24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

18/09/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4307:0913:2716:5119:3420:49
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تأهل المنتخب المغربي إلى "مونديال 2022" بقيادة المدرب وحيد خليلودزيتش؟
  1. بنعبد القادر يؤكد إلزامية التكوين المستمر لتطوير كفاءات الموظفين (5.00)

  2. بوعشرين: أؤدي ضريبة الصحافة المستقلة .. ملفي "سياسي ومخدوم" (5.00)

  3. سلطات البيضاء تشن "حربا ضروسا" ضد هجوم الحشرات الضارة (5.00)

  4. "خيانة الأمانة" تعتقل مستخدما بوكالة بسيدي قاسم (5.00)

  5. ملفات الفساد (5.00)

قيم هذا المقال

3.33

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | سياسة | التعديل الحكومي المرتقب يتجه إلى إنهاء "الخارجية بثلاثة رؤوس"

التعديل الحكومي المرتقب يتجه إلى إنهاء "الخارجية بثلاثة رؤوس"

التعديل الحكومي المرتقب يتجه إلى إنهاء "الخارجية بثلاثة رؤوس"

يبدو أن تسيير وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي بثلاثة رؤوس كان له أثر سلبي على أداء الدبلوماسية المغربية في العديد من الملفات الخارجية؛ فقد كشفت مصادر هسبريس أن التعديل الحكومي المقبل سيطال، أيضا، وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي.

ورجحت مصادر مطلعة لجريدة هسبريس الإلكترونية أن يتم حذف منصبي الوزير المنتدب المكلف بالتعاون الإفريقي، الذي يوجد على رأسه محسن الجزولي، ومنصب كاتبة الدولة لدى وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، الذي تتولاه مونية بوستة.

وأضافت مصادر الجريدة أن التغييرات في الوزارة السيادية ستبقي على وزير واحد على رأس وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، بعدما أظهرت تجربة تسيير الخارجية بثلاثة رؤوس عدة مشاكل.

وكانت تجربة خارجية "الرؤوس الثلاثة" قد تجسدت خلال الفترة الأخيرة من عمر حكومة عبد الإله بنكيران، بعد تعيين الملك محمد السادس لناصر بوريطة وزيرا منتدبا لدى وزير الشؤون الخارجية والتعاون، الحقيبة التي كان يتولاها صلاح الدين مزوار، الذي استقدم معه حينها زميلته في الحزب مباركة بوعيدة، وزيرة منتدبة.

وواصلت وزارة الخارجية، في حكومة العثماني، العمل بثلاثة رؤوس، بعد دعوة الملك محمد السادس، في خطاب افتتاح البرلمان سنة 2017، إلى إحداث وزارة للشؤون الإفريقية، يشرف عليها التكنوقراطي محسن الجزولي.

ويرى مراقبون أن الرهان الذي كان بعد ضخ دماء جديدة في الآلة الدبلوماسية للمملكة من أجل مواجهة التحديات الخارجية للرباط لم يصل إلى المستوى المطلوب، خصوصا أن بصمة الجزولي وبوستة في الأداء الدبلوماسي ظلت جد محدودة.

وأشار المحلل السياسي نوفل البوعمري إلى أن وزارة الخارجية واحدة من أهم الوزارات التي اشتغلت طيلة السنتين الماضيتين على مختلف الواجهات، طبقا للسياسة الإستراتيجية التي حددها الملك محمد السادس.

وأكد البوعمري، في حديث مع هسبريس، أن وزارة الخارجية "تحتاج إلى إعادة الهيكلة حتى تواكب الرهانات الكبرى التي حددها خطاب العرش؛ وهو رهان متعلق بتجويد عمل الوزارات وتعزيزها بالكفاءات".

المتحدث أوضح أن تجويد عمل الخارجية يطرح سؤالا حول "جدوى وجود عدة رؤوس تقود الخارجية المغربية؟". وزاد أن هذه الوزارة تحتاج إلى رأس واحد "إذا كنا نتحدث بمنطق المصلحة العليا للوطن وليس بمنطق ثقافة المحاصصة السياسية والترضيات الحزبية".

