الإعلان الأمريكي بمغربية الصحراء

الإعلان الأمريكي بمغربية الصحراء
الجمعة 11 دجنبر 2020 - 23:15

تقديم:

القرار الأمريكي بالاعتراف بسيادة المغرب على الصحراء هو نقلة نوعية في مسار الملف السياسي والقانوني؛ فأمريكا هي صانعة التاريخ المعاصر والفاعل الأساسي فيه على جميع الأصعدة، بدءا بالجغرافية عبر المساهمة في تحرير البلدان الأوروبية، ثم الاعمار، والاقتصاد، والأمن والسياسة.

وإن إقرار واعتراف أمريكا بمغربية الصحراء ليس رد جميل على سابق اعتراف المغرب بها، وليس تغليبا للمغرب ومناصرة له، وليس خدمة بثمن؛ فأمريكا تكشف فقط عن واقع الجغرافيا التي تنطق بمغربية الصحراء، وحقيقة التاريخ الذي يزخر بشهادات على أنها جزء من التراب المغربي، ومقتضيات القانون الذي حكم بأنها نطاق إقليمي مغربي خالص.

أولا: الإعلان الأمريكي بمغربية الصحراء له حجية نهائية في القانون الأمريكي:

نعم، نجحت الدبلوماسية الملكية في استصدار شهادة وإعلان أمريكي بمغربية الصحراء، إعلان من رئيس أمريكي، فأمريكا نظام رئاسي، تحتل فيه رئاسة الاتحاد أعلى قمة في صناعة القرار السياسي واتخاذه؛ بحيث تخضع لها كل الأجهزة ولا تناقشه، فالقرار له حجية وصدقية نهائية.

وبعد هذا الاعلان المرافق لخطوة عملية على الأرض بفتح القنصلية الأمريكية في الداخلة، فإن السؤال الآن مركز على كيفية استثمار المغرب لهذا التحول والنقلة النوعية لحسم نهائي على مستوى الملف برمته، وبكافة جزئياته وتفاصيله.

ثانيا: الإعلان الأمريكي بسيادة المغرب على الصحراء حصانة للحقوق المغربية داخل مجلس الأمن وبداية تكوين إجماع دولي:

فمغربية الصحراء تعززت بإعلان من طرف دولة عظمى تتمتع بحق النقض من داخل مجلس الأمن، وهو ما يوفر حماية للحقوق المغربية في هذا الإطار على مستوى هذا الجهاز الدولي، الآلية التقريرية والتنفيذية الأممية بمثابة حكومة عالمية.

ثالثا: الإعلان الأمريكي بداية النهاية لتكوين قناعة وإجماع دولي بمغربية الصحراء:

فالقرار والإعلان الأمريكي يعتبر بداية لتكوين قناعة وإجماع دولي كما في مجلس الأمن بهذه الحقيقة، ووضع نهاية للملف بالأمم المتحدة، عبر إصدار قرار نهائي من مجلس الأمن بتسمية نعوته بالحل السياسي الواقعي والعملي الذي يضمن التنمية والأمن والاستقرار، والتصريح بأن الصحراء مغربية، ومن الجمعية العامة للأمم المتحدة أن الإقليم محدد وضعه النهائي من ذي قبل في إطار مغربيته.

رابعا: الإعلان الأمريكي أعطى صدقية لفهم المغرب لقرار محكمة العدل الدولية وصحح مغالطات سوء التأويل:

رافق صدور قرار محكمة العدل الدولية بوجود روابط قانونية مع المغرب سوء تأويل كبير ساهم فيه قضاة المحكمة نفسها الذين خاضوا خروجا عن أركان وشروط الحفاظ على مبدأ الحياد بخوضهم في أمور السيادة التي لم تطلب منها من طرف الأطراف: موريتانيا والمغرب والجمعية العامة للأمم المتحدة.

وإن القرار الأمريكي يعطي صدقية للموقف المغربي بكون حكم المحكمة لصالحه المملكة، ويضع حدا للتفسير الخاطئ من طرف خصوم المغرب، ولأي استعمال مشبوه بهذا الخصوص.

