24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

23/05/2017
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
03:3505:1812:2916:0919:3221:01
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

استطلاع هسبريس

هل انتهت الحياة السياسية لعبد الإله بنكيران؟
  1. مقاهي الشيشة "تخدش" روحانية فاس .. ومسؤولون: بؤر فساد (5.00)

  2. مرضى "الدياليز" باشتوكة .. رحلات العلاج تضاعف آلام الأبدان (5.00)

  3. عوار مقترحات نواب الأمة يلحق ضررا فادحا بالأمة (5.00)

  4. الفلسطينيون يستقبلون دونالد ترامب بإضراب عام‎ (5.00)

  5. أب تسعة أبناء ينهي حياته شنقا بـ"الهوتة الكحلة"‎ (5.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | سياسة | "أطاك" تطالب بإلغاء ديون المغرب وفك ارتباطه مع أوروبا

"أطاك" تطالب بإلغاء ديون المغرب وفك ارتباطه مع أوروبا

"أطاك" تطالب بإلغاء ديون المغرب وفك ارتباطه مع أوروبا

طالبت جمعية "أطاك" المغرب السلطات المغربية بفك الارتباط بمراكز القرار الدولية والتركيز على السيادة الشعبية بكل المستويات الاقتصادية والسياسية والغذائية، خاصة في ظل الهجوم الليبرالي على مختلف الشرائح، إلى جانب إلغاء اتفاقية التبادل الحر؛ "لأنها اتفاقية استعمارية جديدة"، حسب تعبيرها.

ودعت الجمعية، خلال الجلسة الافتتاحية لمؤتمرها السادس مساء أمس الجمعة بمقر حزب الاشتراكي الموحد في الدار البيضاء، إلى إلغاء الديون العمومية المغربية الخارجية منها والداخلية، مشددة على ضرورة التدقيق في مآل الديون السابقة كمرحلة أولى.

واتهمت الجمعية، من خلال كلمة كاتبها الوطني عمر أزيكي، الدولة بالتشدد في الاستبداد لتفعيل برامجها، مسجلا أن "هناك احتدادا لمراكز القرار الدولي التي تواصل إملاءاتها وبالتالي فقدان المغرب للسيادة الشعبية".

وعرج أزيكي على وجود المغرب بالقارة الإفريقية من خلال الاستثمارات التي يطلقها، معتبرا أنه" أصبح وكيلا للرأسمال الأجنبي على المستوى الإفريقي، حيث إن نشاط المغرب في إفريقيا مرتبط بالنشاط الإمبريالي"، مؤكدا أن هذا الأمر يعد خطيرا.

ودعا الكاتب العام للجمعية الجمعيات الحقوقية وممثلي الأحزاب السياسية الحاضرة إلى "دعم المكاسب وتوحيد النضالات وتوسيع أشكال التضامن لأنها متفرقة ومشتتة، بالإضافة إلى المساهمة في توسيع مطالب الحركات الاحتجاجية باستغلال ما تمت مراكمته".

وسجل المتحدث نفسه تنامي الاحتجاجات الشعبية، بالرغم من تراجع سياق حركة 20 فبراير، لافتا في هذا السياق إلى الحراك الشعبي في الحسيمة الذي حفز مطالب شعبية في مناطق أخرى، على حد تعبيره.

"هذه الاحتجاجات قوتها تكمن في كونها تخترق جميع الشرائح الشعبية، فالمغرب يغلي بالنضالات على مستوى جميع الشرائح، إذ هناك نساء وشباب يشاركون فيها"، يقول أزيكي، ليضيف: "المواطنون يطالبون اليوم بالتنمية المحلية، ولم يعودوا يعيرون اهتماما لكذِب الدولة"، مؤكدا أن قوة هذه الاحتجاجات تدفع الدولة إلى محاولة "قمعها ومحاصرتها وتمارس ضغوطا على الطبقة العاملة وتضايق الجمعيات الحقوقية ومنها جمعيتنا أطاك".

