24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

15/08/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:1106:4613:3717:1420:1921:40
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. حملة شعبية في إيران تناهض شنق المتظاهرين (5.00)

  2. المغرب يتصدّر شمال إفريقيا والشرق الأوسط في صناعة السيارات (5.00)

  3. ملجأ الكلاب الضالة (5.00)

  4. ارتفاع الحالات الحرجة لكورونا يعقد مهام أطباء الإنعاش بالمغرب (5.00)

  5. رعاية الأمهات العازبات (5.00)

قيم هذا المقال

2.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | سياسة | الرميد: "أمنستي" تتمادى في الإساءة .. والمغرب ليس "نظام القذافي"

الرميد: "أمنستي" تتمادى في الإساءة .. والمغرب ليس "نظام القذافي"

الرميد: "أمنستي" تتمادى في الإساءة .. والمغرب ليس "نظام القذافي"

جدد المصطفى الرميد، وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان والعلاقات مع البرلمان، تأكيد رفض المغرب اتهامات منظمة العفو الدولية (أمنستي) بشأن استخدام برنامج معلوماتي للتجسس على بعض الأشخاص.

وأوضح وزير الدولة أن منظمة العفو الدولية لم تقدم إلى حدود اليوم أي أدلة مادية أو حجج ترتبط واتهاماتها المزعومة حول التجسس، مشيراً إلى أن "الغريب في تقرير أمنستي الأخير هو ذكره لخمس دول، لكن المغرب هو الوحيد الذي خصته بتغطية إعلامية في 17 منبرا إعلاميا دوليا في أوروبا وأمريكا في ظرف 24 ساعة، وهذا أمر يبعث على القلق ويثير علامات استفهام".

الرميد الذي أكد أن المغرب يتوفر على استنتاجات بشأن الحملة المغرضة ضد المغرب لكنه لا يريد أن يخوض فيها، شدد على أن مديرية تدبير مركز اليقظة والرصد والتصدي للهجمات المعلوماتية، التابعة لإدارة الدفاع الوطني، سبق أن أصدرت خمسة إشعارات تحذر جميع المواطنين من إمكانية اختراق هواتفهم الذكية من بعض التطبيقات الخبيثة.

وضمن اجتماع لجنة العدل والتشريع وحقوق الإنسان بمجلس النواب، مساء الأربعاء، أورد الرميد أن "أمنستي وعوض أن تقدم دليلا علميا حول اتهاماتها، اختارت عبر مكتبها الإقليمي بمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بتونس التصعيد عبر تحوير النقاش الحقيقي حول موضوع المطالبة بالأدلة المادية من خلال إطلاق اتهامات واهية واسعة منافية لقاموس حقوق الإنسان".

وأشار الرميد إلى العبارات الواردة ضمن موقف المكتب الإقليمي من قبيل "لدى السلطات المغربية تاريخ من الإجراءات العقابية التي تصرف الانتباه عن سجلها المزري في مجال حقوق الإنسان"، بالإضافة إلى ذكرها في الموقف ذاته "عدم تسامح الحكومة مع حرية التعبير على الإطلاق".

وزير الدولة اعتبر هذا الموقف الصادر عن المكتب الإقليمي للمنظمة الدولية يحمل الكثير من الخطورة ضد واقع المغرب، موردا أن "التصريح لو قال وجود اختلالات أو تجاوزات لكان يمكن قبوله، أما التعبير المتشنج بالتنصيص على السجل المزري فهو أمر لا يمكن قبوله".

وأكد وزير الدولة الشجب والإدانة والرفض لهذا "الموقف المتعسف والعدواني وكأن المغرب نظام القذافي وليس نظاما دستوريا له مؤسسات تحمي حقوق الإنسان، مع الاعتراف بكل شجاعة بوجود اختلالات تتطلب التصدي لها بكل جرأة".

وتابع الرميد أن واقع حقوق الإنسان في المغرب "ليس جنة، لكنه أيضا ليس جحيما أسود"، وزاد أن المؤسسات الوطنية والدستورية "ليست ملائكية الأداء، لكنها ليست شيطانية الطبع والممارسة".

بداية التوتر

وقدم الرميد عرضا حول تاريخ سوء الفهم مع منظمة العفو الدولية التي تتوفر على مقر في المغرب منذ 23 سنة، مشيرا إلى أن أمنستي ظلت تمارس أنشطتها بكل حرية في المغرب، "إلا أنه خلال السنوات الأخيرة بات المغرب يلمس تغيرا سلبيا في مقاربتها لأوضاع وقضايا حقوق الإنسان بالمملكة".

ويرى الرميد أن سنة 2014 شكلت منعطفا لافتا في العلاقة مع "أمنستي" من خلال شنها لحملة عالمية تتهم المملكة بوجود انتهاكات التعذيب إلى جانب أربعة بلدان أخرى، معتبرا أن وضع المغرب ضمن "قائمة التعذيب وقتها تنكر لكل جهوده وإصلاحاته وانخراطه الجاد في تفعيل التزاماته الدولية في حماية حقوق الإنسان، ولا سيما مناهضة التعذيب، وخصوصا أن المغرب حينها كان قد تبنى البروتوكول الاختياري المرفق لاتفاقية مناهضة التعذيب التي وقع عليها قبل صدور تقرير المنظمة".

نقطة أخرى في سوء الفهم بين المغرب وأمنستي برزت أيضا، وفق المسؤول الحكومي، بعدما حاول وفد دولي عنها ولوج التراب الوطني في أكتوبر 2014 دون اتفاق مسبق مع السلطات المعنية، بالإضافة إلى إصدارها لتقرير موضوعاتي حول وضعية المهاجرين بالمغرب واعتمادها لمقاربة غير واقعية.

