24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

25/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4807:1413:2416:4519:2420:39
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟

قيم هذا المقال

1.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مغاربة العالم | سليمة المسالمة .. مغربية ترفع شعار "الفن وعصرنة الإسلام" بأوروبا

سليمة المسالمة .. مغربية ترفع شعار "الفن وعصرنة الإسلام" بأوروبا

سليمة المسالمة .. مغربية ترفع شعار "الفن وعصرنة الإسلام" بأوروبا

سليمة السقاطي شابة هولندية من أصول مغربية، تعمل مرشدة دينية، وفنانة تدافع عن الإسلام العصري والوسطي الذي يجمع بين "روح الإسلام" والقيم العصرية كالفن والجمال، وتجري أبحاثا في معاني الحب والتسامح ومساعدة الآخرين.

"سليمة المسالمة" هذا هو اللقب الذي اختارته لنفسها، في رحلتها ومغامرتها في "عصرنة الدين"، ونقله إلى فضاءات أرحب وأوسع، لذلك كانت أول امرأة مسلمة تقدم دروسا دينية مباشرة، على الأنترنيت، كما تقدم أعمالا فنية مبدعة ومتمردة.

عن السبب الذي يدفعها إلى خوض هذا المسار الديني، تحكي سليمة، لجريدة هسبريس الإلكترونية: "خلال إحدى الندوات بمدينة باريس، استرعى انتباهي إمام بدون لحية، يحمل أفكارا تتسم بالحداثة وروح العصر الحالي، ويحاور أشخاصا آخرين من ديانات أخرى، مسيحيين ويهود.. هذا ما أثار لدي الكثير من الفضول حول طريقة فهمه للدين وأفكاره، لأقرر أن أناقش معه حقوق المرأة، ومسألة الإرث في الإسلام. وعندما سألته عن موقفه من الإرث، قال إن هذا قانون إلهي ورفض الكلام في الأمر، وهنا صدمت من إجابته، لأنني كنت أنتظر إجابة أخرى، من شخص مثله".

وتضيف سليمة: "كان لدي رأي آخر في مسألة الإرث، فمن خلال تجربتي العائلية، خلصت إلى أن الإرث بشكله التقليدي ظالم للمرأة، وغير عادل؛ ذلك أن جدتي كانت سيدة كبيرة في السن، وتحتاج دائما إلى شراء الدواء وإلى حاجيات أخرى. وعند وفاة والديها، عند تقسيم الإرث حصلت على نصف ما حصل عليه أخوها الأصغر، الذي كان غنيا ولديه ما يكفي من الأموال ولم يكن في حاجة إلى المزيد".

"إجابة الإمام الذي يصف نفسه بالحداثي لم تعجبني"، تقول سليمة؛ لأن الإسلام تحدث عن مسائل أخرى، كالرق والعبودية والحد، ولكن هذه الأمور زالت مع تطور المجتمعات. هذا ما يعني أن الإسلام يتكيف مع متطلبات العصر"، تقول الشابة الهولندية المنحدرة من أصول مغربية قبل أن تواصل: "بعد هذه التجربة، توقفت عن الذهاب إلى المسجد، لأنني شعرت بخيبة أمل كبير، بعدها قررت البحث عن مساجد وأئمة بأفكار عصرية، لكنني لم أجد ولا واحد، وهنا قررت أن أنشئ مسجدا "أونلاين" خاصا بي، ومن خلاله بدأت أعطي دروسا دينية كل أسبوع، وأصبحت أول "مرشدة دينية" في العالم الافتراضي في كل العالم،.

وتضيف المتحدثة: "بعد سنة، قررت أن أصبح مرشدة دينية تقدمية، لأن مصطلح "امرأة إمام" لم يكن من عناصر الإسلام التقليدي وبالتالي العديد من المسلمين التقليديين يرفضون هذا الأمر، والأصعب هو أن لا أحد يأخذك محمل الجد؛ غير أنني لم أدخل إلى هذا المجال من أجل صورتي أو المال، بل أردت أن أساعد الناس على فهم جديد للدين، وأخدم ديني فيما يرضي الله.

عمل سليمة لا ينحصر فقط في المجال الديني بل تقوم أيضا بالعمل في المجال الفني، إذ تعتبر نفسها فنانة في كل ما يتعلق بالمكون الإسلامي. وتقوم، من خلال فنها، بمزج الإسلام والفن وتقوم بتصميم حلي وملابس إسلامية عصرية.

