24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

21/07/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:4406:2813:3917:1920:4022:09
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد بقاء رونار مدربا للمنتخب الوطني المغربي؟
  1. المواقع الأثرية تدرّ 90 مليون درهم في نصف سنة (5.00)

  2. أزمة العطش تزحف على جماعات تنغير .. واحتجاجات على الأبواب (5.00)

  3. تنسيقية "لا للقرقُوبي": مليون مغربي يتناولون الحبوب المهلوِسة (5.00)

  4. حزب "الأحرار" يشترط الحصول على وزارة الصحة في الحكومة المقبلة (3.33)

  5. قانون الانتخابات يلامس الأزمة الدستورية في تونس (1.00)

قيم هذا المقال

1.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | وزارة الوظيفة تفرج عن نتائج دراسة اعتماد التوقيت الصيفي بالمملكة

وزارة الوظيفة تفرج عن نتائج دراسة اعتماد التوقيت الصيفي بالمملكة

وزارة الوظيفة تفرج عن نتائج دراسة اعتماد التوقيت الصيفي بالمملكة

بعد طول انتظار، أفرجت وزارة إصلاح الإدارة والوظيفة العمومية عن التقرير التركيبي للدراسة التقييمية لآثار اعتماد نظام التوقيت الصيفي (GMT+1)، وهي الدراسة المرتقب أن تبني عليها الحكومة موقفها بشأن اعتماد المغرب للتوقيت الصيفي على طول السنة.

واعتمدت الدراسة على تقييم المرحلة الثانية بخصوص تقييم تجربة الاستمرار في التوقيت الصيفي على مدار السنة، وهي الفترة الشتوية من أكتوبر 2018 إلى مارس 2019.

ولتقييم آثار التوقيت الصيفي خلال الفترة الشتوية، الذي عارضه المغاربة، اعتمدت الدراسة على أربعة محاور أساسية، هي: الآثار الاجتماعية، والآثار على قطاع التعليم، والآثار الطاقية والبيئة، والآثار الاقتصادية.

وأوضحت الوزارة أنه تمت استشارة أكثر من 20 جهة متدخلة، واستجواب أكثر من 40 مسؤولاً في إطار هذه المرحلة من التقييم.

وكشفت الدراسة أن حصيلة التوقيت الصيفي خلال الفترة الشتوية بالمغرب "إيجابية عموما"، مشيرة إلى أنه من أكتوبر 2018 إلى مارس 2019 ربح الاقتصاد المغربي في الطاقة ما يقدر بـ37.6 جيغاواط/ ساعة.

وأكدت الدراسة أن المغرب "ربح اقتصاديا في استهلاك المحروقات خلال الفترة الشتوية مبلغا يقدر بـ33.9 مليون درهم"، بالإضافة إلى خفض انبعاث غاز ثاني أوكسيد الكربون (CO2) خلال الفترة الشتوية بكمية تقدر بـ11444 طناً.

وعكس ما يشتكيه المغاربة من سلبيات التوقيت الصيفي على طول السنة، ترى الدراسة الحكومية أن اعتماد توقيت GMT+1 على طول السنة مكن من "التخفيف من الآثار الصحية السلبية بفضل استقرار التوقيت والعدول عن تغيير الساعة".

وأضافت أن التوقيت الصيفي مكن من تحقيق "إيجابيات اقتصادية معبر عنها من خلال بعض المؤشرات الماكرو اقتصادية، سيما ارتفاع الطلب الداخلي، وانتعاش نشاط بعض القطاعات، ناهيك عن إلغاء فارق التوقيت مع شركات الاقتصاديين الرئيسيين خلال الفترة الشتوية".

الآثار الاجتماعية والصحية

وأوضحت الدراسة ذاتها أن الحد من تغيير الساعة خلال السنة والاستقرار في توقيت واحد يعتبر "أمرا إيجابيا للصحة"، لاسيما في النقطة المتعلقة بالحد من اضطراب الساعة البيولوجية بفضل العدول عن تغيير الساعة، والحد من حدوث المخاطر الصحية بفضل العدول عن تغيير الساعة. غير أنها أكدت أن فئات من المواطنين تجد صعوبة أكبر في التكيف مع تغيير الساعة، خاصة الأطفال والأشخاص المسنين.

مواقيت العمل

وأوردت الدراسة أنه بشكل عام لم يتم تغيير أوقات العمل بالقطاعين العام والخاص، لكن تم اعتماد نظام المرونة بالنسبة إلى مواقيت عمل الموظفين والمستخدمين.

غير أن الخلاصات المتوصل إليها أشارت إلى أنه "في ظل غياب معطيات ميدانية حول ساعات عمل الموظفين، نظرا لعدم تعميم أنظمة ضبط الحضور على مستوى المكاتب الأمامية للإدارات التي تقدم خدمات للمرتفقين، يصعب تقييم آثار اعتماد التوقيت الصيفي على تقديم الخدمات العمومية".

من جهة ثانية، أوضحت الدراسة الحكومية أن "الحد من تغيير الساعة له أثر إيجابي على إنتاجية الأشخاص النشطين. كما له أثر إيجابي أيضا على عمل شركات النقل الحضري، نظرا للتقليل من المخاطر والتكاليف الناجمة عن كل تغيير".

الآثار على التعليم

وخلصت الدراسة إلى أن التحليل الكمي يشير إلى الحفاظ على مستوى أداء وانضباط التلاميذ والمدرسين خلال الفترة الشتوية.

وبشكل مفاجئ، زعمت الدراسة أنه "في بعض الحالات، تم الكشف عن تحسن أكثر من نصف معدلات المراقبة المستمرة التي تمت دراستها بدلا من الانخفاض المتوقع من طرف بعض المنابر الصحفية".

وبخصوص الغياب، ذكرت الدراسة أنه "لم تكشف المقاربة الشاملة بين معدلات التغيب للسنة الدراسية الحالية ومعدلات السنوات السابقة عن أي اختلاف غير عادي"، مشيرة إلى أن المدرسين والمديرين، الذين تمت استشارتهم، أوضحوا أن "حالات التأخر التي سجلت ترجع بالأساس إلى عوامل مرتبطة بالمسافة التي تفصل التلاميذ عن المدرسة، وتوفر وسائل النقل، والظروف العائلية".

الآثار الطاقية والبيئية

الدراسة التقييمية كشفت أيضا أن "الآثار الطاقية والبيئية المسجلة خلال الفترة الشتوية تجعل من سيناريو التوقيت الصيفي طيلة السنة الأكثر إفادة على المستويين الطاقي والبيئي (تم خفض ذروة الطلب على الطاقة بـ110 ميغاواط، وسجل الاقتصاد في استهلاك الطاقة نسبة 0.3 في المائة من الاستهلاك الوطني السنوي".

وخلصت الدراسة إلى أن اعتماد التوقيت الصيفي خلال الفترة الشتوية "لا يؤثر على القيمة المضافة قطاعيا أو على التجارة الخارجية، بينما يؤثر إيجابا على نشاط بعض القطاعات الحساسة للتوقيت وعلى الطب الداخلي".

ويتضح من خلال النتائج المتوصل إليها أن الحكومة ستتجه نحو ترسيم التوقيت الصيفي بشكل دائم، وهو القرار المرتقب أن يخلف ردود فعل غاضبة في المجتمع المغربي، الذي يرفض الاستمرار بالعمل بتوقيت (غرينيتش + 1) على طول السنة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (365)

1 - الجوزي فيينا السبت 15 يونيو 2019 - 09:13
عن اي دراسة يتكلمون الشعب في واد والحكومة في واد
2 - كلميمي السبت 15 يونيو 2019 - 09:14
..
هذا ما يسمى بالضحك على الذقون. إذا كان هنالك شئ واحد لا يختلف عليه إثنان في هذه البلاد فهو هذه الساعة الإضافية المشؤومة التي جعلت حياة المغاربة جحيما في جحيم...
يمهل ولا يهمل
3 - ستيتو حمو السبت 15 يونيو 2019 - 09:14
شعار الدولة العميقة منذ زمان والقاعدة المطبقة هي اتخاذ وتطبيق إجراءات وقرارات تعاكس ارادة عموم المواطنين وتطلعاتهم !!
اما حكومة الورق فهي تطبق التعليمات !!
والدراسة يجب ان تكون محايدة تقوم بها مؤسسة لها مصداقية خارج السلطة !!
فعلى من يضحكون ويستهزءون ؟؟؟
4 - Driss السبت 15 يونيو 2019 - 09:15
puisqu'il est si bien appliquons le les 12 mois
5 - mohamed السبت 15 يونيو 2019 - 09:15
هدا ما يسمى بالاستفزاز والسلام
6 - أستاذة السبت 15 يونيو 2019 - 09:15
جاء في التقرير: واستجواب أكثر من 40 مسؤولاً في إطار هذه المرحلة من التقييم.:
استغرب من النماذج التي تم استجوابها.المفترض ان يتم استقصاء اراء المواطنين بجميع شرائحهم من اساتذة بائعي الخضر موظفي الجماعات التجار اولياء الامور طلبة صحفيين .......... لانهم هم المهنيين الحقيقيين بهذه الوضعية.اما المسؤل فهو في مكتبه وكل التسهيلات تحت امرته يستيقظ متى شاء ويجد كل الامتيازات
7 - Sam السبت 15 يونيو 2019 - 09:17
الدراسة استجوبت 20 مسؤولا
وهذا يعني ان مجموع المواطنين بالمغرب هم 20 مسؤولا فقط !!!!!؟؟؟؟؟؟
اذا لم تستحي فافعل ماشئت
8 - باااااازززززز السبت 15 يونيو 2019 - 09:17
وناااارييي على حكومة!!! قمة الاستخفاف بعقول المواطن..هذه دراسة ولا رواية حكومية! فين رأي المواطن المعني الأول والأخير بالموضوع..فين أرقام الجريمة في هدا التوقيت! فين نسبة الانتاج والعطاء في هذا التوقيت! أما الإيجابيات التي زعمتم أنها موجودة وأرقام الخيال العلمي من أين أتيتم بها !والأرباح المالية العجيبة التي ربحتموها هل ستوزع على جميع المواطنين....!!! الحصول الله يعطينا وجهكم أكبر حكومة سناطحية فالعالم باااااازززززززز
9 - EL IDRISSI السبت 15 يونيو 2019 - 09:18
l'horaire G+1 au Maroc est très avantageux pour tous les secteurs
10 - Mohamed oujda السبت 15 يونيو 2019 - 09:19
مرحبا بقرارات اسيادك يا حكومة الاشعبية. متى كانت اهتمامات الشعب تهمكم.
11 - khalid السبت 15 يونيو 2019 - 09:20
مهزلة بكل المقاييس
تعرف الحكومة ان كل المغاربة يرفضون اضافة ساعة رغم ذالك تستمر هذه الحكومة في الكذب والبهتان فكفاكم من استصغار الشعب لان ذالك سيكون له عواقب على مستقبل المغرب
كون رجال ايها الوزراء وقول انها املاءات من ص ن د
12 - متتبع السبت 15 يونيو 2019 - 09:22
كذب في كذب حين تريدون تثبيت شيئ ما تفرضونه بكل الطرق.
13 - Yass السبت 15 يونيو 2019 - 09:22
شكون اللي قام بهاد الدراسة ؟!
يلا كانت الوزارة الوصية فالنتيجة باينة.

شكون هاد الناس اللي دارو معاهم الاستجواب ؟
قاليك " استشارة أكثر من 20 جهة متدخلة، واستجواب أكثر من 40 مسؤولاً في إطار هذه المرحلة من التقييم"
زعما هاد 40 واحد هما اللي تايحسو ب 40 مليون مغربي !!
14 - عبد السلام اطراشلي السبت 15 يونيو 2019 - 09:23
لا يمكن انا إلا أن نهنئ الحكومة على إنجازها العظيم رغم تأخرها في تقديمه في الوقت المناسب.... الحكومة أرادت تطبيق زيادة ساعة وفعلته رغم أنف المغاربة قبل اعداد دراستها.... الان وقد أصبحت دراستها قائمة بالشكل والمضمون ولا احد يمكنه ان يجادل في ذلك بعد أن قدمت نتائج لا يأتيها الباطل...
15 - عصام السبت 15 يونيو 2019 - 09:24
الدراسة مشبوهة، لأنها تقوم بالتحايل على لب الموضوع، وهو الضرر الناجم عن خروج الناس في السابعة صباحا نحو مدارسهم او مقرات عملهم في الفترة الشتوية، وخطر التعرض للسرقة. إضافة للبرد القارس في الظلام الدامس، هذا هو صلب الموضوع.
أما الاقتصاد في الطاقة فهذا همّ الحكومة وليس الشعب، والتوافق في التوقيت مع الفاعلين الاقتصاديين الاجانب فهو ايضا همّ الحكومة وليس الشعب، وأما اضطراب الساعة البيولوجية فهو مشكل مصطنع لأن الناس طالبت بتوقيت غرينتش على طول العام ولم تطالب بالتغيير صيفا وشتاءا.
تحويركم وتزويركم لمطالب الناس وليّكم لتفاصيل وخلاصات هذه الدراسة يجعل الأمر مشبوها ويمنعني كمواطن من الثقة فيكم.
وما دام أن الاقتصاد هو همكم الوحيد، فأرونا "حنة يديكم" في الاستثمار والانتاج وتنشيط التصدير وخلق فرص الشغل، وليس توفير دريهمات من وراء هذه التفاهات كتعديل التوقيت.
16 - Said السبت 15 يونيو 2019 - 09:24
لب الموضوع وهو تقليص مدة الزمنية مع الشركاء الإقتصاديين الاروبيين لا داعي للمراوغة والدوران قولها بكل شجاعة وبدون استغباء الشعب المغربي ساذج من كان ينتظر منكم انكم فعلا تقومون بدراسة وغبي من كان يتوقع منكم غير هذا لأن مناقشة الامر تتم عبر مشاركة 40مليون مغربي وبالطبع هذا لا يمكن لاننا لا نقرر مصيرنا حتى انتم العبد المأمور تأكدو ان المغاربة كلهم ساخطين عليكم وكل صباح كتديو ذنوب دوك الوليدات والعاملات اللي كيحرثو عليهم فالشركات بجوج ريال لأنه فعلا هناك اللي مازال كيصدقكم وكان كينتظر غير هذا في وقت اللي انتما فتاو عليكم سيادكم آش تعملوالعام اللي فات قلتو ليهم عافاكم خليونا المجال نبانو بحال حنا اللي بغيناها قدام الشعب يعني السيادة تمارسونها فقط مع شعبكم انشري هسبرس .
17 - مجرد وجهة نظر السبت 15 يونيو 2019 - 09:24
والله إن الارقام كاذبة والمراد من " الدراسة" هو تزكية اصوات ذوي النفوذ و ترسيم توقيت يخدم أجندات خارجية . أما اقتصاد الكهرباء والمحروقات فان كنا نكفيء الاضواء على الساعة 11 gmt+1 فاننا نشعلها على الساعة6 gmtأي الفجر ربحنا ساعة قبل منتصف الليل ولكن خسرنا 2 ساعات بعد منتصف الليل نفس الشيء بالنسبة للمحروقات كفى طنزا غلى الشعب
18 - Marrakech السبت 15 يونيو 2019 - 09:24
ومن بعد راه صحة المواطن والراحة والطمأنينة ديالو أهم
من هاد التخربيق ديال هاد الحكومة المشؤومة و اش استفدنا من هاد شي كمواطن
الزيادات في ما شي الا إضرابات كل يوم
لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم تجار الدينأرحلو واتركو المغرب العزيز لشانه
19 - يا امة ضحكت من حالها الامم. السبت 15 يونيو 2019 - 09:26
ربح المغرب من G+1 مايقدر ب33 مليون درهم اي ما يعادل ثمن فيلا فخمة في حي كالفورنيا او انفا، على من يضحكون نحن لازلنا مستعمرة تابعة لفرنسا، لاننا لم نبني اقتصادا وطنيا مند اكثر من نصف قرن من النهب وتبدير اموال الشعب وحتى الاموال المقترضة من البنك الدولي يتم نهبها مما ادى الى الافلاس التام لا فرص عمل، لا صحة ولا تعليم حتي اصبحنا من الدول المتأخرة عربيا وافريقيا وعالميا ، السياسة المتبعة في هذه البلاد ستؤدي به الى المزيد من الدمار حتى الاندثار.
20 - مواطنة غيورة على بلدها السبت 15 يونيو 2019 - 09:26
في هاد الصباح. نتائج دراسة كلها كذوب. وأصلا الدراسة ما عندها حتى قيمة إذا لم تبنى على استطلاع رأي المواطنين الذين يرفضونها تقريبا بالإجماع. أما الإيجابيات فحدث ولا حرج خصوصا ملي يفيق الواحد باليل ديال الصباح ويشعل الضيوان في الدار فالمدرسة وفي الخدمة شي ساعة زايدة على الي كان كيشعلهم في التوقيت العادي ويخرج فالظلام ويلقى الشمكارة كيتسناو معاه وسائل النقل والطريق مغيسة ماكتبانليهش وزيد وزيد. لاحول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم.
21 - طالب السبت 15 يونيو 2019 - 09:28
نحن بدورنا نرفض توقيت رونو
لك الله يا وطن
22 - medmod السبت 15 يونيو 2019 - 09:28
لا تقويم ولا هم يحزنون ما دام الشعب برمته لم يقبل هذا التوقيت لاسباب ماثرة لا يعلمها الا هو فالكلمة للمواطن . فالمصلحة ليس في الطاقة او ما شابه ذلك الخزعبيلات . اوروبا هي من فرضت عليكم هذا التوقيت لكي يناسبها مع مصالحها في المغرب لا غير . كفانا استحمار الشعب .
23 - محسن السبت 15 يونيو 2019 - 09:29
لا وجود لدراسة بخصوص الساعة الاضافية، بل هو فرض للواقع ،وعناد مستمر من طرف هذه الحكومة المشؤومة
24 - باحث عن الحقيقة السبت 15 يونيو 2019 - 09:30
بعد ان تقرر العمل بالساعة ودخلوا الناس فالامتحانات .....واستقرت المعاملات عليها ، اليوم عاد جاي السي وزير افساد الادارة تقول هذا الكلام ، الان لا يمكن اعتبار هذه الخلاصة سوى تزكية لقرار الحكومة ، بمعنى : شكون يشهد لك العروسة
25 - شامة السبت 15 يونيو 2019 - 09:30
كل شيء يبدا بالاضطراب وينتهي بالعادة
التوقيت الذي ألفناه عادة تأصلت ولها انضبطت النفس
وهذا التوقيت الجديد سيصير عادة نألفها
ألم تروا كيف تلخبطت حالتنا في اول ايّام رمضان ثم ما لبثنا ان استرجعنا عاداتنا القديمة
التقرير أشار الى كبار السن والأطفال وذلك حقيقة فكبير السن يكره ان تغير له عادة حتى ولو كانت ساعة فطور والصغير لا يمتلك العقل الضابط الذي يمكنه من ترسيخ العادة
26 - كاموني السبت 15 يونيو 2019 - 09:30
باين من المقال أن هاد الدراسة غير تخرميزة باش افرضو علينا هاد الساعة المشؤومة. قاليك بعد استشارة أكثر من 20 جهة متدخلة، واستجواب أكثر من 40 مسؤولاً! واش دراسة احصائية كتشمل شحال من مليون ديال المواطنين أعتمدوا غير على هاد العينة! خايبة حتى لتعاويد. أوقاليك آثارها إيجابي حيت مابقاتش كاتبدل، أسيدي آه ماتبدلوهاش و لكن خليوها فغرينيتش، أو علاش كاتبدل فرمضان إيلا كانت صحية؟ الحاصول كايبان ليا أن هاد الدراسة مامبنياش على حتى شي معطيات علمية غير باش افرضوها علينا صحة
27 - غا داوي السبت 15 يونيو 2019 - 09:31
العام زيييين ديما زين ولاهيلا بوگوص
28 - جواد السبت 15 يونيو 2019 - 09:31
حسن يخليوها على طول السنة بلا تبدال. اما يزيدوها او ينقصوها المهم مايبدلوهاش كل مرة
29 - Majid Rifi السبت 15 يونيو 2019 - 09:31
لا أعلم إلى أين تتجه الأمور في البلد.....عندما تكون الدراسات والبيانات ضد ما يحس به الشعب ويعيشه.فلنعلم أنه قد وصلنا إلى قمة العبث.لم أكن أعلم أنه يوجد حزب إسلامي في العالم أشد كفرا ونفاقا كالذي أبتلينا به في المغرب.لك الله يا وطني...
30 - عابر السبت 15 يونيو 2019 - 09:31
لنرى هل سيكون هنا تعليق على المقال سيرحب بهذا التوقيت الصيفي طيلة السنة.
31 - احمد الجديدة السبت 15 يونيو 2019 - 09:31
محشمتوش سولتو مسؤولين ألي تيفيقو حتى 9 ديال الصبح، أتيسليو مع 2 ديال لعشية، بما فيهم نتوما نيت الحكومة، أمقديتوش تسولو لولييدات لي فلعروبية ألا الخدامة الطبقة الكادحة لي تيخرجو مع 6 ديال الصبح، سبحان الله سمعتو ل 40 مسؤول أمسمعتوش ل 40 مليون مواطن، الظلم ظلمات يوم القيامة، الظلم ظلمات يوم القيامة،الظلم ظلمات يوم القيامة.......
32 - يويو السبت 15 يونيو 2019 - 09:31
تم استشارة عدد قليل من المسؤولين ،ولا زلنا في العام زين وهل تم استشارة المواطنين او استفتاؤهم في الامر،فعلا سيكون هناك ربح اقتصادي بتقليص الفرق الزمني بين المغرب والبلدان المتعامل معها وهل ليس ممكنا بان تكيف المؤسسات الاقتصادية الوقت المناسب لها وتحفيز موظفيها وترك باقية الشعب يتعاملون بتوقيتهم الطبيعي علما بان اصحاب العمل الحر من تجار وصناع يتعاملون بالتوقيت العادي للبلاد اي توقيت كرنويتش
33 - إنتهى السبت 15 يونيو 2019 - 09:32
* مهما تكن النتائج سلبية أو إجابية ، أتمنى أن ينتهي الجدال

غير المجدي في هذا الموضوع ، لننصرف إلى قضايا هامة

أخرى تهم المواطن : صحة ، تعليم، توزيع الثروة ، إيجاد الشغل ،

الديموقراطية ، الحكرة ، الفساد ، .....

