24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

14/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2707:5613:1716:0418:2919:46
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لأداء المنتخب الوطني المغربي بعد "مونديال 2018"؟
  1. مقبرة باب أغمات تستفيد من حملة تنظيف بمراكش (5.00)

  2. عبد النباوي: تهديد الحق في الخصوصية يرافق التطور التكنولوجي (5.00)

  3. الصحافي محمد صديق معنينو يصدر "خديم الملك"‎ (5.00)

  4. جامعة محمد الخامس تحضر في تصنيف دولي (5.00)

  5. لقاء دولي يناقش بمراكش موضوع "اليهود المغاربة" (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مغاربة العالم | رشيد زعبول .. خبير مناخي يلازم الأبحاث العلمية بالإمارات

رشيد زعبول .. خبير مناخي يلازم الأبحاث العلمية بالإمارات

رشيد زعبول .. خبير مناخي يلازم الأبحاث العلمية بالإمارات

من تخوم "باب البحر"، على الواجهة الأطلسية المغربية، عهد عنق رشيد زعبول أن يشرئبّ نحو السماء، وبهذه الأرض، المعروفة حاليا باسم آسفي، كان التأسيس لخبير مناخي منفتح على العالم.

دخل هذا المغربي المسفيوي تجربة هجرة مهنية منذ خمس سنوات تقريبا، مستقرا في الإمارات العربية المتحدة، في دبي تحديدا، وعيناه لا تكفان عن رصد السبل التي تقوده إلى المساهمة في تنمية البلد المستضيف، وازدهار وطنه الأم أيضا.

سنوات الدراسة

رأى رشيد زعبول النور أول مرة سنة 1974، في سبت اكزولة، الكائنة ضواحي مدينة آسفي، وبابتدائية في الفضاء القروي "اثنين لغيات" استهل مشواره الدراسي.

استكمل زعبول الطور الإعدادي في داخلية مؤسسة "الفقيه الجازولي" بسبت اكزولة، وصولا إلى مدينة آسفي والثانوية التقنية "الخوارزمي"، قبل التخرج بباكالوريا في شعبة الإلكترونيك.

تنقل رشيد صوب مدينة المحمدية من أجل ارتياد الأقسام التحضيرية لدخول المدرسة الحسنية للأشغال العمومية، تخصص الأرصاد الجوية، قبل خوض برنامج آخر عام من التكوين في المدرسة الوطنية للأرصاد في تولوز الفرنسية.

اشتغال وتحسّن

ظفر رشيد زعبول سنة 1998 بفرصة عمل في مديرية الأرصاد الجوية بالعاصمة الرباط، ثم انتقل إلى الاشتغال وسط طواقم المركز الوطني للأبحاث الرصدية قرابة 15 عاما.

يقول رشيد: "كان للمركز تعاون مع Météo france، وتعاون آخر بمعية تكتل جمع عددا من البلدان الأوروبية؛ ما مكنني من تطوير مهاراتي عبر الاحتكاك مع كبار الباحثين في هذا المجال".

دخل الخبير في المناخ المعهد العالي للإدارة سنة 2008، منتميا إلى الفوج السادس من خريجي هذه المؤسسة، ثم عاود ملازمة مديرية الأرصاد إلى غاية 2013؛ سنة انتقاله للاستقرار في الإمارات.

توسيع الخبرة

"قصدت الهجرة من منطلق نيل تجربة دولية عالية المستوى؛ لذلك اتجهت نحو المركز الدولي للزراعة الملكية كخبير في النمذجة العددية للتغيرات المناخية، باحثا في تأثير هذه التغيرات على المياه والمحاصيل"، يكشف رشيد.

يشدد المنتمي إلى شريحة "مغاربة العالم" على أن الرحيل عن المملكة لم يكن هاجسا له، بدليل ذهابه السابق إلى فرنسا ثم عودته إلى الوطن بعد الانتهاء من الدراسة في مدينة تولوز. ويضيف: "الإبداع في البحث متاح في المغرب أيضا".

وفي الإطار نفسه، يقول: "حين حاولت تغيير الوجهة من البحث إلى الإدارة اصطدمت بواقع مغربي يحتاج إلى التطور؛ لذلك قررت الرجوع إلى الأبحاث شريطة التواجد في فضاء دولي لمعالجة قضايا متصلة بفضاءات جغرافية أوسع".

صعوبات الزراعة

لا تدخل التغيرات المناخية ضمن تخصص المركز الدولي للزراعة الملحية في إمارة دبي، لكنه يتوفر على فريق بحث عن تأثيرات هذه التغيرات على مصادر المياه والمنتوجات الفلاحية.