ووفق معطيات الحكومة المغربية على لسان الرميد، فقد أصدرت منظمة العفو الدولية منذ سنة 2015 ما يناهز 100 بلاغ وتقرير، قال الوزير إنها تضم العديد من "الادعاءات ولا تعكس نتائج الإصلاحات في المغرب، في تجاوز لقواعد الحياد والموضوعية".

وأبرز الرميد أن تقارير "أمنسي" تستند إلى مصادر أحادية الجانب مختارة من طرف المنظمة دون الاعتماد على مصادر متنوعة تعكس تمثيلية وتعدد مصادر حقوق الإنسان، مشيرا إلى تقاريرها السنوية التي قال إنها "تستقي معلوماتها من مصدر واحد، مع التركيز على وضعية حقوق الإنسان في الأقاليم الجنوبية استنادا إلى معلومات مستقاة من خصوم الوحدة الترابية، بالإضافة إلى إصدارتها لتوصيات ذات طبيعة سياسية، من قبيل توسيع صلاحيات المينورسو لتشمل مراقبة حقوق الإنسان بالصحراء".

في مقابل ذلك، أكد الرميد أن هذه التقارير السنوية التي تركز على حقوق الإنسان بالصحراء، "تتغاضى عن انتهاكات حقوقية في مخيمات تندوف أو تمر عليها مرور الكرام ولا تقوم بتوصيفها التوصيف الذي تخصصه للصحراء المغربية، علما أن انتهاكات حقوق الإنسان في تندوف مرصودة من قبل آليات أممية ودولية أخرى".

وزير الدولة لحقوق الإنسان أكد أن المغرب "ظل وسيظل منفتحا بالحوار والتفاعل البناء مع كافة المنظمات التي تعمل بكل حرية، بما فيها منظمة العفو الدولية التي تتوفر على فرع بالمغرب".

وشدد على أن الرباط تُرحب بأي مساهمات للمنظمات الدولية المبنية على مقومات النقد الإيجابي التي تستهدف تطوير وتعزيز مكتسبات حقوق الإنسان، وتابع الرميد أن "المملكة ترحب بالتعاون المشترك مع كافة المنظمات الدولية، وضمنها أمنستي، شريطة احترام القوانين الداخلية والالتزام بالضوابط الأساسية لعمل المنظمات غير الوطنية المتعارف عليها دوليا، وأساسا الحياد والموضوعية".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (75)

