24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

15/07/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:3806:2413:3817:1820:4422:14
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. الملك محمد السادس يشيد بتميز الشراكة مع فرنسا (5.00)

  2. حادثة سير مروعة تودي بحياة 10 أشخاص بين بوجدور والداخلة (5.00)

  3. رصيف الصحافة: هدم مقهى "الأوداية" يثير غضب ساكنة الرباط (5.00)

  4. ارتفاع أسعار تذاكر الرحلات الجوية يكوي جيوب العائدين إلى المغرب (4.50)

  5. حالات كورونا الجديدة بين 9 جهات .. إصابات مدينة طنجة في الصدارة (4.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | مجتمع | 20/20 .. تلميذة مغربية تحصُد أول معدل في البكالوريا الفرنسية

20/20 .. تلميذة مغربية تحصُد أول معدل في البكالوريا الفرنسية

20/20 .. تلميذة مغربية تحصُد أول معدل في البكالوريا الفرنسية

حصدت التلميذة راضية عيطوني أفضل معدل وطني في البكالوريا الفرنسية لهذه السنة، بعدما نالت نقطة عشرين على عشرين في المعدل العام، من مدرسة "ليون الإفريقي" الإعدادية والثانوية (الحسن الوزان)، التابعة لمجموعة "إلبيليا"؛ وهو ما يجعلها أول مغربية تحصل على هذا "المعدل التاريخي" في تاريخ البكالوريا الفرنسية، علما أن المدرسة سالفة الذكر تابعة لوكالة التعليم الفرنسي في الخارج.

وقد احتفى الطاقم الإداري والتربوي بالتلميذة المتفوقة، مساء الثلاثاء، داخل أسوار الثانوية بالعاصمة الاقتصادية، حيث حضر أهل التلميذة وعشرات زملائها في المدرسة، من أجل تهنئتها بالمعدل الاستثنائي الذي حصلت عليه خلال الموسم الحالي، مشددين على أنها تعتبر "نموذجاً حيّا للتفوق والعطاء طيلة مشوارها الدراسي داخل المدرسة".

في هذا الصدد، قالت راضية عيطوني، التلميذة التي نالت معدل 20 على 20 في البكالوريا الفرنسية، إن "الثقة في النفس وبذل المجهود الضروري هما دعامة النجاح في أي محطة تعليمية كيفما كان نوعها"، مثمنة "المجهودات التي قام بها الجهاز التربوي الذي رافقها طوال السنة الدراسية، حيث تقاسموا معي كل المعارف التي يتملّكونها، وكذلك أصدقائي الذين ساندوني منذ الابتدائي إلى حدود الساعة، فضلا عن أسرتي التي كانت سندي في السراء والضراء"، مؤكدة أنها تعتزم "دراسة الطبّ في السُوربون بفرنسا".

أما كوثر بن الشيخ، نائبة مدير مدرسة "ليون الإفريقي" الإعدادية والثانوية، فقد شددت على أن "التلميذة راضية حصلت على معدل تاريخي غير مسبوق في تاريخ البكالوريا الفرنسية، بنيلها لنقطة عشرين على عشرين؛ وهو تشريف لنا كمؤسسة في الحقيقة، حيث نتمنى لها النجاح والتوفيق في مسارها الدراسي".

وأوضحت المسؤولة عينها، في تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية، أن "هذه التلميذة درست عندنا منذ التعليم الأولى إلى غاية المستوى الثاني من البكالوريا، إذ يحترمها الجميع نظرا لنبل أخلاقها وتفوقها الدراسي؛ وهو ما دفع أصدقاءها والطاقم الإداري والتربوي إلى القدوم، اليوم، من أجل الاحتفاء بها، مُتمنّين لها التوفيق في قادم المحطات التعليمية".

من جهته، صرّح إبراهيم عيطوني، والد التلميذة المتفوقة، لجريدة هسبريس، بكونه "يفتخر بالنتيجة التي حققتها ابنته، وهو معدل لم نكن ننتظره في الحقيقة؛ لأننا كنّا نتوقع أن تنال 18 أو 19 في المعدل العام للبكالوريا، لكن رغم لم ننبهر بما حققته حاليا، لأن مشوارها الدراسي كان دائما متميزا منذ طفولتها"، مؤكدا أن "أي تلميذ توفر له الظروف المادية والمعنوية للدراسة، فإنه لن يلاقي أي صعوبة في حصد النجاحات".

من جانبها، أبرزت وفاء الودغيري، أستاذة مادة علوم الحياة والأرض في الثانوية نفسها، أن "راضية عيطوني مثال للتلاميذ الناجحين، الذين يتمسكون بالجدية والطيبوبة في مسارهم الدراسي، حيث تتملك قدرات معرفية وتواصلية وإنسانية لا تحصى، ما ساعدها في إحراز النتائج الرائعة، ما يجعلنا نتمنى لها كامل التوفيق في القادم".

