24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

15/11/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2807:5613:1716:0418:2819:45
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. السعدية بوطالب .. ناشطة جمعوية تنير ليالي المدمنين والمتشردين (5.00)

  2. الفرشم .. حرفِيّ يحول "نبتة الدوم" إلى تحف فنية (5.00)

  3. "أصحاب الشكارة" يتحكمون في أسعار كراء الطاكسيات بالدار البيضاء (5.00)

  4. مؤلّف يقارب رهانات وتحديات الاتّحاد المغاربي (5.00)

  5. "إيغيرملولن" بتزنيت .. قبيلة أمازيغية تحلم بتحقيق تنمية مستدامة‬ (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مدارات | باحث: بوتفليقة يُقلّـد الملك بتعيين امرأة والية في الجزائر

باحث: بوتفليقة يُقلّـد الملك بتعيين امرأة والية في الجزائر

باحث: بوتفليقة يُقلّـد الملك بتعيين امرأة والية في الجزائر

كان لافتا تعيين الرئيس الجزائري، عبد العزيز بوتفليقة، قبل أيام قلية خلت، لأول والية في تاريخ بلاده، وهي فاطمة الزهراء رايس، حيث نصبها والية على ولاية قالمة، التي تقع في شمال شرق الجزائر، ضمن فريق يتكون من 35 والي و17 والي منتدب جدد، طبقا لأحكام الفقرة التاسعة من المادة 78 من دستور الجزائر.

ويرى مراقبون أن الرئيس الجزائري لجأ إلى هذه الخطوة "محاكاة وتقليدا" للخطوة المغربية، متمثلة في تعيين الملك محمد السادس في يناير من السنة الماضية لزينب العدوي والية على جهة الغرب شراردة بني حسن، حيث اعتبرت حينها كأول امرأة تعين والية في تاريخ المملكة.

وفي قراءة لهذا التعيين، ومحاولة بوتفليقة اقتفاء أثر المغرب في العديد من القرارات وإنشاء المؤسسات والمجالس، قال محمد بودن، رئيس المركز الدولي لتحليل المؤشرات العامة، لهسبريس إن تلك التعيينات التي أقدم عليها الرئيس الجزائري هي فقط لـ"تجميل الأزمات"، وجس نبض الارتدادات المجتمعية في الجزائر.

واعتبر الباحث في القانون العام والعلوم السياسية أن تعيين الوالية رايس يعكس اهتمام النظام الجزائري بمحاكاة المغرب، والتأثر به، وتقليد قراراته التاريخية والذكية، ومن ذلك تعيين زينب العدوي والية على جهة الغرب"، مسجلا عدة إشارات حول "هذا التعيين النسوي الفريد".

الإشارة الأولى، وفق بودن، أن تعيين الوالية رايس عملية تأنيث منقوصة، لا تعكس دورة سليمة للقيادة الترابية في الجزائر، وثانيها أنه "قشة" يراد منها تدليل غضب "اللوبي النسائي" بالبلاد"، مبرزا أنه يراد من هذا التعيين أن يكون من بين أهم إنجازات بوتفليقة في عهدته الرابعة".

وثالث الإشارات، بحسب المصدر ذاته، أن تعيين الوالية الجديدة هو جزء من التغييرات المؤثرة في الحكومة، وأجهزة الحرس الجمهوري، والأمن الرئاسي، والأمن الداخلي، والإدارة الترابية الجزائرية، التي يريد من خلالها النظام الخروج من "المربع صفر"، في ظل خروج النظام من نفق الغضب الشعبي في غرداية والجنوب الجزائري.

ولفت المتحدث إلى أن تعيين المغرب لأول "والية" كان بمثابة محفز سيكولوجي للجزائر لكي تقوم بنفس القرار، فالنظام الحزائري "غيور سياسيا" خصوصا لما يتعلق الأمر بالمغرب، والنظام الجزائري له ثلاث أوراق لإلهاء الشعب: ورقة المغرب، وورقة التعديلات الحكومية والأمنية، وبدرجة أقل ورقة الانتخابات السابقة لأوانها".