1 - تاوناتي الخميس 16 يوليوز 2020 - 05:30
على المغرب ان يكلف شخصا اخر غير الرميد، ليكون لكلامه مصداقية،، فإذا كان الشعب المغربي لا يصدق الرميد كيف يصدقه الآخرون..هل نسيت حكومة البيجيدي بان الرميد أوراقه محروقة، و جريمته في حق كاتبته تدخل في إطار الغش و التعسف وعدم احترام حقوق الانسان..
2 - سويسرا الخميس 16 يوليوز 2020 - 05:32
لسنا في حاجة لأمنستي أن تخبرنا بالظلم اللذي نعيشه وللأسف في بلدنا كمقيمين أو مهاجرين.
3 - عبداللطيف الخميس 16 يوليوز 2020 - 05:41
حكومة رعديدة المفروض اي منظمة كيفما كان نوعها لو أصدرت تقريرا يمس بالمغرب وجب طردها في الحين دون تفكير ولو تكون امنيستي ولكن للاسف نفتقد للجرأة والمصداقية وحتى سيادتنا يتم المساس بها مما يجعل الطرف الاخر يتمادى اكثر في ظل غياب رد فعل حازم وقوي .
4 - المدرسة الوطنية الخميس 16 يوليوز 2020 - 05:47
اترك وزير ٱخر يدافع عن الدولة بدفاعك أنت أو أمكراز تعطوت المصداقية لأمنستي إذ كيف لوزير حقوق الإنسان أو ووير السغل أن يحرموا حقوق موظفي مكاتبهم من أبسط الحقوق ألا وهي التصريح بهم قي صندوق الضمان الإجتماعي. وهم يزعمون كمحاميون الدفاع على حقوق المظلومين. لكن نحن في المغرب لا يجب أن نستغرب!!!
5 - امازيغ الخميس 16 يوليوز 2020 - 06:01
بل المغرب اسوا من نظام القذافي. اينما حل العرب حل الخراب والجهل والتخلف والصراعات والقتل والابادة والمجازر والاحتلال والاهانات. انتم سبب معاناة الامازيغ. اكبر ضرر سببتموه لنا هو حرماننا من امتلاك وطن والاحساس بالانتماء اليه.
6 - yassine benfkir الخميس 16 يوليوز 2020 - 06:02
لمذا تسي الى ذولة الجوار ايها الجاهل لاترم الحجارة على الااخرين وبيتك من زحاج. لوكنت حقاء انسان لاقذمت استقلتك. علىةاتر موت موضفة في مكتبك بسبب الاهمال.
7 - عبداللطيف الخميس 16 يوليوز 2020 - 06:03
ملي وزير حقوق الانسان ياحسرة ووزير الشغل لايعطيان ابسط الحقوق لموظفيهم ماذا ننتظر من خصوم وحدتنا الترابية سوى هاته الهدايا ليشنوا هجوما على بلدنا مستغلين الصغيرة والكبيرة.وفاقد الشيء لا يعطيه.ولو كانت حكومة قوية لتم إغلاق مقر المنظمة دون تردد وبسرعة كبيرة لكنهم عاقوا بِنَا وعرفونا جبناء.
8 - ساخط الخميس 16 يوليوز 2020 - 06:36
يا سيد الوزير لماذا تشبه بنظام القذافي رحمه الله وما الفرق بين ذا وذاك كل الأنظمة العربية استبدادية وآخر من يتكلم هو انت والمرة القادمة إذا أردت أن تتكلم فقدم استقالته وذلك من أضعف الإيمان
9 - مغربية الخميس 16 يوليوز 2020 - 06:36
كرجل سياسي لا يجب ان تذكر اسم دولة مثالا عل اي شيء ...وكرجل اخواني وحزبك ديني اين الاخلاق وعفة اللسان حت تتهم ميتا ...والقذافي رحمه الله ليس نكرة ويمكن حد من اهله يرفع علبك قضية سب وقذف كفاش انت لم تقبل الاتهام جزافا وتتهم نظام دولة اخرى هل عندك دلبل ..ولما انت لسانك طويل كنت قدمت مثال حي وهو اردوغان اللذي سجن 50000 منهم محاميين وقضاةو صحافبين وداب اصبح قرصان حط السفن في السواحل الليبية وبدا التنقيب عل البترول....تعلموا من الملك حفظه الله حتى ااجزاير عمره ذكرها بسوء لانه رجل سياسة ويعلم ان عدو الامس ممكن يصبح صديق الغد ...لماذاا تخلقون العداوات مع الدول سيروا تعلموا ادب الحديث ..
10 - Yoyo الخميس 16 يوليوز 2020 - 06:43
عجبا الذي يرد على امنستي بعد ان رد عليها من قبل مخالف للقانون وهاضم لحق الانسان،كان عليه تقديم استقالته ولكن كرسي الوزارة ليس به عيب ولم يرتكب خطا فلا بد من الاحتفاظ به
11 - RMICH Mohamed الخميس 16 يوليوز 2020 - 06:52
دافع عن المغرب ولكن دون الإساءة إلى رجل مات ( القدافي) اذكروا موتاكم بخير
12 - samir الخميس 16 يوليوز 2020 - 06:59
على المحكومة ان لا تتسرع في تكذيب الخبار عن الحكومة حتى تتاكد
يا سيد رميد الكل يعلم ماتفعله الدولة العميقة (المخزن ) بالمواطن المغربي فلا تتسرع و تنفي وقائع الكل يعلمها
لي يكن في علمك جهاز الامن في مملكتنا يخضع مباشرة لسلطة الملك و ليس لسلطة وزير الدخلية
13 - الحكمة الخميس 16 يوليوز 2020 - 07:29
الحكمة وحدها قادرة على إيجاد حلول ذكية و رزينة لهكذا مشاكل تعاني منها المملكة ، بإمكان نظام المخزن إطلاق سراح سجناء الرأي و على رأسهم أيقونة حراك الريف البطل الزفزافي و إعادة الاعتبار لمن هم في المنفى كعائلة الخطابي الشريفة و تعويض سكان الشريط الحدودي الشرقي عما قاسوه من تهميش و حصار و إطلاق سراح السجناء السياسيين و تعويضهم مثل سجناء إكديم إيزيك الصحراويين ، و الاعتراف بالجرائم و كل الانتهاكات في حق الشعب المغربي و لتطبيق كل هذا يجب أولا التصالح مع الشعب بتقسيم الثروات بالعدل و تمكين كل المواطنين من صحة و تعليم و عدالة إدارة ذات جودة عالية ، الشعب اليوم يعاني الأمرين في صمت خوبا و ترهيبا و لم يعد يجد من ملاذ آخر غير الهروب من جحيم المخزن و الموت في البحر او القبول بشروط الظخزن و الاستمرار في الركوع