وأشارت الأستاذة إلى أن "التلميذة سوف تحظى بمسار دراسي زاهر، لأنها صارت قدوة ونموذجا لكل تلميذ أو تلميذة يريد التفوق في مساره الدراسي، إذ كنّا نفتخر بها طوال مسارها التربوي، والآن نفتخر بها بشكل كبير للغاية، حيث مثّلت الإطار التربوي وإطارها الأسري بالشكل الأنسب".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (80)

1 - pedro الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 10:10
مؤكدا أن "أي تلميذ توفر له الظروف المادية والمعنوية للدراسة، فإنه لن يلاقي أي صعوبة في حصد النجاحات".
2 - سيمو الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 10:15
ربي يحفظك وينور طريقك ويكثر من امثالك، ويرضي عليك يا راضية.
3 - Hornet الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 10:16
Je ne comprends pas!!! les résultats ne sont pas encore annoncés dans tous les départements en France...
4 - Hmida الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 10:16
Bravo à cette jeune fille, fier de vous, bravo aux parents. Mais le papa il a bien dit: la volonté et les moyens. Oui il faut les moyens, il faut revoir notre système éducatif publii pour donner la chance aux gens qui n ont pas les moyens. Il y a des talents dans ce pays, il faut les accompagner. Aussi un message aux instituteurs des écoles publiques, il fait aimer ce métier noble, il fait se donner à fond pour sauver ce pays. Il ne y a pas de miracle, l enseignement est la base et le secret de développement de toute nation
5 - dokalli الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 10:18
مبروك النجاح أنت قدوة يحتدى بها هنيئا لك . دنيا بطمة معندها حتى رابعة اخدات ثلات مرات وسام ملكي عن جدارة واستحقاق
6 - سعاااد الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 10:21
هنيئا لراضية العيطوني ولاسرتها ولمؤسستها التعليمية باطر وتلاميذ المؤسسة ولكل المغاربة بهذا الانجاز العظيم وهو معدل ٢٠/٢٠ برافو برافو برافو ..متمنياتنا لها في مسوارها الدراسي المقبل وفي حياتها ككل
7 - فؤاد أبو سامي الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 10:27
افتخر كمغربي بهذه النتيجة الني حصلت عليها هذه التلميذة المغربية ألف ألف ألف مبروك ئا راضية عيطوني (يجب أن يسجل إسمها على كتاب كنيس لأن هذا الإنجاز تارخي)
فؤاد أبو سامي
8 - ٧٨٠٠٠١//%٤٥ الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 10:30
حظ موفق ومسار ناجح بعون الله. من :
(ولد البلاد...خبز وبراد // التعليم العمومي)
9 - أحمد فتحي الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 10:31
ولماذا لا تتحدثون عن مدرستنا العمومية اما المدارس الخصوصية الغالية الدفع فأنتم تعرفون من يقراء فيها اولاد فلان وفرتلان لان ابويها من اغنياء البلد وكيف لا تحصل على اعلى معدل لا يحصل عليه حتى الفرنسيون. اللهم بارك في ابناء الفقراء الذين لا يملكون حتى وجبة الفطور لانهم يدهبون مدرسة الدوار وهم جياع. أحمد فتحي.
10 - عبده/ الرباط الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 10:32
مبروك هذا التميز و هذا المعدل الاستثناءي... ينتظزك وسام ملكي بمناسبة عيد العرش المجيد ان شاء الله اذا تم ترشيحك من طرف المؤسسة التي تدرسين بها...فلا تتاخري في السؤال عن هذا الامر فهذا حقك...
11 - خلدون الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 10:35
عدم استغلال ذكاء البنت لكي تلج مدرسة العلوم السياسبة science po هو جهل الوالدين ومستوى متدني من تعليمهم . ونقص توجيه من مؤطرين الثانوية واغلبهم عنصريين بالفطرة .
12 - karim الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 10:41
لو كانت في المغرب لنالت احسن تكريم
عاش الملك
13 - مواطن من المهجر الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 10:42
وما الغريب في هذا...؟؟؟؟؟؟

