24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

26/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4907:1513:2416:4419:2320:37
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟
  1. احتجاج ضد محل لبيع الخمور (5.00)

  2. طلبة يشتكون تأخّر المنح بدار الحديث الحسنية (5.00)

  3. مديرية الضرائب تشجع تسوية وضعية المخالفين (5.00)

  4. الحكومة تلتزم بضمان التعليم الأولي لأبناء الفقراء (5.00)

  5. الجزائر تنفي توقيف الغاز عن المغرب بسبب الأزمة بين البلدين (4.50)

قيم هذا المقال

3.55

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | طالعون | عبد الحق الخيّام

عبد الحق الخيّام

عبد الحق الخيّام

"رجل مباشر وشفاف وصريح"، بهذه الأوصاف نعت التلفزيون البلجيكي قبل أيام مضت مدير المكتب المركزي للأبحاث القضائية، عبد الحق الخيام، عند زيارته مقر هذه المؤسسة الأمنية والاستخباراتية الواقعة في سلا، قرب سجن "الزاكي"، بعد أن فتح مكتبه وقبل ذلك قلبه للإعلام الوطني والدولي، من أجل الحديث عن آفة الإرهاب ومنجزات "إف بي آي" المغرب.

ويُحسب للخيام، الذي يدير المكتب المركزي للأبحاث القضائية منذ شهر مارس 2015، أي قرابة عام واحد، أنه في فترة تدبيره لهذه المؤسسة الأمنية والاستخباراتية العملاقة، مادامت توظف أكثر من 400 رجل أمن بمختلف الرتب والمهام، استطاع تفكيك أكثر من 25 خلية إرهابية كانت ستشكل خطرا داهما على أمن واستقرار المغرب لولا ألطاف الله، واليقظة المتواصلة لرجال الخيام.

ولعل أكبر إنجاز لهذا المكتب خلال فترة سنة واحدة فقط أنه تمكن بنجاح من تجنيب المغرب دماء كانت ستسيل، وضحايا أبرياء كانوا سيسقطون، وعمليات انتحارية كانت تروم زرع البلبلة والفتنة في البلاد، لسحب ثقة المغاربة في أجهزتهم الأمنية، ومن ذلك محاولة "كتيبة" إرهابية تنفيذ مخططاتها الإرهابية يوم الجمعة 19 فبراير الماضي، لولا كفاءة ويقظة أمنيي مكتب الخيام.

ونال الخيام بهذا الإنجاز الأمني الهام، الذي جنب البلاد فاجعة مأساوية، "رضا" أعلى سلطة في البلاد، ممثلة في الملك محمد السادس، الذي حرص على إبلاغ رضاه وعطفه على الأمنيين الذين اشتغلوا في هذا الصدد، والإشادة بالمجهودات الجبارة والمتواصلة للمصالح الأمنية في التصدي للخطر الإرهابي، وإفشال كافة المخططات التخريبية التي تستهدف أمن واستقرار البلاد.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (41)

