تسويق أدوية مهرّبة يطيح بعصابة إجرامية في قبضة الأمن المغربي

تسويق أدوية مهرّبة يطيح بعصابة إجرامية في قبضة الأمن المغربي
صورة: أرشيف
الأحد 10 يناير 2021 - 19:07

ما زال موضوع تسويق الأدوية عبر شبكة الأنترنت يثير الكثير من الجدل في الأوساط الصيدلانية بالمغرب؛ فبعد تقدّم كونفدرالية نقابات صيادلة المغرب بشكاية قانونية إلى المصالح الأمنية المعنية، أسفرت عمليات البحث المنجزة في هذا الصدد عن الإطاحة بشبكة إجرامية تتكون من أفراد عدة ينشطون في مجال التسويق الرقمي للأدوية.

وتمكّنت فرقة مكافحة الجريمة الإلكترونية من حجز كميات كبيرة من الأدوية بلغت 20 ألف علبة، تتوزع بين الفيتامين “سي” و”الزنك”، بالإضافة إلى أدوية أخرى مجهولة المصدر، فيما تم اعتقال المتهمين في أفق متابعتهم أمام المؤسسة القضائية.

وأشار مصدر مسؤول إلى أن الأدوية التي حجزتها المصالح الأمنية المعنية دخلت إلى المملكة عبر البوابة الحدودية سبتة، معتبرا أن جلّ الأدوية المهربة بالبلاد تأتي من خلال المعابر الحدودية، قبل أن تباع بطريقة غير قانونية عبر الوسائط الافتراضية.

وفي هذا الإطار، يرى محمد لحبابي، رئيس كونفدرالية نقابات صيادلة المغرب، أن “الصيادلة انتبهوا إلى تداول مجموعة من الأدوية الحيوية عبر الشبكة العنكبوتية بالتزامن مع انقطاعها في السوق الوطنية، خاصة الفيتامين سي والزنك، ما دفعنا إلى مراسلة مديرية الأدوية والصيدلة”.

وأبرز لحبابي، في حديث مع هسبريس، أن “مديرية الأدوية أحالت الشكاية القانونية على رئيس النيابة العامة، الذي أحالها بدوره على الفرقة الوطنية للشرطة القضائية بالدار البيضاء، فتم إسنادها إلى فرقة محاربة الجريمة الإلكترونية التي نسّقت مع الصيادلة للإطاحة بهذه الشبكة”.

وأوضح المتحدث أن “إدارة الجمارك عليها التحرك بشكل قوي في المناطق الحدودية قصد مضاعفة المراقبة على تحركات الأفراد، بالنظر إلى استمرار هذه النوعية من الجرائم الإلكترونية التي تشكل خطرا على صحة وسلامة المواطنين”، مؤكدا أن “توزيع الأدوية يتطلب استيفاء بعض الشروط الصارمة”.

وشدد الصيدلي المغربي على أن “الدواء قد يتحول إلى مادة سامة في حالة تعرضه لأشعة الشمس، وهو ما يهدد صحة المواطنين، فضلا عن الخسائر الفادحة التي تتكبدها إدارة الضرائب جراء ظاهرة التهريب”، موردا أن “الحكومة صادقت على اتفاقية دولية تدعى جريمة الأدوية عام 2012، تعنى بمراقبة الأدوية التي تباع خارج المسالك القانونية”.

وخلص المصرح لهسبريس إلى أن “المتاجرة بالأدوية عبر الشبكة العنكبوتية يندرج ضمن أنشطة التزوير، والتزوير يعد بمثابة جناية في المغرب، لأن الدواء يُصرف خارج المسلك القانوني المحدد له، ما يستدعي ضرورة تدخل وزارة الصحة من أجل مراسلة النيابة العامة، حتى يتم إحداث خلية يقظة تناط بها مهمة تتبع ترويج الأدوية عبر الأنترنت”.

الأدوية المهربة التسويق الرقمي للأدوية شبكة إجرامية شبكة الأنترنت فرقة مكافحة الجريمة الإلكترونية ونفدرالية نقابات صيادلة المغرب

أضف تعليقك

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.

