24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

21/08/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:1706:5013:3617:1120:1221:32
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع انشقاق حزب العدالة والتنمية بعد التصويت على "فرنسة التعليم"؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | سياسة | بأصوات 241 من ممثلي الأمّة .. البرلمان يصادق على "فرنسة التعليم"

بأصوات 241 من ممثلي الأمّة .. البرلمان يصادق على "فرنسة التعليم"

بأصوات 241 من ممثلي الأمّة .. البرلمان يصادق على "فرنسة التعليم"

بعد الجدل الواسع الذي رافق مساره التشريعي بالبرلمان والخلاف الحاد داخل حزب العدالة والتنمية حول مضامينه، صادق مجلس النواب، في جلسة عمومية مساء اليوم الاثنين،على مشروع القانون الإطار رقم 51.17 المتعلق بمنظومة التربية والتكوين والبحث العلمي، يقر تدريس بعض المواد العلمية والتقنية باللغة الفرنسية.

وعقب جلسة نقاش استمرت لساعات، صوت 241 نائبا برلمانيا لصالح مشروع القانون الإطار، ضمنهم نواب حزب العدالة والتنمية، بينما عارضه 4 نواب (نائبان من البيجيدي واثنان من فيدرالية اليسار)، مع امتناع 21 نائبا.

وبخصوص المادة الثانية المثيرة للجدل المتعلقة بـ"فرنسية التعليم"، صوت 144 نائباً برلمانياً بالموافقة عليها، بينما امتنع عن التصويت نواب "البيجيدي" و"الاستقلال"، وعددهم 118، مع معارضة نائبين من فريق العدالة والتنمية هما أبو زيد المقرئ الإدريسي ومحمد العثماني، اللذين خالفا قرار الأمانة العامة التي كانت قد دعت إلى التصويت فقط بالامتناع. كما صوت أعضاء مجلس النواب على المادة 31 المتعلقة بالتناوب اللغوي بموافقة 144 برلمانيا وامتناع 116 من فريقي "البيجيدي" و"الاستقلال".

وقاطع الجلسةَ التشريعية بعضُ نواب حزب العدالة والتنمية الموالون لعبد الإله بنكيران، على رأسهم إدريس الأزمي الإدريسي، رئيس الفريق المستقيل، احتجاجا على إقرار الفرنسية لغة تدريس رسمية لبعض المواد العلمية والتقنية.

وتنص المادة الثانية التي يرفضها "البيجيدي" و"الاستقلال" على أن التناوب اللغوي هو "مقاربة بيداغوجية وخيار تربوي مندرج يستثمر في التعليم متعدد اللغات، بهدف تنويع لغات التدريس إلى جانب اللغتين الرسميتين للدولة، وذلك بتدريس بعض المواد، ولا سيما العلمية والتقنية منها، أو بعض المضامين أو المجزوءات في بعض المواد بلغة أو بلغات أجنبية".

وتقر المادة 31 أيضا تدريس المواد العلمية والتقنية باللغات الأجنبية في المغرب؛ إذ تنص على "إرساء تعددية لغوية بكيفية تدريجية ومتوازنة تهدف إلى جعل المتعلم الحاصل على الباكالوريا متقنا للغتين العربية والأمازيغية، ومتمكنا من لغتين أجنبيتين على الأقل؛ وذلك إعمالا لمبدأ التناوب اللغوي في التدريس، كما هو منصوص عليه في المادة الثانية من مشروع القانون".

وفشل عبد الإله بنكيران، الأمين العام السابق لحزب العدالة والتنمية، في إقناع برلمانيي حزبه بإسقاط القانون الإطار للتعليم؛ إذ اختار الفريق التصويت لصالح مشروع القانون برمته رغم اختلافه حول المضامين المتعلقة بلغات التدريس.

وكان رئيس الحكومة السابق دعا نواب ووزراء حزبه إلى تحمل مسؤوليتهم فيما يتعلق بالنقاش الجاري حول مشروع القانون المتعلق بالتعليم، حتى لو أدى الأمر إلى سقوط البرلمان وسقوط الحكومة.

وقال بنكيران إنه فكر كثيراً في مغادرة حزبه بعد التصويت على مشروع القانون الإطار في لجنة التعليم والثقافة والاتصال، مضيفا: "لم أعد أشعر بأنه يشرفني أن أنتمي إلى حزب أمانته العامة تتخذ هذا القرار مهما كانت الدوافع". لكن يبدو أن بنكيران سيتخذ موقفا جديدا من إخوانه بعد التصويت على المشروع في الجلسة العمومية.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (149)