وتقول "المسالمة" إنها تجد السيدة خديجة، زوجة الرسول، محفز دائم لها، كونها كانت سيدة قوية، مبدعة وامرأة أعمال ناجحة، و"أراها كمثال وقدوة للمرأة المسلمة اليوم".

وفي جوابها عن سؤال حول ما يعنيه لها الفن وعلاقته بالإسلام، أجابت سليمة: "الفن لغة، وطريقة للتعبير عن الجمال، إذا قرأت القرآن، ستجد أنه يحمل قيما شاعرية وفنية كبيرة؛ الطريقة التي كتبت بها الآيات، شكله الخارجي، وقراءاته المتنوعة والجميلة، كل هذا يمثل عمل فنيا بديعا، كما تجده مليئا بآيات عن الحب والسلام".

وتضيف سليمة: "الفن والسلام هو الأصل في الدين، والإرهاب لم يكن أبدا جزءا من الإسلام.. مشددة على أن "الإرهاب الحقيقي هو عندما احتلت واستعمرت أوروبا مناطق كبيرة من العالم، وعندما قصف أهلي في الريف بالغازات السامة من طرف إسبانيا، لكن يتم التغاضي عن هذه الأمور".

وتختم المتحدثة كلامها بالقول: "عندما نرى الحالة التي وصلت إليها الكثير من البلدان الإسلامية اليوم، يتأكد أن الاسلام هو الحل، لأنه بعد الاستعمار الطويل الذي تعرضنا لها، فقدنا صلتنا بقيم الإسلام الحقيقية، ونحتاج اليوم إلى العودة إلى مبادئ الرحمة والشرف والأمانة لأنها المبادئ الأولى التي قام عليها هذا الدين".

*صحافي متدرب


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (16)

1 - الامازيغي الاثنين 20 غشت 2018 - 01:14
شابة هولدنية انتهى الموضوع لا تحاولوا ربط نجاح الشخص ببئسكم و فسادكم. اصلها مغربي يعني ابوها اوً جدها فر من الظلم و القهرة و الاستعباد من اجل الحرية و الديمقراطية. اما الفتاة فهي هولندية لا علاقة لها بحك جرً عدا عدا و ان لم تستحيوا ف...
2 - حنان الاثنين 20 غشت 2018 - 01:19
خطوة ممتازة,لكن لابد للمرشد أن تتوفر فيه بعض الشروط للقيام بهذا العمل,وأن يكون قدوة لغيره,وألا يحاول تغيير الثوابت مثل الإرث أو الحدود كحد السارق وغيره.
3 - مهندس الاثنين 20 غشت 2018 - 01:36
التدين = قول باللسان(الشهادة) + إعتقاد بالقلب(توحيد الله) + عمل بالجوارح(تطبيق الأحكام الشرعية).
4 - نووسة الاثنين 20 غشت 2018 - 01:39
التدين يظهر على صاحبه في أخلاقه، أقواله و أفعاله التي تظهر مدى حبه و خشيته من الله تعالى.
5 - Mahzala الاثنين 20 غشت 2018 - 01:51
من منضوري الخاص الحجاب فرض علا المسلمات ايام كان كان الجهل يتفشي في لامة في بداية ضهور الاسلام حيت كان الجهلاء من القوم شهوانيون ويعتبرون المرأة مجرد جسد حينها فرض علا المسلمات التستر ليحافضن علا انفسهن من ان يوترن غريزة الرجال الحيوانية في استباحة اجساد النساء رغما عنهم وكان هدا تمهيدا لنشر الأسلام ليصبح الرجال مسالمين ويحترمون رغبة النساء في ختيار شريك الحياة هدا مجرد ضن بالنسبة لي والله اعلم
6 - حسن الاثنين 20 غشت 2018 - 02:06
السلام اسم من أسماء الله الحسنى والإسلام نور الله
الله متم نوره
الله يحب المثقين ،المحسنين ،القاسطين ، العبد الملحاح
الله لا يحب المختال ، الفخور ، الظالم ، لمطفف، الكافر
الإسلام حرر الإنسان وكرمه و علمه البيان والحكمة و كل القيم الإنسانية و احترام جميع المخلوقات
جعل الدين معاملة بين الخالق والعبد وبين العبد و أخيه
الكل يتحدث عن نصيب المرأة من الإرث و يتناسى أن حظ المرأة في الحياة الله سمع قول التي تشتكي و حلل لها الذهب والحرير والمهر والنفقة و منحها رخصا و استحسانا و سبق الأم عن الأب والبنت عن الولد والأخت عن الأخ و.و
لكل فرض حكمة ،"*الصلاة"* رسالة كتاب في أوقات معينة يتوجه الإنسان إلى الله طلبا للحمد والشكر والإستغفار والعفو بدون وساطة ."*الزكاة"* تعطي مما أعطاك الله "*الصوم"*وقاية من أمراض النفوس "*الحج"*اندماج و إلتزام "*الشهادتان"*توحيد وإقرار
ليس هناك إسلام وسطي أو معتدل ،،،، الإسلام منتهى الأديان لا تشوبه. شائبة ،،،،،،،ملاحظة،،،،،،،
لو كنت تحب الله تعطي لأختك وأمك وزوجتك من نصيبك في الرزق،،،،،،،لا في الميراث فقط
7 - علي الاثنين 20 غشت 2018 - 02:17
شابك تحب الاسلام لها نية خالصة وحب للفن والتاريخ
وترعرعت في بلاد الغرب الله يوفقها
هنا في أمريكا جهلة يترءسون المساجد ولا يعرفون حب الفن لذللك لا يهتمون حتى بنظافة المسجد
8 - Vladi الاثنين 20 غشت 2018 - 02:39
سليمة السقاطي شابة هولندية من أصول مغربية، تعمل مرشدة دينية
de quelle ecole il faut sortir pour avoir ce titre.
moi aussi je vais ne donner ce titre meme si je ne sais pas malheureusement n3rab une phrase en arabe.
est ce que cette mourchida connaît le coran et la langue arabe pour avoir ce titre