وتابع بودن بالقول إن مثل هذه الخطوات المنقولة، وفترات الشكوك والتكهنات التي تسبقها، أصبحت لعبة مفضلة لدي النظام الجزائري"، معتبرا أن هذا التعيين لا يعتبر مكتسبا للنخبة النسائية بالجزائر، لأن وجود امرأة والية من أصل 48 والي، يعني أن النظام الجزائري بالرغم من هذا التلميح المؤسساتي النوعي، لا يقبل "بتغلغل" المرأة في أجهزته".

وذهب المحلل ذاته إلى أن تعيين هذه الوالية يعد "رسالة سياسية ملتوية للمحيط الخارجي، مفادها أن النظام الجزائري يريد تسويق أطروحة دعمه للقيادة النسائية، ودعم القدرات السياسية والتدبيرية للنساء، والمساواة في الولوج للمناصب التنفيذية" وفق تعبير بودن.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (40)

1 - khalid الأربعاء 29 يوليوز 2015 - 04:04
وما العيب في ذلك, إن أراد أن يقلد شقيقه الملك محمد 6 , لأن بوتفليقة أصله مغربي من وجدة , ولكن أبو تفليقة راه كاين الفرق كبير بزاف , بين المملكة المغربية الإسلامية الشريفة . وشبه دويلة الجزائر.
2 - الجنرال صفوان الأربعاء 29 يوليوز 2015 - 04:04
كمعلق مغربي أقول لدمية الجنرالات في الجزائر على طريقة رؤوف خليف ( شد شد المغرب هرب ) .
3 - يسيـــير الأربعاء 29 يوليوز 2015 - 04:16
يا أمة ضحكت من جهلها الأمم، في الغرب باحثيهم يكتشفون الكواكب على بعد الملايين من السنوات الضوئية مثل كابلار مؤخرا و المجرات، أما باحثينا يكتشفون أن بوتفليقة ترك 100 دولة حول العالم فيها والية إمرأة و لم يجدوا سوى بلدنا المغرب ليقلده، لكم التعليق و أكتفي بذلك
شكرا هسبرس
4 - القريدس الأربعاء 29 يوليوز 2015 - 04:18
لعناد يدير لڴراد كما يقال في الامثال الشعبية او هاكذا كنا نسمع ، ان بوتفليقة ومن معه ابناء المغرب العاقين اليسو ابناء وجدة من الطبيعي ان يتاثرو بما يحصل في مسقط راسهم ولو ظاهريا ُيلوُونَ أعناقهم متمظهرين انهم لا يولون اهتمام اما في الخفاء فهم يتتبعون كل شاذة وفاذة في مسقط راسهم لاكن تاخذهم العزة بالعقوق فياثمون في حق مسقط صنطيحتهم سنراهم يوماً ما عائدين اليه منجرفين بالحنين اليه ربما لانفسهم َيمهَدُون ولو في ارذل عمرهم ان لم تاخذهم العزة بالاثم
5 - Bourakba الأربعاء 29 يوليوز 2015 - 05:08
(Bazaf 3likom tchabho lina)
Il y a pas que ça ( dorosse El hasaniya) et bien d'autres exp que je ne peu tout citer , le plus importent pour nous peuple Marocain quel ne laisse en paie . Le Maroc est gérer pas des HOMMES depuis des siècles des chorfa pas par des ivrogne, le peuple algérien dois savoir que nous seront toujours avec notre Roi.
La presse algérien devrait s'occuper de ces Voleurs de blé avant de critiquer ses frères Marocain qui les a aidé dans les moment difficile .
J'aimerais juste leur rapelais Que boutaflika a fait ces études au Maroc , on lui a donné a manger a ce président fantôme .
Marocain de France
6 - bouteflika الأربعاء 29 يوليوز 2015 - 05:11
barkawna mel kdhab la premiere femme algerienne qui a occupee le poste de wali c'est nouria zerhouni en 1999 comme wali de la wilaya de tipaza wali de ain temouchent mostaghanem et dernier poste ministre du tourisme reviser vos connaissance et occuez vous de vos oignons ciest mieux por vous
7 - Moncef الأربعاء 29 يوليوز 2015 - 05:11