وأوضح البوعمري أن "الخارجية تعتمد في عملها على السفارات والقنصليات المغربية المنتشرة في العالم، كما أنه طيلة الفترة الماضية جميع التحركات كان يقوم بها وزير الخارجية المغربي بنفسه، حيث كانت تحركات كاتبة الدولة والوزير المنتدب جد محدودة وضيقة؛ ما يطرح سؤال جدوى استمرارية كتاب الدولة في هذا القطاع الحيوي ما دام أن من يقوده هو الوزير بنفسه".

"استمرار عدة رؤوس في هذا القطاع قد لا يستجيب للرهانات الكبرى التي تنتظر المغرب خارجيا على مختلف المستويات، بل قد يؤدي إلى عرقلة هذه التحركات"، يورد المحلل السياسي ذاته، الذي شدد على ضرورة حرص الحكومة على تطبيق توجيهات عيد العرش وتسريع وتيرة الإصلاح بما يستجيب لتطلعات الملك ورهانات المغاربة في التقدم.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (53)

1 - مغربي حر الاثنين 19 غشت 2019 - 08:10
و ماذا عن منصب رئيس الحكومة، ماذا أنجز منذ توليه غير الفضائح و المصائب، و هو المسؤول الأول عن تدني أعمال الوزارات التي يديرها. و يقول المثل ادا مرض الراس مرضت جميع الاعضاء. انا من رأيي يجب تغيير جميع الوزارات التي على رأسها اعضاء من العدالة و التنمية لانهم هم أسباب كل المشاكل الاقتصادية والاجتماعية والسياسية و دالك لقلة خبرتهم، و تدني مستواهم.
2 - ولد حميدو الاثنين 19 غشت 2019 - 08:18
عقل واحد احسن من ثلاثة رؤوس ..............
3 - Noureddine الاثنين 19 غشت 2019 - 08:29
les affaires etrangeres avec trois tête se n'est que pour partager le gateau entre les partis politique qui sont au pouvoir c'est la même chanson que d'ab bak sahbi voila la realité du maroc
4 - Amghrabi الاثنين 19 غشت 2019 - 08:30
يقول المثل الانجليزي (many hands can,t do a work that a hand can do) فحينما تكثر الآراء و الرؤوس لا ينجز العمل بالنجاعة المطلوبة. فالسيد الوزير بوريطة صراحة شخصية مغربية كفاة نعتز به. شخص مناسب في مكان مناسب. نتمنى التوفيق.
5 - عادل الاثنين 19 غشت 2019 - 09:01
الدولة كضحك علينا نحن في 2019 أمزال معندنا حتى وزراء في المستوى خيرات البلد تنهب والشعب المسكين كيضحك عليه كل مرة تعديل وزاري
6 - الوجدي01 الاثنين 19 غشت 2019 - 09:20
نريد وزيرا واحدا لكل وزارة كما هو الحال في كل دول العالم ...الدولة الوحيدة التي لها أكثر من 60 وزيرا هي دولتنا ...نريد أيضا تغيير المحاصصة الحزبية والسياسية ...بإلغاء بند التوافق بين الأحزاب ...حيث يصبح من حصل على الأغلبية ولو بصوت واحد يشكل الحكومة بدون إعطاء تنازلات للتوافق مع أحزاب أخرى هذا ما يخلق الفساد المالي والسياسي ...حيث تصر كل الأحزاب تولي مناصب وزارية من أحزابهم فتصبح الوزارة تضم 5 وزراء تحت مسمى وزير دولة ملكف بكذا وكذا ...هذا ما لا يريده المواطن المغربي ...الأن الشعب وعى بما يجري لذا لاداعي من استغفاله
7 - محمود الاثنين 19 غشت 2019 - 09:27
و ماذا عن وزارة الجالية ؟ مغاربة العالم في حاجة الى تمثيلية في البرلمان ليشاركوا حتى هم في السياسة العامة لبلدهم لا لمن ينظم لهم المهرجانات و الكارنڤالات العقيمة .
8 - مستغرب الاثنين 19 غشت 2019 - 09:34
وزير و وزير منتدب و كاتب الدولة لدى الوزير و شاوش منتدب لدي الوزارة و سائق منتدب لدى الوزير اموال و مناصب وهمية يتم تفريقها بين … من الطبقة اللتي جثمت على ظهر هذا الوطن البائس و النتيجة دائما صفر و الوطن الى أسفل سافلين
9 - Anas fes الاثنين 19 غشت 2019 - 09:54
لا زلنا نعدل و نشكل و ننضم و سنبني و سنفعل و سنكونوا و سندرس و سنعمل و سنقوم حتى تقومة الساعة
10 - م المصطفى الاثنين 19 غشت 2019 - 10:02
وما قيل في وزارة الخارجية يقال في الجهات المكلفة بشؤون الجالية. فحاليا هناك الوزارة المنتدبة المكلفة بشؤون الجالية، ومؤسسة الحسن الثاني للمغاربة المقيمين بالخارج، ومجلس شؤون الجالية.
فعند الضرورة، يجد المهاجر المغربي صعوبة في الجهة التي يلجأ إليها، هل هي الوزارة المنتدبة المكلفة بشؤون الجالية، أم مؤسسة الحسن الثاني للمغاربة المقيمين بالخارج؟ أما مجلس الجالية فلا علم لنا بمهمته ولا حتى بعنوانه.
11 - سعيد مغربي قح الاثنين 19 غشت 2019 - 10:14
تعديل حكومي معناه..خراب ميزانية التقاعد..زيد تقاعود على تقاعود..!

