24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

04/07/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:3006:1813:3717:1720:4722:19
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | مدارات | هل تنتهِي سيطرة الأطبّاء على "المناصب الكبرَى" في وزارة الصحة؟

هل تنتهِي سيطرة الأطبّاء على "المناصب الكبرَى" في وزارة الصحة؟

هل تنتهِي سيطرة الأطبّاء على "المناصب الكبرَى" في وزارة الصحة؟

في سابقة هي أولى من نوعها، أصدر الحسين الوردي، وزير الصحة في حكومة تصريف الأعمال، مذكرة وزارية تفتح باب الترشيح لشغل مناصب المسؤولية الشاغرة بالمفتشية العامة وبالمصالح المركزية واللاممركزة بالوزارة ذاتها في وجه المهندسين والمتصرفين والممرضين، أو إحدى الدرجات ذات الترتيب الاستدلالي المماثل، ممن تتوفر فيهم الشروط، بعدما كانت هذه المناصب في وقت سابق حكرا على فئة الأطباء دون غيرهم من موظفي القطاع الصحي.

وفي هذا الصدد قال عبد المالك أولاد الشيخ، الباحث في الميدان الصحي، في تصريح لهسبريس، إن فتح باب الترشيح لمناصب المسؤولية بالمصالح اللاممركزة بوزارة الصحة ومناصب مدراء المستشفيات التابعة لها كان يحكمه عرف يقضي باحتكار الأطباء الموظفين أو المتعاقدين لمناصب المسؤولية، ولأول مرة في تاريخ الإعلانات يتم إدراج مرسوم رقم 2.11.681 لـ 25 نونبر 2011، المتعلق بكيفيات تعيين رؤساء الأقسام ورؤساء المصالح بالإدارات العمومية.

ووصف أولاد الشيخ الخطوة المفعلة من طرف وزارة الصحة بـ"الناقصة" وغير المنصفة، رغم انفتاحها على باقي موظفي القطاع من متصرفين ومهندسين وممرضين لشغل مناصب المسؤولية، مستنكرا تهميش فئة الممرضين بطريقة ممنهجة على حد قوله، من خلال اعتماد شروط تعجيزية كالسلم الإداري الحادي عشر أو رئاسة مصلحة، وهي الشروط التي لا يمكن توفرها إلا لدى فئة قليلة من الممرضين، في ظل عدم اعتراف وزارة الصحة بدبلوم التمريض كإجازة مهنية وعلمية وترتيبهم بالسلم العاشر لتسهيل ولوجهم لمناصب القرار.

وطالب أولاد الشيخ، وهو ممرض مختص في الأمراض النفسية، وزارة الصحة بتطبيق فعلي للمرسوم وإنهاء زمن احتكار الأقطاب الإدارية من طرف فئة معينة، خاصة الأطباء، مشيرا في الوقت نفسه إلى أن القطاع الصحي يعرف اختلالات عميقة متعلقة بالمجال الإداري، وخروقات دستورية، خاصة الفصل 154 المتعلق بالمساواة وتكافؤ الفرص.

وينص الفصل ذاته على تنظيم المرافق العمومية على أساس المساواة بين المواطنات والمواطنين في الولوج إليها، والإنصاف في تغطية التراب الوطني والاستمرارية في أداء الخدمات التي تُخْضع المرافق العمومية لمعايير الجودة والشفافية والمحاسبة، وكذا المسؤولية، وتخضع في تسييرها لمبادئ وقيم الديمقراطية التي أقرها الدستور، على حد تعبيره.

أما محمد صدور، الكاتب الإقليمي للاتحاد الوطني للمتصرفين المغاربة بشفشاون، فيرى، وفق تصريحه لجريدة هسبريس الإلكترونية، أن الوقت قد حان للقطع مع الممارسات القديمة في تدبير الموارد البشرية بصفة عامة، وخصوصا في ما يتعلق بالترشيح لمناصب المسؤولية، من خلال اعتماد الكفاءة المهنية كمعيار للتباري على مناصب المسؤولية، بعيدا عن كل الاعتبارات الفئوية، وزاد الإطار الإداري نفسه: "ليس أن تكون طبيبا معناه أنك قادر على تدبير شؤون مركز استشفائي أو مندوبية إقليمية للصحة، بل إن اﻷمر يتعلق بما راكمه اﻹطار، سواء كان طبيبا أو متصرفا أو ممرضا، من كفاءات مهنية وحنكة تدبيرية تجعله قادرا على ممارسة دور القائد "Leadership".

