24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

26/05/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
03:3205:1612:2916:0919:3421:04
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. مهندسون مغاربة يقترحون خريطة خاصة بالنموذح التنموي الجديد (5.00)

  2. دفاع الصحافي الريسوني: نتدارس إمكانية الطعن في قرار الاعتقال (5.00)

  3. مقترح قانون ينقل تدبير الخدمات الصحية إلى الجماعات الترابية (5.00)

  4. نعوم شومسكي: أمريكا تتجه إلى الهاوية في عالم ما بعد "كورونا" (5.00)

  5. أب طفلين ينتحر شنقا داخل شقّته نواحي أكادير (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | مجتمع | مصدر رسمي: إقفال جميع الأسواق الممتازة "إشاعات"

مصدر رسمي: إقفال جميع الأسواق الممتازة "إشاعات"

مصدر رسمي: إقفال جميع الأسواق الممتازة "إشاعات"

نفى مصدر رسمي، بشكل قاطع، ما اعتبرها "إشاعات مغرضة تم الترويج لها على نطاق واسع صباح اليوم الاثنين، والتي ادعت بأن السلطات المغربية ستقوم بإقفال جميع الأسواق الممتازة في إطار عمليات مواجهة انتشار وباء كورونا المستجد.

وشدد ذات المصدر على أن المحلات التجارية والأسواق الممتازة التي توفر حاجيات المواطنين من المواد الاستهلاكية والغذائية ستبقى مفتوحة حسب التوقيت المحدد لها، وأن تأمين المواد الغذائية للمواطنات والمواطنين هو في طليعة أولويات السلطات العمومية".

وأكد المصدر ذاته على أن السلطات المختصة ستتصدى بالحزم اللازم لهذه الإشاعات المغرضة التي تؤثر على التعبئة الوطنية التي انخرطت فيها السلطات العمومية والمواطنون على حد سواء، لمجابهة انتشار وباء "كوفيد 19"، مستطردا بأن "جميع القرارات التي تهم المواطن يتم الإعلان عنها رسميًا وبالقنوات المعتادة".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (28)