واتهم عمر أزيكي، في تصريح لجريدة هسبريس، حكومة سعد الدين العثماني بنهج السياسات نفسها التي جاءت بها الحكومات السابقة، مبرزا أنها "أشارت إلى ذلك في برنامجها الحكومي بإعلانها الاستمرار في الإصلاحات نفسها"، مؤكدا أنهم لا يراهنون عليها "وإنما ستعمق الوضع الموجود أصلا".

وأكدت الجمعية، التي تعد عضوا في الشبكة الدولية للجنة من أجل إلغاء ديون العالم الثالث، أن مؤتمرها السادس يأتي في سياق "تشتت المقاومة الشعبية، في الوقت الذي تستمر فيه الدولة بخطى حثيثة في تدمير مكاسب اجتماعية انتزعت بقوة النضال الشعبي والعمالي؛ منها أنظمة التقاعد، والوظيفة العمومية، والمدرسة، والصحة، والخدمات العمومية الأخرى".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (34)

1 - نايك شراجم السبت 06 ماي 2017 - 12:51
أنا أتفق 100% مع ماقالته هاته الجمعية مسألة إسقاط ديون الدول ليست صعبة أو مستحيلة بالخصوص الدول النامية أو الصاعدة لأنها تحتاح إلى دفعت و مساعدة من أجل النهوض عوض إغراقها بالديون من أجل التحكم بها والتدخل في سياستها أما مسألة الشراكة مع الإتحاد الأوروبي فيستفيد منها الأوربيون فقط يحصلون منا على الفواكه والخضر الطرية ناهيك عن الثروة السمكية أما نحن المغاربة فحالنا يتكلم عنا فقر بطالة معانات يومية ........
2 - abdallah السبت 06 ماي 2017 - 12:54
خطاب جميل لكن لايسمن ولايغني من جوع ولايملأ البطون كلام قديم بزي جديد
البديل الحقيقي لخلق الثروة هو الاسثتمار والعمل ثم العمل
ما أسهل التنظير لفك رموز التخلف على كراسي المقاهي وما أحلا الخطب أمام الجماهيرلكن المشكلة الحقيقيةهي مدى صدقية الخطاب ووواقعيته أليس كذلك أيها المقلدون!؟
3 - مغربي السبت 06 ماي 2017 - 13:01
ومن اين ناتي بالمال لديكم اقتراحات ؟
تجارتنا اغلبها مع اوروبا بمذا سنعوضها ؟ يجب دمج هؤلاء الجهلاء في المدارس الاعدادية (ولو ان سنهم كبير لكن عقولهم فارغة)
كيف يمكن لهذا النوع من المخلوقات ان يقدم اضافة للمغرب ؟
4 - ولست يساريا السبت 06 ماي 2017 - 13:03
مسؤولونا يدعوننا لنتشارك المواطنة، لينفردوا وحدهم بخيرات الوطن، فنحن عندهم "ادوات تصوير فيلم خيال سياسي" بامتياز، نمثل فيه بشراكة دور الناخبين ، بينما يمثلون هم فيه دور المنتخبين، وهكذا يتم "الاخراج"، لنشاهد تمثيلية "ديموقراطية صورية"، تصاحبها موسيقى الحملات الانتخابية، وتوزع علينا فيها شعارات الديمواقراطية، بينما يتم بينهم توزيع الغنيمة، توزيع رخص المقالع والصيد البحري في اعالي البحار، والصفقات العمومية، والاراضي الثمينة باسعار بخسة بءيسة، ليستغني ويستفيد من اسموهم "خدام الدولة"، وليبقى الممثلون الباقون يعيشون على الهامش، كما في الواقع بالنسبة للممتهني التمثيل على الشاشات. ولعلمكم لست يساريا.
5 - بوحمرية السبت 06 ماي 2017 - 13:04
كل الجالسين على الكراسي...
سواء حكام ام مدراء او اصحاب نفوذ...
يتشبثون بالكرسي...
اتعلم لماذاااا؟؟؟
لينهبوا...قوت الفقير...
ليقتلوا ويهدرواا...دم البرئ...
ليبيحوا عرض الشريف...
ليفعلوا كل مايجعل الناس تلعنهم قبل ان تلفظ اسمائهم...

