جدل حاد "يسابق" مشروع القطار فائق السرعة في المغرب

جدل حاد "يسابق" مشروع القطار فائق السرعة في المغرب
السبت 21 يوليوز 2012 - 12:53

يستعد مناهضو مشروع القطار الفائق السرعة “تي جي في” في المغرب لإطلاق مبادرات جديدة خلال الصيف الحالي، تطالب بإلغاء هذا المشروع الأول من نوعه في إفريقيا، والذي الذي مايزال يثير الكثير من الجدل.

يكاد يمضي عام كامل على إطلاق مشروع “القطار الفائق السرعة” في المغرب والذي سيربط بين الدار البيضاء وطنجة (شمال المغرب)، إلا أن الجدل الذي يثيره الموضوع لا يهدأ أبدا. ويصر معارضو المشروع على ضرورة إلغائه أو تأجيله، في حين تبنت حكومة عبد الإله بنكيران المشروع، بينما كان حزب العدالة والتنمية (الإسلامي) يعارضه أيام كان في صفوف المعارضة.

“حركة 20 فبراير” التي تنادي بإصلاحات عميقة في المغرب كانت دخلت أيضا على الخط وطالبت الرئيس الفرنسي الجديد فرانسوا هولاند فور تنصيبه، بإلغاء المشروع معتبرة إياه مشروعا”ظالما للشعب المغربي”. كما أحدث المعارضون صفحات على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك تطالب بإلغاء المشروع، باعتبار تكلفته المالية الكبيرة التي يمكن أن يتم استغلالها في بناء آلاف المدارس في القرى المغربية، حيث يضطر التلاميذ هناك إلى قطع مسافات بعيدة للوصول إلى مدارسهم بسبب قلة المدارس وغياب وسائل التنقل إليها.

أسباب اقتصادية أم سياسية؟

وكان العاهل المغربي، الملك محمد السادس، قد أعطى في سبتمبر/ أيلول2011 رفقة الرئيس الفرنسي السابق نيكولا ساركوزي، انطلاقة أشغال مشروع القطار فائق السرعة، الذي يتوقع إنجازه بتكلفة إجمالية تبلغ 20 مليار درهم (2.5 مليار دولار). مبلغ يعتبره معارضو المشروع “هائلا” ويجدر توظيفه في مشاريع اجتماعية تنموية أكثر استعجالا. ويتوقع أن يكون القطار جاهزا لنقل المسافرين في نهاية عام 2015. توقعات مكتب السكك الحديدية في المغرب تشير إن أن ثمانية ملايين راكب سيستقلون سنويا القطارات الفائقة السرعة مقابل مليونين فقط في الوقت الحالي. وسيقلص القطار، موضوع الجدل، المدة بين الدار البيضاء و طنجة (أكبر مركزين اقتصاديين في المملكة) إلى ساعتين و10 دقائق عوض أربع ساعات و 45 دقيقة.

ويدافع وزير النقل والتجهيز في الحكومة الحالية عزيز رباح، و هو أحد قيادات حزب العدالة والتنمية الحاكم، عن هذا المشروع مؤكدا على أهميته الاقتصادية والاجتماعية. واعتبر الوزير أن الجدل الدائر حول الموضوع يذكر بالنقاشات التي واكبت إنجاز مشاريع اقتصادية كبرى في الماضي، مثل مشروع الطرق السيارة وإنشاء السدود وتشييد التراموي…وهي مشاريع أثبتت حسب الوزير “نجاعتها وقيمتها الاقتصادية والاجتماعية” رغم كل هذا الجدل.

تغير موقف العدالة و التنمية من المشروع أثار استياء البعض، حيث كان الحزب يهاجم المشروع عندما كان في المعارضة، على أن بعض وزراء الحزب مازالوا حتى الآن يعارضون المشروع. مراقبون يعتبرون أن الحزب وجد نفسه “متورطا” في مشروع بث الأمر فيه قبل توليه السلطة.

عبد العالي حامي الدين عضو الأمانة العامة للحزب الإسلامي قال خلال حديثه لDW إن مشروع “تي جي في” قديم، وانطلق من دراسات قديمة تعود لعهد حكومة عبد الرحمن اليوسفي، معتبرا أن الجدل حوله يحمل طبيعة سياسية أكثر منها تقنية، “هو مشروع يفوق البرنامج الحكومي و تتدخل فيه أطراف خارجية، والحكومة السابقة صادقت عليه وبالتالي لا يمكن للحكومة الحالية التراجع عنه”. ويشير البرلماني المغربي إلى أن 80 بالمائة من الدراسات المتعلقة بالمشروع أنجزت في مرحلة سابقة، وأن النقاش الدائر حاليا حول المشروع كان ينبغي أن يتم قبل مرحلة الدراسات والتدشين والتمويل الخاص بالمشروع. أما اليوم “فلا يمكن للمغرب التراجع عن التزاماته مع شركائه الدوليين المساهمين في المشروع”. ويقصد حامي الدين فرنسا وبعض بلدان مجلس التعاون الخليجي. وأضاف النائب البرلماني أن وجهة النظر التي تدعو لإلغاء المشروع أو تأجيله “تحترم ولها ما تستند عليه”، ولكن هذا النوع من المشاريع الكبرى تكون لديها مردودية مهمة على المدى البعيد، و”يجب أن لا ننسى أن المغرب سيكون الدولة الإفريقية الوحيدة التي تتوفر على هذا القطار، وهذا يعني أن المغرب سيصبح موقعا استراتيجيا متميزا يجلب السياح و المستثمرين”.

“هدية لفرنسا؟”

وبينما يحاول المدافعون عن المشروع الترويج للنتائج الاقتصادية الإيجابية التي سيخلقها هذا المشروع، و على رأسها جذب الاستثمارات الخارجية و رفع مداخيل السياحة، يعتبر مناهضوه أن المشروع يعود بالأساس لأسباب سياسية، على رأسها استثمار الرأسمال الفرنسي في المغرب بهدف تعزيز التحالف الاستراتيجي مع الفرنسيين في المنطقة.

وكانت الشركة الفرنسية “ألستوم” قد حصلت على مشروع بناء 15 قاطرة بما قيمته 400 مليون يورو، في صفقة مباشرة مع السلطات المغربية و دون المرور عبر مناقصة دولية.

عبد السلام أديب باحث اقتصادي مغربي قال لDW إن مشروع القطار الفائق السرعة ليست له جدوى اقتصادية بل له بعد سياسي. ويصف أديب السياق الذي جاءت فيه هذه “الصفقة” قائلا، ” فرنسا تعاني من أزمة اقتصادية، وساركوزي الذي كان مقبلا على الانتخابات ربما كان يعتقد أنه سينجح في استثمار المال الفرنسي في المغرب، لكن ذلك خسارة كبيرة لنا، هو مبلغ ضخم سندفعه على مدى عقود طويلة”. موازنة المشروع كان يمكن استغلالها في توفير قطارات جديدة وتسريعها وتمديد السكك إلى مدن بعيدة أو توفير بنيات تحتية، المغرب في حاجة لها كما يقول أديب. وأضاف أن المشروع جاء ليحل “أزمة الفرنسيين وليس المغاربة، ويجسد موقفا سياسيا خاطئا هو عبارة عن مقايضة من أجل ضمان التحالف مع الفرنسيين”.

تقارير صحفية مغربية اعتبرت أن “ملامح استفادة فرنسا من المشروع بدأت تتضح” وذلك من خلال توظيف عشرات المهندسين الفرنسيين في المشروع، وبأنه أنقذ الكثير منهم من شبح البطالة.

“مشروع غير مضمون النتائج”

وردا على أن المشروع سيرفع من مداخيل السياحة، يقول أديب” هذه خرافة لأن السياحة تحتاج للبنيات التحتية، موازنة المشروع كان يمكن استغلالها مثلا في بناء فنادق و متاحف ومراكز ثقافية ومنتجعات سياحية ضخمة، هي مجرد مبررات لخداع المغاربة”. وبينما تؤكد إدارة السكك الحديدية في المغرب على أن الطلب يتزايد على تكنولوجيا السرعة الفائقة، مما يعني ضرورة تطوير النقل السككي في المغرب، يعتبر أديب أن “المغربي العادي لن يكون بإمكانه دفع تذكرة هذا القطار التي ستتحد على أقل تقدير في 700 إلى 1000 درهم (حوالي 100 يورو) “وبالتالي فإن فئة محدودة من المغاربة هي من ستستفيد من القطار حسب أديب.

وشكلت عدة جمعيات حقوقية ائتلافا مدنيا مناهضا للمشروع، من أعضاء هذه الائتلاف سيون أسيدون مناضل يساري مغربي، قال في حوار معDW إن المشروع “أكبر من مجرد حديث عن قطار سريع سيربط بين طنجة والدارالبيضاء، بل هو مشروع سيرهن المغرب على عدة مستويات”، والأخطر يضيف سيون “الخطاب غير المسؤول الذي يحاول الإيحاء بأن المغرب سيثابر لتعميم مشروع “تي جي في”، دون أي تدقيق في طريق تمويل هذا المشروع الفرعوني”. ويعتقد الحقوقي المغربي أنه “يستحيل على المغرب مجرد التفكير في هكذا مشروع في وقت تتخلى فيه فرنسا نفسها عن بناء أي خط جديد من هذا النوع، بسبب الكارثة المالية التي تسبب فيها بناء واستعمال هذه القطارات خلال السنوات الأخيرة”.

*عن موقع دويتشة فيله

‫تعليقات الزوار

132
  • دايز زربان
    السبت 21 يوليوز 2012 - 13:18

    المشروع سيقام ابى من ابى و كره من كره المغرب بلد القرارات الفردية على حساب الشعب دائما مرحبا بكم في المغرب

  • karim
    السبت 21 يوليوز 2012 - 13:21

    الكل يريد ان يتكلم باسم المغرب والمغاربة,,,صحيح انه وقت الرويبضة

  • Disputé
    السبت 21 يوليوز 2012 - 13:41

    رأيي كمواطنة مغربية يتفق تماماً مع المعطيات التي جاء بها الباحث الاقتصادي إذ ان المغربي الذي سيكون بوسعه دفع 700 dh و هذا من المفترض ان يكون اقل ثمن الافضل ان يذهب بالسيارة و سيستغرق نفس المدة و اقل ثمن
    كفا كذبا على المغاربة نحن لسنا أغنياء ماديا لهذه الدرجة

  • sahrraoui
    السبت 21 يوليوز 2012 - 13:49

    إلى من ينادي بوقف القطار المعني بالأمر كان عليك توقيفه قبل ان
    + تتم الدراسات
    + قبل نزع الملكية من الفلاحي
    + قبل بدء العمل وفتح الاواش الكبرى
    + قبل تعويض المتضررين
    + قبل وقبل وفبل ….
    أما الآن فقد فات الآوان
    انتبهوا إلى أشياء اخرى مهما منها الفساد الاداري
    الفساد الاخلاقي
    الفساد الأسري
    المفسدين انفسهم تعرفونهم ولا تحركون ساكنا
    إلى من أوصل المغرب لإلى هذه الحالة هل يتجرأ احدكم النظر إليه
    ارجعوا إلى الله وانظروا مادا ينتظر الجميع قبل موته وبعدها وهل أعد لها شيئا
    بالدارجة العيق حاضي العايق والدمدومة قاضي الغراض

  • AMAGOUS
    السبت 21 يوليوز 2012 - 13:50

    CE SONT LES MEMES QUI CONTESTENT TOUT CE QUE L'ETAT ENTREPREND.CE SONT DES SPECIALISTES DE L'OPPOSITION;DES NIHILISTES

  • مصطفى السيد
    السبت 21 يوليوز 2012 - 13:56

    المشروع هو بتمويل خارجي على الراب المغربي فما سيخسر المغاربة؟
    لمن هو ضد هذا المشروع نقول له " سير تكمش " ولاجيب لينا نتا رأس المال الخارجي وابني به مشروع لي بغيتي
    نحن نطالب بمشروع اكبر منه يربط الداخلة بتمبوكتو في شمال مالي

  • HAMADA
    السبت 21 يوليوز 2012 - 14:04

    JAI RIEN COMPRIS VRAIMMENT …

    VOUS ETES CONTRE LA DEVLOPEMENT OU QOUI?

