24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

05/04/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:3907:0713:3517:0519:5521:11
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | نشطاء مغاربة يطالبون الدولة بإصدار عفو عام عن "مزارعي الكيف"

نشطاء مغاربة يطالبون الدولة بإصدار عفو عام عن "مزارعي الكيف"

نشطاء مغاربة يطالبون الدولة بإصدار عفو عام عن "مزارعي الكيف"

أمامَ اسْتمرار رفض الحكومة مقترح قانون تقدّم به "البام" بمجلس المستشارين في 2014؛ يتعلق بـ "إصدار عفو عام عن مزارعي القنب الهندي"، طالبَ نشطاء الدّولة بإصدار عفو شاملٍ عن الفلاحين الصّغار في منطقة الشّمال، مع تقنين زراعة "الكيف" الذي يمثّل مصدر عيش عدد من المواطنين المغاربة.

وينص مقترح القانون على "العفو عن كل شخص تمت متابعته أو اعتقاله أو محاكمته بناء على نصوص ظهير 21 ماي 1974 التي تجرم إنتاج وزراعة "الكيف" بالمغرب، ويشمل كل من صدر في حقهم حكم حضوري ابتدائي أو نهائي أو غيابي بالسجن بسبب جنحة زراعة "الكيف"، ومازالوا يقضون عقوبتهم بأحد سجون المملكة المغربية؛ إضافة إلى المعتقلين بالتّهمة نفسها، والذين مازالوا قيد الاعتقال الاحتياطي أو قيد التحقيق أو الذين صدرت في حقهم مذكرات بحث على المستوى الوطني أو الدولي، وكذا الفارين المتابعين بتهمة جنحة زراعة "الكيف"".

ويقدر مقترح العفو عن مزارعي "الكيف" عدد المتابعين قضائياً بحوالي 45 ألف شخص. ويشير "البام" إلى أن "هؤلاء وجدوا أنفسهم في مرمى جريمة فرضت عليهم بمقتضى ظهير 1974 الذي يجرم زراعة "الكيف" بسبب ظروف وطبيعة جغرافية خارجة عن إرادتهم، حولت أرضهم التي هي مصدر عيشهم ورزقهم الوحيد إلى مكان للجريمة، نتيجة التربة التي تحتويها، والتي لا تسمح بنجاح أي زراعة غير "الكيف"".

ويدعو عادل تشكيطو، رئيس العصبة المغربية للدفاع عن حقوق الإنسان، إلى "التّمييز ما بين نوعين من المعتقلين في ملف "الكيف"؛ المزارعين البسطاء الذين يمثّلون النّسبة الأكبر من حيث المتابعة، وبارونات المخدّرات الذين يحوّلون هذه النبتة إلى مادة مخدرة يتاجرون بها على المستوى الدّولي بملايين الدّراهم".

وأشار الحقوقي المغربي إلى أنّ "مجموعة من الفلاحين يقطنون شمال المملكة يعيشون على زراعة "الكيف" ولا يستفيدون من عوائد "الكيف" أو القنب الهندي، بقدر ما يحقّقون ما يسدّ حاجياتهم"، مبرزاً أنّ "العفو يجب أن يشمل هؤلاء المزارعين الصّغار الذين يمارسون نشاطهم أمام أعين السّلطات لأشهر".

وتابع الناشط الحقوقي ذاته: "يجب تشجيع الاستعمال السّليم لهذه النبتة مع تقنين زراعتها وإطلاق سراح كل المتابعين في هذا الملف"، قبل أن يقترح "تشكيل وكالة يُعمد إليها جمع محاصيل هذه النبتة من عند المزارعين لإعادة إنتاج مواد عطرية وتجميلية"، داعيا الدولة إلى التّعامل بحكمة مع هذا الملف، وألا تخضع لبعض اللوبيات التي "لها أغراض خاصة وتريد تحويل المغرب إلى بلد مرتبط بالمخدرات".