وهؤلاء تلاقي اعمارهم طويلة... وكأن الرب الكريم
يطيل بأعمارهم لتزداد ذنوبهم وتكون عاقبتهم الخلود بجهنم...

ولكن يبقى هنالك بصيص امل بحاكم عربي...
ربما سيأتي بعد ملايين السنين...
ليغير نظرة العالم عنهم...
ويزيح وصمة العار...
6 - Azzouz السبت 06 ماي 2017 - 13:10
للاسف اصبحنا نسير بواسطة الاملاءات الدولية ومسؤولينا مجرد منفدين لا ينتظر منهم خير. طبعا يستفيدون من جميع الامتيازات بما في ذالك عدم الخضوع للمتابعة القضائية، ولكم ان تتذكروا المسؤولين الذين سجلت في حقهم اختلاسات جسيمة(هاالكراطة ها الشكلاطة هالبقعة والباقي اعظم) ولم يتخذ في حقهم سوى الاعفاء من المهة ليظهروا لنا بوجوه اخرى في مناصب اخرى.
7 - الوطنية السبت 06 ماي 2017 - 13:12
هذه الديون المترتبة على الشركة ناتج من تملصها من دفع الضرائب في وقتها بالعكس يجب محاكمة المعنيين بالامر والذين اسقطوها في هذه المشاكل
8 - ben السبت 06 ماي 2017 - 13:14
الخطابات التي تاتي عن جهل او طمع غالبا ما تستهوي الناس .لكن في ساعة الحقيقة تنكشف الامور.فحينما ننظر باعيننا نرى اناسا في هذا المجتمع لهم ايدي من ذهب لكنهم لا يصنعون سوى الشكايات والتذمر والالم .مثلا تريسيان او صباغ بلومبيي ...................هذه المهن يمكن ان تصنع بها ثروة خيالية وتخلق مناصب شغل كمساعدين في الحفر او شيىا من هذا القبيل.لكن حينما انظر اليهم اتحسر....اغلبهم يستفيق مع العاشرة ويبدا العمل مع12 يشتغل 4ساعات في اليوم فيظل ينتقل من بيت الى بيت.كي يبرر سبب تاخره عن الموعد.فحينما نحسب مردودية ساعات العمل ففي الغالب لا تتعدى ساعة او ساعتين في اليوم.وفي الاخير يقول كندبر على راسي.وكانه لا يفقه شيىا فيمد يده للسرقة او لكي يعطف عليه المارة.هؤلاء في الدول التي شعوبها تعرف قيمة هذه المهن لا يضيعون شيىا من وقتهم.بحرفية بادب باستراتيجية في تدبير الوقت.وبجودة جد عالية في اتقان العمل.وبهذا يصنعون ثروة خيالية.لكن مجتمعنا تنخره انعدام القيم والاخلاق.اما قطع العلاقات مع الدول الراسمالية والاسلامية والاشتراكية .وتغيير البرنامج الحكومي باخر غير حكومي فهذا هو الجهل بعينه .
9 - سلام الصوير السبت 06 ماي 2017 - 13:20
اولا اغلب الديون الخارجية رجعت الى جيوب وحسابات خاصة في الخارج لرموز السلطة والتحكم .
ثانيا من المستحيل فك الارتباط مع الخارج خصوصا مع فرنسا التي تحكم قبضتها على السياسة والاقتصاد واللغة والثقافة في المغرب بمساعدة اللوبي القوي التابع لها روحيا ومعنويا والمسيطر على اغلب نواحي الحياة في البلد .
هذا البلد الذي لا زال يعيش استعمار حقيقي من الناحية الاقتصادية والمالية والثقافية واللغوية .
اللوبي الذي يدمر كل مخطط الانعتاق والتحرر من النموذج الفرنسي المتجاوز طبعا بتواطؤ مع سلطة التحكم والدولة العميقة في إطار تبادل المصالح
10 - غضبان السبت 06 ماي 2017 - 13:28
لن يتٲتى فكر ارتباطؤ المغرب بمراكز التقرير الإمبريالية إلا بوجود حكومة وطنية تعبر فعلا عن هموم ومصالح الكادحين، ولقد جرب المغرب بعض التجارب من لبرالية واسلاموية، غير أن النتيجة لم تؤد الا مزيدا من التبعية والديون،
11 - طارق السبت 06 ماي 2017 - 13:30
لك الله يا وطني لم نعد نفهم شيء.دول اخرى بها مليار نسمة و عايشين احسن منا لي بنا غي ثلاثين مليون..تبا لخدام الدولة
12 - الحـــــ عبد الله ـــــــاج السبت 06 ماي 2017 - 13:32
سبحان الله
اي تناقض هذا ؟
فرع لجمعية فرنسية في المغرب اسمها (أتاك) يطالب الدولة ان تفك ارتباطها مع القوى الدولية !
كونوا مثال وقدوة لنا وفكوا الارتباط مع الجمعيات الفرنسية وأسسوا جمعيات سيادية يسود فيها الشعب المغربي لا أن تتحولوا إلى مجرد بيادق تديرون فروع Des succursales لجمعيات فرنسية ودولية، تتلقوا منها الأموال والمطبوعات والأوامر ويخططون لكم برامجكم "النضالية" وباختصار تشتغلون لحسابهم وتخضعون لأوامرهم ويتحكمون فيكم !!

