفلم مشوقة:
    اضن ان “بطل” هذا الشريط هو زوج الام.
    الام لا تريد ان لا تخسر زوجها وتتهم مجهولا و آخر “مهبولا” لكن في النهاية يتضح الأمر الغامض و الاخفى…
    الله يستر

  • عباس
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 11:06

    هذه العلاقة كانت رضاءىية و الدليل ان البنت رياضية .لا يستطيع احد ان يرغمها بسهولة على مضاجعتها و بلاحرى فض بكارتها .و استمرت في ممارست الجنس مع ابن عمها المعاق حتى حصل الحمل.

  • أزغوذ
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 11:42

    مجول الهوية ؟؟؟؟. تم القبض على الفاعل الأول ؟؟؟.ثم الفاعل الثاني ابن عمها مارس عليها الجنس لعدة شهور نتج عنه حمل ؟؟؟.
    لمذا مجهول الهوية و هو ابن الحي و تم القبض عليه حاليا ؟؟؟؟
    الله ايحضار السلامة اوصافي

  • بنت بلادي
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 11:46

    لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم
    حسبنا الله ونعم الوكيل. ما أصبحنا نسمع ونقرأ الحق ليس علا الأطفال وإنما على المغتصب ألا يدرك أن هادا الفعل الشنيع عمل يدخل إلى النار فالمغتصب مثله مثل الشيطان و العياد بالله
    نختم ونقول اللهم إهد أمة محمد صلى الله عليه وسلم ولاحول ولاقوة الا بالله

  • هارون
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 11:47

    الأخوة والاخوات يجب ان يعلم من لا يعلم انه في القانون الجنائي توجد :
    _ هتك عرض قاصر ويكون الافتضاض ظرف تشديد . وهذا ليس جريمة اغتصاب .
    _ اما الاغتصاب فهو مواقعة ذكر لانثى دون رضاها والعنف والافتضاض ظرفا تشديد .
    ولذلك ليست كل مواقعة اغتصابا .

  • الحمريطي
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 12:33

    ما هذا الاسلوب في الكتابة . و اكتشفت انها حامل و اكتشفت انها حامل في شهرها الرابع و اخبرتهم ان الطفلة حامل في شهرها الرابع و ان والدتها اكتشفت ان ابنتها حامل تكرار ثم تكرار ثم تكرار.

  • متتبع
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 13:13

    إلى “مجيد” راه كاليك عايشة مع راجل مها يعني ماعندهاش باها اومها شهوانية اكثر منها حيت عوض ما تفرغ لتربية هاديك البطلة الواعدة تزوجات اوجابت ليها راجل فبلاصت باها لي أكيد مغاديش يسوق ليها
    قراو مزيان عا علقو!!!!

  • Senhajitazi
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 20:05

    المعاق تحركه الفطرة في هذه المسائل كالجوع والعطش ليس بالضرورة عاقل وحاضي حوايجو.

  • Senhajitazi
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 20:10

    غالبا ما يكون ذلك بمحض ارادتها لان البنت ذكية ومجدة في دراستها ورياضية والشخص الذي كان يمارس معها مرارا وبانتظام دو اعاقة ذهنية .اذا من كان يستغل من؟ القضية تحتاج الى بحث معمق.

  • Bachir
    الخميس 25 فبراير 2021 - 11:06

    المعاق دهنيا ليس ب مقدوره ممراسة الجنس لمدة 4 اشهر بهذه السرية التامة ، اظن انه يجب محاصرة زوج امها و تعميق البحث معه حتى الاعتراف ، الام اتهمت ابن العمة لابعاد التهمة عن زوجها ا استغلت زيارته المتتكرة للبيت لتتبيت التهمة ، اما بالنسبة ( للطفلة) ف يجب عرضها متخصص في علم الجنس لإطفاء شهوتها 4 شهور ممراسة دون التبليغ ولا حتى ابلاغ امها فهادي يعني انا الطفلة تمارس بارادتها التامة

  • عبدالعالي
    الخميس 25 فبراير 2021 - 13:22

    التربية ثم التربية.

    .

صوت وصورة
ألبوم "طوطو" الجديد
الخميس 4 مارس 2021 - 13:19

ألبوم "طوطو" الجديد

صوت وصورة
المعاملات المالية عبر الهاتف
الخميس 4 مارس 2021 - 10:17 3

المعاملات المالية عبر الهاتف

صوت وصورة
برنامج المثمر للزرع المباشر
الأربعاء 3 مارس 2021 - 21:29

برنامج المثمر للزرع المباشر

صوت وصورة
زيارة أخنوش لإقليم شفشاون
الأربعاء 3 مارس 2021 - 20:30 108

زيارة أخنوش لإقليم شفشاون

صوت وصورة
حوت ضخم بشاطئ الجديدة
الأربعاء 3 مارس 2021 - 18:31 19

حوت ضخم بشاطئ الجديدة

صوت وصورة
فضيحة طريق بآسفي
الأربعاء 3 مارس 2021 - 16:14 6

فضيحة طريق بآسفي