1 - فاروق الحجاج الثلاثاء 23 فبراير 2016 - 17:46
نصفق لكل شخص وطني يحب وطنه و يعمل من موقعه للحفاظ على استقراره...و ندين كل شفار...همه بالليل و النهار نفخ ارصدته المالية...و شراء العقارات داخل و خارج الوطن...
2 - rbati الثلاثاء 23 فبراير 2016 - 17:53
il ne faut pas induire les gens en erreur ,c'est la DGST qui mène les enquêtes et procède aux arrestation, le BCIJ n 'est que l interface légales avec la justice. et le monde!
3 - وغاك من ديغاديني الثلاثاء 23 فبراير 2016 - 17:59
كثر الله تعالى من امثاله ممن يعملون على حماية هدا الوطن والمواطنين وبارك الله في رجال الخفاء وكل العاملين على حماية هدا البلد والدفاع عنه في جميع المجالات. تحية تقدير واحترام للسيد الخيام ورجاله وارجو ان يكون التنسيق على كافة الاصعدة للامساك ايضا بالذين يخربون هدا الوطن العزيز باستعمال سلطهم لمصالحهم الشخصية وانتم ادرى بهم فهم لايخفون عليكم. رب اجعل هذا البلد آمنا.
4 - mostafa الثلاثاء 23 فبراير 2016 - 18:04
chers amis et compatriotes
الحمد لله أن المملكة تتوفر على اشخاص من طراز الحموشي والخيام. وكذلك كل من يسهر على أمن واستقرار المملكة المغربية. أولئك الامنيون الذين يعملون وراء الكواليس وشرفوا بلدهم حيث شهد لهم بذلك القاصي والداني.
يارب أدم علينا نعمة الأمن.
تحية لرجال الامن الشرفاء.
5 - بودرة ع الكريم الثلاثاء 23 فبراير 2016 - 18:11
كثر الله أمثال هذا الرجل . فما أحوجنا لمثل هؤلاء الذين يوصلون الليل بالنهار ، لحماية أمن و سلامة الوطن و المواطنين . لذا ، فتحية و احتراماً له .
6 - halim الثلاثاء 23 فبراير 2016 - 18:15
الله معه ومع الذين يعملون إلى جانبه من أجل أمن واستقرار الوطن والمواطنين. لكم جزيل الشكر والتقدير من كل المواطنين أيتها الأعين الساهرة من أجل راحتنا.
7 - الحاج عمر الدارالبيضاء الثلاثاء 23 فبراير 2016 - 18:18
اللهم آعن رجال الأمن أينما رحلو ورتحلو حتى يسحقوا كل من اراد ان يضرا بهدهي البلاد الطيبة الجميلة الرائعة التي يحبها البعيد والقريب لاشيء لنا هنا .إلى الله الوطن الملك وجعلنا ياربنا دائما متحدين فيبعضنا ونصرنا على من ظلمنا ورزقنا الأمن والأمان في بلادنا الشريفة.يارب العالمين
8 - Agent secret الثلاثاء 23 فبراير 2016 - 18:18
الحمد لله على نعمة الأمن و الأمان . و نشكر كل من ساهم في أمن بلادنا و كل التقدير والاحترام إلى أشبال الإدارة العامة و خاصة رجال المخابرات اللدين يسخرون كل طاقاتهم لكي ينام المغاربة في أمن و أمان ، و كلمة في حق السيد عبد الحق الخيام و السيد عبد الحفيظ الحموشي ، أدعو الله سبحانه وتعالى أن يحفظكم و يسدد خطاكم و أن يجعل المغرب بلد أمنا و سائر بلاد المسلمين
9 - Charaf الثلاثاء 23 فبراير 2016 - 18:19
اللهم احفظ بلدنا وابعد عنا الفتن...
10 - farid الثلاثاء 23 فبراير 2016 - 18:21
منذ سنوات و نحن نسمع قصص تفكيك خلايا إرهابية وكأن المغرب أرض التطرف و الإرهاب!!!!!
11 - Abdelali الثلاثاء 23 فبراير 2016 - 18:28
رجل يعمل بجدية ويستشعر صعوبة المسؤولية الملقاة على عاتقه. أتمنى له مزيدا من النجاح والعطاء لصالح هذا الوطن الحبيب.
12 - Kepler الثلاثاء 23 فبراير 2016 - 18:31
رجل دو كاريزما خاصة و أخلاق عالية اضافة الى الدقة في المهنية و تدبير الشأن الأمني وفقك الله
13 - موظف الثلاثاء 23 فبراير 2016 - 18:33
احترامي لكم سيدي.حفطكم الله و نصركم على كل من سوت له نفسه مس بلادنا .
كما اشكركم على الجهود التي تبدلونها.
14 - mre de france الثلاثاء 23 فبراير 2016 - 18:34
