التقدير المتبادل بين الملك وترامب يحصد الثناء

التقدير المتبادل بين الملك وترامب يحصد الثناء
كاريكاتير: مبارك بوعلي
الأحد 17 يناير 2021 - 17:19

إشادة واسعة النطاق بثها المغاربة بعد توشيح الملك محمد السادس بوسام الاستحقاق المرموق الأمريكي، إذ أثنى معلقون على خطوة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، معتبرين أنها انتصار للموقف المغربي مجددا، ومضي نحو تكريس السيادة على الصحراء.

ومنح دونالد ترامب، الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته، الملك محمد السادس وسام الاستحقاق المرموق بفضل تأثيره الإيجابي على المشهد السياسي في الشرق الأوسط، وعمله على تعزيز الشراكة الدائمة والعميقة بين مملكة المغرب والولايات المتحدة في المجالات كافة.

ويعود استحداث هذا الوسام لتكريم قادة الحلفاء في الحرب العالمية الثانية، وكان منحه متوقفاً إلى أن قام ترامب بإحيائه، ومنحه الشهر الماضي لرؤساء وزراء أستراليا والهند واليابان.

معلق على هسبريس أورد أن الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته دونالد ترامب رجل شهم وشجاع، وستظهر الأيام أنه خدم السلام العالمي أكثر من أي رئيس أمريكي سابق، مضيفا أن المهم هو ربح المغرب الكثير بفضله، ما وضعه في موقع قوة.

واعتبر المعلق ذاته أن الرئيس الجديد جو بايدن لن يستطيع تغيير الوضع، بل سيبني عليه في سياسته الشرق أوسطية والشمال إفريقية، لأنه لا مصلحة له في أن يخسر حليفا إستراتيجيا للأمريكان مثل المغرب، دون أن ننسى الدور الكبير والتأثير الهام للوبي الإسرائيلي في السياسة الأمريكية، والذي يدعم المملكة.

معلق آخر قال إن هذا الوسام هو وسام على صدور كل المغاربة، مردفا: “هنيئا لجلالة الملك على هذا التكريم الذي يشهد لجلالته بقوة حنكته وذكائه في تدبير شؤون بلده، وما يحظى به جلالته من تقدير واحترام من طرف دول العالم” .

فيما أورد آخر علق على الخبر: “تاريخياً الصحراء وموريتانيا مغربيتان قبل وجود الجزائر. هذه الأخيرة أنشأتها فرنسا بمقتضى مرسوم رئاسي بعد غزوها إثر خلاف الباي حسين والقنصل الفرنسي (ضربة المروحة)…اقرؤوا التاريخ الرسمي وليس تاريخ المرادية.. ومن لا يعترف بالتاريخ نحن كذلك سنقول الجزائر الفرنسية”.

واعتبر تعليق آخر أن الولايات المتحدة الأمريكية دائما كانت بجانب المملكة المغربية وحليفة لها، لكن ترامب كان واضحا تماما باعترافه بالوحدة الكاملة للمملكة المغربية الشريفة بكل أقاليمها الترابية كرد للجميل.

ووجه المعلق ذاته شكرا للرئيس ترامب وللولايات المتحدة الأمريكية، متمنيا دوام العلاقات الأمريكية المغربية في سبيل السلم العالمي والاستقرار وتحقيق الرفاهية.

الصحراء المغربية الملك محمد السادس الوسام المحمدي وسام الاستحقاق

‫تعليقات الزوار

17
  • سكفاندري
    الأحد 17 يناير 2021 - 17:24

    المغرب لم يعترف حتى الآن بفوز الرئيس الديموقراطي جو بايدن بالرئاسيات الأمريكية، هل ينتظر النتاىج الرسمية كن منظمات دولية ؟!!….

  • Maghribi
    الأحد 17 يناير 2021 - 17:40

    كل احترامنا وتقديرنا، لفخامة الرئيس الامريكي دونالد ترامب

  • المصطفاوي
    الأحد 17 يناير 2021 - 17:41

    فعلا كلاهما بستحقان الأوسمة الرفيعة لما قاما به تجاه قضيتنا الوطنية الأولى التي أقسمنا على الدفاع عنها بكل ما أوتينا من قوة، وعدم التفريط في حبة رمل منها.