وتسمح بعض الدول بتسويق "الماريجوانا" لدواع طبية، وهي ألمانيا، تركيا واليونان؛ بينما تسمح أوكرانيا والأرجنتين باستغلال "الحشيش" لأغراض علاجية فقط، إذ إنه يخفف الألم ويعمل كموسع للقصبات والأوعية.

وفي المغرب، سبق لكل من حزب الاستقلال وحزب الأصالة والمعاصرة أن تقدما بمقترحات قوانين تهدف إلى تقنين زراعة "الكيف"؛ لكن لم تقبلها الحكومة. وإلى حد الساعة، مازالت تمارس زراعة "الكيف" من طرف فلاحين صغار شمال المغرب؛ لكنها غير قانونية.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (19)

1 - مغاربي الأحد 16 فبراير 2020 - 11:12
يالطيف الناس تتعمد اكل الحرام في بطونها و بطون اولادها المعضلة ان الدولة هي من ترعى الحرام ةتغض النظر عليه بل تزرعه وتسقسه وتصدره للمسلمين اللهم الطف بنا وأبعد عنا هاته السموم ومن يرعاها سعبيا ورسميا وفي بلد مسلم.
2 - زكرياء الأحد 16 فبراير 2020 - 11:23
" نشطاء مغاربة يطالبون الدولة بإصدار عفو عام عن "مزارعي الكيف" "
هنا النشاط شاط....
أستحيي أن أقرأ هذا الكلام.
3 - hamid Gouif الأحد 16 فبراير 2020 - 11:34
لا يسعني هنا غير أن أقول ما قاله خير الوجود سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم في حديث صحيح
(( ما جعل الله شفاء أمتي فيما حرم عليها ))
4 - جمال الأحد 16 فبراير 2020 - 11:37
وايضا نشطاء يطالبون الدولة بعدم إصدار عفو عام عن مزارعي الكيف
5 - ياااه الأحد 16 فبراير 2020 - 11:37
. البام يصطاد في الماء العطر، لكي يحضى باصوات الاميين، لا يتوانى في طلب ترخيص لما حرم الله، واش شاف هاد الحزب النسبة ديال الحماق في الشمال؟ بسبب هاد النبتة، دون الحديث عن الافواه السوداء، و الاجسام النحيلة لمتعاطيها، يكفي متاجرة في هذا الشعب المغلوب على امره، اصبح البلد بورديل مفتوح، ها الدعارة، و البيدوفيليا من جهة، ها المخدرات من جهة اخرى باش حتى واحد ما يهدر، التاريخ لا يرحم يسجل كل شيء،
6 - hamdane الأحد 16 فبراير 2020 - 11:52
Pourquoi pas, puisque les européens veulent le légaliser sous un couvert thérapeutique. Eux trouve toujours une excuse pour légaliser ce qu'ils interdisaient auparavant, tout en sachant que la France, donneuse de leçons, cultivé depuis bien longtemps 26 0000 ha de cannabis.
7 - Kan hna الأحد 16 فبراير 2020 - 12:01
نعم من حقهم العفو بشروط اعادة جمبع الارواح التي ازهقت بسبب هذا السم ... ارجاع حياةو عقول شبان ضاعت بسبب الحشيش ... لم شمل اسر تخربت بسبب الحشيش ... ارجاع اموال و فرص ضاعت بسبب الحشيش
8 - مهتم جدا الأحد 16 فبراير 2020 - 12:25
لست ادري كيف تستسيغ هذه الاسر العيش والاكل من سحت وحرام ونص الوحي واضح جلي في المنع والتحريم . ولست ادري كيف يسوغ بعض الاحزاب هذه التجارة تحت ذريعة ان تربة اقليمهم وجغرافية بلدهم لا تسمح سوى بزراعة هذه النبتة ؟ امر لا يقبله منطق ولا عقل سليم . والا فهذا مسوغ يجوز لكل من لم يحصل قوتا من حلال ان يسلك طريقه بوسيلة الحرام !! امر عجيب ان ترى رجالا شيوخا في السن يتسابقون على الصف الاول في المكتوبة لكنهم من تجار المخدر والنبتة الحرام . سأل بعض الصحابة الرسول عليه السلام عن نوع من العصير ينبذ ويخلط بنبتة معينة للتداوي ، فقال : أيسكر ؟ قالوا : نعم ، قال : فلا ، ان الله لم يجعل شفاءكم فيما حرم عليكم . فإذا كان هذا في التداوي وهو ضرورة فهو في الاكل والكسب أولى وأقوى وأرجح .
انتهكت المحرمات جهارا وما بقي من حدود الله شيء على الارض
9 - مٌـــــواطن مَغربــــــي الأحد 16 فبراير 2020 - 12:36
إذا كان البام يعطف على أولئك فعنده منخرطون أغنياء فليؤدوا عنهم تلك الغرامات المفروضة على أولئك بسبب استغلال الملك الغابوي ويلزمونهم بعدم تكرار ذلك مرة أخرى..أما إصدار عفو ملكي فهو تشجيع لهم ولغيرهم بانتاج المزيد من ذاك النبات الذي يحول سموما تخرب أجيالا
10 - amin sidi الأحد 16 فبراير 2020 - 13:09