1 - rodeo الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:17
يجب إعادة تكوين المدرسين اولا حتى يتمكنوا من التأقلم مع الوضع الجديد أما التلاميذ كان الله في عونهم فهم في مختبر تجارب لا يعلمون ما هي النتيجة
2 - عبدو من الرباط الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:18
أغلبهم كوسالا ولا يتوفرون على شهادات وأغلبهم لم يتعدى المستوى الإعدادي وفي الأخير مصير المغاربة هم من يحدده فعلا أقسم انني لم أجد العبارات الملائمة سوى حسبنا الله ونعم الوكيل فقط يريدون تكليخ الشعب الذي من المفروض هو من يحدد مصيره بواسطة استفتاء كما في الدول الديمقراطية.
3 - محمد الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:22
اذن ليتم تغيير لغة الدستور الى لغة المستعمر.وا أسفاه على وطن يدرس بلغة مستعمره. من صوت لا يمثلنا فنحن إما امازيغ أو عرب. و هذا وطننا و لسنا فرنسيين. و هويتنا أمازيغية عربية مسلمة. و إن شاء الله لن نقبل بتغيير هويتنا.
4 - وعزي الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:22
تصويت باطل لأنه غير دستوري. اللغة الدستورية للبلد لا يمكن استبدالها بلغة أجنبية، وفوق ذلك، لغة المستعمر القديم/ الجديد.
5 - باغي يفهم الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:23
هل تريدون ان يتقن التلميذ عند حصوله على البكالوريا العربية و الأمازيغية و لغتين اجنبيتين ؟؟؟؟؟ زيادة على المواد العلمية و التقنية محااااااااااال هاد الشي هل التلميذ الفرنسي يتقن الفرنسية و ثلاث لغات اخرى ؟ سؤال مهم
6 - وجدي الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:24
قمة الاستهتار و قمة الازدواجية . ماذا يعني ان تعارض قانونا و في يوم التصويت تمتنع بدل ان تصوت ضده ؟؟؟ ما هذا العبث؟ و الله لم ارى حزبا منبطحا كالعدالة و التنمية . لقد دخلتم التاريخ بجبنكم . اقوالكم في واد و افعالكم في واد آخر. وكلنا عليكم الله انتم و كل احزاب هذا البلد
7 - عمر الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:24
المشكلة في كون البعض يقول بأن القانون يضرب مجانية التعليم الثانوي والتعليم العالي حيث سيصبح بالمقابل ادفع تقرأ ويلا ماعندكم سير تكمش ....أما التعليم الابتدائي والاعدادي سيبقى مجانيا ...فهل هذا صحيح ؟؟؟
8 - مغربي الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:25
صوتوا أو لا تصوتوا، خدلتم المغاربة ودافعتم عن لغة الاستعمار ولم احترموا دستوركم فكيف تحترمونا. كالو شمتك كالو أعرفتك.
9 - عدنان الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:25
المرجوا من كل من قرأ تعليقي ، ان يدعو لي بالغيب بالهجرة في اسرع وقت ان شاء الله . لا حول و لا قوة إلا بالله العلي العظيم ، ان لله و إنا إليه راجعون.
10 - مصطفى الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:25
بهذا القانون المسموم تم دق المسمار الأخير في نعش التعليم. والله لو كانت الفرنسية مفيدة في شئ لما حث وزير التعليم الفرنسي الطلاب الفرنسين على تعلم اللغة الإنجلزية.تبا ثم تبا ثم تبا لكل عبيد الماما فرنسا.
11 - skitiwi الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:26
اذا كان اغلب كراسي البرلمان يجلس عليها ما لم يرى جامعة للتعليم العالي في حياته فكيف به يقرر في شؤون تحدد مصير التعليم ....فرنسا ما زالت متغلغلة في عروق الدولة العميقة و هي من تتحكم في الاعناق بكل وقاحة .
الفر نسية لغة ميتة و لا تصلح الا لتوطيد اتباع و عبيد جدد للامبريالية الفرنسية المتعجرفة
اذا كان ولابد فالانجليزية اكثر جدوى من فرنسيتكم العوجاء .
12 - محسناوي الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:27
مبروك للمغاربة دهب أستعمار وحل أستحمار وأرتمى أخر أحزاب المسمى العدالة والتنمية في حضن السلطة يجب صلاة الميت على السرك المسمى البرلمان دار نيام وتسمين أرصدة على حساب أموال الشعب؟! السخربة هي تلاميد أطلس ومناطق طبقة مسحوقة حتى العربية لا ينطقونها جيدا صار الفيل أفيال والمشكلة التعليم تلخص في لغة يكدبون ويكدبون حتى تصدقون من ينتطع يقول أن فرنسية حلا لتعليم لوصلت دول أفريقيا قاطبة مصافي دول لكن ماعسانا أن نقول في الجهل وأستبداد متفشي في بلاد لكم يوم ستحاسبون
13 - mwatin الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:27
بان للعيان والعميان من يسير النياام
14 - نوام الأمة الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:27
حاشا واش يكونوا نواب الأمة
يوم عن يوم تدفعوننا لمقاطعة الانتخابات كل شيئ له علاقة بالسياسة
لا خير يردى منكم نوام الأمة
بصحتكم التعويضات والتقاعد والشعب يستحق أكثر مما يمارس عليه
15 - الحسين الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:27
هاؤلاء النواب لا يمثلون الا انفسهم ولا يمثلوز غالبية الشعب المغربي لانهم خالفوا للدستور المغربي لان اللغة العربية و الأمازيغية هي اللغة الرسمية للملكة المغربية. ونريد من المحكمة الدستورية ان تقول كلمتها في هذا الامر.ان كان لها استقلالية حقيقية.
16 - لاجئ مغربي الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:28
الساعة فرنسية، و الأبناك فرنسية، كان لزاما أن يكون التعليم للفرنسية، حتى تبيع لنا فرنسا ما يتبقى لها من كتب، ربما أن المطابع الفرنسية على وجه الإفلاس، يجب انقاذ بلاد المقيم العام.. و تبا للذئاب الملتحية الذين عادوا بمغربنا للوراء
17 - soussi الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:29
وقال بنكيران إنه فكر كثيراً في مغادرة حزبه بعد التصويت على مشروع القانون الإطار......... الماء و الشطبة حتى لقاع البحر
18 - maazouz الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:30
ماموقعك.الحالي.من.الاعراب????اتركه يعزي.نفسه.ويتهيء له
19 - العروبي الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:31
ابناء الأغنياء يدرسون الفرنسية والإنجليزية من الروض .اما نحن الفقراء الطبقة الكادحة ندرس الفرنسية حتى القسم التاني ابتدائي بالطريقة التي لانفهمها اما عمتي الانجليزية حتى الثانوي. لنقارن الفرق بين ابناء الميسورين وأبناء الشعب في المستوى في المادتين وحتى في المناصب .لهذا انا مع تدريس اللغة الفرنسية من القسم الأول ابتداءي بشكل بسيط وسهل هذا هو الأساس لتكوين التلاميذ ليتمكنوا من دراسة المواد العلمية باللغة الفرنسية مع التركيز على اللغة الانجليزية من القسم الأول اعدادي.
20 - البيجدي خان الشعب الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:31
ألم أقل لكم إن العدالة والتنمية حزب منافق ...متعرفش فين تشدو ...غدا سيخطب آية الله التبريري ليبرر هذه الخيانة بالمصطلحات المعروفة : مصلحة الوطن ...الاصلاح في ظل الاستقرار...التجديد في ظل الثوابث ...بغيتو غي المبررات عطى الله ....الكارثة بعد هذا التصويت سيخرج زعماء البيجدى بدون خجل ليقولوا : نحن لن نفرط في الثوابت والهوية ...أشمن ثوايت واشمن هوية ياك ما ديال فرنسا ....أما ديال المغرب راه كولشي فرطو فيه .. فينكم لي صوتوا على هذا الحزب ؟ ....
21 - مواطن متابع الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:31
لا الحكومة .. ولا البرلمان .. كلاهما لا يمثلان الشعب . لا شيء يتغير .. الا التفنن في الضحك على المغاربة .. وتفرقتهم وبث الشقاق بينهم .. لتستمر المسرحية .
22 - 30 سنة في التعليم الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:32
الحل المستدام ليس "فرنسة التعليم" و ليس التعريب .. الحل المستدام للمنظومة التربوية الفاشلة منذ الإستقلال إلى يومنا هذا هو "مغربة التعليم" مع الإنفتاح على اللغات الأجنبية .. و تخصيص مكانة خاصة للأمازيغية لتلعب دور اليونانية القديمة في أوروبا و تخصيص مكانة خاصة للعربية لتلعب دور الاتينية في العالم .. ليكون في علمكم أن اللغة المغربية يفهمها و يتحدث بها 40 مليون مغربي و مغربية من طنجة إلى الكويرة .. و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته.
23 - Akatsuki no yona الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:32
لغة العلم هي الانجليزية شاء من شاء وكره من كره فوقاش يفهم هاد القوم بلي الفرنسية اكل عليها الدهر وشرب ومصااالحاشي !!
24 - محمد الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:32
ليس بغريب على برلمان وجد ليحطم أمال أجيال بأكملها ماذا جنينا من ماما فرنسا سوى التخلف والاندثار والتبعية المطلقة إذا كانت فرنسا. تدرس
تلاميذها العلوم باللغة الانجليزية فلماذا نفرض على ابنائنا هذه اللغة البائسة
25 - مهندس مغربي الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:33
أصلا اللغة الفرنسية ليست لغة علمية، يجب إعتماد اللغة الإنجليزية كلغة للمواد العلمية و التقنية، و اللغة العربية للمواد الأدبية.
26 - الحسين الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:34
لوان اماما اوخطيبا تكلم عن هذا الموضوع واراد ان ينتصر للدستور والدفاع عن اللغة العربية سنسمع ان التعلبمات كالعادة جاءت من وزارة الاوقاف با يقاف الامام وعزله.
27 - متتبع الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:35
بلافريح يصوت مع المتشددين لكي يخلق البوز لنفسه و هدا همه
السيد درس في المدارس الفرنسية و دهب الى فرنسا و يريد ان يبقى ابناء الشعب مكلخين باش يبان هو واعر
لا ترجوا خيرا ممن لا يحب الخير لاخيه
28 - أحمد العيون الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:35
تحية تقدير وإعجاب من اخيك أحمد بمدينة العيون لك الصديق الفنان الكاريكاتيري المبدع بوعلي ، الوجهين في اللوحة المعبرة يحملان دلالة الفرنسة بكل جشع وضحك على الذقون، ولا نملك كمواطنين غيورين لا حول لنا ولا قوة إلا القول : (يا ليت فراسة المؤمن في النهاية تنتصر للهوية والسيادة)، حقا لم يرحل الاستعمار الفرنسي إلا شكلا ولكنه باق في كل التفاصيل ببلادنا ، رحم الله المفكر المهدي المنجرة !
29 - nabil الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:35
ياودي راه مابقاتش باش من لغة عنقراو راه بقات فكيفاش الطالب استوعب الدرس اما اللغة ماشي مشكل .بلا مايكثر اللغط على هذا الموضوع .
الحقيقة راها واضحة
30 - تلميذ الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:35
انا و بصفتي تلميذ اقول كيف تتلاعبون بمستقبلنا ضل لي سنتان فقط وبعد ان درست 10 سنين بالعربية ساكمل المسار بالفرنسية رغم حبي لهذه اللغة الا ان هذا التلاعب لا يجب ان يكون
31 - MAARROOKKI الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:36
لم يجد بنكيراان و من معه ما يعارضون في هدا المشروع غير اللغة الفرنسية و تنساو جميعا مجانية التعليم العمومي فلن ننسى القولة الشهيرة للوزير وعضو الأمانة المتأسلمة (الي بغا يقري ولادو يدير يدو في جيبو )
أما تأطير التعليم الخاص والزامه باليات المراقبة و التتبع و الردع الحقيقي فلا مجال له في هدا النقاش
32 - عبدو الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:36
حسبنا الله ونعم الوكيل، نوام الامة هادا فاش حادكين تابعين غير مصالحهم الخاصة اما الشعب اللي صوت عليهم منو للواد.
33 - مراقب من بعيد الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:38
Bye bye le Maroc
... دبا منين يتخرجو الناس صيفطوهوم لكيبيك يبيعو البنان و لا الهايتي يحاربو المجاعة.. وا عباد الله، جبدو ليا دولة وحدة مدخلا اللغة الفرنسية في المقرر ديالها واش مطفراه.. راه فرنسا براسها غادا في انهيار.. نخاف على المغاربة في المستقبل الله يحفض واحد النهار حتى يفرشو الكراطن في الأزقة ديال تركيا ولا أوغندا طالبين اللجوء بحال الأفارقة
حتى حاجا مابقات كاتبشر بالخير في بلادنا.. الاستعمار داير فينا ما بغا.. ما غادي يبدا التغيير حتى الشعب ينوض نوضة راجل و يقول. ÇA SUFFIT
34 - beni الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:38
لقد سئمنا الكثير من التغييرات في نظامنا التعليمي. أنا واحد من جيل السبعين وقد درسنا طوال حياتنا بالفرنسية وفي النهاية كما لو أننا لم ندرس أي شيء. لقد كنا محظوظين للسفر إلى الخارج لاكتشاف أن المشكلة ليست في الدراسة باللغة العربية أو الصينية ، ولكن المشكلة هي لسوء الحظ الإدارة الإستراتيجية لوزراء التعليم الذين مروا خلال هذه العقود والذين لم يعرفوا كيفية التنظيم والمضي قدماً لتصحيح الفجوات في نظامنا التعليمي!
35 - أشرف الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:38
كنا نضن أن للشعب صوتا بفضل العدالة و التنمية. فإكتشفنا أن ذلك الصوت ما هو إلا صوت بنكيران. و ما كانت الأغلبية من حزبه يتبعونه إلا لأنه كان الرقم القوي في المغرب. فلما قضى المخزن منه نحبه إنقلبو على أعقابهم. نفاق المصلحة و الوصولية. لا نرى خيرا في مستقبل المغرب
36 - Abdou الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:40
الا كانت هناك نية الى التخلي على اللغة العربية في تدريس المواد العلمية و التوجه الى فرنسة هده المواد فالاجدر ان يتم اختيار اللغة الانجلزية لغة العلم والبحث والابتكار عوض اعتماد لغة موليير التي تتراجع شعبيتها يوما بعد يوم
37 - ولد حميدو الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:44
فرنسة التعليم كانت لسنوات و سنوات فلمادا كل هدا الضجيج الان ام ان السبب قرب دخول المدارس و المعاهد الانجليزية للمغرب
اظن بنكيران انكلوساكسوني يحارب الفرنسية
انتظروا اللايف هدا المساء فلن ياتيه النوم
مشكلة هادي
ياك اللي دارها المخزن هي اللي كاينة و علاش مصدع راسو
38 - adnane الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:45
أنا مع تدريس العلوم باللغات الأجنبية طالما لم يتم تطوير اللغة العربية لتصبح لغة علمية. منذ قرون لم تكن هناك علوم متطورة. ولم تكن الانجليزية او الفرنسية تحتوي على المصطلحات العلمية التي نعرفها الآن. ولكنها واكبت التطور. العربية هناك من يريد ان لا تظاف اليها اي كلمة لا توجد في القرآن.
39 - Kareem الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:46
ملي كاتضرب قطاع جد حساس، كالتعليم، كاتخربق المنظومة، و تردوا فهاد الحال، فراك دمرتي مستقبل أجيال صاعدة اللي معول عليها المغرب.