  • العيار الثقيل.
    الأحد 17 يناير 2021 - 18:02

    هذا من شيم القادة والرجال الكبار، أما الأقزام فما عليهم إلا أن يذهبوا إلى الحمام.
    بالمناسبة، أرجو أن يستثمر رجل المال والأعمال في المغرب بعد خروجه من البيت الأبيض، فهذا الرجل من العيار الثقيل.

  • خالد
    الأحد 17 يناير 2021 - 18:04

    كل العضماء الدين مروا على مر التاريخ كانوا دائما يحضون باحترام العدو قبل الصديق و كيفما كانت دياناتهم و انتمائهم و سيدي محمد السادس نصره الله و أيده واحد من هؤلاء العضماء سدد الله خطاه. الصرامة، الفطنة، الذكاء، التفكير الإستراتيجي، حب الشعب، العطف، الكرم، الإلتزام، المهابة، … كلها صفاة أنعم الله بها على حبيبنا و ملكنا حفظه الله و أيده و نصره. و اللهم ارزقنا قبلة على يديه الكريمتين في الدنيا و لا تحرمنا إياها إنك سميع مجيب الدعاء

  • باحث
    الأحد 17 يناير 2021 - 18:05

    نجح المغرب في جمع دعم 43 دولة لسيادته على الصحراء أغلبها إفريقية وبعض الدول الخليجية ومن أمريكا الجنوبية وأمريكا،لكن لم تنجح الخارجية المغربية في إنتزاع إعتراف أي دولة أوروبية باستثناء فرنسا الحليف المخلص , حتى إسبانيا الحاكمة السابقة للصحراء إختارت الحياد

  • محمود الاصمعي
    الأحد 17 يناير 2021 - 18:08

    ترامب رئيس امريكي لم يفهم جيدا من طرف الكثير و تعرض لتبخيس و سخرية منقطعة النظير و ذلك مند الوهلة الاولى و مند تنصيبه و هو يتعرض لشتى النقد الهدام رغم انه منتخب من طرف الشعب الامريكي و وصت له مؤخرا اكثر من 75 مليون امريكي و منهم الاقليات… لكن يتم تضخيم كل تغريدة له تضخيما مهولا و الحقيقة ان الرجل شجاع و خرج عن قواعد السياسة التقليدية الاكاديمية الروتينية المنافقة اذ كان واضحا في كل شيئ: فهو لا يتوانى في رفع الانجيل مثلا او اللجوء الى كنيسة ما و فضح نفاق النخب هنا و هناك في الشرق و الغرب و خرج من كثير من المنظمات التي لم تعد تصلح لاي شيء لبلده مثل الناتو و منظمة التجارة و قواعد العولمة و ديماغوجية المناخ الكادبة الخ و استبدلها بميزان القوة و التحالف النفعي المباشر و الحرب التجارية و اعادة التوازن التجاري المختل لصالح كثير من الدول في اوربا و كندا ليس في صالح امريكا و اعاد الجيوش الى امريكا التي تستنزف ميزانيات خيالية مما اضعف الداخل الامريكي، و قابل بلا عقدة حاكم كوريا، و عقد اتفاقيات صلح لاسرائيل مع دول عربية و لم يشن اية حرب، الخ..انها سياسة واقعية حقيقة مادية و ليست اكاديمية الخ

  • الشريف
    الأحد 17 يناير 2021 - 18:09

    الحق يعلو ولا يعلى عليه.واثرمب لم يقل سوى كلمة حق يقولها اغلب الزعماء في الخفاء وحتى مسؤولوا الجزاىر ولعل اوضح مثال على دلك ما صرح به سعداني وغيره كثيرون.اللهم من اراد لهذا البلد خيرا فزده خيرا في خير ومن اراد به شرا فابتليه في نفسه .