  • azeddine
    السبت 21 يوليوز 2012 - 14:11

    2.5 مليار مبلغ ضخم جدا ،حتى في فرنسا لا نستطيع السفر فيTGV + بطاقة الإشتراك . كان بالأحرى تخصيص 500 مليون لإقتناء قطارات من ألمانيا ذات جودة عالية وتعميمها على التراب الوطني و 1 مليار في الصناعة الثقيلة أو الغذائية التي نستوردها من الخارج وهذا سيوفر فرص شغل مهمة جدا والنهوض بالإقتصاد و المليار الباقي نخصصه لمجال الصحة والتعليم العالي والإبتدائي في العالم القروي ومجال الطاقة المتجددة

  • khalid
    السبت 21 يوليوز 2012 - 14:12

    تقول واحد مثال (( اش خاصك اعرين .خاصني خاتم ا مولاي)) .المعنى واضح

  • ملاحظ
    السبت 21 يوليوز 2012 - 14:28

    و عندما بدأ الحسن الثاني سياسة السدود هاجمه معارضوه بشدة بدعوى أنها اهدار للمال العام , و لولا سياسة السدود لكنا الان نواجه خصاصا في الماء

  • مغربي
    السبت 21 يوليوز 2012 - 14:30

    يجب النظر للأمور بنوع من الشمولية التي تراعي مختلف جوانب الموضوع، فالمواقف العاطفية لن توصلنا لجادة الصواب سواء كان المشروع ايجابيا للمجتمع أم كان سلبيا.
    وأعتقد أنه يجب دعم المشاريع التنموية كيفما كانت.

  • youness
    السبت 21 يوليوز 2012 - 14:32

    هذا مشروع لا يعود على الأمة المغربية إلا بحصد مزيد من الأرواح و خسارة مالية باهضة كان من الممكن أن تستغل في مشاريع تنموية تقلل من نسبة البطالة التي ما زالت تنهش كرامة المغاربة فالأولى لشبابنا العاطل و ليس لإرضاء فرنسا على أي شكرا لك يا ملك على المبادرات التي تقوم بها.

  • مغربي في قطر
    السبت 21 يوليوز 2012 - 14:32

    صراحة هذا المشروع سيعطي دوق خاص للنقل المغربي و للسكة المغربية … لكن ميزانيته 20 ملايارات درهم و هي كثيرة ممكن أن نبني بها مدارس و مستشفيات و مساعدة الفقراء …. لكن أنا لست ضد فكرة مشروع القطار الفائق السرعة

  • موظف بسيط
    السبت 21 يوليوز 2012 - 14:33

    لقد صدقنا "بوليف" حينما نطق عن الأزمة العالمية، حيث قدر أن المغرب محصن أيما تحصين من ارتداداتها.لكن، الذي هالني هو الزيادة الصاروخية في أسعار المحروقات بذريعة دعم الطبقات الإجتماعية الهشة اقتصاديا، ثم محاولة السطو على علاوات الموظفين ذوي الأجر المحدود بدعوى توفير سيولة لخزينة الدولة، ولربما القادم أفظع من هذا وذاك…لكن عفوا، أين الريع الذي تحاربون؟ لقد وافقتم على "موازين" ودعوتم صهيونيا، ولم تحاكموا أوتصادروا ممتلكات المفسدين وإرجاعها لخزينة الدولة. ماذا عن ناهبي الرمال؟ وماذا عن ناهبي ثروات السمك، ومالكي رخص الصيد في أعالي البحار؟ ماذا عن مآل المأذونيات: في البر والبحر والجو.. وماذا عن المتملصين والمتهربين من أداء الضرائب؟ ليعلم السيد المحترم،أن الموظفين سيعانون الويلات مع القروض، لأن أجورهم رهينة سداد بناء أو شراء منازل تأوي عائلاتهم، وليست لهم إلا تلك العلاوات لسد الثغرات. لكن، إن كان تشريد عائلات الموظفين، وتجويعهم هو تنزيل مضامين نظريتكم الفذة، فمرحى بالإعتصامات والعزوف عن العمل لأنه لم يعد للهدف منه معنى.

  • تومرت
    السبت 21 يوليوز 2012 - 14:35

    اللهم يخليوه و زايدون ما غا يتلغاش حيث انه دول خليجية و اجنبية هي اللي مولت المشروع…اما الى فكرتوا زعما تعوضوا دوك لفلوس للمدارس و لما هو اجتماعي فما غا يبان والو حيث ما غا يكون غير التخوشيف اللهم مشروع يشرف عليه الملك اللي كا يخافوا منو و ما يقدوش يشفروا فيه شي حاجة+ الدول الخليجية ستمول لك ما هو مميز و يستحق التمويل و لن تمول لك ما هو واجب على الدولة فعله

  • هشام
    السبت 21 يوليوز 2012 - 14:36

    القطار لنا حلم ولفرنسة خردة يجب التخلص منه
    الدول الاروبية كلهم أتجه نحو القطار المغناطسي
    يريدون تصدير لنا مزبلتهم بثهن باهض
    فيما الفقر ينهش المغارية

  • salassib alaouin
    السبت 21 يوليوز 2012 - 14:38

    ق.س.ق قطار السرعة القصوى ضرورة مؤكدة وجب إتمام إنجازها سأأول و أثني و أثلث و أربع……من الأسباب و الحكم و الحجج القاضية بسداد رأيي:
    -الستارج-الأستراتيجيات-التي اعتمدتها المملكة المغربية في تقدمها و اقتصادياتها محكمة بما فيها سطرجة المغرب الأخضر1 و المغرب الأزرق2 و المغرب الرقمي3 و المغرب يصدر أكثر4 ….و هي مبنية على أركان تامة و ركائز و دعائم ثابتة كأنها قطعة من الأرض قد تسمرت و إلتحمت و صارت هي و الارضسواء بسواء. و على الرغم من الأزمة الإقتصادية العالمية بمفهومها المكبر بما فيه أزمة الديون الأوربية فإن نتائج تلك الستارج قد أبهرت العالم و خصوصا أنها مندرجة في إطار السياسة المغربية المنبثقة من الملكية الحكيمة المواطنة
    أثني ب جدوى قوانين المالية .فمشروع القانون المالي هو مربط الفرس هو المطار الدي يقلع به الأقتصاد المبني على تلك الستارج إما بسرعة الطائرة أو سرعة الصاروخ أو البراق…فمدونة الضرائب هي التي يجب أن تصلح أن تدرس خارج دائرة الإقتصاد حتى تكون الرؤية شاملة فليس تخفيض هاته الضريبة أورفع تلك هي الهدف من القانون . وتقديم مشروع قانون المالية محدد إما يشحن الشركات موضوع يتبع

  • Lamiya
    السبت 21 يوليوز 2012 - 14:38

    مشروع ستستفيد منه فئة معينة لا تشكل حتى 10٪ من مجموع ساكنة المغرب. بينما بالمقابل يمكن توسيع خطوط السككة الحديدية، و اصلاح الطرق الرئيسية، و بناء جامعات و تمويل مستشفيات.
    لا يحتاج المغرب لاختصار الزمن بين طنجة و البيضاء، بل يحتاج الحد من سعي حقوقه في جودة التعليم و التكوين، وتقديرٍ للكفايات الفردية.

  • Amin
    السبت 21 يوليوز 2012 - 14:42

    اذا كان حزب بن كيران يعارض في السابق هذا المشروع والان اصبح يدافع عنه فهذا نفاق سياسي
    اصبحت الان تتضح الصورة السيءة لهذا الحزب ليس فقط من خلال هذا الموضوع ولكن لمجموعة من المواقف والتصرفات من ان نال ثقة الشعب عن حسن نية منهذا الشعب الفقير

  • ILYES
    السبت 21 يوليوز 2012 - 14:45

    Moi personnellement je suis contre ce projet parce que il faut se poser la question de qui va profiter de ce TGV je dis que ce n'est pas l'immense majorité des marocains qui vont en profiter, une petite minorité qui va en profiter et ce TGV va approfondir la différence qui existe déja entre les pauvre et les riches dans ce pays !! Ce projet est un geste du roi pour sauver la France de la crise et noyé les marocains dans une dette qui va suivre des générations et des génerations!! faire une dette pour construire des hopitaux je comprends mais pour un TGV qui va etre utilis par une minorité c'est inadmissible

  • السفير
    السبت 21 يوليوز 2012 - 14:46

    المشروع ليس قرار سياسي بل غباء سياسي و اقتصادي.

  • هشام
    السبت 21 يوليوز 2012 - 14:47

    مشروع لن يستفيد منه المغاربة شييا يدخل في اطار محاولة تلميع المغرب و لو علي حساب معاناة و جوع الشعب المغربي كان بالحري لو صرفت الاموال في مشروع ربط قاري بين المغرب و اوروبا حتي يستفيد المغاربة

  • abdellah españa
    السبت 21 يوليوز 2012 - 14:51

    بسم الله الرحمان الرحيم امبارك العواشر وكل رمضان وانتم بخير

  • rachid
    السبت 21 يوليوز 2012 - 14:53

    700 إلى 1000 درهم (حوالي 100 يورو)

    واش دربهوووم الله هدو ولا شنو؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    نمشي من كازا لطنجة ب 700 درهم واش حمقو هدو؟؟؟
    واخا نكون تنشد 40000 درهم في الشهر والله منمشي ب 700 درهم وعلى قبل 2 ساعتين كفرق زعما فديك ساعتين غادي نخسر ملايين في الصفقات؟؟
    واش هاد ناس تيضحكو عليا أشباب؟؟؟ راه فعلا ها قطار خاص بفئة جد محدودة
    شكون هذا فينا إلي يمكن ليه ساعتين من التأخير تجعله يخسر 700 درهم؟؟
    إلى حسبنا مغاربة كاملين نخرجو واحد 100 ولا مكملاش وتقلبهم كلهم من آل فاسي ولا من ناس إلي قدرو يشريو مروحيات خاصة
    صراحة هاد مشروع تبهديلا للمغاربة وكان كنا حنا مغاربة إلي غادي نصاوبوه واخا سمعتكم وليني راه حنا مستهلكين فقط وندفع الملايييير فيه بدون إستفادة من خدماته غير باغين سميا ديال تيجيفي زعما باش نبانو على جنوب إفريقيا
    واش عندنا في بلادنا قرى نائية لا يصلها شيء من متطلبات الحياة خصوصا في أيام الثلوج ونريد تيجيفي في نفس الوقت غريب بلاد المتناقضات فعلا

  • ifnawi belgique
    السبت 21 يوليوز 2012 - 14:55

    الذي يتوقع إنجازه بتكلفة إجمالية تبلغ 20 مليار درهم (2.5 مليار دولار). وسيقلص القطار، موضوع الجدل، المدة بين الدار البيضاء و طنجة (أكبر مركزين اقتصاديين في المملكة) إلى ساعتين و10 دقائق عوض أربع ساعات و 45 دقيقة.

