هذه ثلاث رسائل تحيط بتعيين العثماني رئيسا للحكومة الجديدة

هذه ثلاث رسائل تحيط بتعيين العثماني رئيسا للحكومة الجديدة
السبت 18 مارس 2017 - 08:15

لم ينتظر الملك محمد السادس انعقاد المجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية المقرر اليوم السبت، والذي كانت الأنظار تتجه إليه لمعرفة اسم خليفة عبد الإله بنكيران؛ بل بادر إلى تعيين سعد الدين العثماني رئيسا للحكومة الجديدة.

الدكتور محمد الزهراوي، أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاضي عياض بمراشك، قال إن هذا التعيين الملكي للعثماني رئيسا للحكومة وتكليفه بإيجاد أغلبية بعد إبعاد عبد الإله بنكيران هذه المهمة يحمل في طياته ثلاث رسائل أساسية.

الرسالة الأولى، وفق الزهراوي، تتمثل في التأسيس لعرف جديد في الحياة السياسية المغربية، يعطي للملك حرية اختيار الشخص الذي يراه مناسبا لرئاسة الحكومة دون انتظار مقترحات الحزب المعني؛ وذلك انسجاما مع الفصل الـ47 من الدستور، والذي يشير إلى أن رئيس الحكومة يعين من الحزب المتصدر لانتخابات 7 أكتوبر الماضي.

وأما الرسالة الثانية، يضيف الباحث، تفيد بأن التعيين الملكي يأتي قبل يوم من انعقاد المجلس الوطني الاستثنائي الذي من المقرر عقده لتدارس كيفية التعامل مع البلاغ الملكي الذي جرى بمقتضاه إبعاد بنكيران عن رئاسة الحكومة. وهذا يعني، ضمنيا، أن مسألة رئاسة الحكومة والشخصية المكلفة بها قد حسمتا بهذا التعيين الملكي وفق ما تقتضيه الوثيقة الدستورية.

ويضيف المتحدث بأن الرسالة الثالثة وراء تعيين العثماني بديلا لبنكيران موجهة إلى المجلس الوطني الاستثنائي لحزب العدالة والتنمية المنعقد اليوم، مفادها أن النقاش المفترض يجب أن يراعي هذا المتغير الجديد المتمثل في تكليف العثماني بتشكيل الحكومة.

وتابع الزهراوي “بما أن هذا المستجد مؤطر قانونيا بالوثيقة الدستورية، فإن تفاعل المجلس الوطني يجب أن يتم وفق الإطار القانوني الدستوراني، الذي يعدّ المرجعية الأساسية التي يتم الاحتكام إليها في بعض المحطات المفصلية”.

وخلص الأستاذ الجامعي إلى أن اللجوء إلى الدستور والاحتكام إلى نصوصه، واعتماد الصرامة في التعامل مع شكلياته ومنطوقه، بقدر ما يعبر عن النضج السياسي والتطور الديمقراطي الذي يشهده المغرب، فهو كذلك يعكس وفق السياقات الحالية أزمة ثقة أو سوء فهم كبير بين المؤسسة الملكية وحزب العدالة والتنمية”.

‫تعليقات الزوار

55
  • abdou
    السبت 18 مارس 2017 - 08:26

    السيد بنكيران لم يكن يوما موضع ثقة ولم يطمئن له الشعب يوما لأنه ضغط بما فيه الكفاية ليصبح منبودا كشخص.جعل المستقيل قاتما للكل.المواطن كان دائما ينتظر ان يفاجئه بجرح جديد.

  • مهدي
    السبت 18 مارس 2017 - 08:27

    انا فصل فدستور ليكيقول ان الملك يمكن ليه يعفي رءيس الحكومة؟

  • جمال.ع
    السبت 18 مارس 2017 - 08:29

    العتماني شخصية هادئة ومتوازنة كنت اتنبا منذ اقالته من وزاة الخرارجية انه سوف ياتي يوما يتقلد فيه هذا المنصب مسيرة موفقة في خدمة الوطن…..

