24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

01/10/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:5307:1913:2216:3919:1620:30
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. "مكتب الفوسفاط" يُحدث شركة "الرقمنة الصناعية" (5.00)

  2. عقوبات سجنية وغرامات تنتظر الانفصالية أمينتو حيدر وعملاء الجزائر (5.00)

  3. المغرب يخلّد ذكرى عمليات جيش التحرير بالشمال (5.00)

  4. وساطة المغرب في "أزمة مالي" تلقى ترحيبا دوليا وانزعاجا جزائريا (5.00)

  5. عمال النسيج يحتجون ويتهمون الحكومة بالتفرج على قرارات التشريد (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | رياضة | دوري أبطال إفريقيا .. الوداد يكتفي بالتعادل مع صنداونز في البيضاء

دوري أبطال إفريقيا .. الوداد يكتفي بالتعادل مع صنداونز في البيضاء

دوري أبطال إفريقيا .. الوداد يكتفي بالتعادل مع صنداونز في البيضاء

انتهت مقابلة الوداد وصانداونز الجنوب الإفريقي، ليل السبت بالمركب الرياضي محمد الخامس في الدار البيضاء، لحساب الجولة الثانية من منافسات المجموعة الثالثة بدوري أبطال إفريقيا، بتعادل الفريقين 0-0.

المدرب زوران مانويلوفيتش اختار تركيبة أساسية من الحارس التكناوتي واللاعبين نوصير وداري وكومارا والعملود، إلى جانب أووك وجبران والكرتي والحداد، إضافة إلى الحسوني وأيوب الكعبي.

أما الفريق الضيف فقد ارتأى مدربه موزيماني أن يبدأ اللقاء بأونيانكو أمام الشباك، وفي الدفاع وضع لانجرمان وليبوسا وماديشا ونغونكا، أمامهم طوان وكيكانا وجالي ومورينا، وفي الهجوم سيرينو وميزا.

صنداونز هز شباك الفريق المغربي في الدقيقة الأولى من عمر الشوط الأول، لكن حكم الساحة رفض احتساب الهدف للنادي الجنوب إفريقي بعدما رفع الحكم المساعد راية التسلل.

واختار لاعبو الوداد نهجا هجوميا صريحا على شباك الحارس أونيانكو، بينما برز لاعبو صنداونز متكتلين دفاعيا مع محاولاتهم بناء مرتدات سريعة عند امتلاك الكرة.

وقد حاول يحيى جبران تجريب التسديد من خارج منطقة الجزاء على مرمى الخصم، في الدقيقة 15. ورغم تحييده المدافعين فإن الكرة اتجهت ضعيفة نحو أحضان الحارس.

رد صنداونز جاء في الدقيقة 18 عبر اللاعب سيرينو، الذي تلقى تمريرة من الجناح الأيمن سددها نحو شباك التكناوتي، لكن الكرة مرت بجوار الشباك بسنتيمترات قليلة.

وركزت جهود الفريقين، خلال الدقائق الموالية على اكتساب المساحات في وسط الميدان، وجاءت أخطر فرصة من وليد الكرتي، في الدقيقة 29، بتسديدة كادت تفتتح حصة التسجيل.

وفي الدقيقة 40 أهدر بديع أووك فرصة مواتية لهز شباك صنداونز، عندما استلم تمريرة في العمق على بعد 6 أمتار من خط المرمى، لكن توجيهه الكرة جعلها تصطدم برجل الحارس أونيانكو وترتد نحو المدافعين.

واضطر الحارس رضا التكناوتي إلى التدخل من أجل الحيلولة دون تسجيل هدف للنادي الجنوب إفريقي، في الدقيقة 45، إذ أغلق زاوية التسديد على المهاجم سيرينو، حين استفرد به، ثم أبعد الكرة عن شباك الوداد.