    وقالك رئيس الحكومة صندوق المقاصة.إلى صاوبتوtgvغدي يركب فيه الفقير؟كل واحد منا يعلم
    تمن تداكرtgvلي مبرعين إبقاو مبرعين.بهدا المبلغ كان من الأحسن تزيدو فلوطورت ليشمل كل
    المغرب ونتفادى ما تنسبونه من حوادت السير للسائقين والحالة الميكانيكية للسيارات.
    أو تجهيز المستشفيات لي فيها غير الإسم.
    أو توصلو الماء لسكان القرى.
    حنا في2012وباقي كنتكلم على الماء،الضوء،الإستشفاء،الفقرالمدقع…….
    هنا فين خاصنا القرارات بسرعةtgvإلى حققناها نديرنفق تحث الماء مع إسبانيا

  • سوق البشرية
    السبت 21 يوليوز 2012 - 14:57

    شخسك العريان الخاتم امولاي بحال هدا النوع من القطار يستحق مسؤولون دوي الضمائر الحية
    واش اعباد الله البارح وقعت كارثة اشتعلت النيران في القطار الاتي من الرباط اتجاه فاس و المشكلة هي ان
    الحادث وقعت خارج مدينة سيدي قاسم في القفارالخالي وبدء الخلع و الهلع بين الناس
    لم يحاولوا المسؤولون بارسال الحافلات لتتمت السفر بل الناس هم من يبحتوا على اي وسيلة للوصول الى
    ديارهم

    هل فعلا مثل هده المؤسسة تستحق القطار فائق السرعة
    اتمنى من هسبريس اظهار هذا التعليق ورمضان كريم لكافة المسلمين الموجودين في هده الكرة
    الارضية

  • marrakchi
    السبت 21 يوليوز 2012 - 14:59

    ce gouvernement rend la vie infernale èconomiquement et socialement ,alnsi le chantage permanent du climat de peur que vit tous les Marocains.
    Ce n'est pas avev les islamistes que le Maroc s'inscrira dans des valeurs universelles.C'est faux et archi faux.

  • marocain
    السبت 21 يوليوز 2012 - 15:14

    il faut savoir que le tgv est plus cher meme pour les pays developpé alors que peut on dire pour le maroc ?
    le Maroc prend bien en charge la quasi-totalité du budget du TGV estimé à 25 milliards de DHs. Notons dores et déjà que seuls 75 millions d’€ seront donnés par la France pour ce projet ce qui revient à 4% du coût total. Le reste devra être financé par le Maroc soit en cash soit par emprunt.

    En gros, le tiers proviendra du budget de l’Etat (donc de la poche des marocains) , et on laissera aux générations futures le soin de payer les deux tiers restants.

    Le budget du TGV impactera ainsi les capacités du royaume à investir dans d’autres projets plus viables économiquement et plus prioritaires par rapport au train le plus rapide au monde. Tout cela pour pouvoir relier casa à Tanger en 2h10
    on peut réaliser bcp de choses avec les 25 milliards DH par exemple:5000 écoles ou 3000 lycées en zone urbaine ou 25000 écoles en zone rurale ou 6000 hectares viabilisés de zones industrielles

  • امازيغ امازيغ
    السبت 21 يوليوز 2012 - 15:15

    اهلا بمناهضي التنمية في المغرب

  • YOUSSEF
    السبت 21 يوليوز 2012 - 15:16

    اودي الله يهديكم تصحابكم الا متدارش tgv فلوسو غادي يديروا بيهم شيحاجا اخرى. راه فوق80% فلوسو PRIVE. راكم تاتشوفوا شكون لي غادي يمولو فالصورة.

  • الميريكاني
    السبت 21 يوليوز 2012 - 15:18

    وكان الإنسان أكثر شىء جدلا…..
    صدق الله العظيم..

  • index
    السبت 21 يوليوز 2012 - 15:18

    و المعارضون هم ؟
    مراهقون على صفحات فايسبوك لا يدرون كيف سيمول المشروع و من شارك في تمويله و لمادا كل ما يعرفونه هو ترديد جملة أموال الشعب

  • sanaa bahjaou ines
    السبت 21 يوليوز 2012 - 15:20

    nous les marocains on ne mérite méme pas un train a charbon il faut pas oublier que ce projet s'il est annulé il n'yaura ni TGV NI 2.5 milliard de dirhams car plus de60 pourcent est finançé par des fond du golf est l'état français qui veut aidé alstom par l'intermédiaire de ce projet car il est interdit par l'union européene que l'etat français injecte de l'argent directe dans une société en dificulté alors soyons raisonable est saisissons cette opportunié qui n'est pas donner a beaucoup de pays qui ont notre méme niveau de vie

  • mohamed
    السبت 21 يوليوز 2012 - 15:28

    يجب ان يتوفر للتي جي في جميع الظروف الملائمة له من بينها:
    العقلية الادارية واللتقية, لان العقلية الحالية لم تنجح حتى في تسيير قطار (الويسترن)
    فما بالك التي جي في.

  • hassan
    السبت 21 يوليوز 2012 - 15:30

    الى كانت ثمن التدكرة بين 700درهم والف درهم غالي بزاف شكون غدي يركب فيه غير طبقة البورجوزية اما الطبقة العادية غير تبقى تشوفو من تيساع

  • جمال
    السبت 21 يوليوز 2012 - 15:31

    [ باعتبار تكلفته المالية الكبيرة التي يمكن أن يتم استغلالها في بناء آلاف المدارس في القرى المغربية، حيث يضطر التلاميذ هناك إلى قطع مسافات بعيدة للوصول إلى مدارسهم بسبب قلة المدارس وغياب وسائل التنقل إليها]
    آلاف المدارس ،آلاف المستشفيات،آلاف الخيريات…ما لقينا الخير في الموجودين الآن مابقى عاد زيدو هم على هم …من أين لكم تمويل هذا الجهد الاجتماعي؟ من كنوز فقهاء سوس…يبدو أن هناك [رويبضات] جدد يفهمون في الشؤون الاقتصادية والاجتماعية أحسن من الخبراء أو يمكن أن أقول أن هناك طالبان في المغرب تريد إبقائنا في العصر الحجري

  • othmane
    السبت 21 يوليوز 2012 - 15:31

    وزير يأخد تحت الطاوله 10 ملاين شهريا و هدا فقط متال 1 وتقول صعوبة تمويل المشروع ؟؟
    أ سيدي لفلوس مجوده ضايعه ضايعه أو غادي تسرق لا محاله ألهم في ت ج ف .

  • hassan
    السبت 21 يوليوز 2012 - 15:35

    " الحكومة السابقة صادقت عليه وبالتالي لا يمكن للحكومة الحالية التراجع عنه"
    المرسوم الوزاري للتشغيل 2011?? ولا tgv ?? ولا المحضر 20 يوليوز??

  • said louarzazi
    السبت 21 يوليوز 2012 - 15:35

    الصاراحة مابقينا فاهمين والواااا !!!!!!

  • Reda
    السبت 21 يوليوز 2012 - 15:36

    .Ce projet et un mauvaise affaire pour le Maroc

  • HUNTER X HUNTER
    السبت 21 يوليوز 2012 - 15:39

    المغرب بحد داته قطار فائق السرعة في التخلف،فالتي جي في آخر ما يحتاجه الشعب المغربي الفقير المضحوك على دقنه، بلد حيث التعليم فيه تعتيم،والصحة فيه قلة صحة، والدخل فيه ضرب من البخل آخر ما ومكن أن نحتاجه هو تي جي في إن اليابان حينما أرادت التقدم لم تقم بشراء التي جي في بل سعت لصناعته بينما المغرب الذي يعجزه ثقب ابرة وما دون ذلك يريد مزاحمة الدول العظمى باتي جي في طفرناه بكري أش خاصك ألعريان آيفون تي جي في أمولاي.

  • صقر الصعاليك
    السبت 21 يوليوز 2012 - 15:46

    الـ "تي جي في" في المغرب نكتة،
    ما يمكن يناسبها غير المثل الشعبي :
    أشخصك العريان ؟ خصني الخاتم أمولاي.
    كاين ثلاثة أسباب كتفضح الضحكة
    ديال "تي جي في" في المغرب.
    الأولى أن الطرق الرابطة بين مناطق المغرب النافع والمهمش،
    مازال كتفكرنا بطرق القرون الوسطى أو كفس.
    الثانية أن "تي جي في" سيكون في خدمة طبقة محدودة جداجدا من نخبة المجتمع.
    و الذي يشكل 10 في المية ويسيطر على خيرات 90 في الماية.
    على عينك أبن عدي وباسم دولة الحق و القانون.
    الثالثة وهي الثابتة، أن حساب الجدوى والمردودية بلغة الاقتصاديين لهاد "تي جي في"، بعيدة المدى ولا بد من اتظار قرون وقرون لوصول الغاية منه ، بالمقارنة مع مشاريع بسيطة وبكلفة أقل، يمكن أت تحقق عائدات اقتصادية ضمن رؤية تنموية هيكلية، فتستفيد منها القاعدة العريضة من مثلث برمودا.
    "تي جي في" ضحكة واش من ضحكة، على المغرب العام باسم المغرب الخاص، ماشي راهم بداو كيخوصو البلاد على قياس العباد،و البيعة راها وصلت للغرب وكانت الاراضي السلالية والجموع في خبر كان.

  • فريد أبو حديد
    السبت 21 يوليوز 2012 - 15:50

    فرنسا تعتزم بناء أكثر من 2000 كلم من خطوط التيجيفي إلى متم 2020، هذا يدل على أنها لم تتخلى عن مشاريعها في تمديد الشبكة، السنة الماضية فقط دشنوا مقطعا من خط رين رون، إسبانيا كذلك
    دول فقيرة مثل المغرب تخطط إلى إنجاز التيجيفي و ربما قد تسبقنا إليه مثل الفيتنام
    دول في طريق النمو كتركيا وضعت رهان بناء التيجيفي و هو ما تحقق لها و تعمل على توسيعه
    كل الدول التي تسعى إلى النمو تضعه ضمن اهتماماتها، لكن حين يحاول المغرب السير في نفس الطريق يجد مسؤوليه أن يحابوا العقليات أولا التي لا تملك إلا عبارة آش خاصك العريان
    المغرب في حاجة إلى التيجيفي و الترام و الميترو و القطع مع كل الوسائل البدائية في النقل،

    القطار الفائق السرعة انطلق، حاولوا إيقافه إن استطعتم

  • Abou Doulama
    السبت 21 يوليوز 2012 - 15:53

    النقاش البيزنطي الدائر منذ مدة حول tgv يذكرني موقف اللوبي المعارض بفتاوى فقهاء مغرب القرن التاسع عشر حول "بابور البر" اي القطار
    سبحان الله ما اشبه اليوم بالبارحة !