المغاربة عامة لو وجدوا من يهتم بهم مثل ما هو الحال مع الشعوب الاوروبية

سيكونوا من الاوائل في عدة ميادين

لكن للأسف من تولوا امورنا لا يهمهم الا النهب وتشتيت عقول الشباب

بانواع المخدرات والصهرات ((موازين))
14 - Samir الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 10:42
احسنت اختي راضية
الله يبارك
اتمنى لك كل التوفيق في
المسيرة الدراسية المتبقية
15 - امين الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 10:50
مبروك النجاح و التفوق للتلميدة لاكن فانا لا اتفق مع نقطة 20/20 وقد اتفق مع نقطة 19,90/20 اما 20/20 فهي من المستحيلات بالمناسبة فانا لا اشكك في نقطها بل اتساءل مع نفسي هل هي تعتبر دكتورة او عالمة لكي تحصل على هده النقطة الخيالية بالنسبة لي.
16 - رمرام رمرام الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 10:51
الله يعاونها و يكمل عليها بالخير و لكن رآها كتقرا فآلبيليا مشي مع ولاد الشعب العام كامل إضرابات و فالآخر نجح كلشي باش نكولو رآه العام الزين
17 - عثمان الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 10:52
ماشاء الله عليها مبروك النجاح المتميز
18 - H. JAMAL الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 10:55
felicitation et bonne continuation
19 - Hor الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 10:58
Tous simplement bravo RADIA et que dieu t’aide dans ton futur proche
20 - ماجد واويزغت الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 10:59
أنا متفق مع صاحب التعليق رقم 1 المهم مبروك عليها و نتمنى لها مزيد من النجاح في المستقبل
21 - ملاحظ الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 11:00
ستكون فرحتنا اكبر واكثر دلالة اذاتمكن احد تلامذتنا من الفوز بالميدالية الذهبية في الاولمبياد العالمي للرياضيات واتمنى المزيد من التالق لابناء وطننا وبكل صدق فالمغاربة اذكياء
22 - وجدي الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 11:01
بداية اهنئ هذه التلميذة على تفوقها وكل الاطر والوالدين على المواكبة لكن لدي ملاحظة وهو منهجية التقويم التي يجب اعادة النظر فيها لانها لا تناسب المستوى الحقيقي للتلميذ وخير دليل نقط المراقبة المستمرة ومستوى الفروض والواجبات التي تقدم من طرف الاساتذة فقد تجد تلميذ او تلميذة يحصل على نقطة 13/20 في الرياضيات في مؤسسة ما وقد يحصل على 18/20 او 20/20 في مؤسسة اخرى وهذا راجع بطبيعة الحال على طريقة التقويم ومستوى الواجبات ولابد من نهج تقويم مستوى المهارات وليس المعلومات EVALUATION DES COMPETENCES ET NON PAS LES CONNAISSANCES
23 - hamidou الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 11:03
برافوسيدتي شرفتي الفتاة المغربية لك الف تحية اتمنى ان يستفيد المغرب من موهبتك
نتمنى لك دوام النجاح
24 - مواطن الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 11:03
هنيئا لها، #وهو ما يجعلها أول مغربية تحصل على هذا "المعدل التاريخي" في تاريخ البكالوريا الفرنسية# ولكن ليس في تاريخ البكالوريا الفرنسية، تذكروا مريم بورحايل من villers cotterts سنة 2014 ب 21/20 سنة2014
25 - المرابط الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 11:22
هنيئا لراضية المرضية وهنيئا لوالديها. هذه بداية مشوار طويل وشاق. الطب مهنة رائعة لمن أحبها وأخلص لها من حيث حب الاجتهاد والبحث وفعل الخير والإخلاص. جميل في فم هذه الفتاة أنها تحمد الله وجميل ألا تنسى أنها بما أعطاها الله من قدرات فهي تحمل رسالة في هذه الحياة.
26 - Samir de Salé الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 11:26
Bon courage et bonne continuation , c'est un honneur pour la nouvelle génération et un bon exemple pour un bon défi . Bon courage dans la vie.
27 - مواطن مغربي الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 11:33
هنيءا لك و الف مبروك انت نموذج مثالي للمرأة المغربية الناجحة التي نفتخر بها
28 - هشام الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 11:35
بعد التنويه بمجهودات التلميدة و متمنياتي لها بالتوفيق. الا انني اتمنى منها ان تصوب البوصلة نحو اللغة الإنجليزية مستقبل و حاضر التحصيل العلمي على المستوى العالمي. الفرنسية مع الأسف أصبحت لا تسمن ولا تغني من جوع