vive notre roi mohamed6 et merci pour messieurs: hamouchi, lkhyam ,benkirane, hocine el warda, ramid , rebah et bien sûr la population marocaine qui contribue aussi.
15 - german observator الثلاثاء 23 فبراير 2016 - 19:02
و أين الأمن و الإحساس بالامن ....منعدم ..الكلام الفارغ..
16 - فاطمة الزهراء الثلاثاء 23 فبراير 2016 - 19:04
نحيي رجال الأمن الذين يسخرون كل أوقاتهم لخدمة الوطن أمثال الخيام والحموشي يتصدون للإرهاب والأعداء.أكيد أن هؤلاء يخدمون وطنهم على حساب أمور حياتهم الشخصية فتحية خالصة لكل غيور على وطنه
17 - سعيد بيهمان الثلاثاء 23 فبراير 2016 - 19:09
هؤلاء هم الرجال الشرفاء الدين يعملون في صمت وانجازاتهم هي ىالمتحدثة عنهم ومثل هؤلاء من تحتاج البلاد وفي جميع الميادين
18 - driss الثلاثاء 23 فبراير 2016 - 19:34
جميل ان نتعرف على الرجال اللدين هم في الصفوف الامامية لحماية الوطن
19 - عادل الثلاثاء 23 فبراير 2016 - 20:40
السلام عليكم
وفق الله اجهزة الأمن والاستخبارات المغربية لحماية البلاد والعباد من الإرهاب و الفتن وحبذا لو يتم التعامل بنفس الحزم مع الإرهاب اليومي الذي يعيشه المواطنون خصوصا النساء منهم تحت وطأة السرقة بالسلاح الأبيض.
اللهم هذا البلد واجعله آمنا مطمئنا و سائر بلاد المسلمين.
20 - kharkhoud الثلاثاء 23 فبراير 2016 - 20:44
المواطنة الصادقة مصدر النجاح. شكرا لكل رجال الأمن بدون استثناء.
21 - mbarek الثلاثاء 23 فبراير 2016 - 21:02
bravo super flic,bonne continuation.
22 - مصعب الثلاثاء 23 فبراير 2016 - 21:08
اللهم حفظه يارب العالمين وجميع المغاربة حكامها وشعبها وجميع المسلمين وزدهم يارب العالمين من قوتك علي أعداء البشرية
23 - abf الثلاثاء 23 فبراير 2016 - 21:45
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : من أصبح امنا في سربه معافا في بدنه عنده قوت يومه فكانما حيزة له الدنيا بحدافرها) أللهم جنبنا الفتن ما ظهر منها وما بطن مالمشكل الدي يجب حله والتفكير بجدية فيه هو كيف دخلت كل هته المواد واﻻسلحة
24 - said الثلاثاء 23 فبراير 2016 - 21:52
اقول فقط الله يحفظ هدا الرجل الشجاع و العبقري
25 - عادل الأربعاء 24 فبراير 2016 - 07:19
حفظ الله هدا البلد من كل سوء وأبعد عنه الفتن ما ظهر منها وما بطن
26 - الحاج ابراهيم الأربعاء 24 فبراير 2016 - 07:54
سير الله يحفظك يا الخيام ياابن المغرب انتا و الرجال الاسود التي لا تنام لي معاك،واللهم احفظ كل حارس و عامل لمصلحة بلادنا واللهم دمر كل شفار ومنافق وغشاش وازلهم من بلدنا العزيز
27 - موسى الأربعاء 24 فبراير 2016 - 12:32
تعاليق لا ترى الواقع الحقيقي و تسبح في فضاء الخزعبلات. أي عمليات كانت ستسقط أبرياء، اللهم عمليات المجرمين و تجار المخدرات في الشوارع و لصوص المال العام و اللاهثين وراء المناصب و السائقين المتهورين الذين يقتلون بأكثر مما يمكن أن تقوم به أي خلية إرهابية، ألا تقرؤون الإحصائيات ؟. و لماذا تنجحون في مكافحة الإرهاب كما تسوقون و تفشلون في مكافحة الرشوة و النصب و الفساد و عفاريت و تماسيح ترعب رئيس الحكومة منذ تعيينه، ألا يستحق منكم التفاتة لتفكيك خلاياها؟ قصصكم تصيب بالنوم بالواقفية، لأننا نعرف شكل الإرهاب الحقيقي الذي نعاني منه.
28 - اعدة النضر للمحاكمة الأربعاء 24 فبراير 2016 - 13:40