* طبقوا أي توقيت يروق لكم ، لكن لا تلهونا عن ما هو أهم . إنتهى .
34 - مغربي السبت 15 يونيو 2019 - 09:33
بسم الله التوقيت الصيفي مخدامش علا طول السنة سلبيات ديالو كتر من إيجابيات كنتمن يتلغا بصفة نهائية
35 - في بلادي ظلموني السبت 15 يونيو 2019 - 09:34
لمواجهة هذه القرارات ألا شعبية التي تفرضها هذه العصابات وجب على الشعب المغربي الخروج والاعتصام في الشارع حتى نطرد هؤلاء العملاء ونسترد حقوقنا من كرامة وعدالة اجتماعية، تعلموا من الشعوب العربية الثائرة ، الموت ولا المذلة
36 - ولد البلاد السبت 15 يونيو 2019 - 09:35
دراسة عبثية لا معنى لها سوى إعطاء مبررات سطحية لا تنطلي حتى على الاطفال
37 - حمو موليير السبت 15 يونيو 2019 - 09:35
على سبيل الإستئناس لما سئل أحد التلاميذ المحتجين على التوقيت (gmt زائد و أحد) سألوه لمادا انت ضد هدا التوقيت قال لهم أنا لم يعجبني الحال لأن gmt زائد واحد معناها أن صديقتي(جمتي gmt) معها واحد أي معها شخص آخر و أنا أريدها لوحدي فقط دون غيري أي : gmt. فعلا هذا هو الواقع لأن الكثير من التلاميذ لا يعرفون معنى توقيت غرينيتش فقط هم يتظاهرون من أجل التظاهر دون أن يعرفوا المغزى من موقفهم هدا بل أكثر من دلك لم يجدوا من يشرح لهم الآثار الإيجابية والسلبية من اعتماد توقيت gmt زائد واحد.
38 - محمد السبت 15 يونيو 2019 - 09:36
والله تيسطيوك ...قالك "ترى الدراسة الحكومية أن اعتماد توقيت GMT+1 على طول السنة مكن من "التخفيف من الآثار الصحية السلبية بفضل استقرار التوقيت والعدول عن تغيير الساعة". إيوا باش نتفادوا سلبيات نرجعوا لتوقيت ديالنا GMT ماشي نغيره GMT+1 راه غير مزال ظا عرف العالم بهذا الامر أما لو كان عرف غادي نوليو اضحوكة العالم
39 - MAGHREBI NAFSS السبت 15 يونيو 2019 - 09:36
و ماذا عن الدراسات التي قامت بها الدول الأوروبية التي تحترم شعوبها؟ألم تؤكد على السلبيات الكثيرة لهذه الساعة المشؤومة على صحة الإنسان؟جل المغاربة تضرروا و تأتي الحكومة "الموقرة" لتتحفنا بنتائجها المبهرة.دراسة مشبوهة قامت بها الحكومة نفسها لتطبقها قسريا علينا.المنطقي هو إجراء الدراسة من طرف جهة مستقلة
40 - الواقعي السبت 15 يونيو 2019 - 09:37
انا اتسأل هل يوجد مغربي كان يتوقع نتيجة الدراسة غير التي توصلت اليها الحكومة.من الغباء ان تقوم الحكومة بدراسة تكون نتائجها ضد قراراتها . الحكومة كان عليها اجراء استفثاء .غير ذلك لا مصداقية لاية دراسة
41 - ملاحظ السبت 15 يونيو 2019 - 09:38
الاغلبية الساحقة من الشعب المغربي ترى ان اعتماد التوقيت الصيفي في فصل الشتاء هو حماقة في حين ان الدراسة لم تر فيه ولو سلبية واحدة
لاحول ولا قوة الا بالله
42 - TEXAS السبت 15 يونيو 2019 - 09:38
دائما الدراسات تأتي بنتائج عكسية ضد رغبة الشعب الشعب في واد والحكومة في واد أخر.
43 - عزيز السبت 15 يونيو 2019 - 09:40
دراسة كلها إيجابيات الشيء الذي يجعلها دراسة لا تعتمد على المنطق لأن أي شيء في الحياة له إيجابيات و سلبيات لكن دراسة الحكومة فيها فقط إيجابيات والعكس صحيح.
والذي يحز في أنفسنا هو أن الحكو مة وفرت 33مليون درهم في السنة عن استهلاك الطاقة في حين اننا نجد إهدار الملايير من طرف هذه الحكومة في شراء السيارات الفارهة لرؤساء الجماعات و الجهات و الإدارات......
44 - TEACHER السبت 15 يونيو 2019 - 09:40
بالله عليكم أليس هذا باستبلاد واستحمار للمواطنين والمغاربة عامة ، تقول الدراسة "ثم الكشف عن تحسن أكثر من نصف معدلات المراقبة المستمرة" بينما جل الأساتذة والمعلمين يشتكون من خمول و لجوء المتعلمين إلى النوم داخل الفصل وخلال الدرس! لاحظوا أنه تم دس الإشارة إلى السبب الرئيسي من بين الإيجابيات و هو "إلغاء فارق التوقيت مع بعض الشركاء الاقتصاديين الرئيسين خلال الفترة الشتوية " لم لا تعلنوها صراحة دون لف ودوران؟؟!!
45 - Jalil السبت 15 يونيو 2019 - 09:40
لا يسعني إلا أن أقول:
متى يستفيق الضمير
كذب في كذب
46 - MOHAMED CHERIF / FRANCE السبت 15 يونيو 2019 - 09:40
المغاربة ينتقدون ولا يتوقفون عن ذلك حتى لو كانت الدراسة صادقة ،في أوروبا الناس لا تهتم بتغيير الساعة ، عندنا الكل يحلل ويناقش في شيئ لا ينفع ولا يضر،شعب يهتم للتفاهة ولايبالي بجوهر المشاكل
47 - الملاحظ السبت 15 يونيو 2019 - 09:41
لا مصداقية لكل ماورد هنا،من هم الافراد الذين تمت استشارتهم؟ من هي الهيءات و المؤسسات التي شاركت في التقييم؟؟؟ الحكومة استجابت لرغبة رجال الاعمال و عالم المال ،هذا سبب فرض هذه الساعة.إذا عدنا الى الطاقة وحدها نكتشف عدم صدقية ما تقول الدراسة المزعومة،الاستيقاظ ليلا في الخريف و الشتاء و الربيع،مما يعني الوزارة المنزلية.استهلاك ٱكثر.قبل نشر الدراسة قال الوزير هذا يقلل حتى من وقوع مشاكل ٱمنية،الان لا ذكر لهذا الامر.بالعكس،العمال و التلاميذ كانوا يغادرون سكناهم تحت ضوء الصباح،مع الساعة الاضافية ،الخروج يتم تحت الظلام،إذن خطر امني وارد جدا.الخلاصة ٱن كل الامور ٱصبحت تفرض بالقوة،نعم بالقوة،الكذب يقفز و يفوح من سياسة الحكومة والاستبداد العلني الان،القمع السياسي و الاقتصادي و القمع في كل شيء.القوة هي لغة الحكومة،إنها عنصرية،خدمة جهة واحدة على حساب الشعب.والله العظيم الكل في الحكومة يعرف ٱن هذه هي الحقيقة.
48 - Yme السبت 15 يونيو 2019 - 09:41
درنا بحال شي واحد المذخول ديالو على قد الحال.. واحد النهار.. سبحاان الله.. فكر مزياااان و قرر انه خاصو يحسن المستوى المعيشي ديالو.. بالاقتصاد فالضو و الفياق بكري.. و بدا تيشرح هاد الفكرة لولادو..
ولادة تايقولو ليه : نوض خدم و طور خدمتك و حنا معاك. ولا نوض لدوك الشفارة اللي تاياكلو ليك رزقنا كاملين.. و حنا معااك
49 - متتبع السبت 15 يونيو 2019 - 09:41
اي نمو واي تطور تحققا ايعقل ان يستيقظ طفل ذو خمس سنوات فجرا ليلتحق بمدرسة تبعد ب4كيلومترات .....
50 - hiba السبت 15 يونيو 2019 - 09:42
دراسة موجهة وغير موضوعية. ما هي العينة التي تم الاشتغال عليها.لانه يقال في مجال الدراسات الميدانية أن الإحصاء هو فن الكذب بدقة.
51 - مغربي دايخ السبت 15 يونيو 2019 - 09:42
شهادة زور .الشعب كله يشتكي من التوقيت الجديد . ولا يسعنا الا ان نقول حسبنا الله و نعم الوكيل
52 - moon السبت 15 يونيو 2019 - 09:43
السؤال الذي يحيرني. هل 40 مسؤول من حقهم تمثيل 40 مليون نسمة؟
في كل الدول الديمقراطية هناك استفتاء لاختيار البقاء او الرفض.
دراسة بلا أرقام لا معنى لها.
لك الله يا بلدي.
53 - Rado السبت 15 يونيو 2019 - 09:43
مرضتونا في هاد البلاد بهاد الساعة المشؤومة
54 - YOUSSEF 2018 السبت 15 يونيو 2019 - 09:43
هذا هو السبب الحقيقي بلا متبقاو تكذبو على المواطنين.... إلغاء فارق التوقيت مع شركات الاقتصاديين الرئيسيين خلال الفترة الشتوية".... وبدل ماتكتبوا الشركاء الاقتصادين قولوا القرار فرض علينا من طرف المستعمر الفرنسي
55 - abdo السبت 15 يونيو 2019 - 09:44
هذا كذب على من تضحكون ياحكومة الدل والنفاق
56 - ولد الشعب السبت 15 يونيو 2019 - 09:46
لم يقوموا بدراسة علمية بحثة للآثار المتوقعة للساعة الإضافية و إنما قاموا بدراسة فقط الصيغة التي ستخرج بها بحيث اختاروا العبارات و الألفاظ بشكل فضفاض و مضلل كما اختاروا التوقيت المناسب و هو نهاية الموسم الدراسي و العطل و ذلك بشكل متعمد حتى يتجنبوا الاحتجاجات
57 - شكيب السبت 15 يونيو 2019 - 09:47
أسيادي اللي قالتها الحكومة هيا اللي كاينة كلشي الحمد لله إيجابي. قضيو بالموجود ! أولا بغيتو شي تقارير أجنبة أو غير حكومية "مزيفة" تدرس الآثار السلبية لتغيير الساعة الطبيعية ؟ شعب يخاف ما يحشم... اسسسسسسسكت ولااا....
58 - راشد السبت 15 يونيو 2019 - 09:47
يجب استشارة 40 مليون مواطن وليس 40 مسؤول يطبقون المثل الشعبي شكون يشهد لك العروسة راكي زينة قالت ابا وامي
59 - نور على نور السبت 15 يونيو 2019 - 09:48
بل سولت لكم أنفسهم أمرا والله المستعان على ماتصفون نحن نعرف كيف تتم هذه الدراسات لاعلاقة لها بالداسات العلمية المحايدة المنفتحة على جميع النتاءج .هده دراسات موجهة الهدف منها تبرير قرارات فوقية وإيجاد تفسيرات لاعلمية لواقع لا يرتفع..
60 - إفراني رافض للساعة المشؤومة السبت 15 يونيو 2019 - 09:49
بدون مقدمات سأتكلم في نقطة واحدة و أترك الباقي للمغاربة المغلوب على أمرهم.
حينما يتعلق الأمر بدولة دينها الإسلام فهذه الساعة كان لها الأثر السلبي على مواقيت الصلاة مما يجعلها نذير شؤم على كل المغاربة حتى الذين يدافعون عنها و هم بالمناسبة قلة لا تعد على رؤوس الأصابع.
-الكل يعلم أننا نخرج من المسجد بعد العاشرة و النصف ليلا بعد أن نكون قد أدينا صلاة العشاء جماعة. و نلاحظ أن كثيرا من المصلين يتفوهون في الصلاة كونها تأتي متأخرة بعد يوم من العمل.
- يُأذن لصلاة الصبح شتاء قبل السابعة صباحا بقليل ، مما يعني لمن رغب في الصلاة بالمسجد أن خروجه سيكون بعد السابعة ، و عليه فالكثير يترك صلاة هي خير من الدنيا و ما فيها حتى لا يتأخر عن العمل (لننتبه لعاملي القطاع الخاص).
الحكومة تعلم أن كل المغاربة أو معظمهم ضد هذه الساعة المشؤومة و مع ذلك أتنا بهذا التقرير الذي يجانب الصواب و كأنها تقول للمغاربة موتوا بغيظكم.
لم يتبقى للمغاربة إلا أن يرفعوا أيديهم للسماء و يرددوا حسبنا الله و نعم الوكيل حسبنا الله و نعم الوكيل حسبنا الله و نعم الوكيل حسبنا الله و نعم الوكيل .........
61 - ابن المقفع السبت 15 يونيو 2019 - 09:49
ياسلام! الشعب المغربي كان ينتظر بلهفة إفراج الخلية المتكونة من علماء الذرة التي أسند لها بن عبدالقادر مسؤولية إيجاد حل للانبعاث الحراري وها هي نتائج البحث المبهرة فوق مكتب السيد رئيس الحكومة المحترم للتاشير عليها .انه سبق علمي بامتياز سيحدث ضجة في العالم بأسره . (لي ربحناه فالفول خسرناه فجلبانة)
62 - Driss Bennani السبت 15 يونيو 2019 - 09:49
من خلال المقال، يظهر ان الحكومة قررت تبني توقيت g + 1 و بلا ما تبقاو تغمقوا علينا.
63 - طارق السبت 15 يونيو 2019 - 09:49
يقول المثل المغربي "إلا عينك في شي عشبة ، سمي وكول" وهذا ينطبق تماما على هذه الدراسة الفاشلة والمعدة على المقاس ، لأني كمدرس في العالم القروي على دراية بما يعانيه تلاميذ الوسط القروي الذين يأتون نصف ساعة كتأخر في التوقيت العادي فما بالك بتوقيت النسيء والربا هذا.
64 - omar السبت 15 يونيو 2019 - 09:49
لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم
نفس اللازمة "عكس ما يشتكي المغاربة فإن الحكومة ترى ..."
المشكل ان الحكومة ترى ما نرى ولكنها تصر على أن تكذبنا وتكذب رؤيتنا للاشياء
نعم فحكومتنا رشيدة ونحن لا ترقى إلى رشدها
صراحة هل نصاءح وتعليمات كارلوس غصن هي الرشد
ما ذا يضر الحكومة أن تركت الشركات تطبق توقيتها الخاص حسب الحاجة وتركت باقي الشعب لحاله
ألا يمكن تطبيق هاذا الإجراء البسيط
ولكن ماذا تظن في ناس يريدون ان يفرضوا اقتطاعات التغطية الصحية للوالدين لمن والديه متوفين
اليس هذا هو الحمق بعينه
أكيد ان حكومتنا متدينة الى درجة أنها تريد رضاء الوالدين لنا وتبحث عنه حتى بعد الممات
دعنا نبتزك وستكون صدقة ورحمة للوالدين
سبحان الله
الحكومة تؤمن بمقولة اذا عمت هانت لذلك تعمم علينا المصاءب وتتخير المنافع لبعض مريدرها
65 - عابر سبيل السبت 15 يونيو 2019 - 09:50
ما هذه الخزعبلات.
هذه دراسة فيها مغالطات كثيرة جدا. اولها ان كل الايجابات التي تتحدث عنها هي ايجابيات على الورق وليست واقعية تماما.
هل يعقل ان تغيير ساعة واحدة يؤثر على الساعة البيولوجية للجسم.
ولماذا لم تتكلم الدراسة عن مشكل الكريساج. والمخاطر التي سيتعرض لها البنات عند الذهاب للعمل او المدرسة في الضلام في فصل الشتاء.
هناك ايضا مغالطات كبيرة على مستوى الاستفادة الطاقية. لان ما ستوفره في الصيف ستصرفه في الشتاء بحكم ان العمل والدراسة ستبدء في وقت الضلام في الصبح.
المهم قولو انها توجيهات ماما فرنسا و شركة رونو وهنيونا. بلا ما تضيعو مليون دولار في دراسة تافهة.
66 - ملاحظ السبت 15 يونيو 2019 - 09:50
قالوا شكون يشهد ليك العروسة ؟قالت ليهم :أمي وخالتي والحزارة جارتي. *
67 - كم مم السبت 15 يونيو 2019 - 09:50
الارقام تبقى تقديرية والواقع لا يعكسه التقدير والدراسات التي تعتمد في الدول النامية هي سبب تخلفها لان المكانزمات المعتمدة غالبا ما يطغى على كفاءتها شح الامكانيات التي ترتبط بالتمويل والخبرة
68 - ولد الدرب السبت 15 يونيو 2019 - 09:51
دراسة مفبركة و مخالفة لكل التوقعات و الحقائق العلمية
69 - طارق السبت 15 يونيو 2019 - 09:51
فينا هوا صوت الشعب من هاتشي كولو..ديرو استفتاء .المغاربة كلهوم رافضين التوقيت الصيفي و الحكومة تطبل لراسها...كفا استحمار لعقول المغاربة.
70 - الوطنية السبت 15 يونيو 2019 - 09:53
ايوى مول الفول ك يقول غير فولي طياب حسب المثل المغربي هل سيطعنون في قرار مفاجيء اتخذوه وأثيرت ضجة كبيرة حوله دائما الحكومه هي الصح والشعب هو الخطأ
71 - جميل السبت 15 يونيو 2019 - 09:53
اولا الدراسة هنا تكون دراسة علمية. وبما انها تخص التاثير على الانسان فانها تخص صحة الانسان. و هنا يجب انوتكون دراسة علمية طبية حسب الظوابط الاحصاءية العلمية في مجال الطب و البيولوجيا. وليس استشارة مع اشخاص بعيدين كل البعد عن مجال الطب. الدراسة طبيا تهم استجواب عينات من المواطنين بطرق مختلفة عمياء و طرق انتقاءية مع احترام ضوابط و شروط الدراسة الاحصاءية و متابعة عن كتب تطور الحالة البيولوجية للعينات على مدى مدة معينة عبر استعمال المراقبة الطبية و النفسية و البيولوجية و الاشعاعية.
72 - احمد السبت 15 يونيو 2019 - 09:53
ماذا تتوقع من البلاغات الرسمية العروسة الى ماشكرتها امها يشكرها فمها الدراسة يجب ان يقوم بها مركز محايد ليس وزارة من الحكومة التي بين ليلة وصحاها اعتمدت توقيت دائما بعد ان كانت قد اعلنت الرجوع لتوقيت كرينتش قبل ذلك بأيام ماكين لا اثر صحي لا اجتماعي لا والو هناك إملاءات اقتصادية مفروضة علينا مقابل الحصول على استثمارات نقولوها بصريح العبارة وبلا منبقاو نغبيو الشمس بالغربال
