بوصوف يحاصر الفروقات بين كفاح الفلسطينيين وشطحات الانفصاليين

بوصوف يحاصر الفروقات بين كفاح الفلسطينيين وشطحات الانفصاليين
السبت 22 أكتوبر 2016 - 09:00

تستغل جبهة البوليساريو كل اللقاءات الدولية أو الجهوية، لاستعراض سمفونيتها الصاخبة المتخصصة في التضليل القانوني والواقعي؛ فيما تختص الجزائر “الحاضنة” في ضخ عائدات بترول الشعب الجزائري في جيوب كتائب التضليل من كُتّاب وإعلاميين شخصيات مؤثرة في الرأي العام وغيرهم، حتى أصبحت تفـوح منهم رائحة غاز وبترول الجيران!

لقد نقلت البوليساريو بتمويل جزائري الصراع إلى أكثر من ملعب وميدان، واستعملوا كل وسائل التواصل الاجتماعي وشبكات المجتمع المدني للترويج لأطروحة الانفصال؛ لكنهم يحرصون أكثر على الحضور والتجييش في المواعيد الدولية المهمة، سواء تعلق الأمر باللقاءات الحقوقية بجنيف السويسرية أو بأنشطة المنتدى الاجتماعي العالمي، لاستجداء عطف التيارات اليسارية خاصة والمجموعات الاحتجاجية وللعب دور الضحية بغية استعطاف المنظمات غير الحكومية والإعلام الدولي.

كما تبقى أشغال اللجنة الرابعة الخاصة بتصفية الاستعمار بالأمم المتحدة بنيويورك، التي تنعقد في الأسبوع الثاني من أكتوبـر من كل سنة، موعدا مقدسا بالنسبة إلى البوليساريو؛ وهي “مناسبة بُكائية” بامتياز، حيث تخرق فيها البوليساريو ومعها محور الجزائر الميثاق الأممي. وهي مناسبة يستغلها جهاز إعلام التضليل الجزائري وكتائب البوليساريو الإعلامية بالتهليل بالنصر المقبل وبعدالة قضيتهم، وهُم بهذا يحقنون محتجزي مخيمات تندوف “بمسكنات إعلامية” لا غير.

وحسنا فعل السيد عمر هلال، الممثل الدائم للمغرب بالأمم المتحدة، حين ذكّر المنتظم الدولي أثناء أشغال اللجنة الرابعة (أكتوبر 2016) بهذا الخرق القانوني، وبأن قضية الصحراء المغربية ينظر فيها مجلس الأمن الدولي حسب الفصل السادس من الميثاق الأممي الخاص بالتسوية السلمية للنزاعات وليس كملف لتصفية الاستعمار. كما أن الفصل الثاني عشر من الميثاق نفسه يجعل كل توصية من الجمعية العمومية للأمم المتحدة غير ذات موضوع لكل نزاع ينظر فيه مجلس الأمن، ما لم يطلب ذلك المجلس ذاته من الجمعية العمومية؛ وهو ما يعني أن عرض ملف الصحراء على اللجنة الرابعة هو خرق واضح للميثاق الأممي.

كما شمل التضليل القانوني للانفصاليين عدة مصطلحات ومراكز قانونية؛ ومن أمثلة ذلك غياب توصيف واضح لسكان المخيمات في معايير القانون الدولي لـ”صفة اللجوء”، كما حددتها معاهدة جنيف لسنة 1951، ومع ذلك تستفيد من معونات المفوضية السامية للاجئين.

يُمكن اعتبار الفصل الـ73 من الميثاق الأممي هو “الرحم القانوني” للقرار الأممي الشهير 1514 لسنة 1963؛ لكن لا يُمكن الحديث عن هذا القرار بمعزل عن تفاعلات الساحة الدولية آنذاك، كالثنائية القطبية والحرب الباردة والتنافس حول استقطاب الدول حديثة العهد بالاستقلال. ودون أن ننسى أن كلا من الاتحاد السوفياتي والولايات المتحدة الأمريكية لم تكن لهما مستعمرات. وبمن ثم، فقد كان في صالحهما تشجيع وتنبي بعض حركات التحرر والاستقلال لإضعاف أوروبا أيضا. وهذا ما يُـبرر الضغط على إسبانيا آنذاك لإدخال “الصحراء الإسبانية” في مضمون الفصل الـ73، مع تهديدها بإدخال جزر الكناري أيضا في حالة رفض إسبانيا الرضوخ للضغوطات.