  • marocain
    السبت 18 مارس 2017 - 08:31

    La première fois dans la vie politique la majorité des marocains ont aimé un derigent honnête no voleur qui aime son pays on l'écarte .Harame
    on aime le roi et on aime benkirane chacun a sa place et pas un au détriment de l'autre

  • inox
    السبت 18 مارس 2017 - 08:31

    بن كيران أحرج نفسه بنفسه، لأن تعمده للمماطلة في عقد المؤتمر المبرمج في يناير الماضي و الذي يعرف مسبقا أنه لن ينتخب أمينا عاما وفق القانون الداخلي عندهم… فطن له المخزن و بالتالي طرده من رئاسة الحكومة بشكل مهين( لم يستقبل منه الملك لا أثناء وصوله و لا في قصره… غير مرغوب فيه بالمرة). الرسالة التي يفهم بها هذا التعيين أن تعنت أي رئيس حكومة في المستقبل لا يجديه شيئا مع الملك. لأنه الآمر الناهي… جفت الأقلام و طويت الصحف

  • الاستاذ فؤاد
    السبت 18 مارس 2017 - 08:31

    قال الشاعر العربي :لكل شيء إذا ما تم نقصان فلا يغر بطيب العيش إنسان هلا رأيت يا متجبر،يا عنيد،أين هي تهديداتك؟أين هي تصريحاتك الصبيانية اللامسؤولة؟ فهذا بداية جزائك من طرف الله تعالى ،لأن الظالم لا يفلح ، ودعوة الظالم ليس بينها وبين الله حجاب. نتمنى لك المزيد من الجزاءات

  • Rniste
    السبت 18 مارس 2017 - 08:33

    هده رسالة للجميع … ان لاانتخابات لا والو… يتم اختيار رئيس الحكومة ثم يتم انتخابه ديموقراطيا امين عام للحزب…. الحمد لله ما جابوش اخنوش هو امين عام العدالة و التنمية

  • مغربية وافتخر
    السبت 18 مارس 2017 - 08:36

    هنيئا لك الدكتور العثماني بهذا المنصب وخليفة عبد الاله بنكيران فانكم تستحقون عن جدارة واستحقاق لهدا الوطن الذي اعطيتموه الامن والاستقرار لكم الف تحية واجلال وبالتوفيق والسداد للدكتور العثماني

  • الرسالة رقم:4
    السبت 18 مارس 2017 - 08:37

    الرسالة الرابعة وهي .أن الأمر أخذ أُسلوباً جديداً في التعامل بين المؤسسات .وهو التزام كل مؤسسة حدود صلاحياتها الدستوري . أياً كانت هذه المؤسسة . والكل حسب وثيقة الدستور ..والله الموفق والسلام!!!

  • عابد
    السبت 18 مارس 2017 - 08:40

    دائما القيل والقال.
    والله يعلم ماتصنعون

  • Aziz
    السبت 18 مارس 2017 - 08:46

    الدستور بحالو بحال قوانين تاع الدولة كل نص فيه حفرة .

    المهم خليو الملك يحكم او سدو علينا داك البرلمان.

  • moha
    السبت 18 مارس 2017 - 08:46

    Le PJD a voulu prendre en otage le pays mais le roi a coupé court leur tentative en nommant Otmani comme personne chargée de former la gouvernement.
    انتهئ الكلام م!
    Le conseil national réuni aujourd'hui n'a plus qu’a entériner le choix ou la refuser. Le refuser signifierait automatiquement la sortie du parti de la course au gouvernement.
    Je crois que Otmani est le meilleur choix pour mener les négociations.

  • Azur
    السبت 18 مارس 2017 - 08:49

    لا تنسوا حفظكم الله أننا تعيش في مملكة عمرها أكثر من الف سنة.فلنعمل على حمايتها

  • Agent 007
    السبت 18 مارس 2017 - 08:52

    Ce que le peuple ignore c'est que l'ordre a été donné à tous les partis politiques. Il faut écarter Benkiran. Le palais n'a plus besoin de lui.Il n'y a pas de vrais démocratie même dans les pays les plus avancés. C'est une couche de vernis pour faire jolie

  • مواطن
    السبت 18 مارس 2017 - 08:53

    رسالة واحدة ووحيدة : رايس الحكومة يعينه الملك من الحزب المتصدر لنتايج الانتخابات( الفصل٤٧ ). اما القول بتاسيس اعراف جديدة او شيي اخرر من هذا القبيل فهذه تراهات. النص الدستوري واضح. والملك مارس اختصاصاته وحسمت الامور.
    فيما يخص الاجتماع الاستثنااي للمجلس الوطني للبيجيدي موضوعه الرد علي بلاغ الديوان الملكي المتعلق بعزل بنكيران حسب ما تضمنه بلاغ الامانة العامة.
    هنا اتساال اي رد؟
    ما علي الري‎يس الجديد الا تفادي اخطاي اخيه المعزول وتشكيل حكومة جديدة منسجمة.
    الشعب لا يريد الحلايقية
    انتهي الكلام