وأعطى النقابي ذاته المثال بتجارب دول، مثل فرنسا، في شغل مناصب المسؤولية بالمستشفيات العمومية، مشددا على كونها ليست حكرا على الطبيب، وزاد: "مدير المستشفى هناك ذو تكوين إداري وتدبيري محض، وإلى جانبه هناك منصب مدير الشؤون الطبية".

من جانبه اعتبر عبد النور البقالي، عضو المكتب الإقليمي للنقابة الوطنية للصحة العمومية (ف.د.ش) بعمالة المضيق الفنيدق، فتح باب الترشيح لمناصب المسؤولية الشاغرة بالمفتشية العامة والمصالح الممركزة واللاممركزة لوزارة الصحة في وجه جميع الموظفين المرتبين في السلم 11، تفعيلا لمقتضيات المرسوم 681-11-2، في شأن كيفيات تعيين رؤساء الأقسام ورؤساء المصالح بالإدارات العمومية، بمن فيهم المتصرفون والممرضون، "مجرد ذر للرماد في العيون وإيهام الرأي العام بمساواة وهمية".

وبرر البقالي موقفه بالشروط التعجيزية وشبه المستحيلة المطلوب توفرها في الممرضين، والعيوب التي تشوب المباريات في مرحلتها الانتقائية، وما تعرفها من محسوبية وطبقية، على حد قوله.

وأضاف البقالي، في تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية، أن الوضع القائم يعبر عن تهميش فئة الممرضين جراء عدم الاعتراف الوزارة بدبلومهم ومعادلته بالشهادة الملائمة في نظام إجازة- ماستر- دكتوراه، مشددا في الوقت نفسه على تناقض المذكرة الوزارية التي تخول الترشح لمناصب المسؤولية وحرمان الشغيلة من إجازة وطنية، على الأقل، لتقلد منصب المسؤول، وزاد: "هذا ما يعري السياسة التوهيمية لوزارة الصحة التي نرفضها بشدة".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (54)

1 - Mohamed الأحد 12 فبراير 2017 - 10:10
الاطباء في بلادنا يفعلون مايريدون, حتى اصبحوا من اغنياء هذا البلد بدون مراقبة ولا ضرائب .
كيف يعقل استشارة طبية في الطب العام ب 150درهم والخاص بين 250و500درهم وقاعاة الانتظار مدكوكة بالزبائن ,بالاضافة الى علاقاتهم ببعضهم ,السكانير وغيره.
من يراقب هؤلاء واين هي مصلحة الضرائب
2 - منير الأحد 12 فبراير 2017 - 10:18
في رأيي الطبيب و الممرض يلزمهما الوقاية و العلاج اما الإدارة فيلزمها المتصرفون
3 - abdelmalek الأحد 12 فبراير 2017 - 10:55
تنقسم المؤسسات الإستشفاىية إلى 3 أقطاب
قطب إداري، قطب طبي، و قطب تمريضي
منذ الإستقلال و الأطباء بالنغرب يحتكرون القطب الإداري مما اعطاههم القوة للتحكم في القطاع الصحي، فحالة الفساد القائمة في المستشفيات بالمغرب سببها الرئيسي هو تغول الأطباء.
المهم هو ان الطبيب مكانه مع المريض و ليس في كرسي الإدارة، الوزارة دائما تتبجح بنقص الموارد البشرية خاصة الأطباء فلماذا أكثر من 2000 طبيب كلهم يشتغلون بالإدارة و المواطن المسكينن يعاني الويلات.
4 - مواطن ملاحظ الأحد 12 فبراير 2017 - 11:00
الاطباء هم اليد اليمنى لوزارة الصحة
رغم مشاكل القطاع الكثيرة المتعلقة بضعف الميزانية المخصصه ... و التي تكاد تساوي الميزانية المخصصة لوزارة الثقافة
الا ان الطبيب يتحمل جزءا من المسؤولية
فهو : الوزير و المندوب الاقليمي و الجهوي و مدير المستشفى و رئيس مصلحة
5 - Abdou الأحد 12 فبراير 2017 - 11:03
تصوروا معي رئيس المحكمة عون قضائي!!!
6 - رشيد الأحد 12 فبراير 2017 - 11:10
السي الوردي (كيكوي وبوخ) كل مرة يرضي طرف ويسحق الاخر . والعكس . يخدم مصلحته الشخصية ممزوجة بالقليل من رضى الشعب المغلوب . وقليل من رضى الجهاز الصحي المنعدم الانسانية . اذا مرضت مرضا مزمنا في المغرب وليس لديك مال . فانتظر الموت. لا ضمير لا رسالة مهنية شريفة . ولا رحمة
7 - جمال المغربي الأحد 12 فبراير 2017 - 11:10
خطوة محمودة لأن تدبير المؤسسات لا يجب ان أن يرتبط فقط بمعايير محدودة. يجب تعميم هذا الاجراء بالنسبة للمعاهد والجامعات ومدارس المهندسين التي تعرف أغلبها مشاكل بسبب سوء التسيير نظرا لضعف أغلب الأساتدة في هذا المجال
8 - أنس الأحد 12 فبراير 2017 - 11:13
ما علاقة التسيير و مهنة الطب ليكون تقلد هاته المناصب حكرا على الأطباء ؟ من الاجدر تقلد هاته المناصب من مختصين في التسيير لكن بنا ان تكوينهم بعيد كل البعد عن القطاع الصحي فل تكن اذن مفتوحة لكل مكونات القطاع من موظفين و تقنيين و ممرضين و مهندسين و أطباء. أليس هذا هو مبدأ المساواة في تقلد الوظائف العمومية الذي نص عليه الدستور. لقد ولى عهد تحكم فئات معينة من المجتمع فمرحبا بالتغيير ...
9 - Lamya الأحد 12 فبراير 2017 - 11:15
هناك مادة تدرس اسمها Leadership management تدرس للذين هم يرغبون في تدبير الشؤون في كل المجالات مثلا مدرس او ممرض..واكتشاف المواهب في مجال التدبير مع التجربة التي راكموها في تخصصهم و التكوين المستمر باحداث Workshops في مجال التدبير.
10 - Abdou الأحد 12 فبراير 2017 - 11:27
Donc bientot un infirmier directeur de CHU , waoo realy funny
11 - bnadm الأحد 12 فبراير 2017 - 11:29
الوزير لم يجد حلا غير فتح باب هذه المناصب على المهندسين المتصرفين موالين صايكوك و السكالسية .نق ة واحدة علة بوابة الوزارة الالكتروني تبين للجاهل عدم تقدم الاطباء لهاته النناصب منذ سنوات .لا لشيئ الا لانها مناصب دون مسؤولية حقيقية وكالعادة الاطباء اول من يفهم القالب في هذا البلد
12 - Nabila الأحد 12 فبراير 2017 - 11:29
A mon avis les medecins doivent quitter ce pays ou ils n ont aucune valeur et partir chez les gens qui valorisent et apprécient leur valeur je veux dire les pays developpės
13 - farid الأحد 12 فبراير 2017 - 11:32
bonjour,