سؤال ماذا يصنع الوزير..؟!
12 - Mohammed Touzani الاثنين 19 غشت 2019 - 10:17
اظن ان عمر هلال هو الأحق بهذا المنصب في هذه المرحلة
13 - hamdoune الاثنين 19 غشت 2019 - 10:17
يجب حذف الوزراء المنتدبيين حيث أثبتت فشلها لأنها لم تكن إلا لإرضاء خواطر الأحزاب ليقتسموا الكعكة فقط
14 - ouf63 الاثنين 19 غشت 2019 - 10:21
un ministere à "3 tetes"est ce pour se 'completer'??lors d'un discours l'un dit "bo" l'autre dit "nj"et l'autre dit " our "pour composer le mot bonjour
15 - Meryem الاثنين 19 غشت 2019 - 10:35
هذا التعديل يجب أن يشمل الحكومة برمتها فمنذ تولي سعد الدين العثامني رئاستها لم نشاهد سوى تردي الأوضاع بالمغرب.ننتظر بفارغ الصبر أن تأتي حكومة ترقى إلى تطلعات الشعب المغربي وتفهمه وتعالج المشاكل الحقيقية التي تعاني منها الساكنة.كثرة الوزراء بدون فائدة.الشعب المغربي يحتضر
16 - المطلب الاثنين 19 غشت 2019 - 10:40
المشكل عويص لان الفساد ينخر المديريات والاقسام والمصالح والكتابة العامة والمفتشية مشلولة تزكي التسيب بل ويعين بعض المديرين سفراء؛وزارة الخارجية ايها المحلل تختلف ويبقى السفير هو الهذاف والقناصلة مدافعون والادارة المركزية حارسة المرمى والوزير طبعا هو المدرب وبدون انسجام وتناغم الادوار وبدون خطة محكمة ولاعبين محترفين لا يمكن الوصول لنتيجة ان كان هشام الكروج او سعيد عويطة يسجل الاهداف في منتخب الكرة لانه سريع فكذلك بعض المسؤولين في اماكن غير مناسبة ويتم التىرويج انهم كفاءات الميدان الدببلوماسي له اهله للاسف الوزارة تسيء كثيرا للعمل الدببلوماسي فالقنصليات مثلا تعج بالناطحة والمتردية وشبيحة القناصلة اننا امام وضع ماساوي فعلا يعرفه الخارج اكثر من الداخل.
17 - مبارك الاثنين 19 غشت 2019 - 10:41
المهم هوالتقاعد المريح الذي سيبقى لهم اما الوزارة فلم يبقى في عمرها الا سنة واحدة وتنتهي.
لذالك يجب اعطاء الفرصة لعناصر اخرى لم تتدوق الكعكة وتاخذ نصيبها.
التعديل الحكومي الجديد سيقلص عدد الوزارات ولكنه في نفس الوقت سيزيد النفقات وذلك بكثرة الوزراء المتقاعدين.