هكدا وجب على اي موظف ان يتحلى بروح المواطنة تجاه بلده الام ونحن نشكر جزيل الشكر كالمشؤولين الامنيين وما يخاطرون به من اجلنا وامن وطننا الحبيب ومن جهة اخرى ان هناك عكس مادكرناه كنزاهة وهو ان هناك مافيا في ادارة الامن روشنوار تستغل مكاتبها للابتزاز اليومي والتسلط وفرض الهيمنة على العناصر الامنية النزيهة مثل محفوضدو السايارات الفارهة ورشيد في كتابة المرور وبوقديروالشيباني وفي مكتب المخالفات بوقدير والشيباني واللهبي قطاع الطرقوالزبونية بالنهب في كتابة الهيئة الحضرية شاريب والفايد وفي مكتب السيارات نورالدين نهب السائقين بالعنف وسمسار المكتب الزين بمدخل المنطقة والمبتز ابن سيسان الشبح عنصر المرور المافية كرماج ناهب المواطنين متورط مع بالبو خاص بالسدود اليومية للنهب والاغتناء كل هد العناصر وهي على حالها مند سنين تجول وتصول نفس الوجوه شوهو المسؤولين والادارة
29 - Loubna الأربعاء 24 فبراير 2016 - 16:43
رجل وطني بمعنى الكلمة يجب على البقية الاقتداء به واللهم احفظ بلادنا ومغربنا الحبيب
30 - المنتصر أبو حيان الأربعاء 24 فبراير 2016 - 22:38
هو و رجاله يفككون خلايا إرهابية خطيييرة و مدججة بأسلحة نارية متطورة ..تبارك الله و سبحان الله ولا يصابون بأذي و لا حتى خدش....اللهم بارك هاد الناس شرفا..
31 - جمعية عدلية الخميس 25 فبراير 2016 - 09:43
لمحاربة الجريمة والعنف في الشارع فهي اولا الغاء فتوى حقوق الانسان من الشرع المغربي لانها فتوى مسيحية الاصل كثقافة استعمارية مفروضة فقط على حكومتنا السادجة بالفتنة والتسيب المفرط ونتائجها في الشارع من عنف وعربدة وتسيب وسرقة مباشرة ولمحاربة هد النتائج السلبية هو تكثيف الدوريات الامنية بحملات في المنطق الشعبية والخالية والكاريانات ومن الساعة السادسة صباحا الى التاسعة صبالحا ومن الخمسة مساءا الى الثانية عشرة ليلا بمنع تجمع المشرملين ومنع لعب الكرة الجلدية ومنع تجمع امام المؤسسات التعليمية بدون مبرر فخارج المؤسسة يسير تعليم اخر العنف والقمار واستهلاك المخدرات والشجارات والازعاج والضوضاء والتسامر مع تلميدات قاصرات عاريات عاهرات امام المارة كتحريض مباشر كما وجب على العدل والداخلية تنفيل معتقلي المدينة الى اخرى والعكس ومنع القفة الممتازة ومنع قوادة ادخال الزوجة او الصديقة مع المعتقل لانه حرام في الشرع ومنع اللاكترونيات وتلقين التربية الاسلامية السليمة والصلاة والتربية الوطنية وحسن السلوك واستعمال السوط للعنفيين كتربية بدنية للردع وتطبيق الاعمال الشاقة للعنفيين في حالة العود وتنفيد الاعدام
32 - CONARDINHO الخميس 25 فبراير 2016 - 14:57
نحن في المغرب لا زلنا نحتفي بالجيل الأول من المسؤولين، والذين يوفرون لنا الأمن، أين نحن من الجيل الثاني الذي يحقق المعجزات الإقتصادية، والجيل الثالث الذي يحقق الرفاه والرخاء والسعادة.
33 - تحية الخميس 25 فبراير 2016 - 18:44
تحية خاصة لرجال الأمن ولكل الساهرين على سلامة هذا البلد
ليس مثل بنكيران الذي كل مشاريعه ومراسيم وزرائه تقود هذا البلد إلى الهاوية
34 - bounakhalla الخميس 25 فبراير 2016 - 23:01
qu'allah vous protege si abdelhaq et tous ceux
qui protegent notre grand pays
j'espere que tous les marocains vous ont bien écouté
ainsi que vos conseils pour l'éducation des enfants
hafidakoum allah
allah al watan al malik
35 - ahmed الجمعة 26 فبراير 2016 - 00:47
ما شاء الله على هدا الرجل نتمنى له النجاح في مهامه فرضا ملك البلاد له وللعاملين في المكتب الاستخباراتي ابرز دليل على كفائته نرجو من الله العزير القدير ان يعينه في عمله واللهم احفظ واستر بلدنا الحبيب.
36 - immigré السبت 27 فبراير 2016 - 12:23
il faut ce méfier des Belges européen que pour leurs intérêt ni moins ni plus on n'a pas besoin de leurs encouragement mr el kiam et mr lhmouchi deux grand messieurs qui travail pour leur patrie et leur drapeau il faut encore plus d'homme comme ces deux génies il faut une école spécial dans ce domaine secret vive notre roi et vive notre police vive le Maroc