دمرتوا المغرب بيديكم، غدا ماتلوموش الغرب ولا أكذوبة "الحساد" اللي دمروه.

سالينا.
40 - Mockingjay الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:47
عيوش طلع فوق البرلمان وبال على المغاربة كاملين
41 - عبد المجيد الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:47
العالم يشتغل بالإنجليزية والمغرب يتبع ماما فرنسا
42 - sami الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:48
اخير مسمار يدق في نعش العدالة والتنمية الى مزبلة التاريخ لم تقدموا شيئ يذكر لا للمغرب وللمغاربة بل انهكتموه بزيادتكم في كل شيئ كنتم كدمى في ايادي اسيادكم نفذتم اجنداتهم في كل شيئ الانتخابات القادمة ستجدون انفسكم للوحدكم تبكون على مصداقيتكم ونزاهتكم التي طالما تغنيتم بها وبعتموها بأبخس الاثمان ...
43 - محمد ايوب الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:49
(ممثلو الامة):
اعتقد أن هذا المصطلح كبير عليهم للغاية..فممثلو المة كان عليهم طلب عرض هذا القانون على الاستفتاء الشعبي لكونه من النصوص التي ترهن مصير ابنائه..لا ادري الى متى سنظل خانعين وخاضعين لفرنسا تتحكم في مصيرنا مباشرة او عبر نخبتها بينما اغلب الدول الناهضة هجرت اللغة الفرنسية لانها ليست لغة البحث والانتاج العلمي..
انتصر اللوبي الفرنكفوني ببلادنا وانفضح اولائك الذين كانوا يتبجحون بالدفاع عن لغة القرآن الكريم في برامجهم..كان الله في عونك يالغة الضاد..فابناؤك هم أول من يهينك..وهنيئا لماما فرنسا ونخبتها بوطننا..
44 - متتبع حر الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:49
العدالة والتنمية حزب المناصب والمصالح كل ما يهمه هو المصلحة الخاصة تاجر بالدين الإسلامي حتى وصل إلى الحكم ليبيع ويشتري في الشعب حسبي الله ونعم الوكيل
45 - تاوناتي من فرنسا الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:49
عنوان المقال هو: البرلمان يصادق على فرنسة التعليم، وهو عنوان خاطئ. الصحيح هو: البرلمان يمتثل للأوامر القاضية بفرنسة التعليم..
46 - معلقة الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:50
هدوك لي صوتو اغلبهم معارفينش علاش صوتو كيحسابو راسهم مصوتين على رحلة لتركيا لشخصين
47 - ههه بركاك في الطاليان الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:50
ليس المشكل في لغة التعليم، مع اني افضل العربية و الإنجليزية.
المغاربية خارج المغرب أكملوا دراساتهم، بالروسية، و الإنجليزية، و الإسبانية، الإيطالية، البرتغالية، اليابانية، الألمانية،. الخ.
المشكلة في الديموقراطية حتى في التعليم. حيت من لا يستحق تلقاه داخل مهندس، طبيب.. الخ.
بكل صراحة في المغرب لا يكفي الذكاا. أو القرآنية، خاص معاهم تاحراميات، و الرشوة. أو بزاف....
تعلموا القرآنية مع تاحراميات باش تاخدوا حقكم في المغرب. و السلام.
48 - Meryem الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:50
طفروه حتى بالعربية بقات غير الفرنسية أصلا الفشل متجدر في منظومة التعليم لا حول ولا قوة إلا بالله
49 - طارق الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:51
أكثر اللغاتِ استخداما
تُعتَبَرُ اللغة مُرتبطة ارتباطاً كلّيّاً على الدولةِ نَفسِها مِن حيث معايير كثيرة مِنها القُوّة الاقتصاديّة، القُوّةِ العَسكريّة، المَجال العلمي والمَعرفي) وهذِهِ التصنيفات تلعب دورٌ كبير على شُهرةِ اللغة، ومن أشهر لغاتِ العالم استخداماً هِيَ: اللغةِ الإنجليزيّة: تَحتَلُّ اللغةِ الإنجليزيّة فِي المرتبةِ الأولى مِن حيث الأهميّة لأنّهُ لا يخلو إستخدامَها فِي التكنولوجيا والدراسات الجامعيّة التي تعتبر اللغةِ الإنجليزيّة هِيَ اللغةِ التعليميّة، وذلك عدى عن البرامج ولغاتِ البَرمجة مُكتُوبَةٍ باللغةِ الإنجليزيّة.
50 - احمد الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:52
هؤلاء ليسوا ممثلي الشعب فهم لا يمثلون الا انفسهم الا القليل الناذر منهم من رحم الله
51 - عبدو الأنصاري الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:52
"إذا أسندت الأمور لغير أهلها فانتظر الساعة"
كيف يعقل أن يكون مصير المتعلمين من تلاميذ وطلاب بين أيدي نواب لا يتجاوز مستواهم المعرفي الثالثة إعدادي؟
كان الأولى من ذلك سن قانون لا يسمح بترشح نواب بمستوى معرفي هزيل يتهجون الكلمات في قبة البرلمان جعلونا أضحوكة أمام العالم ومن تابع مجلس نوابنا في التلفاز لامحالة سيعمم أن مستوانا يشبه أو يقل عن هؤلاء الأغبياء اللذين يتولون زمام أمورنا.
#اللهم إني أسألك الهجرة#
52 - مغربية الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:53
السلام عليكم
دبا حنا لقرينا بالعربية خاصنا محاربة الامية باللغة الفرنسية الهدر المدرسي غدي يكثر ابنائنا وبناتنا شكون غادي يراجع معهم وشكون لغدي يفهمهم فدار
53 - الحاج ادريس بنخيرة الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:53
في الواقع انا كمان جدا لكل من ساهم وخطط وصوت للنجاح هذا المشروع المستقبلي الذي سيفيد كثيرا أطفالنا . ارى وقد تدرجت في سلالم التعليم أربعون سنة ان جمع من ساهم من قريب أو بعيد في إنجاح المشروع التعليمي خدمة لقاءات أكبادنا قد ساهموا في مستقبل واعد للأجيال النية والتنمية .وجزاكم الله خيرا والحمد لله.
54 - Hicham الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:53
أعد من الجيل الاول الذي جرب فيهم التعريب وانا جد مسرور لهذا التعديل فقط لأنني ساواكب أبنائي بهذه الطريقة في التدريس واعيشها معهم
كما أنني جد مسرور لأرى حزبين العدالة والتنمية والأصالة والمعاصرة وقريبا الاستقلال تنسف من الداخل autodestruction لأن قوى التقنيين والتكنوقراط من التلاميذ والطلبة قادمة لاريب .
55 - said الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:53
رحمة الله على التعليم بالمغرب لمدة ثلاثين سنة أخرى. وكل ذلك بسبب رعب بثته إطلالة على البرلمانيين من المستشار عزيمان.
56 - بن علي الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:55
يعتبر قطاع التربية التعليم بمتابة العمود الفقري لباقي القطاعات الأخرى التي تبقى رهينة بمدى تحسنه وجودة مضامينه و أهدافه التي تسطر لمستقبل الأمة .
هل الساهرين على مشروع الإطار رقم 15.17 المتعلق بمنظومة التربية والتكوين والبحث العلمي يعرفون ما يريدون لهذا البلد ؟
57 - نورالدين@اوربا الاثنين 22 يوليوز 2019 - 23:58
الامر ليس بالسهل، التعريب كان دوما متاهة صعب الخروج منها. في سنوات التمانينات كنت ادرس بالمغرب و كان قد تم تعريب عدة مواد و كنت من الفوج الذي خدم كفئران تجربة، و كان الامر صعبا جدا خصوصا فيما يخص المصطلحات التقنية و المهنية و اللغة العلمية و الرياضية.الان الفرنسة لابد منها لأن التعريب السابق لم يقم النهوض به على اكمل وجه. و أيضا المواد الأكثر خدمة للبشرية و الأهم في المسار الدراسي و البحثي ليس لنا فيها ارشيف و لا مراجع بالعربية سوى القليل. كنت قد خضت تجربة خاصة بفرنسا من اجل العمل على رقمنة الخطاب اللغوي و طُلب مني عمل بحث الماجستير الأوربي على اللغة العربية ولكن انعدام المراجع أوجيني على ترك الامر و العمل على اللغتين الإنجليزية و الفرنسية. وحتى الكوريون و الصينيون و السلاڤ ... تمكنوا من ذلك اما نحن اصحاب ل الضاد فنائم البحث عندنا.
58 - متابع الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 00:01
قوانين مصيرية للشعب تمرر على حين غفلة منه و هو يتابع فيديوهات تشتيت الإنتباه و يتناقل أخبار الراقصات و الشواذ.و كما قيل، نحن شعب لا يستحي!
شعب مكانه تحت التراب لا فوقه
59 - net الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 00:02
العبيد تيقولو بااااااع بالاجماع
60 - رأي1 الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 00:03
اراد الغراب ان يقلد الحمامة في مشيتها فلا هو نجح في تقليدها ولا هو حافظ على مشيته.نحن مغاربة ومن المفروض ان نبقى مغاربة وان نقوي مغربيتنا وان ننهض بها ونرتقي .لكننا فشلنا وعدنا الى المربع الاول وسنبقى فيه ما دمنا على هذه الحال..
61 - بن سي عبد السلام الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 00:05
للأسف تلاميذنا لا يتقنون حتى لغتهم، التي يسمعونها منذ صغرهم من خلال الأسرة، الرسوم المتحركة،المسجد، الإعلام،...ومن المدرسة....وفي الأخير نطلب منهم التعلم باللغة الفرنسية...يعني سنكون أمام عشرات الآلاف من الفاشلين في الدراسة سنويا....والأخطر من كل هذا طبقية جديدة....وستتغول المدارس الخصوصية والساعات الإضافية....جميع الأحزاب تراجعت إلى الوراء...ولم نعد نميز بين الأغلبية الحكومية والمعارضة...الأخيرة تصوت لصالحه...والحزب الحاكم يمتنع....
62 - متابع لأخير المهازل الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 00:05
التفرنيس او برق متقشاع مصطلحان جديدان يتطابقان مع مستوى استاذ و طالب اليوم و التعليم العمومي شجرة وصلت المصائب إلى جدورها فكم باقي من عمرها و العدالة و التنمية حزب مرتزق و عليهم ان يبرموا اتفاقية مع شركة Gillette
63 - عبد الصمد الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 00:06
كيف لغير متعلم ان يصوت على قانون اطار ...بل ماذا سيفهم من تصويت البرلمان البريطاني على دخوله الى الحقل التعليمي وطبعا بمقابل ....كيف يمكن ان يفهم ان مصالح الفرنسين والبريطانين في صراع ذاخل وطنه ....وكيف .. ومن النخب المستفيدة ...شركات المطابع التي لا يعرف احد كيف اكتف مشتريات التعليم . .كيف يمكن ان ثمن بيع اسهم مدرسة للكندين بشرط عدم اشهار الثمن وكيف ....النخب السياسة متشتة لصالح من ...يجب اعادة النظر في التعددية الحزبية والنخب السياسية لانها اول عدو ضد الوطن
64 - مواطن الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 00:06
ظهر الحق وزهق الباطل
الرجوع الى عين الصواب
سوف تستعيد ابناءنا بوصلتهم المفقودة منذ عقود، وسوف يتغلبون على بعبع اللغة في جميع المؤسسات سواءا الاكاديمية او التكوينية،وسوف يكون الاندماج سهلا للغاية اسئلوا الجيل 60 نيات وكذا 70 نيات من القرن الماضي كانت حاجز اللغة غير مطروح بقدر ما كانت المعلومة ثعبة المنال انداك(بسبب غياب الانترنيت)
ادن هنيئا لابناءنا،لكن في المقابل يجب التشبت بهويتنا و ان لا نهمل لغاتنا الاصلية (العربية والامازيغية والحسانية وحتى الدارجة)
65 - عبداللطيف الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 00:07
اللغة الفرنسية لغة فقيرة بالمقارنة مع اللغة الانجليزية
66 - Chne الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 00:10
إذا أردنا تعريف معنى هويّة شعب في كلمةٍ... قلنا "هي لُغَتُهُ"
67 - وزارة التزنديق والتتكليخ الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 00:11
عوض فرنسة التعليم وارضاء ماما فرنسا كانوا يدخلوا الانجليزية من الابتدائي وكنا غنربحو درجة في ربط الاجنبي بالكفاءة دبا حنا بحال الا شرينا بارابول انالوجيك والعالم خدام بالنيميريك
68 - الطاهر جوال الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 00:12
اللغة لا يتقنها الا أبناؤها لأنهم أعرف بخباياها و أسرارها و الأساتذة المغاربة من أجيال عهد الاستقلال و ما بعده كانوا يتقنون اللغة الفرنسية لأنهم تتلمذوا على يد أساتذة فرنسيين و هم الذين تم تعريبهم فيما بعد و هم الآن في عداد المتقاعدين...فمن سيدرس اللغة الغرنسية اذا للتلاميذ مع العلم أن مستوى حاملي الشهادات حاليا مستواهم هزيل في اللغات و في الفرنسية بالخصوص..؟
69 - Khalid الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 00:14
And the regime will waive its magic wand. The teacher will become proficient teaching Mathematics in French after they have been teaching it in Arabic in few weeks. Morocco is the country of miracles.
70 - فاطمة الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 00:18
الله يخد الحق فاللي ضرب الهوية ديالنا فالمقتل واللي رد ولادنا فئران تجارب
ومشينا عاود واحد 30 عام أخرى ديال حيد هادي رد هادي...
وليكم الله ياوليدات الطبقة الكادحة
71 - الحاج الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 00:20
المعلقون يتحدثون عن اافرنسية واتحداهم ان يقدموا جملة في المادة 2 والمادة 31 بها كلمة فرنسية هناك لغات اجنبية اما العربية والامازغية فالتنصيص عليها واضح. كفى من مغالطة المغاربة الفقهاه الذين يتباكون على العربية ابناؤهم يدرسون في مدارس اجنبية زوروا مدرسة بنكران لتروا ماذا تدرس وهو يدرفدموع التماسيح على العربية لان اصحابه الفقهاء يخافون على اماكنهم.
72 - اطلس الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 00:22
أمر عادي مادمنا تحت السيادة الفرنسية اقتصاديا ورياضيا وسياسيا فلماذا لا يكون التعليم من بين هذه الأساسيات
73 - mans الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 00:22
إنهم تلمسون العزة في غير ما أنزل الله......
وهذا حال أغلب الدول العربية
حكام جهلة وشعوب مغيّبةإلى الله المشتكى....!!!!!!!!!!
74 - البوهالي الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 00:24
سحقا ثم سحقا ثم سحقا لكم إلى يوم الدين اللهم عليك بهم فإنهم لا يعجزونك
75 - صديق حسين الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 00:25
انتصرت لغه جُون بَاتِيسْت بُوكْلَان و ) المُلقب ب مُولْيير على لغه عمرو بن عثمان بن قنبر الحارثي والمعروف ب سيبويه
76 - بوجادي الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 00:27
فرنسة التعليم ، تدريج التعليم، تشنويت التعليم ....
اللي ما فهمتش او بالاحرى اللي كايطرطق ليا المرارة كيفاش حزب يقود الحكومة و لديه اغلبية ... يمتنع عن التصويت !!!؟ بحال راجل ما عندو كلمة فدارو ، المرا تتحكم بوحدها.
هل انتم ضد !!؟ اوا اسيدي صوت بلا
هل انتم مع !!؟ اوا صوت بنعم
ايام الحملة الانتخابية علاش ما قلتوش لينا غانبدلو لغة تدريس المواد العلمية ؟!!
فهمت !! نتوما ضد و لكن معندكمش الجهد اللي تقولوا لا لسيادكم !!!؟ بغيتوا تخليو ما تقولو و تخرجوا عينيكم نهار توليو فالمعارضة ؟ زعما حنا مابغيناش و داكشي اوامر عليا !!؟