سلام : ياك تحريم الخمر كيبدا من عاصرها حتى تكون خمرا موسكرا ضارا وليس من غرس شجارتها .
حتى الكيف نبتة لايعاقب غريسها وزاريعها بل عصيرها لي تكون مخدير .ضارا
11 - من بلاد المهجر الأحد 16 فبراير 2020 - 14:15
من الأوائل الذين دافعوا عن هذه العشبة هو البروفسور
Raphael Mechoulamوالذي قدم في محضراته فى مختلف أرجاء العالم الدلائل القوية على أن على أنهااعشبةًًطبية بامتياز. اقتنعت دول كثيرة منها أمريكا و ألمانيا و النامسا و دول اسكندنافية و "إسرائيل" فقننت هذه العشبة و بالتالي فإن الجزأ المخدر من العشبة THC و الغير مخدر CBD تستعملان في مستشفياتهم أما العامة فيمكنهم اقتناء مستخرجات هذه العشبة الصحية من محلات مرخص لها وهي:
-زيت CBD الصحية المستخرجة من أنثى نبتة هذه العشبة و تستعمل ضد أمراض كثيرة مثل الإكتئاب و الخوف و الآلام بصفة عامة و مرض epilepsie و ضغط الدم وو.. كما أنها تخصن ما يسمى Endocannabinoide System بين الدماغ و الخلية المتلقية. -زيت الكيف التي هي زيت للأكل صحية و تحتوي على omega 3 و تباع في مخلف السوبرماركت في ألمانيا مثل EDK أو Alnatura - شاي الكيف و هو شاي مهدأ و غير مخدر. هذه المنتوجات التي دكرتها يمكن شراءها كذلك من الشركة العالمية أمازونamazon و بدون إحراج.
السؤال المطروح إلى متى يبقى المغرب يتفرج و دول أخرى تستفيد من دلك عوض أن يستفيد المرضى و اليد العاملة في المغرب.
12 - تضامن غريب الأحد 16 فبراير 2020 - 14:16
ما علاقة مزارعي الكيف بالنشطاء الذين يطالبون الدولة بإصدار عفو عام عنهم ؟ لا أظن أنها مطالبات خالصة لوجه الله. لهذا ينبغي فتح تحقيق حول الدوافع الحقيقية لهؤلاء "النشطاء".
13 - ايت واعش الأحد 16 فبراير 2020 - 14:23
الكيف ثروة وطنية واستعمالاته المتعددة كثيرة وهي اكثر من استعماله كمخدر نحن نؤاخد الكيف على استعماله كمخدر ولا نرى استعمالاته العديدة النفعية،في حين تزرعه كندا وتقننه سويسرا وامريكا وبريطانيا نحاربه نحن وندمر الثروة الوطنية ..ونحن بحاجة اليها ومن باب ان كل ممنوع مرغوب فان تقنين الكيف سيخفض نسب مدخنيه ،ومستعمليه كمخدر..يجب علينا ااتعامل مع الظواهر بمناقشتها واخىراجها للضوء بدل ان تبقى الاحصاىيات والارقام مجهولة وهي تحت السطح .مواضيع كالدعارة ،الكيف،وكل ما يندرج تجت المحظور تجب مناقشتها وبوضوح تام دون تركها تتتغلغل في الخفاء،بحجة انها غير موجودة .بتقنين الكيف سنتوفر على احصاىيات مستعمليه. كمخدر وسنعرف العمر والوضع الاجتماعي والمبالغ ووو نفس الشيء مع ممتهنات الجنس وو هذه الاحصائيات مهمة لعلم الاجتماع وللاقتصادي وللوزارة الصحة .سنرى ما يحدث بالضبط بدل هذا التعتيم والضبابية في الارقام..
14 - من بلاد المهجر الأحد 16 فبراير 2020 - 15:02
تعليقى رقم 11 حاولت أن أركز على الجانب الصحي من العشبة و هذا لابعني أني أدعو إلى الفوضى في التعامل مع النبتة و لكن إلى تقنينها كما فعلت ألمانيا و دول أخرى غريية ليستفيد المرضى و اليد العاملة في المغرب.
الآخرون فعلوا ذلك و لماذا نحن نتفرج؟
15 - elfadel الأحد 16 فبراير 2020 - 19:27
يا مزارعي الكيف نرجوا من الله ان ينتقم منكم افلستم العالم وهبلتوا ابناء الناس شرذت عاءلات وافلست فتيات بسبب ما تنتجونه ماذا تقولون غذا عنذ وقوفكم امام خالقكم و الله ستحاكمون امام الماء
16 - Omar الأحد 16 فبراير 2020 - 22:02
الى كل المنتقدين هل تعلمون ان شركة التبغ regi tabac كانت تسمى شركة التبغ و الكيف هل تعلمون ان عشبة الكيف كانت تباع في اليوق الاسبوغي في اوراق تلسكر الزرقء و كانت تسمى كاغيط الكيف وان السقف و السبسي يباع بكل حرية و و دون النظر اليه انه ممنوع هل تعلمون ان عدد من المغاربة كانو يدخنون الكيف بل يستعمل في الطهي و الزينة و الاكل وووو
و هل تعلمون ان هناك ظهير يسمح بزراعة الكيف و يمكن ان يستعمل كقياس . يكفي ان تنظرو الى نواحي تازة و كيف يعيشون سكان قراها انهم جد فقراء و الدولة لا تهتم بهم و ارضهم لو ارادو لقامو بزراعة الكيف فيها لكن لم يفعلو اوا فيقو براكا

