واشنطن تدعو إلى " حلف مغاربي " لمحاربة القاعدة

واشنطن تدعو إلى " حلف مغاربي "  لمحاربة القاعدة
الثلاثاء 26 يناير 2010 - 23:59

اعتقال عناصر من “البوليساريو” في موريتانيا للاشتباه في علاقتهم بتنظيم القاعدة

دعت واشنطن إلى تعاون مع بلدان المغرب العربي، خصوصا المغرب والجزائر وموريتانيا لمحاربة تنظيم “القاعدة“، وأكد الناطق باسم مجلس الأمن القومي مايك هامر، يوم الجمعة الماضي بواشنطن، أن الولايات المتحدة الأمريكية تدرك أهمية التعاون مع بلدان المغرب العربي في محاربة تنظيم “القاعدة” من أجل منع عناصر هذه الشبكة الإرهابية من اتخاذ منطقة الساحل ملجأ لها.

وقال هامر، خلال ندوة صحفية مع ممثلي وسائل الاعلام الاجنبية بواشنطن، “إننا ندرك بأن عناصر القاعدة التي تم تشديد الخناق عليها في قواعدها الخلفية بافغانستان وباكستان تبحث عن الاستقرار بمكان آخر” وخاصة بمنطقة الساحل.

وأبرز المسؤول الامريكي، في هذا الاطار، أن بلاده تتشبث بالعمل مع بلدان المغرب العربي من أجل منع عناصر القاعدة من إيجاد ملجإ لها بالمنطقة، معربا عن ارتياحه لمستوى التعاون في هذا المجال مع بلدان شمال افريقيا، وخاصة المغرب.

وشدد الناطق باسم مجلس الامن القومي، التابع للبيت الابيض، على الاهتمام الذي يوليه الرئيس باراك أوباما “للتعاون الدولي ومع جميع البلدان” في محاربة الفروع المحلية لتنظيم القاعدة، سواء تعلق الامر ب(القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي) أو ب(القاعدة في الخليج العربي).

وكانت الولايات المتحدة قد وضعت في أكتوبر الماضي تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي على لائحة “المنظمات الارهابية الاجنبية” طبقا لقانون الهجرة والجنسية.

وقد اتخذ هذا القرار، الذي أعلنته وزارة الخارجية الامريكية، بتشاور مع وزارة العدل والخزينة ووكالات أمريكية متخصصة أخرى.

من جهة أخرى، أبرزت الخارجية الأمريكية أن تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي وسع نطاق عملياته لتتجاوز التراب الجزائري من خلال تكثيف هجماته بشمال مالي والنيجر وموريتانيا.

وكان منسق محاربة الارهاب بالخارجية الامريكية دانيال بينجامان قد أكد مؤخرا في تصريح لوكالة المغرب العربي للانباء، أن التهديد الذي يشكله التنظيم على المنطقة أضحى يمثل “انشغالا كبيرا” للحكومة الأمريكية، مضيفا أن الولايات المتحدة “لا تستهين بهذا التهديد”.

وأوضح أن بعض مناطق الساحل تشكل “ملجأ مهما” لتنظيم “القاعدة” وفروعه، مسجلا أن عناصر القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي كانوا وراء عدة عمليات اختطاف مواطنين أجانب بالمنطقة كرهائن.

وفضلا عن تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي (الإسم الذي اتخذته الجماعة السلفية للدعوة والقتال سابقا بعد أن بايعت تنظيم القاعدة)، قررت الولايات المتحدة الثلاثاء الماضي اعتبار (القاعدة في الخليج العربي) منظمة إرهابية أجنبية وهو اجراء يندرج في اطار مكافحة الحكومة الامريكية للتهديد الذي يشكله هذا التنظيم الارهابي.

وكانت واشنطن قد طلبت أيضا من الأمم المتحدة اتخاذ إجراءات مماثلة ضد هذه المجموعة الارهابية وزعمائها.

أإلى ذلك فاد موقع ” صحراء ميديا ” الإخباري الموريتاني المستقل أن الجيش الموريتاني ألقى القبض بمنطقة وادي النص ( 60 كلم شرق أم كرين ) على ثلاثة عناصر من البوليساريو يشتبه في علاقتهم بتنظيم القاعدة ببلاد المغرب الإسلامي .

وأوضح الموقع الموريتاني نقلا عن مصادر مطلعة أن ” الجيش الموريتاني اعتقل ثلاثة متهمين بالإرهاب ونقلهم أمس الأحد من مدينة زويرات شمال موريتانيا إلى نواكشوط العاصمة عبر طائرة خاصة للتحقيق معهم ” .

وحسب نفس المصادر فإن معلومات كانت قد وصلت إلى قوات الجيش تفيد بتحرك مشبوه لعناصر المجموعة بتلك المنطقة ليتوجه أفراد من قوات الجيش الموريتاني من المنطقة العسكرية الثانية بثياب مدنية إلى منطقة ( النص ) حيث تمكنوا من اعتقال العناصر الثلاثة .