ماكدبوش مين قالوا عليكم حزب المنافقين .
77 - مبروكي الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 00:29
يعد تدريس العلوم باللغات الاجنبية منذ الشنوات الاولى من التعليم الخيار الصائب والناجع والناجح الذي من خلاله تتاح لكل شرائح المجتمع المغربي من التمتع بتعليم شامل وشمولي وعام عالمي يتيح لاجيال المستقبل ويمكنهم من امكانية متابعة الدراسة او العمل خارج ارض الوطن ومتابعة الابحاث في اوربا او امريكا
لذلك كمواطن غيور على مستقبل التعليم اثمن ما قام الفريق الذي صوت لصالح عامة الشعب المغربي.
78 - salim الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 00:31
الاحزاب الوطنية خصوصا دات التوجه اليساري كانو يغوتو ويضربو في الطاولة ايام المعارضة بعد وصولها الى تدبير الشان العام لاحظو ما دا وقع حزب العدالة يسير في نفس النهج وسياتي يوم ينطفء بريقه ويصبح حزب عادي وهده هي سيرورة الحياةانما الاصعب هو يكون عندك مرجعية اسلامية كيفاش غادي يكون غدا امام الله
79 - houssine الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 00:31
يجب الاعتماد على اللغة الانجليزية والفرنسية كلغات رسمية والعربية والامازيغية كلغات ثانوية لأن الانجليزية لغة العلم والعالم أما العربية فلا مستقبل لها (بحال الباسبور بلا فيزا حدو طنجة)
80 - مراد الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 00:33
241 ناىب صادق على هذا القانون، السؤال هو كم من هؤلاء البرلمانيين له مستوى جامعي؟ النصف وربما اقل، هؤلاء اذن من يقرر كيف سيكون مستقبل اولادنا، يا لها من حماقة!
81 - بوقال الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 00:34
كلشي كيصفق ولكن حتى واحد ما فكر فالتلميذ.. كلشي كيعرف فالعالم كامل بأن تلقين التعلمات للمتعلم يكون أفضل باللغة الأم للطفل اذا أردنا جيلا ينتج المعرفة.. إذا أردتم بناء جيل فاعتمدوا لغته الأم لكي يكتسب المعارف ثم بعد ذلك يطورها ويشاركها مع العالم.. واللغة الأم للمغربي هي إما الدارجة المغربية أو الأمازيغية.. لا الفصحى ستغير شيئا ولا الفرنسية ولا الإنجلبزية وأكبر مثال هو دول إفريقيا (العالم الثالث) ماذا قدمت بتلك اللغات لبلدانها علميا.. في حين نرى بلدانا تدرس بلغتها الأم أولاد دولتها بالفنلندية والسويدية والدانمراكية واليابانية والالمانية الخ الخ الخ