  • abdellah
    السبت 21 يوليوز 2012 - 15:54

    بناء مدرسة او منتجع سياحي او زيادة قطارات جديدة او او او هذا كله من اجل عرقلة مسيرة التطور التي يشهدها المغرب بقيادة ملكه الشاب جلالة الملك محمد السادس حفظه الله واعانه وسدد خطاه لما فيه خير هذا الوطن . على هؤلاء المعارضين المعاكسين لتنمية البلاد وتقدمها ان يعوا بانهم ليسوا وحدهم في المغرب وليسوا وكلاء او اولياء على الشعب المغربي حتى يقرروا ما يحبون ويرفضوا ما لا يشاءون . ان هؤلاء المعاكسين لا يمثلون حتى جزء واحد من الالف من سكان هذا الوطن وهم ينطلقون من مبدا خالف تعرف من اجل فرض وجودهم والوصول الى اهدافهم وهذه مؤامرة مكشوفة . اننا كمغاربة احرار محبين لوطننا ولملكنا ولتقدم وتطور بلادنا نثمن كل الخطوات التي يقوم بها المسؤولون عن هذا الوطن وفي مقدمتهم ملك البلاد حفظه الله اراد من اراد وكره من كره . القرار يجب ان يكون ل : 32 مليون مغربي وليس لجمعية او مجموعة ناشطين او زمرة 20 فبراير التي لا تمتل سوى نفسها وترفضها كل مكونات الشعب المغربي .

  • albert
    السبت 21 يوليوز 2012 - 15:56

    le tgv est un projet de grande envergure que seul un specialiste économique a le droit d'en discuter les retombées b&nifiques sur le pays.quand aux pecheurs dans les eaux troubles ils n'ont qu'à s'abstenir.chaque projet demande des sommes considérables pour le réaliser mais il faut voir aussi les sommes qu'il va faire gagner au pays.si on ne tente rien on a rien.la port de tanger med et les autoroutes du maroc ont mis le pays parmi les pays les plus développés en logistique.un politicien qui spécule sur l'échec d'un projet économique avant sa réalisation n'a qua changer de métier.

  • محضري
    السبت 21 يوليوز 2012 - 15:56

    " والحكومة السابقة صادقت عليه وبالتالي لا يمكن للحكومة الحالية التراجع عنه" هذا كلامك عن TGV فما هو كلامك عن محضر 20 يوليوز ألم يكن إلتزاما للحكومة السابقة أم أن فرنسا طرف لا يمكن التراجع عن للإلتزامات الحكومية معه عكس المعطلين

  • واحد الرجل
    السبت 21 يوليوز 2012 - 16:02

    و القطار ذو السرعة العادية ؟؟

  • اكملوا المشروع لا للرجوع
    السبت 21 يوليوز 2012 - 16:06

    من يعارض المشروع هي الجزائر حسدا وغيرى وحتى تري المغرب يعيش فقط في التخلف ولايقارن شعبها المغرب بالجزائر وهي دولة البترول والغاز والذهب..اكملوا المشروع والي الامام ولا للرجوع

  • le maroc
    السبت 21 يوليوز 2012 - 16:14

    mais qu'ils sont bêtes ces gents
    La France donne gratuitement dans ce proget 900 d'euro
    les USA et le moyen d'orient participe dans 80 % du reste
    le maroc n'a donné que 20% du projet c'est à dire que 20 million de Dh
    Vous avez oublié que ce projet va créer des emplois et va attirer de l'invistissement
    vous voulez quoi des ânes pour se déplacer
    vous voulez être comme Afranistane
    Par fois je dis j'ai bien de la chance de ne pas faire ma vie au Maroc
    Vivre au milieu des gents bêtes non et non

  • ahmed el mekensi
    السبت 21 يوليوز 2012 - 16:15

    الخبر عن جريدة المانية وهو البلد المستاء جدا من فوز فرنسا بالصفقة المغربية وعارض مشروع تمويل البنك الاوروبي ! كل من يتحدث عن "التجيفي" داخل المغرب لا يفقه في التنمية ولاالجيواستراتيجية ولاحتى "واو" الطبال; مجرد بابغاوات…

  • hassan
    السبت 21 يوليوز 2012 - 16:17

    جميعا من أجل إلغاء هذه الصفقة المشبوهة

  • F-16
    السبت 21 يوليوز 2012 - 16:22

    السلام عليكم جميعا ,مشروع جميل جدا , ولكن سيكون غالي التكلفة وبهيظ , وهل المغاربة جل الفئات سيسافرون فيه ???? بالنسبة للسياح عددهم بدا يتقلص لسبب الازمة خاصة في اوروبا , حتئ ولو اتوا عندنا السياح فانهم يراعون الان الئ الاثمنة المنخفظة في شتئ المجالات , وهل يمكنهم السفر علئ متن هاذا القطار السريع اللذي يبقئ سعر تذكرته مرتفع الثمن , يجب علئ المسؤولين التفكير جيدا في هاذا المشروع , انا في نظري ثمن قطار السريع , بهاذا الثمن يمكننا عصرنة جل القطارات التي توجد في المغرب مع بنية تحتية اخرئ مثل بناء قناطر وسكك حديدية تربط مدن باخرئ الخ ……من المشاريع , ويجب علئ المسؤولين التفكير جيدا لما فيه خير للعباد والسلام

  • البشير الادريسي
    السبت 21 يوليوز 2012 - 16:36

    ياسادة أعطوا الاسبقية لجنوب المغرب, وذلك بربط عاصمة الجنوب مراكش مع الاقاليم الجنوبية خدمة لعامة الشعب المغربي, أما القطار الفائق السرعة فلن تستفيد منه الا فئة محدودة, اليس كذلك؟
    ودي لكم, ورمضان مبارك ميمون.
    البشير الادريسي, ستوكهولم

  • samir de Frankfurt
    السبت 21 يوليوز 2012 - 16:40

    قبل كل هذا يجب أن تحل المشاكل الإجتماعية…….
    وشكرا

  • سلمان سلمان
    السبت 21 يوليوز 2012 - 16:42

    القطار فائق السرعة يعتبر احدى العناصر المادية للثقافة لأنه من صنع الانسان.الأساس الرئيسي للثقافة يوجد في عقول الناس وليس في أي مظاهر خارجية.هذا القطار هو نتاج لسلوك ثقافي .علينا أن نضع في أذهاننا أن الثقافة هي سلوك وأسلوب حياة،TGVهو تاج لسلوك انساني في ثقافة معية.لولا الانتشار الثقافي لبقيت عد مجتمعات في العصر الحجري:فالعزلة تعني الركود والاتصال يعني النموولكي ينموالمجتمع عليه ان يشجع انتشار الاختراع ،لأن وضع الحواجز أمامه يوجه المجتمع نحو التقهقر.
    * في القرن19عارض ملاك الأراضي الزراعيةفي أوربا، انتشار السكك الحديدية لأنها كانت في رأيهم تنهب الأراضي وتهرب الثعالب وتخيف الخيول وتتسب في جنون الناس.لكن تم فرضها فساهمت في نمو أوربا واستفاد منها المعارضون أنفسهم
    * نتأسف حاليا على معارضة مغاربة وخاصة الفقهاء، خلال ق18و19،لادخال مظاهر التقدم الأورباوي،بمبرر فك الارتباط بالكفار،والتي كانت من الممكن أن تساهم في التقدم
    * نخاف أن يتهكم منا أحفادنا ،مستقبلا ،على معارضة TGV ،باعتماد مبررات واهية،فالمجتمع في حاجة الى هذا العنصر الثقافي الجديد،كما الترامواي،فليس هناك أي بديل.

  • yassineyista
    السبت 21 يوليوز 2012 - 16:43

    هذا راجع بالاساس الى غياب الحكامة الجيدة فبدل استغلال هذا الغلاف المالي الكبير في مشاريع التنمية و دعم البنيات الاساسية و فك عزلة القرى النائية يقوم مسؤولونا الجبناء بتبذيره في مثل هذه المشاريع التي لا طائل من ورائها عكس ما يدعون سوى تكريس الفوارق الاجتماعية و تهميش فئة واسعة من المغاربة

  • محمد
    السبت 21 يوليوز 2012 - 16:51

    هذا ما ياكد بان المغرب ما زال مستعمرا ولا يخدم الا مصالح السياح . اما المواطن البسيط فليس عليه الا ان يشاهد خيرات بلاده يستمتع بها الاجنبي تحت ذريعة انه لا يملك المال الكافي , حتى نساء هذا البلد اصبحن يخدمن نزوات السائح , وليس على المغربي الا اغتصابهن لانه لا يستطيع الزواج منهن . تم تخرج تلك الجمعيات النسائية لتطلب ان يزج به في السن ,
    المشكل في هذا البلد اعمق من ذلك المغرب بلد للاجانب فقط
    رمضان كريم

  • HAMID
    السبت 21 يوليوز 2012 - 16:56

    سوء التسيير شيء طبيعي في المغرب ،يكفي النظر لمن يحكم البلاد…سيظل الفقر و التهميش و قلة البنى التحتية سيمة من سيم المغرب لانه بكل بساطة من يحكم البلاد ليس مستعدا للتغيير و لا للجدية

  • مبيد العفاريت
    السبت 21 يوليوز 2012 - 17:06

    لامغرب بدون حياة للمغاربة في رفاهية
    نحن لسنا ضد المشروع الحضاري
    و لكن ضد المشروع الذي يستفيد من استثماره العفاريت بدل الشعب
    من جهة الاجانب في تسويق منتوجهم
    و اهل القصر و اصدقاء الملك مصاصي الدماء
    و المسؤولين السامين
    و كفى
    لا الشعب
    هذا حتى المداخيل لا للشعب

  • احمد
    السبت 21 يوليوز 2012 - 17:20

    حزب العدالة والتنمية غير كثيرا من واقفه التي تبناها قبل الانتخابات. لمذا يتعاملون بالانتقاءية فيما يخص الملفات التي صادقت عليها الحكومة السابقة الحكومة السابقة صادقت كذلك على التوضيف المباشر لحاملي الشواهد. لماذا تراجعت هذه الحكومة على هذا القرار ولم تتراجع عن مشروع TGV?? هذا دليل على ان الملفات الحساسة ليست بيدها. المستفيد الاول من مشروع TGV هو فرنسا وشركاءها خارج المغرب. المغاربة في حاجة ماسة الى ماء وكهرباء وبنية تحتية كالطرق والسكك الحددية العادية والمتشفيات والمدارس والمعامل والمزيد من السدود.

  • azenzar
    السبت 21 يوليوز 2012 - 17:22

    أنا حتى ألان لا افهم ولا استطيع إدراك كيف يفكر العامة من رواد هسبريس ولا كيف لا يرون ان هدا المشروع فاشل
    يمكن ن افهم حسابات السياسيين لاكن العامة المدافعون عنه حقا لا افهم
    ممكن بما ان الأغلبية صوتت على العدالة و التنمية
    فهي ترى انه لابد من تبني قرارات لحكومة ولو كانت خاطئة
    او ربما يريدون فقط ان يقال ان المغرب يتوفر على TGV.
    او يمنون النفس يوما بركوبه
    يريدون ربما تسويق صورة عن المغرب غي التي هو عليها
    في فرنسا ركبت TGV عدت مرات بين باريس و لييل وكان الثمن يناهز 80 اورو دهاب و اياب فهل عامة الناس قادرون ان يدفعوا هدا التمن بين البيضاء و طنجة CTM اوغالية
    ركبت الحافلة بين مكناس وطنجة استغرقة الرحلة 6 ساعات الطريق ضيق وخطير
    لاقطار في جنوب المغرب
    لحاصول اش خاصك العريان

  • ابو ايوب
    السبت 21 يوليوز 2012 - 17:22

    نعم لبناء المدارس و المستشفيات الخ.. ولكن المسؤولين والمقاولين في المغرب سيسرقون تلك الاموال و يحولون جزئا الى جيوبهم و الاخر الى بنوكهم في سويسرا كالعادة
    من الأحسن ان يتم المشروع دون إقحام مافيا القصر الحكومة او مافيا العقار.
    النتيجة اننا سنرى قطارا فائق السرعة بين طنجة و الدار البيضاء

  • abdo
    السبت 21 يوليوز 2012 - 17:28

    أتحدى أياً كان في المغرب قادر على وقف هذا المشروع ، لابنكيران ولا الحكومة برمتها ، لأنه بكل بساطة هذه الأمور خارجة عن نطاق السيطرة … فحتى أن مهرجان موازين عارضه الملايين من المغاربة وثم تتبيته (بالقوة) ، لأن النظام دخل في سياسة جر الحبل مع مطالب الشارع ، وأي تنازل مهما كانت أهميته قد يعطي إحساسا بالهزيمة ، حتى ولو كان هذا المشروع قد يجر الخراب والدمار على البلد … ومعارضة تي جي في هو مضيعة للوقت .