اذا قام الحاكم الفعلي بهذه الخطوات فإن المغرب سيسترجع هيبته بين الأمم و دون ذلك فلا يعدو ان يكون ذرا للرماد في العيون لتستمر الطبقة الفاسدة في الحكم و ترهيب الشعب و استحماره الى ان يرث الله الارض و من عليها
14 - سير تنعس الخميس 16 يوليوز 2020 - 07:43
ماقالته امنستي موجود بدون نقاش واكتر من دلك يحدث في المغرب ما لا يحدث في العالم منحيت التجسس وخرق حقوق الانسان باليات حديت
15 - هاااني الخميس 16 يوليوز 2020 - 07:47
واقع حقوق الإنسان في المغرب، آ السي الوزير، ليس فقط أسودا بل كالح السواد. نحن نعيش معكم ما كان العبيد يعيشونه قبل 300 سنة من إذلال و تحقير و ربما أكثر. نحن في حضيرة كبيرة إسمها المغرب تخالون فيها أنفسكم أسيادا لكن أمركم تم فضحه في العالم بأسره. ماذا تقولون سيد الوزير في أبسط شيء إسمه حق التغطية الصحية لواحد من عبيدكم في حضيرتكم؟ لا، أمنستي أرفقت بكم و كان عليها أن تقول كل شيء بدءا بأحوال شباب الريف اللذين ألقيتم بهم في غياهب السجون فقط لأنهم طالبوا الدولة بجرأة عادية و بديهية من أجل اقتسام ثروة لا يراها المواطن أبدا. أنتم شر مكانا السيد الوزير، أنتم تقودون حقبة كالحة السواد لأنكم تواطأتم مع الشيطان و ربما تسخرون من الشيطان بنفسه لأنكم تعلمونه مباديء الخبث و المكر. لكن الله غالب على أمره و سنرى أي منقلب تنقلبون. هاااني من هولندا، مهد الحرية و الإنعتاق
16 - دماغ مهاجر الخميس 16 يوليوز 2020 - 07:48
قالوها صراحة هناك من مول بالدولار المنظمة الغير بريئة لتكتب موضوع عن المغرب و الخليج ليس بريئا . و المخابرات المغربية عارفة كل شيئ فقط لا تريد التسرع. المهم لحد الان المغرب يتمالك نفسه و لا يتدخل في بعض الدول التي يسهل فيها قلب نظام الحكم،
17 - إرحل الخميس 16 يوليوز 2020 - 08:00
هذا الرجل عليه أن يستقيل من منصبه لأنه خدع المغاربة ،فلا احد يثق فيما يقول مادام هذا الرجل مكلف بحقوق الإنسان في المغرب فصلو صلاة الجنازة على حقوقكم أيها المغاربة.
18 - ملاحظ تربوي الخميس 16 يوليوز 2020 - 08:05
تصريحاتك الرسمية باسم الدولة المغربية تضر أكثر مما تنفع بمصالح و مصداقية علاقات بلادنا مع مؤسسات حقوقية بسبب عدم احترامك القانون فيما يخصمشكلتك مع الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي. على الاقل،اترك ملف امنستي للمسؤولين في وزارة الخارجية فهو أحسن خدمة لمصلحة مغربنا الحبيب. و الفاهم يفهم!
19 - بائع القصص الخميس 16 يوليوز 2020 - 08:09
وهل نحتاج إلى امنستي لكي يتبين لنا أن السيد الرميد وزير حقوق الإنسان السابق لم يسجل خادماته في صندوق الضمان الاجتماعي....
20 - محمد الخميس 16 يوليوز 2020 - 08:15
سي الرميد عاجبوا حالو :السلطة و المال و من بعد التقاعد المريح و الامتيازات ووووو........خاص برنامح التلفزيون كيف كنت كيف وليتي يجري معه حوار عاجلا .
21 - عزالدين الخميس 16 يوليوز 2020 - 08:17
نصيحتي للحكومة, خلي عليك امنستى و اهتمي بما هو اهم, خصوصا في هده الضروف اللتي يعيشها المغرب و العالم كله
22 - البدوي الخميس 16 يوليوز 2020 - 08:31
لم نعد نعير الاهتمام لاقوال بعض المسوولين الذي تبين في حقهم الخروقات. مثل هذا السيد المسوول عن حقوق الانسان وهو اول من خرق هاذه الحقوق. و رغم ذالك مازال في منصبه . الى متى؟!
23 - مغاربة عالقون خارج المغرب... الخميس 16 يوليوز 2020 - 08:32
وانت يا استاد الرميد ألم تتمادى في الاساءة على المغاربة، حدث ولا حرج في قضية ضحيتك التي اشتربت سكوت اهليها بقروش مصدرها من اموال الشعب، ألم تتماى على الصمت عند رأيت المغاربة عالقون خارج الوطن لاحق لهم ولا رأفة إلى الله..
لك الله يا وطني الحبيب
24 - jamais الخميس 16 يوليوز 2020 - 08:47
Il y a Ramid et Ramad. Ramis est celui qui était démocrate et qui appelait une monarchie parlementaire et constitutionnelle. Et il y a Ramad qu'il essaye de jeter sur nos yeux actuellement. Soubhana moubaddil al ahwal
25 - visiteur الخميس 16 يوليوز 2020 - 08:51
الحمد لله والسلام عليكم. اولا لماذا المغرب مهتم جدا بهذه المنضمة الغير عادلة ورأيها حول حقوق الانسان بالمغرب؟ ثانيا هي منضمة متحيزة واذاة في يد بعض الدول للضغط على دول الأخرى بحجة حقوق الإنسان. لماذا لا ينتفظ المغرب عليها ويعري نواياها للعالم؟؟
26 - اذكروا موتاكم بخير ! الخميس 16 يوليوز 2020 - 08:57
