24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

18/11/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3007:5913:1816:0218:2619:44
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | السيول تهدّد ملعب الموت

السيول تهدّد ملعب الموت

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (8)

1 - ملاحظوس الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 01:08
دخّلنا عليكم بالله واش هذا نسميوه ملعب ...داخلا فيه الجماعة والمهندسين ديالها واللوجستيك ومْخَصّا ليه ميزانية يعلم الله شحال
هُزلت
2 - Chakib Tounsi الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 01:49
LES PAUVRES, ILS APELLENT CA UN TERRAIN
3 - شاكر الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 08:50
العشوائية في كل شيء بجانب الواد يوجد ملعب وعند المرتفع بجانب الصخرة نغرس شجرة وفي الخلاء نبني سوق وبعيدا عن المدرسة نشيد مكتبة ووسط الأزمة نقيم حفلة ، اللهم ولي أمورنا خيارنا.
4 - رضى الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 09:42
الدي استفدت من هاته الكارثة la morale. التي دهب ضحيتها شباب نافعون..هو أنهم كانوا يحبون الرياضة أو بالأحرى أصبحت الرياضة من الضروريات في حياتهم... ومزاياها لاتحصر...اتكلم على الرياضة المقننة حسب المعايير الدولية التي يمكنها أن تنتج أبطال....في المغرب هناك كثير من المعاهد يتخرج منها أفواج من الماطرين والمدربين و المسؤولين ووو لمادا... وأين يذهبون...!!! هنا لا أتكلم على المفهوم المغربي العام السلبي... يعني لعب الأطفال...الدي يلهيهم على الدراسة أو العمل في الميدان الفلاحي أو سرح الماشية...هل كان ممكنا بناء مسجد مثلا في هدا المكان...؟؟؟ ابدا لا لان المتدينين سيتدخلون و يوقفون المشروع . وهدا هو المشكل الحقيقي....لخوانجية ضد الرياضة والفنون والتسلية و المعرفة... الرياضة التي ستنقد المغرب وتخلق انسان سليم الجسد والعقل و فرص من الشغل ادا ثم الاهتمام بها بجدية ...لا يتعاطاءها الا القليلون وخاصة بعض النساء البدينات و في سن متقدم...حتى يمكنهم الاحتفاض بمكتسباتهم في المنزل او المكتب...لمادا الكثير من الرياضيين المغاربة يتالقون في اوروبا و امريكا وفي جميع الرياضات...
5 - abdo agadir الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 12:06
كما كان الحال ﻻ يمكن ان ينجز اي ملعب كيفما كان نوعه بجانب الوديان من اي طرف كان سواءا من الجماعات او من الساكنة انفسهم كفانا تﻻعبا بارواح المواطنين وخاصة الشباب منهم وخير دليل على ما وقع في نواحي تارودانت حيث زهقت ارواح بريئة في فاجعة صدم فيها كل المغاربة ﻻ نريد تكرار مثل هده الأحداث المروعة في بلادنا وعلى المسؤولين ان يتحملوا مسؤولياتهم في منع بناء المنازل وانجاز مﻻعب رياضية على ضفاف الوديان والسﻻمة للجميع .
6 - deterte الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 12:15
السيد الجمعوي يتناقض في كلامه يقول ان الواد اخد من الساكنة مساحة خمسون مترا من الاراضي والحقيقة ان الساكنة كانت تترامى على الملك المائي وجنبات الوادي وعاد الوادي واسترجع ما سلب منه فقط اما الماعب فعلى الجمعوي ان يهب لشباب الدوار قطعة ارضية بعيدة عن المجرى والجماعة مستعدة لتجهيزها وتهييئها لان الشباب قد قاموا بتسوية تلك المنطقة وهي مجرى الوادي لغياب اي بقعة ارضية مستوية في ملك الدولة او الجماعة يمكن استغلالها كملعب
7 - مغربي الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 17:49
داخلت عليك بالله واش هدا تعتبروه ملعب

لا حولا
8 - الهواري الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 - 10:24
حشومة حتى للتعاويدة هههههههه نسميو هذا ملعب بحال هاد انرار في الخمسينيات والستينيات مكي سميوه ملعب خلي دابا . ناس فين وصلات حنا باقيين مضاربين على بقعة ارضيه في ملكية الوادي نسميوها ملعب . انضو هضرو على حوايج خرىبحال المدارس والصرف الصحي وتبليط الازقة و السوق والامن والطرق و الخطافة لي دايرين حالة و صخب الدراجات النارية بارك من التخلف وما ضركو الشمس بالغربال . قليه اش خاصك يا مولاي قليه خاتم اسيدي هههههههه
المجموع: 8 | عرض: 1 - 8

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.