ادن الدين لا يعشون في منطقة الريف و ما جاورها ان يقفلو فهمهم و يهتمو بالهندية او الكر موص النصارى و التمر و زيت اركان و لي فشي منطقة يهتم بفلاحتو
17 - عينك ميزانك الاثنين 17 فبراير 2020 - 09:39
غدي تلقى هاد النشطاء اباطرة المخدرات المستفيد الوحيد من هدا التقنين.
18 - السميدع مبيذ الذباب الالكتروني الاثنين 17 فبراير 2020 - 18:28
الى المغاربي و عينك ميزانك
اقرؤوا الموضوع اولا و لا تحشروا انوفكم لانه ربما يكون عسلا و يصر بصحتكم لان النشطاء يطالبون بتقنين الحشيش لاجل استعماله في الادوية و التجميل و ليس للتدخين ما تخافوش غادي يخليو لكم ما تدخنونه لاننا نعلم انهم هلكوا صحتكم و عقولكم بالقرقوبي اما ما تدخنونه سوى تزوير و هي زطلة اي مخلفات البهاءم و الحناء اما الطبيسلا اقل ضررا بالف مرة من القرقوبي االي خرب لكم العقل.
19 - hicham الاثنين 17 فبراير 2020 - 19:47
اليس من العقول استبدال هذه النبة بزراعة اخرى.
ففي دول اسيوة هناك نبة الشاي وزراعات اخرى في تضاريس وعرة. باركا من تغطية الشمس بالغربال. الحرام بين والحلال بين صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم.
المجموع: 19 | عرض: 1 - 19

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.