لو كان القذافي حيا ما تكلم ;;;;; !! لكن ما فعلته امنستي بمثابة استخفاف وتهور وكان رد المواطنين المغاربة الغيورين في المكان والوقت المناسب .. اما ما يقوله الرميد ويغرده فﻻ قيمة له ﻻن من كان بيته من زجاج فﻻ يرمي الناس بالحجارة !! ﻻن صﻻحيته انتهت وفاقد الشيء ﻻ يعطيه...
27 - معاد الخميس 16 يوليوز 2020 - 08:57
رغم معارضتي لامنيستي في دعوتها ومساندتها اللواط والسحاق والزنى ومآإلى ذلك من فواحش إلا أنه في مجال حقوق الإنسان تبرز كمنضمة موضوعية محايدة ومحترمة ترفع لها القبعة .
أما مايقول الوزير فعبارة عن غوغاء . تقرير امنستي مغرض وهي التي تدافع عنكم يوم لم تكونوا في السلطة ؟؟
مابقا لكم والو تصنفوها منظمة إرهابية ولكن الحمد لله أنها دولية قادرة تضرب لكم الطر.
28 - وزير كاري حنكو الخميس 16 يوليوز 2020 - 08:59
"وشدد السيد الوزير على أن الرباط تُرحب بأي مساهمات للمنظمات الدولية المبنية على مقومات النقد الإيجابي""
النقد الايجابي هو ان نقول العام زين اسي الوزير .باراك غير قنواتكم الرسمية التي تتغني بانجازاتكم العظيمة في مجال الحقوق والحريات التي لم يسبقكم لهل احد لا في الشرق ولا في الغرب
29 - موغرابي الخميس 16 يوليوز 2020 - 09:04
تصريحات من شأنها أن تضر بالعلاقات مع الأشقاء الليبيين لذا كان على الوزير أن لا يذكر أو يشبه بأي نظام فما بالك بنظام كان بالأمس القريب شقيقا و مازال(القدافي على الأقل مات راجل )
30 - Hassan الخميس 16 يوليوز 2020 - 09:08
الغريب فالامر ان متل هده المنضمات الكل يعرف هدفها و من اين تاتي بالتموين وموظفيها اما ملحدين او دوي اللجوء السياسي فتقاريرهم تصاغ ضد الدول الفقيرة لابتزاز السياسي والتشويه والتشويش لم نرى تقاريرها على ما حدت في كتالونية و لا في السترات الصفراء ولا في عنصرية الشرطة الامريكية
31 - محمد الخميس 16 يوليوز 2020 - 09:20
وهل أنت تعرف حقوق الإنسان حتى نثق فيك ، وخير دليل السيدة التي توفيت وكانت تشتغل عندك بدون صندوق ضمان أنت من سيربح تقاعد سمين على خدمتك الزينة ، فاقد الشيء لا يعطيه ، ماعندكم لا حياء لا دين لا مروءه لا كرامة ، مكان غيرالتزنديق ،
32 - ياسين الخميس 16 يوليوز 2020 - 09:23
نحن نعلم خلفيات هذه التقارير و ما هدفها. ولكن قوانينكم و التراجع الديمقراطي الذي لوحظ مؤخرا يدل على ان حكومتكم و خصوصا حزبكم سيدي الوزير لا يكرهون تكميم افواهنا و جعلنا اكثر من الدولة التي ضربت بها المثال.
33 - Abdelkrim el az الخميس 16 يوليوز 2020 - 09:27
يا سلام وزير خرق حق من حقوق الإنسان يحاضر في شرف الدولة . هذا نموذج سيء سيعزز كلام أمنستي في الداخل والخارج.
34 - نظرية hsbc الخميس 16 يوليوز 2020 - 09:31
صباح الخير
هذا الوجه السياسي يجب ان يحال على التقاعد بدون نقاش .....انتهى.
في مايخص برنامج التجسس فمرحبا نحن أوراق بيضاء لا يحتاج المخزن الى برامج تجسس على المغاربة بيوتنا مفتوحة ،اجهزة الحاسوب بدون رموز سرية ، فيسبوكاتنا ،.... نحن لا نخاف من المتجسسين لاننا لا نبيع وطننا ولا نبيع اقتصادنا ولا نبيع فتياتنا ولا نبيع المخدرات ولا نملك شبرا واحدا فوق هذا الوطن ولاسمكة واحدة في بحار هذا الوطن ومرحبا ببرامج التجسس ومرحبا بالمحاسبة .لي فكرشوا العجينة هو لي خايف ،من يأكل نعم هذا البلد الأمين ويطعنه من الخلف هو من يخاف من التجسس عليه ،من يملك جنسيتين وفي نفسه الهروب بأرصدته البنكية هو من يخاف......أما نحن فحاشى لله أن نبيع وطننا أو نبيع رجالات هذا البلد ولو أخطأوا في مرحلة ما .وهذا لايعني اننا نصفق لهم ونزكي أفعالهم ،بل المحاسبة والاحالة على التقاعد، ولكي لا أنسى يجب مراقبة الموظفيين العموميين في قطاع العدل والشرطة و الجماعات المحلية والعمالات(الموظف دو 40 سنة فما فوق)،وأولو العزم من رجال العهد الجديد يعرفون ما المغزى.بخصوص أمنيستي فجوابهم سيكون باللغة الانجليزية وسأختصر ذالك ف ..
35 - ميلود الخميس 16 يوليوز 2020 - 09:37
امنستي تركت دولا تطلق النار على المواطنين وتقتلهم في الشوارع بدون سابق اندار خاصة في أمريكا الجنوبية ودول عربية وتلقي الناس بالمئات في السجون بدون محاكمة وتحكم عليهم بالسجن المؤبد بل وبالإعدام ودول تختطف الناس من المطارات وتغبرهم
ودول لا زال المواطنون ينظموم في الصفوف بالعصا والسب بشكل يذكرنا بمغرب السبعينات
دول غربية تسمى ديموقراطية ابادت شعوب بكاملها وازالت دول من الخريطة ودمرت أنظمة وانشأت أنظمة ديكتاتورية وخربت حضارات تعود لآلاف السنين
امنيستي تركت كل هذا وركزت على المغرب بدعوى الدفاع عن صحفي متدرب
الا يدعو هذا للريبة
اين انتم يا من كنتم تمضون العرائض المنددة بقضايا تافهة
يا من كنتم سباقين للتضامن مع شعوب أخرى لمادا صمتم
36 - مغربي الخميس 16 يوليوز 2020 - 09:49
الى صاحب التعليق29