خامسا: الإعلان الأمريكي يجعل الاعتداء على سيادته عدوانا ويمنح الشرعية للمغرب لرده بالقوة:

ويضع القرار أيضا حدا لتبرير أي اعتداء على سيادة المغرب بحيث سيكون ذلك عدوانا يجعل المغرب حرا في مواجهته بالأسلوب الذي يقدر أنه يفي بغرض الدفاع عن نفسه، سواء باللجوء إلى مجلس الأمن أو في إطار شرعيته في الدفاع عن النفس.

سادسا: الاعتراف الأمريكي يحمل الجزائر مسؤولية اعتداءات البوليساريو على المغرب:

وسيغير هذا الإعلان التاريخي من طبيعة أي اعتداء من طرف ميليشيات البوليساريو، بحيث سينتج عنه الدعوة إلى اعتبارها منظمة إرهابية، أو إدانة الجزائر في إطار الاتفاقية الدولية باستعمال المرتزقة للاعتداء على سيادة الدولة المغربية.

سابعاً: الإعلان الأمريكي يحصر الحل فقط في عودة سكان المخيمات في إطار حلول اللجوء:

بعد هذا الاعلان، ينحصر الحل في نزاع الصحراء في مسألة عودة سكان المخيمات المغاربة إلى المغرب في إطار صيغ الحل الحصرية التي تقرها اتفاقية جنيف 1951، بالعودة في إطار اختصاص حصري لمفوضية غوث اللاجئين الأممية من داخل برنامج أممي محض يتناول الترتيبات الزمنية والمساعدة المادية للمغرب لاستقبالهم.

ثامنا: الإعلان الأمريكي بمغربية الصحراء يفرض التزاما قانونيا وسياسيا على الأمم المتحدة في مواجهة الجزائر:

يفرض القرار الأمريكي ضرورة التدخل الأممي في إطار مجلس الأمن لفرض ضمان تنفيذ الجزائر باقي الحلول لمن اختار من سكان المخيمات أن يستمر جزائريا مادام الجميع قد اكتسب هذا الحق في إطار مبدأ الإقامة لمدة سبع سنوات التي يطلبها القانون الوطني الجزائري، أو بالولادة انسجاما مع التزامات الجزائر القانونية في إطار القانون الدولي، والسياسية باعتبارها معنية بالنزاع باعترافها الأخير.

تاسعاً: إغلاق المغرب لمنفذ الكركرات يفرض على الجزائر المبادرة بالحل في إطار تفاهمات حصرية مع المغرب:

أما على مستوى علاقات المغرب بجواره، فإنني أتكهن استمرار الجزائر في تعنتها لميسرة من الزمن؛ فالمغرب بإغلاقه لمنفذ الكركرات على الأطلسي وضع حدا ونهاية لكل أمل وطمع جزائري من باب البوليساريو، وحكم عليها بحتمية المرور عبره في إطار تفاهمات سياسية واقتصادية.

ويفاقم القرار الأمريكي من شدة الضغوط على الجزائر إلى أعلى مستوياتها، ويفرض عليها حلا واحدا هو التفاوض المباشر مع المغرب والتعاون لتسوية نهائية تحفظ ماء وجهها بعد أن خسرت كل الأوراق، ولا حرج لها في ذلك، فقد سبق لها أن أقرت بعدم ادعائها أي حقوق في الصحراء وأنها مغربية.

عاشراً: القرار الأمريكي بمغربية الصحراء يرفع الحرج على موريتانيا وتحتاج وقتا لاستيعاب داخلي:

يختلف الأمر كثيرا مع موريتانيا التي أعلنت الحياد وتحملت عناء الحفاظ عليه، وشقاء بحثها المستمر عن نقطة وحدود التوازن مع جيرانها المغرب والجزائر. القرار الأمريكي سيحررها من الحرج لكن ذلك لن يكون آليا وبسرعة، فالأمور على المستوى الداخلي الاجتماعي مركبة ومتداخلة ومعقدة، تحتاج نواكشوط مهلة لتيسير السيطرة عليها وفكها.