يريدون أن نصبح كوريا الشمالية ثانية وان ننعزل عن العالم بفك ارتباطنا اقتصاديا وسياسيا بمراكز القرار الدولية وأن نلغي الاتفاقيات الحرة التي وقعناها مع أوروبا وأمريكا التي جلبت المستثمرين الذين يشغلون مئات الألوف من المغاربة والتركيز على "السيادة الشعبية" الوهمية ونأكل الشعارات !
كل هذه الأشياء جميلة جدا لو تفضل كل واحد منكم وبادر وأسس مقاولة أو شركة ليغني المغاربة عن الشغل لدى "الليبراليين" الذي "يستعمروننا" الذين جلبتهم اتفاقياتنا الحرة،
خاصة في ظل هزالة أنتاج الفرد المغربي وكثرة مطالبه وهجوم الجفاف المتكرر على بلادنا وارتفاع النسل لدى مختلف الشرائح الاجتماعية و...
13 - حسام البيضاوي السبت 06 ماي 2017 - 13:50
يتحدثون عن فك الإرتباط بأروبا ويتحدثون عن الإستعمار الجديد واللفتة مكتوبة باللغة الفرنسية ... وكأنها لغة رسمية في حين تم تهميش اللغة الأمازيغية التي هي لغة رسمية ...والله لو تم كتابة اللفتة باللغة الإنجليزية أحسن من لغة شارل ديغول....
14 - Adam السبت 06 ماي 2017 - 13:57
انها صرخة صادقة عن ما يعيشه الشعب المغربي من ويلات الاستعمار الجديد الدي خرج من الباب ودخل من النافدة...وهو استعمار لم يكن ليتركز لولا كومبرادورية عميلة ونشيطة لعبت دورها بخبث مند الاستقلال لصالح الإمبريالية ضدا على امال واحلام هدأ الشعب ..فعوض أن تبني وتشيد

هدمت البشر بالتكليخ والتفقير والدعارة والمخدرات والرشوة والمحسوبية والجريمة والانفصام.....لك الله ياوطني
15 - ازغار السبت 06 ماي 2017 - 13:58
نريد تنزيل الجهوية لكي يسهل علينا محاصرة المفسدين في الزمان والمكان
16 - بينوشي السبت 06 ماي 2017 - 14:02
الجمعيات اليسارية المتشبعة بالفكر الفرنسي الاشتراكي البائد لا زلت تعيش في عالم الخيال الوردي... عالم التيليتوبيز

قاليك الغاء الديون.. هذا التفكير يدل على عدم النضج و السذاجة من أناس لا يعرفون النظام الاقتصادي العالمي و لا التمويل الدولي.