  • عبدالنور
    السبت 18 مارس 2017 - 08:56

    يا أستاد ليكن في علمك أن الشعب المغربي صوت على العدالة والتنمية لأنها تتوفر على رجال متقفين ونازهين عكس أحزاب الأخرى التي تتوفر على مجموعة من ناهبي المال العام ومفسدين ،اللعبة أصبحت واضحة والشعب المغربي أصبح واع بمخطط الداخلية ،يا أستاد سأطرح عليك سؤال لمادا لم تتطرق إلى العنصرية التي مارستها الأحزاب اليسارية على الشريف بن كيران في حين أنها لم تحصل على الأصوات الكافية لكي تمتل الشعب المغربي ،ولمادا لم تتحدت عن أخنوش ،من أين أتى?ومن جاء به ?وكيف إغتنى?

  • الصراحة على عين ميكا
    السبت 18 مارس 2017 - 08:56

    مع احترامي لاستاذ الجامعي مع اختصار هذه النقط الثلات كانت يستوجب في الاعراف الانسانية أن يستقبل الاثنين بن كيران والعثماني من طرف الملك في نفس اللقاء العفو وتعيين لاحترام مشاعر رئيس الحكومة السابق وعرف ديملوماسي.

  • بوهالي داوي
    السبت 18 مارس 2017 - 09:00

    اتأسف لشعب يظن ان سبب كل مشاكله رجل واحد، شعب يتحدث وكأنه في الزمن الغابر قبل قدوم هذا الرجل كان ينافس الولايات المتحدة الامريكية، شعب نسي جميع اللصوص و علق فشل و ازمات البلاد على رقبة شخص واحد…
    وما ذلك شخص الا رجل ان مات او اعتزل السياسة فلن يتغير شيء ابدا…
    شعب حاقد وجد ضالته في شخص اسمه ابن كيران ليرمي عليه فشله و جرائم غيره…
    هاهو قد رحل مرفوع الرأس لانه لو شاء لبقي جالسا على الكرسي حتى و ان كلفه ذلك ارضاء خصومه، الجميع يعلم انه لم يعزل عن خيانة وطن او سرقة او ارضاء لرغبة الشعب، انما عزله جاء لانه لم يرضخ، هذه هي الحقيقة قبلناها ام رفضناها….
    الخلاصة هاهو قد رحل، استراح منكم و استرحتم منه، سنرى اذا كانت ستحل مشاكلكم بغيابه، ان كنتم ستنافسون المانيا او تركيا او اليابان….

  • Hicham
    السبت 18 مارس 2017 - 09:01

    Trés bonne initiative de la part du Roi, non plus Le Roi ne vas pas attendre la reunion du PJD pour qu'ils prennent une decision , benkirana deja perdu plus de 5 mois sans rien faire……Bravo Majeste.

  • Wesam
    السبت 18 مارس 2017 - 09:01

    لا رسائل ولا هم يحزنون، الحزب هو نفسه مزال على رأس الحكومة.
    وان كان هنالك تنازلات من العثماني لتشكيل الحكومة فهي فقط لوقف البولكاج وفِي نفس الوقت لرفع الحرج عن شخص بنكيران.

  • توفيق اسعدي
    السبت 18 مارس 2017 - 09:05

    هناك حقيقة وجب على المغاربة ان يعلموها جيدا بنكيران او العتماني لن يستطعوا تغير الواقع المغربي لسبب واحد وهو ان الملك مع اصحاب المال والنفوذ والبنوك الدولية والاستعمار القديم والجديد هم الذين يتحكمون في الشعب المغربي ووطنه. الاحزاب المخزنية والبرلمان والحكومات ديكورات وادوات في يد النظام المخزني للتزيين وتمرير قراراته التي تخدم المزيد من العبودية والاستبداد والفساد والتفقير وانتهاك كرامة المواطن واعتباره عبدا الى الابد. تغيير الوجوه لا يغير شيءا من جوهر الكوارث المتراكمة منذ الاستقلال الشكلي. تضييع للوقت والمال والاجيال والوطن انتها الكلام .