وليس سرا أن المغرب عرف، خلال الفترة نفسها على المستوى الداخلي، اضطرابات سياسية (انقلابات، وإعلان حالة الاستثناء) واجتماعية (إضرابات، ومواجهات) ومناخية (توالي سنوات الجفاف)؛ وهو ما استغلته جهات عديدة في محاولة تدويل القضية وتوسيع دائرة المتعاطفين.

من جهة أخرى، لا نعتقد أنه محض صُدفة تاريخية إنشاء منظمة الوحدة الإفريقية سنة 1963، بالرغم من أن المغرب كان أحد المؤسسين لها عبر “نادي الدار البيضاء”، قبل أن تتدخل أياد خارجية لتوجيه الخط السياسي والاجتماعي للمنظمة الوليدة.

وبتنظيم المسيرة الخضراء سنة 1975، لم يسترجع المغرب فقط الصحراء؛ بل بعث برسائل سياسية مهمة إلى كل المتآمرين على وحدته، مفادها أن اللُحمة الوطنية الداخلية بخير وبأن هناك إجماعا وطنيا شعبيا وسياسيا وأن الملكية والصحراء خط أحمر؛ وهـو ما سيجعل الجهات نفسها تزرع جهاز (البوليساريو) للتشويش على مشروع الجهاد الأكبر، أي التنمية و بناء المغرب الديمقراطي.

لكن أن يبلغ مستوى التضليل حد محاولة التماهي مع القضية الفلسطينية، قضية العرب الأولى لأزيد من نصف قرن، فإن ذلك يتعدى وبكثير وصفه بالسرقة الموصوفة لقضية عادلة والرقص فوق أجساد أطفال الحجارة وكل الشهداء الفلسطينيين لكسب العطف الدولي.

لقد حاولوا عبثا الترويج والتسويق للوجه الواحد للقضيتيْـن في كل المنتديات، وحاولوا نسج سياقات لا تقبلها قواعد التاريخ والجغرافيا ولا يحتملها العقل. وهكذا، انطلقت السرقة الموصوفة بالعلم الفلسطيني، الذي يحمل تراكمات سياسية ورمزية كبيرة، بدأت سنة 1917 كعلم للحركة الوطنية الفلسطينية، ولتعترف به منظمة الجامعة العربية سنة 1948 كعلم للشعب الفلسطيني، وفي سنة 1988 ستبناه منظمة التحرير كعلم للدولة الفلسطينية.

ويبدو أن مهندسي جبهة المرتزقة هدفوا، من خلال سرقة العلم الفلسطيني بإضافة نجمة وهـلال فقـط، إلى سرقة البُعد القومي والعربي للقضية الفلسطينية، ألا يعد هذا تضليلا تاريخيا وواقعيا؟

بعد ذلك، ستمتد يد البوليساريو إلى سرقة البُعد الإنساني لمعاناة الشعب الفلسطيني طيلة نصف قرن، من خلال تشبيه مخيمات تندوف بالجزائر بمخيمات اللاجئين الفلسطينيين بكل من سوريا ولبنان والأردن. ألا يعتبر هذا أيضا تضليـلا تاريخيا وواقعيا؟

السرقة ستطال أيضا رمزية التمثيل السياسي والتفاوضي. وهكذا، وفي كثير من الأحيان، يُشبهون منظمة التحرير الفلسطينية الممثل الشرعي للشعب الفلسطيني، حسب الجامعة العربية والأمم المتحدة، بجبهة البوليساريو كممثل «للشعب الصحراوي»! وهُنا، نلاحظ اختلاف أسباب النزول واختلاف المرجعيات القومية والإيديولوجية والتاريخية للطرفيْن، ألا يعد هذا تضليلا تاريخيا وواقعيا؟

لم يـسلم الحاجز الرملي (2700 كلم) المشيد بالصحراء المغربية وداخل السيادة المغربية من سطو آلة التضليل، وجرى تشبيهه بالحائط الفاصل في مناطق السلطة الفلسطينية وإسرائيل؛ بالرغم من أن هُناك أمثلة كثيرة لدول شيدت أسوارا عازلة وسياجات داخل حدود سيادة الدولة الواحدة، لأسباب أمنية كالأرجنتين (حائط لحماية الغابات)، أو إيطاليا (حائط مدينة بادوفا سنة 2006 للحد من انتشار المخدرات بين الأحياء). وها نحن اليوم نلمس نتائج الحاجر الرملي للصحراء المغربية، حيث حد بشكل كبير من تجارة البشر والسلاح والهجرة غير القانونية، وعدم توغـل بُؤر الإرهاب الدولي.