‫تعليقات الزوار

23
  • j.oued zem
    الأحد 10 يناير 2021 - 19:16

    الامن في المغرب كاين حاضر والبنية التحتية غايبة مغرب العجائب

  • هذه هي الحقيقة
    الأحد 10 يناير 2021 - 19:17

    تدخل نقابة الصيدلانيين لا علاقة له بصحة المواطنين بل خوفا على أرباحهم، ولو كانوا فعلا يهتمون لصحة المواطن لتواجدوا في صيدلياتهم بدل وضع أشخاص لا علاقة لهم بالصيدلة أي لم يدرسوها وليس لهم ديبلومات تتعلق بها، فقط مجرد باعة يحصلون الأرباح للصيدلاني.

  • ملاحظة
    الأحد 10 يناير 2021 - 19:23

    صحيح ان الصيدلية هي الجهة التي يجب ان تبيع الادوية.،لكن الفيتامين س والزنك لا تعتبر ادوية بل من المكملات الغذائية. كما ان هناك مراهم وحبوب وخلطات تباع عند ابواب المساجد وعند العشابة .فهذه خطيرة ويجب وضع حد لها.

  • said
    الأحد 10 يناير 2021 - 19:23

    الصيدليات الدين يبيعون اللأدوية ب عشر مرات ثمنها بأوروبا هم الدين يشجعون الشباب على شراءها عبر سطاء من أوروبا و إعادة بيعها بثمن أقل بكثير من ثمن الصيادلة المغاربة. ترى من هم العصابة؟؟

  • تطواني
    الأحد 10 يناير 2021 - 19:24

    الضحك على الدقون.. الجميع يعلم ان بوابة سبتة مغلقة منذ شهر مارس.

  • موغرابي
    الأحد 10 يناير 2021 - 19:27

    راه اللي ما بغاوش ايفهموه هاد الفيدرالية ديال الصيادلة فالمغرب باللي راه الدوا غالي و غالي بززززاف فالمغرب ويلا بغيتو تحاربو هاد النوع من التهريب حيت زعما كتخافو على صحتنا و هيا إلى رخفتو علينا فالأثمنة و تقنعو لحقاش راحنا عرفنا كولشي من وقت الوزير الوردي اللي فرشكم و لكن درتو لو الصابونة.

  • Entraineur
    الأحد 10 يناير 2021 - 19:29

    مكملات غذائية وفيتامينات وبروتينات وليست أدوية ،تباع في عدة محلات للتغذية الرياضية

  • رضوانلعلالي
    الأحد 10 يناير 2021 - 19:41

    عامكم هادا الصيادلة لي بغيتها تيصوبوها ليكم واش انتما تتخافو علينا ولا تتخاو من المنافسة الغير القانونية منكم فيكم انتم اكبر عصابات ديال الأدوية فين غبر فيتامين سي وفين كلشي منكم ولا موصلاتكمش الكيكة قلتو علينا وعلى أعدائنا لهاذا

  • مواطن
    الأحد 10 يناير 2021 - 19:43

    يجب توفير الأدوية اللازمة بالصيدليات لعدم إعطاء الفرصة للمهربين، لأن غالبا ما يقع هذا عند الخصاص في الصيدليات كما وقع بفيتامين س وبعض الأدوية المنقرضة …..

  • ع. م.
    الأحد 10 يناير 2021 - 20:14

    المكملات الغدائية ليست أدوية. بل مواد إستهلاكية تباع في كل الأسواق الممتازة بأوروبا.
    بل حتى قوانين المكملات الغدائية لا تخدع لقوانين الأدوية. يمكن لأي شخص صنع المكملات الغدائية و بيعها و لهدا ثمنها رخيص.
    لا أحد يمنعك في أوروبا من صنع المكملات الغداءية و بيعها. مثلها مثل المواد الغداءية و لا علاقة لها بالأدوية.
    المغرب مشكلته الجهل و الريع.
    لم يسبق لي أن إشتريت مكمل غدائي من الصيدلية بألمانيا بل دائما أشتريهم من السوبر ماركت أو صفحات الإنترنت

  • Testo
    الأحد 10 يناير 2021 - 20:26

    في المغرب ما عليك هو التنظم في اطار قانوني لتسرق كما تريد. الفساد في كل الميادين لكن لا نسمع الا عن القبض و محاكمة الصغار.

