24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

24/09/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4807:1413:2516:4619:2620:40
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. الجواهري يُحذر من دعوات طبع نقود كثيرة لمواجهة أزمة الجائحة (5.00)

  2. طريق مداري يغير معالم عاصمة جهة سوس ماسة (5.00)

  3. مسارات حافلة تقود أسمهان الوافي إلى منصب كبيرة علماء "الفاو" (5.00)

  4. المغرب يسجل 2397 إصابة جديدة مؤكدة بـ"كورونا" في 24 ساعة (5.00)

  5. هل يتجه نواب "البيجيدي" إلى رفض الترشح لولاية برلمانية رابعة؟ (5.00)

قيم هذا المقال

4.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | خارج الحدود | الاتحاد الأوروبي يقتفي مساعداته إلى ساكنة تندوف

الاتحاد الأوروبي يقتفي مساعداته إلى ساكنة تندوف

الاتحاد الأوروبي يقتفي مساعداته إلى ساكنة تندوف

في ظل غياب إحصائيات موثوقة وتعداد رسمي للساكنة المحتجزة بمخيمات تندوف، دعا الاتحاد الأوروبي إلى إجراء تقييم واستهداف دقيقين للمستفيدين من المساعدات الإنسانية الأوروبية.

وأقر المفوض الأوروبي المكلف بإدارة الأزمات، يانيز لينارسيتش، في معرض رده على سؤال برلماني، بأن المفوضية الأوروبية تدرك المعطى الذي يفيد بأن مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين كانت قد نشرت في مارس 2018، تقريرا حول عدد الأشخاص الذين يعيشون بمخيمات تندوف، مشيرة إلى أن "هذا التقرير تم سحبه لاحقا من كل استخدام عام".

وفي الواقع، عقب نشر هذا التقرير الذي يحتوي على معطيات مغلوطة، نشرت المفوضية السامية لشؤون اللاجئين في 28 شتنبر 2018، تحديثا يسحب من خلاله هذا التقرير ويوضح أن عدد سكان مخيمات تندوف يقدر بنحو 90 ألفا.

وأكدت المفوضية ضمن تحديثها أن "الرقم الرسمي" الذي تأخذه بعين الاعتبار في مخيمات تندوف بالجزائر هو 90 ألف شخص، مشيرة إلى أنها "ستستمر في الاعتماد على هذا الرقم إلى حين إجراء عملية إحصاء كاملة".

وشدد المفوض يانيز لينارسيتش على أن "الاتحاد الأوروبي يمنح حاليا مساعداته الإنسانية على أساس تقييم الحاجيات القطاعية"، في ظل غياب بيانات دقيقة حول عدد المستفيدين، مذكرا أنه من المسؤولية الجوهرية للاتحاد الأوروبي تقليل مخاطر المخالفات في منح هذه المساعدات.

وأضاف أن "الاتحاد يدعو بقوة إلى إجراء تقييم ذي مغزى للهشاشة، من أجل استهداف أفضل للمساعدات الإنسانية بالمخيمات".

وفي سؤال له، استفسر النائب الأوروبي إلهان كيوشيوك، المفوضية الأوروبية حول استمرار اختلاس المساعدات الإنسانية الموجهة إلى الساكنة المحتجزة بتندوف، من قبل الجزائر و"البوليساريو"، على الرغم من الضمانات المحددة من قبل الاتحاد الأوروبي.

وكان النائب البرلماني الأوروبي قد أكد في سؤاله أنه "من المعروف جيدا بأن جبهة +البوليساريو+ مدججة بالسلاح ولديها ميزانية كبيرة لصيانة معداتها العسكرية. إن قادة هذه الجبهة يستغلون في ذات الآن، وعلى نحو دائم، الوضع الإنساني بمخيمات تندوف لجذب انتباه مؤسسات الاتحاد الأوروبي حول مصير الساكنة التي تقطنها".

وأشار أيضا إلى أنه في مواجهة الرفض الذي تقابل به الجزائر المفوضية السامية لشؤون اللاجئين، بخصوص تنظيم إحصاء لساكنة مخيمات تندوف، على الرغم من الدعوات المتكررة لمجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، يتعين على الاتحاد الأوروبي اتخاذ تدابير لمراقبة المساعدات الإنسانية الموجهة إلى هذه المخيمات، وضمان عدم إهدار أموال دافعي الضرائب الأوروبيين.