.
9 - mird zagora الاثنين 20 غشت 2018 - 06:48
لا يجب أن توجد في المغرب جدة تشتري الدواء لنفسها بل المغاربة يعتبرون الجدة ركيزة البيت وتحصل على أفضل شيء
عندما تشيخين و تذهبين إلى دور العجزة في هولاندا ستعرفين هل الإسلام ظالم أم لا
10 - مريم الاثنين 20 غشت 2018 - 08:04
احييك على شجاعتك سيدتي. ما أحوج العالم الاسلامي الى بعض الانفتاح و الخروج من الفضاء الضيق أين حبسوه اصحاب العقول الضيقة. مسيرة موفقة ان شاء الله و مزيدا من التأللق.
11 - معلق عابر الاثنين 20 غشت 2018 - 12:51
هل يوجد باوروبا وهولندا قوانين تفرض احترام الوالدين مثل الاسلام
وتمنع عقوقهم ورميهم بدار العجزة مثلما حفظ الاسلام حق الوالدين وجعل طاعتهم اولوية قصوى حتى لو كانوا مشركين طاعتهم فيما يرضي الله

وهل توجد قوانين تحفظ شرف وكرامة المراة وعدم المتاجرة بجسدها مثلما تعلمكم اوروبا تفتح محلات وتعرض فيها نساء شبه عاريات خلف الزجاج وكانهن سلعة للبيع ؟؟
مرشدة دينية ههههههه
لما تتعلمي الاسلام تعالي وحدثينا عنه

يوجد كثيرات غيرك من اوروبا وامريكا يسلمون يوميا درسوا وتمعنوا بالاسلام وعرفوا انه دين حق يحفظ كرامة المراة من يوم ولادتها الى يوم تموت ولا واحدة منهم قالت يجب عصرنة الاسلام وكانه جهاز هاتف نقال او سيارة

موضوع تقسيم الارث ليس الكل يفقهه لانه نظام شبه معقد وهناك مختصين دارسين للعقيدة والاصول وهم من يفقهون بهذا الموضوع بالتفصيل

وليس كل من هب ودب ياتي للفتوى ويصدر احكامه هذا ليس اختصاصك مثله مثل اختصاص الطب او الفلك او الفيزياء

ياتي تاجر او ميكانيكي يقولك انا ساعالج المرضى او اقوم بدراسة سرعة تحرك الكواكب او حجمها وغيره