هو بصفة عامة بوتفليقة مريض بالحسن الثاني ومعقدو المغرب وسيادو المغاربة، لاحظو طريقة لباسه، حركاته، المشية ديالو والمشطة ديالو، كون كانت صحته تستحمل كون دار عملية تجميلية ويولّي توأم الحسن الثاني، لكن هيهات هيهات : بسم الله الرحمن الرحيم { قُلِ اللَّهُمَّ مَالِكَ الْمُلْكِ تُؤْتِي الْمُلْكَ مَن تَشَاء وَتَنزِعُ الْمُلْكَ مِمَّن تَشَاء وَتُعِزُّ مَن تَشَاء وَتُذِلُّ مَن تَشَاء بِيَدِكَ الْخَيْرُ إِنَّكَ عَلَىَ كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرْ} الآية آل عمران 26
8 - عبدالله منصور السالمي الأربعاء 29 يوليوز 2015 - 05:54
امراءة في المكان المناسب أورجل في المكان المناسب
المهم ماهي النتائج تقليد ما تقليد لا الجزاير واحنا مطفرينو
9 - لا علاقة الأربعاء 29 يوليوز 2015 - 05:58
مالنا على هاد المقارنات الخاوية و لي بدون فائدة ؟؟! الناس واهلييييي فين وصلو و حنا مازاالين ف.. المغرب و الجزائر.. المغرب و الجزائر.. الحاصول.. الناس ف الناس.. والقرع.. ف مشيط الراس
10 - taha الأربعاء 29 يوليوز 2015 - 06:09
نعم الجزاير بلد مقلد للمغرب غي شتى المجالات لكن هده المرة التقليد ليس من صنع بوتزليقة. فرجل ميت حيى وقريبا سوف يخلفه شقيقه السعيد بو تحزيقة. يريدون تقليد المغرب حتى في الملكية وصنع ملك لكن الاصل لا يشرف
11 - inox الأربعاء 29 يوليوز 2015 - 07:03
كلاهما يعملان على إرضاء حكومات وجمعيات الغرب، ولو على حساب الشعب، ما يهم حكام العرب الملاحظات التي تصب في صالحهم تلاحظون هذا ضمن عناوين الأخبار الموجزة التي تكون أسفل شاشات حكومية(.. رئيس فرنسا السابق يشيد..، خبير سياسي امريكي يقر بجدوى سياسة...جمعية امريكية تجعل المغرب.... المهم عادة في الكائن العربي ينتبه الى ملاحظات البعيد ولا يهمه الذي يعيش قربه
12 - المهدي الأربعاء 29 يوليوز 2015 - 07:16
كان الأفضل القول ان بوتفليقة يستلهم من عاهل المغرب فكرة تقليد المرأة مسؤولية بهذا الحجم ، ونتمنى ان يستلهم ايضا سياسة اليد الممدودة للخروج من نفق الكيد والحقد والدس الذي لا يخدم في شيء شعبي البلدين ، الجزائر بمواردها الطاقية الهائلة تحتاج مع ذلك لمخطط تنمية بشرية ، وكل إطالة لأمد النزاع يضيع المزيد من الفرص والوقت على إقلاع المنطقة المغاربية ، فشردمة المقامرين الخونة من محتلي تندوف ليس لديهم ما يخسرونه لكن الجزائر بسببهم خسرت وتخسر الشيء الكثير ، لو قامت بجرد لما التهمته هذه الشردمة الضالة منذ تفجر الخلاف لأصابها الدوار ، ولو صرفت ذلك على تنمية بؤر النزاع في غرداية وباقي المناطق الملتهبة لكانت اليوم في حال غير ما هي عليه ، على القائمين على شؤون البلد أن يتساءلوا لماذا يحظى المغرب بثقة المستثمر الأجنبي ويطمئن اليه رأس المال المعروف بجنبه الشديد وتحظى مبادراته الخارجية بالدعم والإشادة ويحظى باحترام الدول الافريقية رغم ان وضعه لا يسمح بتوزيع الأظرفة والهدايا المكلفة عوض الانفعال كلما خطا المغرب خطوة ترى الجارة انه انتزعها منها ، العاقل من يتوقف بين الفينة والأخرى ليراجعه ذاته ومساره اين
13 - متابع الأربعاء 29 يوليوز 2015 - 07:28
ليس الوالية فقط..فحتى هيكلة الحكومة الجديدة مثلا ضم الصيد البحري الى وزارة الفلاحة ..و اصلاح الباكلوريا بستنساخ التجربة المغربية لتطبيقها السنة المقبلة..
14 - المهلهل الأربعاء 29 يوليوز 2015 - 07:40
والله الى عندك الصح أخويا، المغاربة دياولنا والجزائريين مراض نفسانيين كيفتاخرو بشي حوايج عفى عنها الزمن، حيث اصلا معندهوم باش افتاخرو
15 - سندباد الشرق الأربعاء 29 يوليوز 2015 - 08:03
من نقل انتقل ، هذه هي الحكمة التي تمشي عليها الجزائر. و خصوصا من المغرب الذ رب و علم و اعتنى برءيسهم حتى بلغ أشده و للأسف عض اليد التي اكلته و هو جاءع.
16 - larim الأربعاء 29 يوليوز 2015 - 08:19
خبر ليس مهم ولا يعني شيء فإختيار شخص لمنصب ما لن يخرج بعيدا عن إختيار رجل او إمرأة فليس هناك خيارات عدة.