  • عبدو
    الأحد 10 يناير 2021 - 20:27

    مزيان البحت وراء من الذي أدخل الأدوية ومن يبيعها في السر، لكن أحسن من هذا وذاك، لماذا يترك النقص في الأدوية ليجعل الناس تشتري أدوية مجهولة المصدر، وقبل كل شيء كيف نعرف بأن هذه الأدوية فاسدة أو لا تتوفر على الشروط الضرورية ، هل قامت الجهات المعنية بفحصها ومقارنتها بالأدوية المحلية، ربما تكون أحسن وأكثر جودة، لأن غالبية الأدوية المحلية عديمة الجدوى مقارنة بالأدوية الأوروبية، إنطلاقا من التجربة، إن اللوم هنا لا يقع على المواطن عديم الحيلة وفارغ الجيب، أو على متصيدي الفرص من المعانات ،سواء من يبيع دواء مجهول المصدر أو من يبيعون دواء عديم الجدوى، اللوم الكل يعرف على من يقع في هذه الأحوال.!!!!!

  • Hamada
    الأحد 10 يناير 2021 - 21:07

    Je connais des produits pour faire grossir les fesses et les siens qui se vend dans des salon de coiffure pour femme a agadir, des traitements a 800 dh jusqu’à 1200 dh , personnes ne sais ou c est fabriqué ni par quelle labo ni par quel médecin, il faut fair attention a cette vague de produits vendu au salon pour femme

  • غيور
    الأحد 10 يناير 2021 - 21:29

    تحية لفدرالية الصيادلة لانها تكلمت من اجل الدفاع عن الأرباح وليس الاضرار في حق المواطن ولمادا لا تتكلموا عن توفير أدوية الاكتئاب و فقدان الداكرة المقطوعة مند بداية 2020 أي حوالي سنة ولا داعي لذكر اسمها و الغريب في الامر اني اجدها في السوق السوداء و لاوج د لها في الصيدليات رغم التوفر علي وصفة طبية شرعية .لاحول ولا قوة الا بالله العظيم يا تجار صحة المريض

  • حمزة
    الأحد 10 يناير 2021 - 21:34

    حشوما على هاد الناس اتعداو على الشباب مساكن مدبرين على ريوسهوم راه غير ڤيتامين س ماشي القرقوبي مكمل غذائي كيتواجد فالأسواق
    ولكن الحسادة ومصاصي الدماء من هيأة الأطباء والصيادلة هوما لي خرجو على هاد البلاد دعيناكوم الله

  • عبدالمجيد
    الأحد 10 يناير 2021 - 21:35

    هذا شيء جميل؛ولكن ماذا على المفسدين في الحكومة المغربية…..هههههههه …

  • COVID-19
    الأحد 10 يناير 2021 - 21:36

    Vitamine C, Zinc, Magnésium, Propolis et autres sont des compléments alimentaires et non des médicaments il y’a une loi qui differencie ces deux produits. Importation et Vente des compléments alimentaires et réglementaire. Or les pharmaciens qui ne sont que des commerçants (comme épicier du quartier) sentent que leurs chiffres d’affaires soient menacés….. Avec cet épidémie COVID-19 les gens consomment beaucoup de ces compléments…. Au lieu d’encourager ces personnes.. On est en train de les combattre par des lobbies…… Par contre si ses personnes importent et commercialisent des MÉDICAMENTS.. C’est une autre histoire et il faut les stopper…. À suivre.