  • Mohammed
    السبت 21 يوليوز 2012 - 17:29

    Les voleurs (légaux) ont pris plus d'argent que le coût du TGV. Il faut moderniser nos infrastructures et notre mode de transport. Le TGV est une innovation qui rapportera beaucoup au Maroc. Se familiariser avec les nouvelles technologies est une nécessite vitale pour l'économie Marocaine. Ceux qui contestent le projet sont les mêmes qui font peur aux touristes et investisseurs étrangers. Il veulent asphyxier le pays

  • صنطيحة السياسة
    السبت 21 يوليوز 2012 - 17:32

    شخصيا وكمستقل للقطار بين الرباط وطنجة ، أستاء جدا من الجدمة التي يقدمها ،تأخيرات غير مبررة ، مواعيد غير محترمة ، الوقت المستغرق جد طويل ( خمس ساعات) كأنك تسافر على دراجة نارية ،اضافة الى غلاء التدكرة (150درهم مقابل 60درهم في الناقلة) .

    مع دلك أفضل TGV لا لشئ سوى أن المال ادا لو نصرفه في هدا المشروع فسوف يتم تبديره في تفاهات وتقاسمه بين المسؤولين دون أن نجد له أثرا … وأحترم الرأي الدي يقول بالغاء المشروع …

  • fayk
    السبت 21 يوليوز 2012 - 17:41

    مشروع قطار تي جي في يجب أن يمتد من طنجة إلى دكار ومن أكادير إلى القاهرة ومن القا هرة إلى جنوب أفريقيا أيها المعارضون كفى كفى مشروع السكك الحديدية يجب أن ينطلق إلى كافة المدن المغربية كبقية المشاريع الكبرى بالمملكة كبناء السدود
    والطريق السيار وصناعة المعادن وتطويرها وووومن فضلكم إنسواآلأمر نريد إستثمارات أخرى في جميع المجالات يابني آدام؟؟؟

  • fidel marocain
    السبت 21 يوليوز 2012 - 17:45

    ils disaient la meme chose des autouroutes et tramway il y a des marocains qui ne cherchent que revenir le pays en arriere et ne pas voir la maroc se developper je me demande des fois est ce qu ils sont des vrais citoyens ce sont ces grand projets qui vont nous permettre un develeppoment durable et qui va creer de nouveaux postes de travail il n y a pas un progres sans infrastructure

  • the best
    السبت 21 يوليوز 2012 - 17:47

    المشروع جاء ليحل "أزمة الفرنسيين وليس المغاربة …

    "ملامح استفادة فرنسا من المشروع بدأت تتضح" وذلك من خلال توظيف عشرات المهندسين الفرنسيين في المشروع، وبأنه أنقذ الكثير منهم من شبح البطالة…

  • B-M. el-Alia-Mohammedia
    السبت 21 يوليوز 2012 - 17:48

    Malheuresement nous savon pas que le Maroc est le dernier pays que la France colonise. elle est notre maitresse et nous sommes ses serviteurs. ces hypocrites finiront par tailler notre pays en pièces. Ils protègent la dynastie qui les favorise aux détriments des vrais interêts du royaume
    Avant leur arrivée en colonisateur, le Maroc était un empire, aujord'hui ce n'est q'un simple royaume aux frontières contèstées, dans une situation de ni guerre ni paix avec nos frères de l'est, et ceci bien avant le conflits saharien. Notre pays est hipotèqué, je me demande s'il nous appartient encore

  • assomar
    السبت 21 يوليوز 2012 - 17:50

    اش خاصك العريان ؟TGV ا مولاي.

  • Abu Abderrahmane
    السبت 21 يوليوز 2012 - 17:56

    هل صار الإعلام الواجهة الأخرى لتصفية الحسابات؟ لماذا تتدخل DW في موضوع لا يهمها لا من قريب أو من بعيد، هل الألمان أكثر حرصا منا على مصالحنا؟ أم إنهم يؤلبون الرأي العام ضد المغرب لأنهم لم يستطيعوا الظفر بالمشروع؟  

  • Horroani
    السبت 21 يوليوز 2012 - 18:03

    النقاش حول TGV اصبح موضوعا للمزايدة السياسية لا اقل و لا اكثر. المقال يخلط بين ما هو اقتصادي استثماري و بين ما هو اجتماعي. القرض اللذي سيتم به تشييد المشروع يستفيد من عدة امتيازات و ان هدا القرض لولا المشروع لما كان. لم تعد هناك قروض تعطى لبناء المدارس و المستشفيات لان هدا النوع من المشاريع الاجتماعية لا تسدد الدين و لا تقدم اي ضمانات للبنوك الدولية. كما ان هذا المشروع سيحرك الاستثمارات الداخلية باعتبار ان 80% من المبلغ ستصرف داخل المغرب كما انه سيدخل تقنية صناعية جديدة للبلد.

  • boujemaa
    السبت 21 يوليوز 2012 - 18:16

    il n'y a que la france qui peu fire se proget il y a lainsi de suite a chine et autre pay qui peuvent le faire et moin chere si vous voulez vraiment travailler il fallait prolongé les rails vers agadir ouarzazate zagoura essaouira et ainsi de suite pourquoi faire se cadeau à la france

  • M.Y
    السبت 21 يوليوز 2012 - 18:17

    باختصار عبد السلام عندو صح !

  • سمهروش
    السبت 21 يوليوز 2012 - 18:39

    عمق المشكل قائم يكمن في تمويل المشروع . وكما قيل في احد التعاليق فالمغرب دولة القرارات الفردية. حتى نرضي المعارضين والمدافعين عليه لي لكم الاقتراح التالي: المشروع ينجز ويتم تمويله من الميزانية المخصصة للقصور. ميزانية الدولة تخصص سنويا 2.500.000.000 درهم . بهده الميزانية يمكننا ان نؤدي تكاليف المشروع في عشر الى اثنى عشرة سنة. اعلى خاطركم دابا؟ اما معارضة العدالة والتنمية فلا مصداقية لانها تشبه المعارضة الداخلية لسوريا الاسد.

  • iMac
    السبت 21 يوليوز 2012 - 18:49

    Le project du TGV est exorbitant Mai's il faut aussi voir le Bon cote. Des choses:
    1 il va y avoir de la creation d emplois de tous niveaux.
    2 investissements nouveaux lies a cette industrie
    3 cela engendrera une augmentation de salaries et de niveaux de vie des travailleurs.
    4 diminution de traffic routier entre Casablanca et tanger.
    5 overtures d' opportunities d affaires entre case et tanger( restaurants, centers commercials hotels, etc…
    6 importation de nouvelles technologies liees a cet investissement.
    7 encouragement de tourisme national , les tangerois visteront Casablanca et les casablancais voyagerontplus facile ment a tangers.
    Il faut SE concentrer sur le Bon cote des choses et visionner les opportunities qui s ouvritonta tous les marocains.

  • أبو مصعب
    السبت 21 يوليوز 2012 - 19:03

    مشروع TGV رابح – ناجح
    هناك بعض الناس يتكلمون ياليقين وكأنهم يعلموون الغيب، أو أنهم سافروا إلى المستقبل ثم عادوا ليحكوا ما رأوا، أو أن الوحي يتنزل عليهم، رجاء لاتصادروا رأي الآخر الذي يرى أن التنمية لها عدة مقاربات، والكلام عن كون هذا المال المخصص للقطار السريع يجب أن يستثمر في مجالات أخرى كلام عار من الصحة لأن في الأصل المستثمرون اتفقوا على هذا المشروع للقطار السريع وأبرموا شراكتهم مع المغرب. ارقدوا على وسادتكم فالمشروع سيتم وستنكشف الأيام جودته ونجاحاته الباهرة وأن محمد السادس نصره الله وأيده لما هو خير لهذا الشعب وهذا البلد ، أنه كان على صواب وهو صاحب الفضل، والرابح الأكبر هو الشعب المغربي والأجيال المقبلة أكثر من سلفها.
    هذا المشروع رابح من حيث توفير الثروة وناجح من حيث توفير الوقت واقتصاد الجهد إن شاء الله.

  • khalid taza
    السبت 21 يوليوز 2012 - 19:09

    يبدو أن الحكومة تريد أن تمول القطار فائق السرعة من جيوب الفئات الشعبية و الفقيرة من خلال اعتماد زيادات في الوقود و من خلاله في جميع المواد الأساسية الأخرى.
    اللهم هذا منكر.

  • Marocain
    السبت 21 يوليوز 2012 - 19:11

    Au N° 20
    En faite tu veux avoir au Maroc des ânes qui trainent des charêttes. Comme ça ils n'auraient que les pauves qui en profite
    parce que ceux qui ont les moyens ils vont prendre des taxis
    Donc si je revient à votre propos le projet des ânes n'est profitable pour tout le monde
    Je pense que t'es bête
    Deuxièment : dans le projet du TGV le maroc n'a donné que 20 %
    je pense aussi à toi et à ceuw qui sont contre le progrès devraient aller vire en Afrinistane

  • saif
    السبت 21 يوليوز 2012 - 19:22

    هل هناك عقول تدرك مايحتاجه الشعب المغربي أم لا ؟
    المغرب يفقد المحاسبة والمسؤولية لا بديل لنا إلا الخنوع والركوع!
    هذه الميزانية وهذا الرقم جد عالي ولا يرقا إلى ماينتضره الشعب البئيس
    الدي يعيش على حافة الموت البطيئ يستحضر لاصحة لا تعليم لا قضاء لا صحافة حرة بمعنا الكلمة
    إهضارأموال الشعب على الملأ ،هذا المشروع يجب أن ننتضر كثيرا كي نوفر للشعب المغربي
    متطلباته الأولية ثم ننظرإلى الكمليات.