كما ارجوا ان تتوقفوا عن مقارنة المغرب بالجزائر فنحن بعيدين كل البعد عنهم وإن اردتم المقارنة قارنونا بمن هم أفضل منا علميا إقتصاديا صناعيا ثقافيا وليس مثل هذه المقارنات الفارغة .
17 - بنمهفاك الأربعاء 29 يوليوز 2015 - 08:44
الحكومة الجزائرية مريضة بالمغربفوبيا انا من متتبعى قنوات الجزائر التلفزية لجس النبض و نعرف اش كيضور فى دماغات عجزة تكنة بن عكنون و الله اضحك تم اضحك حكام الجزائر يقلدون و بالحرف كل ما يعمله المغاربة ...امس تناولت القناة التانية المغربية وضعية السجون فى المملكة الشريفة ...الغد تناولت تلفزة الجزائر وضعيت السجون فى الجزائر و قضية العفوا على المساجين ... حكام الجزائر فقدوا بوصلة الطريق الصحيح ... الامريكان يستعدون للتغير نظام العجزة لحكام للجزائر الدىن وقفوا حجرة تعتر فى شمال افريقيا و اوقفوا نموها الجزائر مقبلة على تغيير نظامها فى الشهور المقبلة اولا هناك اضطرابات فى كل الوطن الجزائرى تاليها تدخل الدول الغربية لانشاء حكومة انتقالية بعدها تاتى انتخابات نزيه سيفوز بها من هو له الكفاءة فى حكم البلاد و هكدا سترتاح شعوب افريقيا الشمالية من من خربوا انفسم و ساهموا بشكل خطير فى تقليص النمو فى الشمال الافريقى و كما يقول المتل العامى المغربى مابقى قد ما فات
18 - sohail الأربعاء 29 يوليوز 2015 - 08:53
بوتفليقة مثله الاعلى هم ملوك المغرب خاصة الحسن الثاني فهو كان يحاول ان يقلده في طريقة خطابه وحديثه ومشيته حتى خيل له انه هو ملك الجزاءر وعندما شل عن الكلام والحركة امر اخاه سعيد بوتفليقة ان يقوم بكل ما يقوم بم محمد السادس معتقدا انه بهذا لاتقليد الاعمى سيحتفض بملكه على الجزاءر
19 - ماسيليا ايمدغاسن الأربعاء 29 يوليوز 2015 - 09:00
للناس لي تقول متقارنوناش مع الجزائر قارنونا مع تركيا او اسبانيا يرحم والديكن متضحكوناش لانو مناش في موقف ضحك اما باحثكم قولولو يزيد يبحث شوية سوف يجد ان ولاية تيبازة كانت على راسها والية لسنوات خلت و عندنا ايضا جنرال امراة و باقي المجالات حدث و لاحرج و اخطووووووونا شوية .freedom of expression
20 - مغربية الأربعاء 29 يوليوز 2015 - 09:03
اراد بتنصيبه لامراة والية محاكاة الملك محمد السادس نصره الله هيهات هيهات ان تصل يا بوتفليقة التراب الدي يمشي عليه جلالته لن تصل دكائه ،حبه لشعبه ، ثقافته و....شتان ما بين السماء واﻻرض يا ايها المعتوه هل من اخترع فكرة كمن قلدها ؟ وهل ليس هناك بلد اخر فوق الكرة الارضية لتقلده غير المغرب؟
21 - نسيم البحر الأربعاء 29 يوليوز 2015 - 09:28
كفى غباءا..!! لافرق بين المغرب و الجزائر و غيرها من الدول العربية كلها تعيش تحت وطأة الفقر و الجهل و التخلف..لا مستفيد من تناطح هذه الشعوب فيما بينها سوى الحكام لإلهاء هذه الشعوب المتخلفة.
22 - متابع الأربعاء 29 يوليوز 2015 - 09:42