73 - مول الحوت السبت 15 يونيو 2019 - 09:54
في مثل هذه القرارات و في الدول الديموقراطية يتم إستفتاء للشعب لأنه هو المعني بالأمر . اما الدراسات فمن السهل القيام بها و القيام بدراسة مضادة لها.
74 - أول تعليق السبت 15 يونيو 2019 - 09:55
السبب الرئيسي و المنطقي هو "إلغاء فارق التوقيت مع شركات الاقتصاديين الرئيسيين خلال الفترة الشتوية". صراحة لم أستطع التأقلم مع هاته الساعة الجديدة....
75 - دراسة ليست محايدة السبت 15 يونيو 2019 - 09:56
للأسف هذه الدراسة ليست لها قيمة علمية. لأنها لم تصدر عن مختبرات أكاديمية. كما أنها فاقدة المصداقية لأن لم تصدر هن جهة محايدة. بل أصدرتها الجهة التي تريد فرض رأيها. كما أن استهلاك الطاقة ارتفع بالتوقيت الذي تريده الحكومة. إضافة إلى ارتفاع حالات الانتحار...
76 - mdewekh السبت 15 يونيو 2019 - 09:56
safi sewlo 20 jiha o 40 mess2oul ils ont décidé pour 40 million marocain, disons qu on a vraiment fait des economies f dik la période mais le peuple peut refuser comme même ! moi personnellement je m en fiche du co2 wella des Watts ... je veux que mes enfants partent à l école f la lumière du soleil ! je vois pas comment j economiserai du carburant si maintenant a la période d hiver je dois me lever f la nuit allumer la lumière et les emmener en voiture jusqu'à l école a cause des rues qui sont encore dans le noir ! il est grave ce pays wellah !
77 - abdo السبت 15 يونيو 2019 - 09:57
فيها مصالحك الشخصية فقط. أما حنا زايد ناقص. ما فيكم نفس
78 - عبدالصادق السبت 15 يونيو 2019 - 09:57
لا حول ولا قوة إلا بالله كل شي كيديرو ليه مبررات
79 - مريم السبت 15 يونيو 2019 - 09:57
حكمة المحكمة و رفعت الجلسة اش غنكوليك ااسي العثماني حسبي الله و نعمة الوكيل صافي انت قررتي والمواطنين يعاودها راسهم انت شفتي غير طاقة وووو ماشفتيش كنخرجو مع 7 صباح وظلام وكنبقى غدا ونضور لا يضربني شي حد راسي اجي تشوفني انا داير 7 لغرزات فوجهي حيت تكريسيت ضربوني حيت مالقو عندي ولو ولكن شكون غيحسب بيك غير الفقير بحالك اما تنوما لي كتركبو فطوموبيلات وكتخرجو حتى 8 ونص صباح ماعندكم ماتكولو ولكن الله كيشوف ماغنسمحوش ليكم حتى غدا عند الله يمهل ولا يهمل
80 - عبده من سلا السبت 15 يونيو 2019 - 09:57
أرى أن المسؤولين ينطلقون من خلفية واضحة وهي رغبتهم الملحة في تثبيت وترسيم التوقيت الصيفي ولو قبل أن تتم أي دراسة ؛ وبعد الدراسة يتم البوح صراحة بتقليص الفارق الزمني مع شركائهم الإقتصاديين. كما أنني أرى هذه المراوغة الماكرة في بسط نتائج الدراسة حيث تتم المقلرنة بين تغيير الساعة أربع مرات في السنة مع تغييرها لمرتين فقط (عند حلول رمضان و بعد انصرامه) .ولا يفصحون عن الفرق بين استقرار التوقيت طوال السنة (توقيت غرينيتش) مع التوقيت المتغير لمرتين .ناهيك عن آثاره البادية للعيان من اضطرابات النوم و التأثير الصحي (أنا شخصيا) و ضعف التحصيل الدراسي لدى المتمدرسين.و ...
أما الذين لا يحضرون إلى مكاتبهم إلا بعد أن تملأ جفونهم نوما و وليس لديهم من يحاسبهم عن التأخر؛ فالتوقيت عندهم ليس مهما .
81 - أستاذ السبت 15 يونيو 2019 - 09:57
أنا أستاذ و أؤكد و عن تجربة شخصية أن تلاميذي يتأخرون حوالي 45 دقيقة عن الدخول في الفترة الصباحية بسبب هذا التوقيت المشـؤوم . الحل مع الحكومة التي لا تنصت لرغبات الشعب هو العصيان. حتى و إن كانت نتائج الدراسة صحيحة و موضوعية في كل جوانبها، فلو كنا في دولة ديمقراطية كانت الحكومة ستنصت للشعب تحاول أن تقنعه بجدوى سياساتها، و بعد ذلك تتخذ ما يقرره بناء على استطلاعات الرأي. أما و نحن في دولة ذات ديمقراطية شكلية فقط فلا تستغربوا ما نحن فيه.
82 - simo السبت 15 يونيو 2019 - 09:59
اذا اسندت الامور لغير اهلها فانتظرالساعة
اظن ان من قام بالدراسة قام بها في فرنسا.
اتحدى المحكومة ان تقوم باستطلاع بسيط للشعب المغربي بالطبع ولوعبر الانترنت, ستجد ان 99,99% ضد هذا القرار والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
83 - rachid السبت 15 يونيو 2019 - 10:00
خلال الدراسة المقدمة يتضح ان الدولة استفادت من عدة ايجابيات من خلال المقال الا ان المواطن لم يستفد من هذا التوقيت من خلال امنه اصبح يتعرض للسرقة والنهب والضرب بالسلاح الابيض اين هي ايجابات المواطن
84 - متابع السبت 15 يونيو 2019 - 10:02
وبشكل مفاجئ، زعمت الدراسة أنه "في بعض الحالات، تم الكشف عن تحسن أكثر من نصف معدلات المراقبة المستمرة التي تمت دراستها بدلا من الانخفاض المتوقع من طرف بعض المنابر الصحفية".
85 - hicham السبت 15 يونيو 2019 - 10:02
كلشي على: إلغاء فارق التوقيت مع شركات الاقتصاديين الرئيسيين خلال الفترة الشتوية ; كلشي على والغريب هو انهم تجنبوا الحديت على الجانب الامني.
86 - النوم المغتصب السبت 15 يونيو 2019 - 10:02
في التوقيت الشتوي لا يمكنك النهوض او الخروج بدون اشعال الكهرباء، أما أمراض الاعصاب فهي أصبحت تشمل جل المستيقظين سواء من الآباء او الصغار الذين يُجَرون جرّا خارج أسِرّتهم او خارج المنزل للمدرسة وعيونهم مغمضة طبيعيا، وحتى داخل فصول الدراسة، يحكي بعض الاساتذة ان جل التلاميذ يكملون نومهم في القسم. ولا حول ولا قوة إلا بالله. وحسبنا الله ونعم الوكيل..
87 - Koukourikou السبت 15 يونيو 2019 - 10:02
المرجو من الحكومة دراسة و تطبيق قانون يحمي المواطنين من الاعتداءات جراء توجههم لأماكن عملهم في فصل الشتاء بحكم التوقيت المعتمد
و المغاربة ليسوا كسالى و إنما رفضهم يرجع لاعتبارات عدة تعد اجترار للتوقيت
88 - najib 5 sur 5 السبت 15 يونيو 2019 - 10:05
نعم ربحت الحكومة لكن مادا جنى المواطن من هدا التوقيت ؟ مادا ربح المواطن من هدا التوقيت ؟ لمادا تم إغفال جانب الجريمة ومدى استفحالها من الجانب الإجتماعي بسبب التوقيت الصيفي الدي جعل المواطن يخرج في السابعة صباحا و كأنها الواحدة ليلا من كثرة الظلام داهبا إلى عمله خائفا من السرقة المقرونة بالنشل والعنف من قبل شباب متهور . نعم و من الناحية الصحية لمادا لايتم تطبيق التوقيت الصيفي على طول العام بما فيها شهر رمضان حتى يتمكن المواطن من جهة التأقلم مع هدا النمط من التوقيت مما و يتناسب مع الجانب الصحي من جهة و حتى يتسنى للجميع نسيان هدا الموضوع بصفة نهائية و شكرا لكم
89 - حسن القنيطري السبت 15 يونيو 2019 - 10:05
حكومة الدجّالين،تجار الدين.لا يُحسنون إلا سرقةَ جيوب المواطنين..عِوضا عن دراسةٍ تهُم فئاتٍ من المواطنين ،يعتمدون في التقييم على أربعين مسؤولا أو أربعين ....؟هذه الساعةُ أهلكتنا بجميع المقاييس..دِراسة المحكومةِ فاشلةٌ،تدبيرُها فاشل..نسألُ الله أن يُخلّصنا من شَرّ أقبح حكومة في تاريخ المغرب..
90 - مواطن السبت 15 يونيو 2019 - 10:06
هذا تقرير اعد لتبرير موقف الحكومة من تثبيت الساعة الصيفية المشؤومة وإرضاء المستثمرين الاجانب، لو كانت هناك ولو نسبة قليلة من الموضوعية والإحساس بالمسؤولية اتجاه المواطن لطرح استفتاء عام كما تفعل الدول الديموقراطية.
91 - jose السبت 15 يونيو 2019 - 10:08
كما تأكد الدراسة ان حزب العدالة والتنمية حزب المخربقين ان هذه اخر مرحلة من حكمهم خرجوا علينا الله ياخد فيهم الحق و لن يفرحوا في الانتخابات القادمة ان شاء الله .
92 - عبدو السبت 15 يونيو 2019 - 10:09
سبحان الله كفانا كذبا وبهتانا على المغاربة ان كانت هناك فوائد لهذه الساعة لماذا لم تضيفون ساعتين او ثلاثة ويكون الربح اكبر اتقوا الله في عباد الله
93 - ورزازي السبت 15 يونيو 2019 - 10:09
يجب ان تكون الدراسة من جانب محايد . لا يمكن للدولة ان تعترف بسلبيات هذا التوقيت وهي تنظر اجابيات الاقتصادية على حساب صحة المواطنين .المغرب له توقيت عالمي غرينتش كل دول تراعي هذا توقيت خير دليل المواعيد تلفزية للاعلام الغربي لا نرد دولة متوحشة هدفها الربح على حساب صحتنا
94 - FARHAT السبت 15 يونيو 2019 - 10:12
هل من امتيازات تفيد المغاربة نحن في حاجة للعمل وربح المال المباشر و ليس على الاوراق
ان اضافة ساعة تنقص من اعمارنا شهرا في السنة وتحطم خلاية المخ . 365 ساعة في السنة
95 - متابع السبت 15 يونيو 2019 - 10:13
ليست هناك لا دراسة ولا هم يحزنون كل ما الامر الحكومة تنتظر قرار بعض الدول الأوروبية و خصوصا فرنسا لما ستسفر عنه من قرارات حول تثبيت الساعة انما من يقوم بالدراسة فهي الدول الأوروبية مراعاة لمصلحة شعوبها و صحتهم اما نحن في المغرب فحكومتنا استبقت الامر حتى لا يفضح أمرها بأنها تتبع أوامر بعض اللوبيات { والفاهم يفهم}
96 - Tarik السبت 15 يونيو 2019 - 10:13
المواطن من طنجة حتى الكويرة كيرفض الساعة و الحكومة باغا الساعة الناس كيتشكاو في الراديو في الفيسبوك حنا في دولة و الحكومة مامعناش في عالم بوحدها الى سمعتي التقرير حنا في مريكان او في اوروبا ولكن الواقع ؟؟؟؟ الله يصاوب ودير لينا شي تاويل مع هاد الناس قليك المردودية علاش تلاميد دارو الاضرابات شكون شكار العروس الدراسة امولاي
97 - BENDRISS السبت 15 يونيو 2019 - 10:13
يا حكومة الكذب و النفاق . مازلتم تكدبون على انفسكم و علينا ... كل هاته المعطيات كاذبة و زائفة. عليكم باستشارة المواطنين وليس المسؤولين البرلمانيين ونوابهم غالبيتهم دون المستوى المطلوب لإستشارتهم. عقولكم في جيوبكم. الشعب المغربي 99.9999% منهم رافض لهاته الساعة الخنقية الدائمة. والبقية هم أنتم من توزعون أرباح ذلك الإقتصاد المسروق من عرق جبين المغاربة. خلاصة حكومة فاشلة . . حسبنا الله ونعم الوكيل فيكم
98 - Ab Del K Rim السبت 15 يونيو 2019 - 10:13
حكومة الطنز ، قريبا سيصوت الاتحاد الأوروبي على إلغاء الساعة الإضافية ، وسنرى إن كانت عندكم الجرأة على الإبقاء عليها ، أنا بغيت لكم عذاب الدنيا إنشاء الله ، أما ديال الآخرة راه غاديين ليه
99 - redouane السبت 15 يونيو 2019 - 10:14
يجب اولا مناقشة اتار زيادة ساعة عوض مناقش تغييرها خلال السنة. كايغلطونا في ريوسنا. هادي هي : يوريوك من الرباح قنطار و يرزيوك في راس مالك
100 - غيثة السبت 15 يونيو 2019 - 10:14
أموت أعرف لمادا هده الحكومة مركز على الأوقات لا غير التوقيت الصيفي التوقيت الشتوي زيادة ساعة نقص ساعة و الأهم عند المواطن في مهب الريح و أما أكتب هدا التعليق و صلت إلى تفسير ممكن توافقون عليه أن هده الحكومة تلعب على نفسية و عقلية المغاربة فاللعب في ساعة الزمنية تأثر على الساعة البيولوجية لدا الإنسان.....
101 - مواطن مسحوق السبت 15 يونيو 2019 - 10:15
المحكومة تفرض الواقع على المواطنين بفرضها التوقيت الصيفي طيلة السنة، أما عن نتائج الدراسة فتبدو خالية من أية حجة قوية لاستمرار هذا التوقيت الذي رفضه المغاربة خلال الفترة التي طبق فيها، فما بالكم بتطبيقه طيلة السنة.
102 - midou السبت 15 يونيو 2019 - 10:16
ساعة واحدة غير كافية .حسب هذه الدراسة يجب اضافة ساعة أخرى وتصبح GMT+2.
103 - abdo السبت 15 يونيو 2019 - 10:17
وشوفو علامن تكدبو..لاحول ولا قوة الا بالله
104 - مغربي حتى النخاع السبت 15 يونيو 2019 - 10:17
كذب في كذب لهم ساعتهم ولنا ساعتنا المغربة يرفضون هذه الساعة الإحصائيات الحقيقية تدل على أن المغاربة يرفضون ساعة الحومة والدليل أنهم يحتفظون بساعة غرينيتش في بيوتهم وفي أعماقهم وفي معاملاتهم ولا يستعملون ساعة الحكومة إلا عند توجههم للإدارات لقضاء مآربهم أما غير ذلك فهم يحافظون على ساعة غرينيتش التي جبلوا عليها ساعة غرينيتش بالنسبة للمغاربة مقدسة كالمذهب المالكي والعقيدة الأشعرية لا ولا ثم ألف لا لهذه الساعة المشؤومة هذه الساعة التي يريدون ترسيمها ستزول لا محالة مع زوال وذهاب هذه الحكومة انتظروا إننا معكم من المنتظرين .
105 - مواطنة 1 السبت 15 يونيو 2019 - 10:17
حسبنا الله ونعم الوكيل ! الدراسة وقيلة اتدارت على شي بلاد اخرى ، اما هادي اللي احنا عايشين فيها راه كلشي اللي قلتوه كدوب في كدوب . التلاميذ ما كيقدروش يفيقوا في الصباح خصوصا اللي في الروض والابتدائي ، كنفيقوا بكري وكنشعلو الضو امثر من ساعتين ، المحروقات راه هي هي ، داك الشي اللي باش كنمشيو في ساعة قبل ولا بعد ، مستوى القراية اتحسن ههههه نكته هادي . والكريساج اللي ارتفع في الصباح مهضرتوش عليه ؟ المهم هاد المسؤولين عايشين في شي كوكب بوحدهم وكون غير سكتو ودرتو ما بغيتو بحال ديما .
106 - لطيفة السبت 15 يونيو 2019 - 10:17
ربي عطانا توقيت مناسب لنا ولبيئتنا وهما غاديين بالعكس الله ياخد الحق فيهم
هذا القرار سيغضب المجتمع المغربي هههه وأنتما على من هضرين مجتمع الصين اوى تناقض صارخ هذا ...تقولون وتقرون ان الساعة لها كل هذه الإيجابيات وتقولون المجتمع سيغضب لانكم تعرفون جيدا ان كل هذا هراء ... نحن تاثرنا صحيا وماليا ونفسيا ليس لنا ما نقول سوى حسبنا الله ونعم الوكيل ... حكم القوي على الضعيف ....عند الله نختصم
107 - الميلودي السبت 15 يونيو 2019 - 10:18
كان عليهم اختصار الكلام في سطر او سطرين وهو قول ما يلي : المواطنون المغاربة مجموعة من العبيد ليست لديهم حقوق ، وعليهم ان يخضعوا لاسيادهم الذين يقررون ما يشاؤون. وانتهى.
108 - مواطن السبت 15 يونيو 2019 - 10:19
من العنوان: التقرير التركيبي للدراسة التقييمية لآثار اعتماد نظام التوقيت الصيفي, يظهر جليا انه مكون من لغة الخشب و ليس الا أداة لتبرير الزيادة .فالتقارير التي تكتبها مكاتب دراسات اجنبية بعقلية غربية و بملايين تكفي لتشغيل العديد من العاطلين عن دول افريقية متخلفة عالم ثالثية لا يرجى منها أي خير فهي لا تصلح الا لتلفيف الزريعة و كاوكاو
109 - مغربي السبت 15 يونيو 2019 - 10:19
أنا مع الزيادة في الساعة.
الله يوفقكم
110 - مغربي نزيه السبت 15 يونيو 2019 - 10:19

