الوزير العلمي يكشف موعد دخول المستثمرين الإسرائيليين إلى المغرب

الوزير العلمي يكشف موعد دخول المستثمرين الإسرائيليين إلى المغرب
الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:10

نوه حفيظ العلمي، وزير الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي، بحنكة الملك محمد السادس في تدبير ملف الصحراء المغربية، التي كان من نتائجها قرار الولايات المتحدة الأمريكية فتح قنصلية بمدينة الداخلة، ستقوم بالأساس بمهام اقتصادية من أجل تشجيع الاستثمارات الأمريكية، والنهوض بالتنمية الاقتصادية والاجتماعية، لا سيما لفائدة ساكنة أقاليمنا الجنوبية.

وفي تصريح حصري لهسبريس، سجل العلمي أن مخاوف المستثمرين الأمريكيين في ما يتعلق بالأقاليم الجنوبية للمملكة سيتم تجاوزها بعد قرار الاعتراف بسيادة المغرب، مبرزا أنه في السابق كانت عملية الاستثمار في الصحراء المغربية تتوقف لدوافع سياسية وجاء قرار الولايات المتحدة الأمريكية لجعل هذا الأمر متجاوزا.

وكشف العلمي لهسبريس أن العديد من المستثمرين الذين كانوا في علاقة متواصلة مع المغرب أعلنوا نيتهم الاستثمار في الأقاليم الجنوبية للمملكة مباشرة بعد إصدار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مرسومه الرئاسي القاضي باعتراف الولايات المتحدة الأمريكية بسيادة المملكة المغربية الكاملة على كافة منطقة الصحراء المغربية.

وأعلن العلمي أن من بين القطاعات التي سيستثمر فيها الأمريكيون في الصحراء المغربية، المجالات المرتبطة بالطاقة المتجددة والتكنولوجية، وكل ما يتعلق بالمواصلات، مبديا أمله في رفع الاستثمار الأجنبي في هذه المناطق من المملكة لترفع استفادتها كباقي المناطق الأخرى.

وفي هذا الصدد، أكد وزير الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي أن العديد من الدول ستتبع الولايات المتحدة في خطوتها، سواء عبر فتح قنصليات أو الاستثمار في الأقاليم الجنوبية للمملكة، مؤكدا أن وزارته ستبدأ اتصالاتها مع جميع المستثمرين الذين أبدوا في وقت من الأوقات الرغبة في الاستثمار في الصحراء المغربية.

وبخصوص المستثمرين الإسرائيليين، وخصوصا من أصول مغربية، أعلن المسؤول في حكومة سعد الدين العثماني أن “الوزارة ستبدأ اتصالاتها ابتداء من الاثنين المقبل بجميع المستثمرين المغاربة الاسرائيليين الذين لهم رغبة في الاستثمار في المملكة”، مضيفا أن “العديد منهم كانوا يمنون النفس بالاستثمار في المغرب، وعندما تعذر ذلك لجؤوا إلى دول أخرى واليوم سيعودون”.

وكشف العلمي في هذا الصدد أن مجالات الاستثمار المتوقع اختيارها من قبل الإسرائيليين تتمثل أساسا في مجال التكنولوجيا والصيدلة والأدوية، بالإضافة للمواد الفلاحية والالكترونيات وما يتعلق بها وبأمنها.

‫تعليقات الزوار

219
  • تاوناتي
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:29

    على المغرب سحب مقترح الحكم الذاتي، وعليه التعامل مع الصحراء كباقي مناطق المغرب..فبعد اعتراف أمريكا لم يعد هناك حاجة للحكم الذاتي أو التفاوض مع البوليزاريو..انتهى الأمر .. ولا عزاء للجزاءر

  • مواطن مغربي
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:30

    هة لبغينا ماشي نبقو حضين خاوة خاوة… حتى تحشا لينا لا اقتصاد صحيح لا صحراء…. لازم الشعب المغربي يوعى مزيان بركة من العاطفة الخوية، لزمنا تطبيع واستقبال المستثمرين اليهود خوتنا سيدنا دار خيطاب ملكي عن فتح صفحة جديدة معى الجزائر… ولكن الجزائر اعطت بالظهر للمغرب بشعبه و ملكه…اما فلسطين حتى مسؤول واحد مقد يقول الصحراء المغربية….وهم بأنفسهم اثنان مليون يعملون داخل اسرائيل الله يهدي شعبنا يوعة سيدنا بغى لينا الخير…

  • Albachir
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:33

    Je crois c une décision très très dangereuse….les juifs
    restent toujours nos ennemis et les ennemis de ALLAH ils occupent notre territoire et notre mosquée AQSA ….maintenant le Maroc va traverser le chemin de l'enfer
    ALLAH YASTAR……

  • Citoyen
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:34

    تبصر مولاوي حكيم وفيه الف خير للبلاد … نرحب ومع كل خطوة اتخدتها المملكة المغرببة..