على سبيل الختم:

القرار الأمريكي بشرعية سيادة المغرب على إقليم الصحراء يكشف شرعية حقوق المغرب، ويكشف في الوقت نفسه أن المغرب قوة جذب وتنافس دولي، وأن سياسة حزمه وانفتاحه على تنوع شركائه وخطته الجديدة في إفريقيا، أمور أعطت عائدا سياسيا سريعا وهائلا، يجعل ثقلا وتحديا أكبر على المغرب من أجل الاستمرار في ذلك والحفاظ عليه، وبذل مزيد من الحيطة والحذر تفاديا للوقوع في شراك المؤامرات وجعله مجال صراع دولي، وتفاديا للوقوع في فخاخ تربصات الخصوم.

(*) محام بمكناس خبير في القانون الدولي-الهجرة ونزاع الصحراء

‫تعليقات الزوار

9
  • عبد الرحيم فتح الخير .
    السبت 12 دجنبر 2020 - 18:48

    يمكن اعتبار موقف إسبانيا من قضية الصحراء موقفا حياديا يميل لصالح الطرح المغربي مع حكومات ويميل مع الطرح الآخر في ظل حكومات أخرى ولكنه وعلى عمومه طرح حيادي فاسبانيا كدولة لا تأوي الإنفصايين ولاتمدهم بالأرض ولاتمدهم بالسلاح . أما الزعم بأن هناك إستغلالا من الجارة الشمالية من أجل الضغط لصالح مصالحها في المغرب فلا يستند على إثبات قابل للدفع به كحجة ضد الإسبان لأن اتفاقية الصيد البحري ليست مع إسبانيا كدولة وإنما مع كل دول الإتحاد الأوروبي ، فإذا جاز القول بأن إسبانيا تضغط لصالح مصالحها عن طريق الضغط مقابل الحياد جاز بالمقابل أن أن نقول أن المغرب يضغط بملف الهجرة السرية من أجل انتزاع الإعتراف . وهذه كلها تجاذبات مواقع لايمكن الأخد بها الا في إطار الإستئناس في ظل غياب تصريح رسمي يمثلها هنا أو هناك .

  • زينون الرواقي
    السبت 12 دجنبر 2020 - 00:28

    نتمنى ان يكون الإعلان نهائياً ومشمولاً بمبدأ الاستمرارية للتوافقات التي تلزم الولايات المتحدة وليس الرئيس ترامب وإدارته فقط .. فقد اثبتت التجربة تعهد إدارة أمريكية وتراجع أخرى بعدها كما جرى بين ترامب وأوباما في قضية اتفاقية المناخ ثم بايدن بعدهما الذي صرح انه سيعود من جديد للانضمام للاتفاقية .. والحذر أيضاً يطرح بحدة من ان نكون قد ذخلنا في المراحل التمهيدية لنقل الحروب بالوكالة الى منطقة المغرب العربي فهاهي روسيا تندد وتؤكد اصطفافها الى جانب المعسكر الأخر كما ان مسألة فتح قنصلية أمريكية بالداخلة سيتطلب وقتاً واجراءات يكون قبلها ترامب قد رحل عن البيت الأبيض فهل ستستمر إدارة بايدن لتفعيل ما أقره ترامب والكل يعرف مدى العداء المستحكم بين الاثنين .. على كل نأمل ألا يكون رهاننا في غير محله لكن ينبغي التريث قليلاً حتى تظهر مواقف الادارة المقبلة حتى لا ينتكس الشق المتعلق بالصحراء في المبادرة الامريكية ونعلق في شباك التطبيع مع اسرائيل ..