الأطفال يذهبون إلى المدارس ناءمين و الاولياء يعانون و الفروج لم يعد يضبط وقت الاذان و أنتم و دراستكم ترون العام زين اما أنتم فحسابكم عند الله
لنا رب جليل لن يسامحكم عما تفعلون بالضعفاء لإرضاء الأغنياء
111 - عبدالله..الراشدية...bو السبت 15 يونيو 2019 - 10:21
اظن ان الادراسة تدارت في جزيرة الواق واق اولا في شي بار.
والله لو كان التقرير خرج بنتائج اخرى لشككت في الامر. لاني عهدت في هاد اللا مسؤولين لكدوب.
112 - مغربي قح السبت 15 يونيو 2019 - 10:21
كل الدول التي قامت بنفس الدراسة أكدت أن سلبياتها أكثر من إيجابياتها إلا أنتم كل شيئ لديكم معكوسا حسبي الله ونعم الوكيل فيكم. هذه آخر مرة أصوت على حزبكم صدمتونا بطريقة تسييرهم لأمور المغاربة كل قراراتكم تصب في مصلحتكم و مصلحة من يقرب إليكم وليس في مصلحة المواطن المتوسط و الفقير
113 - PASSAGER السبت 15 يونيو 2019 - 10:22
من اللخر كولو لينا "إلغاء فارق التوقيت مع شركات الاقتصاديين الرئيسيين "
لاش هاد اللف و الدوران
114 - هشام السبت 15 يونيو 2019 - 10:24
يريدون أن يقولو للشعب أن كلمتنا هي الاسمى مهما قال الشعب من كلام فنحن المسيطرون .أسأل الله أن ينتقم منكم يا حزب العدالة والتنمية والله منذ توليكم رئاسة الحكومة والبلد في الحضيض الفقر والاجرام في تزايد كما انهم قد اعاقوا مسيرة العديد من المجالات كالدراسة والشغل وووو. لو أتينا بحزب يهودي او مشرك ما فعلوا ما فعل هدا الحزب الشيطان المدعي بالدين
115 - لا للساعة الصيفية السبت 15 يونيو 2019 - 10:25
صدق من قال سكت ظهرا ونطق بعرا.35 مليون مغربي يرفض هذه الساعة.ويشتكون من سلبياتها في حين تقول هذه الدراسة عكس ذلك.شكون اشكر لعروس امها و خلاتها
116 - سلا السبت 15 يونيو 2019 - 10:25
الحقيقة التوقيت الصيفي له أثر سلبي في جميع مناحي الحياة، وكمثال: فاتورة الكهرباء ارتفعت بالنسبة لي لأنني أستيقظ قبل الفجر خصوصا في فصل الشتاء.
الفترة الصباحية في العمل جد طويلة أحس بالتعب على الساعة 12h زوالا
الخروج من العمل يكون في وغرة النهار الحرارة جد مرتفعة نصل لمنازلنا جد منهكين وملابسنا تقطر من العرق.
آش جاب انخفاض الانبعاث الحراري للكلام ما دام نفس الناس والمركبات تخرج للعمل غير الوقت الذي تغير بساعة.
بل يجب القول زيادة ساعة في زمن الانبعاث الحراري.
التلاميذ يرفضون القيام صباحا للمدرسة رغم النوم باكرا.
كأنكم تنقصون ساعة من نوم العباد بالليل، لتضيفوها لهم تعبا وإرهاقا بالنهار...
والقائمة طويلة..الله يهدينا ويهديكم وصافي...
117 - ضد الساعة السبت 15 يونيو 2019 - 10:26
عكس كل دول العالم ، لأول مرة نرى دراسة تعتمد على أجوبة المسؤولين وتتجاهل آراء ومعاناة المواطنين المعنيين أولا وأخيرا بالساعة الاضافية وآثارها .وعلى سبيل المثال حين قررت بعض دول الاتحاد الأوربي الحسم في موضوع الساعة الإضافية لجأت إلى آلية الاستفتاء ولم تستشر مسؤوليها في الموضوع . فعلا حكومة عكس العقارب ولو طارت معزة .
118 - إبراهيم السبت 15 يونيو 2019 - 10:27
كما يقول المثل الشعبي ‘كترة الهم كضحك ‘ كان الاجدر بالحكومة المشءومة ان تطبق التوقيت الذي تريد و ان تصم اذنها عما يقال -كما هو معتاد في المغرب -دون الحاجة إلى اهانة عقولنا بهذا العبث الذي سمته دراسة. الدراسات مكانها في الدول التي تحترم شعوبها. اما عندنا فالشعب هو مجرد مستهلك لا اقل و لا أكثر.
119 - ماتقيش ساعتي السبت 15 يونيو 2019 - 10:28
لاحول و لاقوة الا بالله حسبنا الله ونعم الوكيل فيكم الحل هو الخروج الى الشوارع للتظاهر حتى اسقاط هاته الساعة المشؤومة
120 - تقني السبت 15 يونيو 2019 - 10:31
تقرير كله كذب و بهتان ، و ذلك لتبرير إستمرار التوقيت الصيفي ، الذي يرفضه جل الشعب المغربي ، و ذلك إنتقاما منه ( الشعب ) لموقفه الجرئ من المقاطعة التي هي سابقة في العالم العربي ، و التي لم تستسغها الحكومة ولا رجال الأعمال المعنيين إلى حد الساعة
الصبر ثم الصبر يا مغاربة ، فأيام حكومة ال . . .
في تناقص ، و الخلف خبر بإذن الله
121 - Jaouhary-El-mostapha السبت 15 يونيو 2019 - 10:31
بالنسبة لي لم يسبق لي أن عملت بالتوقيت المهزلة هذا
122 - كبير كهنة المعبد السبت 15 يونيو 2019 - 10:32
إنكم تسيرون على طريق القذافي،أي أن ماترونه هو الحقيقة وما يراه الشعب عبارة عن أشياء كله خاطئ...تسيرون ضد التيار وضد الشعب،كل ما تفضلتم به هو عبارة عن إنشاء لا أقل ولا أكثر يسرد أشياء من وحي الخيال ولا يمت إلى الواقع والحقيقة بشيء...كيف يعقل أن يذهب الأطفال في القرى والحواضر إلى المدارس التي تبعد عن مسكنهم بمئات الأمتار في جنح الظلام الدامس ونحن نعرف طبيعة الأخطار التي تتربص بهم في ظل غياب بنية تحتية حقيقية من مواصلاة وإنارة وما غير ذلك،ناهيك عن الأمراض النفسية والعقلية التي يمكن أن تصيب المغاربة هناك دراسة نشرها موقع سي ان ان الأمريكي في ماي المنصرم أكد خطورة هذا الأمر على الصحة النفسية في بعص الولايات التي أضافت ساعة إلى التوقيت البيولوجي...أنا أقول للشعب الاحتجاج هو الحل أما الدعاء من السرير فلن يجدي نفعا وشكرا.
123 - حكومة فاشلة بكل المقاييس السبت 15 يونيو 2019 - 10:32
هاد الحكومة إختارها أصحاب اللحى من بائعي الرايب وأصحاب الرقية الشرعية ومصارعي الشياطين ... الدين يعملون بتوقيتهم الخاص ولدالك واخا يزيدو حتى عام ما عندهومش المشكل
124 - حسن السبت 15 يونيو 2019 - 10:33
كذبت بالنسبه للطاقه الكهربائية فاتوره الاستهلاك ارتفعت بنسبه 20%الغازوال بدأت استهلك اكثر كنت استهلك 100د في الاسبوع بدات استهلك 125درهم البلوكاج ديال الرجوع إلى المنزل أقوم من نومي مرهقا اصبت بمرض في رقبتي من كثره الارهاق وقله النوم والله كذب في كذب
125 - Hassan السبت 15 يونيو 2019 - 10:37
إذا لم تستحيوا فاصنعوا ما شئتم.
دراسة بءيسة.
126 - عبد الرحمان السبت 15 يونيو 2019 - 10:38
كلام كله افتراء وخلاصاته معدة مستقبلا لأن الوزير المكلف مغلوب على أمره. وخلاصات التقرير غير مضبوطة وغير مرفقة بالمؤشرات اارقمية. اللهم زدهم من العداب ضعفين وشتت شملهم.
127 - دايدي السبت 15 يونيو 2019 - 10:38
تقرير ماما فرنسا يخلص إلى استمرار التوقيت الصيفي بالمغرب بما يخدم مصالح القوى الإمبريالية العالمية.
128 - سيد مواطن السبت 15 يونيو 2019 - 10:39
واش كايديرو الكدوب غير بغاو يعتامدو التوقيت بزز ناضو كايدكرو الإيجابيات لي جابوها من الخيال ديالهم أما الواقع راه واضح ماكاين لا اقتصاد طاقة ولا هم يحزنون نقصات ساعة في صباح تزادت في العشبة هي هي
129 - بوتشيش السبت 15 يونيو 2019 - 10:40
جميع المواطنين بمختلف فئاتهم متضررون من هذه الساعة الإضافية فقط الشركات المرتبطة بالخارج هي المستفيدة.
نطالب بعودة توقيت غرينيتش."وباراكا من الزيادات."
130 - منتسب سابق السبت 15 يونيو 2019 - 10:42
وخسرتوا فلوس هدا الدراسة والتقييم باش تكدبوا علينا ......واخا تكونوا صادقين كاع .....وهدا الدراسة عندها كل هدا الايجابيات .... وياسيدي قال ليكم الشعب را احنا ما باغينش هدا الساعة راها معدبانا في صحتنا وكرفصنا علينا.... واحترموا الراي ديالنا الله يخليكم
131 - غير دايز السبت 15 يونيو 2019 - 10:43
للتصحيح إسمه توقيت ماما فرنسا وليس التوقيت الصيفي
132 - اسماعيل السبت 15 يونيو 2019 - 10:44
كل ما تقوله الحمامات المتعاقبة صحيح يا لها من غرابة انا كمواطن مغاربة لم نرى اي اي اي شيء مما توصلت اليه هده الحكومة السخيفة
133 - وجهة نظر السبت 15 يونيو 2019 - 10:45
" اش يمكن اقول الميت عند غسالو " متال شائع بالوسط المغربي يقصد به التحكم والتسلط واحتكار القرار ماسبب هده المغالطاتنحن نعلم جيدااننا لاحول لنا ولاقوة في اتخاد القرارات فانتم تخططون وتقررون وتنفدون وماعلينا الا السمع والطاعة فلو اضفتم حتى تلات ساعات وقلتم ان هداسيخدم مصلحة البلاد فنعم الراي فانتم اعلم منا بشؤوننا وبمصالحنا وبمصالح ابنائنا نحن نعلم جيدا انه يهمكم امر المغاربة وليس مصلحة الشركات (......) ولامصلحةاصحاب رؤوس الاموال وان همكم الوحيد هو راحة المواطن المغربي .
صراحة ومند اضافة الساعة ونحن نحس بان الزمن يدور بسرعة حيث ان كل شيءيمر بسرعة العمل الدراسة الراحة النوع اصبحنا نركض ركوض الوحوش في البرية دون فائدة
من وجهة نظري الشخصية الى الاشخاص الدين قاموا باخراج الدراسة حول ايجابيات الساعة اعلموا ان الشعب هو راسمال الامة الحقيقي وبه يقوم الوطن فهما شيئان لاينفصلان فالنهوض بالوطن يرافقن رقي وراحة المواطن فاعلموا ان محابات الشركات المتعددة الجنسيات على حساب المواطن ليس بالامر الصائب اتقوا الله فينا .
134 - محمد السبت 15 يونيو 2019 - 10:45
الصراحة كرهتونا ف هاد البلاد واش عدنا فين نمشيو واش خليناها ليكم زيدو فيها حتا نص نهار
135 - masfiwi السبت 15 يونيو 2019 - 10:46
والله ما كتحشموا هاد التقرير غادي يبقى وصمة عار عليك السيد الوزير حيت كلشي كدوب لإرضاء أصحاب رؤوس الأموال والسيدة ماما فرنسا لأنه لا تهمكم مصلحة المواطن
136 - Kمتضرر السبت 15 يونيو 2019 - 10:46
هل هذه الدراسۃ التي ياخذ فيها راي 40 شخص فقط تعتبر دراسۃ ولو كانت فقط حول بناء كتاب قراني. اتقوا الله في العباد ايها السفهاء
137 - منافقون السبت 15 يونيو 2019 - 10:47
إنظروا إلى الاستخفاف بالشعب المغربي قاطبة يتحدثون عن استجواب 40 مسؤولا من 20 جهة متادخلة إذا اعتبرنا الجهة هي وزارة ما أي أنهم استجوبوا 20 وزيرا و 20 كاتب عام أو من ينوب عنه.
إنظروا إلى المبلغ المذكور قرابة 34 مليون درهم أي بعدد سكان المغرب يعذبون كل مواطن لمدة 6 أشهر ليستفيدوا من درهم واحد.
الدراسة و هي دراسة لا يتعدى مستوها المستوى الابتدائي من خيث العلمية و الإقناع تركز على تأثير التغيير في حين أن التغيير و قع في رمضان و الدراسة أنجزت قبل رمضان الأحرى أن تكون الدراسة بعد انتهاء رمضان بمدة معينة و استجواب مثلا تلاميذ الباكالوريا الذين اجتازوا الاختبارات في ضل التغييرات المفاجئة خلال الامتحان.
أما الحق هو ترك الساعة على توقيت GMT طول السنة بحيث لا يكون هناك أي تغيير لا في رمضان و لا في غيره و يكون هناك استقرار على الساعة البيولوجيا التي خلقها الله داخلنا.
138 - عبد العالي السبت 15 يونيو 2019 - 10:47
المسألة واضحة لا تحتاج إلى توضيح هو إلغاء فارق التوقيت مع الشركاء الاقتصاديين وانتهى الكلام
139 - hamau السبت 15 يونيو 2019 - 10:47
من خلال الاثار الاقتصادية الإيجابية المترتبة عن غرنيتش+1ستسن الحكومة مرسوم غرينتش+2وسيكون المفتاح للقضاء على البطالة ومنافسة الصين ،وبدلك ستكون الحكومة حققت
من اضافة ساعة مالم تستطع تحقيقه من مختلف استراتيجياتهاهدا من جهة. ومن جهة اخرى ادعاء الاستقرار على نفس التوقيت فيه استقرار على المستوى النفسي صحيح ولكن يجب أن يكون على التوقيت العادي وليس مبرر لاعتماد اضافة ساعة لأن جوهر المشكل هو اضافة الساعة وليس الاستقرار على نفس التوقيت بدون تغير
140 - احمد السبت 15 يونيو 2019 - 10:47
لن تفاجئنا هاته النتائج من حكومة لا تتقن سوى التعامل بلغة الخشب.مبالغة و افراط في ذكر ايجابيات الساعة المشؤومة و التغاضي عمدا عن ذكر مساوئها التي لا تعد و لاتحصى،و هل فعلا اخذت و تعاملت بجد مع رأي المواطن المسكين اشك في ذلك 1000/100.و لكن همها الوحيد هو فرض هيمنتها و لي ذراع المغاربة حتى لا تبدو ضعيفة رغم انها اكثر من ذلك.حسبنا الله و نعم الوكيل.
141 - نجاح السبت 15 يونيو 2019 - 10:47
أي دراسة هذه التي تلجأ الى سياسة الهروب الى الامام .فبدل التركيز على دراسة اثار اعتماد gmt+1 تم تحويل النقاش الى فوائد الاستقرار في التوقيت الصيفي بشكل دائم.الله يعطيكم الصحة الذكاء غير الخارق .راه اسيادنا حنا قلنا ليكوم شوفو لينا المنافع والمضار ديال الساعة جديدة !!!!!
142 - عبد الحفيظ السبت 15 يونيو 2019 - 10:47
اذا سمعت هذه الحكومة تتحدت عن الارباح الاقتصادية و الاجتماعية ضننت اننا اصبحنا اول اقتصاد عالمي لكن الحقيقة هي ان كل المغاربة تقهقرت وضعيتهم الاقتصادية و الاجتماعية و حتى النفسية منذ ان جاءت هذه الحكومة
143 - دراسة فضفاضة السبت 15 يونيو 2019 - 10:55
كالعادة، تبريرات فضفاضة لا يقبلها العقل، رجاءا احترام عقول المغاربة، فإن كُنتُم تضنون أن سياستكم التعليمية عبر عقوق سابقة قد حققت مبتغاها في طمس الوعي والنضج الثقافي، فإنكم وأهون، حيث هناك أدوات أخرى غير المدرسة أضحت بديلا فعلا للقيام بهذه المهمة، فبادروا بتصحيح غبائكم أولا وهو الأهم، بالصراحة والابتعاد عن التبريرات الواهية لتمرير قراراتكم المجحفة...!!!
144 - عبد الله المغربي السبت 15 يونيو 2019 - 10:55
غريبة هذه الدراسات والله! لست ادري من اين هذه الأرباح رغم ان الاستهلاك لم يتغير . مثلا اوقات مصابيح الشوارع مازالت نفسها.....
145 - دايم الله السبت 15 يونيو 2019 - 10:56
والله تم والله الا تقيم لدارو غير بعضهم مع بعض اما الشعب المقموع لا كلمة له ولا حق له انا شخصيا ضد هده الساعة المشؤومة للان لها سلبيات أكثر من اجابيات مضمون الكلام لكان سبب لك الله يا شعب محكور
146 - med.kech السبت 15 يونيو 2019 - 10:57
هههه....و الله لشيء مضحك أن تخرج الدراسة المتبنية ايجابية 100 بالمائة...ذكرتني هذه النتيجة بفوز زعماء العرب بالانتخابات ب 99 بالمائة...مبروك عليكم ايجابية الدراسة التي تصب الى صالحكم و لم تتطرق ولو بشكل صغير الى سلبية اضافة الساعة
147 - Citoyen السبت 15 يونيو 2019 - 10:58
في الأصل القراركان تعسفيا وفيه إكراه للمواطن من جانب المحكومة فكيف لدراسة أن تكون موضوعية و أنتم عبارة عصابة تتحكمون في خيوط اللعبة.
148 - ولد لبلاد السبت 15 يونيو 2019 - 10:59
علا هوما هادي يغولولك مامزياناش ..
وخا تكون فيها السم .. يغولولك كول لعسل راه لذيذ..
يستحمروننا !!!!
149 - حازم السبت 15 يونيو 2019 - 10:59
حسبنا الله ونعم الوكيل ربي إني مغلوب فانتصر
150 - ait baha السبت 15 يونيو 2019 - 11:00
les 40 personnes que le gouvernement a demandé leur avis je suis sure qu'il sont en retraite
151 - مغترب السبت 15 يونيو 2019 - 11:00
ما جيت نوصل النص ديال المقال حتى جاني البكى بقوة الضحك مخلطة بالحسرة على قوة الكذوب. يا حسرة على مسؤولي هاد البلاد. واش فخباركم الطلبات فأوروبا باش إحبسوا هاد التوقيت العوج؟ عندهم ٤٠ عام ديال التجربة عرفوا أو متيقنين أن تغيير الساعة مضر من جميع النواحي. مالكم يالمسؤولين دربعة فرانك مكاتشوفوا غير لكونت ديالكم أومستعدين تنحروا الشعب. الله ياخد فيكم الحق ديال داك المسكين أو داك الضعيف الّي مقادش إهدر.
152 - zoro السبت 15 يونيو 2019 - 11:01
لا حول ولا قوة الا بالله، على من تضحكون ؟
حسبنا الله ونعم الوكيل
153 - ملاحظ السبت 15 يونيو 2019 - 11:01
شي دراسة على الذهب و الفوسفاط و الحوت و المعادن أحم باكم
154 - Rachid abc السبت 15 يونيو 2019 - 11:03
هنيئا على حكومتنا على هذه الدراسة القيمة!!!!!!! شگرا على مجهودتها.كفاكم استهزاءا واستخفافا بعقول المغاربة هذه الساعة مفروضة عليگم من اسيادكم اصحاب رؤوس اموال الاجنبية.
155 - حق ي قة السبت 15 يونيو 2019 - 11:03
اعتماد التوقيت الصيفي طيلة السنة امر سليم فالحقيقة أن الناس لا تشتكي منه بقدر ما تتذمر من التغيير في كل مرة. نحن بل. فقير في أمس الحاجة إلى ما تتحدث عنه هاته الإحصائيات من توفير للطاقة. تبقى اعتقادات الناس الدينية في بلد غالبيته تصوم شهر رمضان لكونه عادة راسخة و التي تحتم علينا بالضرورة ترك هذا التوقيت خلال شهر رمضان ويبقى المشكل قائما إذن.
156 - أمين السبت 15 يونيو 2019 - 11:03
فقط في المغرب، أول مرة نشوف نتائج دراسة كلها إيجابية!!! زعما هاد ساعة لي زايدين ما عندها نتائج سلبية.
المرجو مراعاة عقول المواطنين راه عيقتو بالكذوب. من الأخير كولو بغيتو المغرب إقليم تابع لفرنسا حتى بالتوقيت وبلا ما تبرزتونا بدراسات وأبحاث معروف سلفا بأن نتائجها كاذبة ومغلوطة.
157 - سبحان من خلقكم السبت 15 يونيو 2019 - 11:03
زيدوها فالصيف وليس في الشتاء إلى متى ها قصوحية الراس حسبية الله و نعم الوكيل................
158 - مواطن متتبع السبت 15 يونيو 2019 - 11:04
عدم استجواب الشعب كأنه لا يهمه الأمر.......!
159 - Mounir السبت 15 يونيو 2019 - 11:04
والله تقرير لا ينطبق مع الواقع ولا على حالنا.معلومات ناقصة و موضبة ومكيفة مع قرار ترسيخ الساعة غرينتش+1 . هذه الحكومة لا تريد التراجع عن أي قرار أتخذ في كل القطاعات وكل المجالات ضد الشعب و ارادته.
160 - el Mounachit السبت 15 يونيو 2019 - 11:04
Je me demande comment cette étude a été effectuée et dans quel pays.Je crois que soit disant ce "ministre" parle d'un pays qui n'existe que dans son imagination et que ses études ont concerné des gens qui ne se réveillent jamais à 8h.En résumé,je pense que ces gens soit qu'ils sont bêtes soit qu'ils prennent les marocains pour des bêtes.
161 - دراسة السبت 15 يونيو 2019 - 11:05
لاخير في دراسة سبقها تقرير مكتوب و معد سلفا لتثبيث الساعة المشؤومة فإذا كان استقرار الساعة مفيدا فابقوا على الساعة القانونية للمملكة.
162 - drissh السبت 15 يونيو 2019 - 11:06
هل "مشكل"اضافة ساعة هي التي كانت عندكم في برنامجكم الانتخابي؟؟؟مين شدتو"الحكم"أو نتوما مقابلين عا هاد الساعة!!بحالا هي لب المشاكل التي يتخبط فيها البلد....فينا هي -محاربة الفساد-؟؟!!طار الحمام أو بقا اللقط......
163 - rachida السبت 15 يونيو 2019 - 11:06
وانا اقرا التقرير لم احس ابدا ان هذا التقرير يتكلم عن المغرب والمغاربة. الكل يعاني من هذا التوقيت سواء بالادارة وبالمؤسسات التعليمية لان اكثر الاطفال يكملون نومهم بالاقسام. وايضا داخل الاسرة تجد من يعمل يعيش بعالم ومن هو بذالي وما اكثرهم يعيشون في عالم اخر لانهم لا يلتقون الا نادرا بسبب اختلاف اوقات النوم والاكل. وياتي التقرير ويقول قولوا العم زين. واخيرا اقول لهم يامن سهر على هذا التقرير
164 - hasqsane السبت 15 يونيو 2019 - 11:07
كذبتم ورب الكعبة, الشعب يقول لا للساعة المشؤومة فما الفائدة من هذة الدرسة المكذوبة والمعدلة من قبل
165 - محمد الكاعي السبت 15 يونيو 2019 - 11:08
باز كيف أصدقك فلو كان هناك توقيت مستمر في التعليم لكان التقرير صادقا بالنسبة للطاقة فالظلام في المساء تعوض بالظلام في الصباح في فصل الشتاء وبالتالي ضروري استخدام الإنارة فأين الاقتصاد في الطاقة ...أما مسألة المردودية أنا شخصيا رأيت الآباء ينقلون أطفالهم شبه سكارى بفعل تثاقل جفونهم بالكرى فماذا تنتظر من التحصيل لذى مثل هؤلاء على كل الله يعفو عليكم والله يعفو على المغاربة حتى ينتخبو غيركم
166 - مغربي السبت 15 يونيو 2019 - 11:08
ولا اي مواطن مغربي مع هاد التوقيت ورغم ذلك ضدا على هاد ااشعب تم اعتماده مكاين لا دراسة لا والو التزوير الكدوب
167 - ابوزيد السبت 15 يونيو 2019 - 11:08
مغرب العجاءب.
Tout à l envers . vous l avez appliquèe puis vous sortez avec Vos etudes
La demonstration du respect et consideration que vous aver pour les marocains.
168 - قيسي محمد السبت 15 يونيو 2019 - 11:08
صرح التقرير ان ذالك التغيير الذي يطرأ في الفترة ما بين اكتوبر ومارس هو الذي يؤثر على الحالة الاجتماعية والاقتصادية ووووو.اذا لا تستحمروننا اتركوا التوقيت العادي كما هو ولا تغيروه لا صيفا ولا شتاء .اما عن اقتصاد الطاقة فانتم تستحمروننا وخاصة في فصل الشتاء فجل من يستيقظ على الساعة الخامسة صباحا للذهاب الى العمل فهو يستهلك كهرباء اكثر .هل انتم معنا في هذا الوطن ام انتم في عالم آخر.مالكم كيف تحكمون.وآخر الكلام هو لقيتوها خاويا ديرو لي بغيتو.خلا لك الجو فبيضي واصفري ما شئت ان تصفري.
169 - حقاني السبت 15 يونيو 2019 - 11:09
نحن مجرد بضائع لا قيمة لنا حتى يستشيرو معنا.لو كان ما قالو صحيح فلينظموا استفتاءا عن الساعة .وليبنوا على هذا الاستفتاء ولكنهم يعرفون انهم خاسرون لهذا يكذبون في تقاريرهم.
170 - أسامة السعيد السبت 15 يونيو 2019 - 11:10
موضوع الدراسة هو أثر تغيير الساعة عدة مرات في السنة وليس إضافة الساعة إلى التوقيت الاعتيادي والطبيعي للمغرب. الساعة المضافة تحرم المغاربة من ساعة من معدل نومهم الطبيعي، خصوصا منهم الذين يستيقظون في ساعات اليوم المبكرة من أجل الالتحاق بأعمالهم أو انشطتهم. الكل متذمر من هذا التغيير، نشهد زيادة في السلوك العنيف وعدم التسامح لدى الكثيرين، أصبح اليوم يمر بصعوبة. أعتقد ان الحكومة لديها مبررات غير هذه وهي مبررات لا شعبية بالضرورة.
171 - brrahim السبت 15 يونيو 2019 - 11:11
دراسة مكيفة للحفاظ على الساعة لا غير
172 - M e d السبت 15 يونيو 2019 - 11:11
حسنا بصراحة التوقيت الجديد هو التوقيت الذي يجب العمل به طول السنة لاًنه المناسب وختى جيراننا معتمدين عليه والاًن نحن متساويون واتمنا الا تغير في رمضان.
173 - و باز! السبت 15 يونيو 2019 - 11:13
شكون هدي اشهد للعروسة، خالتها ! حجج فارغة من كل مضمون كما أن هناك العديد من الأساليب للتلاعب بالاحصاءات (اختيار الفئة موضوع الإحصاء حسب الطلب و ما يناسب مخرجاتهم، البقاء في سياسة التعميم و ....).
لماذا لا يستفتون الشعب في هذه المسألة كما يفعل الأوروبيون؟
174 - Adil السبت 15 يونيو 2019 - 11:13