  • خالد
    السبت 18 مارس 2017 - 09:07

    ….لكنني أعلم أن السيد العثماني سيفشل في تشكيل الحكومة، أو ربما حكومته لن تدوم أكثر من بضعة أشهر و من ثم ستسند رئاسة الحكومة إلى حزب آخر، و قد تجرى انتخابات جديدة بعد أزمة أو فضيحة مدوية قد تعصف بحزب العدالة و التنمية لأن زمنهم قد ولى فعلا، فجل الداعمين الخارجيين للمغرب لديهم حساسية مفرطة من الاسلاماويين، فالقرار يأتي دائما بتأثيرات من الخارج كي لا أقول من الخارج صراحة.

  • ما الغاية من المؤتمر الآن؟
    السبت 18 مارس 2017 - 09:10

    في دول أوربا الشرقية الاشتراكية سابقا، كانت استطلاعات الرأي تجرى أحيانا بعد ظهور نتيجة التصويت وليس قبلها كما هو متعارف عليه في باقي بلاد العالم، وقد تفوق نسبة استطلاع الرأي نسبة النتيجة المعلنة نفسها!
    قيل لنا أن الحزب سيعقد مؤتمرا لتدارس القرار الملكي بإعفاء بنكيران وتعيين من سيخلفه في حال القبول، لكن يظهر الآن أن لا معنى لانعقاد هذا المؤتمر، اللهم إلا تثمين القرار ومدح الحكمة السامية التي تباطأت خمسة أشهر ثم ما لبثت أن تحركت بسرعة البرق!

  • عز الدين
    السبت 18 مارس 2017 - 09:10

    الرسالة الرابعة وهي معرفة هل للحزب سيستمر موحدا بعد المجلس الوطني ام سينقسم

  • ساي فريد
    السبت 18 مارس 2017 - 09:20

    لاهذا ولا ذاك كلهم يؤمنون أن مسألة الإصلاح لازلت بعيدة المنال فهم يقبلون بتعين ولا يرفضون ذالك
    وكل ما في الأمر انه تم إبعاد المهرج من المنصب
    والأن هل ممكن أن يقول لنا من هم التماسيح وعفاريت

  • Khalid
    السبت 18 مارس 2017 - 09:22

    الرجل المناسب في المكان المناسب..و نعم الاختيار.

  • chouaib
    السبت 18 مارس 2017 - 09:25

    Pgj est obligé de choisir OTMANI vous coprenez cette fois c'est la démocratie!!!!!!!!!!!!

  • يوسف الرزين
    السبت 18 مارس 2017 - 09:25

    انه النضج السياسي الذي بدأنا نلاحظه يدب في جسد الدولة المغربية ….لقد أبان المغاربة عن نضج سياسي وتريث في مسألة تشكيل الحكومة …لان هناك دستور وملك يضمن السير العادي للمؤسسات …الله يهدي الاحزاب باش ما تكبر كرشها في مسألة توزيع الحقائب …….

  • متابع
    السبت 18 مارس 2017 - 09:27

    السيد سعد الدين العثماني طبيب نفساني سينتهي به المطاف إلى مستشفى المجانين ببرشيد بسبب لشكر، أخنوش و الطبقة المعلومة (اللاهثون وراء المناصب)… اللهم الطف بنا و به و بالشعب المغربي المغلوب على امره.

  • مواطن
    السبت 18 مارس 2017 - 09:31

    أرجو أن يدرك الدكتور سعد الدين العثماني دوره الجديد ويعيه كل الوعي، فهو بالتعيين الملكي أضحى الشخصية السياسية الثانية في حرم الحكم بالمغرب، وعليه إذن أن يتمسك بتوجيه رئيسه الأول وينسق معه دون أن ينساق أو يخضع للوبيات التحكم سواء السياسية منها أو المالية أو الدينية، عليه أن يتمسك بملك البلاد وبالقانون، وعليه أن يؤسس لمنطوق مؤسسي ولا يخرج عنه، وليتأكد أن الشعب سيسانده ويدعمه، خصوصا وأنه رجل غير مبتدئ في السياسة ولا ساذج لذلك فنجاحه منتظر ولا شك فيه، كما أن المغاربة يحترمونه لكفاءته و قدرته على الحزم وعلى العمل الجاد وأيضا على حسن أخلاقه وتواضعه، ولعل الخصلتين الأخيرتين سيحاول بعض المرضى بالاستعلاء والمعروفين بغرورهم وهيمنتهم على قطاعات معينة استغلالها لفرض آرائهم وتوجهاتهم لقضاء مآربهم، لكن المواطن العادي المتمسك بوطنيته وثوابته وحقوقه أيضا يعول على نزاهة السيد رئيس الحكومة الجديد وذكاءه وحسه الوطني العالي، والله من وراء القصد وهو يهدي السبيل.