وبالمقابل، وفر المغرب جسورا جوية، لتبادل الزيارات بين العائلات الصحرواية من وإلى المخيمات تحت رعاية أممية، لم تسلم من عراقيل البوليساريـو. وهنا أيضا التشبيه بين الحالتيْن فيه الكثير من التضليل التاريخي والواقعي.

وستُحاول البوليساريو بدون خجل تسمية كل احتجاج مجتمعي عادي داخل الصحراء المغربية بالانتفاضة، تشبيها بالانتفاضة الفلسطينية (منذ دجنبر 1987)؛ لكن الخطير في التشبيه هو تقليد تطور الانتفاضة الفلسطينية في المقاومة من الحجارة والزجاجات الحارقة إلى السكاكين والهجمات الانتحارية وصواريخ القسام… وينضاف إلى سجل التضليل التاريخي انتحال البوليساريو لـ”صفة مُقاوم”، وبالتالي إمكانية تبرير كل أنواع العنف الذي قد يتطور إلى تبرير طعن الأبرياء بخناجر الغدر أو أعمال إرهابية. وشتان بين الانتفاضة الفلسطينية وبين شطحات البوليساريو؛ بل إن بعض وسائل الإعلام الغربية وصفت بالانتفاضة كل الحركات الاحتجاجية والإضرابات عن الطعام داخل مخيمات تندوف من جراء سـوء ظروف العيش والمعاملة غير الإنسانية.

إن مهندسي جبهة البوليساريو يعرفون أكثر من غيرهم حاجتهم لاستقطاب شخصيات مؤثرة على الصعيد الدولي لتنشيط اللقاءات الحقوقية وتسويق منتوجهم التضليلي. وما اسـم الأمريكي نعوم تشومسكي، الناشط الحقوقي بالمنتدى الاجتماعي العالمي، إلا إحدى واجهات البحث عن الشرعية الغائبة عن كل حالات التماهي والتشبيه بين القضية الفلسطينية وبين الصحراء المغربية.

لقد ورث المغاربة وصية الملك الراحل الحسن الثاني “سنُصلي في القدس”، ومن أجل ذلك ازداد حجـم الدعم المالي والسياسي للقضية الفلسطينية العادلة في عهد جلالة الملك محمد السادس، وتقوت “لجنة القدس”. ولن يستطيع محور الجزائر التمويه على سرقة القضية الفلسطينية. كما لن يستطيعوا سرقة الكوفية الفلسطينية رمز الكفاح، ولا إبداع ريشة حنظلة أو استنساخ قصائد درويش… وتبقى القضية الفلسطينية هي الأصل. أما جبهة البوليساريو، فهي فقط نسخة مزورة عن الكفاح والمقاومة.

*الأمين لمجلس الجالية المغربية في الخارج

‫تعليقات الزوار

16
  • elyuba
    السبت 22 أكتوبر 2016 - 09:22

    تقوية المغرب لن يكون بخطابات منمقة وتمتح من اديولوجية بعثية رفضتها شعوب الشرق المعنية بها ولازالت نخبتنا تتشدق بها، ا ولم ترتكز الإيديولوجية الدولة العريية الصحراوية على نفس المفاهيم التي تحلل بها، فكيف يمكن أن تهزم خصمك باستعمال نفس اسلحته؟؟. المغرب سينتصر في قضية الصحراء ان تخلت. نخبه عن نشر الحقد والكراهية ووهم الأمة والخلافة والحداثة دون مضمونها النقدي التنويري وعدنا للتفكير في مستقبلنا نحن المغاربة بمختلف معتقداتنا ولغاتنا …وهو امر بعيد المنال فالعقل الحزبي المهيمن يتجه نحو البلقنة ونشر قيم السب والشتم والتكفير عوض النقد والتحليل والتفكير…