ومن يدعي أن الفرنسية ولا حتى الانجليزية لغة العلم فهو واهم، لأن لغة العلوم هي اللاتينية والاغريقية التي منها يشتقون المصطلحات العلمية التقنية، وكلاهما لغتان لا يتحدث بها إلا الڤاتكان واليونان بشكل رسمي.. يعني هذا أن أي لغة يمكن أن تكون لغة علم طالما تغني مصطلحاتها باللغتين السابقتين..
82 - الشغل الاءق لأصحاب الشواهد الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 00:36
قانون فرنسة التعليم مهم وخاصة الريا ضيات الفيزياء الكيمياء والعلوم التجربية.ولكن مافاءدة التعليم بدون تخطيط وضمان الشغل للخرجين،اليوم قرأت مقال يقول بأن مكتب لانابك يوجه دوي الشواهد العليا للعمل في المقاهي والمطاعم.والسلام.
83 - youssef الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 00:38
Pour moi le pays n’aura aucun avenir avec l’arabe et le berbère ( je parle ici au niveau des sciences ) .... l’arabe et le berbère peuvent servir seulement a sensibiliser les marocains ( les apprendre comment devenir des bons citoyens : sérieux, pas de corruption, apprendre à ne pas jeter les poubelles par terres , apprendre l’ordre , ne pas être hypocrite .., être respectueux ... ne pas harceler les femmes... pas de violence et pas extrémiste ...combattre l’ignorance qui dévore les citoyens... en general pour être un citoyen parfait ... comme un européen ou un américain pour bâtir solidement le pays ... Merci
84 - مواطن مغربي الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 00:41
بدءا من اليوم ...
لن يرى أبنائي المدارس العمومية أو الخاصة ... هنيئا لكم بها و هنيئا لهذا الشعب الذي لا يتقن الا الإحتجاج على الأنترنت.
أبنائي سيتعلمون تعليما منزليا عربي-انجليزي مع امكانية تنظيم تجمعات و جمعيات لهذا الغرض كما هو الحال في أغلب دول شرق اسيا.
و ليذهب غربكم و حكوماتكم و منظوماتكم و مناهجكم و مدارسكم و مناصبكم للجحيم... ام لم يكونوا أصلا فيه.

سلام.
85 - Hassan الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 00:47
التباكي على قانون إطار من بين بنوده ، التناوب اللغوي و تدريس المواد العلمية والتقنية بالفرنسية . الكل يعتقد بنظرية المؤامرة . أن الحكومة تتخلى عن المكتسبات لإرضاء الباطرونا . ضريبة الإستثمار . نتيجة العولمة تغييب الإقتصاد المجتمعي وتغليب إقتصاد السوق . المشكل نحن لنا إعاقة لغوية لم نطور لغة البيت . لغة البيت تصبح للقراءة والكتابة . اللغات العربية و الفرنسية والأنجليزية ...تدرس بعد تمكن الطفل من استيعاب تقنيات القراءة والكتابة . المشكل ""تكوبن المدرسين""
86 - عبد الصمد الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 00:53
في المستقبل القريب ستثور الشعوب الافريقية مجتمعة ضد الاستعمار الفرنسي، فرنسا دولة فقيرة من حيث الموارد سواء الطبيعية او البشرية، فرنسا دولة عظمى وغنية لأنها تعيش بفضل خيرات الدول الافريقية من شمالها الى جنوبها، كل المشاكل التي تعاني منها افريقيا سببها فرنسا او البيض كما يسمون داخل القارة، ابدا عهد الاستعمار لم ينجلي بعد وخصوصا الاستعمار الاقتصادي، الثقافي، الرياضي، السياسي، وحتى الديني، لأن الاسلام اليوم المتبع هو اسلام فرنسا الذي ارتدته لنا، للاسف العبودية التي نعيش اليوم، لم يعشها بشر من قبل عبر التاريخ، حتى من بيعوا في سوق النخاسة، وان لم تكن ظاهرة او غير محسوسة عند الكثيرين، لانهم ولدوا وترعرعوا فيها وجرت في دمهم ولن يستطيعوا وليست لهم الارادة او حتى فكرة ان يعتنقوا منها وهكذا سيبقى الحال.
87 - محمد المغربي الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 00:54
ارتداد ونكوص..حزب فرنسا ولوبيات الامبريالية انتصرت ..لكن لن تقوم لهذا البلد قائمة مادام الفساد مستشريا والظلم قائما..يوم عصيب اسود والايام بيننا..
88 - آدم الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 00:56
العام الماضي قبل العطلة البينية الأولى بالقنيطرة درس تلاميذ الثانويات المواد العلمية بالعربية .. مباشرة بعد هاته العطلة تم نطبيق دراسة نفس المواد بالفرنسية. . ( لا تكوين لا دعم للا مساعدة ) النتيجة رسوب نسبة كبيرة من التلاميذ خاصة بالجدع المشترك. .الله يجازي لي كان السبب. .
89 - كمال الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 00:56
اذا كنا سندرس بلغة المستعمر . فنحن استعمرتنا اسبانيا وليس فرنسا.
90 - استقلالي الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 00:59
سيظل تصويتكم بالايجاب المقنع بالامتناع عن التصويت وصمة عار في جبينكم يااشباه الاستقلاليين
91 - ادم من الريف الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 01:00
الناس لي فرعات لينا راسنا ب .. أبناء المسؤولين يدرسون بالفرنسية و الفقراء ب البالا بلا ... عاااافكم لا ما سكتوا راكم غير كاتشوهوا راسكم ..
اولا لن يدرسوكم الفرنسية التي يدرسونها لأبنائهم ولن تكونوا فرنسيون ابدا ابدا ابدااا.
ثانيا الفرنسية لم تنفع ابنائهم أصلا .. نعم نعــــم فابنائهم ليسوا الا خلف لسلف عاث و عاش على الريع و الفساد ولأن مصالحهم مع فرنسا فقــــــــــط.
ثالثا تعليمنا العالي فاااااااااشل كان ليكون أفضل نوعا ما لو كان بالدارجة المراكشية أقله ما كان أغلبية الشباب سينقطعون عن الدراسات العليا ... و الأهم من هذا كناا غانفهمووووو مزياااان ماشي فحال دابا 90% ديال الطلبة غير حافظين لبوليكوبي بالنقطة و علامة التعجب.

(فحسب حكومتكم 2 من أصل 3 حاصلين على الباك لا يكملون الدراسات الجامعية بسبب عائق اللغة ااااه الفرنسية)

و اخيرا .. و من التالي لا نهضة بدون الإنجليزية ما كاين لا فرنسية لا اسبانية .. صحيح خاص تكون لغة محلية لتبسيط المفاهيم و هي العربية ماكاينش حا اخر.

كلشي عارف هادشي ولكن المصالح و الحسابات عمات عمرها تزيد بنا.