فنظركم اش غايدير هاد الوزير فعام لي بقا فعمر هاد الحكومة. يالله غدي يسخن بلاصتو ويبداو الانتخابات فهم تصطا
18 - مبارك الاثنين 19 غشت 2019 - 10:43
لا انتمي الى اي حزب او.......الحق يقال السيد بوريطة الرجل المناسب في المهام الصعبة والحساسة في المهام المناسبة .رجل سياسي محنك ...........اعان من يخدم وطننا خصوصا في هذه المرحلة الدقيقة
19 - انا الاثنين 19 غشت 2019 - 10:58
الضحك على الذقون. كلما اشتد الحال على ناهبي ثروات البلاد، تبدأ التغييرات في المناصب وحال المواطن لا يتغير أو يتغير الى الاسوء. هذه الحلول الترقيعية الغرض منها هو الهاء الشعب أما الحلول الناجعة للمشاكل التي يتخبط فيها المغرب فلا تهمهم لا من قريب أو بعيد.دولة تحتل المرتبة الأولى عالميا في عدد المتسولين، متسولون في الإدارات ومؤسسات الدولة ومتسولون في الشوارع، ونحمد الله أننا نحتل الصف الاول في قطاع ما.
20 - مغربي قح الاثنين 19 غشت 2019 - 11:03
بوريطة وزير كفء نعم الرجل .وكذا أخنوش.وزيران يعملان ليل نهار .يلزم البحث عن امثالهما وهم كثر اذا ابعدنا باك صاحبي. وتقسيم التوزيعة والحصيص بين الأحزاب قصد الارضاء.
21 - ابو منال الاثنين 19 غشت 2019 - 11:04
كثرة الوزارات والوزراء كل وزير كتلقا لاصق فكعلالتو منتدب حتى خلاو الشعب كيندب على حظو كثرة المسؤولين والبلاد غادية اللور اللور .
22 - Sbaai الاثنين 19 غشت 2019 - 11:14
رفع الشطرنج مربعة ببياضيق مزورة تحركها اصابيع اواخر الحصاد لانبات الربيع واشغال العامة والهاها عن حقيقة الشراء والبيع،برافوا مخزن بلادي بارع في لعبة الشطرنج مما جعل البلاد تعيش وتقاوم لاربعماءة سنة للعلويين الاشراف،نعم انها مدرسة الحكم بالحيلة لا بالهدم ،الكل وعلى الخصوص الدول العربية تغبط المغاربة على رقعة الشطرنج الرائعة واللاعبين المخفيين البارعين،نعم اقولها اعجابا رغم كل جور وفساد،لاننا في الدنيا وليس الجنة
23 - لماذا لا تنشري هسبريس. الاثنين 19 غشت 2019 - 11:15
المغرب عبارة عن كعكة في تقاسم المنافع المناصب الأرباح و الثروة