تساقط أصنامهم التي كانوا يمدحونها تباعا يدل على فشل هذا النموذج الذي يروجون له... صنم فينزويلا و كوبا و الجزائر.

أفضل نظام لادارة الاقتصاد و الازدهار هو الرأسمالية و هذا خيار واضح وضوح الشمس ليس بالنظرية و لكن بالتجربة.. رغم الأثار الجانبية لكن يبقى نظام جيد مع كل شيء.

التجارة الحرة مفيدة للشعوب و البلدان تتسابق لتوقيعها اليوم... العالم يتجه نحو الانفتاح و تقريب المسافات و التعايش عبر الاقتصاد لا العكس

مسألة الديون مبالغ فيها... الديون ضرورية لبناء اقتصادات صاعدة و يتم تسديدها عند تحقيق التقدم كما فعلت تركيا و دول كثيرة.
المهم أن لا تبلغ حدودا غير مقبولة بسبب التبدير الحكومي و تتخلف البلدان عن الدفع.

ديون المغرب الخارجية اليوم يمكن دفعها حاليا بالاحتياطي من العملة الصعبة الذي يمتلكه البلد لكنها غير عاجلة و من الافضل استعمالها في أمور أفضل.
17 - تازي السبت 06 ماي 2017 - 14:06
هم من قبل الاستقلال يريدون اضعافك و الهيمنة على مواردك ...للوصول الى تدعو اليه الطك و هي لا تختلف عن الكلمة البرنوسية اويلي وطك (او طر) على رؤساء الاحزاب الاحساس بالوطن و المواطن ..وهذا بحث عن ماء في سراب و مجتمع مدني نابع من هذا الاحساس عشق الوطن لا من الاحزاب
18 - هشام السبت 06 ماي 2017 - 14:11
الى السيد 3 - مغربي
أنا متأكد أنك تعتقد أن المال مرتبط بالدهب لذلك تقول هذا الكلام
واعلم أنه حتى لو رجعت للإعدادي فلن تدرس أبدا ما معنى المال في 2017

على مدى العصور ولى وقت جد قريب قبل الحماية سنة 1912 كانت عملة المغرب هي الفضة واللويز (الدهب)

مباشرة بعد فرض الحماية تم أنشاء البنك المخزني الدي تحول ليسمى بعد دلك بنك المغرب

ومباشرة بعد انشاء البنك المخزني تم فرض العملة الورقية الجديدة التي استعملها الإستعمار لشراء اجود الأراضي الفلاحية التي تم تفويتها فيما بعد لفلول الإستعمار وحفدتهم وتم فرض الضهير البربري لكي تتم معالجة الخلافات على الأراضي من طرف محاكم المقيم العام
والخلافات العادية تم تفويتها للمحاكم العرفية

وكان هدا هو سبب استعمار المغرب

المال عبر العالم يتم انتاجه من لا شيء حسب رغبة البنوك المركزية
ولمادا كل هدا

إنه الإستعمار الجديد
بدل استخدام السلاح والقواة والحرب لإستغلال ثرواة البلدان
تم فك الإرتباط بين الدهب والدولار سنة 1972 ومند دلك الحين عندما تحتاج امريكا أي شيء تشتريه بالدولار الدي تنتجه من لاشيء