التوقيت الصيفي ينبغي ان يطبق من نهاية مارس الى نهاية شتنبر فقط أما في باقي الشهور فينبغي يطبق التوقيت العادي اي توقيت جرينتش
175 - محمد السبت 15 يونيو 2019 - 11:14
الساعة الاضافية تفرضات على الشعب بسبب هاد الفقرة *انتعاش نشاط بعض القطاعات، ناهيك عن إلغاء فارق التوقيت مع شركات الاقتصاديين الرئيسيين خلال الفترة الشتوية". الباقي كلو كذب
176 - Said السبت 15 يونيو 2019 - 11:16
الله يعفو علينا هاذي حكومة بحال شي مرض خبيث سلطو علينا الله نتمناو نتشافاو منو شي نهار.
177 - عبد الله السبت 15 يونيو 2019 - 11:16
الحكومة تستشير نفسها، أليست وزارة الوظيفة العمومية جزأ من الحكومة، هذا التقرير لا يساوي سوى الحبر المكتوب به، العبث في أبهى تجلياته، التقرير لكي تكون له مصداقية يجب أن يصدر عن جهة مستقلة ومتخصصة.
178 - مسلمة السبت 15 يونيو 2019 - 11:17
حسبنا الله ونعم الوكيل الشعب كله رافض هذه الساعة الإضافية وديرو استفتاء وشوفو ردة فعل الناس
179 - محمد108 السبت 15 يونيو 2019 - 11:18
ليست هناك اثار طاقية و لا هم يحزنون .بل هناك استهتار بمتطلبات الشعب حيث ان جل الموظفين و المسوولين لا يلتحقون بمقر عملهم الا في حدود الساعة العاشرة صباحا و يغادرون مقرات عملهم مع الواحدة تقريبا لتناول وغبة الغذاء و القيلولة خصوصا موظفو الداخلية و الجماعات المحلية .. كما ان اضافة ساعة عن توقيت غرينيش مضر بالصحة و رضوخ لنزوات خارجية لها تاثير خطير على سيادة الوطن.
180 - Agourame السبت 15 يونيو 2019 - 11:18
هادي ما دراسة ما والو، بغاو اقنعوك بزز.
181 - مواطن مغربي السبت 15 يونيو 2019 - 11:21
كل الأبحاث الدولية التي أجريت حول التوقيت الصيفي تقول عكس ما أمرتنا به ماما فرنسا والفاهم يفهم...
182 - مدوخ السبت 15 يونيو 2019 - 11:21
حكومة عجيبة اصلا القرار تخاذ شحال هادي علاش تبقاو تكذبو على الناس وضيعوا الفلوس فالدراسات لي مامنها حتى جدوى قمة العبث هاد الناس خاص لي يحاسبهم
183 - حسن تازة السبت 15 يونيو 2019 - 11:22
والله لا أعرف من أين اتيم بهذه التفاهات والله اشفق عليكم وعلى حكومتكم. نفترض كل ما قلتم صحيح ولكن أين رأي الشعب من كل هذا. الا تعلمون ان 90 بالمائة او اكثر ضد هذا التوقيت. خلاصة القول : الدولة التي تحترم رأي مواطينيها وشعبها ليست بدولة
184 - شاكر حسن السبت 15 يونيو 2019 - 11:22
عوض تبدير المال العام في دراسة اتخد فيها القرار مسبقا رغم الصعوبات التي احدتها هذا التغير بالنسبة للسير داخل المدن حيت كان في ساعة gmt اختلاف في مواقت الدخول والخروج من العمل و المدارس بين القطاع العام و الخاص اما الان وقع ارتباك كبير في السير اوقات الدروة الشيء الذي لم يعد يعرفه المسؤلون القطاعيون الجدد والنتاءجه السلبية على صحة المواطن و المردودية في العمل ........الخ
185 - واش الطاقة أهم من الانسان ؟ السبت 15 يونيو 2019 - 11:23
عجيب أمر هؤلاء المسؤولين الناس يشتكون من التأثيرات النفسية والجسدية والصحية للساعة الاضافية في حين الحكومة تعدد فوائد هذه الساعة في الحفاظ على الطاقة ....بهاد الحساب الطاقة أهم من البشر ...فهم تسطا مع هاد الحكومة ديال الجحيم
186 - مواطن مغربي السبت 15 يونيو 2019 - 11:23
شتي العروسة باش تبان زوينة نهار العرس كيزوقوه مزيان باش كلشي تبان ليه زوينة. الله يهديكم على هاد الشعب راه قهرتوه.
187 - صحفي السبت 15 يونيو 2019 - 11:25
اين اقيمت هذه الدراسة؟
من اي مدينه أخدت العينات المستجوبة؟
188 - رشيد من أكدز السبت 15 يونيو 2019 - 11:26
دراسة كيفتموها مع رغباتكم وإملاءات ماماكم فرنسا.
كذب على كذب. ولكن لن توهموننا لأن الشعب المغربي ذكي في اكتشاف الكذب.
ننتظر دراسة حول الفقر والبطالة والرشوة والصحة والتعليم.
189 - متتبع السبت 15 يونيو 2019 - 11:27
ماذا كنتم تنتظرون؟؟؟؟
النتيجة كانت معروفة قبل البدء فيها.
مخطئ من ظن يوما أن للثعلب دينا
190 - مغربي السبت 15 يونيو 2019 - 11:27
ما غفله اقحاب الدراسة ان معدل نوم المغاربة انخفض بشكل كبير يعني ان الدورة الحياتية تغيرت وبالتالي ستنخفض المردودية وستكثر الامراض المزمنة وهذا كاف للعودة الى رشدكم وتغيير التوقيت. توفير الطاقة رهين بتقنين استعمالها وبالتوعية ونشر ثقافة المواطنة. بشكل علمي. اما الاختباء وراء ارقام مغلوذة فكذل. انكم تدمرون مستقبل وطن باكمله.
191 - تنغيري السبت 15 يونيو 2019 - 11:28
أين هو التعليم وأين هي الصحة وأين هو الإقتصاد الذي تتحدث عنه دراستكم،هذه الدراسة تخدم مصالحكم لا اكثر اما المواطن فله الله.حكومة البهلوانات.
192 - محمد السبت 15 يونيو 2019 - 11:30
اسولوا الشعب بحال الدول الديمقراطية . كمثال سويسرا نظموا اسفتاء يسأل فيه المواطن هل نترك القرون للابقار ام لا . اما نحن هنا فيعتبروننا بقرا . اين نحن من هذا
193 - معلق السبت 15 يونيو 2019 - 11:31
تزوير في كل شىء ؛ في الانتخابات ، في التقارير ، في الدراسات ، في الأخبار .... في كل شيء ، المهم كلمتهم هي لي تكون رغما عن أنوف أبناء الشعب . المواطنون جميعا يصوتون ب "لا " على قرار التوقيت الصيفي و، و حكومة رونو وحدها تصوت ب " نعم " ، فينجح قرار الأقلية المنعدمة و يضرب برغبة الأغلبية المطلقة من أبناء الوطن عرض الحائط . راه لي خاصو يتغير ماشي التوقيت ، راه انتوما يا وجوه الخريف .
194 - معلق من البحرين السبت 15 يونيو 2019 - 11:31
فين دارت هاذ الدراسة واش عاذو من نيتهم كيدويو على المغرب و الله هزلت!
195 - محمد السبت 15 يونيو 2019 - 11:32
كان عليهم أن يستشيروا المواطنين من الشارع وأن يكون ذالك على المباشر فسيجدون الكل يرفض هذا التوقيت المشؤوم وهم يعلمون علم اليقين أنهم لو فعلوا ذالك فسيصدمون من النتائج لكن لا حياة لمن تنادي والشعب عندهم مجرد قطيع فقط ولذالك يفعلون فيه ما يحلوا لهم.
196 - juba السبت 15 يونيو 2019 - 11:34
وزير لا يفقه شيئا في حكومة لا شعبية تبعث اليأس والإحباط في صفوف المواطنين.
سحقا لتجار الدين ومن ينبطح أمامهم.
197 - yassine ezine السبت 15 يونيو 2019 - 11:34
ووااااو ؛ دابا هاد الساعة الإضافية ما عندها حيا شي سلبية وحدة ؛
198 - منصف السبت 15 يونيو 2019 - 11:35
لن نصدق هذا إطلاقا ولكن المؤكد هو ان هذه الحكومة هي حكومة شعب إخر ليس هو الشعب المغربي ..
فأينما وليت وجهك على طول المغرب الحبيب وعرضه شماله وجنوبه المواطنون ساخطون على زيادة 60د جزئيا و طول العام ، ويقولون دراسة وشارك فيها وخلصت !!! أقول وعند ربكم تقتصمون ولا حول ولا قوة الا بالله ..
199 - مغتاض السبت 15 يونيو 2019 - 11:35
كذب في كذب في بهتان في زور، إدا كان مقياس ملاءمة سياسات وتدابير هو رضى المعني الاول بالامر ألا و هو المواطن وهذا شيء بعيد جدا وغير موجود فلا تتكلمون عن نجاح باهر وأنتم تعرفون كل المعرفة الحقيقة
200 - casaoui السبت 15 يونيو 2019 - 11:37
لا حول ولا قوة الا بالله
و نحن نرى بأعيننا ما نعيشه من تبعات سلبية على صحتنا و صحة اولادنا .
انا شخصيا هلكت بهذه الساعة صلاة العشاء مع 11h
ما تعشى ما دير والو غير نقتصدو وتوما باراكا من الكدوب
201 - غرينيتش السبت 15 يونيو 2019 - 11:37
اي عينة هذه التي تمت استشارتها ؟سوى اصحاب مصالح او اتباع .نحن المجتمع نحن عمال موظفون وطلاب نحن الميدان نحن المحك.بدون ذلك اصلا.هناك دراسات علمية .جغرافيا الموقع للبلد يوافق غرينيتش و بالنسبة لعلم الاحياء للحيوان والانسان ساعة بيولوجية لا يمكن الاخلال بها هي تابتة راسخة ذهنيا .كيف نغير مواقيت الاكل والنوم . لا تستشيروا مع الاتباع واصحاب مصالح و لكم واسع الراي.
202 - يحي الوجدي السبت 15 يونيو 2019 - 11:39
هل درستم العاملة التي تترك ابناءها في الفجر و تدهب للعمل ربما يتم الاعتداء عليها هل فكرتم ان الشمس تغرب متاخرة و الاظفال نيام لان الوقت البيولجي الحكومة تدافع عن قرار اعتماد الساعة الإضافية بأن من شأنه المساهمة في اقتصاد الطاقة، في حين أن البلاد بأمس الحاجة للطاقة، مردفاً أن "هذا القول مردود عليه، لأن صحة الإنسان رأسمال لا يعوض، وهي أهم بكثير من توفير الطاقة
203 - Hicham PPT السبت 15 يونيو 2019 - 11:41
مني مزيانة ، ديرولينا GMT +2 ولا GMT+3......
والله لو كان مسؤول يعمل GMT + 1 ليوم واحد لاولغيت
نحن شعب كسول وكل شيء متأخر
والله حتى البلاد محتاجة GMT-2
المهم و العفو ....
204 - احمد ايفران السبت 15 يونيو 2019 - 11:41
أثبتت دراسة أخرى قامت بها ماما فرنسا انه ادا اردنا الإستمرارية يجب ضرب عرض الحائط 40مليون دالرعاع ينعسوا ولا يدبروا المصالح الخارجية لا بد من أن تستمر والحكومة تنفذ و التور لي غاينطح هاد البلاد مازال راجع اللور
205 - كازاوي السبت 15 يونيو 2019 - 11:41
الساعة الاضافية من اجل توفير الطاقة في فصل الشتاء اية فكرة اينشطاينية هذه ومن صاحبها .
206 - غريب السبت 15 يونيو 2019 - 11:43
واعطيونا بالتيساع هلكتونا في الصحة ديالنا اوفحياتنا، لن نتقدم ابدا ما دامت ارادت الشعب المغربي مهملة، هل انتم مؤهلون للقيام بتلك الدراسات.
207 - مصطفى السبت 15 يونيو 2019 - 11:46
كل التبريرات التي قدمتها الحكومة الحاضرة الغاءبة في ما يتعلق باعتماد التوقيت الصيفي لا اساس لها من الصحة لانها تقوم على اساس تعديل ما لا يمكن تعديله لان الموقع الجغرافي للمغرب جعله على خط طول 1-17 غرب غرينبتش وخطوط الطول هي التي تحدد الزمن وخطوط العرض تحدد المكان وما يهمنا هو خطوط الطول لان المغرب يمر تقريبا من الخط المرجعي للخطوط الطول و بالتالي فان التوقيت الواجب اعتماده في المغرب هو GMT+0 اما GMT+1 فهو يتعلق بالدول التي تبعد عن خط الطول المرجعي شرقا . وبالتالي ستكون انعكاسات هده الزيادة اكبر من اي مصلحة . لان الزيادة من راس ¿.
208 - عبد الله السبت 15 يونيو 2019 - 11:46
أظن أنه في الانتخابات المقبلة ستركز بعض الأحزاب على إعادة التوقيت الأصلي للمغرب. وانا متيقن من أن هذه الأحزاب ستحصل على أصوات كثيرة. وإذ ذاك سيذهب أعضاء الحكومة الحالية إلى ... منازلهم، حاملين معهم نتيجة هذه الدراسة.
209 - موظف فاهم السبت 15 يونيو 2019 - 11:46
أودي المشكيلة حنا فاقدين ثقة في دولة ومؤسساتها كفاش بغيتونا نتيقو هاذ دراسة، حتى لوكانت صحية فكلشي غادي إعتبرها فقط بروباغاندا.
جيبو شي مؤسسة محايدة أجنبية ديرها باش نشوفو واش هادشي بصح
210 - سعيد،المغرب الأقصى السبت 15 يونيو 2019 - 11:48
الأمور مسندة إلى غير أهلها في هذا البلد لا شك في ذلك،إعتماد الساعة يكون حسب خطوط الطول و أنتم يا لا مسؤولون تتحدثون عن ربح مالي،بئس الدراسة التي تزعمون أنكم أجريتموها،تسعون دائما إلى معارضة رأي الشعب،
211 - Samir السبت 15 يونيو 2019 - 11:53
Bonjour,
Je ne vous dirai que "Lah yakhod fikom lha9"
Pensez à des enfants de "Ighr Aouragh" qui étudient à l'école de "EL HAMMAM" Province de Khénifra.
Bêtement, demain nos dirigeants lanceront une nouvelle étude pour savoir pourquoi ces familles de "Ighr Aouragh arrêtent d'envoyer leurs enfants à l'école.
Quel malheur ! Quel malheur ! Quel malheur !
212 - كاره السبت 15 يونيو 2019 - 11:54
إنها الوقاحة. واش من طاقة وفرتموها ونحن عندما نستيقظ في الصباح لكي يذهب صغارنا إلى المدرسة كنشعلو الضو حتى يمشيو. كفاكم عبثية
213 - Zibar السبت 15 يونيو 2019 - 11:54
العروسة تشكرها امها والعام زين ولي دوا يرعف
214 - simo السبت 15 يونيو 2019 - 11:57
المضحك ؛ هو أن جميع الدراسات تظهر نقطة سلبية ؛ أما هذه الدراسة العجيبة فليس لها إلا الإيجابيات؛ يعني العبث و استحمار المواطنين.
الاستفتاء هو اليقين
215 - نوتر السبت 15 يونيو 2019 - 11:58
دراسة فرض الأمر الواقع. ثم لماذا تمت زيادة هذه الساعة قبل الدراسة. و إذا كان كل شيء فيها وسياسيين لماذا يتم حذفها في شهر رمضان يتضرر المواطن مرتين خلال أربعة اسابيع فقط. و لماذ المغرب وحده اللي ما يزيد في هذه الساعة من بين دول شمال و عرب إفريقيا؟ رووووووعة حسبنا الله و نعم الوكيل
216 - مريم السبت 15 يونيو 2019 - 11:58
بالطبع مادامت الساعة الإضافية تخدم مصلحتكم فنتائج الدراسة التقييمية ستكون إيجابية رغم أنف المواطن المغربي.راكم قهرتونا بالكدوب سيرو البوادي والقرى و شوفو نسبة الهدر المدرسي خلال هذه الفترة كم بلغت زد على ذلك الآثار السلبية على صحتنا وانعدام الأمن فاش كنخرجو مع السابعة صباحا ونتوما ناعسين ف ديوركم آمنين من طبيعة الحال ما غديش تحسو بالمواطن.إذا أردتم تقديم دراسة تقييمية قوموا باستطلاع الرأي العام بعيدا عن المسؤولين اللي كتهدرو عليهم.حسبنا الله ونعم الوكيل أي حاجة كديرو ليها طريق
217 - ايور السبت 15 يونيو 2019 - 11:58
لاحول ولا قوة الا بالله العلي العظيم
لا حول ولا قوه الا بالله العلي العظيم
لاحول ولا قوة الا بالله العلي العظيم
بلد الاربعين حرامي ، بلد الظلم ... حسبي الله ونعم الوكيل
218 - مراد السبت 15 يونيو 2019 - 11:58
أول دراسة ليس فيها سلبيات فقط الايجابيات. فعلا دراسة مغربية %100
219 - BOUBKER السبت 15 يونيو 2019 - 12:02
وأنا أقرأ هذا التقرير وحالتي النفسية تضطرب شيءا فشيأ ولم أفهم هل من قام به أناس متخصصين في البميدان وهم ملمين بكل أسايب التقويم الدراسي وقواعد علم النفس التطبيقي وظروف العمل التي تهيمن على كل ميدان وكل الحيتيات التي يلزمها كل نشاط لنضمن حسن النتائج عند نهاية الدورة التدريبية أم لا..وهنا السؤال هل الظروف التي يعمل فيها الناس كلها متشابهة..أم كل ميدان له خصوصيته التي من دونها لايسقيم أي عمل على الإطلاق..فهل نحن نشررع للمغاربة..ومستواهم العقلي وظروفهم المعيشية..ومراعات مصالحم الخاصة التي من أجلها أوكل إليهم هذا الشعب أمور تسيير أمورهم اليومية الآنية..والمستقبلية..ولاحول ولاقوة إلا بالله العلي العظيم
220 - متتبع للشان المحلي . السبت 15 يونيو 2019 - 12:03
...’’ ولتقييم آثار التوقيت الصيفي خلال الفترة الشتوية، الذي عارضه المغاربة، ’’ ؟؟؟
انا غير معارض لهذا التوقيت اطلاقا . ولا اسمح لكم باحصائي ضمن المعارضين لهذا التوقيت لان ’’ الفياق بكري بالذهب مشري ’’ هذا من جهة ومن جهة اخرى ان الحديث عن اقتصاد الطاقة لا يمكن احصاء مــــــــــــدينة وجـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــدة ضمنه لان الانارة العمومية مشتعلة بهذه المدينة نهارا جهارا 24 / 24 ولا احد يستنكر هذا التبدير في المال العام الذي سوف تسال عنه الجهة المعنية واللهم اشهد اني قد بلغت واستنكرت .
221 - الملاحظ السبت 15 يونيو 2019 - 12:05
المشكل كبير و كبير جدا و خطير.الامر لا يتعلق بالساعة فقط، الامر يتعلق بسياسة القوة ،الحكومة تفرض كل شيء لان بيدها سلطة التقرير.استعرضوا ما تشاؤون من قرارات الحكومة و ستلاحظون ٱنها تنزل (بزز) من المواطن.تتساءل: ٱين النواب،نواب الشعب الذي صوت عليهم؟؟؟ لماذا يصمتون و هم يعرفون كل هذا؟؟؟ هل الاغلبية تعني قبول كل ماتقدمه الحكومة من إجراءات ٱم يجب البحث عن مصالح المواطنين و الدفاع عنها؟؟؟ الحكومة تتحكم في كل شيءالحكومة وضعنا ٱمام الامر الواقع،ٱمام حاءط لا قوة لنا لتجاوزه. تقرر و تنفذ و انتهى الامر.و من لم يعجبه الامر،فليشرب البحر.تبخيس العمل الحكومي،السوداوية،نشر اليٱس.....هكذا تختبىء الحكومة وراء التفاهمات لتمرير ٱجنداتها.إنها قمة الاحتقار.
222 - hôtel alpha السبت 15 يونيو 2019 - 12:09
يعني أن الساعة باقيا باقيا اوا الله يشوف من حالنا وياخد لينا حقنا لا حول ولا قوة الا بالله حسبي الله ونعم الوكيل حسبي الله ونعم الوكيل حسبي الله ونعم الوكيل
223 - عزيزي السبت 15 يونيو 2019 - 12:11
ادا اردتم الاقتصاد في الفلوس حبسوا موازين أو إلغاء معاشات البرماءيون والوزراء الموضفون الساميون تقسيم الثروات على المواطنين المساكين نقصوا من البريمات او السفريات بركات من الطنز العكري كل شي عاق بيكم شوفو شي طريقة جديدة اما هذه قديمة
224 - وجهة نظر..غاضب.. السبت 15 يونيو 2019 - 12:12
شخصيا لا أثق بهذه الدراسة...أرفض نتلئجها جملة وتفصيلا...
الساعة هاته خلقت لأبنائي مشاكل في الفترة الشتوية
( أولا : عند استيقاظهم من النوم...وعند ذهابهم للمؤسسات التعليمية وشوارع مدينتنا خاوية على عروشها...نضطر مارافقتهم إلى باب المدرسة حتى لا يتعرض أحدهم لا قدر الله لسوء او أذى ).
ماهوالبديل ؟ من وجهة نظري: هو الإبقاء على الساعة العادية في فصل الشتاء ثم إضافة 60 دقيقة في متاصف شهر مارس كما كان معمولا به في ما مضى...وكان جل المواطنون يتقبلون ذلك.
الآن فرض الساعة الإضافية من قبل الحكومة على المغاربة غصبا .. طيلة السنة قد يشعل فتيل الاحتجاجات....نحن في غنى عنها.
أخيرا الساعة المفروضة لا تزول إلا بحراك شعبي الرافض لها.
225 - مغربي حقيقي السبت 15 يونيو 2019 - 12:13
وأوضحت الدراسة ذاتها أن الحد من تغيير الساعة خلال السنة والاستقرار في توقيت واحد يعتبر "أمرا إيجابيا للصحة"، لاسيما في النقطة المتعلقة بالحد من اضطراب الساعة البيولوجية ...وهل توقيتكم صيفي امر محتوم لماذا لا تستقرون على التوقيت السابق كل الإيجابية التي قلتم كذب والجميع يعلم ذلك هذه الدراسة وحاشا لله تكون دراسة كيفتمها مع مصالح الاجانب لا غير انتم تعلمون اننا شعب ضعيف لا نستطيع مقاومة قرارتكم لا ديمقراطية وتفعلون ما يخدم مصالحكم الخاصة لكن مهما بلغ هوان هذا الشعب سيطفح الكيل وينقلب عليكم كل شى عما قريب....
226 - مطيع عبدالله السبت 15 يونيو 2019 - 12:14
حسبنا الله ونعم الوكيل، فاستخف قومه فأطاعوه.... بالله عليكم، نظموا استفتاء شعبي واتركوا الكلمة للشعب، ،،، وقد خاب من حمل ظلما،،، لا محالة سنحتكم جميعا لله الحكم العدل. وما ربك بظلام للعبيد..
227 - abdou السبت 15 يونيو 2019 - 12:17
فعلا الحكومة في الشرق والشعب في الغرب .كمدرس في سلك التعليم التأهيلي عانيت كما عانى جميع التلاميذ والآباء من آثار هذا التوقيت الصيفي ،وخصوصا في فصل الشتاء ،حيث تعرض كثير من التلاميذ والآباء في الطريق إلى المدرسة لمخاطر جمة، تتمثل في السرقة بالعنف .اذا كان أبناء الحكومة ومن يستنفع بالتوقيت الصيفي يوفرون على سيارة وسائق ،فابناء الشعب يتوفرون على حافلات في حالة سيئة ومعرضون داخل الحافلة للنشل والتحرش الجنسي .فعلا حكومة لا تحترم الشعب ،وأن بصوت عليها في الانتخابات المقبلة أن شاء الله
228 - هشام خريبكة السبت 15 يونيو 2019 - 12:17
بدون كدب او تقديم دراسات مزورة، الساعة المشؤومة عدبت المواطنين.
قوموا باستفتاء كما قمتم باستفتاء الدستور و لكم ان تروا آراء عموم الشعب و نحن مستعدون لتحملها شريطة نزاهة الاستفتاء
229 - احمد تاهلة السبت 15 يونيو 2019 - 12:20
لنا الله سبحانه ينصفنا من هذا العبث الحكومي هل تعلم الحكومة انا هناك فئة من شعبها تشتغل من السابعة صباحا إلى السادسة مساءا تستيقظ في الظلام و تعود إلى المنزل ليلا
230 - bouyakene ysf السبت 15 يونيو 2019 - 12:23
أش من دراسات واش من ضحك على الذقون ، الا تضعون فى الحسبان حياة اوالادنا وفتياتنا عند الذهاب الى المدارس في وقت مبكر جدا وترصد اصحاب الكبث وكل ماله نية خبيثة اتجاه فلدات اكبادنا،ألم تضعو في عين الاعتبار مثل هذه الأشياء في دراستكم،، لا طبعا !!!! لاننا لانهمكم في شيئ وليس لدينا اي قيمة في نظركم اليس بالأحرى ان تقومو باستشارة الشعب الذي هو المتضرر الاول من هذا العبث الحكومي ،لك الله ياوطني
والله اتمنى ان ينصفنا ملكنا نصره الله فإليه نلتجئ بعد الله ،حبيب الشعب من عبث هذه الحكومة الملتحية من نهار بدات وحنا في مكينة العصير ، سلو معنا والله ،الصحة للي رسمالنا بغاو حتي هيا اقتلوها .؟؟؟؟؟؟؟؟؟
231 - عزيزي السبت 15 يونيو 2019 - 12:24
استغرب من هذا الكم الهائل الذي يربحه المغرب في ساعة من الزمن ولكن أنتم عطيناكم خمس سنوات ولا وزة شفناها مغرب العجايب انزيدكم موخرا قمت باستفتاء حول هذه الساعة المشوومة في دارنا حنا ثلاتة وخمسين واحد كل شي ضد الساعة ديالكم الوالدة عندها 90 عام قالت ليكم سيروا
232 - حسن السبت 15 يونيو 2019 - 12:26
الدراسة الحقيقية هي ان تقوم بها مؤسسة مستقلة محايدة، او خبراء المان او اجنبيون...ام ان الهدف الحقيقي هو إلغاء فارق التوقيت مع ماما فرنسا و شركات الاقتصاديين الرئيسيين ...على حساب المواطن المقهور
233 - بهيمة السبت 15 يونيو 2019 - 12:29
لم يزل المغاربة يغفلون انهم أشياء والأشياء لاتستشار .
الى زمن اخر
234 - توقيت ايجابي السبت 15 يونيو 2019 - 12:29
أنا لا افهم هذه التعليقات التي تنتقد بشدة التوقيت الجديد. الاحظ ان غالبية الناس حولي تأقلموا معه بكل سهولة ولا يشتكون من أية مشاكل. ثم هناك عدد من البلدان التي توجد في نفس الخط الزمني مثلنا كالجزائر و اسبانيا و البرتغال إلخ و لهم نفس التوقيت مثلنا أو توقيت يزيد على توقيتنا ب60 دقيقة ولا احد يشتكي.
إذا طبقت الحكومة هذا التوقيت فأكيد هناك اجابيات. فلا اعتقد ان الحكومة اختارت هذا التوقيت هكذا عبثا دون ان ترى ان فيه مسائل إجابية للبلد.
235 - ملاحظ بسيط السبت 15 يونيو 2019 - 12:31
خرجوا للزنقة، واسألوا المواطنين والمواطنات، الشبان والشابات والتلاميذ وكل اصناف المجتمع فستكون النتيجة هي عدم قبول الساعة الاضافية المفروضة،اما الدراسة من طرف أصحاب المصالح فستكون طبعا إيجابية. لان الانسان عندما يريد شيء فإنه يحلل جميع الطرق للوصول اليه.
236 - الاستاذ سمير الحياني السبت 15 يونيو 2019 - 12:32
يا سلام هكذا تكون الدراسة والا فلا .ظظبرافو