إحصائيات الشوط الأول أعلنت الوداد مستحوذا على الكرة بنسبة 59 بالمائة، وأحصت 9 تسديدات للبيضاويين على مرمى صنداونز، منها 3 تسديدات وسط الإطار فقط، مقابل تسديدتين مؤطرتين من بين 5 تسديدات للنادي الضيف.

الجولة الثانية من المقابلة افتتحت بمحاولة أخرى لأصحاب الأرض، في الدقيقة 47، حين تم تنفيذ ضربة زاوية قابلها المدافع كومارا برأسية اعتلت عارضة دينيس أونيانكو.

وقد استمرت الندية بين لاعبي الفريقين خلال الوقت الموالي من عمر النصف الثاني للقاء، وفشلت كل محاولات الوداديين بإسقاط الكرة في منطقة العمليات عبر الجناحين الهجوميين.

وجرب أيمن الحسوني التسديد عن بعد على مرمى صنداونز، في الدقيقة 57، لكنه وضع الكرة جانب القائم الأيمن لمرمى الفريق الجنوب إفريقي، بينما تدخل أمين داري في الدقيقة 65 لمنع طابيلو مورينا من التسديد أمام حارس الوداد.

وأمام ذهول الجمهور الودادي الغفير أهدر هجوم الفريق فرصة من ذهب، في الدقيقة 75، إذ حضر الفشل في محاولة ترويض الكرة قرب الشباك المكشوفة، وتم السماح لمدافعي الخصم بإبعاد الخطر.

باقي أطوار المقابلة لم تحمل جديدا يكسر بياض الحصيلة التهديفية، لينتهي الوقت الأصلي والزمن بدل الضائع دون تمكن أي فريق من التسجيل في مرمى غريمه، لتنضاف نقطة واحدة إلى رصيد كل فريق.

وأمسى صنداونز متصدرا المجموعة الثالثة في دوري أبطال إفريقيا بـ4 نقط، متبوعا باتحاد الجزائر والوداد بنقطتين لكل منهما، ثم نادي بيترو أتليتيكو في المركز الأخير بنقطة واحدة.

جدير بالذكر أن الوداديين تعادلوا في الجولة الأولى مع اتحاد العاصمة، في قلب الجزائر، بينما افتتح صنداونز دور المجموعات من دوري أبطال إفريقيا بالانتصار على بيترو أتليتيكو لواندا الأنغولي.

وفي وقت سابق من اليوم السبت انتهت مواجهة اتحاد الجزائر وبيترو أتليتيكو بالتعادل 1-1، على أرضية ملعب سيداد إينيفار سيتاريا بأنغولا، حيث كان الجزائريون سباقين إلى التسجيل.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (41)