أودي... شعب لا يعرف حتى معنى الوعي عاد بغيتي يكون واعي.
92 - الزغبي الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 01:01
ادعو كل شرفاء هذا الوطن ان يتوجهوا بالدعاء الى العلي القدير ان يزلزل كل من صوت على هذا القانون : اللهم زلزل عليهم الارض وانزل عليهم كسفا من السماء...آمين
93 - محمد جام الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 01:03
يبدو ان البيجيدي مرر قوانين لم تكن فرنسا حتى الحلم بها.
اهلا بالاستعمار ماما فرنسا رجعت و بقوة.
فالدولة لم تعد لها الثقة بالشعب بعد 20 فبراير.
و الدولة الآن تحت الحماية.
94 - البيضاوي الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 01:13
بما أن الجهوية المتقدمة قادمة لماذا لاتترك الحرية لكل جهة لتدرس أبنائها باللغة التي تريد سواء العربية أو الفرنسية أو الإنجليزية أو حتى الإسبانية وبعد خمس سنوات سنرى النتيجة لصالح من
95 - سام الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 01:16
الأمر ليس في فرنسة التعليم و إنما في فرنسة المواد العلمية ما دامت العربية لم تتجاوز خط الباكالوريا في تدريس المواد العلمية التي تحتاج إلى من يترجم المواد العلمية في الجامعات و المدارس العليا إلى العربية
96 - الانسان الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 01:19
لاافهم ما يريدانه حزبي الاستقلال والعدالة والتنمية٠٠٠جل اطر هذين الحزبين ابنائهما يدرسون في المعاهد الاجنبية٠٠/الفرنسية والاسبانية وحتى الانجليزية والالمانية والتركية ان لم نقل الامريكية ٫في داخل البلد او خارجه\٠اما ابناء الشعب فيريدون لهم العربية والعربية ولا شئ الا لغة العرب٠مذا ربحنا من هذه اللغة خصوصا بعد الزاميتها بعد الاحتقلال؟؟؟٠
انشري يا هسبريس٫انشري٠
97 - ابراهيم ابراهيم الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 01:22
أمة لا تنصف لسانها= أمة خرساء،وبكم.
أين نحن من القول :
" أحب اللغة العربية لانها لغة القرآن، ولغة منبع الاسلام، وبها يخاطب الله القوم يوم البعث "
ترقبوا غدا ، من متعلم في بداية المشوار قولا هجين بين اللغات :
" يوم الخميس أ سات اور ايدومي ، امام باب تينمل، توقفت تيهيريت روج ، ونزلت منها تاسلماذت يامنة "
في عمر خمس سنوات ونصف ، يتجرع التلميذ كأس خليط لغوي من ثلاثة ألسنة متباينة ، دفعة واحدة ، فلا غرابة ان يتوقف حمار الشيخ هذه المرة فوق خط الإنطلاق...جاثما دون حراك..!
98 - وعدودي الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 01:24
هذه نهاية التعليم في المغرب. كيف يعقل ان التلميذ يجد صعوبة في تعلم لغة و المطلوب منه التميز في مواد تلقن بها. بعض التلاميذ لا يفهمون مواد علمية ولو تم الشرح بالدارجة فما بالك بلغة اجنبية معقدة. انه العبت. فل يسأل مسؤولونا انفسهم هل سيدهم يرغم ابناءه على تعلم لغته وثلاث لغات اجنبية عند الباكلوريا كما يريد العبد التابع فعله. انه حقا مهزلة. كيف لامي جاهل ان يقرر في مستقبل ابناء المغاربة. انها كارثة.
في نظري اذا لم يكن عنذنا الاستطاعة على تسيير البلد فل نلحقه بالماما فرنسا مباشرة كاقليم تابع بدون لف ولا دوران وبذلك نوفر على نفسنا متهات الانتخابات و البرلمان والمحكومة. ففرنسا تفعل ما تريد.
99 - ابت تومرت الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 01:27
بالنسبة للعلوم الانجليزية احسن من الفرنسية والعربية.
لتكون العربية أحسن يجب تعريب الادارة والمقاولة لان العربية في الوضع الحالي لا تسمن من جوع.
وأخير التعريب لا يجب ان يكون جزئيا الى حدود الثانوي لانه يصبح معرقلا في هذه الحالة.
100 - أمين راضي الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 01:29
يجب أن تتغير هذه الحكومة لذي تتبع قرارات أسيادها في فرنسا يجب أن يكون القرار مغربيا 100 % اللغة الإنجيليزية هي المستقبل
101 - الأصييييل الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 01:29
الساعة الفرنسية، التعليم الفرنسي، عطلة الأسبوع الفرنسية، التقاليد الفرنسية، Bonne Année الفرنسية...الإستعمار الفرنسي وإستحمار المواطن المغربي.
102 - اخوكم من ديار الغربة الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 01:41
لماذا الفرنسية ؟؟؟
كل الدول العظمى تعلم حتى في جامعاتها لغتها الأصل. مثل ذالك اليابان و ألمانيا و كورية الجنوبية و الصين و فرنسا نفسها و بلا شك بريطانيا و الولايات المتحدة.
في ألمانيا مثلا لا يتعلمون لغة اخرا الا لنفسها
مع ان الألمانية لا يتحدث بها الا القليل إذا قارنتها مع اللغات الاخرا
عجيب تخلفنا
103 - Boutmourth الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 01:55
Vers les années 60_70 arrivés au baccalauréat on maîtrisait déjà tamazight (l'une des 3variantes),darija , l'arabe classique ou littéraire,le français (sc en français) ,et l'anglais (4 ans)... pourquoi pas maintenant ?est ce que les générations de cette époque étaient plus douées ? Non cela dépend des prof et,des, programmes.
104 - أسامة محمد السعيد الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 02:00
والله لن تسامحكم الأجيال القادمة، الفرنسية فيها مشكل عندما تتحدث بها تحس بخلل في رأسك تشعر يأنك غير طبيعي لأن لغتك الأولى هي العربية وشتان بينهما. من جرب القراءة والبحث بالعربية لن يستسيغ لغة أجنبية أخرى إلا للضرورة. سيأتي يوم تعلمون فيه قيمة هذه اللغة التي يتم التفريط فيها.
105 - عادل الصغير الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 02:54
هل كل من تعلم أو يتعلم بالفرنسية سوف يكون مآله التقدم والتطور ؟؟؟ لا أظن ذلك !!! الموزمبيق لغتها الفرنسية ، هل هي دولة متقدمة ، الكونغو ... وغيرها من الدول الإفريقية ... التطور يتم عبر إرادة قوية من طرف الشعوب ويكون منبعه ومنطلقه محافظا على الهوية الرسمية وكذا الثقافة الخاصة بالبلد ... لاحياة لمن تنادي ... اللغة تحيى وتنمو بالاستعمال وتموت وتفنى بالإهمال ... لذلك لابد من استعمالها في سياقات تواصلية في شتى مناحي الحياة ... لابد من التظاهر لرفض تنزيل هذا القانون الذي ليس بقانون قانوني ...
106 - bouthirit الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 03:24
مجلس نواب منافق لا يبالي بمستقبل الأمة. لا معنى ولا فائدة في اللغة الفرنسية . ما أحوجنا إلى اللغة العريبة والإنجليزية
107 - taarif الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 03:49
ليس هناك دولة تحترم نفسها تدرس ابنائها بلغة اجنبية مهما كانت التكلفة وخصوصاً لغة المستعمر.
التدريس باللغات الاجنبية يخلق التبعية الفكرية وهي استعمار بلون آخر.
اللهم ان هذا منكر.
هناك دول اصغر من المغرب وفيها كساد اقتصادي اكبر من المغرب ورغم ذلك فانها تدرس ابنائها بلغتهم الاصلية المكتوبة رغم تعدد اللهجات الجهوية فيها.
الطبيب المغربي يدرس بالفرنسية ثم يأتي للممارسة في احدى القرى حيث لا يفهمه احد لانه لا يكاد يفقه المغربية... وكذلك المهندس وكذلك الكاتب والصحفي والمقاول ووو.
لو كان التدريس باللغاة الاجنبية ينفع لدرس الطلاب الفرنسيون المعلوماتيات وعلوم الكمبيوتر بالانجليزية وكذلك الطب والفيزياء فمعضم البحوث والكتب تطرح باللغة الانجليزية، وماذا عن الصين وروسيا؟
لقد كان المغرب في حقبة عنصرية تعريبية يقصى فيها كل ما هو امازيغي وذلك خلق موجة من التعصب للامازيغية وخرج علينا اليوم عنصريون امازيغ ينتقمون بتغليب الفرنسية والانتصار لها.
واما العثماني فنقول له ان لم تستحي فافعل ما شئت.
108 - احمادو الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 04:12
مبروك على ابناء القراء
هذا القانون يضمن تكافؤ الفرص بين جميع ابناء المغاربة
اصلح أمزازي ما أفسده عز الدين العراقي
اول إصلاح حقيقي يعرفه نظام التعليم في المغرب منذ قرار حزب الاستقلال المشؤوم بتعريب المواد العلميةً
هنيئا لنا جميعا لنترك الكلاب والمنافقين تنبحون وثقافاتنا ستمر في أمان بحفظ الله
109 - باردة الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 04:44
اتقن ٤ لغات واعيش فأمريكا. لما يقول لي أحد أصدقائي الأميركيون اشمءز من الاحساس بالنقص الدي أحسست به في المغرب كانت استادتي في الفرنسية تفرق بين من شكله و فرنسيته عروبية و من هم أولاد ليسي ليوطي و ديكارت... لكن أكرمني الله بمستوى رفيع في الإنجليزية و سهل الله فالميريكان.. لهدا اعتبر الفرنسية رمز الميز الطبقي في المغرب. فالميريكان أعمي ماداها فيك حد اي لكنة عندك او اي مدينة تنتمي لها... كن competent و دردك مع راسك...
110 - أبو منال الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 05:37
تم التحدث كثيرا عن فرنسة المواد التقنية، لكن ما أعرفه أن هذه المواد لم تعرب أصلا لرفض القائمين عليها للتعريب منذ مطلع الثمانينات.
111 - Fdouli الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 05:50
Pour enseigner en anglais il faut mettre tous les enseignants des matières scientifiques au chômages des milliers de profs parce que c'est impossible de les transformer en prof qui enseignent en anglais au moins 20 ans pour avoirs une génération de prof qui parlent anglais réfléchissez avant de parler
112 - kimo الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 06:44
لمادا فرنسا لا تعمد الى تعريب مقرراتها ولمادا نحن نتهافت على فرنسة مناهجنا العلمية والثقافية الجواب بسيط لأننا كسالى لا نطور منظومة تعليمنا نحن تبعيين ولسنا مبدعين نحن من نجل المغنيات وننكل بالدكاترة والمثقفين نحن اهل الشطيح والرديح
113 - Alfarji الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 07:24
لا خير في من يدافع عن التدريس بغير العربية
سيحاسبهم التاريخ في ال5 سنين المقبلة
تأملوا معي طفل من قرية ما في مادة الحساب معلمه هو الوحيد من محيطه الذي يخاطبه بلغة اجنبية ... ٠

المعلم للتلميذ
احسب 5x-6)²):