  • rachid Palermo
    السبت 22 أكتوبر 2016 - 09:31

    مهما فعلت جزائر (وليس جبهة بوليزاريو) في معاكسة مغرب في محافل دولية بكدبها وشراء أصوات بعد منظمات بأموال شعب جزايري لم تفلح الأنة حق يعلو ولا يعلو عليه ما تمة استغرابي هو هل جاءزائر يعتقدون بأنة مغرب يوم من أيام يسلم أرضه وعرضه لأشخاص انفصاليين لا يتعدى عددهم 40 او 50 ألف انفصالي تابعين للعسكر جزائري ؟؟؟؟ رغمة هادا يبقى من سبع مستحيلات كل ما أتمناه هو أن تقوم دول ثلاثة التي يزورها ملك بسحب اعترافها بمرتزقة لتكون آخر دقة مقص أخيرة

  • Bob
    السبت 22 أكتوبر 2016 - 09:34

    هناك عدد هائل من الجزائريين في اوربا يريدون بطاقة الإقامة على ظهر المغرب . حينما يتم استجوابهم من اي بلد انتم ….يقولون الصحراء الغربية……..راه وصل البلاغ

  • Lhaj Lahrizi
    السبت 22 أكتوبر 2016 - 09:36

    قولوا لهؤلاء المرتزقة في الأمم المتحدة إن كان المغرب قد استعمركم فعلا بأن يبرهنوا على ذلك بإحضار نقودا من القرون الماضية مضروبة بإسم جمهورية الصحراء الغربية أو إسم البوليساريو٠ فلسطين دولة كانت لها حدود، وجيش وحكومات وشعب وفضلا عن ذلك نقود وصحافة تشهد على وجودها لكن الإستعمار الصهيوني اغتصبها، وهذا لا ينطبق على هؤلاء الإنفصاليين المدعومين من طرف الجزائر٠ أريد أن أقرأ صحيفة أو مجلة من أرشيف ما قبل الستينات لهذه الدولة الوهمية٠

  • TAGADAT
    السبت 22 أكتوبر 2016 - 09:48

    Combien encore attendre de reconnaître le pp sahraoui de touaregue,le pp sahraoui de ghardaia et limzabe et le pp kabyle pour rendre au régime harkis sa monye bien sûr la même chose pour les sahrarouis qui vive on mouritanie de reconnaître le pp sahraoui de alharatines discriminer on mouritanie et on veut tt de suite que notre millitaire rentre tt de suite à leguira,pas de confiance à ces nomde on fin est ce que dans le sahara de ce qu' ils appellent alkheria ne vive pas un pp sahraoui!?est ce que les mouritaniens ne sont pas un pp sahraoui et la mouritanie est une sahara!?

  • م.ع
    السبت 22 أكتوبر 2016 - 09:58

    على المغرب تشبيه قضية أقاليمه المسترجعة بأقاليم ألمانيا الشرقية المسترجعة. و محتجزي تندوف بالألمان الشرقيين الدين نقلهم الروس لسيبيريا دون حقوق و إنتهت مأساتهم بعودة ألمانيا الشرقية لألمانيا دون إستفتاء رغم أن إنفصاليون كانوا ضد عودة ألمانيا الشرقية لألمانيا. فرغم أن الدول إعترفت بألمانيا الشرقية كدولة نتيجة الحرب الباردة لم يعد لها وجود بعد إنتهاء الحرب الباردة. من كان يريد الهرب من ألمانيا الشرقية يتم قتله. المغرب قسم لمناطق مثل ألمانيا. برلين و طنجة منطقة دولية و وسط المغرب فرنسا و شماله و جنوبه إسبانيا. شرق ألمانيا السوفيات و غرب ألمانيا شمالا الإنجليز و جنوبا أمريكا و غربا فرنسا
    على المغرب إصدار كتاب يقارن بين تقسيم ألمانيا و تقسيم المغرب و المشاكل لكسب التأييد الأوروبي
    يجب طرح السؤال أين كانت الأمم المتحدة عندما إحتلت الجزائر صحراء دولة الطوارق سنة 67 لمادا لم ينظم إستفتاء على إنفصال دولة الطوارق الغنية بالنفط الغاز و الحديد الدي تستغلهم
    الجزائر جمعت صحراويين من إفريقيا و وضعتهم في الصحراء الشرقية حتى إن أراد الجيش المغربي تحرير صحرائه الشرقية يكونون هؤلاء المحتجزين هم الضحايا