  • Amaghrabi
    السبت 12 دجنبر 2020 - 10:37

    شكرا استاذي المحترم على هذه المعلومات التي تجعل من المغاربة يتأكدون ان قضية الصحراء قد حسمت لصالح المغرب,وان كلمة امريكا هي العليا وكلمة الدول الاخرى هي السفلى ولقد عشنا كيف قررت في مصير العراق وتزعمت حربا عليه ارغمت الجميع ان يسمعوا ويطيعوا بحيث حتى روسيا بقيت مشلولة ونفس الشيئ في حرب افغانستان واليوم هي التي تسير الامم المتحدة ,صحراءنا اصبحت حرة مائة في المائة والجزائر اصبحت مشلولة لم يبق لها اي ورقة تستعملها لتعاكس وحدتنا وبالتالي فكل حركة سلبية تعود عليها بالوبال ,واليوم صحراءنا تصبح القاطرة المغربية التي تقود التنمية في المغرب وتجلب المستثمرين من العالم باسره وان شاء الله مغربنا يتحول الى جنة دنيوية,فدولة اسرائيل هي الضمان الثاني الذي يجعل باين يستمر في خطة ترامب لان اسرائيل هي من توجه امريكا لان اسرائيل تحق مصالح عظيمة لامريكا,فنحن اليوم والحمد لله لنا علاقة جيدة تخدم مصلحتنا مع اكبر دولتين تقودان العالم الا وهي امريكا واسرائيل وبالتالي فالجزائر الى مزبلة التاريخ ,واليوم هي عبارة عن لا دولة لان الرئيس غائب والشعب لا يعرف حتى مصيره وبالتالي ينام على الانتظار ويستيقظ على الانتظار

  • طلاع الثنايا
    السبت 12 دجنبر 2020 - 11:20

    منذ ذيوع خبر عزم الولايات المتحدة على فتح قنصلية لها في الداخلة واعترافها بسيادة المغرب على الصحراء، قرأت وسمعت الكثير عن الموضوع سواء من المحسوبين على أعداء المغرب (وهم كثير ولكن لا شيء نعرف عنهم) أو من أصدقائه (وهم قليل ونعرف عنهم كل شيء).
    أهم ما سمعته وشاهدته في الموضوع  تعليق  من إعلامي إسباني ينتمي إلى اليمين  الكاثوليكي المتشدد (المعروف بحنينه الى العهد الفرنكاوي) قال فيه إن الوضع قد تغير تماما ضد مصلحة إسبانيا. كيف ذلك ؟
    هو يزعم أن إسبانيا ظلت حتى الآن تبيع موقفها من قضية الصحراء غاليا جدا، لكن الاعتراف الأمريكي أرخص سعر  الموقف الاسباني (صيره رخيصا، خفض سعره). 
    قرأت مرة في صحيفة مغربية أن قضية الصحراء حبل في عنق المغرب، أحد طرفيه بيد الأعداء والطرف الآخر بيد "الأصدقاء". 
    الجميع يبتز المغرب بسبب الصحراء لكن القرار الأمريكي الجديد سيكون من بين آثاره القوية تخفيض الثمن الذي كان المغاربة يدفعونه لمن يعتبرونهم أصدقاء، وعلى رأسهم فرنسا.
    أما إسبانيا فمشكلتها باتت أضخم وأكثر تعقيدا بسبب هذا المستجد لا سيما بخصوص المياه الإقليمية المتداخلة بين الصحراء وأرخبيل الكناري.  

  • Amaghrabi
    السبت 12 دجنبر 2020 - 15:59

    شكرا جزيلا الى المعلق رقم3 المحترم الذي اعطى معلومات جيدة وواضحة جدا واشار الى الابتزاز الاسباني منذ استرجاع المغرب لاقاليمه الجنوبية مما يجعل من دولتنا تتنازل باستمرار عن كثير من حقوقنا السيادية من اجل ارضاء هذه الدولة التي تفرض عينا وجهة نظرها وترسم لنا الطريق الذي يرضيها ويجب ان نسلكه والا فانها تخلق لنا مشاكل وتتضامن فعلا وقولا مع جارة السوء التي هي السبب التي جعلت من المغرب يعامل اسبانيا وفرنسا وحتى امريكا وروسيا بنوع من المجاملة وبتنازلات واضحة في كثير من حقوقه من اجل ارضائهم.اليوم المغرب وثق علاقته مع اكبر دولة عالمية لا تستطيع لا فرنسا ولا اسبانيا ولا روسيا ان تعاكس اتجاهها وتفشل مخططاتها وهي سيدة العالم التي تأمر لتطاع وبالتالي لا اسبانيا ولا فرنسا يمكن ان تلعب الادوار التي من خلالها تجعل الدولة المغربية يغض الطرف عن تجاوزاتها لسيادة المغرب وكسب من ورائها مصالح كثيرة على ظهر المغرب .اليوم اعتقد وربما مؤكد ان انجلترا ستكون اول دولة ستعلن بفتح قنصلية في الصحراء ان لم تسبقها فرنسا نفسها لانه في نظري اذا سبقت انجلترا فرنسا فهي صدمة لفرنسا لانها تعتبر الدولة الصديقة التي كانت لها