التلميذ
j'ai appliqué la double distributivité pour (5x-6)², mais j'arrive à un résultat très incongru avec des puissances dans tous les sens, je suis dans l'erreur complète
114 - Citoyen marocain الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 07:33
C'est une bonne nouvelle pour le peuple marocain qui souffre beaucoup de l'arabisation.
Quand l'arabisation se dégage l'enseignement ira mieux.
115 - علي الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 07:39
سلام الله عليكم
هاد الحكومة حلت جميع المشاكل التي يتخبط فيها التعليم ويغار يفترسون التعليم. سبحان الله عقدة الفرنسية مابغاوش يتخلصو منها
116 - Fatima الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 07:56
خيانة لهذا الوطن، الذي باسمه تقررت سياسة التعريب. فعندما تكون مصلحة لغة أسطورية غير نافعة، ونصف حية، مثل العربية، ولا يستعملها الشعب في حياته اليومية ولا يتخاطب بها أحد، أولى من مصلحة الوطن، ومستقبله وتنميته وتطوره، فتلك خيانة لهذا الوطن، يجب تقديم المسؤولين عن هذه الخيانة، أي أصحاب النفاق "اللغوي"، إلى المحاكمة والمساءلة القضائية.
فمتى يصارح المسؤولون ـ من غير الملكية التي لم يسبق لها أن كانت متحمسة لسياسة التعريب ـ، وخصوصا قادة ومناضلو الأحزاب التي جعلت من التعريب ريعها وسلاحها الذي تعارض به القصر، الشعبَ المغربيَّ، ويهتمون حقيقة بمصلحته الحقيقية، فيناضلون من أجل وضع حدّ لسياسة النفاق "اللغوي" (التعريب)، مثلما ناضلوا سابقا من أجل فرض هذه السياسة التي كانت كارثة على الوطن والمواطنين؟
هذه المصارحة لا تتطلب أكثر من التعامل مع الفرنسية جهرا وعلانية، كما يتعامل معها سرا وقناعة، أي كلغة نافعة ومفيدة وضرورية للعصر بالنسبة للمغرب. وبالمقابل، تجب مصارحة الشعب كذلك أن العربية لغة لا تنفع ولا تفيد الحياة العصرية، لأن نفعها مقصور على ما هو ديني وتراثي وفقهي.....
117 - بائع القصص والسفنج الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 08:22
ما محل الأمازيغ من هذا البلد ؟ هل هم اثاث المهرجانات، ام انها كتلة للمتاجرة.
في نظري يجب تجريد البرلمانيين والوزراء من الجنسيات الأجنبية إن أرادوا ممارسة السياسة، والا من حقنا أن نعتبرهم عملاء الاستعمار جواسيس يشتغلون لأجندات أجنبية.
لا لفرنسة التعليم ولا للتعربب ولا للتخريب
اين وصلت تفعيل اللغة الأمازيغية ؟
118 - يونس الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 08:37
المغرب دولة لها هويتها ولغتها المعروفة فيجب الحفاظ عليها، والعلوم وغيرها من المواد فاللغة العربية قادرة على ان توصل كل المعاني والمصطلحات في كل الفنون والعلوم فيها فلما هذه القرارات ولصالح من تعمل هذا القوانين.؟
وما أراها إلا أنها تخدم اذيال الاستعمار داخل بلدنا الحبيب فما علي الا ان اقول لكم منكم لله يالبرلمانيين .
119 - متابع 2 الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 08:43
نعم لفرنسة التعليم خاصة المواد العلمية و التقنية، إذ أنها تدرس أصلا بالفرنسية في المرحلة الجامعية. لكن ان كان ولابد فلم لا تدرس بلغة العلوم الحديثة - الإنجليزية - فهي لغة العصر و أسهل من لغة" لا بوم دو تيغ"
120 - karim الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 09:15
اليس بالاحرى ان يطلب جميع المغاربة الجنسية الفرنسية بما ان كل شئ في المغرب فرنسي؟؟
121 - Mimo الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 09:16
غالبية المتدخلين ضد البرلمان و الحكومة بسبب تعليم المواد العلمية و التكنلوجية بالفرنسية. و هذا يدل على شيء واحد. اما غالبية الشعب لا يستطيع حتى الآن معرفة ما يفيده أو أن غالبية المتدخلين ينتمون لنفس الإيديولوجية.
أولا العربية لغة القرآن و النصوص الدينية هذا شيء لا جدال فيه.
اما العلوم و التكنلوجيا فمنذ تسعة قرون تقريبا غابت العربية عن هذا المجال لأن متكلميها توجهوا لأمور الآخرة و تركوا الدنيا.
122 - elmasmoudi الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 10:02
يمكن أن نسميهم ممثلي الغمة و البؤس و أذناب الإستعمار الفرنسي.فمن لا يحترم جذوره فلا فروع له حالا و مستقبلا. مناقشة تدريس اللغات بها بدأ مسلسل المتحكمين في مصير غالبية المغاربة . تقريرهم تدريس العلوم به أهينت عقلية و تفكير كل المغاربة و تجدير فرنسة كل المغاربة مخطط رائحته لا يجهلها ملاحظ بسيط. الفرنسية ليست لغة علم سائدة فالسيادة للغة الأنجليزية. و إذا كان طرح ممثلي الغمة صحيح فلنا أمثلة لا تدرس العلم بالفرنسية كإسبانيا و ألمانيا و اليابان و دول النمور الأسيوية و دول أمريكا. و إذا كانت الفرنسية ناجحة في التعليم و خاصة العلمي منه لنجحت في مقاطعة الكيبيك الكندية التي تندحر فيها الفرنسية ليس كلغة علم ، بل كلغة تواصل و حياة بشكل عام. و بالضرورة إذا تحكم في مصير شعب طغمة من مخلفات الإستعمار المحاربين و بإصرار كل ما له علاقة بهذا الوطن سواء لغة أمازيغية أو عربية أو تعليم مغربي وطني للجميع تتساوى فيه فرص النجاح و الكرامة.
123 - نقاش واقعي الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 10:12
57 - نورالدين@اوربا
المشكل في منهجية التدريس ليس في لغة التدريس
هناك نموذجين للتدريس وهما النموذج الفرنكفوني والنموذج الأنجلوسكسوني، حيث النموذج الأول -الفرنسي- يركز على المعارف في حد ذاتها بينما النموذج الثاني يعتمد على المعارف الفعلية والمسائل الوظيفية وهو الاتجاه التي تعتمده الدول الرائدة في التعليم في حين ظل المنهاج المغربي يضم كفايات تعطي مكانة للخاصيات الرياضية والبراهين والتحليل
124 - Zakaria الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 10:19
Bravo فيدرالية اليسار عارضت النص ليس بسبب الفرنسية كمايفعل الشعبوي المخادع بنكيران لان المشكل المشكل الحقيقي هو المجانية
125 - متقاعد "و شهد شاهد من أهلها" الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 10:19
إبداعٌ و سَبْقٌ لا مثيل له في الحقل التربوي على مستوى العالم: ...."التناوب اللغوي هو "مقاربة بيداغوجية وخيار تربوي مندرج يستثمر في التعليم متعدد اللغات، بهدف تنويع لغات التدريس إلى جانب اللغتين الرسميتين للدولة"...
صلاة الغائب على التعليم في المغرب.
حسبنا الله و نعم الوكيل.
126 - سعيد،المغرب الأقصى الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 10:23
’على الطالب أن يكون متقنا أو متمكنا من أربع لغات‘،هل هذا استهزاء أم مرض نفسي أم مس من الشيطان أم ماذا،ما يجري هذه الأيام يجعلك تفهم كيف تم تزيين ما يسمى بالحماية باسم كذا و كذا ليتم قبولها،الحل واضح هو الدراسة بالعربية و اعتماد الإنجليزية للتواصل مع الأجنبي إذا اضطررنا لذلك،لكن يحاربونه و كأنهم أعداء لهذا البلد،حسبنا الله و نعم الوكيل،
127 - الامي العجيب الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 10:24
وهل السادة البرلمانيون يتقنون الحذيث والنقاش والكتابة باللغة الفرنسية حتى يفرضوها بدورهم على المدرسين وعلى التلاميذ ؟
128 - قرارات ولغات برج بابل الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 10:36
أسأل وهل من مجيب ! هل السادة مفتشوا المواد العلمية والتقنية (إعدادي ، تأهيلي) يتقنون اللغة الفرنسية فكرا وتواصلا كي يبلغوا بشكل سليم ودقيق مضامين البراميج والمذكرات الوزيرية المستقبلية ؟
129 - حلويات الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 10:40
واش لي شفر براد وشفر الحلويات من pâtisserie عفوا البرلمان, يرجى منهم خير..اغلبهم لا يتوفر على شهادة ابتدائية ومصير المغاربة بين ايديهم.
فهم لا يفقهون شيئا في التعليم ولا القوانين..هم فقط يرفعون اياديهم ولا يدرون على ماذا صوتوا.حسبنا الله ونعم الوكيل
130 - مزكيدي الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 10:41
الكوسالا يصوتون لقرار فرنسة التعليم، غريبة والله.
هدا القرار يصعب الحسم فيه من قبل المثقفين و حملة الشواهد، فتاتي شرذمة من المكلخين الكوسالا فتصوت لصالحه دون معرفة العواقب!؟
اادول التي تدرس العلوم بلغتها الام او على الاقل اللغة الانجليزية ك ايران، روسيا، تركيا، كوريا الشمالية لها وزن اقتصادي، عسكري،،،،
اوا خليفتنا على الله، حسبنا الله و نعم الوكيل.
131 - عبدالكريم الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 10:41
بسم الله الرحمن الرحيم
سالات المسرحية الرديئة وعاد كل فأر الى جحره
ان شاء الله لن يعمر هذا القانون الإستعماري للا تعليم اكثر من 3سنوات حتى يسقطه المغاربة الأحرار
132 - POMMES DE TERRE ET PATATES الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 10:44
الى المتابع 2 - احسنت ، ضربت مثالا رائعا . تحياتي لك .فرق كبير بين (لي بوم دو تيغ) و (لي باطاط ) . الفرنسيين بدورهم مازالوا لم يحددوا بعد موقفهم من الاثنين . ماذا يريدون ؟
133 - العربي المكناسي الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 10:47
الغريب ان الفرنسيين انفسهم لا يستطيعون العمل والدراسة خارج فرنسا الا في مستعمراتهم القديمة كالمغرب و الجزائر و تونس ،