  • Othmane Mourad
    السبت 22 أكتوبر 2016 - 10:54

    اين الجبهة الداخلية من مواطنينا بالجنوب المغربي لضحض و مقاومة تلك الاباطيل التي يروج لها خصومنا جنرالات الجزائر و بيادقتها من. المرتزقة.؟ بل أين المرصد الوطني للصحراء و لجنة "خلي هنا ولد الرشيد؟أين حماس هولاء في الدفاع عن الوحدة الترابية للمملكة المغربية؟
    لمذا لا يتم تجنيد مواطنينا بالجنوب و بعث نخب منهم بالمحافل الدولية ليتبرؤوا من ممارسات المرتزقة و جارة السوء الذين يسعون جادين و بكل الوسائل للنيل من و حدة و استقرار اراضينا؟

  • fouad
    السبت 22 أكتوبر 2016 - 16:01

    de quelle légitimité intellectuelle dispose ce monsieur, si ce n'est celle de justifier un poste dans lequel il ne produit rien, pour disserter sur des sujets dont il ne maîtrise rien ?

  • منال
    السبت 22 أكتوبر 2016 - 16:59

    اذا اراد المغاربة ان يسمعهم احد فعليهم ان يغيروا كلمة انفصال لان العالم ليس ساذجا لهذه الدرجة فكلمة انفصال لها ماقبلها

  • maghribiya man canada
    السبت 22 أكتوبر 2016 - 17:25

    فقط لمعلوماتك يا احمد بابا عندما فتح خط الزيارات العائلية بين تيندوف واقاليمنا الجنوبية بزاف لي بقا في بلده المغرب يعني حت ىقط ما تيهرب من عرس تيندوف! تتحدث عن الصمود!!! لعلمك بعد 40 سنة من العيش في الخلاء سكان مملكة الخيام البالية لا تسمح لهم الجزائر ومعها قيادة البوليزاريو بالحصول على بطاقة لاجئ لسببين اولهما لكي لا يعرف احد عدد المحتجزين في تندوف وتستمر سرقة المساعدات ولان بطاقة لاجئ تخول لهم التنقل والعيش والعمل والاستقرار في اي بلد يختارون وهذا ليس في مصلحة الكابرانات بيريمي وجبهتهم لان المخيمات ستصبح خاوية على عروشها! لذلك فهذا ليس بصمود ولكن احتجاز قصري. وديما مرحبا بك في هسبريس فعلى عكس اليات القمع الممنهج في كل المجالات سواء فالجزائر او في مملكة الخيام البالية هنا يمكن ليك تجي تنفس شوية على راسك وديما غادي تلقا لي يصحح ليك اخطائك بكل سعة صدر لانه عارفين انه مسحوق غسل الدماغ لي تيستعملوه ليكم قوي جدا ويذهب العقل!

  • maghribiya man canada
    السبت 22 أكتوبر 2016 - 18:50

    الدليل جا من عندك تعيش داخل اراضي الصحراء المغربية تاكل الغلة وتسب الملة !و بعيد كل البعد عن معانات "اخوانك الصحراويين" المحتجزين بتندوف! الدليل هو انه مفوضية اللاجئين تمنح المساعدات الانسانية إلى مخيمات تندوف استنادا على صور جوية لهذه المخيمات لانهم لا يسمح لهم بدخولها لمعرفة العدد الحقيقي والاوضاع المزرية و على ضوئ الصور حدد عدد اللاجئين في "80 ألف شخص" علما أن الجزائر وجبهة البوليساريو يتحدثان عن وجود أزيد من 160 ألف شخص بهدف الرفع من حجم المساعدات من اجل نهبها الدليل تقرير مكتب محاربة الغش الوروبي لي عرى حجم النهب والسرقة! الدليل هو البلاغ الأخير لمنتدى دعم مؤيدي الحكم الذاتي بتندوف المعروف اختصارا بفوراستين أن ساكنة مخيمات تندوف في اللآونة الأخيرة تطالب بالحصول على "بطاقة لاجئ" وتتساءل عن سبب رفض البوليساريو والدولة المضيفة السماح لهم بالتقدم بطلبات من أجل الحصول عليها. ونعتهم بالخونة لمجرد إبدائهم الرغبة في التمتع بقليل من الحرية على غرار غيرهم من بعض الصحراويين المحظوظين والمقربين من القيادة ممن يمتلكون جوازات سفر أجنبية منهم من تجنس بجنسيات دول أخرى…يتبع