  • إلى 73 - Abu Abderrahmane
    السبت 21 يوليوز 2012 - 19:24

    الألمان ليسو بحاجة لتمويل مثل هذا المشروع وأعتقد حتى لو طلبتهم لن يستجيبو لأنهم يفكرون بالعقل وليس بالربح السريع مثل الفرنسين + الألمان يملكون الثقنيات الحديثة التي لا تملك فرنسا منها حتى 5 في المئة فالألمان هم مخترعو القطار المغناطيسي الرائع الذي يوجد بدبي أيضا
    الألمان صعابين أعمي وثقافتهم كبيرة ولم أرى في أروبا من هو أعدل منهم فهم قد إعترفو بالحضارة الإسلامية العربية في الإخترعات والإبتكرات أيام الحكم الإسلامي وقامو بعمل برامج خاصة لذلك فعند رؤيتها صدمت أنهم يعترفون بما قام به أجدادنا المسلمين للعلم ليس مثل فرنسا التي لا تريد الإعتراف بجرائمها المرتكبة في حق شعوب شمال إفريقيا
    أفيق أصحبي فيق

  • HASSAN
    السبت 21 يوليوز 2012 - 19:31

    كم تمنيت ان اكون متفائلا مثل اصحاب التعاليق التي تؤيد االمشروع ولكن
    الفرق بيننا شاسع ولا مجال للمقارنة بين نظرة المؤيدين وغير المؤيدين حول هدا المشروع
    ولا مجال للمقارنة بين الفقير والغني فالفقير يتمنى ان تنجز مشاريع لكي يعمل فيها ليصون كرامته وعرضه وليقي نفسه من الجوع نعم جميل مثل هده المشاريع ولكن ليس في مثل هده الظروف حصوصا اداكان جزء من تمويل هداالمشروع من المال العام القراراتخد في ظروف خاصة وسواء اعترضنا ام لم نعترض فالمشروع سيتم انجازه لان من اتخد القرار ادرى بهدا االامر وليس من الصواب ان يتحمل الفقراء تبعات السياسات غير الرشيدة التي يتخدها بعض المسؤولين

  • ابنادم
    السبت 21 يوليوز 2012 - 19:36

    مرحبا بالتي جي في
    يوم اعلن عليه بوتفليقة تقلق وتهجم على فرنسا وقال ليهم علاش ماديروهش هنا في جزائره المهم يحلقم العديان مرحبا به
    اما البز راه مافاهمين سياسة شادينها من رقبتها والاقتصاد بزاف عليهم
    اليسار منين كان في المعارضة كان تينوض الروينة ضد الخوصصة ومنين فتح الله ولا وزير المالية باع كل المؤسسات العمومية كلام الليل يمحيه النهار

  • mohajire
    السبت 21 يوليوز 2012 - 19:38

    كَالُّوا آَشْ خصَّكْ آَلْعَرْيانْ كَالُّوا خَصْنِي لَخْواتمْ آمُولايْ ؟لازالت المرأة المغربية تلدْ في الطّريق الرّابطْ بين القرى والمدينة؛والطفل المغربي يمشي كيلومترات ليصل إلى المدرسة،وصاحب الشهادة العليا لايجد حتى درهما لشرب القهوة يعول على والده أو أمّه،الشعب يريد ظمان قوة العيش،يريد الأمن ،يريد بناء حياة زوجية،وأنتم المسؤولون لايهمكم سوى إرظاء مطامع أسيادكم على حساب الشعب المغربي ؛

  • rachid
    السبت 21 يوليوز 2012 - 20:06

    كعادته المخزن وغبائه المنقطع النضير لايتوقف بدلا من تصرف هاته الاموال في خلق صناعة تقيلة تشغل 20 مليون عاطل وبناء الجامعات واصلاح التعليم نجده وكعادته يهدر اموال الشعب يميننا وشمالا، الخنونة والعكر

  • مواطن مجهول
    السبت 21 يوليوز 2012 - 20:11

    المغرب حديقة فرنسا الخلفية, تفعل فيها ما تشاء, وعمال هذه الحديقة رضعوا من امهم فرنسا وترعرعوا في احضانها, فكيف لهم ان يخالفوا اوامرها? وبنكيران ملكي حتى النخاع حسب قوله فكيف له ان يخالف هو بدوره ما اشير له به? الكل يلبي لبعضه البعض طلباته عدا المواطنين العزل الذين لا يجدون مفرا من دفع فواتير هؤلاء التماسيح

  • Alhaqani
    السبت 21 يوليوز 2012 - 20:11

    Être pour ou contre ce project ne change rien,car et
    simplement le peuple marocain n'est pas concerne ce project sera fait pour les touriste(euro et de golf)comme ca ils pouront beneficier de tanger et de casa dans un meme jour.et passer a Marrakech.le Malheur et que un moieties du marocain de fes a outdated l'oncf utilize encore des locomotives diesel et dans certaines partie la vitesse ne depasse pas 10km/h … En plus ne parler pas si voussoirs Sachez que ds 80%du territoire le moyen du transport c'est le T-hmar hachakoum….

  • abdel
    السبت 21 يوليوز 2012 - 20:13

    لست ضد هذا المشروع الذي سوف يوفرعدد كبيرمن فرس العمل ،ولكن لا يحق تهميش المناطق الاخرى فعلى مثل ذالك عندما اسافر من مدينة تازة الى اجديراجزناية التي تقدر المسافة ب 80 كلم استغرق ساعتين تقريبا بسبب اهمال المسولين العناية بهذه الطرق فمنذ الاستعمار الفرنسي لم يقع اي اصلاح او تعديل للطريق الرابط بين اكنول واجدير باجزناية. وان وقع الاصلاح اعتمد المسولين على التربة فقط .
    وعند اسقاط المطر ينجرف كل شيئ ويبقى التراث الفرنسي خط اسود في وسط الطريق.

  • batata
    السبت 21 يوليوز 2012 - 20:25

    وكأن ساعتين من التأخير سوف تُفقدنا صفقات العمر أي نعم هي كذالك بالنسبة لذوي الصفقات المشبوهة وما أكثرهم في هذه البلاد في ظل غياب الوطنية الحَقَّة وانعدام المراقبة وزيد وزيد٠٠٠ولن يضحكوا علينا بأن المشروع ممول من طرف مَنْ هم في الصورة لِأن الحكومة المغربية ملتزمة بغالبية تكلفة هذا المشروع٬ وبالنسبة لبلدي هذا فنحن لسنا في حاجة الى ت ج ف بل نحن محتاجون إلى كلمة إنسان بمعنى الكلمة ذلك الشخص الغيور على بلده وأبناء بلده وأموال بلده٬هاته الحكومة والتي لها بعض المحاسن ولا أنكر ذلك تبنت مشروع ت ج ف ولا أظن أن نتائجه مضمونة في حين ألغت مشروع التوظيف المباشر أي أنها خدمت مهندسي فرنسا ولمّعت صورة سياسي الخليج على حساب شبابنا المعطل الذي كد ودرس وعانى ويلات مصاريف التنقل والكتب و و٠٠٠من أجل الحصول على الشهادات و في الآخر يسمع جملة الرزق على الله، أقول له نعم ورزقك أنت وحكومتك أيضا على الله ولكن هل لديك الشجاعة لتقولها أيضا لِمَنْ في الصوة وتلغي هذا القرارالمذِل حسبي الله ونِعم الوكيل حفِظك الله يا بلدي٠

  • حمودة
    السبت 21 يوليوز 2012 - 20:31

    اللهم يرتادوا الأجانب ق ف س او يصطدموا مع مجموعة من الشلاهبية يتسولون في مدخل طنجة طارة يحملون أطفالا وكل حتروف ي حتروف واقف ف stop كيمتل العاهة او الفقرشوهو المدينة لي التقاهم كيصبح كئيب وكان طنجة كلها سعاية أنا مع TGV في المغرب كامل مادام ف كل دخلةاوخرجةلاي مدينة مثل هاد المحتالين  

  • السلاوي سعيد
    السبت 21 يوليوز 2012 - 20:34

    أنا من المساندين للمشروع وخصوصا المشاريع الكبرى ، فدولة البرازيل أصبحت قوية رغم فقر عدد كبير من ساكنتها لأن سياسييها في السنوات العشر الأخيرة رهنوا بلادهم على التحديث والمشاريع الكبرى وخلق مهرجانات في كل المدن شبيهة بمهرجان RIO لجلب عدد كبير من السياح وإنعاش الإقتصاد البرازيلي الذي كان يعيش شبه ركود تام ، وإعتبر حكامها أن الفقر لا ينمحي بإعطاء صدقات للفقراء لأن منح المساعدات لا يقض على الفقر بل يغذيه ، لذا تم تغيير السياسة تغييرا تاما في عهد الرئيس السابق LOLA ونتائج سياسته أعطت أكلها ، لذا فأنا كنت دائما ضد من يناهضون مهرجان موازين بدعوى الفقر بالبلاد ، فهل بإلغاء المهرجانات سينمحي الفقر بالبلاد ، هذا هو السؤال الذي يجب طرحه

  • Adil-USA
    السبت 21 يوليوز 2012 - 20:41

    أسيدي اللهم TGV, أما إذا وضعت هذه الأموال في إنشاء مدارس و بنية تحتية و تعبيد طرق, كن متأكدا أن نصفها سيسرق. و لا تقل لي محاسبة و كلام فارغ, فاللص المتدرب على السرقة يجد ألف باب و باب كي يبرر سرقاته.

  • الصفريوي
    السبت 21 يوليوز 2012 - 20:49

    تكلفة المشروع تثير الكثير من الشبهات, فالصين مثلا قامت ببناء لمشروع القطار الكهرومغناطيسي MAGLEV الألماني الذي لا يكلف من الطاقة إلا 15% مما تكلف قطارات tgv ; و بدون أدنى تلوث كهرمغناطيسي و بتكلفة جد مريحة, و نسبة الأمان تقدر ب 99% خلاف كل القطارات الأخرى و نسبة الأمان فيها عند الآصطدام أو الإنحراف عن السكة لا تتعدى 10% في حين أن ال MAGLEV حتى عند آصطدامه و هو الشيء النادر جدا دجا لا ينحرف عن سكته, إذن الكلام عن تكلفة TGV ستحيلنا إلى أن الحكومة المغربية و الملك ليسوا أغبياء و لا أنهم لا يملكون من المستشارين من يمكنهم من التعرف إلى هاته التكنولوجيا الصديقة للبيئة و التي لم تسجل أي تأخر عن الركاب و لو ب 15 ثانية, بل يظهر جليا أن النظام المغربي بين مرة أخرى و برهن أنه نظام آستعماري آستغلالي رسخته فرنسا التي لحد الآن لا تتوانى عن آستغلال موارد المغرب في سبيل أن تتنعم و هي التي تدعي الديموقراطية و المساواة في حين هي تعلم الظروف القاسية التي يعيشها أغلب المغاربة, و خصوصا إخواننا بالأرياف و البوادي و الصحارى و الجبال

  • salassib alaouin
    السبت 21 يوليوز 2012 - 20:58

    قلت إما يشحن قانون المالية الشركات و المقاولات و الإقتصاد بعامة و يعطيه دفعات قوية نحو الأمام و التقدم الأسرع أو كون عائقا و معطلا للتقدم .فعلى معارضي المشروع الإهتمام بمشاريع قوانين المالية ففيها أسرار لا يعلمها إلا خبير.
    أثلث بحقيقة تمويل المشروع العملاق هو ليس من الخزينة بل نسبة تمويل الخزنة العامة للمملكة تكاد لا تسمن و لا تغني من جوع كما يقال .فلم المعارضة؟ هاته مفارقة.
    -أربع بكون شرايين إقتصاد أي دولة هي البنية التحتية للمواصلات وتنقلات الأشخاص و البضائع …هي الطرقية و البحرية و الجوية ..و هدا المشروع مغر لكل مستثمر لكونه ييسر التنقل و…….
    -أربع هدا المشروع هو مشروع مربح بامتياز كم إطارا سيشغل ؟كم عاملا يشغل؟ كم و كم؟
    أخمس بكون المغرب يتوفر على إمكانات لم تستعمل بعد لحل كل مشاكله ألإقتصادية كم من الأراضي متروكة و كم من الثروات المعدنية…..تنتظر من يستثمر.
    لا أريد أن أكون ثقيلا فالباقي كثير و طويل..
    خلاصة الخلاصة مشروع لا بد أن يتم و في الموعد المحدد فكلمة المغرب ملزمة و صمعتها مشهود لها عالميا بالوفاء فمن عاهد و فى .والسلام

  • dhdfd
    السبت 21 يوليوز 2012 - 21:02

    au lieu d'augmenter les prix de l'essence et diesel, le projet TGV aurait du etre annuler

  • مواطن حزين
    السبت 21 يوليوز 2012 - 21:03

    الذي يهمني هو تعليقات بعض ( الاذكياء ) تكلفته المالية الكبيرة التي يمكن أن يتم استغلالها في بناء آلاف المدارس في القرى المغربية،…الخ…

    و هل المستثمرين الاجانب يقبلون الاسثمار في القرى و المدارس المغربية…ان كان ذلك فهاتونا بهم فنحن محتاجون لهم لكن عليهم تقبل المخاطر ان لم نجد مردودية من هاته المدارس…

    لست ادري لماذا الاعلام لا يظهر للقارء الفرق بين الاستثمار الاجنبي و مردوديته…و الاسثمار الوطني و توظيفه في المشارع الضرورية القابلة للمخاطرة…يعني قد تكون مردوديته ضعيفة….