الضحك على الذقون لنفترض لها ايحابيات فسلبياتها اكتر وغالبية الشعب يرفضونها
لو كنا في دولة جيمقراطية لتم استفتاء الشعب
لكن لمن تحكي زابورك يا داود ???
حكومة فاشلة لا تعرف شيئا سوى الزيادات
ايوا زيدونا فقصة فلي زادها النهار الاول .....
حسبنا الله ونعم الوكيل
237 - M H السبت 15 يونيو 2019 - 12:36
اذا كنتم على قناعة بأن تغيير الساعة مفيد للمواطنين فلماذا لم تمرروا هذا القرار السياسي عبر البر لمان لكي تنفضح اكاذيبكم
كل المواطنين بكافة شرائحهم يرفضون ساعة pjd ساعة العثماني. وللتذكير فالاطفال واباؤهم يذهبون للمدارس قبل صلاة الصبح. فاين هي العدالة وكيف نحقق التنمية. اللهم إلا في جيوب من كان مدعوما وأصبح غنيا.
238 - Caszoui السبت 15 يونيو 2019 - 12:40
سبحان الله الحكومة تفكر بضد ما يفكر به الشعب
239 - Ajdigue السبت 15 يونيو 2019 - 12:41
لو كانت زيادة ساعة على توقيت غرينيش أمرا مشروعا لما عمدت الحكومة إلى إلغائها في شهر رمضان الأبرك...
240 - brahim السبت 15 يونيو 2019 - 12:41
متل هده الساعة كدالك السكر الدي يشرب الخمر طول السنة وفي رمضان يقتلع عنه لو كان فيها خير لكانت صالح ولكن دولة المؤسسات والديمقراطية يحكمها 40 مسؤول ولا يحكمها صنادق الاقتراع
241 - شيغيفارا السبت 15 يونيو 2019 - 12:41
يتحدث دستور2011 عن تطبيق حقوق الانسان كما هي متعارف عليها دوليا ...لماذا تفرضون علينا ساعة لا نريدها
نريد استفتاء شعبي
هل تريد الساعة الاضافية ؟
نعم :
لا. :
هكذا تكون احترام ارادة الشعب
لكن المحكومة لا حول لها ولا قوة
شا...شا....را..را...
242 - افلاطوني السبت 15 يونيو 2019 - 12:45
انتم الخصم وانتم الحكم اختياراتكم لاشعبية تحت دريعة هذا امر استراتيجي لارجعة فيه مما يدل على غياب البعد التشاركي في قراراتكم واعلموا ايها السادة ان القرارات في المجتمعات الديموقراطية تبنى ولاتتخذ. والله المستعان.
243 - متضرر من GMT+1 السبت 15 يونيو 2019 - 12:49
عن أي دراسة يتكلمون. أحسن دراسة هي ان تدرس الحكومة رأي الشعب وتتخذ قرارات تصب في مبتغى الشعب. فإن تاهت الحكومة فالتلقي نضرة على ما يقول المواطنون في الجرائد الإلكترونية (هسبريس). فإننا نعاني منه صحيا (اضطرابات في ساعات النوم) واجتماعيا ونفسيا (لم نعد نجالس أبناءنا ولا أباءنا )ودينيا( لم نعد نؤدي الصلاة في وقتها ولا في المساجد). والله و تالله و بالله إنكم تعلمون أنكم لستم على صواب وأنكم خاطئون مائة بالمائة ولكنكم تتعنتون في فرض توقيت يرفضه الشعب المغربي كله.
244 - issam السبت 15 يونيو 2019 - 12:49
اساسا هذه الدراسة تخص "تغيير الساعة أو الإبقاء على نفس التوقيت في السنة" أي لا علاقة لها بما نطلبه نحن المواطنون، مطلب المغاربة واضح : لا ل زيادة الساعة + الحفاظ على نفس التوقيت طيلة السنة. السيد العثماني يراوغ كعادته بهذه الدراسة الخبيثة.
245 - عبد المغيت السبت 15 يونيو 2019 - 12:49
يا حكومة العجب العجاب ¡¡¡ الستم من اتحفتمونا بشعاراتكم التي تدعون فيها انكم خاضعون للارادة الشعب وتدافعون عن مواقفه وارادته ، فمالكم الان تقولون ما لا تفعلون فنحن نقول لا لتوقيت الصيفي في الشتاء وانتم تقولون نعم للتوقيت . حتى الجملة متناقضة ولا يقبلها عاقل "توقيت صيفي في الشتاء"¡¡¡¡
246 - المغربي السبت 15 يونيو 2019 - 12:54
يتفننون ف الكذب هاذه الساعة لا تخدم إلا مصالحهم
247 - Tarik السبت 15 يونيو 2019 - 12:55
اللهم ان كان في هذه الدراسة تلاعب او تزوير او تدليس او مغالطات ان تشرد ابناء القائمين عليها و تشتت شملهم و تسلط عليهم العذاب في الدنيا قبل الآخرة.وان كانت هذه الدراسة نزيهة وشريفة وفيها خير العباد و البلاد فاللهم بارك في اولاد القائمين عليها ووحدد صفهم وازقهم الصحة و العافية.آمين آمين آمين آمين
248 - zouhir السبت 15 يونيو 2019 - 12:57
انا عاد بان ليا الزيادة المهولة في المحروقات. عن اي دراسة تتحدثون
249 - rachid السبت 15 يونيو 2019 - 12:58
سأذهب ابعد من ذالك لم لا تقوموا باستغلال ثرواتنا الطبيعية في النهوض بالاقتصاد الوطني بدل من التبعية للخارج لدينا كل المؤهلات لنصبح من أقوى الدول نجيكم نيشان بلا الدوران الفوسفاط يساوي اليورانيوم اسي العثماني جاوب راك حتى نت عندك الهاتف وتتقرا التعليقات والسلام
250 - Hafid السبت 15 يونيو 2019 - 12:59
يتم استشارة اكثر من40مسؤؤلا حول معاقبة الناس بالساعة وبالمقابل لا يتم الانصات لانين المجلودين.السي الرميد والسي اوجار هل في جل المحاكمات يتم الاستماع للطرفين ام لا.؟ندمت طيلة حياتي لانني درست للطلبة بأن الديمقراطية هي حكم تسوده حرية الرأي وهو حكم يعتمد على راي الأغلبية.وها انتم ترون وتسمعون التقرير الحكومي هو يغرد في واد وراينا في واد اخر.وقال احد الحكماء "بلينا بقوم يظنون أن الله لم يهد سواهم"خاطىء من يخطىء راي الحكومة،
251 - المزابيHD السبت 15 يونيو 2019 - 13:03
تمت استشارة أكثر من 20 جهة متدخلة، واستجواب أكثر من 40 مسؤولاً
يوجد اربعين مليون مواطن يامسلمين
دراسة كلها كذب وبهتان لارضضاء ماما فرنسا
نحن معترضون
252 - يوسف السبت 15 يونيو 2019 - 13:05
هناك اجماع شعبي على على معارضة هذه الزيادة في الساعة ،يتوجب العدول عنه عاجلا حفظا لماء وجه الحكومة بعد اتخاذ مجموعة من القرارات الكارثية.
253 - NABIL السبت 15 يونيو 2019 - 13:07
إلغاء فارق التوقيت مع شركات الاقتصاديين الرئيسيين خلال الفترة الشتوية".
254 - وجهة نظر السبت 15 يونيو 2019 - 13:08
عندما يتعلق الأمر ببلد يحترم (بضم الياء وفتح الراء) فيه الإنسان آنذاك يمكن تصديق نتائج الدراسة.
أنا واحدة من المتضررين من إضافة هذه الساعة المشؤومة ولا أتفق جملة وتفصيلا مع ما تضمنته هذه الدراسة المهزلة فاتقوا الله يوم تسألون عن كل صغيرة وكبيرة يوم لا ينفع جاه ولا سلطة.
255 - قروط بن هاروت السبت 15 يونيو 2019 - 13:10
الدراسة لا مصداقية لها فهي وضعت لتبررير قرار اتخذ...الدراسة الحقيقية هي الاستشار المباشرة للمعنييين من قبل جهة ذات مصداقية محايدة وذات خبرة مشهود بها لها.
256 - هشام الادريسي السبت 15 يونيو 2019 - 13:12
اتساءل لمادا أغفلت الدراسة في المحاور التي اعتمدتها الجانب الصحي والديني ؟ انه استغفال للمواطن على حساب لوبيات لها أجنداتها واطماعها الخاصة؟ الم يكن حري بالحكومة ان تعتمد استفتاء حر لاستقصاء وجهة نظر وموقف المواطن الذي تعنيه بالدرجة الاولى هذه الساعة؟ والله المستعان على ما يصفون
257 - المواطن السبت 15 يونيو 2019 - 13:13
ترجمة الدراسة من الفرنسية إلى العربية يكشف نوعية الفئة المستجوبة، هي فئة لا يعنيها النهوض مبكرا في شيء، كما أنها لا تنكوي بمعاناة البحث عن وسائل النقل قبل ادان صلاة الفجر ولا تشكو من تسلط قطاع الطرق والتسمكعين، كما انها غالبا تسكن في بيوت وظيفية لا تضطر معهه لقطع الكيلومترات للوصول للمدرسة أو العمل، اما الاحصائيات الرقمية في بلدنا العزيز فهي كحرباء تتلون، عندما يكون مزاج المسؤولين يرغب في التقليل يقلل واذا كان الغرض هو التضخيم يجدون ارقاما مناسبة
258 - مدوخ السبت 15 يونيو 2019 - 13:20
ان الحرفيين بالمغرب ومقاولات البناء والتجار يطبقون التوقيت GMT وهم فءة تمثل ما يفوق على الاقل 30٪ من الناشطين ويبقى فءة الموظفين مرغمين بتطبيق GMT+1 حسب هوى كل واحد
259 - toufik السبت 15 يونيو 2019 - 13:22
قمت الاستخفاف بعقول المغاربة ونسمتهم 40 مليون نسمة كي نستمع لتقرير الساعة الصيفية لي 20 قلو خبير في مغاكسة المغاربة كي يفرض على هذ الشعب المسكين أشياء لا يرغبها تقرير اسمه الحكومة ضد الشعب تريزا ماي فشلت على اخراج بريطنيا من مازقها قدمت استقتلتها وخرجة مرفوعة الراس اما حكومة العار وذل لا سقت حتى يتمتعو بتقاعدهم المريح وقالها بن زيدان عملت رئيس حكومة ورونها على المغاربة واستفيد من تقاعدي لانني كنت اعمل وكلنا عليكم الله
260 - Med السبت 15 يونيو 2019 - 13:26
استجواب اكتر من 40 مسؤول ههههه علاش متسولش الطبقة الشغيلة الطلبة التلاميد واولياءهم الدراسة باينة انجزت على مقاس مسبق لاعتمادها ادن لمادا الدراسة اصلا .
261 - youness السبت 15 يونيو 2019 - 13:26
سلام عليكم لم يساءلو اهل الدين لم يعط له اهتمام سبحان الله.... اعدو فكر من ناحية الدينية تم قررو. اننا لم نعد نستطيع حضور صلاة جماع لاحول ولا قوة الا بالله.
262 - ابن سوس المغربي، stop السبت 15 يونيو 2019 - 13:29
معرفتش اش غادي نقول، واش عارفين شحال كا يخسر اقتصاد المغربي من عدم التزام موظفي الدولة أنفسهم بتوقيتكم العظيم؟ كل موظفي الدولة و غيرهم هما الأولين لا يلتزمون بهذا التوقيت تذهب إلى اي إدارة الموظفين الساعة 8،30 صباحاً قاعدين في المقاهي يفطرون و ينتظرون حتى التاسعة او اكثر عاد تشفهوم جايين اما المواطن المغربي المقهور بسبب كل سياسات الحكومات المتعاقبة الفاشلة في التعليم صحة شغل عدالة اجتماعية، فا المواطن المغربي المسكين عندو الله كا يفيق في الظلام باش يحضر الإفطار لأبنائه حتى يأخذهم إلى المدارس على نبوري ز في ظلام دامس و يذهب إلى عمله و قد يتعرض إلى الكريساج من بوزبال الحرامي الذي يستغل عدم وجود الأمن و الظلام لاعتداء على المواطنين، هذهِ عينة من فضل ساعاتكم الاقتصادية , فا كفى تزوير الحقائق
263 - مسثغرب السبت 15 يونيو 2019 - 13:30
لم أتحدث مع شخص قط الا و قال عن هذه الساعة اللهم أن هذا منكرا
أتساءل اين أجريت هذه الدراااااسة ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
264 - نصراوي السبت 15 يونيو 2019 - 13:31
الاستهتار وعدم الاكتراث بالغالبية من الشعب.استجواب اكثر من أربعين مسؤولا لديهم ساىق وشغالة ومدارس تهيىء الفطور لابنائهم .فهؤلاء لن يحسوا بادنى شيء .
265 - نوري السبت 15 يونيو 2019 - 13:32
خاب ظن الجميع من خلال نتائج هذه الدراسة المزعومة،وتبين ان الدراسة الحقيقية والتي لا غبار على نتائجها هي أن المغاربة هم اول شعب في الغش والتدليس على وجه الكرة الأرضية من الفوق وانت هابط ومن اراد التأكد عليه اللجوء الى Google وكتابة : peuple le plus malhonnête sur terre وما فيها باس الرد على تعليقي في حالة نشره وحاشى الناس الشرفاء اللي مازالين كاينين فهاذ البلاد ولكن بعيدين عن التسيير وتحمل المسؤولية
266 - ابن الباد السبت 15 يونيو 2019 - 13:32
بالله عليكم هل 20 مسوول و 40 مستجوب يمثلون شعب من 40مليون نسمة.فاذا كان جوابكم نعم فلماذا لا تكتفون بنفس العدد في البرلمان و تقتصدون كمية هاىلة من الاجر و التعويضات تساوي ما تدعون اقتصاده من الساعة المشوومة و التي توكد تبعيتنا ل...... الفاهم يفهم
267 - غاضب السبت 15 يونيو 2019 - 13:44
قمة الديموقراطية أيها الناس 40 مسؤولا كل مسؤول يمثل مليون نسمة وبالتالي فالقرار يمثل إرادة 40 مليون نسمة مجموع السكان في المغرب .... يجب أن تصدر الحكومة هذا الإنجاز التاريخي للدول غير الديمقراطية في شمال المملكة وأمريكا الشمالية والعالم المتخلف
268 - مجهول السبت 15 يونيو 2019 - 13:45
المشكلة في بلدنا هي سياسة القطيع التي تبرمجها دولة العميقة وتدافع عنها الحكومة المحكومة وطبعا وراء الكواليس أسثتمارات ماما فرنسا على حسابنا نحن دافعي ضرايب والمشكلة الأكبر هي تكالب الحزب العدالة والتنمية ودفعه بأكاديب وخزعبلات عن دراسة واهية والعثماني يعرف في قرارات نفسه أن المخ له ساعة بيولوجية من الله خالقه وربما أنه نسي الطب النفسي أصبح يمارس الطب السياسي المملوء بأكاديب
269 - أحمد س السبت 15 يونيو 2019 - 13:59
هناك مغالطة كبيرة ، فهل البحث أجري لتحديد آثار تغيير الساعة بين GMT و GMT+1 ، أو التأتير الاجابي والسلبي لكل من التوقيتين GMT و GMT+1 !!!!!.
على العموم ، أرى أن نتيجة هذا البحث بعيدة كل البعد عن الرأي العام والمغاربة ، الاغلبية الساحقة من المغاربة مع توقيت GMT ,
أما GMT+1 فهو لا يروق الا فئة قليلة جدا تتحكم في الاقتصاد المغربي ، وتملي أراءها على الحكومة المسكينة !!!!!!.
270 - omar السبت 15 يونيو 2019 - 14:01
الله ياخد الحق فيكم رديتونا عبيد فهاد البلاد وكل مرة تعدبونا كيبغيتوا.
اشمن دراسة اشمن ويل كحل دغيا لقيتولها تخريجة
حسابنا يوم الدين
271 - sami السبت 15 يونيو 2019 - 14:03
Une étude-farce.....le gouvernement des gouverné(e)s a battu le record du monde des mensonges...il faut informer Guinness....ce n'est qu'une tentative pour dribbler les marocains...on va vous punir les PJDistes en 2021
272 - Bencheikh السبت 15 يونيو 2019 - 14:04
بما أن تأثير تغيير الساعة إجابي بالنسبة لهم هذا يكفي ...واش حنا نكذبو الحكومة حشومة!!
..المهم الشعب مجرد رقم انتخابي بعد ذلك يبقى بلا قيمة..لا رأي له لأنه قاصر لا يدرك منفعته.
273 - سمير السبت 15 يونيو 2019 - 14:07
حشو مة وعار عن أي دراسة تتكلمون ومن قام بها أصلا لا تضحكو على أنفسكم
274 - رشيد السبت 15 يونيو 2019 - 14:08
واين راي الناس ؟ انا في رمضان ومع العودة للساعة القديمة انام جيدا واقوم للسحور والصلاة وانام قليلا فاستيقظ وانا شبعان نعاس واذهب الى العمل وانجزه على احسن مايرام. وبانتهاء رمضان وعودة الساعة الجديدة كل شيء ينقلب عندي.مجرد كلام وليس راي .
275 - MELLALI السبت 15 يونيو 2019 - 14:20
خير الكلام حكومة ضد شعبها
الكل يرفض التوقيت الصيفي لا في الصيف و لا في الشتا ء و الحكومة ودراستها المشؤومة تقول عكس ذالك وا افهم انت
276 - مجرد وجهة نظر السبت 15 يونيو 2019 - 14:30
أصدق دراسة هي الواردة في هذه التعاليق ولاشيء أدق منها لانها جاءت عفوية وغير مخطط لها.
والمتسلطون سيمررون كل ما يملى عليهم ، كما مرروا التقاعد والتعاقد و إلغاء دعم اسعار المحروقات و يطمحون لتمرير ما يخدم مصالح فئةخاصة على حساب طلبة الطب
277 - الملالي السبت 15 يونيو 2019 - 14:38
بينت الدراسة وبعد اعتماد الساعة المشؤومة ان نقط المراقبة المستمرة تحسنت والتغيبات قلت وارتاح المواطنون لساعات وتوقيت العمل...اللهم ان هؤلاء في واد ونحن في اخر ..يعاكسونا بقراراتهم ويشقون علينا..فلا تؤاخدنا بما فعلوا....
اجزم ان تخرج الحكومة لسؤال المواطن عن الساعة المضافة وان يتقبلها....الكل متدمر من اقرارها وكانت السبب في تفريخ عدة مشاكل وعراقيل ومصاءب كنا في غنى عنها....
ماقدو فيل زيدوه فيلة.....اتقوا الله في هدا الوطن....فنحن وانتم ابناءه...
278 - المغرب بلدي السبت 15 يونيو 2019 - 14:51
ألا تفهمون؟ الساعة الإضافية وسيلة لتأزيم المغاربة نفسيا و اجتماعيا و صرف نظرهم عن المشاكل الحقيقية بإلهائهم بهذا الموضوع قصد تمرير أمور كثيرة لا نعلم منها إلا النذر اليسير، و أيضا لتسهيل التعاملات التجارية بين اللوبي الفرنكفوني و الشركات الأجنبية لحماية مصالحهم الشخصية فقط.
279 - jen السبت 15 يونيو 2019 - 15:06
لمادا لم تدرسوا العلاقة بين توقيت الصلاة والتوقيت الصيفي
والعلاقة بين هذا التوقيت الذي اعتمدتها بدون الرجوع ال الشعب و حوادث السير
ولو من المهم اقتصادكم ام صحة الشعب.
280 - في بلادي ظلموني السبت 15 يونيو 2019 - 15:07
الله يخد فيهم الحق في الدنيا قبل الآخرة
281 - انتهازي السبت 15 يونيو 2019 - 15:20
صلاة الصبح تصبح قريبة جدا من موعد العمل فأين انتم من المساجد املؤوا الصفوف فبعدها تيسر كل الامور امامكم ويعدل الشيطان عن زيادة الساعة
282 - مغربي السبت 15 يونيو 2019 - 15:30
ذكرتني هذه الدراسة بتصريح السيد الخليع مدير المكتب الوطني للسكك الحديدية بأن 90 في المئة من قطارات المغرب تصل في الوقت المحدد
283 - مغربي السبت 15 يونيو 2019 - 15:32
الله يأخد الحق كل من له سبب في هذه الساعة وكل صلاة ضيعتها بسببها
284 - سعيد عادل السبت 15 يونيو 2019 - 15:35
هاذ الدراسة فصلوها كيفما بغاو.... كلها كذوب و تزوير للحقائق ومعطيات مغلوطة باش تكون النتيجة الساعة الإضافية باقية.... الحكومة كتدير لي بغات حتى لو كان على حساب صحة و نفسية المواطن ....بغاونا نتلهاو مع الجرا و نساو القضايا المهمة...
اللهم زدهم ساعات إضافية في نار جهنم كيفما زادو هاد الساعة المشؤومة.
285 - تقي الدين السبت 15 يونيو 2019 - 15:35
الحل هو الاستفتاء...باعتبار هذه القضية تهم الشعب..
286 - ربحتم... وماذا ربحنا نحن؟ السبت 15 يونيو 2019 - 15:40
تزعمون أنكم ربحتم في المجال الاقتصادي والطاقي.....و المواطن ماذا ربح؟ ما أثر ما ربحتم على عيشه اليومي ؟
ختاما كما جاء في أحد تدخلات القراء لن تحدف الساعة إلا بانتفاضة شعبية غاضبة .
287 - Wise up السبت 15 يونيو 2019 - 15:41
بالإجماع الشعب يرفض الساعة الإضافية.
الحكومة تفرضها بكل بساطة.
هل ستفعلون شيءا سيثنى الحكومة عن ترسيم GT+1 ؟ أم ستضلون تنبحون في المواقع الاجتماعية كعادتهم يا شعب العالم الافتراضي؟؟؟؟
أنشر من فضلك
288 - Said السبت 15 يونيو 2019 - 15:43
Dans un vrai état de droits démocratique tout ce qui touche la vie des citoyens est décidé par
le gouvernement suite á un référendum transparent.
289 - مغربي السبت 15 يونيو 2019 - 15:43
لو كان القانون على الكل سواء الخاص او العام في كل شيء قلنا نعم لهدا التوقيت أما أن العصى يأكلها فقط القطاع الخاص فهدا نقول الله موجود وهو الدي معنا من يعمل بالتوقيت +1 يدخل في الثامنة ولم ينم مثل الناس خصوصا الايام التي يكون فيها الليل قصير جدا ويخرج مع 12 وبعدها يدخل في 14 وهنا مربط الفرس حيث المسكين يشتغل إلى ان يصل المغرب والمغرب في هده الايام يصل إلى 20:45 فهل لهده الحكومة أن تعد أوقات العمل وكيف سيكون هدا المستخدم الدي لديه سوى الله أما الخمول فنتركه لقطاعهم العام الدي يترك سترته على الكريس مند 12 وياتي مع 15:30ليأخدها وبعدها الانصراف وهدا هو التنز نتمنى ان يكون التوقيت الدي يعمل به القطاع الخاص أن يعم في القطاع العام أيضا كي يعرفوا مدى القهرة التي يعيشها القطاع الخاص
290 - مواطن السبت 15 يونيو 2019 - 15:55
الشرعية والمشروعية تستدعي إعمال " استفتاء عام " حتى نقف عن الإرادة الحقيقية للمغاربة، فكيف يعقل أن يتم تقرير مصير 40 مليون مغربي بناءا على شبه دراسة ساهم فيها 40 شخصا.. إنه العبث بعينه!!
291 - طنجاوي السبت 15 يونيو 2019 - 15:59
ادا كانت هده النتائج الرائعة التي جناها المغاربة من خلال GMT+1 لما لا نضيف ساعة أخرى ونضاعف الأرباح. ١٠٠٠٠ لعنة على من كان السبب...
292 - Man of truth السبت 15 يونيو 2019 - 16:05
التوقيت +1 اصبح عادي وشخصيا تعودت عليه, لكن المشكلة انه في رمضان تم اعادة التوقيت القديم مما اعادنا لـ اختلال القديم وهو ان تغيير التوقيت يسبب فوضى لنا. لمادا يتم تغيير تواقيت العمل دون تغيير الساعة.