le Maroc sans les ingénieurs n'a pas de valeur, il faut laisser le chemin aux ingénieurs pour les postes de responsabilité, aux gens du math, les admins ou autre n'ont aucune compétences, on travail avec eux, que du bla bla bla et bla bla...
14 - مواطن متتبع الأحد 12 فبراير 2017 - 11:36
سيطرة الاطباء على مناصب القرار لم يتبعه سوى المشاكل , فعوض ملئ الاطباء لمناصبهم الحقيقة اي التطبيب و علاج المرضى , اصبحوا يتهافتون على المناصب العليا و بالتالي يتسببون في فراغ خطير , عواقبه تراكمت لسنوات و كانت النتائج كارثية من سوء التسيير الاداري و العشوائية الى تطبيب هزيل ,,,
نحن كمواطنون راعون بمسؤوليات الاطباء و الممرضين ، ونحيي من هذا المنبر الممرضين المرابطين في الجبال بحكم اني اقطن بادى الرى النائية بجبال الاطلس المتوسط نواحي ميدلت ، المستوصف المتواجد هناك نجد دائما الممرض وحده كما انه جزاه الله خيرا حتى خارج اوقات العمل يساعد ويراعي الحاجات، طبعا لانه ابن الشعب و تكوينه انساني اكثر مما هو مادي , تحية للممرض احترمه و اتمنى له حياة مهنية موفقة, وعلى الدولة تحسين ظروف عملهم لينعكس ذلك ايجابا علينا كمواطنين... تحية لكم يا هيسربيس
15 - الرحمني الأحد 12 فبراير 2017 - 11:57
كيف سيتصرف الممرض مع الطبيب عندما يكون في مركز المسؤولية والطبيب درس 8سنوات زائد 4سنوات للتخصص والممرض درس 3سنوات
16 - زهير عبي الأحد 12 فبراير 2017 - 12:23
اخي الترشح لمنصب مسؤولية له شروط و اذا استوفت الشروط فمرحبا بالكفاءة , ومن قال لك ان الممرض درس 3 سنوات فقط ؟؟؟ يا عزيز راجع الشروط و عاشر الممرضين لتعرف من هم و اغلبهم درس 5 سنوات ، 3 سلك اول و 2 سلك ثاني ، ومنهم من هو حاصل على الدكتوراه في القانون او الاقتصاد او البيولوجيا او او او او .. فكرك محدود للاسف ، وفي اعتقادك باك زائد سبع او ثماني سنوات محصورة للاطباء فقط هههه للاسف
17 - ded الأحد 12 فبراير 2017 - 12:26
هدا هو مفهوم تكافئ الفرص ليس البلوم معيار بقدر ماهي الكفاءة ففي وزارة الفلاحة غير بعيد كانت المراكز الفلاحية وحتى مكاتب الاستثمار الفلاحي تسير من طرف مساعدينتقنيين وكانت الامور في احسن الامور وحتى الضيعات الفلاحية بسوس كانت تسير بتقنيون والامور والحمدلله لان المسالة مسالة كفاءة
وللعلمكم فان ااوظيفة العمومية قبل مجيء بنكيران كانت تكافئ الفرص مثال وزارة الفلاحة يمكن لتقنيي السلم 10 ان يحضى بالمسوولية
غير ان اللوبي المتحكم في الادارة حاول طمس هده الحقيقة ووفرها لدوي الدبلومات ولو كانوا لايفقهون
18 - AAA الأحد 12 فبراير 2017 - 12:29
pour que notre système éducatif puisse s'améliorer il faudrait que le corps administratif de nos établissements scolaires ne soit pas constitué uniquement des "plus anciens" enseignants
19 - Karim الأحد 12 فبراير 2017 - 12:39
Au commentaire n15
Le médecin n'a étudié que 4 ans vraiment que 4 ans de théorie et de casse tête et les autres années c'est à dire 3 ans c'est que des stages hospitalier facile
Alors arrêter de nous dire à chaque fois que le médecin à étudié 7 ans
Compris
Merci hespress
20 - المتصرف التازي الأحد 12 فبراير 2017 - 12:39