  • maghribiya man canada
    السبت 22 أكتوبر 2016 - 19:22

    الدليل هو ان الجزائر تمنح جنسيتها فقط للصحراويين من أصول جزائرية وتسمح لهم بممارسة المواطنة الكاملة فوق أراضيها فيما السواد الأعظم من الصحراويين القادمين من الأقاليم الجنوبية محرومين من كل تلك الحقوق بل يمارس في حقهم ميز غير مفهوم الدليل هو رهن السوق الأوروبية المساعدات باحصاء عدد سكان المخيمات تتحدث عن منظمات وازنة اتحداك أن تأتي يوما على صفحات هسبريس وتخبرنا أن قادتك في الجبهة سمحو بدخول امنيستي و هيومان رايتس واتش ليتنقلو بين الخيام ويتكلمو مع الناس بكل حرية حتى في الجزائر لا يسمح لهم بذلك فما بالك بالمخيمات لا عجب فلقد تربى قيادييكم على يد الجهاز القمعي الحركي! الدليل ان المخيمات محاطة بعسكر يمنعون الناس من التحرك. تتحدث عن محكمة العدل الدولية لقد أعطت الحق للمغرب في صحرائه منذ زمن تحتقر حديث الجدات أنا افتخر بحديثهن لأنهن علموني كيف أحب وطني وحدثوني عن جهاد جدي وأبي من أجله تقول أنك عارف بخبايا الأمور! وأمر الصحراء بالنسبة لي كالهواء الذي أتنفسه لأن جسد ودماء أبي تلاشت فيها ومن أجلها لذلك فإن كل حبة رمل هي أبي ولن أفرط فيه وديما مرحبا بك لتصحيح اخطائك واعطائك ما لذ وطاب من الادلة

  • Lhaj Lahrizi
    السبت 22 أكتوبر 2016 - 21:39

    إلى أحمد بابا، حسب ما علموك أن المغرب استعمر دولتكم، هذا يعني أنها قبل أن يدخلها الإسبان كانت دولة مستقلة، فإذا كان كذلك، أرجو منك أن تبين لنا على النت العملة الصحراوية مكتوب عليها البوليزاريو أو دولة الصحراء، و أعطينا موقع أرشيف صحافتكم قبل الستينات٠ لن تقدر على الإجابة أو ستجيب بما علمتك الجزائر٠ أتحداك أن تجيب على أسئلتي رغم سهولتها٠ يالله آبابا كون راجل وجاوب٠

  • maghribiya man canada
    السبت 22 أكتوبر 2016 - 23:03

    صدق من قال ولاد حريز وجهم يستاهل دهب ولويز! اتبارك الله على الحاج لحريزي

صوت وصورة
"أكاديمية الأحرار" لمنتخبي الغد
الإثنين 18 يناير 2021 - 18:40 113

"أكاديمية الأحرار" لمنتخبي الغد

صوت وصورة
ساكنة تطلب التزود بالكهرباء
الإثنين 18 يناير 2021 - 16:50 1

ساكنة تطلب التزود بالكهرباء

صوت وصورة
الاستثمار في إنتاج الحوامض
الإثنين 18 يناير 2021 - 15:50 3

الاستثمار في إنتاج الحوامض

صوت وصورة
فضاء نجوم سوس يؤطر الإبداع
الإثنين 18 يناير 2021 - 13:49

فضاء نجوم سوس يؤطر الإبداع

صوت وصورة
سفير أمريكا قبل مغادرة المغرب
الإثنين 18 يناير 2021 - 12:55 10

سفير أمريكا قبل مغادرة المغرب

صوت وصورة
الفرعون الأمازيغي شيشنق
الأحد 17 يناير 2021 - 22:38 45

الفرعون الأمازيغي شيشنق