    يبدوا ان هناك ضعف في الوعي الاقتصادي او هناك اعداء خارج المغرب ينتقدون المشاريع الوطنية…

  • Soufiane
    السبت 21 يوليوز 2012 - 21:09

    Ramadane moubarak said je suis contre le ttgv mais maintenant c est trop tard c est vous avez de l énergie pour critiquer aller voir tous les voleurs qui ont vider les richesses de blade et les envoyer en devis sur les comptes suisse cm 45 milliard d euros c l équivalence de 50 % de PIB de Maroc bonne ftour

  • مواطن بسيط
    السبت 21 يوليوز 2012 - 21:11

    لا ادري لماذا يتحامل الكثير من المغاربة على هذا المشروع اكثر من القياس؟
    انظروا النجاح الفائق الذي لاقاه القطار التركي فائق السرعة هو قطار لنفس المسافة تقريبا(300كلم) ولكن بثمن 90 درهم فقط للتذكرة. لماذا يتحدث البعض عن تذكرة بالف درهم؟ قطار تجفي طنجة البيضاء هو خط 350 كم وانا متاكد انه لن يصل الى 150 درهم للتذكرة ولان هذا القطار سيختصر مسافة كبيرة بين طنجة والقنيطرة
    اما من يعتقد ان ثمن الصفقة مبالغ فيه فعليه ان ينظر الى قطار جنوب افريقيا الاخير الذي كلف 3 ملايير لمسافة اقل من 80كلم بقطار غير فائق السرعة

  • personne n'est obligé
    السبت 21 يوليوز 2012 - 21:36

    pour le commentaire 98 je trouve que tu as bien parlé, malheureusement la plupart ne comprend pas tes claires idées, ces gens veulent que le gouvernement leurs donne des chéques, pas plus que ca, je n'ai aucun probléme, le TGV est fait par l'argent des autres pays et non l,argent des marocains, en plus personne n'est obligé de prendre le TGV, il y a le train ordinaire,

  • SAIDA
    السبت 21 يوليوز 2012 - 22:16

    في كل الدول الديمقراطية يمر اتخاذ مثل هذا القرار عبر المصادقة عليه في البرلمان ، ثم إعلان مناقصة دولية تضمن شفافية الصفقة . كل هذا لم يتححق في في المغرب.

  • ilyes
    السبت 21 يوليوز 2012 - 23:41

    Une seule personne décide de l'avenir des générations et des générations des marocains qui vont payer la dette !! pourquoi une seule personne qui décide dans les projets qui vont attaché le maroc pour plusieurs année dans la dettes et des interets qui vont augmenter année sur année pourquoi une seule personne il rêve dans son sommeil et il pratique c'est inadmissible

  • عمر مفتاح
    السبت 21 يوليوز 2012 - 23:59

    ميزانية المغرب غ اندفعوها غير كفائدة على الكريديات.
    قال ليك TGV و الكارو. علامات الساعة

  • Ahmed France
    الأحد 22 يوليوز 2012 - 00:24

    السلام عليكم
    هاد المعارضين يردون ثمن قيمة الشروع تعطى لهم لكي يصفونها كيف يحبون أنا كمواطن ارحب بهاذ المشروع واسفق له اما المفسدين فلهم نظرة اخرى هاكذا كانوا يعارضون الحسن الثاني في سياسة السدود انظروا اليوم ما قيمة السدود عند المغاربة وكذالك المغاربة لا يردون ان يفوت هم القطار
    وهاد الناس لي عندو شيً شغل يمشي ليه وتركوا عليكم tgv طرنكيل
    والسلام

  • علي
    الأحد 22 يوليوز 2012 - 00:30

    اولا هدا المشروع ممول من الخارج وليس من الحكومة ثانيا الاغنياء هم الدين سوف يستقلونه اي هم الدين سيدفعون نفقاته وانتم من الدي حرق شطاطتكم كون قلبنا عل لي امول لينا المدارس الخ مغنلقاوهش اللهم العمش ول العمى

  • kamal99
    الأحد 22 يوليوز 2012 - 01:10

    السلام عليكم
    مالكوم يا المغاربة معكسين حتى حاجة ماعاجباكوم
    مابغيين تخدمو مابغيين اتخليو الي ابغى يخدم
    وباز ليكوم
    ماابغيتوش اتفهمولي واش عندكوم شي مبادء ولا والو
    ولا غي الريح الي جا كيديكوم

  • صلاح الدين
    الأحد 22 يوليوز 2012 - 01:23

    الى المعلق رقم 83 فيق من النعاس اولدي
    المانيا مستاءة من فوز فرنسا بالصفقة وهي دولة معادية للمغرب في قضية الصحراء
    وهي من منحت صوتها لجنوب افريقيا في تنظيم المونديال ….او زيد اوزيد…الخ.

  • ولد البلاد
    الأحد 22 يوليوز 2012 - 01:32

    فليسمح لي الزوار بطرح السؤال بشكل آخر لفهم المغزى من "تي،جي،في"، من المستفيد من إضافة ساعة على التوقيت الرسمي للمغرب؟ ومن المستفيد من غض النظر عن المفسدين وناهبي الأموال العامة؟ لماذا مازال القيمون على الشأن الوطني يتمسكون بالقشور والقش بدل البحث عن جوهر الأزمة،إذا كانت هناك أزمة حقا؟ كيف تم أو سيتم التعامل مع من تسبب في إفلاس وتبديد أموال ورساميل المؤسسات العمومية وشبه العمومية؟ وكيف السبيل لإرجاع هذه الأموال لخزينة الدولة؟ إذن، الأهداف واضحة وبيت الداء كذلك جلي جدا، لكن الجرأة مفقودة. لذلك، سوف يكون المآل دوما البحث عن الحيطان القصيرة للقفز عليها والتبجح بعد ذلك وكأنه فتح مبين. فاموال الشعب ليست تلك الممنوحة لذوي الدخل المحدود، وهذه ليست نظرية اقتصادية بقدر ما هي واقع معيش يعرفه الداني والقاصي.

  • jad de casa
    الأحد 22 يوليوز 2012 - 01:34

    ها العار غير ديرو القطار البطيء السرعة إلى المناطق المعزولة واش ماشي حشومة يجي سائح أو مواطن من طنجة في القطار وملي يوصل لمراكش تقول ليه نزل سير قلب على كار أو طاكسي أولا شوف آش دير….!!!!!

  • ابو رضا
    الأحد 22 يوليوز 2012 - 01:37

    شكرا لكريم صاحب التعليق رقم اثنان

  • HAKIM RIFI
    الأحد 22 يوليوز 2012 - 02:01

    Le transfert de technologies de pointes et ultra modernes n'est pas gratuit

    Les retombées économiques de ce projet sont considérables

    Déjà que la ligne choisie et l’itinéraire n'est pas innocent pourquoi TANGER /Casablanca?par ce que Tanger est positionnée à la porte de l’Europe et que l'amarrage du Maroc au continent européen via le tunnel sous marin à l’instar du tunnel sous la manche "France____Angleterre"a été envisagé depuis longtemps,Le Maroc est géo-strategiquement parlant est vital pour le vieux continent"l’Europe"

    Ce TGV rentrera dans un long processus de réseaux ferroviaires qui vont être réalisés,et il est financé en grande partie par des fonds étrangers qui provient essentiellement des pays du golf sous forme d'investissements à long terme

    Son budget est bouclé,ses études ont été finis et les travaux ont été entamé depuis presque une année,et les protestataires se réveillent un peu tard pour freiner ou arrêter un tel projet gigantesque et prestigieux

  • MAZOUK
    الأحد 22 يوليوز 2012 - 02:07

    لا لمشروع التيجيبي لماذا؟

    1- المالية العمومية للدولة المغربية لا تسمح بتحمل الديون التي بفضلها سيمول المشروع. La capacité d'endettement du pays est faible, et ne permet pas à l'heure actuelle de faire face au cout d'un tel projet.
    2-الشركات التي ستنفذ المشروع جلها فرنسية بما فيها مكاتب الدراسات والمتابعة. Donc, les effets d'induction du projet TGV seront nuls pour l'économie du pays: les économies d'induction vont se réaliser à l'extérieur(France). c
    3-هذا المشروع يكرس تقليد المثلث المدلل للمغرب النافع ويعمق من ظاهرة الفوارق بين جهات الوطن. علما بأن هذا المشروع سيؤدى بعرق جميع المغاربة. أين هي العدالة؟

    4- Enfin, pour bien appréhender la faisabilité de ce projet, j'invite les intéressés à lire la thèse du Feu AZIZ
    BELAL " l'investissement au Maroc(1912-1964)" .

    5-نحن المواطنين هم من سيؤدي ثمن هذه الأخطاء الفادحة التي يقترفها الحكام . والثمن سيكون غالي جدا.

  • moulchebakiya
    الأحد 22 يوليوز 2012 - 02:14

    Cette argent est destinée au TGV, si vous leur dites de changer le TGV pour des hopitaux, ecoles, usines etc…ils vont refuser et retirer leur argent, c'est de la politique. Personnellement je suis contre TGV, une telle somme pourait etre utilisée pour renouveler nos infrastructures deja existantes et mettre de nouvelles.
    Ramadan Karim à tous

  • مغربي عاقل
    الأحد 22 يوليوز 2012 - 03:25

    انا كمواطن مغربي ارا كل مشارع تنموية وبناء بنا تحتية فهي مهمة لبلدي كيف ما كانت نوعها وتكلفتها هذ با ختصارشديد
    وخاصة ان وجد من سيمولها مثل هذا المشروع
    والسلام

  • just me
    الأحد 22 يوليوز 2012 - 03:48

    حقا المعارضون هم اشخاص فايسبوكييين حسودين لايمتون للمغرب بصلة ,,,هم فقط من دول الجوار, وليسوا بمغاربة,,,نعم نحن مع المشروع ولاتصوتوا على تعليقي بالسلب يا بلد انكم عارفون انفسكم وللاسف لااحد يصغي لكم ياعشرة في عقل.

  • رمضان
    الأحد 22 يوليوز 2012 - 05:16

    والحكومة السابقة صادقت عليه وبالتالي لا يمكن للحكومة الحالية التراجع عنه"…..لايمكن التراجع في هذا الباب طبعا….لكن يمكن التراجع عن التزامات الحكومة السابقة فيما يخص المرسوم الوزاري الخاص بالتوظيف المباشر….بلد المفارقات وسياسة الكيل بمكالين.