المشكل مطروح حتى في وزارة التربية الوطنية ففي الوقت الدي تدعي فيه الوزارة بوجود خصاص فظيع في الموارد البشرية تفتح الباب على مصراعيه للاطر التعليمية المعينة للتدريس في اقسامها وصرفت الدولة عليها اموالا طائلة من اجل التكوين البيداغوجي و ليس الاداري و دلك من اجل اسناد لها مهام هي بعيدة عنها كل البعد في الوقت الدي نجد فيه اطرا ادارية عليا في نفس الوزارة من طينة المتصرفين مهمشين يقرؤون الجرائد امام اعين المعلمين و الاساتدة الدين يقومون بالتخلويض داخل النيابات و الاكاديميات و الحرص على مصالحهم الشخصية لان فاقد الشيء لا يعطيه و لاحول و لا قوة الا بالله العلي العظيم ....انتهى الكلام ارجو من هسبريس النشر ثم النشر و شكرا //
21 - متصرف الأحد 12 فبراير 2017 - 12:44
إلى ** الى مشيتي ل فرانسا و السويد ممرض بدرجة دكتوراه يدير أطباء مالها اش فيها ... الدمياطي زعما .. شويا ديال السيميولوجي مع الفارماكولوجي... او باغين تلغيو الاخر شوية ديال التواضع الله يخليكم..راه عندي صاحبي كان ophtalmologue في كازا مشا لكندا ما قبلوهش ف l'ordre des medecins دابا خدام سكرتير ف clinique privee واش فراسكم بلي كاين شي أطباء في المغرب ما تاي عرفو حتى les soins d'urgences ...
22 - مواطن الأحد 12 فبراير 2017 - 12:45
هاد الوزير واعر، واعر بزاف!! هذه بداية السقوط إلى الهاوية، تصوروا معي مسؤول الأرشيف في مؤسسة تعليمية يصبح مدير أو مفتش المؤسسة!! سوف نصبح من الهواة!! ألا يعلم السيد الوزير لم مناصب المسؤولية تلك شاغرة منذ مدة، فالمدراء ليس لهم من المسؤولية شيء غير تطبيق التعليمات الآتية من أعلى ثم محاسبتهم في حال وجود خلل ليسوا هم أصلا المسؤولون عن اتخاذ القرارات التي أدت إليه!!
23 - yassine الأحد 12 فبراير 2017 - 12:48
كل من يتحجج بنقص خبرة الأطباء في مجال التسيير لا يعلم انه في السنة الأولى و الخامسة يدرسون مادة الصحة العمومية كما يوجد اطباء متخصصون في الصحة العمومية دراسة 4سنوات بعد الدكتوراة فضلا عن وجود المدرسة الوطنية للصحة العمومية المتخصصة في التكوين المستمر في هذا المجال
24 - Mohssin الأحد 12 فبراير 2017 - 12:55
ااطبيب مكانه المساشفى أو المركز الصحي وليس اﻹدارة وهذا سبب رئيسي لكون المغرب يندرج ضمن لائحة 57 دولة تعاني من النقص الحاد في الموارد البشرية...كم من مركز صحي بدون طبيب.....
أشير هنا إلى قضية التمييز بين الموارد البشرية امتيازات بالجملة للطبيب في حين أن الممرض لم ينل إلا مسمى الممرض المجاز بالسلم 9 بعد 3 سنوات من التكوين ....
25 - الى * الأحد 12 فبراير 2017 - 13:05
الفحص في اغلب الدول الاروبية بالعيادات الخاصة باكثر من 60 ارو، تاكد من ذلك قبل التعليق، واختي ذهبت مرة في امريكا الى المستعجلات وانتظرت ثلاتة ساعات تم فحصها طبيب وطالبتها ادارة المستشفى ب300 دولار ، نعم 300 وليس 30 اي ثلاثة الاف درهم،اما في المغرب فثمن الفحص مقبول والمشكل هو ان صندوق الاحتياط يجب ان يعوضه بنسبة قد تصل الى 80 في الماءىة للمريض, هذا ما يجب ان تدافع عنه يامسكين بدل ان تطالب بافقار الجميع بحجة انك فقير،اما المسالة الثانية التي ينبغي ان تدافع عنها فهي رفع مستوى الخدمات المجانية في القطاع العام وانذاك لن يرغمك احد على الذهاب الى العيادات الخاصة، اما الاطباء فتطالبهم الدولة ب40 في الماءىة من الداخيل كضرببة وهم يسجلون رقما على ورقة الميتيال يشير اليهم ويمكن على مصلحة الضراءىب مراقبة مداخليهم من خدال ذلك