عمل زعبول، خلال السنوات الخمس الماضية، على مشروعين كبيرين يهمان الأنشطة الفلاحية التي تمارس فوق أراض صعبة، من تمويل البنك الدولي والوكالة الأمريكية للتعاون، يدققان في التغيرات المناخية بدول كثيرة؛ منها العراق والأردن ولبنان وفلسطين وتونس والمغرب.

يشرف رشيد حاليا على برنامج جديد لدراسة تمكن من تدبير الجفاف في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، تدعمه "USAID" أيضا، بتركيز على المغرب وتونس ولبنان والأردن عبر تكوين الأطر الحكومية، وتمكينهم من وسائل خبرة للتفاعل مع مشاكل نقص المياه.

يتقاطع أداء المغربي المقيم في الإمارات مع شراكات المركز التي تجمعه بمؤسسات أمريكية عديدة، أهمها جامعة "نبراسكا" ووكالة "ناسا"، بغية الاستفادة من الخبرات العالمية الراقية، بكل ما تجمعه من معطيات وما راكمته من إنجازات.

هوية وآفاق

"الاندماج في أي دولة عربية ليس إشكالا بالنسبة للمغاربة؛ فللإماراتيين والمغاربة الهوية نفسها تقريبا، ما سهل عليّ الاندماج في دبي أكثر من الاندماج الذي بحثت عنه فوق التراب الفرنسي"، يذكر زعبول.

المجتمع الإماراتي يتسم بالطيبة، وفق رشيد، ويتيح فرصا للاشتغال بكل حرية، بينما الجالية المغربية هنا متسمة بالتضامن فيما بين أفرادها، ولا يترددون في تقديم المساندة لكل وافد جديد حتى في مواقع التواصل الاجتماعي.

وبعين مهنية يرى الخبير المغربي في المناخ أن مركز الدراسات الذي ينتمي إليه، باعتباره متعدد التخصصات، أتاح له توسيع آفاق عمله كي تصل إلى ميدان الفلاحة ومياه الري، مع التعرف على عدد أوفر من العلماء الدوليين.

"أتمنى أن أصل إلى أبحاث في مركز أكبر، مع التقرب أكثر من تخصصي في التغيرات المناخية، متعمقا في هذا المضمار بنية المساهمة في نفع المملكة المغربية؛ عرفانا بفضل وطني الذي سهر على تكويني"، يقول زعبول.

سلاح المعرفة

استنادا إلى مساره في الهجرة، يقول المغربي المقيم في دبي إن الشباب المقبل على التوجه خارج المغرب مدعو للتسلح، أولا، بالعلوم والمعارف حتى لا يقبع في مراتب متدنية وسط بلدان الاستقبال.

العمل بجد يبعد المهاجرين الجدد عن الصور النمطية التي كرسها بعض ممن سبقوهم، وفق رشيد، دون إغفال التخطيط للعودة المحتملة إلى المغرب بخبرة أكثر وجاهزية أشد لإعطاء قيمة مضافة إلى البيئة الأم.

"بعض من مغاربة العالم يفقدون هويتهم الأولى خارج الوطن، وعدد منهم يحتاجون إلى وقت من أجل معاودة الاندماج في المغرب حين يقررون الرجوع؛ لذلك لا ينبغي إغفال التخطيط لهذه المحطة بتدرج وفعالية"، يختم رشيد زعبول.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (16)