29 - بصحة فطوركوم الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 11:40
يتحدثون عن تكافؤ الفرص للتلاميذ ابناء الوطن الواحد
لكن ابناء الجهات الاخرى اساتذة يكثرون من الغياب
القوى الجسمانية لا يصح ان يعطي دروسا للتلاميذ ؛هرم ..مرضى بمرض التمارض وغض الطرف من امثال الحوامل من العنصر النسوي
اسنان مهشمة يتطاير لعابه ويتلعثم في كلامه رديء التبليغ ؛ وجسم نخره المرض لا يقوى عن الوقوف ؛انتقوهم ما اسواق المخالة لبيع المتلاشيات والملابس الرثة ما عافه الانسان ونبذه .
اما إذا تحدثنا عن الكفاءات والمهارات والقدرات والتقنيات فلن ولم نجدها إلا في معاهد البعثات الفرنسية
والبرامج والمنهاهج والمقررات ذات المعنى والدلالة
لمدارس الجنرالات من امثال ليوطي. هي مدرسة ثانوية فرنسية تنتمي إلى البعثة الفرنسية..
ثانوية “ديكارت” مؤسسة تعليمية تديرها وكالة التعليم الفرنسي يلجها ابناء النخبة
30 - Driss الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 11:43
عامة المغربي اللي تايخرج من البلاد يقرا على برا تايكون متمكن جدا، والدليل كاتلقا طلبة قراو القانون والشعب الادبية خرجو لامريكا وبداو فشعب علمية وتقنية وتفوقو بزاف وخدامين من فوق الدراسة . وكيما قال المقال تايخص غير الظروف تكون مزيانة.
هنيئا لهاته الفتاة. والمغربي الحر ماتاتوقفوا حتا حاجة.
31 - movamed الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 11:51
هناك ما يقارب 22 جين مسؤول عن الذكاء و الذاكرة و التركيز الخ..، يبدو ان هاته الفتاة ورتت كل هاته الجينات في حمصها النووي ، و لا علاقة لتوفير الضروف بتفوقها ، فهي ستتفوق حتى لو كانت من عائلة فقيرة تعيش في الجبل ، و الامتلة كتيرة ... تخيلو الجينات الموروتة كورث الكوتشينة و كل لاعب يأخد حصته بشكل عشوائي لكن المحضوض هو من يأخد الجوكر ...ان عرف كيف يلعب سيفوز حتما
32 - المضارب الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 11:55
التعليم # الثقافة المالية
مبروك نجاحك التعليمي يا فتاة....
33 - moha الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 12:01
félicitations un grand hommage au féminin marocain
34 - عبدالله الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 12:06
المقال لا يظهر بوضوح اين توجد الثانوية داخل المغرب ام خارجه. كما لم يتطرق الى الشعبة هل هي علوم رياضيات ام علوم تجريبية و في كلتا الحالتين تبقى النقطة مبالغ فيها.
35 - vrai marocaine الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 12:06
أنا لا أتفق مع أبوها حين قال من تتوفر له الظروف والإمكانيات سوف يحصد النقط و يتفوق في الدراسة وهذا تعليق أكثر من معلق لكن أنا أرى العكس هناك ظروف متوفرة وإمكانيات مادية ومعنوية متوفرة ومع ذلك لا تريد الدراسة و بصعوبة نالت نقطة 12،88 إذا حسب الإمكانيات العقلية والتفكيرية للإنسان وهناك من يصل لسن المراهقة ويعبث بالدراسة والأباء هم من يعانون المهم الله يوفق الجميع والسلام
36 - wizari الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 12:13
مبروك علي النجاح الله اوفقك فمشوارك الدراسي والله ايسر ليك فما تمنيتي انشالله
37 - عابر سبيل الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 12:17
شخصيا لو توفرت لي ابسط الشروط المادية (المنحة الجامعية) كي اعيل نفسي بالكتب والطعام اليومي،خارج المنزل حتى لا اكون عبئ على والداي البسطاء وأنا في سن 23 كنت لأكمل دراستي وكانت لدي رغبة في أن أتخصص مجال (العلاقات الدولية) التي كنت احبها و شغوف بها لاكن للأسف لم أستطع، غصبا عني خرجت للعمل لأساعد نفسي و عائلتي الصغيرة من طالب طموح الى مياوم و منظف للمراحيض بعدها الى سيكيريتي 12 ساعة في اليوم بلا أي ضمانات فقط نقاوم الايام.... لن أسامح من كان سببا في كل هذا عند الله نتواجه وأستعيد حقي، والحمد لله على كل شيء فقط دموع الحكرة وقلة ذات اليد"
38 - المهدي الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 12:30
N °3 tu es complètement à côté de la plaque .. les résultats ici en France ont été publiés le vendredi dernier et les résultats des candidats passé en second groupe ( rattrapage ) ont été publié lundi 8 en fin d'après midi .. je sais de quoi je parle car je suis en France et ma fille a eu son bac cette année .. je saisi l'occasion pour féliciter de tout mon cœur la perle " Radia" .. alf mabrouk