  • سيمورحمة
    السبت 18 مارس 2017 - 09:50

    عفاكم لا تبعو هضرة دوك لي تيقولو بنكيران عندو شعبية و محبوب الشعب و ديك لهضرة الخاو ية.الدلائل بالملموس:
    فقضية سماك الحسيمة بين بنكيران للجميع انه ما بغاش الناس تتضاهر و لكن جميع المدن المغربية خرجات.يعني هو لا سلطة ليه الا عل الاتباع ديالو.
    الا قام بعملية حساب بسيطة و قارن بين عدد الاصوات لي جاب و الاصوات لي جابت الاحزاب الاخرى غدي يلقى راسو ما جايب والو والاحزاب الاخرى لي كانت معارضاه حصلات على اصوات كتر منو ناهيك عن العازفين عن التصويت.
    من نا حية اخرى حنا فعالم مفتوح و منفتح يعني هو ماشي من حقو يعارض الملك لي هو عندو بعد نظر و عارف اشنو تيدير.وطبيعي الا اي مواطن قال شي حاجة بحال هدي غدي يلتافت ليه العالم.امارئيس خكومة هدا اخطر.
    عموما بنكيران راه العيالات لكبار ولاو عارفينو ما عارف والو.صدعنا بالتماسيح و ماقال لينا شكون هما برك على المواطنين بالدق و قتل الامل فشباب.وكون كان مع الشعب كون لقا الشعب معاه.ولكن هو غير ديال لعدالة و التنمية فقط.

  • عبد العلي
    السبت 18 مارس 2017 - 09:53

    المغرب يفتقد الآن لرجالات الدولة.. ما هو موجود هم ممتهنو السياسة والعثماني من هؤلاء كسابقه بن كيران.. خطابهم ومتابعتهم للقضايا وقراراتهم لا تبشر بالحنكة السياسية ولا بالكفاءة التدريبية للمرحلة.. هؤلاء قذف بهم تيار الربيع العربي فوجدوا أنفسهم أمام مواقف كبيرة منهم وبدؤوا يبطشون في كل اتجاه.. على المغرب تكوين جيل جديد من رجالات دولته…

  • الكوني المغربي
    السبت 18 مارس 2017 - 09:58

    السيد العثماني معروف بحكمته التواصلية على عكس بنكيران،لكن للأسف في أول تصريح له ارتكب نفس خطأ بنكيران و تحدث بلغة حزبية ضيقة بنفي نهج سلفه حينما أشاد بمن صوت عليه و على حزبه و كأن الأمر يتعلق بالإعلان عن نتائج الإنتخابات و الحال أن الأمر يتعلق بمهمة رئاسة الحكومة.لذلك وجب تنبيهه من طرف أعلى سلطة للبلاد قبل فوات الأوان.لأن الحكمة تقول:نفس الأخطاء تؤدي إلى نفس النتائج.

  • ABDULLAH
    السبت 18 مارس 2017 - 10:04

    السلام عليكم،انا مع التعليق رقم 21 اما الباقي فهو ضياع الوقت،ازيد واقول ماذا فعلت الاحزاب للمغاربة مند الاستقلال. لاشئ استغنوا هم واهليهم بمال العام،و و و و

  • Abdou
    السبت 18 مارس 2017 - 10:12

    الله المعين الوحيد ليك ا مالكنا العزيز.شكون للي اقابل هاد المغاربة دارو ديانة بوحدهم.كل واحد كيلغي بلغاه.الله انصرك ا سيدي محمد السادس و الله احفضك لينا من كل سوء .