1 - widadi السبت 07 دجنبر 2019 - 22:14
حان الوقت لتسريح مجموعة من لاعبي فريق الوداد البيضاوي مستواهم أصبح جد ضعيف و انتداب لاعبين في مستوى الوداد و تاريخها
2 - رشيد السبت 07 دجنبر 2019 - 22:14
مستوى جد متوسط. ولانقاذ مايمكن انقاذه يجب ابعاد الكعبي وكدارين و بابا طوندي والاستعانة باولاد القلعة غير ذلك والتعنت في الامر يجب تغيير المسؤولين على وداد الامة لانها ليست في ملكهم . رحم الله عبد الرزاق مكوار.
3 - Abdessamad السبت 07 دجنبر 2019 - 22:14
لا لعب لا نتيجة ، مع الاسف الشديد ، انصح اللاعبين بمشاهدة مباريات الدوري الانجليزي ،
4 - loulou السبت 07 دجنبر 2019 - 22:15
le wac et vraiment pas au rdv. l'adversaire el plus fort.
5 - Hamidouvitsh السبت 07 دجنبر 2019 - 22:18
المدرب يتحمل مسؤولية هذه النتيجة لإدخال نصير الذي لم يعد قادرا على الإضافة وارجاع العلمود للجهة اليسرى والمغامرة بالحداد والكرتي منذ بداية المقابلة أسوأ مقابلة للوداد ولا جملة طاكتيكية واحدة.. العشوائية والإحتفاظ الزائد بالكرة والمراوغات الزائدة وارجاع الكرة للخلف هذه النتيجة ستتعب الوداد إن لم تراجع أوراقه وهذا لا يقلل من الغريق الخصم الذي أظنه سيحتل الرتبة الأولى.
6 - Le rouge q bouge السبت 07 دجنبر 2019 - 22:20
رفض الرئيس التعاقد مع لاعبين جدد ترك الوداد بدون احتياط لاراحة الرسميين,المدرب ظهر متوسط المستوى تكتيكيا وفي توظيف اللاعبين,اخر ماتش لهداف الفريق الكعبي,يجب الاستغناء عن بعض اللاعبين,حكم الماتش رائع
7 - Toufik السبت 07 دجنبر 2019 - 22:21
لم أجد ما اقول اداء محتشم امام صنداونز الذي ارغمه على التعادل وقتصام النقاط نتمنى للوداد تدارك الموقف في ما تبقى في البطولة
8 - Lhoussin السبت 07 دجنبر 2019 - 22:22
التغييرات لم تقدم اي جديد،لاعبين احتياطيين بدون فعالية.لابد من انتدابات وازنة للوداد لمواصلة المشوار.
9 - سوسي السبت 07 دجنبر 2019 - 22:28
لا لا لا لا ليست هده الوداد التي نعرف، اللاعبون تائهون تماما فوق المستطيل، مدرب حائر ،والخصم كون ناقص بزااااف اليوم وكان بالإمكان واحد تلات اهداف.المهم الوداد ماشي بهاد المستوى اوصلو ادوار طلائعية، نتمنى ليهم كامل التوفيق. وغدا الحسنية مع بركان نتمنى تأ هما افرحونا. وشكرا هسبريس.
10 - fidel marocain السبت 07 دجنبر 2019 - 22:31
عشوائية في اللعب وليس هناك تفاهم و انسجام ودائما نفس الخطة رفع الكرة الى مهاجم وسط مدافعين فكيف يسجلون، نفس النهج للرجاء والمنتخب.
11 - agadir السبت 07 دجنبر 2019 - 22:34
ليس العيب في المدرب كلما اخفق المسوؤلين واللعبين يحملون المدرب المسوؤلية الكعبى الكرتي تكدرين لايصلحون لمثل هذه المقابلات
12 - رشيد من نيوجرسي السبت 07 دجنبر 2019 - 22:37
بعض اللاعبين كانوا يتمشون في الملعب قبل نهاية الشوط الأول الا ان تم استبدالهم وكانهم لعبوا مقابلة يوم امس. على العموم نقطة احسن من لا شيء. منازلنا في المنافسة ووجب علينا حصد ستة نقط في الجولتين القادمتين.
13 - Fad السبت 07 دجنبر 2019 - 22:38
الله اهديكم صاندوانز احسن فريق بأفريقيا