  • brahim fromusa
    الأحد 22 يوليوز 2012 - 05:43

    the money should be spent on roads which are in a shity conditions you can't drive on one without hitting
    bumps or put holes all over the road

  • lahmadat
    الأحد 22 يوليوز 2012 - 06:48

    انا مازلت مع موقف حزب بنكيران حين كان في المعارضة وهو يعارض المشروع جملة وتفصيلا. وسابقى على موقف الحزب السابق حتى وإن غير رباح و بنكيران وغيرهم من قياديي هذا الحزب المخزني مواقفهم بعد الوصول الى السلطة. شكرا على النشر هسبريس

  • Battuta
    الأحد 22 يوليوز 2012 - 08:43

    Avant tout je m'excuse de ne pouvoir écrire en Arabe car je n'ai pas de clavier
    Les inconvénients de ce TGV
    -Pas d'appel d'offre
    -Moins de participation d'entreprises nationales
    -Desserte d'une ville déjà connectée au Réseau
    Les avantages de ce TGV
    -Réduction du temps de trajet Tanger -Kénitra jusqu'à 40 minutes au lieu de 180 minutes, de celui de Tanger-Rabat à 1heure au lieu de 4 heures actuellement et celui de Tanger-Casa à 2h en 2015 et 1h30 en 2020 au lieu de 5 heures actuellement
    Aussi tout les trajets Tanger vers le sud seront réduit de 2h30 et ceux de Tanger vers l'Est seront réduits de 2 heures
    Ce que beaucoup de compatriotes oublient parfois c'est que au moment de la fin de ce projet les lignes Casa-Marrakech seront dédoublées et celles de Fez-Taza et Taza-Oujda seront électrifiées.
    L'ONCF prévoit en coulisses d'élargir son TNR (~400 km à ce jour) et créer un vrai réseau Intercity Tanger-Marrakech et Tanger-Oujda via Kénitra de 1500 Km avec des Prima II à 220 km/h

  • modi
    الأحد 22 يوليوز 2012 - 12:03

    le maroc n`as pas besoin de tgv ,le maroc a besoin d` infrastructure, des hopitaux, des ecoles,le nettoyage des villes des ordures,il ya des mouches partout,respirer l`oxygene a casablanca est impossible,il faut avant une revolution economique et culturelle.

  • مغربية أصيلة
    الأحد 22 يوليوز 2012 - 12:14

    بالعكس علينا تشجيع مثل هذه المشاريع التنموية و المطالبة بغيرها للتطور و التقدم بالبلد و لكن على المسؤولين أن يعرفوا و يعملوا على جعل هذه المشاريع تعدو بالربح و المنفعة على الشعب لا الخسارة؛ إذ مثلا بامكان مشروع القطار هذا ان يتم تشغيله بطريقة متطورة و ديناميكية بحيث تستوعب العاطلين عن العمل بخلق شواغر لهم في المحطات التي يجب ان يتم تسييرها و تجهيزها بتقنيات حديثة و اعطاء الشباب المغاربة فرصة للمساهمة في تشغيل و تسيير هذا المشروع و هكذا يكون مصدرا لخلق مناصب الشغل؛ و للعلم فاني اقول هذا من باب اطلاعي على تجربة ميترو دبي الذي صار مشروعا ناجحا و يذر عليهم المزيد من الارباح و طبعا هم في دبي يعرفون كيف يعيدون تدوير الارباح بحيث تنفع الشعب و المجتمع و ذلك باستخدام الارباح في بناء البنيات التحتية للبلاد حتى صارت دبي بالفعل دانة للدنيا كما يسموها اهلها – اتمنى من مسؤولينا الاقتداء بمثل هذه البلدان: دبي ماليزيا – سينغافورة اليابان و غيرها؛ فالمغاربة ليسوا اقل ذكاء من غيرهم

  • Moroki
    الأحد 22 يوليوز 2012 - 12:51

    انا ايضاً كنت اعارض هدا المشروع ولكن الآن المعارضة اصبحت غير مجدية بل غير منطقية لان المشروع في منتصفه وسيكون من الضياع ايقافه.

    نعم الدولة تتحمل المسؤولية ولكن لابد من القاء اللوم ايضاً على الجمعيات والمجتمع المدني وهؤلاء اللدين لازالوا يطالبون بتوقيف المشروع لانهم لم يتكلموا في الوقت المناسب وادا كانوا قد تكلموا فانهم لم يتكلموا بصوت مسموع الا مؤخرا بعد ان بدأ المشروع بشهور…
    ولابد كدلك بالقاء اللوم على الاعلام لانه لم يغطي هدا المشروع في ايامه الاولى.

    اضن ان جل المغاربة لا يعارضون الفكرة ولكن يعارضون توقيت المشروع لان هناك اشياء اولى في هده اللحضة. ولكن بما ان المشروع اصبح في مرحلة متقدمة فان من الحكمة اكماله ودلك حفاضا على اموال الشعب.

    اضن انه كان أجدر بهؤلاء المعارضين ان يبحثوا الطريقة والميكانزمات اللتي استطاع بها مشروع ضخم كهدا ان يمر متخفيا عن اعين الرأي العام اللدي لم يتسنى له ابداء رأيه حتى فوات الأوان. لان المهم هو ان لا يتكرر نفس السيناريو مستقبلا مع مشروع آخر.

  • buzabbal
    الأحد 22 يوليوز 2012 - 13:33

    الملاحظ في هذه التعاليق ان غالبيتها ضد المشروع يعني ان الشعب يعرف اين تكمن المصلحة اوا اش عند الميت ميدير قدام غسالو لاحول ولا قوة الا بلله

  • sin saberlo
    الأحد 22 يوليوز 2012 - 13:57

    oui mois je suis vraimment avec la contruction de comme c est grande projet ou maroc parsque ce genre de projet donne vraimment une immage mundial ou maroc q il va augmente sans doute les pourssentage des visiteurs touristique ou maraoc mais je pense q il foudra de le bien vue que ce projet ne touche pas la majorite des marocainnes car les prix de monte ce sont catastrophique

  • مصطفى
    الأحد 22 يوليوز 2012 - 14:05

    المشروع بتمويل خارجي و ليس مغربي ، علاش هد الشي كولو ؟ علاش ملي تنشوفو شي فيلم غربي او شي برنامج تيبان فيه شي قطار فائق السرعة تنكولو مع راسنا شوف القطار ديالهم كي داير و حنا عندنا الكاملوط. ها القطار جا عندنا حتى لعندنا و الله يجعل البركة ف خوتنا الخليجيين و الفرنسيين هما اللي غاديين يمولوه، و باش نهضرو على الزيادة في الاسعار و على المفسدين الحقيقيين راحنا تنهضرو غير فلخوا هدي هي الحقيقة مع الاسف.

  • Franco-Marocain
    الأحد 22 يوليوز 2012 - 14:20

    le cout du TGV c'est 36.000 usines à travers tout le royaume, c'est pas moi qui le dit mais c'est Monsieur Balafrej le PDG du Technopark de Casablanca

  • SKALI FAROUK
    الأحد 22 يوليوز 2012 - 14:49

    je pense que ceux qui parlent negativement sur le projet t.g.v ne contribuent pas au devoleppement du pays et ils ne donnent aucun centime au tresor rien que de bla bla

  • YOUSSEF
    الأحد 22 يوليوز 2012 - 17:26

    Je ne suis pas contre le TGV, c'est une prouesse technologique,par contre je suis contre le fait d'opter pour une nouvelle technologie et etre incapable de gerer correctement ,pendant 50 ans d'independance,le train classique qui continu toujours d'arriver en retard, qui fait des centaines de morts par ans,le TGV comme les belles facades des gares ONCF vont maquiller l'incapacité de cet Office à etre à la hauteur de ses responsabilités. Le TGV, Oui, mais il faut penser à faire le menage dans cette boite.

  • ملينا لكذوب
    الأحد 22 يوليوز 2012 - 17:47

    يريدون هذا القطار باللي كاين يلهثون ورائه بشتى الوسائل وتمويله يمر ديسكري لا تعرف المصادر الحقيقية للتمويل … ومن جانب آخر عندما تستمع الى " الخطابات" تسمعهم يقولون : لانريد مغرب بسرعتين !!! سبحان الله , هذا هو التناقض بعينه

  • walsam
    الأحد 22 يوليوز 2012 - 19:12

    عندما بدأ الحسن الثاني سياسة السدود هاجمه معارضوه بشدة بدعوى أنها اهدار للمال العام , و لولا سياسة السدود لكنا الان نواجه خصاصا في الماء

  • مغربي بسيط
    الإثنين 23 يوليوز 2012 - 00:41

    ليعرف الاخوة ان ثمن التذكرة سيكون 80 درهم من طنجة الى القنيطرة 100 درهم الى الرباط و130 درهم الى البيضاء

    اذا فكرت شركة السكك الحديدية في اشتراك شهري فيمكن للتقنيين والمهندسين الساكنين في القنيطرة ان يظفروا باشتراك شهري(20تذكرة) بالف درهم والتنقل يوميا للعمل في طنجة في ظرف 40 دقيقة وكذلك بالنسبة للمدن الاخرى

    اعرف شخصيا مهندسين يعملون عند رونو في الدار البيضاء ويرسلون الى طنجة لمهمة لعدة ايام بما يكلف ذالك من مشاكن الاوطيل وكراء السيارت ورفض المهمات من لدن النساء الاطر بضغط من ابائهن لكي لا تتغيبن عن المنزل بالليل

  • عبد العزيز
    الأربعاء 1 غشت 2012 - 13:30

    الشيئ الغير المفهوم هو هذا التكالب ومحاولة الإلتفاف ضد كل نور، أو بصيص أمل، لكن بنظرة ماضوية معصرنة، فعوض أن نشجع المبادرات القلاقة، وعوض أن نتنافس في جلب الخيرات لهذا الوطن نقتعد لنتباكى ونجتر أغاني قديمة عفى عنها الزمان، مشروع في طور الإنجاز علينا أن نراقب هذا الإنجاز وجودة المنتوج ونعمل جميعا على تثمينه والترويج له، علينا أن نفتح شهية المستثمرين للإقبال على المغرب الذي هو فعلا جنة موعودة للإستثمارات، علينا أن نبحث عن مشاريع أخرى أكثر إثارة وجادبية فالمشاريع العملاقة عبر التريخ بدت للبسطاء نوع من المغامرة بل وحتى الجنون، لنلتحم جميعا حول استراتيجية تحمل من الإثارة ما نضمن به مقعدا بين الأمم الواعدة… فمزادا من الـالق ومزيدا من المشاريع العملاقة، ومزيدا من استشراف المستقبل، أعتبر أن المشاريع الناجحة هي التي تثير الرأي والتفاعل، خاصة في المجتمعات الحية كالمجتمع المغربي، سر يا مغرب نحو التألق فأنت تستحق ذلك…

صوت وصورة
ستينية تقود "تريبورتور" بأزمور
الأحد 24 يناير 2021 - 16:20 8

ستينية تقود "تريبورتور" بأزمور

صوت وصورة
انهيار منازل في مراكش
الأحد 24 يناير 2021 - 15:32 10

انهيار منازل في مراكش

صوت وصورة
آراء مغاربة في لقاح كورونا
السبت 23 يناير 2021 - 15:41 23

آراء مغاربة في لقاح كورونا

صوت وصورة
أسرة تحتاج السكن اللائق
السبت 23 يناير 2021 - 14:52 9

أسرة تحتاج السكن اللائق

صوت وصورة
كروط ومقاضاة الداخلية لزيان
السبت 23 يناير 2021 - 13:31 11

كروط ومقاضاة الداخلية لزيان

صوت وصورة
محمد رضا وأغنية "سيدي"
السبت 23 يناير 2021 - 11:40 2

محمد رضا وأغنية "سيدي"