اليس الشعب الليبي هو من نكل بالقدافي او على الأقل تخلى عنه ووقف موقف المتفرج على وطنه وهو يتعرض للاحتلال والعبث من طرف كل من هب ودب
37 - فؤاد الحضري الخميس 16 يوليوز 2020 - 10:03
بل الأكثر أهمية.، على كل دولة أن كانت دولة اختيار و فرز ممثليها و مدافعيها ذو الأخلاق و الكفاءة و ليس اللصوص و الشياطين. من أجل فرز شهية المهتمين و القراء. عكس هذا المخلوق الرميد لا يشرف المغاربة كمدافع عن مصالح البلاد
38 - abdo الخميس 16 يوليوز 2020 - 10:08
واش وزير حقوق الانسان الذي لايحترم أبسط حقوق الانسان يمكن ان يحسن صورة المغرب في الخارج
فبمجرد علم ان الرميد لا يحترم حقوق الانسان فكيف لحكومة ان تلمع صورة بلد نهشتها انتهاكات جسيمة لحقوق الانسان؟؟؟؟؟
هاد الوزير و امثاله يسيؤون للوطن
39 - مقارنة في غير محلها!! الخميس 16 يوليوز 2020 - 10:08
مقارنة عفوية تفتقر إلى الوعي السياسي الداخلي للبلدين و الإقليمي و الدولي قبل وبعد ما يسمى الربيع العربي.
40 - la verite الخميس 16 يوليوز 2020 - 10:09
اتفق مع التعليق 30
كما استغرب من جنسية المعلقين.
امنيستي ليست معيار لحقوق الانسان لان الملحدين والمتليين لا يمتلون سوء انفسهم وليس الأغلبية.
41 - [email protected] الخميس 16 يوليوز 2020 - 10:25
بصفتي معلم و تربوي لايشرفني أن تمثلني أو تمثل وطني مادمت أنت كوزير لحقوق الانسان وتنتهك حقوق المواطنين و ما خفي كان اعظم. اضعف الإيمان ان تقدم استقالتك حتى تعبر عن الاعتذار بأسلوب حضري.وهناك من الشباب من يمكنه حمل المشعل بجد وتفاني.
42 - مغربي أمازيغي مسلم الخميس 16 يوليوز 2020 - 10:26
نعم أنا ضد أمنيستي و لا يهمنا تقريرها هناك دول تعتقل تقتل تحكم بالباطل ولا من تنادي
أما الرميد فهو الرجل الغير المناسب للدفاع عن حقوق الإنسان في المغرب فاقد الشيء لا يعطيه خرق القانون يجب أن يقدم إستقالته
43 - شن طن الخميس 16 يوليوز 2020 - 10:40
الرميد لا مصداقية له اندفاعي لا يصلح أن يكون وزيرا.فمنذ أن تولى التوزير وأخطاءه تصب كالشتاء آخرها حرمان كاتبته في مكتب المحاماة من حقوقها الأساسية مختبئا وراء الاحسان اليها الى حين وفاتها المفاجئة وما خفي أعظم . خلاصتك انتهت صلاحيتك .ولن يذكرك التاريخ بخير. سيدي بنور ينادي.
44 - اعلي الخميس 16 يوليوز 2020 - 10:52
تعلموا شيءا من الدموقراطية عندما تنتهي ولاية هاد الحزب ستجرى إنتخابات وأمتنا منكم أن تكون على وعي وانتخبو الأفضل ولا ترجعوا كدالك من حكمنا مند 60 سنة أي مند الإستقلال ولم يفعل شيئا غير الكلام.
45 - مواطن الخميس 16 يوليوز 2020 - 11:00
وزير حقوق الإنسان بين قوسين، يدافع عن الحكومه ضد منضمه تدافع عن حقوق الإنسان لي فهم شي حاجه يفهمنا الله يرحم الوالدين
46 - ذئب يدافع عن الذئاب الخميس 16 يوليوز 2020 - 11:01
هناك تحفظات كثيرة وهي أن حكومة الذئاب الملتحية لا يمكن لها أن تنصب نفسها مخاطبا له مصداقية . ثم أن النظام المغربي الذي نكل بأهل الريف ، وأفقر الشعب المغربي ، وهمش المعارضة ، وأصبح الإقتصاد في يد الإسرة الحاكمة التي تتصدر أغنياء العالم ، ليس بغريب عنها أن تقوم بهذه العملية الحقيرة من أجل التحكم في الشعب لخنق اصواته ، والسعودية بأخبارها التي تزكم الأنوف أصبحت قدوة للمغرب .
47 - وناغ الخميس 16 يوليوز 2020 - 11:19
اغلبية المعلقين
من
ابناء
الرحل
التعليق
رقم
13
يدافع
عن
المعتقلين
السياسيين
القتلة
كدالك
سياسيين
قتلة
موظفين
ابرياء
والتبول
على
جتتهم
الحيوان
لايقوم
بهدا
العمل
ويتحدث
الحكيم
عن
الاستحمار
الاعراب اشد كفرا ونفاق
48 - مغربي من السويد الخميس 16 يوليوز 2020 - 11:24
هدا عليه ان يغير اسمه من الرميد الى الرماد الاسود فهو رقم اسود وسوف لايحتريمونه امنيستي لانهم لا يخفى عنهم اي شي . فهم يالفاهم لكن ان شاء الله فيه جيل سينقد هده السفينة التي تحمل 40 مليون مغربي من الغرق . مهما الاعتقالات لبغى العسل اصبر قريس النحل الحمد المنتوج سيضهر قريب بادن الرحمن
49 - Lamia الخميس 16 يوليوز 2020 - 11:31
الكل يعرف ان.ليبيا الشقيقه تمر بمراحل جد صعبه و نتمنى ان تخرج من أزمتها و يعود الامن وزالمان بها.
هذا الانسان يقارن بليبيا و هو بيعىف ان مغاربه بالالاف كانوا و مازالوا يشتغلون في ليبيا في عز الازمه و الحرب. المواطن.الليبي كان في وقت القذافي يعيش احسن من المغربي بسنوات ضوئية. و حتى موشرات التنميه اليوم.تجعل ليبيا في مراكز متقدمه عن المغرب.
تلكخ للشعب المغربي بالقذافي الذي لم يركع او يسجد له اي ليبي و ااذي لم يرسل بناته جاريات للخليج و فلاحات لاسبانيا.ارني ليبي واحد يشتغل في المغرب
انشر من فضلك
50 - visiteur الخميس 16 يوليوز 2020 - 11:44
الرميد يشوه حقيبة حقوق الانسان، يجب تغيير هذا الوجه بوجه حقوقي،
51 - saad الخميس 16 يوليوز 2020 - 11:50