37 - Abdel Zera الأحد 28 فبراير 2016 - 01:10
Bravo monsieur Lkhiyam, à vous comme aux éléments qui travaillent dans l'ombre. J'ai visionné la vidéo de la TV Belge et je vous ai trouvé à la hauteur de vos responsabilités. Des propos sans détour, sans complaisance. Dignes d'un vrai professionnel qui honore le pays que vous servez. Sans complexe ni arrogance. Merci pour tout .
38 - محلل قضائي الاثنين 29 فبراير 2016 - 17:22
تحية وتقدير لجنود الخفاء اشبال الامن المغربي المجاهد على كل المجهودات الجبارة والهادفة كما نتوخى من المسؤولين تحريك ترقية القداما الدين مروا اكثر من ست سنوات على رتبتهم القديمة بجد ومخاطرة بالوقت والليالي ونكران الدات والابناء والاسرة اجل النضام ونشر الامن بين المجتمع بتفاني واخلاص وكدا يجب عدم ترشيح تلاميذ المدارس لدرجة الرتباء لان هناك العديد من الموظفين مؤهلون بالاقدمية والاحترافية في الميدان لرتباء اكفاء في انتضار ترقيتهم المتؤخرة اما التلاميد فيرشحوا فقط لدرجة حارس امن وعند التخرج مباشرة الى امن التدخل للتكوين اكثر وعند الحاجة لعناصر الهيئة الحضرية وجب اقتناء من محترفي امن التدخل وعند الحاجة لرتباء ماعلى الادارة الا انتقائهم من موظفي اوهيئة حضرية من القداما لاستغلالهم كمحترفين لرتباء لنجاعة المهمة واقتصاد في الميزانية والتداريب والمصاريف وهدا تحليل هادف في عدة دول اوروبية وعربية ويبقى هدا كلع عبارة على تحفيز كاما شامل
39 - كاتب عمومي الثلاثاء 01 مارس 2016 - 11:22
هنيئا للسيد الخيام على شجاعة فريقه الباسل الدي تصدى لاخطر مجموعة ارهابية لسلامة البلاد من شرهم والسلام وهنا نقول ان مسؤولي الادارة لم تلتزم ولم تحرك ساكنا في ما يتعلق فحوى مضمون بطاقة محمد السادس الاجتماعية التي اشهرب بها في جموع الوطن بقوافل ومسلسلات اشهارية ولاشيء وهنا من نحاسب ومن المسؤول على الضحك على الدقون وزائد الاخطر ان الادارة تقتطع من البطاقة بلا استغلالها من المخرطين بالاجباروربما هناك اقتطاعات بلا فائدة في الطريق ومن المسؤول هنا فقط كل فترة ترسل لجنة للمراقبة لموظفي الامن المقهورين اصلا لضغط على نفسيته اثناء واجبه ومن المسؤول عن طمس الترقية القانونية المتاخرة لاشيء سوى اللجنات اجل العقوبات لطمس والجبات الادارية تجاه الموظفين في غياب نقابة او جمعية فعلية كجميع موظفي الحكومة ونرجو ان تتدارك الادارة وان الننضيف او والمراقبةالغسل والجنةاوالتفتيشية و التصحيح يبدا من الفوق ثم العمق ثم الخارج والسلام
40 - Badr France الثلاثاء 01 مارس 2016 - 19:51
Félicitations au gens qui travaillent en cachette et pour le bien de ce pays cher, c'est le moment d'arrêter à trop parler et passer au travail, chacun de sa positon et de son pouvoir pour avancer, le Maroc a besoin de nous tous à cette période historique, vive le MAROC et vive le Roi Mohamed6
41 - عمر العمري الأربعاء 02 مارس 2016 - 21:23
في كل المدن و الضواحي بالمملكة الشريفة توجد خلايا ترهب الناس من الشرامليا و البزناسا و بائعي القرقوبي و بائعات الهوى و الحشاشة.....أ الذي يستطيع تفكيك خلايا نائمة غير قادر على تفكيك خلايا مستيقظة!!!....أم الشعب المغربي لا يتحق منكم هذه الخدمة...الناس أصبحوا يعيشون في الأحياء الشعبية خصوصا و هم الغالبية من المواطنين انعدام الأمن التام.....اللهم إني قد بلغت اللهم فاشهد
المجموع: 41 | عرض: 1 - 41

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.