اما القول بانك فقير فيجب اذن ان تفقر غيرك ايضا فقول يعبر عن نفسية مريضة.
26 - رشيد الأحد 12 فبراير 2017 - 13:07
هل. بهذا الإجراء ستحل مشاكل الصحة؟
نريد زيادة عدد المستشفيات و تزويدها بالأدوية و باليد العاملة، أما الإدارة فيستحسن أن تبقى في يد أمينة و خبيرة بالميدان...
أين السكانير و التحاليل الخبرية و الأدوية؟؟
27 - ANAS الأحد 12 فبراير 2017 - 13:32
ان تغول الاطباء ليس له حدود
فرغم اخطائهم الطبية وهي بالالاف ورغم اغتنائهم على حساب فقراء هذا الشعب
تجدهم يتبجحون بالعلم ويطالبون دائما بالمزيد.
إن لم يتحرك المجتمع المدني فسيقع لنا ما وقع في تونس حاليا إذ تظاهر الاطباء تضامنا مع زميلتهم الطبيبة التي قتلت رضيعا ووضعته في " كارتونة" وزعمت أنه ولد ميتا! !!
إن الأطباء في المغرب يعيثون فسادا دون حسيب ولا رقيب
28 - القانوني الأحد 12 فبراير 2017 - 13:43
نتحدث عن الدكتوراه الوطنية التي حصل عليها كتير من غير الاطباء في مجالات تخدم التسيير والتدبير كالقانون والاقتصاد اما المغالطة فهي دكتوراه في الطب بدل دبلوم الدراسات الطبية المعادل لشهادة الماستر
29 - طبيبيييييب الأحد 12 فبراير 2017 - 13:45
ااعطوني اسم بلد متقدم يديره ممرض ...ههههه
اودي بساليتو...
30 - عبد الرحمان الأحد 12 فبراير 2017 - 13:50
الى صاحب التعليق رقم 5 تم 10 نعم نعرف انك طبيب متعصب وبسبب تسيير الاطباء لهدا القطاع وصل الى ما وصل اليه اوفيما يخص التسيير او ادارة المستشفى الحامعي فلا يمكن ان يعول فيها لا على الطبيب ولا على الممرض رغم كفاءة الممرض او المهندس او الاداري فمكان الطبيب والممرض هو المركز الصحي او المستشفى من اجل تقديم الخدمات للمواطنين وحتى تبقى مرتاح البال فقد ولى زمان الوصاية الطبية وكن على يقين انه في القريب العاجل ستكون تحت وصاية فئات اخرى لها دراية بالتسيير وبالخصوص الممرضين الدين ساهمو في تكوينك وتكوين اغلب الاطباء
31 - Medecin الأحد 12 فبراير 2017 - 13:58
Cher monsieur nous arrêterons de vous dire les difficultés et la longueur des études médicales quand vous aurez pris connaissance de la justesse de l'information : 3 ans de théorie pleine puis 4ans partagés entre stages les matins et théories l'après midi et gardes toute la nuit en moyenne deux fois par semaine et 1weekend par mois et à la fin une annee entière de de formation pratique et de préparation de thèse de doctorat . Le spécialiste va continuer 4a5ans en fiction de la spécialité et va avoir encore des cours des stages et des examens .... Alors retenez ce parcours avant de vous fâcher et rappelez vous qu'avec les soldats les medecins sont le seul corps mobilisable 24h/24 pour veiller à ce que vous avez de plus cher c'est à dire votre sante !! N'oubliez pas qu'un simple mal de tête ou de gorge vous fais courir chez ce medecin tant décrié qui restera le seul capable de régler votre problème comme il l'a déjà fait avec succès pour un grand nom re de vos proches et de vos amis a
32 - ghayour الأحد 12 فبراير 2017 - 14:06