39 - Walid الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 12:34
Avec mon grand respect au marocain
Cette jeune fille a réussi de faire un bon travail mais dans le système scolaire français elle est d origine marocaine
40 - ابراهيم الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 12:34
هنيئا لهذه التلميذة المتفوقة التي حصلت على النتيجة المتميزة . اريد أن أوضح فقط ان الأمر يتعلق بالبكالوريا المغربية باللغة الفرنسية و ليس بكالوريا التعليم الفرنسي
41 - آخر من يعلم الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 12:36
....
لنعلق فشلنا على مشجب ؛ الشباب جيل 4G
يتحدثون عن تكافؤ الفرص للتلاميذ ابناء الوطن الواحد .
لكن ابناء الجهات الاخرى اساتذة عجزة اصابهم الهرم ؛ انهارت القوة الجسدية لا يصح ان يعطي دروسا للتلاميذ؛ اسنان مهشمة يتطاير لعابه ويتلعثم في كلامه رديء التبليغ ؛مرضى بمرض التمارض ؛ يكثرون من الغياب . فضيع العنصر النسوي ... الحوامل جيء بهم لملء الفراغ .
انتقوهم من اسواق المخالة لبيع المتلاشيات والملابس الرثة وما عافه الانسان ونبذه .
أما إذا تحدثنا عن الكفاءات والمهارات والقدرات والتقنيات . فلن ولم نجدها إلا في معاهد البعثات الفرنسية
لمدارس الجنرالات من امثال ثانوية ليوطي الفرنسية هي مدرسة ثانوية تنتمي إلى البعثة الفرنسية..
ثانوية “ديكارت” يلجها ابناء النخبة وهي مؤسسة تعليمية تديرها وكالة التعليم الفرنسي
وذات التعليم المميز والجودة والمردودية بالاساتذة الأكفاء كفء أداء وعطاء و البرامج والمنهاهج والمقررات ذات المعنى والدلالة ....
42 - Simmo الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 12:37
هنيئا لها ولفرنسا التي ستستنفع بنجاحاتها وخبرتها.أما في المغرب فمصيرها لا شيء
43 - Kusaila الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 12:51
En Bref
Bravo Bravo Bon courage et bonne continuation
Merci bcp aux parents et à son école
Il y a encore de l’Espoir .
Oui le système éducatif est dégradé mais nous les parents,nous pouvons faire mieux pour changer toute une société,en voici un exemple.
Merci Radia,Merci aussi aux autres étudiants qui ont fait de leurs mieux.
44 - Said الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 12:54
juste dans l'académie de Strasbourg, 13 bacheliers ont obtenu la note de 20 ou plus. La meilleure note a été obtenue par une élève de Strasbourg, un 20,89 en série L. Les options facultatives et les TPE (travaux pratiques encadrés) entrent en jeu pour avoir une note au delà de 20
45 - استاذ الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 13:00
Bravo.... Toutes mes félicitations...je te souhaite le meilleur pour la suite
46 - Jamy الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 13:16
,ces dernietes annees on voit des moyennes du baccalauriat tres bizzard. 20/20 _ 19,75/20 _19/20
. Ca veut dire 20/20 meme en philosophie
education physique etc
Un peut de serieux mesieurs les responsables de l'enseignement
47 - بنت البلاد الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 13:27
الغنى والسعادة والعيش الكريم كيبانو على مولاه في الملاميح ديالو وكايعطيو نتيجة جيدة في الدراسة ديالو وحتى المستقبل كيكون مضمون أما الزلط والفقسة والمشاكيل وعيشت الدبانة في البطانة كيبان مولاهم بوجه مكشوف وكله احباط وتشاؤم وعالامات القهرة باينة على وجهه وعلى الهندام دياله والى جاب غير 9,5/20 والديه كيطيرو بالفرحة وكيقولو ولدنا جاب قريب ل10/20 حيت عارفين مسبق باللي الله غالب. على العموم مبروك عليك آبنتي والى ان شاء الله صبحتي طبيبة ها العار متنسايش تفكري في وليدات بلادك اللي حتى هما واحد النهار كانو كيحلمو يعيشو في مستوى بحال اللي عشتي فيه غير الظروف اللي خلاتهم يتسناو شي نهار يدق عليهم الفاكتور ويعطيهم رسالة ديال الزهر
48 - اعتبروني متطفل الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 13:34