  • سلينا
    الأحد 17 يناير 2021 - 18:15

    ضربة اخرى تتلقاها الجزائر وداعموها ملف الصحراء خارج مجلس الامن رغم المناورات التي قام بها خصوم وحدتنا الوطنية لمناقشتها في الجلسة القادمة التي تتراسها تونس

  • questions
    الأحد 17 يناير 2021 - 18:36

    باستثناء فرنسا لم تعترف أي دولة أوروبية بالمغرب في الصحراء،فهل هو ضعف ديبلوماسي أم أن الجزائر تتحرك أفضل في أوروبا؟

  • سلينا
    الأحد 17 يناير 2021 - 18:47

    ضربة اخرى للجزائر ورضيعتها البولساريو الصحراء خارج مجلس الامن رغم المناورات الكثيفة التي قامت بها أعداء وحدتنا الوطنية لادراجها في الجلسة القادمة التي تتراسها تونس

  • med
    الأحد 17 يناير 2021 - 19:04

    كل الإحترام والتقدير للرئيس الأميركي السيد دونالد ترامب بتقديره للمغرب والمغاربة وبالخصوص صاحب الجلالة الملك محمد السادس حفظه الله لشعبه ووطنه من طنجة حتى الكويرة الويل لمن سولت له نفسه أن يمس حدودنا فهي نهايته شعارنا الله الوطن الملك ،اللهم اجعلها محبة دائمة بين الشعب المغربي وشعب الولايات المتحدة الأمريكية

  • محب الوطن
    الأحد 17 يناير 2021 - 19:51

    انها لحظة تاريخية بامتياز. ما قام به جلالته والرئيس الأمريكي عمل جبار لا يقوم به الا أصحاب الفكر الثاقب. ولا أظن أن المغاربة سينسون جميل ترامب. الصراع حول الصحراء المغربية صراع مفتعل، وذاك امر لا ينكره الا جاحد. وكل الرؤساء الامريكان السابقين لم يردوا الجميل للمغرب باعتباره اول دولة في العالم تعترف باستقلال الولايات المتحدة الأمريكية. ترامب مهما ما قاله الأعداء في حقه، فقد قاد بلاده في ظرف عصيب ومع ذلك لم يمل الي العنف. فقد ناور وناقش وحاور الصغار والكبار في العالم. دون حروب. عكس مافعله سابقوه. وكل ذلك لا يهمنا بقدر ما يهمنا قضية صحرائنا. فشكرا لحلالته وشكر لترامب.

  • متطلع
    الأحد 17 يناير 2021 - 19:59

    الا عتراف الأوربي سيكون جماعي ان شاء الله.

  • الخميس
    الأحد 17 يناير 2021 - 20:58

    المغرب شريك موثوق به بالنسبة للولايات المتحدة الأمريكية وما دونالد ترامب إلا رئيسا يمتاز بالشجاعة الكافية لينصف المغرب .والشعب المغربي قاطبة سيسجل في تاريخه هذه الخطوة المباركة لهذا الرئيس الكبير.

  • خالد
    الإثنين 18 يناير 2021 - 08:56

    ما يحسب للرئيس ترامب أنه كان واضحا في جميع مواقفه، غير مراوغ ولا منافق، على سيرة الرؤساء الآباء الأوائل البناة لأمريكا، كما أنه لم يخض أي حرب في عهده. كما نقول في عاميتنا : “اللهم قاصح ولا كذاب”
    شكرا سيدي الرئيس وحفظ الله ملكنا محمد السادس ورعاه. آمين يا رب.

  • ولد علي
    الإثنين 18 يناير 2021 - 17:51

    اتمنى حضور الدبلوماسية المغربية بشكل قوي من أعلى مسؤولي الدولة في حفل تنسيب الرئس الأمريكي جو بايدن، فزيارة مباركة وحظ سعيد بالتوفيق ان شاء الله

صوت وصورة
حجاج .. نقاش في السياسة
الأحد 28 فبراير 2021 - 22:20 90

حجاج .. نقاش في السياسة

صوت وصورة
براءة دنيا بطمة
الأحد 28 فبراير 2021 - 21:55 22

براءة دنيا بطمة

صوت وصورة
سجال مكبرات الصوت بالمساجد
الأحد 28 فبراير 2021 - 19:15 71

سجال مكبرات الصوت بالمساجد

صوت وصورة
رحلة "حرّاكة" مغاربة
الأحد 28 فبراير 2021 - 14:47 30

رحلة "حرّاكة" مغاربة

صوت وصورة
قصة موسيقي مكفوف
الأحد 28 فبراير 2021 - 13:42 3

قصة موسيقي مكفوف

صوت وصورة
بدون عنوان: "الكيف" داء ودواء
الأحد 28 فبراير 2021 - 12:38 9

بدون عنوان: "الكيف" داء ودواء