سهل جدا ان تخبرني انه في رمضان بدل ان تعمل مع ساعة 8 سوف تعمل مع 9, بكل بساطة سوف أتي لعمل مع الساعة 9.
لكن عندما تغيرر ساعة نفسها هنا يصبح المشكل والفوضى لجميع الناس حتى الدين لا يعملون اصلا او يدرسون.
293 - مفقوس السبت 15 يونيو 2019 - 16:11
انا لله وانا اليه راجعون اللهم ابعد عنا الهم والغم وارزقنا حسن الخاتمة
294 - حسن السبت 15 يونيو 2019 - 16:14
على المحكومة ان تفكر منذ الان في تبرير لحذف الساعة بعد إلغاءها من طرف الدول الأوربية تطبيقا لقرار المحكمة الاوربية
295 - ما يمكن تقبله السبت 15 يونيو 2019 - 16:17
عادي اعتماد توقيت صيفي من شهر ماي إلى شهر أكتوبر وعادي اعتماد التوقيت غرينتش خلال رمضان الابرك
296 - اسية السبت 15 يونيو 2019 - 16:17
السلام عليكم والله يعجز اللسان عن التعبير انا مواطنة مغربية افتخر بمغربيتي وابكي على حال بلادي قمة الاستهتار بمشاعر ومطالب المواطن البسيط زيد ساعة نقص ساعة ونتاءج الدراسة ايجابية الله ياخذ فيكم الحق قهرتونا وعلاش مخرجت الدراسة حتى فات رمضان العجب
297 - محمد فحلي السبت 15 يونيو 2019 - 16:19
ما هو السبب الدي يدفعكم الى تغيير الساعة في شهر رمضان المعظم والابقاء عليها خلال احدى عشر شهزا.
298 - Boumarof السبت 15 يونيو 2019 - 16:22
Est ce 0.3% d économie d énergie vaut mieux que la santé des élèves et des citoyens, c est honteux pour ce gouvernement. Pourquoi l étude n a pas questionné les citoyens et les étudiants, c est ridicule. Ça se voit que cette étude est banale et montre que GMT+1 est imposé.
299 - profix السبت 15 يونيو 2019 - 16:31
le parlement européen a lancé un questionnaire sur internet pendant l'été 2017 et tous les européens (et même les les non européens ) ont participé et répondu aux différentes question concernant l'impacte du changement d'heure sur la santé des gents, le rendement des élèves et étudiants, le taux d'accidents routiers... Résultat: négatif sur tous les plans. soubhan allah les marocains sont des extraterrestres. de quelle étude on nous parle
on nous prend pour des nigots?
300 - التوقيت الساخن السبت 15 يونيو 2019 - 16:31
هاد التوقيت يجلب الدفء في فصل الشتاء لان اسمه التوقيت الصيفي. يجعل الانسان يستيقض قبل الفجر بساعتين و يشعل المصباح الاصفر الساخن فيسعر الاطفال بالدفء و السعادة و يجلب لهم اباؤهم الفطور و هم في الفراش.ما احلى الحياة مع الساعة الساخنة. شتاء بدون برودة.
301 - طهط السبت 15 يونيو 2019 - 16:31
اي دراسة هاته المريض يتقيئ دما والطبيب يقول له انك بصحة جيدة صدق من قال الحكومة عفوا العصابة في واد والشعب الحر في واد. فرنسا بغات س+1 طير و ولا نزلو لبغتو فرنسا يكون متى نستقل ونصبح السلطة للشعب
302 - هشام السبت 15 يونيو 2019 - 16:38
واش العينة ديال 40مسؤول ديالهم هي 40مليون مغربي؟؟!!!!
+
ما على المهتمين إلا قراءة ودراسة الردود على هذا الموضوع .
303 - مصطفى السبت 15 يونيو 2019 - 16:49
اعطيوني مكتب مكيف في العاصمة الرباط و سكن وظيفي و سيارة الخدمة "BMW" و تكون مدة العمل 3 ساعات في اليوم.و أبنائي يدرسون في مدارس خاصة الاجنبية أو مدارس البعثات التي لا علاقة لها بالساعة الايضافية.
بعد تحقيق كل هذه الشروط. و الله العظيم حتى ندافع على "الساعة الايضافية" و نفرضها على الشعب.
304 - حاء عام اعداي من سلا السبت 15 يونيو 2019 - 17:07
دولة النفاق والكذب. نتائج هذه الدراسة كلها معكوسة فمثلا في التعليم تأثر التلاميذ كثيرا بالساعة المشؤومة فكثرت التغيبات صباحا ونقص مستوى التلاميذ. واذا كانت النتائج ايجابية فلماذا لم يقوموا باستفتاء عام دون تزوير الحقائق.
305 - عبدالله السبت 15 يونيو 2019 - 17:10
" وعكس ما يشتكيه المغاربة من سلبيات التوقيت الصيفي على طول السنة، ترى الدراسة الحكومية أن اعتماد توقيت GMT+1 على طول السنة مكن من "التخفيف من الآثار الصحية السلبية بفضل استقرار التوقيت والعدول عن تغيير الساعة"
في هذه النقطة بالذات فإن معد التقرير يضحك على الجميع حيث وجب وضع مقارنة مع ما قبل بدء اعتماد التوقيت الصيفي لأن الجميع كان آمنا مطمئنا حيث لا وجود للتوقيت الصيفي
306 - حميد مغربي السبت 15 يونيو 2019 - 17:15
صراحة من خلال هذه الدراسة فهمت ان المخزن المغربي اكبر ولد القحبة فوق الارض منذ عهد الديناصورات الى ظهور المسيح الزامل المنتظر.
هذا عبد القادر ما قادر علا حتى قلوة ولد الحرام مقطر .
اما المكبوت العثماني خاصو من يحوي امه من اللور.
وسيرو تحواو كاملين من صحافة ومخزن والشعب المكلخ.
307 - adam السبت 15 يونيو 2019 - 17:16
اي استطلاع اتخذتم فيحق شعب كذب ابريل
308 - bnadem السبت 15 يونيو 2019 - 17:16
هذه الدراسة تعتمدونها لأنكم لا تحسون بأضرار الشعب لأنكم تعيشون في الرفاهية لا يهمكم زيادة ساعة أو حتى يوم .ما هذه الطاقة التي تتحدثون عنها و تكذبون عن الشعب بها .ألم تكن الطاقة في السنين الفارطة ؟ اليوم لو يتم مراجعة تقاعد البرلمانيين و الوزراء و مجموعة من الافضليات لتم تسديد ليست الطاقة فقط بل حتى ديون المغرب .
.تمسكنتم حتى تمكنتم .
309 - تكييف التوقيت المدرسي السبت 15 يونيو 2019 - 17:21
تكييف التوقيت المدرسي للتلاميذ ضروري في الليالي الطويلة
نوفمبر دجمبر يناير وفبراير الدخول على الساعة الثامنة و البرودة
يعني صعبة شيئا ما يعني ممكت تكييف الدخول على الساعة الثامنة والنثف او التاسعة
+1 -1 = 0
310 - ن ا السبت 15 يونيو 2019 - 17:38
حسبنا الله ونعم الوكيل في هذه الحكومة المحكومة
311 - عبد اللطيف السبت 15 يونيو 2019 - 17:46
تقييمات لا شعبية ولا اجتماعية بقدر ماهي تقييمات واستنتاجات ماكرواقتصادية ودليلي في ذلك هو لو خيرتم المغاربة قاطبة لختاروا التوقيت غرينتش
312 - مغرب السبت 15 يونيو 2019 - 18:02
اخوتنا المغاربة الرجال ماشي هادوك وش مكينش شي رجل لي نعولو عليه يصوك هاد السفينة هاد الحزب ديال العدالة هههههههه التنمية هههههههههه راه خربقها حتى لطرف تبا له
313 - متتبع السبت 15 يونيو 2019 - 18:02
يخليوها ديما حتى فرمضان ويهنيونا...زيد ونقص هي المشكل.
314 - أناس السبت 15 يونيو 2019 - 18:16
... أكيد أن الدولة المغربية حققت الوصفة السحرية في التحكم بعقلية الشعب وهي التلاعب بالساعة الاضافية وجعلها حديث الساعة التي لاتسمن و لا تغني من جوع ، المهم لا يهمها موضوع الساعة بقدر يهمها طرح قضية تافهة لدى الشعب وجعله ينغمس في التفكير والانتقاذ والسخط عليها ، ويبتعد عن إثارة الفوضى بالشارع والمطالبة بحقوقه ، وهذا ما لمسناه في الواقع ، مثال : تجد مواطن مغربي يسكن بدور الصفيح الذي لا يتوفر على أبسط شروط الحياة ، وإذا سألته عن نقائص الحكومة سيجيبك بدون تردد مشكل الساعة ويغفل وسط معيشته كيف حالها . وتقبلوا مروري
315 - الشاوي السبت 15 يونيو 2019 - 18:26
واش رئيس المحكومة تيفيق مع التمنية 8 يوميا غادي تال 10 ماشي شغلوا يزيدو تا 2 ديال السوايع
منسمحوا ليكم لا دنيا لا آخرة للي + هاد الساعة انا بغيت تزاد ليه حديبة فظهرو
316 - يونس من تارودانت السبت 15 يونيو 2019 - 18:31
سألت مسؤولين وجهات مختصة و40 شخص وبلا بلا بلا بلا
كفى من لغة الخشب..
المسؤولون الذين قرروا قبل ان يدرسوا الظاهرة بن يتراجعو فقط بحثو في التقارير الاجنبية عن مسوغات وجمل للتبرير.
هؤلاء المسؤولون لا يدخلون مكاتبهم حتى الساعة 10 ولا يعانون مشاكل. شخصيا أدرس في مؤسسة بالعالم القروي واضطر الى الاستيقاظ والاستعداد والفطور واغادر المنزل صوب الحافلة قبل اذان الفجر. لأصل المؤسسة قبل شروق الشمس وفي الطريق استمتع لمدة 45د برومنسية مشاهدة النجوم.
فليجربو اسبوعا واحدا من هذا العذاب ويقرروا.
317 - عبدالله السبت 15 يونيو 2019 - 18:33
﴿ قَالَ فِرْعَوْنُ مَا أُرِيكُمْ إِلَّا مَا أَرَى وَمَا أَهْدِيكُمْ إِلَّا سَبِيلَ الرَّشَادِ ﴾
318 - متضررة السبت 15 يونيو 2019 - 18:40
حكومة كذابة لا تعرف ولا نذرة من الأخلاق خدعتمونا بمرجعية حزبكم ركبتم على الدين لتصلوا الى أغراضكم فلا تفرحوا سنرى فيكم يوم سوف ينتقم منكم الله ومن أولادكم لان دعوةالمظلوم ليس بينها وبين الله حجاب.
الا تستحي أيهاالوزير من نفسك هل أنت مقتنع بهذه الدراسة التي كلها كذب في كذب .
ورغم ذالك سنصدقك ونقول أنها صحيحة اذا لماذا يتم الرجوع الى الساعة الأصلية في رمضان مادامت هذه الساعة لا تشكل أي ضرر لا على الشخص ولا الممدرسين ولا الادارة فلماذا لا يتم الإبقاء عليها .ومن هنا أطالب بحقي في عدم المساس بالساعة في شهر رمضان للسنة المقبلة والتي يجب أن تكون GMT1 .
319 - ملالي محمد السبت 15 يونيو 2019 - 18:45
اعرضوا الموضوع على أنظار الشعب من خلال استفتاء. إن كنتم ديمو قراطيين
آنذاك ستعرفون جيدا أن إرادة الشعب غير منسجمة معكم بتاتا
320 - المغربي السبت 15 يونيو 2019 - 18:57
لا حول و لا قوة إلا بالله. كاين الله
321 - غضبان السبت 15 يونيو 2019 - 18:57
الكل يندد الكل يحتج والكل ساخط، لكن، هل وصل صراخنا إلى هؤلاء المستهزئين ب40 مليون مغربي ويستقزون مشاعرهم ؟ إن لم تكن
هناك إستجابة، فما ماهو الحل ، إذن ؟
322 - ضحكة متفاجيء السبت 15 يونيو 2019 - 18:59
هههه كثرة الصدمة بقيت غي كنضحك
الدراسة كتكون علمية فاش يكون عند أي شخص يتوفر على المعطيات أن يستنتج بشكل منطقي ولكن حنا كنعرفو انه يقدر يكون التلاعب واخا يكونوا الارقام صحيحة مثلا ما عرفاش اشمن حصيلة تع الطاقة وفرات الدولة في حين انني كنشوف على سبيل المثال شي ادارات عندها اكثر من ثلاثين مكيف هواء خدام طول النهار ؤ شي مرات كيبقاو شاعلين اضواء المكاتب حتى فالعطل المهم هي دراسة على المقاس ؤ خالية من الحياد العلمي ههههه
323 - Meddddd السبت 15 يونيو 2019 - 19:07
السلام عليكم الحكومة تبيع القرودة وكضحك على اللي شراهم هضرونا على التوقيت الجيبي عيينا لكذوبكم
324 - رشيد طنجة السبت 15 يونيو 2019 - 19:19
جل الناس الذين اعرفهم من اصدقاء وزملاء العمل والعاءلة يرفضون هذه الساعة المشؤومة.هل تظنون ان قرار زيادة الساعة هو قرار الحكومة؟لا. الحكومة سوى منفد للاوامر التي تملي عليها الدولة العميقة اي المخزن بالعامية.والمخزن بدوره ينفد اوامر فرنسا .والمغرب من مصلحته تنفيد اوامر فرنسا لان لها حق الفيتو في مجلس الامن الدولي واي قرار ضد مصلحة المغرب خصوصا في مسالة الصحراء المغربية ستواجهه فرنسا باستخدام حق الفيتو وسيتم الغاء ذالك القرار هذا هو سر عدم معارضة مصالح فرنسا.
325 - يونس السبت 15 يونيو 2019 - 19:27
اولا حنا كشعب كنهدرو على ساعة لي زدتوها اسي عتماني من غير الايام الصيف تانيا من غير المنطقيوو من منضور علمي التكلم على تأقلم مع توقيت ليس له علاقة بالشمس و اليل و النهار لي مرتبط بهرمونات لي كيفرزها جسم الانسان تانيا راه مني كتدار شي حاجة فبلاد خاص تصويت شفاف و نزيه من شعب بدرجة الاولى
326 - مواطن حر السبت 15 يونيو 2019 - 19:33
اللهم ان هذا منكر واش مضحكة علينا طبعا الدراسة حكومية وكل من قام بهذه الدراسة هم اتباع الحكومة والنتائج سوف تكون لصالح حكومة التخلف المهم الساعة آتية لا محال.
327 - Abdelilah All السبت 15 يونيو 2019 - 19:33
و الله العظيم حرمونا من لذة الحياة و متعة رؤية الأصدقاء في المساء بعد صلاة المغرب أو بعد العمل، أصبح الوقت الذي نقضيه مع رفقائنا ينقص بساعة
328 - محمد السبت 15 يونيو 2019 - 19:34
لماذا لاتؤخرون التوقيت بأرع ساعات حتى تلحق بكم و م ا
لماذا لاتزيدون 4 ساعات حتى تلحقوا بروسيا
لماذا لا تضيفون 8 ساعات حتى تلحقوا باليابان
لو كان فيكم ولو مثقال ذرة من خير لما عدبتم المواطن ب +1
لكن الخطا خطا الذين اوصلوكم الى الحكومة بل خطا الذين امتنعوا عن التصويت حتى اعطوكم فرصة لم تكونوا لتحلموا بها
لكن 2021 قريب جدا وستكون سقطتكم المدوية
329 - hari abdellatif السبت 15 يونيو 2019 - 19:39
الحل الأمثل هو الاستفتاء وليس الانتقاء
330 - الملخص في جملة السبت 15 يونيو 2019 - 19:41
ملخص التقرير كله في هاته الجملة.
"ناهيك عن إلغاء فارق التوقيت مع شركات الاقتصاديين الرئيسيين خلال الفترة الشتوية".
331 - عبد الله السبت 15 يونيو 2019 - 19:44
ما معنى أن نستشير 20 مسؤولا في موضوع يهم 40 مليون مغربي ؟!!
أظن أن بيت القصيد في هذه الدراسة هو "إلغاء فارق التوقيت مع شركاء الاقتصاديين الرئيسيين خلال الفترة الشتوية" وهو أمر فوقي مفروض أما مابقي فهو مجرد ملء الفراغ.
332 - جليل السبت 15 يونيو 2019 - 19:49
الساعة الاضافية. تستفيد منها طبقة معينة على حساب طبقة اخرى ليس لها منها الا المعاناة
333 - عبدربه السبت 15 يونيو 2019 - 19:51
واش المغرب عند شي مصداقية فالدراسات ولا حتى حاجة
المهم (المغرب ) اي اصحاب الابناك و الهولدينك بدا الاستثمار في افريقيا وسير لي داروها القاو ليها تخريجة ولينا وسيط بين اروبا وافريقيا بفارق ساعة على اوربا بغايندمج صحا مع الاتحاد الاوروبي من قديم
334 - Ali السبت 15 يونيو 2019 - 19:58
لاا شيء يحدث في المغربكما تتوقعه ان بمقدورهم ان يجعلو من الاحمر ابيض ومن الاسود اصفرا
335 - معلق السبت 15 يونيو 2019 - 20:02
عن اي دراسة تتكلمون الحكومة في واد والشعب في واد اخر. افعلو كما تفعل الدول المتقدمة بإجراء استفتاء ليكون الشعب هو المسؤول
336 - محمد القدوري السبت 15 يونيو 2019 - 20:12
كل أطياف الشعب المغربي تشتكي وتقييم الحكمة ايجابي لا مصداقية لديكم ، لااحترام لإراد الشعب في كلشيء تزيدون تعمقون الشرخ بين المواطن والحكومة (الدولة ) معزة ولو طارت
337 - رضوان السبت 15 يونيو 2019 - 20:14
الدراسة استجوبت عشرين مسؤولا عن أي استطلاع ودراسة يتكلمون. حكومة فاشلة بكل المقاييس والأضرار كبيرة يتم التغطية عليها بعبارة ربحنا شويا الضو. اعلنوها مباشرة للمغاربة ونقبلها، قولو أن ماما فرنسا بشركاتها من أمر بذلك فنسكت.
338 - عبدالله السبت 15 يونيو 2019 - 20:24
أقول للعثماني عد إلى رشدك ولا تستمر في استصغار واحتقار المغاربة، أنصحك بقراءة التعاليق الواردة في هدا المقال والتي يفوق عددها 300 وكلها ضد هذا التوقيت المشؤوم. يقال لحمية تغلب السبع احنا لمغاربة اوحلنا مع ضبع
339 - صوت السبت 15 يونيو 2019 - 20:27
ههه 40 مسؤول، 20 شفار والباقي سكايري
كارلوس غصن، مول الساعة، مشدود في اليابان
القرار تخاد واحد الجمعة مع 12 ديال الليل ، اشمن دراسة ولا الباكور
سكت دهرا ونطق بعرا
اتقو الله في الشعب المغربي راه غير درويش
340 - السبت 15 يونيو 2019 - 20:32
100 عام ونحن ننتظر هذه الدراسة التي لم تتهدى بعض السطور.. وهي سطحية للغاية وتؤكد مدى تحكم لوبيات الاقتصاد في المغاربة... لك الله يا وطني
341 - القادري السبت 15 يونيو 2019 - 20:40
هذا تقرير ديال قولو العام زين ديال ايام البصري .
تقرير كاذب من حكومة كاذبة لامصداقية لهما معا .
نريد ان نعرف ماقيمة هذه الحفنة من المال التي ربحتها الحكومة امام الأضرار الجسيمة التي تكبدها الشعب المغربي .مع العلم ان الثروة البشرية هي اول ثروة يجب تاهيلها والعناية بها واحترام حقوقها ورغباتها وطعنها للقوانين التي تنتهك حقوقها . ولكن كلاب الحكومة تنبح وتعض في نفس الوقت آلله يعطيها شي غبارة درك علينا كمارتها
342 - مغربي متمرد السبت 15 يونيو 2019 - 20:55
هذ الحكومة لا ينفع معها إلى العصيان المدني
انتهى الكلام
343 - موظف السبت 15 يونيو 2019 - 20:59
ماقدكم الذهب ماقدكم الفوسفاط ماقدتكم الفضة ماقدكم............ تاتقلبوا تشيطو حتى من داك شويا اللي تايساعد فراحت المواطن لا حول ولا قوة الا بالله. تايقول المثل اللي ماشبع باللقمة مايشبع باللحسة.
344 - راجين السبت 15 يونيو 2019 - 21:16
زادو ساعة ...زادو نهار...زادوا عام ...انا للي في راسي راني دايرو.
345 - LE MONTAGNARD السبت 15 يونيو 2019 - 21:50
RIEN NE VA PLUS