ممكن نرى نقطة 20/20 في العلوم التي تستخدم المنطق لكن أن تقول 20/20 في علوم الإبداع و الصياغة لا يمكن ثم مستحيل احترموا عقولنا أصبح نفخ النقاط أكثر من نفخ الشفاه بالبوتوكس
49 - محمد الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 13:39
مبروك، لكن يبقى السؤال المطروح دائما لأصحاب هذه المعدلات الخيالية:
20/20 في المواد العلمية ممكن، لكن:
20/20 في مادة الفلسفة, كيف يمكن ذلك؟
20/20 في اللغات, كيف يمكن ذلك؟
50 - Khalil الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 14:02
التلاميذ متفوقين في المغرب والخارج؛ الاساتذة مشهود لهم بالتفوق في الخارج دولة قطر نموذجا، مهضومي الحقوق ومنكل بهم في المغرب؛ اللاعبين ابطال في الخارج وفي الداخل اسود ترقص على اجسادها السناجب؛ الدكاترة عباقرة في جميع الميادين في الخارج ولاحس ولاخبر لهم في ميدان البحث العلمي في المغرب، رجال الامن من اصول مغربية يحمون في الخارج المواطن وفي المغرب ..... فاين الخلل. داخلت عليكم بالله اين الخلل
51 - Mhamed الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 14:02
الف مبروك يا راضية كانت تتمنى ان تدرس الطب في الجامعة المغربية وغيرت وجهتها الى جامعة فرنسية .غيرت وجهتها كما قالت لواقع جامعات الطب المغربية من اضرابات وانقطاعات عن الدراسة؟ ام تهجير الاطر والمواهب واستعمارنا حتى في مواردنا البشرية ؟ اين دور الدولة هنا ؟ في القرن 21 ولا زلنا لن نوفر حتى جامعات لافلاد كبدنا . تلميدة دات 18 سنة ستفارق عائلتها لكي تدرس الطب ونقول لدينا دولة حرام.
52 - عبده الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 14:31
الف و الف مبروك للطالبة و لجميع الطلبة المتوفقين. و بالمناسبة هذه البنت فرنسية من اصل مغربي. ازدادت و تربت و درست هناك فهي فرنسبة. فهنيئا لفرنسا و هنيىا لوالديها.
53 - كفى من الفرنسية الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 14:35
الى متى سنظل ندرس بالفرنسية اما آن الاوان لتدريس الانجليزية .
54 - ميرو الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 14:36
إلى المعلق (ابراهيم)، لا اسيدي٠ الأمر يتعلق ببكالوريا البعثة الفرنسية بالمغرب ( النظام الفرنسي) وليس بالبكالوريا العلمية المغربية باللغة الفرنسية ٠ فهذه الأخيرة كانت فيها المرتبة الأولى وطنيا هو صاحب معدل 19،44 وهو أيضا معدل ليس بالهين٠ ولقد نال صاحبه ما يكفي من التقدير والإعجاب والاكبار على كافة المنابر الاعلامية عموما ٠ وعلى هذا المنبر ٠ منبر هسبريس خصوصا ٠
55 - fouad الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 14:54
ce que je ne comprends pas, comment avoir 20/20 dans des matières comme la phylosophie ou la littérature française (même descartes n'a pas eu 20 en phylo)
56 - Abdpu الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 15:11
سؤال موجه لاصحاب التعليق بلغات أجنبية .هناك من يتقن اكتر من لغة .ولكن يستعملها في موضعها . مع مغربي نتكلم الدارجة اينما حللنا و ارتحلنا . خلاصة القول ملىء السنابل تنحني تواضعا و الفارغات رؤوسهم شوامخ . المخير فيكم والله لا كمل محادثته بلغة تعليقه بدون اخطاء
57 - citoyen الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 15:12
الف مبروك bravo et bon courage pour l'avenir
58 - وجدي ساخط الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 15:34
وأنا استمع لهؤلاء : تذكرت قولة الحسن الثاني ( افضل لي ان اسمع الخلط بين العربية مع التشلحيت او التريفيت على أن اسمع الخلط بين العربية والفرنسية او الاسبانية ) واخا جبتي عشرين لكن بدون هوية ثقافية تعتزين بها ، الحفاظ على لهجتنا ولغتنا العربية هي اساس النجاح لاي دولة في العالم ،
59 - محافظ الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 15:36
تبارك الله وما شاء الله. هي خير سفيرة لبلدها ودينها .ينقصها شيئ واحد اوحد ليكتمل تميزها وتفردها.انه الحجاب الشرعي بكل شروطه .يا سلاااام .لو كان هدا الأمر ستمثل دينها أحسن تمثيل وهدا هو الأهم
60 - عمر الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 15:59
مع احترامي للتلميذة النجيبة، ولكن أؤكد لكم أن 20/20 في المعدل العام مستحيلة، إلا إذا كانت موليير في الفرنسية وشيكسبير والجاحظ في العربية وابن رشد في الفلسفة، إذا كانت هذه المواد تدرس أصلا...