وهذه اكبر جريمة في تاريخ البشرية
19 - السهل المستعصي السبت 06 ماي 2017 - 14:16
إن من يثق في خرافة قلة موارد الوطن وأن إنتاجنا هزيل فإنه مغفل ، إن الثروات تكفي وتغطي المصاريف مرتين ضِعفا ، لكن فك الإرتباط بالنقد الدولي سيجر علينا الحروب لأن الغرب إن لم يأخذ الجزية المفروضة عن طواعية سيستعمرنا علانية ، المثل من العراق وليبيا، وتبقى جملة ما يقترضه الوطن لإغتناء خدام الدولة و من يدور في فلكهم، وعلى ظهر الشعب يسجل الدين.
20 - Saber السبت 06 ماي 2017 - 14:21
الى 12 - الحـــــ عبد الله ـــــــاج: العالم فى السياسة، الاقتصاد، فى الطب، فى العلوم الاجتماعية، فى التكنلوجيا، فى الدين، وووو.... كم هو سهل لك ان تطلب من انشاء مقاولات او شركات وانت تقضى ايامك مقابل الكمبيوتر للتعليق عما يقوله الاخرون والانتقادات للمجتع وانت تتطاول باقامتك فى اوروبا وتنتظر اخر الشهر لتقبض التعويض عن عدم الشغل chômage. كل تعليقاتك متناقضة، من جهة تنتقد اليبرالية المتوحشة ومن اخرى تنتقد من يطالب بعدم تطبيقها.
21 - Simo السبت 06 ماي 2017 - 15:22
البينوشى رقم 16: ديون المغرب العمومية بلغت 84% من الناتج السنوى اي اكثر من 85 مليار دولار منها 37 مليار هي ديون خارجية اي 148 % من الاحتياطات بالعملة الاجنبية دون احتساب الفوائد العاجلة وهل فى رايك الديون الداخلية لا توثر على الاقتصاد الوطنى. ما دام كله ملك للاجانب وانت خادم لديهم لا غير، اتفق معك لو على الاقل نصف الممتلكات الاقتصادية ملك للدولة المغربية. اما ان تقارن الجزائر التى تبنى منشاتها سواء الاقتصادية، الاجتماعية او التحتية بامولها وتنام على احتياطى بالعملة الاجنبية يقدر ب 300% من مخزون الاستثمارات الاجنبية المنجزة فى المغرب منذ 1956 فانت تعيش الوهم. هل تعلم ان الاستثمارات الاجنبية هي نوع من الديون على ذمة البلد ما دام هو المسوول عنها؟ اتعلم ان الخط الاحمر للديون هو 60 % من الناتج السنوى، ما عليك الا التعليق عن تقرير صندوق النقد الدولى الصادر صباح اليوم والذى ورط المغرب فيه واصبح ينعته بالبلد الغارق فى الديون حيث فى بداية كل سنة يفرش له الورود فى نسبة التنمية المنتظرة وفى الاخير يراجعها الى ادنى المستويات.
22 - marroqui السبت 06 ماي 2017 - 15:40