عجيب أمر معظم الوزارات في شأن التعيينات في مناصب المسؤولية . فجلها إن لم نقل كلها تتكون من لوبيات تتحكم في مصير التسيير الاداري للوزارات . فمثلا وزارة الصحة يسيطر عليها الأطباء و وزارة الفلاحة و التجهيز و النقل يسيطر عليها المهندسون بالرغم من عدم توفر هؤلاء الأطر على مؤهلات إدارية يهمهم شيء واحد إنجاز أكبر عدد من الصفقات فقط وبعدهم الطوفان . يجهزون على الأخضر و اليابس نقصهم في التكوين الإداري يحولهم إلى متشددين ، مسيطرين . أتذكر لما كان يشتكي أحدهم من كون أحد الأطر الإدارية يعرقل سير الصفقات بتشدده في مراقبة مدى ضرورة إنجاز بعضها فقلت له ذلك ضروري لمصلحة الخزينة و أكدت له أن مسؤولا إقليميا مثله يسير موارد بشرية أكثر ما يسير ميزانية الوزارة و بالتالي يتعين أن يتوفر على كفاءة في ميداني التسيير الإداري و الموارد البشرية غير أنه غضب من رأيي في الموضوع .
33 - médecin الأحد 12 فبراير 2017 - 14:21
Il faut laisser les potes de responsabilités a des cadres de la santé qui ont suivi une formation de gestion que ca soit médecins aux autres chacun a sa place dans le système. Il faut barrer la route aux opportunistes malheureusement Mr wardi ne place pas la bonne personne a la bonne place et comment vs voulez que la santé change!!
34 - bnadm الأحد 12 فبراير 2017 - 14:52
ههههههه والمعلم مكانه المدرسة ماشي وزير و رئيس برلمان الله يعطينا وجهكوم .
35 - Imane الأحد 12 فبراير 2017 - 14:53
الاطباء في بلادنا يفعلون مايريدون, حتى اصبحوا من اغنياء هذا البلد بدون مراقبة ولا ضرائب .
كيف يعقل استشارة طبية في الطب العام ب 150درهم والخاص بين 250و500درهم وقاعاة الانتظار مدكوكة بالزبائن ,بالاضافة الى علاقاتهم ببعضهم ,السكانير وغيره.
من يراقب هؤلاء واين هي مصلحة الضرائب
36 - borhan الأحد 12 فبراير 2017 - 15:08
On peut avoir comme administrateur n’importe qui, ça ne changera pas la situation de nos hôpitaux. Car ce qui intéressent nos médecins c’est le 4x4, la villa, la ferme et les vacances à Malaga. Que le patient souffre ou qu’il crève, ça ne les dérange pas. Monsieur le Ministre, il faut revoir tout le system, car le personnel de votre département est plus malade que les patients qui viennent chez vous. Je n’ai jamais vu un médecin marocain souriant en face du patient ou prendre le temps pour lui expliquer sa situation pour remonter son moral. Que de l’arrogance. A Madame Nabila (com.12), si vous allez dans les pays développés, votre soi-disant doctorat sera échangé dans le meilleur des cas par un certificat d’une aide-soignante. Quant aux ingénieurs, c’est la même espèce. Il suffit de voir leurs œuvres et les comparer avec l’étranger pour s’en rendre compte
37 - نعم الأحد 12 فبراير 2017 - 15:30
في امريكا القاضي لا يحكم على المتهم
بل ينطق بما حكمت به لجنة المحلفين والتي تتكون من عامة الناس المشهود لهم بالنزاهة في البلاد
38 - rami الأحد 12 فبراير 2017 - 16:09
القطاع يعرف خصاصا مهولا في الأطباء والممرضين ، فالاولى ان يخرج هولاء الى الميدان ويترك التسيير للإداريين . اما بالنسبة لمشاكل الأطباء والممرضين فهناك دائماً مسؤولا عن الشؤون الطبية في المستشفيات زيادة على الاجتماعات الدورية .
39 - رضى الأحد 12 فبراير 2017 - 16:11
المشكل ليس في من سيدير المستشفيات