هنيئا لنا بمغربنا...
61 - Rajawi الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 16:04
الله يا سلام هده المدارس حتى ولو اعطت نقطة تستحق امثر فان هده المدارس تستاهل ليست كمدارسنا الخوصصة ينفخ فيه بالنقط وجعبته خاوية والمؤسف انه يحسد اخر بهده النقط المنتفخة ...اينك يا وزير التعليم ويا رئيس الحكومة متى تعطون اولوية للمدارس العمومية بكل مقاييسها وتحتسب نقطة جيدة لكم لقد انحطتم بمدارسنا ابناىكم يدرسون في المدارس الفرنسية لا تكدبوا علينا ولولا المدرسة العمومية ايام زمانها لا كنتم الان ....وعندما ترى دولة في انحطاطها فاعرف انها قضت على تعليمها وصحتها ...ادا ازدهرت دولة فاعرف انها تعطي اوليتها الى التعليم والصحة والعدل ..ونحن اين ؟؟؟؟؟؟ اين آسي حمادي اين اسي وزير التعليم لولادك واولادهم في بعثات الفرنسية والانحليزية وووووو الله يخد فيكم الحق ولي كان اسباب في انحطاط بلدنا في كل شيء
62 - موحا مونتريال الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 16:23
احترموا عقولنا فقد ذهب ثلثي عمرنا في الدراسة
20/20 مستحيلة
كيف يعطي الاستاذ 20/20 في مادة dissertation او commentaire composé
63 - رومل الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 16:27
كتشبه سبحان الله لمديعتي المحبوبة ماشاء الله عليها منتهى الرمحي,شخصيتك ابارك الله زوينة وهندامك انيق ومحتشم،كنتوسم فيك ان شاء الله تكوني إعلامية كبيرة بحال منتهى الرمحي حبيبتنا.
64 - adnane الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 16:42
تبارك الله على هذه التلميدة وارفع لها القبعة لمثابرتها في دراستها لتصل إلى ما وصلت إليه. ولكن اريد ان اضع سؤالا .كم هو ثمن هذا المعدل؟ ماديا بطبيعة الحال .اضن انه سيفوق80 مليون سنتيم ابتداءا من الروض إلى الترمينال وهذا كثير جدا بالمقارنة مع تلك الفتاة المغربية التي حصلت على 18.40 في التعليم العمومي وانا متاكد ان ابوها لم ينفق عليها سوى اليسير اليسير.فهنيءا لهما معا بشهادة الباكالوريا التي ستخول لهما الدخول لدراسة الطب واتمنى لهما مسارا جيدا في دراستهما.
65 - الاستلذ مبسط الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 17:00
التميز هو العملة الرائجة عندنا في مؤسسة ليون الافريقي. والتلميذة راضية عيطوني نموذج يحتدى به . شرفت المؤسسة وهي فخر الطاقم التربوي الذي رافقها في رحلة التميز. فهنيئا الف مرة والتوفيق سيكون حليف أبنائنا في مشوارها الجامعي على إيقاع التميز والعطاء الحقيقي
66 - ملاحظ الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 17:28
النظام الفرنسي يتيح الحصول على نقاط إضافية بفضل المواد غير الإجبارية كاللاتينية و الإسبانية و الأعمال التطبيقية، و هي مواد مراد تشجيع تعلمها، تضيف نقاط لصاحبها إذا كانت العلامة فوق العشرة و لا تنقص من المعدل إذا كانت دون ذلك، أي هي نقاط صرفة تضاف للمجموع بعد أخذ معاملات المواد الإجبارية في الحسبان.
هذا النظام أتاح للبعض الحصول غلى معدل 21/20.
67 - المهدي الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 18:05
المعلقون نوعان : نوع سوي يرى في التلميذة نبوغها ونجاحها واستحقاقها للتنويه وهو نوع بدوره عرف النجاح أو سيعرفه ونوع تذكره بفشله وخسّته وقزميته فينهال عليها تارة باسم الثراء والطبقية التي لولاها لما وصلت وتارة يدعوها لارتداء الحجاب ليكتمل بهاؤها وتارة يذهب حد التشكيك في نقطة 20/20 وكل ألوان الحقد والحسد والدونية ليبقى صاحبها يغوص أكثر فأكثر في مستنقع فشله وحقارته وهامشيته وهو الصنف الذي لايسعد إلا عندما يرى الأخرين في الهاوية مثله .. بعد سنوات ان شاء الله تعالوا لتروا هذه اللامعة أين ستتموقع في الوقت الذي سيحجبكم عن الظهور تراجعكم حدٌ الاندثار والعدم أيها الفاشلون .. برافو راضية مرة أخرى ودعي .... تنبح ..
68 - نتيجة الاجتهاد التّفَوُّق الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 18:19
الله يرضي عليك أبنيتي وصلحك وعينك نعم التربية تُشرفي بتفوقك هكذا يكون النوابغ ،
69 - Ali الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 18:20
مبروك عليها هاذا جميل جدا... لكن عييت مانقلب ف غوغل فآخر الأخبار مالقيتش الإسم ديالها، حيت اللي عارف انه ففرنسا تقدر تفوت 20/20 وذلك بفضل المواد الإضافية اللي مكتكونشي إجبارية بحال مريم بورحيل Myriam Bourhail المغربية اللي كانت جابت 21.03 سنة 2014 واللي كانت مفخرة للمغرب...