غير ذلك فقد وجب عليهم تعلم الانجليزية اجبارا فهي لغة الاقتصاد و السياسة و العلم

فلماذا نصر على تدريس لغة هرمة نحن من جعل لها قيمة
134 - fatima الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 10:54
فهل ينفع وليد الصحراء هذا كما، ثقافته، في العيش والنمو في الواحات الخضراء؟ بمعنى حسي وأكثر تجريداً وسننظر لأمر من منظور مادي بحت، كحال قراءتنا الدائمة للتاريخ، هل لو أخذنا نبتة شوكية، كما هي العادة، من الصحراء وغرسناها في بيئة خضراء ستعيش، وهل لو أخذنا نبتة من بيئة خضراء وزرعناها في الصحراء هل ستعيش وستنمو؟ هذا ما حصل عبر هذا التاريخ، لا النبتة الصحراوية استطاعت أن تعيش وتتكيف وتنمو في البيئات الخضراء، ولا البيئة الخضراء استطاعت أن تتقبل ما "أنبتته" الصحراء، فوقع الإشكال، ومات الاثنان، فالعقل الخصب يموت في الصحراء، والعقل الجاف لا يمكن أن يفرض نفسه ويستمر من دون إشكاليات وصدامات في البيئات الخصبة "الخضراء". وهذا هو حال الثقافة ولغة الصحراء التي يشكل إتقانها واستيعابها معضلة كأداء وهذه هي إشكالية الفرض المستمرة منذ 1400 عام. وإذا علمنا بوجود حوالي 100 مليون "عربي" أمي أبجدي، غير الأمية الثقافية والفكرية المستفحلة والجهل المعرفي الفظيع، فسيكون عندها وضع هذه اللغة، مع أصحابها، أكثر من كارثي....
135 - ملاحظ الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 11:21
لاتغلطوا الشعب ليس فرنسة التعليم، بل فرنسة المواد العلمية، كما أنه بإمكان المدارس اعتماد الإنجليزية في تدريس هذه المواد. اما اللغة العربية سوف تدرس بشكل عادي والتربية الإسلامية والاجتماعيات.
136 - ahmed الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 11:32
هكذااحكمت فرنسا سلطتها على دولة المغرب سياسيا واقتصاديا وثقافيا
137 - عبده/ الرباط الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 11:59
يجب الا ننافق انفسنا....كل اامدارس العليا تدرس موادها باللغة الفرنسية... الهندسةالمعمارية.... الطب..الصيدلة...طب الاسنان و خذ ما تشاء من مثل هذه المدارس والكليات.... ان تدريس المواد العلمية و التقنية باللغة الفرنسية هو في صالح ااتلميذ ليضمن مستقبله... جميع المقابلات ( les entretiens) تجري باللغة الفرنسية فاذا تحدث الطالب باللغة العربية فالباب ينتظره.... اذا اردتم تعريب المواد العلمية و التقنية فعربوا المدارس و المعاهد العليا اولا
138 - hasib kamal الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 12:13
يظهر لي ان كل المخفيات بدات تظهر وكشفت عن وجهها ...واحدة تلو اﻻخرى. باسم الدستور تارة اوباسم مسميات شتى ﻻشك ان المستفيدون من الفرنسيين ولغتهم هم المعارضون لها كي ﻻ يعرف الشعب اسرارهم مع الغربيين عامة فكل المزاعم التي اطلقت على الفرنسية ضﻻﻻ وهي حية ترزق في كافة ﻻسﻻك التعليمية ولم ينبس احد ببنت شفة ﻻن المدارس الخاصة تفي بالغرض كل ابنائهم منها انطلقوا الى التعليم في كل دول العالم وليس فرنسا وحدها ﻻن المدارس الخاصة تتطلب اداء كبيرا وفرضوه فرضا كي ﻻ يشاركهم جﻻفج.من حثاﻻت الشعب وعلى البرلمان او احزاب ان يطالبوا باحصاء كل المتعلمين المغاربةفي الخارج قبل 1900الى اليوم ليقفوا على الحقيقة وﻻ ننسى ان هده اللعبة استخدمت ضد الفرنسية اثناء تواجد الفرنسيبن في بداية القرن بمسميات شتى ....واستخدموا الصفية والسلفية وووو
واليوم تتكرر العملية باسم اسماء سموها المعارضة والدين واحزابها وووو
ولكن لوﻻ الفرنسيين والفرنسية لما وصل المغرب هده المرتبة التي احتلها بين اﻻمم والمتزمتون يظنون انهم على مسرحهم يحسنون العروض المشؤومة التي يجني منها البﻻد والعباد الويﻻت ....
139 - med الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 12:56
الذين يريدون فرنسية التعليم اولا يجب اعطاءنا اساتدة يعرفونة كيف يكتبون expression écrite و لا يعرفون كتابة جملة مفيدة في الفرنسية ما بالك بالتعليم في مواد مثل الحياة والارض والفزياء والرياضيات يجب استراد ابناء ماما فرنسا بمابلغ خيالية حتى يكون التعليم مسايرا للغة والتجربة التي قامت بها الوزارة في المستوى السابع لم يجدو سواء في الخصوصي ولا العمومي من يتقن الفرنسة ضاعت العديد من السنوات وسنرجع 50 سنة نتخبط حتى نعرف الى اين نذهب
140 - عبد الرحمان الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 13:06
هكدا استطاع اصحاب القرار ضرب الهوية و العربية و العدالة و التنمية بضربة واحدة.
141 - Khalid الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 14:32
La plupart des intervenants soit marocains soit des ignorants soit des cupides. Oui pour les sciences oui en francais oui pour l'introduction d'anglais au futur oui pour l'arabe pour les autres disciplines. Les réalités qui imposent une langue pas les rêves des traîtres a
142 - مغربية صحراوية الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 14:43
الذي نعرفه جيدا ان الامر يعني الشعب كله ليقرر فيه
عندما تطالبوننا بالتصويت للانتخابات تلحوت بالاعلانات وغيرها ليعلم الكل
عندما كان قرار يخص الدستور والتصويت له علم الكل وكانت الاعلانات بالشوارع وغيرها , وحتى زيرو ميكة كانت الاشهارات والاعلانات بكل مكان اذن لماذا حين يتعلق الامر بامر مصيري لابنائنا لا تقومون بنفس الشيء التوعية التوضيح بالاعلام وايضا التصويت للكل لتعرفوا راي الشعب بالامر لماذا محلس النوام هو من يحدد مصير شعب وامة تحاول جاهدة ابقاء ابنائها مستيقظين للحياة؟
لماذا مجلس الامة الذي اغلبه اميين يقرر عن امة باكملها فيها من يستحقون ان يؤخذ برايهم , لماذا نقررون عنا وعن ابنائنا مستقبلنا البسيط ؟
اعطينا يا هيسبريس اجابات انزلي للشارع وقومي بالعمل اللازم .
143 - تائه الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 15:32
اضن ان الموضوع يحتاج الي تصويت الشعب كله وليس من ينوب عنه لان هناك مس بنص واضح في الدستور وهنا وجب اولا تدخل المجلس الدستوري لفحص تصويت السادة النواب المحترمين , المسألة تستوجب وقفة تاملية من اجل مقياس مدى احترامنا لدستور البلاد
144 - Bavari الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 20:36
فرنسة التعليم لتسهيل ادماج الافارقة و طمس الهوية الامازيغية العربية ...
145 - بوعزة البوعزاوي الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 20:40
هؤلاء لا يمثلون الأمة بل يمثلون أنفسهم فقط..فقد اقبروا التعليم إلى الأبد.
146 - Driss الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 21:08
السيد بنكيران درس أولاده كلهم بدون استتناء في المدارس الأجنبية وبالفرنسية والأن يا للعجب يعطي رأي مخالف لما هو عليه أبناؤه هل هدا الإنسان سوي او عنده إعاقة لم يشعر بها حتى هو ولهدا نطلب من الإخوان في الحزب أن يصححوا هدأ الخطأ وينبهو السيد بنكيران لتناقضاته ادا رجع إلي وعيه بدون تناقضات والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
147 - اللبيب الحيران الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 00:14
صراحة إننا نعيش اليوم أزمة ثقة...ليس فقط في إصلاح التربية والتعليم ولكن أزمة ثقة في جميع المجالات...إننا نحتاج إلى وقفة تأمل في ذواتنا وموقعنا بين الأمم لنعرف إلى أين نسير ....ما معنى كل مرة نقوم بإصلاح منظومة التربية والتكوين؟...ألى يجدر بنا أن نكون مستقلين في قراراتنا ؟ ألى توجد تجارب أخرى رائدة أثبتت نجاعتها في التعليم والتربية....لماذا هذا الارتباط اللصيق بفرنسا؟وهل فرنسا هي كل العالم؟إننا نضيق على تلامذتنا الأفق الرحب في عالم متسع.... لن نناقش فرنسة التعليم لأن هذا الموضوع أصبح يطغى عليه الجانب السياسي أكثر من الجانب التربوي....إصلاح التربية والتعليم يحتاج إلى أناس لهم حس وطني وغيرة وطنية لهم أفكار صادقة بعيدة عن المجاملات أو التبعية أو إرضاء جهات محددة...التصويت الذي تم في البرلمان ليس تصويت إرادة إنما تصويت مزايدات ومحاباة...ومن يرى العكس فهو واهم بامتياز.
148 - سعيد،المغرب الأقصى الجمعة 26 يوليوز 2019 - 11:52
من يسمون بالنواب لا يمثلون إلا أنفسهم،على ما يسمى بالأحزاب أن تنسحب من المجال السياسي لأنها دمى يتحكم فيها من وراء ستار،بعد هذه الجريمة قلت،
حزب حسبناه مصباحا
فلما احتجناه تعطل
ظننا بعقيدته خيرا
فبانت تملقا فتبدل
الأحزاب كلهم شبه له
لا خير فيهم و لا أمل
149 - ابو صهيب الجمعة 26 يوليوز 2019 - 13:11
لقد هدمتم اسس التعليم ،وتتباكون عن اي لغة نختار .لم يبق لا تعليم ولا هم يحزنو
ن اقبعوا باخر الترتيب،من وراء الدول المستعمرة.
المجموع: 149 | عرض: 1 - 149

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.