وهكذا، فإن رد المفوض الأوروبي يضع حدا لتلاعبات الجزائر بشأن عدد المستفيدين من المساعدات الإنسانية المختلسة.

فهو يشير بأصابع الاتهام إلى المسؤولية التاريخية لهذا البلد في رفض إجراء تعداد للساكنة المحتجزة بمخيمات العار هاته، ولاسيما المبالغة في تقدير عدد المستفيدين بهدف تمكين مصالح الضرائب الجزائرية من الاستفادة بشكل كامل من ضريبة الـ 5 بالمائة التي تفرضها على هذه المساعدات، وتمكين قادة "البوليساريو" من الاغتناء على بصفة غير عادلة على حساب أشخاص يعانون الهشاشة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (13)

1 - مذكوري الجمعة 14 غشت 2020 - 21:08
لماذا لا يتم إحصائية سكان تندوف حتى يعرف الجميع عدد المرتزقة الذين يعيشون تحت ظل الجار الشرقي بدلا من التلاعب بهذه المساعدات التي اغتني منها عساكر جارتنا
2 - فرحان الجمعة 14 غشت 2020 - 21:09
كشف القناع 90 الف شخص نصف قرية و لبوليساريو و الجزائر يقولون يريدون تقرير المصير اي مصير و انتم قلة قليلة و المحتجزين ليسوا مغاربة مخلطين شي جزائرين شي موريطانيين و الحكام عصابة العسكر الجزائري
3 - مغربية الجمعة 14 غشت 2020 - 21:23
مساعدات الاتحاد الاوروبي لا تصل للبوليساريو بل تدهب للجزائر ادن قوموا بتعداد الشعب الجزائري و ليس البوليساريو .الاتحاد الأوربي لا يقدم مساعدات لمن يستحقونها فعلا بل لمن يعيد بيعها و التربح منها .
4 - العصابة الجمعة 14 غشت 2020 - 21:24
الجزائر ترفض بشدة قيام المفوضية السامية لشؤون اللاجئين، بخصوص تنظيم بإحصاء لساكنة مخيمات تندوف
رغم ان هدا الاحصاء سيسمه بتنظيم المساعدات و تكييفها مع الحاجيات و تمتيع ساكنة المخيمات ببطاقة لاجئ التي تسمح بالعمل والتنقل و هدا بالضبط ما يرعب جنرالات الجزائر لان دلك من شانه افراغ المخيمات من ساكنتها و انتهاء حدوثة الجمهورية الوهمية تلقائيا
كما ان عدم احصاء الساكنة رسميا يمكن العصابة من تعديب و قتل من يشاؤون و الهروب من المساءلة بحجة غياب الشخص في المخيمات
هدا اضافة الى اقحام اعداد غفيرة من اشخاص لا علاقة لهم بالاقاليم في حالة تم التوصل الى استفتاءو تمميل الكفة لصالح المخطط الجزائري و كدا التحكم في الصحراء و اقصاء المنحدرين من اقاليمنا الجنوبية (و هو ما يقع حاليا )
اكثر من دلك فقد عمدت العصابة الى تغيير اسماء العديد من الاطفال في السبعينات بعد ترحيلهم لكوبا
كما يوجد في المخيمات اشخاص لا علاقة لهم باقاليمنا الجنوبية (من الجزائر موريتانيا مالي تشاد النيجر..)
على من يدعي حماية الساكنة السماح للمفوضية السامية لشؤون اللاجئين باحصائهم و على المانحين رهن المساعدات بالاحصاء
5 - عبدالرحيم 2 الجمعة 14 غشت 2020 - 21:31
هذه المساعدات موجهة في الحقيقة للجزائر بطريقة غير مباشرة لأن الأروبيين يعرفون أنها وجدت نفسها أمام مشكلة عويضة خلقتها الجزائر فوق أراضيها ولم تستطع التخلص منها وهم مستفيدين بدورهم من النفط الجزائري باثمنة رمزية لن يفرطوا في امتيازاتهم ما دامت البقرة الحلوب معطاة للأجنبي أكثر من شعبها
6 - Zohair الجمعة 14 غشت 2020 - 22:25