  • Amaghrabi
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:34

    لقد قلتم لكم ايها المغاربة ان المغرب رابح بعلاقته مع الدولة الاسرائيلية بغض النظر ان اخلف اخلف الرئيس الامريكي المقبل وعد ترامب,وكونوا على يقين انه لا يخلف الميعاد وان القنصلية الامريكية ستفتح عما قريب في الداخلة ومهناها ان العلاقة ثابتة ,فنحن ربحنا بعلاقتنا مع اسرائيل وهي قوية اقتصاديا وعلميا واغنياء اسرائيل المغاربة يرغبون ان يستثمروا بكل فرح وشوق في ارض اجدادهم ,وثانيا وهي الاهم ان فتح القنصلية في الداخلة معناها اعتراف لا غبار عليه بغض النضر عن توقيع اي وثيقة مع الرئيس الجديد.ولا تسمعوا ما يقوله اعداء المغرب من مرتزقة وجزائريين وبعض العرب هنا وهناك الذين كعادتهم يصرخون والقافلة تسير باذن الله وعلى بركة الله.فملكنا مستمر مع اخوانه العرب وحكام فلسطين للبحث مع اسرائيل عن اظهار الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الى الوجود وهذا يتطلب ارادة الفلسطينيين والاسرائيليين والتفاوض بصدق وباحترام بعضهما البعض لان تلك الارض هي ارض الفلسطينيين واليهود كما اعتقد وكما تعبر القدس نفسها عن ذلك لانها موطن الاديان الثلاثة

  • سيفاو جود
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:35

    مصلحة الوطن فوق كل اعتبار .. 74 سنة والمغرب يدافع عن فلسطين ولم نجني ورائها إلا الويل . وعندما طلب المغرب رأيها في ملف الصحراء .. قال المسؤول الفلسطيني بالحرف الواحد : لا نتدخل في شؤون الدول.
    نحن ايضا من اليوم لن تتدخل في شؤون الدول ..

  • نورة
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:36

    من بعد هاد الازمة لكتعيشها بلادنا فعلا المغرب محتاج مستثمرين جداد بالتوفيق السيد الوزير لما فيه خير للبلاد

  • Yassine
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:36

    الحمد لله لدينا رجال يخدمون المغرب بالافعال و بكل برغماتية بعيدا عن دغدغة المشاعر بواسطة الخطاب الديني او الشعارات الرنانة الخاوية.

  • Adam
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:36

    واش بوحدي لمصدوم من هاد التطبيع… ياربي نكون غي كنحلم

  • حكيمdz
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:37

    اين هو عثماني اني لا اراه ههههههه

  • مواطن2
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:37

    الى الذين يرفضون التطبيع مع اسرائيل او العلاقات الاقتصادية ان يدركوا تمام الادراك بان فلسطين والفلسطينيين يتعاملون اقتصاديا معها كل يوم بل كل ساعة ودقيقة.حتى في المجال الطبي والتطبيب واكبر دليل معالجة اكبر المفاوضين المرحوم صائب عريقات في احسن المستشفيات باسرائيل. انها اصبحت من الدول الكبرى في كل الميادين.والتطبيع معها سيخدم القضية الفلسطينية اكثر من اي وقت مضى.قلت ولا زلت اقول بان العنتريات والزعامات الوهمية انتهى وقتها.ولا داعي للاستمرار في تضليل عباد الله.التطبيع مع اسرائيل خطوة الى الامام. وعلى بركة الله.

  • zohaire
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:37

    المغرب محتاج قوة اقتصادية وهادي فرصة للمغرب مرحبا بالمستثمرين الجدد

  • مواطنة
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:37

    لو استفاذت مصر او الاردن من علاقاتها باسرائيل طيلة هذه العقود من التطبيع شيئا لانتظرنا ذلك نحن كذلك لكن الحداة لا ترمي الكتاكيت واسرائيل تنظر الينا جميعنا على اننا اعداء حتى ولو اظهروا لنا جمال ابتسماتهم فلا تبالغوا في التفائل فالتطبيع لا يأتي الا بالخراب.