LA VERITE C EST QU IL N Y A NI ETUDE NI EXPERTS NI EXPERTISE CAR PERSONNE N EST A SA BONNE PLACE

ON NOUS DIT QU IL Y A EU DES CONTACTS ET DES SONDAGES MAIS EN VERITE IL Y A DE FAUX CONTACTS ET DE FAUX SONDAGES

TOUT CA C EST DU BLEUFFFFFFFF

SI VOUS VOULEZ LES SONDAGES IL FAUT CHARGER SOFRES FRANCE POUR BIEN GERER LES SONDAGES

LE GOUVERNEMENT FAIT CE QU IL VEUT ET RIEN DE PLUS CAR LE CITOYEN N A AUCUN AVOCAT DEFENSSEUR DES PAUVRES

LE CHATIMENT DE DIEU ATTEND LES ARRIVISTES
346 - Marocain السبت 15 يونيو 2019 - 21:53
الساعه ليست في مصلحة المصلين و الوزر عليكم الى يوم الدين خاصة الفرق بين العشاء و الفجر
347 - Razin السبت 15 يونيو 2019 - 21:55
هناك مغاربة مع اعتماد التوقيت الصيفي...يجب احترام كل الآراء...شكرا
348 - مواطن مغربي السبت 15 يونيو 2019 - 22:06
... ماهو إلا إستهتار بالشعب ومكوناته .. الله يمهل ولايهمل...
349 - Adam السبت 15 يونيو 2019 - 22:09
كل ما جاء في دراستكم مردود عليها
اما الطاقة فثمن المحروقات ملتهبة مابين 10و12درهم في السوق الوطنية
توقيتكم يتغير بين الخريفي والربيعي والرمضاني
شرخ في المجتمع بين الحرفيين و الموظفين
كفاكم من استحمار الشعب بقرارانكم واكاذيبكم فقد اصبحت طابورا خامسا ضد مصالح اوطانكم
350 - karim السبت 15 يونيو 2019 - 22:12
اظن انهم يتكلمون عن شعب فنلندا الشقيق
351 - sara السبت 15 يونيو 2019 - 23:05
كم ربح المغرب من هذا التوقيت ؟ و ماربحته خزينة الدولة اين هو؟ فاذا كان الربح ناتج عن خفض استهلاك الطاقة في الانارة ،فلماذا لا تعتمد الدولة توقيت مرتبط باضاءة الشمس ، و تخرج لنا قانونا جديدا يلزم العمل من طلوع الشمس الى غروبها وتقتدي بما فعله القرءان بالصوم من طلوع الفجر الى غروب الشمس. ولا علاش وزارة الطاقة بالمغرب ما تطلعش الى الشمس و تلصق خيوط الكهرباء فيها ونهنيو راسنا.
352 - محمد السبت 15 يونيو 2019 - 23:06
لقد باعوا كل مليون مغربي لمسؤول واحد خلاصة القول 40مليون مروكي ل 40 مسؤول.ما ارخصنا في سوق المحكومة!!!!!!
353 - ولد الجبال والخلا السبت 15 يونيو 2019 - 23:52
اللذين فرضوا الساعة الإضافية ليس لهم رقيب ولا حسيب في الدخول ولا في الخروج يسكنون الرباط ولا يحسون بالبرد القارس في الصباح كما في الجبال والأودية ،مكاتبهم مكيفة ويحيط بهم الحراس من كل جانب ولا يخافون المتربصين في الصباح الباكر المضلم في هدا البلد الدي يفتقد لكل شئ .في الخلاصة مسؤولو هده البلاد في واد والشعب في واد.
354 - محمد محمد الأحد 16 يونيو 2019 - 00:28
كثيرون يختمون تعليقهم ب " لك الله يا بلدي"، والله يقول " لا يغير الله ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم"
355 - السبع الأحد 16 يونيو 2019 - 00:40
كما أن هذه الساعة الإضافية مكنت المحكومة من احتلال الصف ما قبل الأخير على الصعيد العالمي.
356 - Ali الأحد 16 يونيو 2019 - 00:41
لو كان القانون على الكل سواء الخاص او العام في كل شيء قلنا نعم لهدا التوقيت أما أن العصى يأكلها فقط القطاع الخاص فهدا نقول الله موجود وهو الدي معنا من يعمل بالتوقيت +1 يدخل في الثامنة ولم ينم مثل الناس خصوصا الايام التي يكون فيها الليل قصير جدا ويخرج مع 12 وبعدها يدخل في 14 وهنا مربط الفرس حيث المسكين يشتغل إلى ان يصل المغرب والمغرب في هده الايام يصل إلى 20:45 فهل لهده الحكومة أن تعد أوقات العمل وكيف سيكون هدا المستخدم الدي لديه سوى الله أما الخمول فنتركه لقطاعهم العام الدي يترك سترته على الكريس مند 12 وياتي مع 15:30ليأخدها وبعدها الانصراف وهدا هو التنز نتمنى ان يكون التوقيت الدي يعمل به القطاع الخاص أن يعم في القطاع العام أيضا كي يعرفوا مدى القهرة التي يعيشها القطاع الخاص
357 - hunter الأحد 16 يونيو 2019 - 01:46
Bonsoir,
est ce que l’étude à regarder avec les personnes qui travaillent dans les services, car ces personnes ont chaque jours une heure de travail supplémentaire (over time) si on est en GMT. et si on passe a GMT+1 il n'ont pas droits de cet heure supplémentaire.
Résultat:
Impot Augmente.
Cout de Vie augmente.
Esperence d e vie nean (pas d'hopital).
Education :je ne comprend pas comment c’était mesuré ,car si on est au 0 et on reste à 0 est ce que cad qu'il n'y a pas d impacte????

Salaire baisse.

Conclusion :
lkhasran a hammadi
358 - عبد الله الأحد 16 يونيو 2019 - 10:52
كيف أثق في دراسة قامت بها حكومة بعض المنتمين إلى الأغلبية فيها يغش في امتحان البكالوريا؟
359 - بو فردوس الأحد 16 يونيو 2019 - 14:41
تحدثتم عن اقتصاد الطاقة في وقت الذروة و تناسيتم زياظة الاستهلاك فجرا . اصلا انتم باعتماد هذا التوقيت اضفتم ساعة ذروة اخرى فجرا . كفانا استغباءا و افعلوا ما شئتم فحياتنا و رفاهيتنا هي آخر همومكم . اما عدم التأثير على نسبة الغياب سواء من رجال التعليم او الطلبة و التلاميذ فمجبر اخاك لا بطل . حبذا لو قيمتم عذاب و سخط الجميع منةالخضوع لاهواءكم
360 - ذ.عبدالقاهربناني الأحد 16 يونيو 2019 - 16:00
هنا يكمن التسلط بالمعنى الكامل. فعكس ما يتصوره البعض بأن التسلط يأتي من نظام الحكم أو من المغزى القدحي للمخزن فإن التسلط يأتي من مكونات الحكومة. فالحكومة لا شرع لها ولا دين "...وليغيرن خلق الله" الآية. فالحكومة لا يمكنها تقديم دراسة لا تروق للآمرين الدوليين les donneurs d'ordre mondiaux إلا على على النحو الذي يرضيهم لتكريس التبعية في إعتماد أوقات العمل التي لا تربك راحتهم وتوازنهم الفيزيولوجي الذي يساعدهم على التكيف الطبيعي للكون كما خلقه رب الكون في تناغم مع ديانتهم أما نحن فيعلمون أن لنا حكومة لا دين لها ولا ملة وتعمد تزوير الحقائق على الشكل الذي يرضي آمريهم والله المستعان على ما تصفون ونشكوا للعلي القدير مآل أحوالنا.
361 - عبددالله الأحد 16 يونيو 2019 - 16:25
عدد التعليقات يدل على رفض الجمييع .واذا كانت ايجابية فلماذا لايتم اعتمادها 365 يوما .حكومة اغلب اعضاءها غشاشين وفسقة وفاسدين ماذا ينتظر هنهم
362 - عمر الأحد 16 يونيو 2019 - 22:32
لم نسمع عن شخص شملته الدراسة هي مجرد إنشاء لتلميذ في الإبتدائي و من أين جاؤوا بهذه الأرقام وهي لاتنفع التجارة الخارجية في شيئ وا باركة من الكذوب قهرتونا في صحتنا كل أطباء العالم يؤكدون أضرارها فقط محكومة المغرب تقول العكس،
99.99% تقول نعم gmt
363 - توقيت الزفت الاثنين 17 يونيو 2019 - 11:11
ها العار عطيونا بالتيساع ديرو التوقيت الخريفي ليكم بو حدكوم.. وقرونا شوية الله ياخد فيكم الحق...
364 - مقهور الثلاثاء 18 يونيو 2019 - 09:20
دابا على ما بان ليا هو انه خاصك تكون "وزير" باش تفهم هاد الدراسة و تعلن نتائج ديالها
بكل وقاحة وتخراج العينين قال لك ايجابية 100% اسيدي اصلا حنا ضد اضافة الساعة من الأول عاد تجي دير دراسة على تأتيرات تغيرها
ولكن واحد السطر جا فالدراسة كا يلخص كلشي اللي هو :
ناهيك عن إلغاء فارق التوقيت مع شركات الاقتصاديين الرئيسيين خلال الفترة الشتوية"
الله ياخد فيك و فيكم كاملين الحق و باز ليكم كيغاديرو مع ذنوب شعب اش من شعب قطيع على ما كاتشوفونا
365 - مراكشي الأربعاء 19 يونيو 2019 - 08:16
الله يهديهم تيضحكو علينا بهاد تفاهات لي حتى الناس الأميين ميصدقوهاش تبريرات واهية والحماق بعينيه
المجموع: 365 | عرض: 1 - 365

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.