متضامن كليا مع إخواننا المحتجزين في تندوف .. هم في أمس الحاجة إلى المساعدات الإنسانية. لكن للأسف, تلك المساعدات تباع في الأسواق الجزائرية والموريتانية .. هذا ما أكدته وما زالت تؤكده وسائل الإعلام الدولية
7 - عبد الهادي الجمعة 14 غشت 2020 - 22:35
نحن ءحرار فوق ترابنا الطيب ولا مكان لمرتزقة الهواري وفرانكو بيننا
8 - محلل متواضع الجمعة 14 غشت 2020 - 23:37
لماذا الاتحاد الأوروبي لا يتدخل عسكريا لانهاءهذا المشكل ويخلص ساكنة تندوف من الجحيم عوض المساعدات. وكما يقول المثل لا تعطيني سمكة علمني كيف اصطادها. طبعا لهم اهداف فهم يطيلون امد النزاع ليلهوا شعوب المنطقة عن التنمية والتقدم.
9 - intidam Hassan السبت 15 غشت 2020 - 00:07
كل هذه المساعدات ستجدها في وهران والعاصمة كما العادة
10 - اقرؤوا التاريخ يرحمكم الله السبت 15 غشت 2020 - 08:05
الاتحاد الأربي يعلم أن أمواله تذهب لغير مستحقيها، ولا يريد إنهاء الخلاف لأسباب اقتصادية تمكنهم من إخضاع خيرات الشعب الجزائري لخزائنهم الأربية وبالتالي إعادة توجيهها إلى سكان تيندوف، كما أنهم مستفيدون سياسيا عبر إخضاع المغرب لتنفيذ أهدافهم والتي من بينها الجانب الأمني والاستراتيجي. ولا تتعجبوا إذا قلت لكم أن أربا تنتقم من المغرب تاريخيا لأنه البلد الوحيد الذي أذاق أربا أصناف من الإذلال وكان حاميا لشمال إفريقيا من سطوة الأربيين لقرون وحتى الجزائريين أنفسهم استفادوا من حماية المغرب لهم قبل أن يتمردوا على أسيادهم المغاربة. وقديما قالوا اتقي شر من أحسنت إليه. وقال الله تعالى: فهل عسيتم إن توليتم أن تفسدوا في الأرض وتقطعوا أرحامكم أولئك الذين لعنهم الله فأصمهم وأعمى أبصارهم أفلا يتدبرون القرآن أم على قلوب أقفالها، سورة محمد. اللهم فاشهد فإني قد بلغت
11 - Ahfir السبت 15 غشت 2020 - 09:26
90 الف. فيها سكان تندوف الجزاءريون زاءد افارقة محجوزين كانوا يريدون الذهاب الى اوروبا عبر المغرب زاءد محتجزين مغاربة زاءد مرتزقة افارقة يدافعون وذلك بمقابل ولم يبق الا عساكر الجارة. اللهم انصر المغرب
12 - حماد السبت 15 غشت 2020 - 10:21
عدد المتواجدين في المخيمات :
بالنسبة للعائدين من المخيمات : حوالي
40000
بالنسبة للجزائر و عصابتها 200000
و في غياب احصاء تعتمد المفوضية السامية للاجئين رقم 90000 رغم معرفتها انه مبالغ فيه و ذلك لكون حاجيات الساكنة تتجاوز مسحوق الحليب و الارز
بمكنكم مقارنة رقمي 40000 و 200000 ) خمسة اضعاف!!!!) لمعرفة لماذا يستحيل انجاز استفتاء في الصحراء. فالمشاركون حينها سيكونون من افراد ينحدرون من الجزائر و الدول المجاورة يعدهم جنرالات الجزائر بالارض و و الامتيازات و سيقبرون المنحدرين من الصحراء
13 - رشيد المانيا السبت 15 غشت 2020 - 10:25
المضحك في الأمر هو أن شحاتين تندوف و عرابيهم الثكنة العسكرية الاشتراكية الشيوعية الدموية يلغطون في اعلامهم أن المغاربة الصحراويين أصبحوا يمتهنون السعاية.... فعلا إن لم تستحي فقل ما شئت
المجموع: 13 | عرض: 1 - 13

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.