والمقابلة كانت تكتيكية محضة في ضل عدم جاهزية العديد من الاعبين bravo wac
14 - ملاحظ السبت 07 دجنبر 2019 - 22:44
الكعبي،ينتظر الكرة لكي تصله ويكون المرمى والدفاع فارغ لكي يسجل!!! وسط الميدان بدون السعيدي فارغ!! الظهير الأيمن والأيسر بدون مستوى فرق مثل الترجي، مازيمبي، الاهلي... الناصري ومن معه يجب عليهم استثمار الملايير لجلب لاعبين بقيمة لاعب الترجي في الهجوم الافواري التراوري، وسط ميدان هجومي بقيمة اشرف بنشرقي او احسن منه... حارس ثان بقيمة التكناوتي، هذا ان ارادو المنافسة على اللقب... الوداد اليوم انقذها الحكم من الهزيمة في الميدان!!!
15 - سيمو السبت 07 دجنبر 2019 - 22:45
يجب على الوداد التعاقد مع بعض الاعبين في المركاتو الشتوي نصير ليس في مستوى الوداد عليه الرحيل بابطوندي و كادارين كدلك
16 - حسن من هولندا السبت 07 دجنبر 2019 - 22:45
الحكم هو سيد المبارة هدف لا غبار عليه المفروض الفريق الجنوب إفريقي هو لي يفوز الوداد انتهت مدة صلاحيته لا نفس لا روح في مباراة الديربي كانو كيقاتلو واليوم مع فريق صاندوس فريق هاوي لاعبين هاويين عند الحق مدرب الفريق الوطني ملي قال هناك فرق بين السموات والأرض بين حكيمي وزياش وباقي لاعبين البطولة
17 - Rajaoui السبت 07 دجنبر 2019 - 22:47
مائة سنة يبقى الكعبي أمام الشبكة لن يسجل أي هدف
وداد اليوم ضعيفة
18 - وجدي به السبت 07 دجنبر 2019 - 22:50
على الاقل شاهدنا ملعب و جمهور و فرق لا باس بها عكس باقي المقابلات الاخرى بملاعب اصطناعية عرجاء و لياقة بدنية ضعيفة لا يستطيع اللاعبين اتمام المفابة و مدرجات فارغة. باختصار البلدان الافريقية فقيرة في كل شيء ...
19 - وجدة السبت 07 دجنبر 2019 - 22:59
من الافضل انتصار و هزيمة على تعادلين بنقطتين
و رغم دلك الوداد تلعب احسن خارج الميدان
20 - Driss السبت 07 دجنبر 2019 - 23:05
كل من يأتي للعب في مركب محمد الخامس يفقد تركيزه وينتابه خوف شديد من كثرة الحظور الجماهيري الشيئ الذي تستغله فرق البيضاء كقوة ضاربة ولكن بعض الفرق الوطنية والإفريقية مع كثرة المقابلات بدأت تستأنس باللعب في هذا المركب وأصبحت تستغله لصالحها وكأنها تلعب في ميدانها كما حدث في مقابلة اليوم فكل من شاهد المبارة كان لديه إنطباع أنه الفريق الجنوب الإفريقي هو المستقبل و أن فريق الوداد إنتزع تعادلا ثمينا
فالأمس القريب كنا ننتقد المنتخب الوطني وعدم المنادات على الاعب المحلي فاليوم والأسبوع الماضي في مقابلة الترجي الكل كان متذمرا من الاعب المحلي وأين هو أصلا وحتى من احترفوا في الخليج موعدنا معهم في البطولة الوطنية في هذا المركاتو الشتوي فما كان منتضرا منهم لم يتحقق
21 - هل من انتدابات ؟؟؟ السبت 07 دجنبر 2019 - 23:08
كنا ننتظر الفوز لكن نتيجة التعادل ليست قبيحة ....المنافسة لازالت طويلة.
نتمنى لوداد الأمة التألق والحصول على نتائج أفضل في المقابلات المقبلة.
غير أن ما أثار انتباهي هو تراجع مستوى أيوب الكعبي بشكل ملفت ....بدر كادرين كذلك ؛ لا يقدم أي شيى للفريق. ...
أظن أن الوداد يحتاج لمهاجم في المستوى و انتدابات في أماكن أخرى .