المناصب القيادية في المغرب مجرد جار ومجرور و إرضاء الخواطر و الأصدقاء و العاءلات و الأحزاب

في جميع دول العالم حتى أمريكا و كندا و الصين و اليابان بريطانيا أستراليا لن و لن تجد 3 مناصب تمثل فقط وزارة الخارجية نهيك عن وزيرين للداخلية وزيرين للماء و الكهرباء 3 وزراء الاقتصاد
24 - نادا الاثنين 19 غشت 2019 - 11:26
لمن يهلل لبوريطة اقول لو كان فعلا السيد السالف ذكره مسؤولا مئة بالمئة على كل القرارات التي تخرج من وزارته فان عهده تميزت خارجيتنا بالارتباك واتخذت قرارات كارثية بل وحتى صبيانية بعيدة بعد السماء عن الارض لنقول عنها ديبلوماسية صادرة عن محنك وكفؤ والهيلالام الذي يريد البعض ان يوهم الكل به. فهللوا يا المرايقية.
25 - الوزراء الذين الاثنين 19 غشت 2019 - 11:28
* الوزراء الذين سيغـيَّـرون ، هم غيرمطرودين ، ولا موقوفين .
فالأجور ستبقى هي هي ، حتى لو لم يُعـيَّـنوا في أي منصب ،
ربما لن يستفيدوا من العلاوات على الصفقات .
26 - نور الاثنين 19 غشت 2019 - 11:38
هؤلاء الكتاب العامون في جميع الوزارات يستنزفون ميزانية الدولة دون نتيجة تذكر. هؤلاء تم تعيينهم لترضية الاحزاب وهذا هو الريع بكل تجلياته ودافع الضرائب عليه ان لا يمرض ولا يعلم اطفاله.
27 - Hakim khouribgui الاثنين 19 غشت 2019 - 11:40
السيد ناصر بوريطة وزير بمعنى الكلمة.
أوافق ايضا رأي الاخ محمد التوزاني رقم 12 بالنسبة للسيد عمر هلال.مثل هؤلاء الرجال هم الذين يحتاج المغرب لهم
28 - Abdellah الاثنين 19 غشت 2019 - 11:45
J'ai remarqué que tous les ministres, chargés du secteur ou je travaille, ne cherchent que des actions de com même si l'action est nulle. Pour eux c'est la com la com et puis la com qui les intéressent
29 - مواطن غيور على وطنه الاثنين 19 غشت 2019 - 11:50
اعتقد ان وزارة الخارجية مهمة جدا للمغرب واثني على مجهودات السيد بوريطة خاصة على راس هذه الوزارة والدور الطلاءعي الذي يقوم به خصوصا فيما يتعلق بالقضية الوطنية الاولى وكذا السيدة بوستة...ولا ارى مانعا في هذه الظروف الذي تمر فيه قضيتنا الوطنية من خلق وزارة للشؤون الافريقية تعنى بهذا الملف لاستقطاب الدول المعادية والعمل على الجانب الاقتصادي ايضا
30 - مواطن2 الاثنين 19 غشت 2019 - 11:59
سني يناهز ال 75 سنة...قضيت منها 40 سنة في الوظيفة العمومية ..ولم اجد شرحا او تفسيرا واضحا لعدة مناصب سامية في بلادنا...ومنها = الوزراء المنتدبون...وكتاب الدولة....واسماء اخرى....= ولم اقرأ في يوم من الايام عن منجزات تلك الفئة...بل حتى انشطتهم لا تكاد تذكر....الشيء الوحيد المؤكد هو انهم يتقاضون اجورا عالية..... وامتيازات كثيرة وينتهون بتقاعد مريح. تعليقي هذا ليس المقصود منه انتقادهم...لكن كمواطن عادي اتمنى ان اسمع شخصا من بين تلك الفئة يسرد منجزاته في لقاء تلفزي او في قاعة البرلمان ....المهم على مسامع المواطنين...ليطمئن القلب ويقتنع " الدماغ " بضرورة وجودهم....لقد حان وقت التغيير والقطيعة مع الوهم.......