التقسيم الاداري في المغرب يخالف مثيله في الجزائر. فولاية في الجزائر تقابلها اقليم في المغرب و يرأسها عامل .اما الوالي في المغرب فهو يراس جهة مكونة من 4 الى 5 أقاليم .فهناك ما يقارب 50 اقليم و عمالة بينما هناك 16 ولاية .و امراة برتبة عامل اي رتبة والي في الجزائر كانت منذ سنين خلت...اذن لا مجال للمقارنة مع وجود الفرق.
23 - Abdelhak-laabdi الأربعاء 29 يوليوز 2015 - 09:50
J en supplie tous nos frères commentateurs que nous cessions les critiques entre nous deux voisins frères, les responsables des deux pays savent leur chemin à suivre et que nous nous resterons des frères. Stop aux commentaires défavorables ça ne verse que de l essence dans le feu. Souhaitons le bon pour l avenir et nous demandons aux responsables algériens et marocains de cesser cette guerre froide qui n est pas en faveur de chacun de nous. S il y aura un accord entre l algérie et le maroc le nord africain sera un paradis.
24 - la fraternité existe الأربعاء 29 يوليوز 2015 - 10:04
Bouteflika était membre du parti marocain Istiqlal, au temps du protectorat français au maroc,pour marquer son appartenance à un parti qui luttait pour l'indépendance de l'algérie comme le maroc, de ce fait Bouteflika avait chanté l'hymne marocain ,on ne voit pas pourquoi des algériens vont être jugés pour avoir chanté l'hymne marocain,les hymnes algérien et marocain sont les deux des gloires pour les peuples frères algérien et marocain qui ont mis la main dans la main pour se libérer!
Bouteflika s'inspire de son pays d'origine le maroc,en nommant une femme comme walia,comme la marocaine walia de kénitra
25 - كوبيي. كولي،،، الأربعاء 29 يوليوز 2015 - 10:05
هناك أناس مرضي بكوبيي كولي. فهم ينقلون كل شيء و يعيقون طريق خصمهم بأنواع من التصرفات لعرقلة مصارهم هذا موجود حتي في الأسر ،،و غالبا ما ينتصرون انتصارا مزيفا لأنهم حين ينقطعون عن الاخر لا يجدون ما يقدمون و لا يؤخرون أنهم يسرقون كل شيء حتي "الافكار"،،عجب العجاب هولاء ليس في جعبتهم. شيء و غير قادرين علي صنع شيء خاص من أعماقهم يؤمنون كثيرا بالمثل القاءل "نقل انتقل" و المشكل أنهم يقفون حجرة عثرة امام من يمدهم بما يجعلهم علي ما هم عليه انه مرض يسمي "إلانانينة ،،،انا ، ،،او بس ،،علي وجه الارض ،،تجربة معاشة في الاسرة ،اما تعيين امراة فهي كما قال الكاتب "تجميل الأزمات" و نسي بوتفليقة، ان يبني شعار الماسونية علي باب المدينة كما هو الشان في المدخل الرئيسي للنقيطرة "عمودان طويلان" ،،كلما دخلت بينهم. عليك تذكر التعود من الشيطان الرجيم ربما لان هناك امراة،،و قال بعض الفقهاء اذا مرت أمامك إمرة في الصلاة فتعود من الشيطان الرجيم ،،