22 - ساخط السبت 07 دجنبر 2019 - 23:12
بديع اوك والكعبي ونصير وتوندي لايستحقون اللعب للوداد.الفريق يلزمه تغيير جذري.والا فانه داهب لا محالة الى الهاوية.كدلك يجب الاعتراف بان هناك فرق افريقية اقوى بكثير من الوداد والرجاء.من بينها صان داونز.والترجي والاهلي والزمالك والنجم التونسي وتيبي مزيمبي.الفرق المغربية للاسف ادا ما انتصرت ففقط بالحماس وليس باللعب
23 - ودادي السبت 07 دجنبر 2019 - 23:24
كودادي كنت خايف من الهزيمة الحمد لله تعادل مزيان بزاف والطريق نحو الربع مازال طويلا المهم الوداد لم يخسر وصان داونز فريق قوي.هو والوداد اللذان يبصمان على عصبة في السنين الأخيرة أما الترجي فهو يستفيد من الحكام.آخرها مبارة شبيبة القبايل وضربة جزاء خيالية وظلم كبير للفريق الجزائري.
24 - كزاوي من طاس السبت 07 دجنبر 2019 - 23:39
صراحة الوضاض فريق الاحتجاج ماكن معامن في هاد المقابلة خصكم 11لعاب
25 - المزابي السبت 07 دجنبر 2019 - 23:43
للأمانة، الهدف الأول لصان داونز بالدقيقة الأولى صحيح. من يقول العكس، عليه مراجعة اللقطة بالعرض البطئ.
الوداد نجت من هزيمة بسبب انحياز تحكيمي.
26 - فريد الأحد 08 دجنبر 2019 - 00:00
لاعبين منهارين بدنيا و مدرب تائه و كانه لم يدرب الوداد من قبل و في الأخير ينتقد الحكماء
27 - بروح رياضية الأحد 08 دجنبر 2019 - 00:05
صراحتا أنا لا أقلل من فريق الوداد البيضاوي الدي عودنا عن التتويج والتبهيج مع فريقي الرجاوي أيابا ودهابا،هاهم اليوم يعانون مندو الدربي الممتاز الدي أبدعو كل المتتبعين بالتنضيم الحضاري والعب المهاري والجماعي،هاهم اليوم يعانون كتيرا لتمتيل المغرب جيدا.
الرجاء إنهزم داخلا وإنتصر خارجيا،الوداد تعادل خارجا وداخليا،فالنتائج غير مقلقة حتى الأن ولاكن نحن لسنا راضين بالأداء الباهت من الفريقين.
28 - عروبي الأحد 08 دجنبر 2019 - 00:10
ملاحظه بسيطه وهي أن مركب دنور لا يخدم مصلحة الرجاء ولا الوداد لأن الجمهور بعيد عن أرضية الملعب والخصم لا يتأثر بالجمهور...أنا كلاعب سابق بالألمبيك اابيصاوي و رجاوي حتى النخاع لعبت بدنور والجمهور وجوده كعدمه ...لوأرادت الرجاء أو الوداد الفوز عليهما اللعب في ملعب يكون الجمهور قريب من أرضية الملعب
29 - اشباه المحترفين الأحد 08 دجنبر 2019 - 00:11
عموما لاعب البطولة الوطنية لا يمكن ان تطمئن لمردوده، فهو يبقى شخص ضعيف الشخصية الكروية ضعيف ذهنيا.. لاعب هاو بعقلية و ثقافة راس الدرب لا يتطور و لا ينضج الا بعد فوات الأوان و ذلك راجع لمستواه الدراسي المتدني و محيطه الاجتماعي المحدود جدا و تكوينه الهش فإن ابهرك يوما يخيب امالاك لشهور.. باوربا نجوم اقبرت بكرسي الاحتياط فقط بسبب تمريرة خاطئة واحدة او لاهدار فرصة سانحة للتسجيل اما لاعبونا يرتكبون
بالعشرات اخطاء المبتدئين بمقابلة واحدة في التمرير و القذف و استقبال الكرة و يحسبون انفسهم نجوما فلا
يمكن ان تطمئن لهم ابدا...
صراحة الاندية المغربية جد رحيمة و جد متساهلة مع اصناف هؤلاء اللاعبين لعدم وجود البديل...
30 - مغربي الأحد 08 دجنبر 2019 - 01:42
والله بقى فييا المغرب مسكييين يحتضر على كل الاصعدة و المستويات