31 - المحاميد الاثنين 19 غشت 2019 - 12:24
لبد من دبلومسية حقيقية لمواجهة اعداء الخارج من بينها جنرالات الجزائر فقط هم اعداء تضخ الاموال لتقسيم المغرب لا اعداء لنا في العالم سوى عصابة الجرائر يجب مساندة الشعب الجزائري من هده العصابة التي لم تستقل بعد من سنة1962
32 - abdou الاثنين 19 غشت 2019 - 12:45
وتستمر المسرحيـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــة.......لك الله ياوطني....
33 - النيابة او الانتداب الاثنين 19 غشت 2019 - 13:02
الأفضل أن يكون هناك نائبا لوزير الخارجية المكلف بالشؤون الاوربية مثلا او بالشؤون الإفريقية ،أو على الاقل مديرا للشؤون الإفريقية بالوزارة ... أي ألا تتعدى الصفة مديرا مركزيا او نائبا للوزير حتى تتركز الامور بيد واحدة تتكلف هي نفسها بالانتداب كلما توجب الامر ذلك، او بالاختصاص كما هو الشان بالنسبة لأمور إفريقيا نظرا لأهمية دراسة وتتبع ما يجري بالمنظمة القارية وبالدول التابعة لها وعلاقة ذلك ببلدنا..
34 - Said الاثنين 19 غشت 2019 - 13:33
Pourquoi ne pas penser à la privatisation du gouvernement ramener des ministres avec des objectifs clairs et des profils déterminés peu importe leurs origines l'essentiel est la compétence avec bien sûr des obligations de resultats
35 - محند الاثنين 19 غشت 2019 - 13:49
اذا أردنا إصلاحا شاملا للأمور السياسية بالمغرب وجب
1- العمل على حصر عدد الأحزاب في 4 او 5
2- إزالة الغرفة الثانية للبرلمان
3- حصر عدد الوزارات في 15
4- إعادة النظر في صلاحيات المجالس البلدية والولاءية والقروية حيث تصبح مجالس مراقبة او برلمانات محلية وتحدد مجالات عملها وصلاحياتها.
5-تعيين مسؤولين محليين تقنوقراطيين يمكن محاسبتهم في كل وقت وحتى بعد انتهاء مهامهم
36 - طارق ابن زياد الاثنين 19 غشت 2019 - 13:56
عمر هلال هو الأحق..!!
عمر هلال هو الأولى..!!
عمى هلال هو الأجدى!!
صاحب التجربة الدبلوماسية الرفيعة (سفيرا في اندنوسيا، ولدى الأمم المتحدة في وجنيف ونيويورك) واحد أفضل الكتاب العامون في تاريخ وزارة الخارجية!!
بوريطة لا يليق!!
نعم لعمر هلال!!!
37 - ثابت الاثنين 19 غشت 2019 - 14:07
فقط اعتنوا بوطنكم و انصفوه في دينه و ثرواته و عدله
وسترون كيف سيحقق نجاحاته بدون وزارات
أصلا وزارة الخارجية لا ترقى إلى مستوى تطلعات المغرب عدة انتكاسات و السبب دول الديموقراطية لا تحترم بلدنا , الان و زراؤنا و المكلفون بتسيير البلد لا يحترموننا كمواطنين
فكيف لدولة لا تحترم شعبها ان يحترمها المجمع الأممي
38 - متقاعد الاثنين 19 غشت 2019 - 14:15
لماذا وزير دولة مكلف بحقوق الانسان؟؟ ما هو شغله ما دام بدون حقيبة الاحقوق الانسان!! هناك الاستادة بوعياش واستاذ اخر مكلف بحقوق الانسان !! يجب الاقتصار على هؤلاء الاثنين لانهما برتبة وزير.وحدف وزارة الدولة لانها تستنزف الاموال بلا طاءلة..هؤلاء الاثنين ابانا عن حنكتهما في المجال رغم قصر الظروف التى اشتغلوا فيها !!! وتغيير كل الوزراء المنتدبين وكتاب الدولة. ونواب المدراء وتغيير جل امناصب العليا بكفاءات عالية في التسبير والتدبير ويكونوا ملمين بمراكزهم. يجب ايظا تغيير العقليات .واحترام المواطن كيف ما كان شءنه .