26 - Enseignant الأربعاء 29 يوليوز 2015 - 10:18
...Et le Maroc imite l'Algérie en adoptant un enseignement par le biais de l'arabe dialectal au niveau du primairire!
Par ailleurs, notre "chercheur" a oublié une carte majeure que joue le système algérien : celui de l'achat de la paix sociale avec l'argent du pétrole.
27 - nabil الأربعاء 29 يوليوز 2015 - 10:32
لا حنا مطفرينو لا هم مطفرينو مقابلين غير التنقيص فبعظنا
28 - المهدي الأربعاء 29 يوليوز 2015 - 10:35
علينا ان ندرك انه لا بأس ان تستفيد الشعوب المغاربية من بعضها و تتعاون، لا ان تحبك مؤامرات و عراقيل لبعضها البعض. إذا قدر الله و وقعت اضطرابات في بلد جار فلن نكون بمنئى عن المشاكل من قبيل اللاجئين و سهولة تسلل الإرهابيين وسنحتاج لاموال طائلة لضبط الحدود.
29 - - أحمد - الأربعاء 29 يوليوز 2015 - 10:41
لا يمكن لبوتفليقة التغطية على لاشرعية النظام الجزائري بتقليد بعض اجراءات ملك المغرب فالفرق بين ملك يحمل مشروعا مجتمعيا و يعمل على و قعنته ليل نهار و رئيس لا شرعية له و لا مشروع له بل هو مجرد واجهة لنظام مافيوزي قرصن السلطة من الشعب و مارس أبشع النهب و السرقات لدرجة أنه أدخل البلاد في عداد الدول المارقة الفاشلة ، فالفرق أكبر من أن يغطيه اسلوب " التمقريد " أو " كوبيي كولي " لاصلاحات المغرب المعترف بها دوليا
30 - abdellatrif الأربعاء 29 يوليوز 2015 - 10:43
comme elle a tjrs fait l'algerie a tjr imité le maroc dans sa politique mais il ont un retard kilometrique
31 - notre union, est vitale الأربعاء 29 يوليوز 2015 - 10:53
au commentaire no 7,le nom zerhouni vient du maroc, zerhoune est la première capitale idrissia musulmane au maroc,
autre personne que la dame que tu as nommée zerhouni, il y avait aussi le ministre algérien,de l'intérieur qui s'appelait zerhouni,
alors tu vois les marocains participent au pouvoir algérien,,donc pas de différence entre les peuples frères algérien et marocain,
les frontières doivent disparaître pour construire un maghreb fort ,un maghreb de fraternité,alors soyons à la hauteur de nos anciens qui ont combattu ensemble pour nos indépendances ,rendons-leur notre gratitude et notre reconnaissance et la joie de nous voir réunis!
32 - الجزائر أخت شقيقة للمغرب الأربعاء 29 يوليوز 2015 - 10:55
الجزائر أخت شقيقة للمغرب
للمرأة حقوقها في كل مكان..
مسألة تعيينها في مناصب عليا مسألة عادية بل واجبة فالنساء شقائق الرجال..
اختيار صورة الرئيس أمر مهم..لا أظن أن الصورة المختارة أعلاه بريئة..
المرجو احترام الزعماء..خصوصا أن الجزائر أخت للمملكة..
33 - السلاوي الأربعاء 29 يوليوز 2015 - 11:04