هادشي مزيان لكن لابد من الأخبار تكون صحيحة ومتلعبوشي بالعاطفة دالشعب المغربي اللي متعطش يشوف النجاح ويعيشو.....
70 - محافظ الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 18:56
إلى المعلق المسمى مهدي.لن أتحدث عن كل اللدين قدفتهم بكل تلك النعوت القاسية الحاطة بالكرامة. ولكني ادكرك أنك لست مطلعا على نواياهم اكانت حسنة انهم يضمرون الحسد.اتكلم عن نفسي واقول لك أني أبارك تفوق هده النابغة واتمنى أن اشاهدها في اعلى المراتب رئيسة حكومة مثلا.انا راضي بالمستوى الدي منحني اياه خالقي على تواضعه.ولكني أؤكد لك أن الحجاب الشرعي للمرأة يزيدها بهاءا
71 - ياسين الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 19:17
20/20. 21/20 22/20 واش هادو نقط باكالوريا ؟! اللمهم نحن لا نشكك في ذكاء وتفوق ابنائنا ولكن . النظام التعليمي في العالم يغير وأصبحت له اولويات اخرى.
72 - Nabilou الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 22:46
Je n'ai jamais compris ces moyennes,
73 - nabilou الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 22:49
J'ai jamais compris ces moyennes, là on ne parle pas de note, on parle de moyennes, c'est à dire elle a eu 20 Math, Physique, chimie, Langue, histoire geo, anglais, Elwaraniya, philosophie.... une chose qui rentre pas dans la tête.
74 - نزيف هجرة الاذمغة الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 23:37
هنيئا للمتفوقة راضية والف مبروك
شهادة الاساتذة والاداريين خير دليل على استحقاقك للعلامة الكاملة 20/20.
نفورك من دراسة الطب بالمغرب نتيجة الوضعية الكارثية التي يعيشها طلبة الطب بسبب انعدام الرؤية لدى الحكومة ومغامرتها بمستقبل اكثر من 18000 طالب طب هو قرار أخشى ان يكون موحدا بين جميع الطلبة المتفوقين في البكالوريا لهذه السنة.
نتمنى لك التفوق بالسوربون وحظ موفق انشاء الله.
75 - Fayer الخميس 11 يوليوز 2019 - 03:21
اغلبية المعلقين لم يفهمو ما كتب في المقال،انها باكالورية التعليم المغربي بالفرنسية وليست باكلورية فرنسية.
76 - متتبعة من سويسرا الخميس 11 يوليوز 2019 - 07:03
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته. نفتخر كمغاربة بالتلاميذ المتفوقين وإن كنت ارى إن الحصول على 20 على 20 مستحيل. يبقى إن التفوق هو الاهم واهم منه خدمة بلدك واعطاء نموذج مشرف للمغاربة
77 - بنت البلاد الخميس 11 يوليوز 2019 - 12:01
الى رقم 75 FAYER واقيلا انت اللي ما قريتيش المقال مزيان : "عشرين في المعدل العام، من مدرسة "ليون الإفريقي" الإعدادية والثانوية (الحسن الوزان)، التابعة لمجموعة "إلبيليا"؛ وهو ما يجعلها أول مغربية تحصل على هذا "المعدل التاريخي" في تاريخ البكالوريا الفرنسية، علما أن المدرسة سالفة الذكر تابعة لوكالة التعليم الفرنسي في الخارج".
دابا عرفتي على من كيتكلم المقال?
78 - Driss الخميس 11 يوليوز 2019 - 16:19
لنا في المغرب طاقات لا ينقصنا إلا أن نكتشف الكثير منها وتعطي للمدرس المكانة الاءقة به فبلادنا وتجربتها معطاءة والحمد لله لا نطالب من المسؤول حتى المواطن العادى الا ان يشجع رجال ونساء التعليم والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
79 - حاجي الخميس 11 يوليوز 2019 - 23:37
هدا إنجاز للدولة الفرنسية ولتعليمها
معدل 20/20في فرنسا أغلب التلاميذ يحصولون عليه
هده الفتاة من أصل مغربي لكنها فرنسية الجنسية
يعني من قام بتعليمها فرنسا ليس المغرب
نحن في المغرب نخجل من أنفسنا التعليم صفر على صفر
اضن ان العقلية المغربية متحجرة لا تصلح إلا للقتل والجرائم والسرقة
مبروك للفتاة الفرنسية لانها في فرنسا تعتبر فرنسية
مشكلتنا في المغرب لا نتطور
80 - wissale الاثنين 15 يوليوز 2019 - 14:24
Toutes mes félicitations ma chère radia.Que dieu tout puissant blanchi tes pas ,
Te bénisse.Franchement ,se sont les filles comme toi qui mérite être un exemple ,belle,gentille,souriante,studieuse et ambitieuse et c’est très dommage parce que les filles comme toi sont au cours de disparition,et on peut dire q’elles sont disparus
المجموع: 80 | عرض: 1 - 80

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.