39 - ولد علي الاثنين 19 غشت 2019 - 14:45
نعم ل عمر هلال و ناصر بوريطة
يستحقا ن احترام وتقدير حيث انهما رجلان الدولة والسياسة حقا.
الى الأمام والكفاح مستمر
40 - Samir الاثنين 19 غشت 2019 - 14:50
يجب ان تصبح كل الوزرات سيادية ويجب انهاء العمل بالمجالس البلدية والقروية وتعويضها بتكنقراط مع محاسبة الجميع.الاحزاب وصراعاتها افسدت البلاد.
41 - لا لا الاثنين 19 غشت 2019 - 14:53
الوزراء المغاربة لا يمثلون الا أنفسهم وليس الشعب المغربي هذه اولأ .
و أي وزير في المغرب يحصل على هذا المنصب يعين نائبا له لكي يقوم بعمل الذي هو سيقوم به لأنه اصلا ليس له أي كفائة و النائب يعين ما بعده وهاكدا تسير العجلة ببطء شديد . في نظري أحسن حل لهذه المشكلة هو أن يعين الملك كفائات مغربية. و من العيب و العار أن يستمر هذا الوضع كما نراه اليوم ٢٠١٩ و وزراء ليس لهم أي مؤهلات في كثير من المجالات اختيارهم تم على أساس عرقي أو حزبي أو ديني، سياسية لبس لها أي علاقة بهذا الأمر. هناك مغاربة مهاجرين ينتمون إلى أحزاب سياسية في بلد المهجر دو كفاءات عالية هذا هو السبب الرئبسي الذي اذا الى اختيارهم و أغلبهم من عائلات فقبرة في المهجر و نتها الكلام.
42 - عبد الحليم الاثنين 19 غشت 2019 - 15:00
وماذا عن المجالس مجلس حقوق الإنسان مجلس المنافسة مجلس البيئة مجلس الأعلى للتعليم قمة الوقاحة والنذالة في بلد تقسم الكعكة فيه وتهمش فيه الكفاءات وحتى ان كتبت لإحدى الكفاءات تحمل مسؤولية معينة سرعان ما يتم إعفاءه من رموز الفساد فالفاسد لا يعين سوى فاسد أكثر منه
43 - Adam الاثنين 19 غشت 2019 - 15:08
مجرد سؤال هل تعتقد ان ان المشكل في الحكومة ووزراءها ...ادا كان الجواب بنعم فماذا يمكن ان نقول عن حكومة الظل وعن املاءات المتربول الفرنسي و لوبيات الخارج المتحكمون في رقاب البلاد والعباد .....عدلوا الحكومة كيفما شئتم والحال ان دار حليمة ستبقى على عادتها القديمة .....لان المغرب ببساطة يفتقد للإرادة والإدارة القوية
44 - جمال الاثنين 19 غشت 2019 - 15:12
من اول اعلان عن تشكيل الحكومة عبر الشعب المغربي عن عدم رضاه شكلا ومضمونا لكنهم صموا ادانهم ارضاء لنزواتهم للاستوزار ونهب المال العام من خلال اجورهم والتعويضات والهدية عند انتهاء المهمة مع تقاعد سمين اما خدمة الشعب فهي كدبة كبرى.
45 - احمد الاثنين 19 غشت 2019 - 15:48
وزارة بحقيبة واحدة أمر مهم ،لكن الاهم إن يتم تدبير الامور المتعلقة بمصالح المواطنين وابناء الجالية بمقاربة فعالة والاحتفاظ بالكفاءات في مختلف المراكز القنصلية التي بلت البلاء الحسن و يتم نقلها بطرق تعسفية رغم إن النسيج الجمعوي في المهجر يشهد لها بالنزاهة وما حصل لثلات نواب القنصل بالقنصلية العامة بفيلمومبل الذين تم نقلهم لوقوفهم ضد الظلم لخير دليل إن بعض القنصليات لا زالت لم تفهم الاشارات التي أعطيت لها في الخطب الملكية و المذكرات والدوريات...