  • م المصطفى
    السبت 18 مارس 2017 - 10:16

    أما الرسالة الرابعة فإن جلالة الملك قد اختار الشخص المناسب المترزن الرزين الهاديء الطبيب النفساني الصالح لهذه المهمة٫ والتي يجب على الجميع من الحاضرين للقاء اليوم لحزب العدالة والتنمية أن يعيها وأن يأخذها بعين الاعتبار٫ وأن تنزل بعض الرؤوس من بروجها العاجية وأن تتسم بالتواضع ووضع الأقدام على الأرض٫ لإيجاد حل سريع للتشكيلة الحكومية.
    وأن يتعض الجميع بالفكرة التي تقول والتي هي لسلمان الفارسي أعتقد :
    لو دامت لغيرك ما آلت إليك

  • علي نايت واحي
    السبت 18 مارس 2017 - 10:16

    المخزن يريد وجها آخر في " الحكومة " لعرض معلوم و معروف فاختار هذا الرجل و اذا لم يستجب لاملاءات المخزن يعزل .. هذا هو المنطق المعمول به في المغرب منذ زمن .. تحليلات بعض " الأساتذة " تجانب الصواب و تبين مستواهم المهترئ المتجاوز القديم ..

  • السحيمي
    السبت 18 مارس 2017 - 10:24

    الطريقة التي تم إقالة بها رئيس الحكومة السابق كانت قاسية وأكيد أنها ستترك جرحا عميقا لدى السيد بنكيران . أنا مع فكرة إقالة بنكيران لأنه صراحة عكر الحياة السياسية في المغرب وأصبحت لدينا حرب في المغرب بين المكونات السياسية وأصبحنا نسمع خطابات خطيرة في البلد مثل اتهامات بالإنتماء لداعش . واتهام أطراف أخرى بامخدرات وأشياء كثيرة ،لكن لماذا لم يستقبل الملك بنكيران في قصره ويعلمه بالإقالة وجها لوجه .عندما عينه رئيس الحكومة استقبله وعندما أقاله أعطاه ظهره وهذه نقطة سلبية تحسب ضد رئيس الدولة.

  • KITAB
    السبت 18 مارس 2017 - 10:27

    أولاً رئيس الحكومة في المغرب حاليا لا يمكن أن نحلم بممارستة لصلاحياته كاملةً وفق الدستور بل هناك إملاءات من فوق، ثانيا البلوكاج كان بتظافر عناصر من المحيط الملكي وبعض الأحزاب السياسية وهو حزب أخنوش، فمن السهل تفكيك البلوكاج الحكومي إذا أراد المحيط الملكي ذلك. هذه هي السياسة في هذا البلد باختصار شديد.

  • عبدو
    السبت 18 مارس 2017 - 10:27

    الوطن وطنك و الشعب شعبك و أنت الحاكم المطلق عين من تشاء و إقصي من تشاء و گأن بنكيران كان يفاوض بمزاجه الخاص ، ولم يكن مؤطرا بحزب بدل أن تدعوا للإنتخابات مبكرة سارعتم إلى إقصاء بنكيران بعد أن كيد ضده خلف الستار و هو دخل إلى كتاب عظماء المغرب لأنه كان يفعل ما بوسعه لإصلاح المركب الحرب ،وكأني أرى ثورة في الأفق

  • هده هي السيناريوهات الممكنة
    السبت 18 مارس 2017 - 10:31

    ما يراه المحللين السياسن في العالم هو
    ان الحكومة الجديدة سريعا ما ستفشل لان حزب العدالة هده المرة سينتقم لبنكيران
    الانتحابات المبكرة وبالتالي فالشعب سيقضي على الاحزاب التي دبرت الموامرة ضد بن كيران و سيعود الحوب من جديد قوي

    او
    ان الفئة التي تصوت ستنقطع عن التصويت وبالتالي مصداقية الديمقراطية المغربية سينهار
    لان المخزن زاد من شعبية بن كيران و حزبه
    وهكدا من الصعب التخلص منه كحزب الاتحاد الاشتركي العجوز
    هده هي السيناريوهات الممكنة