31 - رشيد من نيوجرسي الأحد 08 دجنبر 2019 - 02:58
بالنسبة للهدف المرفوض اضن ان حكم الشرط اخطا لانه لم يراقب اللاعب الذي مرر الكرةالدي كان متقدما على المدافع لسرعته الكبيرة وهذه الأشياء تقع اما ان تقولون الحكم كان منحازا للوداد فهذا غلط اما الروح الرياضية فقد ماتت في ملعب رادس أمام رئيس الفيفا
32 - شفيق بن المختار الأحد 08 دجنبر 2019 - 06:40
بعض اللاعبين مايستاهلوش يكونو مع الوداد اهمهم بديع اوك..لاعب ضعيف جدا
33 - سارة الأحد 08 دجنبر 2019 - 08:27
البطولة المغربية زيرو. الحمد لله عندنا محترفين على الأقل نلعب نهائيات كأس إفريقيا وكأس العالم مع هؤلاء الأدغال أما هؤلاء المحليين في بطولتنا لولاء هؤلاء الأجانب ماكانت هناك وداد ولا رجاء ولا حسنية أحسن فيهم هو إفريقي
34 - abdou الأحد 08 دجنبر 2019 - 09:40
كان الفريق الخصم أقوی من الوداد والحكم دار بِوَجْه الطْعام ولد الناس مانساش الخير.
35 - M. Jabri الأحد 08 دجنبر 2019 - 11:09
وهل للوداد لاعبين اقوياء حتى يتمكن من الفوز على فرق من طينة ماميلودي سون داونز ولولا فضل الله وحكم الشرط الذي اشار عن شرود هدف مشروع سجل في الدقائق الاولى من المبارة لكانت الهزيمة النكراء للوداد. ولولا احترام فوق العادة للوداد طيلة المقابلة لامطروهم باكثر من هدف.فالودا بان عيبهم لما قلبت الرجاء الطولة في كٱس العرب وذهبت سبعة ملايير مع الريح.
36 - alam الأحد 08 دجنبر 2019 - 12:19
الهدف صحيح مائة بالمائة الا اننا في مثل هذه المواقف تغلب علينا العاطفة ولا نريد ان نقول الحقيقة الا من رحم ربك .ربما كان الحكم اكثر دبلوماسية ومثل هذه الطرق تستفيد منها الفرق المستقبلة التي لها جمهور.لا تضرب جارك بالحجر ادا كان بيتك من زجاج
37 - abdou الأحد 08 دجنبر 2019 - 12:37
A tous ce qui protestent et appelent toujours a convoqué les joueurs du botola.pour l equipe nationale.point final.
38 - ملاحظ الأحد 08 دجنبر 2019 - 14:37
منذ فوز نهضة بركان على الوداد في الدار البيضاء، أعطى إشارة ان الوداد في خطر.
39 - مغربي ودادي الأحد 08 دجنبر 2019 - 20:54
نقطة من تعادل أحسن من الهزيمة نظرا للظروف ألتي يعيشها الوداد حاليا هنآك العديد من اللاعبين مصابين و غياب هداف حقيقي .الكعبي يجب أن يرحل و على الناصيري أن يقوم بانتدابات في مستوى تطلعات الجمهور .
40 - غير ذاوي الاثنين 09 دجنبر 2019 - 04:54
من الدقائق الاولى من القابلة اتضح ان ايام المدرب زوران معدودة و البديل جاهز يراقب كل شيء من المدرجات. و يبقى اللاعب المغربي الهاوي في كل شيء اداة ضبط للايقاع. و الفاهم يفهم.
41 - AbouMeryem الاثنين 09 دجنبر 2019 - 09:25
المدرب ضعيف تكتكيا أو لا يعرف بعد لاعبيه.
ضد الرجاء لم يعطي تعليمات لقتل المبارة.
ضد سنداوز ليس هناك لاعب واحد يقدر تسديد الكرة بقوة و خاصة من ضربات الأخطاء.
سؤال :ماذا يفعلون في التذريبات ؟؟
هذا ماشي الوداد الذي أبقى أحبه إلى الأبد كما أحبه أبي رحمة الله عليه.
المجموع: 41 | عرض: 1 - 41

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.