المشكل في السياسة الطبية الوزاريةو الخريطة الصحية
المشكل في الوزير شخصيا الذي إبان عن عدائه اتجاه الطبيب و الجسم الطبي
المشكل في ان الدولة رفعت يدها عن الصحة التي هي حق دستوري فأين هو هدا الحق بالنسبة للمواطن
المشكل في خوصصة قطاع الصحة و اعطائه للوبيات وتفريغ المستشفى العمومي من كافة مكوناته أطباء ممرضين إداريين أدوية معدات ........ ماهادا؟
إصدار قرارات كهذه ماهي الا لتنمية و تشجيع مناقشات لاصحاب عقول محدودة

رحم الله قطاع الصحة في المغرب
40 - موحند ازايي الأحد 12 فبراير 2017 - 16:26
سؤال جديد بسيط هل كل الممرضين الدين يطالبون بما يطالبون به متصرفون فعلا. فعلهم كانوا ممرضيين وادلو للوزارة ايام الغفلة بشواهد الاجازة في اللغة العربية والتاريخ والجغرافيا وأصول الدين والدراسات الإسلامية وقليل منهم في الاقتصاد والقانون والعلوم الحقة. هل بهذه الشواهد تريدون تسيير قطاع كقطاع الصحة. وهل في نظركم سينجح متصرفةن أو إداري أو ممرض في تسيير مستشفى جامعي كل رؤساء مصالحه أساتذة جامعيون. شويا ديال الرزانة وشويا ديال العقل. وشوفو المشاكل الحقيقية التي يتخبط فيها القطاع.
41 - Medecin الأحد 12 فبراير 2017 - 16:46
لماذا تضخمون الموضوع