1 - عديمي الضمير الاثنين 30 مارس 2020 - 15:59
كل من يحاول ان يخلق الفتنة في هذه المحنة فهو منعدم الضمير وعديم الوطنية
2 - Mehdi الاثنين 30 مارس 2020 - 16:00
الله اهدي هدا الناس كيطلقو الاشاعات من اجر الفتنة فالبلاد. علينا الابلاغ باي شخص صدرات منو الاشاعة.
3 - وسيم الاثنين 30 مارس 2020 - 16:03
اعباد الله لبقينا غاديين في هد شي راه سيناريو ايطالي كينتضرنا وش كولشي خارج سيارات بشكل كبير ودراجات اسواق عامرة هاديك ورقة هي سبب خاص داخلية تدخل ولا ايفوت فوت مغاربة لا ينفع معهم التساهل شوفو السلطات ف اسبانيا وفرنسا ياربي تلطف
4 - hayat الاثنين 30 مارس 2020 - 16:03
الاسواق الممتازة مكتضة و هي عرضة لانتشار الفروس. يجب تنظيم الدخول بالعشرات فقط. لا يجوز ان يدخل جمع غفير في نفس الوقت.
5 - عادل الاثنين 30 مارس 2020 - 16:04
كل من ينشر الإشاعة فهو خائن لوطنه وشعبه ...
6 - ADNAN الاثنين 30 مارس 2020 - 16:06
مثل هذه الإشاعات يجب التصدي لها بالحزم اللازم كونها تهز الاستقرار الاجتماعي بشكل خطير
7 - abde الاثنين 30 مارس 2020 - 16:08
وجوب التصدي، بالتكذيب والإنكار والاستهجان، لمثل هذه الاختلاقات والترويجات متى ما ظهرت في السوق. بل يجب البحث والتحري -قدر الإمكان- عن أصحابها ومن يقفون وراءها، للتعامل معهم بما يليق بهم قانونيا
8 - ز. عثمان الاثنين 30 مارس 2020 - 16:09
السلام عليكم. انا موجود امام سوق تابريكت سلا للخضر كلشي ساد. ناكلو الربيع دبا انا؟اش هاد الاستهتار
9 - مواطن ملتزم بالحجر الصحي الاثنين 30 مارس 2020 - 16:10
الخلل يكمن في ان بعض الاشخاص الذين تنعدم فيهم روح الوطنية يستهدفون بعض الاشخاص الانانين و عديمي الثقة في وطنهم، ليسرع هؤلاء الاخيرين للاكتضاض بمحلات المواد الغذائية تحت شعار " انا و من بعدي فل يغرق الجميع"، اما حان الوقت لتجاوز هاته المهازل و الترفع عن الأنانية و حب الذات و الانخراط في مشروع هذا البلد الذي هو في اشد الحاجة لنا في هاته الاوقات العصيبة، اليس الجدر بنا استغلال هذا الوقت لفهم تعاليم ديننا الحنيف الذي يوصينا بان نكون كالجسد الواحد... احترم السيد الفتيت الذي قال في اجمل ما قاله: " كلنا في سفينة واحدة اما ننجوا جميعا او نغرق جميعا"، من فضلكم حاربو الانانين و الاستغلالين و الجشعين و المغرضين و تذكروا قول خير الامة: "مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم مثل الجسد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى"
10 - مولاي الطيب سعدون الاثنين 30 مارس 2020 - 16:12
بدون تعليق لان اصحاب الفتن هم اصحاب المصلحة في الفتن عديمي الضمير واللصوص
11 - رشيد الاثنين 30 مارس 2020 - 16:16
ملاحظة :
في هولندا يتم ترخيص عدد محدود من الزوار في آن واحد في المتاجر الكبرى. والباقي ينتظر دوره عند البوابة مع الاحتفاظ ب 1,5 متر ونصف مسافة بين الزبون والآخر كحد أدنى. كل متجر يمكنه ادخال الزبائن حسب عدد الأمتار لأرضية المتجر. أي لكل زبون 4 أمتار. ويمنع كليا تجمع الأشخاص لأكثر من اثنين. هذا لتفادي تسارع انتشار العدوى.
12 - السلام عليكم الاثنين 30 مارس 2020 - 16:20
هذه الأسواق الكبرى من تلقاء نفسها ستغلق أبوابها لأننا نعيش هذه الأيام ركودا مميتا ربما ارباحها اليومية لا تساوي قيمة الكهرباء المستعمل. ومعظم الزبناء يذهبون هناك لشراء ليتر حليب وخمس بيسكوات بحجة التبضع
13 - عبدو الاثنين 30 مارس 2020 - 16:22
بل يجب اقفال الاسواق الممتازة. صحة المواطن اولى بتحقيق الارباح....
14 - said الاثنين 30 مارس 2020 - 16:24
a toute cette racaille qui passe son temps a fabriquer des informations , videos..avec de fausses information qui ne font que du mal, ca suffit! il faut avoir un minimum de décence moral et de responsabilitè, sortez a aider les pauvres et a donner un coup de main en ces moments au lieu de faire les gamins stupides,allh yahdikom
15 - درازي عبدالعاطي الاثنين 30 مارس 2020 - 16:24
حنا جا عندنا لمقدم وقل لنا سيتم تغير الوقت إغلاق المحال ساعة بعد زوال 13h00 واش هناك تغير في الوقت و شكر
16 - هشام الاثنين 30 مارس 2020 - 16:28
اليوم في سويقة فسباتة جاءت سلطات تحت على بدء بيع من تاسعة صباح إلى واحدة بعد ضهر
17 - علي الاثنين 30 مارس 2020 - 16:37