1 - مغربي الأربعاء 25 أبريل 2018 - 08:47
لقد سبق لي أن تعرفت على الأخ رشيد في دولة الإمارات بحكم مزاولتي نفس المهنة لمست فيه الشاب المتمكن فعلا من النمذجة العددية في التغيرات المناخية و التي أصبحت مشكلة العصر بدون شك .
نتمنى له التوفيق في حياته المهنية و العائلية .
2 - Cherif elhamdouni الأربعاء 25 أبريل 2018 - 09:48
هل هذا أخ حنان زعبول الرياضي الأسماء متطابقة و العنوان كذالك الا أنني لم أرى الفيديو للتأكد من هوية الشخص هل ذاك الرياضي ام لا
3 - عبد الجبار الهز الأربعاء 25 أبريل 2018 - 09:48
يتعلق الامر برفيق دراستي و صديق طفولتي رشيد زعبول المشهود له بالكفاءة مند صغره...لقد سررت كثيرا برؤيته..
4 - عبد الهادي الأربعاء 25 أبريل 2018 - 12:13
اتمنى له التوفيق لقد شرف منطقة اثنين لغيات وسبت كزولة .مااتمناه هو ان يفكر في ربط شراكات تمكن مدينة سبت كزولة من التخلص من التلوث الخطير الحاصل فيها حيث كلما رجعنا لزيارة الاهل في منطقة عبدة نجد مشكلا عويصا وهو التلوث رغم ان المنطقة جميلة .هي بلادي الحنينة.فنحن نشكر اساتذة اعدادية الفقيه الجزولي الذين درسنا عندهم نهاية الثمانينات بالاولى 1 و 2
5 - Karim MOUMNI الأربعاء 25 أبريل 2018 - 12:17
Bravo Si-Rachid.
Ton ami Karim d'Oujda des classes prépas TA de Mohammedia.
6 - مهلابي سفيان الأربعاء 25 أبريل 2018 - 12:37
نعم الرجل و نعم الأسرة. رجل متمكن و خلوق و طموح اللهم بارك .
اتمنى له التوفيق.
7 - رشيد زعبول الأربعاء 25 أبريل 2018 - 14:32
أتوجه بالشكر الجزيل إلى كل الأصدقاء وأتمنى أن نعيد إحياء التواصل مع بعضنا البعض وخصوصا مع زملاء الدراسة سواء بالغيات، كزولة، آسفي، المحمدية والدار البيضاء.
8 - الحسناوي حسن الأربعاء 25 أبريل 2018 - 15:01
أنا بدوري اتقدم باحر التهاني لصديقنا رشيد بتشريفهي لمنطقة جزولة واللهم بارك في صحته وفي أهله.واتمنى لك التوفيق.
9 - عمراني أحمد اللوكسمبورغ الأربعاء 25 أبريل 2018 - 15:37
تبارك الله على السي رشيد وخلاص. قضيت بعض الايام بالإمارات وتمنيت لو أتيحت لي الفرصة لإحياء الصداقة وأيام تولوز
10 - EL MADANI الأربعاء 25 أبريل 2018 - 17:19
Mes salutations à Monsieur Rachid et à tous les étudiants de lycée EL KHAWARIZMI . C'est vrai il était un bon étudiant à l'époque comme d'autres. Je
voudrais vous féliciter pour votre parcours de recherche scientifique. Mes salutations aussi à toutes les compétences marocaines à l'étranger.
11 - عبد الرحيم نجيم الأربعاء 25 أبريل 2018 - 17:46
ما شاء الله السي رشيد .منذ صغرنا و نحن نسمع عن ذكاءك و مثابرتك رغم الاكراهات . تابع مسيرتك فقد كنت و مازلت قدوة للعويسات و اتنين االغياث بمجملها .نتمنى لك موفور الصحة والعافية مسار مهني جد متميز
12 - احمد بوركانة الأربعاء 25 أبريل 2018 - 18:20
مبروك لاخينا المحبوب رشيد. باسم كل عائلة بوركانة، التي كبرت معكم ودرست ب اثنين الغيات....احمد يحييك وكل عائلتك الطيبة الخلوقة ذات المستوى الرفيع ويجدد لكم جميعا كل التحيات والاحترام. حفظكم الله جميعا داخل وخارج الوطن. شرفتم دائما ودوما والحمد لله منطقتنا لغيات واسفي.... بارك الله والى فرصة مقبلة إن شاء الله. توحشناكم
13 - أرصاد جوية الأربعاء 25 أبريل 2018 - 19:34
تحية تقدير لصديقنا رشيد زعبول المشهود له بالنباهة و الكفاءة. يكفي أن تبحت في غوغل على Rashyd Zaaboul NWP و ستعرف صدى هذا الخبير في عالم البحث العلمي و خصوصا النمذجة العددية. تحية أيضا للمدرسة المغربية التي أنتجت هذا النموذج الجميل. لا بد إذًا من رد الإعتبار لهذه المدرسة.
14 - Fatima Zaaboul الأربعاء 25 أبريل 2018 - 21:18
شكرا اخي العزيز لقد شرفت العائلة والمنطقة. مزيدا من التألق ان شاء الله
15 - نسيمة زعبول الأربعاء 25 أبريل 2018 - 21:55
بالتوفيق مزيدا من التالق كلي فخر و الله لا يحرمني منك
وراء كل رجل عظيم ....
16 - Hassane Zaaboul الأربعاء 25 أبريل 2018 - 23:06
Bravo Rashyd et bravo à tous les marocains de l'étranger. Grand Merci à Ahmed Bourgana et à tous les frêres pour leurs commentaires

Hassane Zaaboul Stuttgart/Allemagne
المجموع: 16 | عرض: 1 - 16

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.