انا طبيب باك +16 حاصل على شهادة تدبير من enas و لا اريد ان أدير اي مستشفى او مندوبية لان السياسة الصحية غير موجودة و الميزانية تدار في الوزارة
فلمادا أكون كركوز سياسة وزارية غير موجودة و أتحمل فشل مخطط غير موجود
انا درست لكي اشفي المريض و عندما افهم ان الدولة لم تريد ان تتحمل مسؤوليتها في توفير اقل ما يمكن لعلاج المريض فإنني ارفض ان أشارك في هذه الجريمة

ان الوزير لم يعلن عن قراره هدا الا بعد ان اغلب الاطباء رفضوا شغل هذه المراكز و لماذا أقصى الممرضين حاملي شهادة التدبير من دوريته هذه؟

أتمنى ان تفهموا كلامي جيدا
42 - مواطنة غيورة الأحد 12 فبراير 2017 - 16:49
مبادرة جيدة الدكتور الوردي وهذا مانعرفه عنك من حسن الأخلاق والانصاف بين الموظفين، ولكن أعرف كذلك أن الأطباء سيقاومون قرارك بكل قوة، وأتمنى كذلك مثل هذا القرار في وزارة التعليم وينتهي استحواذ الأساتذة على كل المناصب القيادية، وهذا ما أدى إلى تدهور التعليم العالي والنتيجة فوضى في التسيير والتدبير.
43 - Hamid الأحد 12 فبراير 2017 - 17:10
Au commentaire 19 je ne suis ni medecin ni étudiant en médecine mais c'est 6ans de théorie (dont 4 ans de theorie+pratique) et un ans de pure pratique(la 7eme ou le médecin prepare tous ce qui theorique pour passer les examens cliniques) et faut pas oublier la these de doctorat qui 100% theorique puis si le médecin a accès a la spécialisté il a 4-5ans de théorie+pratique supplémentaire et si il veux continuer son parcours il 2ans de théorique de plus donc ca peut varier de 7ans ->14ans d'etude
44 - طبيب الأحد 12 فبراير 2017 - 17:48
قرار تافه و شعبوي... لا يهم إن كان المدير أو المندوب طبيب أو ممرض، المهم أن يتوفر على تكوين في التسيير من المعهد العالي للصحة العمومية ENSP ( inas سابقا) ... و لكن يجب أن يتوفر هذا المسؤول على صلاحيات حقيقية. و هذا غير موجود، لذلك يرفض اغلب الاطباء هذه المناصب و تبقى دائما شاغرة، ما عدا بعض الانتهازيين. الصحة العممومية سائرة إلى الحضيض مع الاسف
45 - الحسن الأحد 12 فبراير 2017 - 18:28
الاطباء الممرضون المتصرفون. لمذا تم تغييب التقنيين؟
46 - محمد الأحد 12 فبراير 2017 - 20:27
ليس بالضرورة إذا كنت طبيبا أن تكون إداريا جيدا المهم التفاني في العمل هن الممرضيين من هم أحسن بكثير من الاطباء على جميع الاصعدة هذا قرار جيد يستحق التشجيع .
47 - خالد الأحد 12 فبراير 2017 - 20:28
درست ١٠ سنوات إذا أنا خاص
أن أطباء المغرب يكررون حجة دراسة أكثر من عشر سنوات لسفك دماء الناس وهذا يتعارض مع روح المهنة
هل يطلب سائق سيارة الأجرة ثمنا غير معقول لأنه يسوق السيارة ١٢ ساعة يوميا لسنوات عدة
48 - فاطمة الأحد 12 فبراير 2017 - 20:37
مكينش الطبيب ...كلمة يستقبل بها المريض في المستشفى العمومي .ومن ابشع صور استغلال المرضى ان يكون لديك موعد وتحضر للموعد وتظل ليوم كامل تنتظر الطبيب تم يخبرونك ان تتوجه الى الكلينيك .... وستجده هناك .....تروات يجنيها الاطباب الام المرضى .
49 - احب وطني الأحد 12 فبراير 2017 - 21:24
الاطباء يقولون :
انا قريت 8 سنوات حتى 16 سنة
و انا كمواطن اقول للطبيب نتا قريتي على حساب الدولة باش تداوي الناس ماشي تجلس فالمكتب و تسني الأوراق
فريتي كل هاته السنوات باش تشخص الأمراض و توصف الادوية و ليس الجلوس في في المكاتب 5 نجوم.
سنوات تكوينك من اجل المريض و ليس من اجل التسيير
50 - إلى الطبيب باك +16 الأحد 12 فبراير 2017 - 21:25
هذه الأسطوانة المشروخة تكررونها بمناسبة وبدون مناسبة
إذا كان مستواكم فعلا باك +12 او +16
انشروا ابحاثكم في المجلات العلمية المتخصصة وارونا اكتشافاتكم وعلاجاتكم المبتكرة..
أما ان تتباهوا على البسطاء من هذا الشعب ب"كارتوناتكم " فهذا دليل على خوائكم العلمي وبؤسكم الأخلاقي
دون الحديث طبعا عن معاملاتكم الوضيعة في المستشفيات والعيادات ....
51 - mouatin الاثنين 13 فبراير 2017 - 00:31
لمعلوماتكم ايضا فديبلوم دكتوراه الطب لا يعادل الدكتوراه الوطنية
52 - مغربي..... الاثنين 13 فبراير 2017 - 00:37
الأطباء لم يسيطروا على المناصب فحسب !!!! بل منهم من سيطر على مستشفيات الدولة ويسعى في خرابها وتعطيل خدماتها قصد جعلها مجرد مصيدة فقط لإستدراج ضحياهم صوب مصحاتهم الخاصة . في منتهى الجرم وغياب الانسانية
53 - Jaq الاثنين 13 فبراير 2017 - 07:46
عون قضاءي ماشي هو الممرض...ممرض.مهنة وتكوين اجباري....اماالعون فمن الشارع(الجامعه)الى العمل.....
الممرض باستطاعته ان يكون عون قضاءي.... والعون لايمكنله دالك ابدا...لان علوم التمريض تتطلب
54 - سعيد الاثنين 13 فبراير 2017 - 13:51
الجنازة كبيرة وميت فار, كم هي هذه المناصب ? محسوبة على رؤوس اصابع اليد الواحدة,مدير الموارد البشرية مثلا وبضعة مناصب اخرى لا تستحق هذا الجدل,
المجموع: 54 | عرض: 1 - 54

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.