46 - SMAIN الاثنين 19 غشت 2019 - 17:34
السيد الوزير بوريطة صراحة شخصية مغربية كفاة نعتز به. شخص مناسب في مكان مناسب. نتمنى التوفيق.
47 - المحاميد الاثنين 19 غشت 2019 - 17:35
محافظة على وطننا ضد الاطماع قبل كل شيى اما الخارجة ان تكون لها كفاات قوية ضد الاطماع التي تحيط با المغرب العصابة لم يهداء لها بال مادام المغرب في استقرار وهناء
48 - مواطن عادي جدا الاثنين 19 غشت 2019 - 19:41
الدول العظمى لها نصف المسؤولين الحكوميين و الوزراءالذين عندنا و قاضيين الغرض...حنا عندنا 40 حزب. 40 وزير و ما باين والووو. كل مرة تعديل حكومي بدون محاسبة
49 - مواطنة الاثنين 19 غشت 2019 - 19:58
وزارات بتلاتة رؤوس كرأس ميدوسا ههه قوة الهم كضحك
50 - Ibn chaâb الاثنين 19 غشت 2019 - 21:56
C est pour faire plaisir aux partis politiques, boussetta jazouli et boréta trois têtes combien touche chaque ministre et chacun de eux à un département
51 - مغربي حر الاثنين 19 غشت 2019 - 22:31
اسبانيا جارنا الشمالي حكومته تضم 17 وزيرا اما نحن حكومتنا تضم اكثر من 39 وزيرا و كاننا الصين من ناحية السكان. لابد من تقليص عدد الوزارات على الاكثر 20 وزيرا.
وزارة الخارجية مليءة بالكفاءات و لكن للاسف تمارس عليها سياسة ممنهجة للتهميش من طرف المسؤولين الكبار في الخارجية.
اغلب السفراء و القناصلة و المدراء و رؤساء الاقسام و المصالح جهلة و اميون لا يعرفون تاريخ بلدهم و ليست لديهم ثقافة عامة. همهم الوحيد هو البحث عن المال ثم المال ثم المال.
الامتحانات الداخلية ينجح فيها غي باك صاحبي و المسؤولون الكبار يعلمون جيدا هذا الامر. فبالله عليهم كيف يمكن لنا صناعة جيل من الدبلوماسيين نجحوا بالتسلق و تقبيل الايادي لاسيادهم السفراء و المدراء، و الموظفون الشرفاء النزهاء هم الضحايا
نطالب بتدخل عاجل لصاحب الجلالة لاصلاح هذا القطاع الحساس و تنظيفه من الفساد المزمن.
52 - مبارك الثلاثاء 20 غشت 2019 - 08:27
والله ماعرفت كيفاش شي ناس كيفكرو.اشاد باعمال رجل انا بعيد على الرباط ب 600 كلم. ولا علاقة لعملي بوظيفة الرجل كل ما لاحظته ادليت به او كتكولي لينا هللو المرايقية.
لك الحق في قول العكس شغلك هاداك اما تكولي اننا حيت كانت اشادة باعمال ومهام السيد بوريطة الخارجية حنا مرايقية ماشي من حقك .انا احترمت الراي ديالك ممكن تكولي العكس او تحتارمي الراي ديالي بلا ما تلصقي لي انني مرايقي. واللي عندو شي حساب مع شي واحد اخرجلو نيشان..
53 - المحاميد الثلاثاء 20 غشت 2019 - 10:16
من لا غيرة عن وطنه موته احسن من حياته سوى كان وزيرا اوبرلمانيا او مستشارا مصلحة بلاده قبل مصلحته البلاد ثم البلاد حفظ ملكنا هو الوحيد الساهر وحامي البلاد اطال الله عمره بالصحة والهناء والاسرة المالكة
المجموع: 53 | عرض: 1 - 53

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.