  • مولينيكس
    السبت 12 دجنبر 2020 - 18:06

    ر قم3
    تحليل منطقي وواقعي
    شكرا على هدا ادن

  • KITAB
    السبت 12 دجنبر 2020 - 20:13

    في السياسة ليس هناك مقاييس أو معايير، وهي فن أكثر منها اصطدام مصالح، باعتقادي أن ابتهاجنا بالموقف الدولي و الأمريكي منه خاصة تجاه ملف الصحراء المغربية يجب ألا يحجب عنا ما وراء الأكمة فهناك عناصر عديدة أصبحت تدور في هذا الفلك حتى لا أقول زوابع الكثبان الرملية؛ أمريكا؛ إسرائيل؛ التطبيع؛ تبادل الرحلات الجوية؛ فتح القنصليات و السفارات؛ الجزائر؛ المحيط الأطلسي؛ مصادر الصيد البحري؛ مناجم المعادن؛ دول إفريقيا جنوب الساحل… أما كل هذه العناصر مرشحة لأن تكون لها اليد الطولى في تصفية هذا الملف وركون الرأي العام الدولي إلى تبني الطرح المغربي بمنح الحكم الذاتي لأقاليمه الصحراوية، كما أصبح واردا أكثر من أي وقت مضى دخول الجزائر كطرف مفاوض رئيسي بدل البوليساريو، نحتكم إلى المصالح، وأظن أن الرصاص سيذهب في إجازة مطولة وقد لا يعود، سلمات

  • بداية نهاية الوهم .
    السبت 12 دجنبر 2020 - 20:56

    وقع الرئيس الأمريكي ولأول مرة في التاريخ خريطة للمغرب تمتد من طنجة شمالا إلى الكويرة جنوبا وبذالك أصبحت اول دولة خارج جامعة الدول العربية والاسلامية تعتمد خريطة غير مبتورة للمغرب .

  • خالد
    السبت 12 دجنبر 2020 - 21:11

    فرنسا واسبانيا عمرهم كانو في صف المغرب وقضاياه بما فيهم اقليم الصحراء
    دولتي الاستعمار الغربي لطالما قامو بتغدية النزاع واحتضنو ومولو حملات البروباغندا الاعلامية للبوليساريو واسبانيا تعتبر ثاني محضتن للبوليساريو فهيا باسم القيم الغربية تمنح الجنسية للاعضاء البوليساريو واحزابها دائما يعبرون عن دعمهم وهيا عموما لها اطماع جيوسياسية
    لتطيل النزاع

    هدا المستجد اريك حسابات دول الامبريالية الاوربية الليبرالية
    تحالف المغرب مع امريكا واسرائيل والامارات والسعودية ومصر يغيير كل موازين القوى في المنطقة

صوت وصورة
مشاريع تهيئة الداخلة
الأربعاء 27 يناير 2021 - 21:40 3

مشاريع تهيئة الداخلة

صوت وصورة
انفجار قنينات غاز بمراكش
الأربعاء 27 يناير 2021 - 20:24 13

انفجار قنينات غاز بمراكش

صوت وصورة
أشهر بائع نقانق بالرباط
الأربعاء 27 يناير 2021 - 13:54 22

أشهر بائع نقانق بالرباط

صوت وصورة
انهيار بناية في الدار البيضاء
الأربعاء 27 يناير 2021 - 13:30 5

انهيار بناية في الدار البيضاء

صوت وصورة
مع بطل مسلسل "داير البوز"
الأربعاء 27 يناير 2021 - 10:17 11

مع بطل مسلسل "داير البوز"

صوت وصورة
كفاح بائعة خضر
الثلاثاء 26 يناير 2021 - 21:46 14

كفاح بائعة خضر