Il faut que les grandes enseignes comme marjane acima ou euro marché ne vendent plus que des produits marocains, il faut que les maroains boycottent les produits de Ceuta et Melilla, il faut que nos ministres et fonctionnaires roulent dans voiture montés au maroc, il faut que les ministères favorisent les produits marocains,il faut que notre gouvernement ait le cœur sur les intérêts du maroc et non ceux de l etranger
23 - sos السبت 06 ماي 2017 - 15:52
نحو حملة وطنية لإلغاء ديون الطبقة الوسطى والفقيرة لقد استنزفتها وامتصت دمائها البنوك بنسبة فائدة لا تراعي الاجور لا بد من الغاء سعر الفائدة على مستوى الاجور الدنيا وتخفيضها للباقي
24 - ريم السبت 06 ماي 2017 - 16:38
قبل ان نفك الارتباط باوروبا اولا يجب على رئيس الجمعية ان يكون قدوة في ذلك ويفك ارتباط جمعيته بماما فرنسا. وفك الارتباط مستحيل لاننا لسنا في عالم اخر بل يجب اعادة النظر في هده العلاقة. فهم يغرقون اسواقنا بكل شئ ومنها ما هو محرم كالخمور الباهضة الثمن و يضعون حصارا على صادراتنا. وكي نتغلب على الديون يجب ترشيد، النفقات والمحاسبة مع المساءلة القانونية. وتوزيع الثروة بشكل عادل على كل افراد، المجتمع. واذا حدث هذا الكل سيشمر على ساعد، الجد، ولن نرى احتجاجات وستتقلص الفوارق الطبقية بالتدريج
25 - بدر نانة السبت 06 ماي 2017 - 16:58
كلام فارغ. المغرب لن يتقدم لانه مازال مستعمرا من فرنسا. و فرنسا تريد الفساد و مهربي الاموال لانهم يخدمون مصالحها. كل ما عليكم اخواني ليس التظاهر و لا أي شيئ. عليكم أن تأخذوا كتبا و تثقفوا أنفسكم.. دراسة التجارة و محاولة صناعة منتوج اي شيئ حتى لو كان براد ديال اتاي و محاولة بيعه الى الخارج سواء عن طريق الانترنت سواء بمراسلة شركات و ما أكثرهم. أعرف هذا صعب جدا و ليس سهلا و لكن النجاح هو ان لا تعترف بالفشل مهما كانت الظروف حاول و حاول.. اما السب و الشتم في المسئولين فأنت تضيع عمرك في الفراغ و أغلب المناضلين يريد الخراب للدولة لا غير.
26 - الكلاي مول السبت 06 ماي 2017 - 16:59
لو لم يكن ما تدعون الى الغائه موجودا ما كان لتواجدكم مبرر أصلا . الغو يا أخوان ما بدا لكم .
27 - الى السيمو رقم 21 السبت 06 ماي 2017 - 17:50
الدين العمومي يبلغ 77 في المئة و هو أحسن من الكثير من البلدان
الدين الخارجي يبلغ 43 مليار دولار و هو فعلا أكبر من الاحتياطي البالغ 25 مليار لكنه ليس في وضع حرج كما يشاع