وأوضح المصدر ذاته أن التحقيق الأولي بين أن العناصر الثلاثة الذين ألقي عليهم القبض هم عسكريون سابقون في جبهة “البوليساريو” مشيرا إلى أن المحققين ضبطوا بحوزة أحد الموقوفين هاتف ثريا كانت أجهزة الأمن تبحث عنه .

‫تعليقات الزوار

9
  • Marocain d'Australie
    الأربعاء 27 يناير 2010 - 00:03

    The US is telling the Maghreb countries what they should do to fight against terrorism..what a joke..! You should first denounce and tell the settlers to stop the expropriation of the Palestinian land which are the real terrorists and stop the slow death of an entire nation by starvation in Gaza..this is a new holocaust which is hypocritically watched by the whole civilized world including the united nations and no one is daring to say anything about this human tragedy of great scale and to make things worse and finish the job of calculated annihilation and asphyxia the Egyptian government has decided lately to build a wall of shame ..On the other hand when the earthquake struck Haiti we see a rush of help from all around the world including israel the perpetrator of the planed massacre and seizure of land by force..who is the terrorist? we are sick and tired of hearing the same stories..

  • ابو عبد الله اشضاية مروان
    الأربعاء 27 يناير 2010 - 00:11

    الحمد لله رب العالمين و صلي اللهم و سلم على نبيه الامين و اشهد ان لا اله الا الله و حده لا شريك له و اشهد ان محمدا عبده و رسوله
    قيل في الاثر ان الله لينصر هذا الدين بالرجل الفاجر وقفة موفقة للجارة امريكا مع دول المغرب من اجل انتشال هذا السرطان الذين اضحو يسمون انفسهم القاعدة في المغرب الاسلامي اللهم وفق جيشنا و احفظهم و سدد رميهم واذا تتبعنا الاثر فاننا نجد الرسول صلى الله عليه و سلم يدعونا لقتالهم اذا عرضوا الينا و خير قتيل من قتلوه اي الخوارج طبعا مثمتلين في هذا التنظيم و قال صلى الله عليه و سلم لان ادركتهم لاقتلنهم قتل عاد و قال فيهم شر قتلى تحت اديم السماء و ثبت عنه صلى الله عليه و سلم انه قال طوبي و هي شجرة في الجنة لمن قتلهم او قتلوه و اقول لاخواننا في القوات المسلحة ان قتالهم باذن الله في الصحراء و دفع شر هؤلاء من الجهاد في سبيل الله باذن الله فلا تخافوا و لا تحزنوا و ابشروا بنصر الله و اسال الله سبحانه و تعالى ان يكفينا الاعادي و ان لا يهلكنا بما فعله السفهاء منا و اوصي جيشنا بتقوى الله و مراقبته و توحيده و اجتناب الطلاسم و الحروز و الاستغاثة برجال البلاد و طلب المدد من الاولياء الاموات و الرسول اثناء الحرب فان ذلك من بين اسباب الفشل اذ هي شرك بالله و كذلك عدم التعويل على السلاح فقط فان لم ينصرنا الله فلا ناصر لنا و احذر الناس من مد ايادي المساعدة لهؤلاء فمن العلماء و هو قول قوي من يكفرهم و يجعلهم خارجين من الملة و صلي اللهم و سلم على نبينا محمد و اله و صحبه اجمعين
    اغادير 11 صفر 1431

  • Observateur
    الأربعاء 27 يناير 2010 - 00:09

    Ce sont les aménagements qui prècédent toute position militaire américaine , une coopération entre les pays du Maghreb n’aura lieu que si les américains le veu lent pour garantir leur pseudo sécurité , par ailleur une cooopération porpre entre les pays du maghreb n’est pas souhaité ni solliciter pour un progrès aussi bien pour faire un terme au conflit du Sahara , non plus pour une vision globale , large et constructive pour les peuples du maghreb , une chose est certaine , que les pions du Maghreb ne peuvent se mobiliser que si la sécurité américaine est en danger , pour conserver leur postes et la sécurité de leur pouvoir..

  • سمير توفيق
    الأربعاء 27 يناير 2010 - 00:05

    أولويتنا هي الديمقراطية والتنميةوليست محاربة بعضنا لبعض. و الأولى فتح الحدود وتذويب الخلافات بين بلدان المغرب العربي وليس البحث عن أعداء أمريكا الذين يوجدون في كل مكان ويتزايون كل يوم.

  • ومنا حنا سوقنا
    الأربعاء 27 يناير 2010 - 00:07

    اكيد ان من تحتها مسومات الكل سيركد على القدم الامريكية لتقبيلها..لتعطيه شي ما في المقابل
    القاعدة موجودة في الجزائروماعلاقتنا نحن اداكانت الجزائر تعاني من اخفاق امني…كل مرة تكون للجزائر مشاكل تحاول تصديرها للمغرب
    المرة هدي صدرتها للمغرب عن طريق امريكا ..