بدل ان تحاولي عصرنة الاسلام حاولي عصرنة نفسك لتتكيفي معه
12 - عزالدين الاثنين 20 غشت 2018 - 13:02
لو أن شخصا خرج علينا وأخذ يخوض ويدلي بتصوراته في بعض دقائق علوم الفلك أو الطب أو غيرها من العلوم المنهجية، دون أن يكون لديه مؤهل أكاديمي معتبر ولا تجربة مهنية وازنة في ما يتحدث عنه لقال عنه الجميع: مجرد أحمق مجنون! لكن عندما يتعلق الأمر بعلوم الآخرة والدين التي تضع مصير الإنسان على المحك فكل من سولت له نفسه يخوض في هذه الأمور بظنونه وإملاءات هواه ويأخذ البعض في التصفيق له ولا يسأله أحد حيث درس ولا من أين تخرج ولا على يد من تعلم وتتلمذ! لو أن هذه السيدة حاولت دراسة علوم الدين كأي علم آخر محترم وفق المنهجية العلمية التي سطرها العلماء الراسخون وأهل الاختصاص لوصلت حتما إلى قناعات أخرى مختلفة عما وصلت عن طريق الخواطر العابرة والملاحظات البسيطة والتصورات السطحية!
13 - جاهل او منافق او كافر الاثنين 20 غشت 2018 - 13:59
من يجادل بغير علم فهو اما جاهل(يعذر لجهله,ونستحسن الظن بالاخت "المغربية بريحة الشحمة فالشاقور" او منافق(مرض نفسي وحب الدنيا) او كافر(لا يهتم له المسلمون اصلاوحسابه عند ربه)'
اما علامة اسلام وسطي فهي دعاية سياسية ليست الا, ينفخون فيها كما يشاؤون,لا يجب الاهتمام بها اصلا.
مبروك عواشركوم هسبريس
14 - محمد الاثنين 20 غشت 2018 - 16:25
سعادة الواعظة الإمام..ضربت مثال الجدة المسكينة..ولم تدر أن مال المرأة في الإسلام حر خالص لها لا حق فيه.. في حين أن نفقة هذه الجدة المعوزة واجبة على أولادها وبناتها وأولاد أولادها...... قبح الله الجهل..
15 - ريكو الثلاثاء 21 غشت 2018 - 05:00
الواقع ان البشر يتقبلون اي قيم في حال الاعجاب بصاحب القيمة .. هذه قاعدة اجتماعية
مثلا في الغرب يمارس المراهقين وحتى المحسوبين اطفال بهدوء ودون شوشره لكن ان تم زواج رسمي قامت قيامتهم وكذلك في العلاقات المتشابكة فيمكن للرجل اقامة علاقة مع عشرين سيدة غير زوجته والقانون لايمنع ذلك بينما يمنع التعدد ..
ولو كنا نحن الامة القائدة كما كنا في صدر الاسلام لرأيت الغربيون يحاكوننا ويسمونها الحداثة وهذا حصل فعلا في ذلك العصر عندما كنا نحن نمثل الحداثة ..
الواقع انه لا يوجد قيم مطلقة الصواب او مطلقة الخطأ بل هناك اناس يتمردون ويمارسون قيم من اختراعهم وبحال اعجابنا بهم سنتبعهم وبحال عدم اعجابنا بهم سننكر عليهم .. ولو اعجبونا ستنتشر قيمهم بيننا وهذا كما الموضة فقبل عشرين سنه كان مولى الجين المقطع خانز وحاليا اصبح واو لان مجموعة مثيرة من الاعجاب احبت تغيير القيمة فتبعناها ..
باختصار الدين يصنع ركيزة ثابته كي لا ننجرف مع اعجاباتنا الشخصية لذا ستبدوا افكارة قديمة في عين بعض المعجبين باتباع اناس جدد ...
16 - Alamo9anaa الأربعاء 22 غشت 2018 - 20:27
الكل يريد اسلام على هواه...فالمثلي يريد اسلام يتفهم مثليته ويتقبلها. لكي يسمى اسلاما عصريا.. والديوث يريد اسلاما عصرانيا يسمح له بان يترك زوجته وبناته كاسيات عاريات في الشواطئ والشوارع...والسكير يريد اسلاما متفهما ومتقبلا لبليته...والآخر يريد اسلاما يساوي بين الجنسين في الارث ووووو...يا ناس افهموا الاسلام واحد لن يتغير ليوافق اهواءكم وخيالاتكم وامراضكم...
المجموع: 16 | عرض: 1 - 16

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.