  • محمد
    الأحد 10 يناير 2021 - 21:55

    مايرحموا ما يخلوا رحمة ربي تنزل

  • Amazigh Atlas
    الأحد 10 يناير 2021 - 23:44

    محلات تجارية لبيع الأدوية وليست صيدليات، فالصيدلية تستوجب حضور شخص مختص يسمى الصيدلي، وليس من هب ودب ومن دون أدنى تكوين.

  • بديعة
    الإثنين 11 يناير 2021 - 00:43

    لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم. هل أصبح بيع الفيتامين س و الزنك جريمة ؟؟؟ ما هو ذنب هؤلاء الشباب الذين ساهموا في توفير هذا المكمل الغذائي بثمن أرخص بكثير من ثمن الصيدليات و استمرار حركية الاقتصاد الوطني، في حين أن الصيدليات هي التي أنهكت القدرة الشرائية للمواطنين دون اعتبار للحالة الاقتصادية المزرية التي يعيشها المواطن المغربي طيلة الشهور الحجر الصحي… هل هاذا جزاء الإحسان … لماذا لم توفر الصيدليات هذا المكمل الغذائي بثمن مناسب و زايدت على المواطنين …. لماذا هاذا الظلم و هذا الجشع ؟؟؟ الفيتامينات المستوردة هي أجود بكثير من نظيرتها المحلية، و تباع على مواقع عالمية مثل Amazon و في دول متقدمة كألمانيا و فرنسا ! اتقوا الله يا عباد الله …إن الله حرم الظلم على نفسه و حرمه بين العباد ….

  • belahcen
    الإثنين 11 يناير 2021 - 02:48

    اننا نرى اليوم عبر الانتيرنيط واليوتوب وغيرها من قنوات. دعاية لادوية وصور بلباس الاطباء دواء البروسطاطا. دواء الركبة. دواء الفطريات.دواء فيتامين. سي ودي.. والزنك. وغيرهم. كل هذه الادوية لها منابر اعلامية فان هذا كل معروف ولا احد يوقف هذه الظاهرة ودواء الوهم والكذب على المواطن فاين هو رءيس جمعية الدفاع عن المستهلك. اين هي جمعيات الصيادلة. اين هو قانون منع التشهير للادوية. الافي اماكن مرخص لها كالصيدليات. وبس.

  • جوع كلبك اتبعك
    الإثنين 11 يناير 2021 - 10:06

    هذا فقط ليبقى المسكين دائما مدحورا وفي خدمة كل الطبقات الاجتماعية .وهذه تنضاف ايضا لمنع وتجريم بيع (فنيد د الراس)بالتقسيط لمن يتعذر عليه شراء الباكية كاملة …مزيدا من الصبر يا مسكين…

  • متتبع
    الإثنين 11 يناير 2021 - 10:35

    يحسب لهم هذه اليقظة والمبادرة التي تدخل في اطار المواطن المتفاعل .كما وقع مع الكمامات المزورة في بداية جاءحة كورونا.ولو قام كل مواطن بفضح التلاعبات التي تمس بسلامة المغاربة لكان المواطن المغربي هو الرابح الاول.فالشكر مجدد

صوت وصورة
الفرعون الأمازيغي شيشنق
الأحد 17 يناير 2021 - 22:38 13

الفرعون الأمازيغي شيشنق

صوت وصورة
وداعا "أبو الإعدام"
الأحد 17 يناير 2021 - 21:20 23

وداعا "أبو الإعدام"

صوت وصورة
قافلة إنسانية في الحوز
الأحد 17 يناير 2021 - 20:12 3

قافلة إنسانية في الحوز

صوت وصورة
مسن يشكو تداعيات المرض
الأحد 17 يناير 2021 - 18:59 10

مسن يشكو تداعيات المرض

صوت وصورة
الدرك يغلق طريق"مودج"
الأحد 17 يناير 2021 - 12:36 3

الدرك يغلق طريق"مودج"

صوت وصورة
إيواء أشخاص دون مأوى
الأحد 17 يناير 2021 - 10:30 8

إيواء أشخاص دون مأوى