كل ما يروج الاكاديب وفي هده الضرفية فهو خاين
18 - محمد الاثنين 30 مارس 2020 - 16:45
اللهم ابعد الفتن وانصرنا يا رب وارفع عنا الوباء وعن كل عبادك يا رب العباد. واتقو الله والعباد في هذا الوقت الصعب الذي يعاني ويضحي فيه كل جهاز في البلاد من أصل مصلحة الوطن
19 - hamid الاثنين 30 مارس 2020 - 16:48
يجب على المواطن أن يضع نفسع في حالة حصار أو حرب يقتصد في أكله ولا يباغ في التسويق. فالخطير هو في الأسواق الشعبية، فالمواطن يجد فرصة التبضع للتنزه، فعوض قصد البضاعة وأخدها والرجوع بسرعة إلى بيته تجده يلعب بيده في كل شيء من خضر وفواكه وخبز وحتى القطاني، أما البائع فيصرخ ولعابه يتقاطر على السلع... إنها فعلا قنابل موقوتة يجب العثور على حل عاجلا. فالمواطن يتحمل المسؤولية أولا وأخيرا.
20 - وجهة نظر الاثنين 30 مارس 2020 - 16:54
ان تم تقليص وقت التبضع من التاسعة الى الواحد فاعلم ان الاكتضاض سيزداد ونقع في ذروة الازدحام وبالتالي المشكل الاكبر لانتشار الوباء
21 - عبده/ الرباط الاثنين 30 مارس 2020 - 16:58
الاسواق الممتازة مفتوحة لمن يقدر عليها... و لكن هناك الكثير ممن ينتظر مساعدة الدولة... فالمرجو من الحكومة ان تعجل بصرف الاعانات لمن يطلبها مع بعض المرونة في التسليم و خاصة لمن لا يتوفر على الرميد فهناك كثير من المعوزين و كبار السن رجالا و نساء ... فأرجو مساعدة كل محتاج فنحن في ظرف خاص و استثنائي يحتاح للتعاطف و التكافل.. فعجلوا لأن الجوع لا يرحم حفظكم و حفظنا من كل مكروه
22 - علمي محمد الاثنين 30 مارس 2020 - 16:59
انضروا الى الوضعية التي كنا عليها قبل الوباء سرقة كريساج القوي ياكل الضعيف الفساد اظن اننا يجب ان نعود الى الله فهدا درس للبشرية جمعاء
23 - driss alaoui الاثنين 30 مارس 2020 - 17:10
les rumeurs les rumeurs les rumeurs des idiot
24 - حمبد الاثنين 30 مارس 2020 - 17:23
في الاخبر يو تغلق كل المحلات والشرمات والله يحفض الحميع.
25 - sun shine state الاثنين 30 مارس 2020 - 17:25
ici aux usa tout les grands et petit supers marcher sont ouvert et tout le monde fait attention, devant les caisses il y,a des separations, ca depend des citoyens il n,y,a aucun policier dans les rues , ,ils controlent tout par des cameras, et par helicopters. le probleme au maroc c,est qu,il y a des marocains qui ont des cailloux a la place du cerveau. comme dans les quartiers populaires.
26 - Marocain الاثنين 30 مارس 2020 - 17:52
نشر إشاعة مغلوطة أو التشويش على صيرورة عمل رجال الدولة يعتبر خيانة عضمى يجب تطبيق أشد العقوبات
27 - moitine الاثنين 30 مارس 2020 - 18:15
Si le temps des courses est reduit il faut s'attendre à une catastrophe sanitaire. La rigueure avec souplesse est la meilleure maniere de proceder avec les marocains. Trop de contraintes donnera un effet negatif, car le processus sera long, on va certainement aller au dela du 20 avril
28 - مواطن2 الاثنين 30 مارس 2020 - 22:02
قبل التعليق على الموضوع لابد من توجيه الشكر الجزيل لكل من يساهم في عملية مواجهة الوباء.والساحة اكبر شاهد على ذلك....وزارة الصحة بجميع اطرها.وزارة الداخلية بجميع مكوناتها.الجيش بجميع مكوناته.رجال المطافئ.وكل من يساهم من بعيد او قريب في خدمة المواطنين في هذا الوقت العصيب.ومع ذلك هناك بعض الاقتراحات على بساطتها قد تكون نافعة.اذا كانت التجمعات تشكل خطرا في انتشار الوباء بالنسبة لمحلات تزويد المواطنين بالتغذية هناك بعض الوسائل لتوصيل المواد الى المنازل.خاصة الخضر والفواكه.بالصدفة وقف احدهم بالحي الذي اقيم فيه بشاحنة 207 محملة بالخضر والفواكه في فضاء مفتوح جانب الطريق ونشرها في صناديق واخذ يبيع ولم يتجاوز عدد المشترين ال 2 او 3 مجتمعين في فضاء مفتوح بعيدا عن نشر العدوى.واستحسنت الفكرة.الا ان السلطات المحلية في اليوم الموالي امرته بالانسحاب.وكان المفروض ان تعمم مثل هاته المبادرات تجنبا للعدوى في الفضاءات المحصورة.هنا يمكن استخدام اصحاب الهوندا او التربورتور لايصال المواد الى ابواب المنازل.وقد يكون ذلك افيد.
المجموع: 28 | عرض: 1 - 28

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.