  • moslim+
    الأربعاء 27 يناير 2010 - 00:17

    لحد الآن لم تجبني عن إمارة المؤمنين وهل زوجة عمر رضي الله عنه كانت متبرجة ؟ ولم تجبني عن بيع الخمر في المغرب والسياحة الجنسية وسياسة النظام في إفساد المرأة المغربية طرحت هده الأسئلة عليك في فيديو عبد السلام ياسين وأدكرك أنني لست من أتباعه

  • elmadaghi LeMarocain
    الأربعاء 27 يناير 2010 - 00:13

    الحمد لله وحده وبعد فان كانت أميركا جادة في محاربتها القاعدة فلا بد لها أن تحارب أولا مرتزقة البوليساريو هم الذين يشكلون الخطر الكبير على الاستقرار المغاربي والدولي. قما دامت هذه الشرذمة الضالة تحميها الجزائر فلن يكن الأمن أبدا بهذه المنطقة و تكون الجزائر من الدول الداعمة للارهاب عبر العالم.
    فيجب قبل البدء في برنامج محاربة القاعدة بالمغرب العربي تنحية هذه الشرذمة التي وجودها يكون له مساهمة كبيرة في الارهاب وخلط الأوراق بالمنطقة و لن تنجح خطة أميركا مع دول المغرب العربي و سوف يطول وجود الجيوش الأميركية بالمنطقة الى أن تتحول الى استعمار جديد لكل المنطقة. و ان لم تخضع أميركا لهذا الشرط و هو القضاء على البوليساريو الارهاب الحقيقي فان هدفها سوف لن يكون هو محاربة القاعدة و انما الاستعمار للمنطقة و اخضاعها لها. و متى رأينا تدخل أميركا جاء بنتيجة سوى خلق المشاكل داخل الدولة التي وجدت بها كما فعلت بالعراق و أفغانستان و باكستان و الصومال واليمن و الآن تسعى لنشر الفتنة الطائفية بدول المغرب العربي فحذاري ثم حذاري من السياسة الأميركية الاستعمارية.

  • tanazova
    الأربعاء 27 يناير 2010 - 00:15

    بسم الله الرحمن الرحيم و صلى الله و سلم على سيدنا محمد و على آل و صحبه أجمعين إن تنظيم القاعدة أو ما يطلقون عليهم أعداء الله الإرهابيون فهي الطبقة الأساسية الإسلامية في العالم التي تمثل الدين الإسلام على أحسن وجه و كونوا على بال بامن تربدون أن تمحوا رحمة الله أن هذه الطبقة مدعمة بأعظم ما تتصورونه و لم تتمكن حتى الولايات المتحدة التي تتوفر على آخر المعدات المخبرية و الإستكشافية في إيجاد تنظيم القاعدة و علموا أيضا أن هناك طبقة كبيرة من المغرب و العالم العربي يلتحقون بهده القاعدة فهي جيش النبي الذي سيظهر من جديد إن شاء الله
    بسم الله الرحمن الرحيم
    يُرِيدُونَ أَن يُطْفِؤُواْ نُورَ اللّهِ بِأَفْوَاهِهِمْ وَيَأْبَى اللّهُ إِلاَّ أَن يُتِمَّ نُورَهُ وَلَوْ كَرِهَ الْكَافِرُونَ

  • جلال
    الأربعاء 27 يناير 2010 - 00:01

    والله ياأخي إن تعاليقك كلها تُشفي غليلنا، لأني أجدها موضوعية وتصب كدلك في الإتجاه الصحيح والعقلاني، ومن جهة أخرى تفضح هؤلاء الخوارج اللدين شوهوا بأفعالهم الإجرامية، صورة ديننا الإسلامي الحنيف والسمح وأساءوا كثيرالأخلاق المسلمين.
    لهدا أتمنى لك كل التوفيق، حتى تفضح كل إرهابي يسيء لنا ولديننا.

صوت وصورة
توأمة وزان ومدينة إسرائيلية
الأربعاء 20 يناير 2021 - 21:50

توأمة وزان ومدينة إسرائيلية

صوت وصورة
منع لقاء بغرفة التجارة
الأربعاء 20 يناير 2021 - 20:39

منع لقاء بغرفة التجارة

صوت وصورة
مستجدات قضية  "مون بيبي"
الأربعاء 20 يناير 2021 - 19:40

مستجدات قضية "مون بيبي"

صوت وصورة
قرار نقابة أرباب الحمامات
الأربعاء 20 يناير 2021 - 17:40

قرار نقابة أرباب الحمامات

صوت وصورة
معاناة نساء دوار قصيبة
الأربعاء 20 يناير 2021 - 16:40

معاناة نساء دوار قصيبة

صوت وصورة
مطالب بفتح محطة ولاد زيان
الأربعاء 20 يناير 2021 - 15:33

مطالب بفتح محطة ولاد زيان