  • يساري ديمقراطي
    السبت 18 مارس 2017 - 10:38

    هل كان بنكيران يمثل نفسه أم حزبه ؟ وإذا فشل العثماني افتراضا، هل سيتم المرور إلى شخص آخر من نفس الحزب أي حزب اللاعدالة واللاتنمية؟
    على كل حال هذا موضوع آخر. ولعل الأهم من ذلك هو أن نفس الاختيارات الطبقية مستمرة ونفس السياسة الاقتصادية اللاشعبية مستمرة ونفس العقلية المخزنية مستمرة .. والطبقات الشعبية ستعاني وتعاني، والخطير في الأمر هو إقصاء الشباب المغربي بالملايين من أبناء الشعب، والزج بهم ببساطة للبطالة، وهذا معناه أن مغربا "جديدا" ينشأ وسيستفيق المغرب على فشل تاريخي كبير، إذا لم يتم تقليص الفوارق وتكثيف وتيرة النمو وإتاحة الفرصة للمغاربة كي يبنوا وطنهم ويجعلوه وطنا مزدهرا ومتسعا للجميع.

  • حميد
    السبت 18 مارس 2017 - 10:56

    كل هده المناورات و المراوغات من طرف الدولة العميقة (والتي هي في إطار الدستور المغربي ) هدفها الأساسي إضعاف حزب العدالة والتنمية أو إقباره ادا امكن…كما اقبرت أحزاب سياسية من قبل..
    لكن يجب أن نعرف ان إضعاف هدا الحزب هو بمثابة إضعاف الدولة المغربية بكل مؤسساتها مع العلم ان الضرفية الراهنة تلزم علينا كمغاربة أن نتحد بمختلف مكوناتنا الحزبية و الأيديولوجية…..و هدا رأي مواطن بسيط

  • moha ouhemou
    السبت 18 مارس 2017 - 11:17

    اتمنى حقيبة وزارة التعليم للاستاد عبد الاه بنكيران

  • هل...
    السبت 18 مارس 2017 - 11:19

    هل من رسالة تتعلق بانصاف الموظفين، وضمان استرجاع حقوقهم وكرامتهم المتعلقة بالصندوق الوطني للتقاعد ؟

  • bassou
    السبت 18 مارس 2017 - 13:03

    بتعيين العثماني يكون الملك قد اعطى نفس جديد لحزب للحزب بعد أن خنق أنفاسه بن كيران . إن كانوا أذكياء يجب أن يستغلوا الفرصة و يقطعون مع أسلوب بن كيران الذي جعل الحزب منبوذا من غالبية الشعب إلا الموالين له

  • سرغيني مغترب
    السبت 18 مارس 2017 - 13:23

    نعم كلنا نتفق ان قرار الملك كان دستوريا .لكن من باب الاعتراف بما قدمه السيد بن كيران لهذا الوطن من خدمات جليلة ان يستقبل من طرف الملك .ويوضح حيثيات البلوكاج شخصيا للملك لا ان يبنى قرار الاقالة على اقوال الطرف الاخر وداعميه واخص هنا اخنوش .فانا كمواطن احسست بنوع من الحيف في حق السي بن كيران وفي نفس الوقت زادت ثقتي في الرجل.وفي الحزب الذي بمثله.وادركت انه فعلا ضد الفساد والمفسدين في هذا الوطن ولو كان غير ذلك واراد ان يكون رئيس حكومة شرفي ويساير ناهبي المال العام لكان له ذلك منذ اليوم الاول لتعيينه.وفي الختام لاتحزن ايها الزعيم فقد زادك الله عزا وشرفا

  • مغربية
    السبت 18 مارس 2017 - 13:25

    اخشى بعد كل هذه المستجدات ان يكون الهدف من وراء كل هدا : محاولة زعزعة حزب العدالة و التنمية و شق صفوفه وزرع التفرقة بين أعضاءه لا لشىء الا انهم أناس صادقين يحاولون تغير ثقافة النهب و السرقة و على.
    ما لا استسيغه لماذا كل هذا الضجيج على السيد ابن كيران دون الحديث على اخنوش ، هل يمكن ان نقارن ما بين الرجلين ؟ أكيد لالا بن كيران تدرج في النضال الحزبي بينما اخنوش اوتي به بدون نضال من اجل ما فعل بايعاز ممن حوله و حتى لا اطيل أستاذ ابن كيران من انظف و اشرف واصدق رجالات هذا البلد .