إساءتك انت أكبر من إساءة أمنيستي فبعد دفاعك عن تعدد الزوجات أمام محفل دولي تنفجر قضية عدم تصريحك بكاتبك رحمها الله بصندوق الضمان الإجتماعي وجودك انت وبعض أمثالك بالحكومة أكبر إساءة لهاته المؤسسة الدستورية.
52 - الجنوبي الخميس 16 يوليوز 2020 - 12:16
انت من اعطى لامنستي وغيرها الفرصة لتفتح ابواقها وتطلق الكلام وتحرر التقارير التي نعلم جميعا منذ عقود قبل ان تعرف من اين تؤكل الكتف حينما تنهم من البيصارة الشعبية ...كن قدوة واحترم واجباتك وحقوق الغير حينئذ يحق لك ان تدافع باسمنا كشعب ذي سيادة في بلده من طنجة العالية الى الكويرة الغالية ..اما امنستي وغيرها فلا تعني لنا شيئا ولا ننتظر من احد ان يعلمنا ابجديات حقوق الانسان لاننا نشأنا عليها وترعرعنا عليها و علمنا الاجداد الا نمد ايظينا الى مالغيرنا ...انت اسوء مثال لوزير حقوق الانسان وينطبق عليك اسم وزير هضم حقوق الانسان ...فلتذهب امنستي الماجورة الى الجحيم هي ومن يدفع لها مقابل تزوير الحقائق ...حبذا لو تم تجميدها واغلاق مقراتها وانتهى الكلام ...اما انت وامثالك فالاحرى ان تنزووا الى اركان لتخلصونا من صداعكم وضجيجكم.
53 - ناجي وردي الخميس 16 يوليوز 2020 - 12:18
الرميد و امنستي فكفة واحدة ، كفة الضلم و عدم المسؤولية نطلب منك أن تستقيل ان كان هناك ضمير و لا نريد منضمات غير حكومية تقتات من دول المركز ويتحكم فيها لضرب دول الاطراف
54 - Dodoh الخميس 16 يوليوز 2020 - 12:23
من يصدقك يا رميد وانت هضمت حقوق اقرب مقربيك لو كنت تعتبر انك رجل حقوق ومسؤول حكومي وتعرف واجبات وحقوق من يُزعم انه إسلامي لقدمت استقالتك واعتذرت ليس فقط لعاءلة المرحومة فقط ولكن للشعب المغربي قاطبةً
55 - hamouda الخميس 16 يوليوز 2020 - 12:32
امنيستي
وجب عليها إعطاء الدليل المادي والعلمي على ادعاءاتها انا لااريدها ان تعتذر انا أريدها أن ترحل وان يغلق دكانها
يجب جلدها وإعادة تربيتها
واهانتها لانها اصلا مطية لجهات و غرف مغلقة
56 - عكاشة الخميس 16 يوليوز 2020 - 12:38
السيد الرميد لم تعد مؤهلا للدفاع عن حقوق المغرب والمغاربة. الحمد لله أن لهذا الوطن ملك يشهد العالم بتفانيه في خدمة شعبه ووطنه رغم وجود مسؤولين دون المستوى لا يحترمون القانون ويعملون من أجل مصلحتهم الشخصية والحزبية.
57 - وزير لا مستوى له الخميس 16 يوليوز 2020 - 12:48
الوزير الذي لم يصرح بمستخدميه لدى صندوق الضمان الاجتماعي لا يصح له الحديث عن منظمة أمنستي و لا عن حقوق الانسان لأن منظمة أمنستي قامت بتقريرها على مثل هؤلاء الأشخاص أنا شخصيا لن أصدق شخصا تبث عليه الكذب و الغش و عدم احترام حقوق الانسان مثل هذا الوزير بالمقابل أصدق المنظمة لأن الدليل واضح إمامنا وزيرين لم يحترما حقوق الانسان و ما خفي أعظم
أما بالنسبة لذكر اسم دولة أخرى في تصريح صحفي لوزير فإنها الطامة الكبرى أبلانا المصوتون على هذا الحزب بأناس لا يعرفون التسيير الحكومي بالمرة ألفوا فقط الجمعيات
58 - عبدالله القنيطري الخميس 16 يوليوز 2020 - 12:55
امنيستي ولا امنيتي ولا ماعرفت اش من منظمات عالمية تهتم بحقوق الانسان راها ما غاتهز يديها على المغرب حتى يمركوا بحالك اللي ما بغا وش يغهمو رايهم وتيجيب ليهم الله راهم الناس اللي على برا متيعرفوش الخبايا ديالهم واجمع راسك اسي وخوي البلاصا باش نتهناو من صداعكم ويقيلونا هذ الجمعيات من ...
59 - رقم مغربي. الخميس 16 يوليوز 2020 - 13:10
حقيقة ان شر البلية ما يضحك فطبيعي ان تدافع يا وزير - حقوق الانسان - عن وزارتك ليس احتراما للحقيقة ولكن حفاظا على مصالحك ففاقد الشيء لا يعطيه يا سيد مصطفى الرميد فحزبكم مند مجيئه الى الحكومة قد اغرق المغاربة في الكثير من المشاكل وانا هنا لا افضل حزبا عن اخر فكلكم سواء تعملون لاجل مصالحكم واقتسام الكعكة بينكم في الوقت الدي تشرعون القوانين لطحن البسطاء والفقراء وصغار الموظفين فكفى تلاعبا بحقوق الانسان فهده حق اريد بها باطل فادكر لنا باللغة العلمية وليس بالخشبية ان كنت صادقا اين تكمن انجازاتكم واعمالكم في هدا المجال فلا تحاول خداعنا يا سيدي فحقوق الانسان منعدمة ولا وجود لها عبر كل الجغرافيا العربية فكما يقول اخواننا في الشرق - اللسان ما يؤدي جمرك - اي اللسان لا يؤدي الضرائب فقل ما شئت فكلامك مردود عليك.
60 - abdo الخميس 16 يوليوز 2020 - 13:29
le dernier dans ce pays qui va parler des droits de l homme à cause de ce monsieur on est dans le colimateur d amenesty
61 - عبدالإله الخميس 16 يوليوز 2020 - 13:35
لماذا تقحم المرحوم القذافي؟فلن تصل له لاأنت ولاأسيادك ففي عهده كانت ليبيا تنعم بالأمن والأمان وكان المغاربة والمصريين وغيرهم يعيشون فيها حتى تأمرت عليه القوى الإستعمارية وفي مقدمتهم فرنسا وباقي المتآمرين من العرب المتصهينين.