الجزائر يسيرها المغرب بطريقة غير مباشرة
34 - خالد الأربعاء 29 يوليوز 2015 - 11:04
هذا شيء قديم في الجزائر فهناك والية مستغانم و تيبازا. الحديث هو وصول المرأة الى رتبة جنرال في الجزائر بعد الترشح للرئاسة (لويزة حنون ) في 1999 و 30% من النواب و اقتحامها الدرك بقوة و الشرطة و الحماية المدنية بكل حيادية رغم تاخر المرأة الجزائر عن حقها اي 50% من المناصب الا انها تجاوزت المراة المغربية في الحقوق و الفرص المتاحة حتى انها تمنح الجنسية لزوجها الاجنبي
35 - عين العقل الأربعاء 29 يوليوز 2015 - 11:17
انه التقليد الاعمى بام عينيه .
36 - casawi الأربعاء 29 يوليوز 2015 - 11:56
الى اللذين ينتقدون الصورة :
انها مأخودة من القصر الملكي للمشور بتلمسان, فالرئيس طلب ان يستعينو
بالحرفيين المغاربة في فنون العمارة المغرية التقليدية لترميمه , بدل جلب قطع خشبية وجبسية من المغرب, فاستنجدتبهم وزيرة الثقافة خليدة التومي انذاك بهم, عندما تم اختيار تلمسان عاصمة الثقافة الاسلامية في 2011.
الا يذكركم اسماء " القصر الملكي" و المشور" بنفص الاسم في المغرب وكذلك نفس البناء و الزخارف و النقوش ? لماذا ? .....
bouteflika : les Marocains on su conserver leur patrimoine : هذا هو اسم الفيديو
37 - عبد الغني القاسمي الأربعاء 29 يوليوز 2015 - 12:54
حصل هذا التقليد مرات و مرات ،من مدونة الأسرة الى الانصاف و المصالحةو مسجد الحسن الثاني و الطرق السيارة و المخطط المديري و مخطط التهيئة للمدن و الضيعات النموذجية و و و العديد من قفزات التقليد التي لم تصل كلها الى مستوى المحاكاة الالايجابية و المطلوبة
38 - جزائري حر الأربعاء 29 يوليوز 2015 - 13:57
صدعتو رؤوسنا بحكاياتكم على المغرب الرشيد و الحكيم و و و...أولا نورية يمينة زرهوني والية في الجزائر منذ 1999 في تيبازة ثم في مستغانم...ريحو عاقلين يا المغاربة راكم خوتنا و والله لوكان واحد يتعدى على المغرب راكم ما تصيبو غير الجازايرين...قيلونا في راسنا و اتلهاو ببلادكم ربي يزيدكم إذا كنتو خير منا بصحتكم يا سيدي قيلونا برك!
39 - محمد الأربعاء 29 يوليوز 2015 - 14:02
منصب والية موجود في الجزائر منذ اكثر من عشرة سنوات، يمنية زرهوني مثلا تشغل منصب والية منذ 2000
40 - الحــــــاج عبد الله الأربعاء 29 يوليوز 2015 - 15:14
أتحدى (بوتف) أن يقترب من معبد السلطة الحقيقي التي هي المخابرات وعرابها التوفيق والعصابة المحيطة به، فهو يغير ويبدل القشور في محيطه فقط لإعطاء الانطباع على انه صاحب سلطة وتأثير.
يترنح في المربع المرسوم له قبل استيراده من الإمارات وتنصيبه رئيس ولا حول ولا قوة له من القرارات المصيرية التي تهم السياسة الداخلية والخارجية التي يتحكم فيها التوفيق ورجالاته في الظلام الدامس، والسيد (بوتف) يعرف جيدا حدوده
المجموع: 40 | عرض: 1 - 40

التعليقات مغلقة على هذا المقال