  • محمد ابراييم
    السبت 18 مارس 2017 - 13:54

    بنكيران خارج راجل بكلمتو احييه ……

  • ما في راسكش¿
    السبت 18 مارس 2017 - 14:02

    هادوك اللي فهموا ما يدور في الكواليس ساكتين و كينتظروا الدقة الموالية, و اللي غير داوي بحالي كيتلهى بتتبع و قراءة (بعض) المقالات التي لاتمث بصلة للحقيقة.
    و تحية كبيرة لصاحب مقال(بوهالي داوي)
    راه ماشي بنكيران اللي فيه المسكل, حزب العدالة اللي منبوذ من طرف {اادولة العقيمة}⛅

  • هاشم العابدي
    السبت 18 مارس 2017 - 14:17

    واهم من يظن ان المغرب بلد ديمقراطي تذكروا معي بداية حكم بن كيران بدؤا باصلاح الاعلام وقد تم استعمال بلوكاج للخلفي وانتزع منه الملف واعطي لوزبر الاسكان ثم بدؤا في افتحاص الناذونية فقامت علبهم الدنيا وما قعدت ثم اتجهوا الى رخص مقالع الرمال فتصدى لهم لوببات ارادوا اصلاح الضراءب فقام التجار بتهريب اموالهم حتى كادت ان تكون هناك ازمه وهي التي بنكيران لقول كلمته الشهيرة عفى الله عما سلف وبذالك تمكن ارباب الاموال من ارجاع اموالهم من الخارج واستغل خصومه والذين لا يفقهون شيءا هذه الكامة وطيلة هذه السنوات وهم يتلقون الضربات الواحدة تلو الاخرى لكنهم صمدوا اما تيار المفسدين الحقيقيين وفي النهايه يعفي بهذه الطريقة لكن الله لم يخذله بل زاده عزا

  • lahecn
    السبت 18 مارس 2017 - 14:17

    Maintenant et pour éviter qu'un parti prend le pays en otage durant des mois, on doit procéder au changement de la constitution pour 1: limiter la durée des négociations pour la formation du gouvernement 2: donner au chef de l'état la possibilité de nommer le 1er ministre à partir du 2eme parti.

  • هشام
    السبت 18 مارس 2017 - 14:47

    احترام لشخص العثماني فهو اهل لهدا المنصب لكن ما كان يسوجب اختياره قبل انعقاد المؤتمر والا اين احترام الاحزاب ومؤتمراتها لهدا كما قلت من قبل واقولها ان المخزن هو المتحكم في تشكيل الخكومة وبن كيران لم يرضخ له لدلك عزله واختار خليفته دون الرجوع الى قواعد الحزب وهدا لا يتمسى والفصل 47 لكن جل المحللين يهللون ويقولون الملك احترم الدستور والله انه الضحك على الادقان

  • Th revenant
    السبت 18 مارس 2017 - 15:57

    الوطن وطنك و الشعب شعبك و أنت الحاكم المطلق عين من تشاء و إقصي من تشاء و گأن بنكيران كان يفاوض بمزاجه الخاص ، ولم يكن مؤطرا بحزب بدل أن تدعوا للإنتخابات مبكرة سارعتم إلى إقصاء بنكيران بعد أن كيد ضده خلف الستار و هو دخل إلى كتاب عظماء المغرب لأنه كان يفعل ما بوسعه لإصلاح المركب الحرب ،وكأني أرى ثورة في الأفق.i agree

  • hiba
    الأحد 19 مارس 2017 - 14:35

    باختصار استخدم دكاءك حتى ﻻتسقط كما وقع للرئيس السابق.

صوت وصورة
مساعدات مغربية لفلسطين
الأحد 16 ماي 2021 - 01:45

مساعدات مغربية لفلسطين

صوت وصورة
مغاربة ضد العدوان الإسرائيلي
الأحد 16 ماي 2021 - 01:33

مغاربة ضد العدوان الإسرائيلي

صوت وصورة
مقهى الوداية في حلة جديدة
السبت 15 ماي 2021 - 22:56 1

مقهى الوداية في حلة جديدة

صوت وصورة
تهيئة حديقة الجامعة العربية
السبت 15 ماي 2021 - 22:48 7

تهيئة حديقة الجامعة العربية

صوت وصورة
أخنوش وأعداء النجاح
السبت 15 ماي 2021 - 20:16 136

أخنوش وأعداء النجاح

صوت وصورة
جنازة الفنان حمادي عمور
السبت 15 ماي 2021 - 19:33 5

جنازة الفنان حمادي عمور