62 - احمد الحنصالي الخميس 16 يوليوز 2020 - 13:36
اسي الرميد ما اريد قوله لك، هو انك فقد مصداقيتك. انت من الذين ينطبق علي المثل ( القرءان ) يقولون با فواههم ما ليس في قلوبهم.
الأشخاص الذين يحترمون أنفسهم، لهم اخلاق وقيم ومباديء والتزم. بالله عليك انت تامر الناس وتنسى نفسك وانت تتلو الكتاب.
قدم استقالتك فورا، لأنك جنيت على نفسك.
63 - جميل الأمزون الخميس 16 يوليوز 2020 - 13:51
المغرب ليس نظام القدافي! أصبت حتى أنه رغم منصبك لم تسجل مستخدمتك في الضمان الاجتماعي. على ما أعرف في أيام القدافي كان المغاربة يذهبون عنده للعمل.
64 - فضولي الخميس 16 يوليوز 2020 - 13:53
سبحان الله ,هذا المخلوق لازال يتكلم . لم ار وقاحة في العالم اكثر من وقاحة من يسمون انفسهم رجال سياسة في بلدنا العزيز . سفلتم بالسياسة .
65 - sarah الخميس 16 يوليوز 2020 - 13:59
Petit rappel historique : en 2005, Barid Al Maghrib a édité un timbre spécial pour rendre hommage à amnesty
66 - بيجيدي وطني الخميس 16 يوليوز 2020 - 14:14
هذه المنظمة النكرة تتطاول على المملكة الشريفة لانها تعرف خبايا من يتولى تدبير حقيبة حقوق الانسان فيها
كون تحشم و سير فحالك انت و من شوه صورة حقوق الانسان بالمملكة الشريفة امام العالم
67 - romani الخميس 16 يوليوز 2020 - 15:19
Amnesty تشبه Covid19 يجب على المغرب ان ينخرط في الحجر الصحي
اختياريا والقيام باتباع تعليمات وزارة الصحة العالمية لا جتناب مالا يحمد عقباه
68 - د.عبدالقاهرناني الخميس 16 يوليوز 2020 - 15:48
مازلت أقول ليت السيد الرميد سكت!!! لأن الأمر يتعلق بدولة و لا يتحمل التصريحات العشوائية للسيد الرميد الله يهديه غير يصمت يكون أحسن.
69 - غبدالرحيم الخميس 16 يوليوز 2020 - 16:09
اللوم كله على أولئك.اللذين صوتوا لك في الانتخابات.
70 - morrocn الخميس 16 يوليوز 2020 - 16:36
بكل تأكـيـد...ألدولة ألمغربيــة من خـلال كبتهـــا لحريات ألتعبيــر.. و إقدامهـا ألمتواصل على سجن ألعشرات من ألنشطـاء و ألحقوقيين و ألصحفيين ألنزهـاء و آخرهم بوعشرين و ألريســوني و عمر ألراضـي... و فـاضحي ألفسـاد و آخرهم ألطـاوجنـي ....بسبب كل ..نجــد ألدولة تقدم وبشكل جنوني كل المبررات للمنظمـات ألحقـوقية ألعـالميـة و على رأسهـا آمنيستـي لكي تضع المغرب دائما في طليعة الدول التي تـنتهك حقوق مواطنيهــا بشكل فـــاضــح...
71 - citoyenne du monde الخميس 16 يوليوز 2020 - 19:54
ماادا ستقول انت في حق خاديمتك التي خدمتها 24 سنة دون تسجيلها في الصندوق الضمان الاجتماعي يا استاد فهل هده كذالك اكذبة
72 - مريمرين الجمعة 17 يوليوز 2020 - 01:01
‏الحكومات التي وزراؤها يحترمون أنفسهم ويحترمون مواطنيهم ، بمجرد أن يتورطوا في فضيحة يبادرون بالاستقالة . لكن البعض من وزراء حكومتنا (حكومة كفاءات !) لهم وجوه "مقزدرة" . يغرقون في الفضائح و يتصرفون كأن شيئا لم يكن !
هو لا يقدر بل لا يملك الجرأة لكي يعطي المثال بأردوغان ، لأنهم (البيجيديون) يعتبرون تركيا أختهم من الرضاعة .
73 - سناء الادريسي الجمعة 17 يوليوز 2020 - 11:04
جيتي تكحلها عورتيها كون كنت كبحالك والله العظيم
كون ذبت. على لسانك قلت ان المغرب ليست سوسرا او ذكرت دولة ديمقراطية اخرى لا اتذكر بمعنى راه احنا عايشينا في المغرب في ردك على من طالبوك بالاستقالة ودبا كتقول العكس والله معرفت اينا وجه عنتبعوا معاكم مرة تنكرون ان المغرب بلد العدالة ومرة تردون انكم لستم نظام القذافي علاش بالسلامة اشنو الفرق على الاقل الشعب كان شبعان وجيبوا عامر والمغاربة يذهبون نساء ورجالا يشتغلون ويرسلون العملة وانتم تذكرونها علىى شاشات تلفزيونكم ودبا ارجع قبيح ايوا هاهم اسقطوه تكالبوا عليه كالكلاب الضالة لينهشوا في خيرات الشعب اللبي الحر لا امان ولا مال. بصاب كون كنتي مثل القذافي كان اشرف لك. من ان تاكل عرق عاملة امرأة. ولكن سيماتهم ظاهرة على بطونهم . اللهم احفظنا من شجعكم وفسادكم وتسلطكم.
74 - أحمد المغربي السبت 18 يوليوز 2020 - 12:10
المواطن المغربي المظلوم الذي لا يساوي جناح بعوضة قبل كورونا وبعد كورونا.فكم يساوي المهاجر الافريقي الذي فر من الجوع والمجاعة...وفاقد الشيء
لا يعطيه طبعا.اللهم دمر الظلمة يارب العالمين اينما حلوا وارتحلوا.
75 - yass الاثنين 20 يوليوز 2020 - 15:30
اش دخل نظام القدافي فالموضوع ....هذا التصريح لا ينم عن مستوى مسؤول حكومي يتحمل مسؤولية كلامه امام المجتمع الدولي و امام المواطنين .كان حريا به ان ينفي بلباقة و ديبلوماسية دون ان يحشر انفه فيما لا يعنيه
المجموع: 75 | عرض: 1 - 75

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.