لكن يبقى أفضل من مصر مثلا ب 60 مليار و باحتياطي قليل
أو تونس ب 28 مليار و احتياطي 6 مليار

الدين الداخلي أنا ضده و هو بالضبط ما يطلبه اليساريون عبر الانفاق الحكومي و يمكنك ان ترى الميزانية الحكومية.لكن المهم يمكن تخفيضه بشكل كبير عبر اتباع سياسة تقشفية و طباعة الاموال للدفع
المغرب لا يفعل هذا,,بل يستثمر بالملايير بدون فائدة و يرفض طباعة الاموال ليبقي على تضخم منخفض بالمقابل.

أنا لم أقارن مع الجزائر و لكن نموذجها غير صالح كما هو واضح للأعمى.. لا يخدعك احتياطي العملة لديهم فقد تم امتصاصه و الأن يقيدون يتقشفون ليبقوه
رغم أن المغرب يبقي على مستوى كبير من الواردات بدون تقييد لكن احتياطي العملة يرتفع عاما بعد الاخر. لو قيدنا الواردات لكان عننا فائض في الحساب الجاري

لم ارى اي تقرير صادر للبنك الدولي اليوم و اخر تقرير في موقعه الالكتروني كان عن منطقة الشرق الاوسط و شمال افريق قبل اربعة ايام و لم يتحدث عن ديون المغرب ابدا
28 - البيضاوي. السبت 06 ماي 2017 - 18:08
كلام جميل لكن لا ينفع في شيء. هل نحن قادرون على فك الارتباط مع اوربا. هل شعب اغلبيته لا يتقنون سوى التخاريف والانتقادات واشاعة الحقد والكسل وثقافة إلا تكال على الغير .فأين هو الايمان بالعلم والتفاني في العمل والمعقول لكي نصبح شعبا ينتج كل ما يحتاج اليه. فهل نحن قادرون على صناعة ابسط الادوية مثلا او ابسط اجزاء محرك السيارة .اقول لاطاك اهتموا بالتربية والتعليم ومحاربة الفكر الخرافي عوض خطاب الصالونات
29 - cikni السبت 06 ماي 2017 - 18:36
إلى التعليق رقم7 راني ما فهمت والو... أش من شركة مذكورة ف المقال ؟؟؟!!!!!
30 - yassin السبت 06 ماي 2017 - 18:43
اظن ان ما ذهبت اليه هذه الجمعية غير واقعي
31 - كونيتو شاور عليك السبت 06 ماي 2017 - 18:45
في السبعينات كانت عشرين واحدen activte كيخلصوا على واحد متقاعد حتى التسعينات 12كيخلصوا على واحد في 2016 خمسةعمال كيخلصواعلى واحد المشكل فيناهو التشغيل ما كاينش واللي خدام يزيدوه في الاقتطاعت علاش مثلا مايرجعوش لسياسة السبعينات ويخدموا الشباب ولو c1 c2c3c4بالمكتب الشريف للفوسفاط اولا انحلوا مشكل الاقتطاعات ثانيا انشغلوا اكبر عدد ممكن من الشباب العاطل مقترح بسيط من عامل بوفري
32 - Simo السبت 06 ماي 2017 - 21:21
الى رقم 27:اليك عنوان المقال المنشور اليوم في جريدة هيسبرس والذى يوكد عن مستوى ديون المغرب: تتكلم عن طبع الاوراق النقدية وكانها عملية طبع وسهلة!!! اوكد لك ان الدين على عاتق المغرب يقدر ب 84 % من ناتج 2016. مع ان سعر النفط فى 2016 لم يتعدى ثلث ما كان عليه، الجزائر سجلت نسبة نمو ب3،9 % مقابل 1،1 % فى المغرب وهو ما يوكد صلابة الاقتصاد الوطنى الجزائرى مع ان وارداتها 53 مليار دولار مقابل 25 مليار فى المغرب وهو ما يوكد ان من لا يعترف بهذا هو حقا اعمى. الاقتصاد هو ارقام وليس كلام وبلا بلا. مع ان المغرب اقترض سنة 2016 اكثر من 5،3 مليار دولار وتدني اسعار المحروقات المستوردة لصالحه، احتياطه المسجل فى 30/03/2017 هو اقل مما كان عليه فى 30/09/2016 ب 200 مليون درهم. قبل ان تجادل غيرك، عليك التاكد من كلامك. الفرق بين اقتصاد وناتج البلدين هو ان الجزائرى وطنى 99 % مقابل 19 % مغربى و 81% اجنبي فى المغرب. اما مقارنة المغرب بمصر وتونس هذا شيئ يهمك انت لان الخط الاحمر المعترف به دوليا في الديون هو 60%.
33 - علي نايت واحي السبت 06 ماي 2017 - 22:38
لقد أصبح الشعب المغربي عبدا لثلة من " المتنفذين و المحتكرين لسياسة البلد " هذه الثلة التي تتحكم في كل شيء أدارت ظهرها للشعب الفقير و لا تبالي بانتفاضه ضد سياسة التفقير و التجهيل و التهميش التي تمارسها ضده .. أسعار ملتهبة فرص الشغل منعدمة نسبة الفقر مرتفعة أصوات مرتفعة و آذان غير صاغية ؟؟
34 - محمد الأحد 07 ماي 2017 - 11:23
مطالب في غاية الأهمية وتنبيه الدولة من التبعية للصندوق النقد الدولي وخير مثال حي دولة تركيا التي حيرت أوروبا وكيف استطاعت أن تتخلص من الصندوق النقد الدولي وتحرير اقتصادها من التبعية الغربية وأصبحت من بين العشرين الأوائل عالميا .وحاول الغرب أن يزعزع استقرارها من الداخل بقلب النظام .لكن وجد شعبا متماسكا وواعيا بالمكائد التي تشن ضده .فانتفض لاستباق المكائد بإجراء تعديلات في الدستور عن طريق الاستفتاء وأوروبا تتحسر وتصرخ في وجه أردوغان.تحية للشعب التركي.
المجموع: 34 | عرض: 1 - 34

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.