  • Y Fares
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:38

    Bienvenue aux israéliens au Maroc.

  • مواطن
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:38

    كان القرار فمحلو المغرب محتاج لهاد الفرصوالاستثمارات لغادي تغنيه وتزيد فقوتو

  • Amazigh amkran
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:39

    Bienvenue aux américains, bienvenue aux israeliens, bienvenue à tout qui aime le Maroc et qui le supporte dans sa cause. Notre pays a enfin pris le bon chemin. Qu'avons-nous profité des relations arabes? le Polisario, le terrorisme….. la haine et la violence

  • jalile hirmi
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:39

    مزيان خبر جميل على الاقل بلادنا غادي تنتاعش اقتصاديا لانه من بعد هاد الجائحة البلاد عرفت ركوض كبير

  • JAOUAD.A.aziz
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:39

    Le Maroc récolte les fruits de La vision prorspective et pragmatique de Sa Majesté Le Roi en terme de la politique extérieure .
    la reconnaissance des USA de l'intégrité territoriale du MAROC et la normalisation des relations avec Israël sont des événements majeurs qui vont permettre la prospérité et la stabilité non seulement du grand Maghreb mais aussi du Moyen Orient …

  • haymoudi
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:39

    اي قرار فصالح بلادنا حنا معاه الله اوفقكم

  • من المغرب
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:40

    أُفضل التطبيع مع إسرائيل على الجزائر التي تحاربنا بكل الوسائل، اللهم ليهود و لا هدوك زنادقة لي بغيين الشر لبلادنا ما خلاو فينا ما يصلح لدرجة أنهم قالوا عنا دولة تدعي الإسلام و هما النص لكبير ما يعرفش القبلة فين جات

  • hakim raoui
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:40

    بالتوفيق للكفائة السيد الوزير وفقكم الله لما فيه خير لبلادنا

  • بن عمي
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:41

    افرقع ليا المرارة للاعداء .قاليك صاروخ اسكندر اوا شدو دابا هاد الصاروخ الاقتصادي.

  • AMMAR Dégat
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:41

    واش قال العثماني منذ شهرين قال لا تطبيع مع الكيان الصنهوني ؤين راه الاسلام وين راه الموستاش رجعت بعض المغاربة ادلة حتى يستحيوا امام الناس ان يقول انا مغربي

  • al capone
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:41

    فأي دولة متقدمة فالعالم أغلب الماركات العالمية بدات كإستثمارات خارجية واليوم بعد سنوات من إكتساب الخبرة وتكوين الأطر قدرو يديرو الصناعات ديالهم المحلية.. كيف ما إستفادت تركيا من الصناعات الإسرائيلية تا المغرب يقدر يدير هادشي وكثر علاش لا خاص غير شوية الدعم من أمريكا وأشقائنا في دولة إسرائيل ولا عزاء للبكاية والمنبطحين

  • Rajawi
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:42

    اما عن الاستثمارات في جهة الشرق الله يرحمها ولا تكون عندكم .عايشين ببركة الله سبحانه .عايشيين بخير وبرحمة الله

  • karima
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:42

    المغرب محتاج لمستثمرين وهادي فرصة للدول الاخرى باش حتى هوما ادخلو للمغرب ويستثمرو فيه لانه فرصة لخلق مناصب شغل كبيرة

  • Mouna
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:42

    اللهم دم العز و النصر و التمكين و الصحة و السلامة و الافراح و المسرات و التوفيق و التفوق باستمرار على ملكنا المفدى يارب العالمين و كن له ولي و الحافظ و المعين أينما حل و ارتحل الرائد بالجميع المقاييس في خدمة المغاربة الأحرار بشتى المجالات دون ملل أو كلل و نكران الذات و على الساءر الأسرة الملكية و على المغاربة الأحرار الذين يجعلون المصالح العليا للمغرب و المغاربة فوق كل اعتبار باستمرار.

  • محمد طنجة
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:42

    مرحبا باستثماراتهم من أجل نهضة البلاد..وهم اصدقاؤنا الحقيقيون.. يا هلا وسهلا

  • Houda
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:43

    حفظ الله جلالة الملك سيدي محمد السادس و جعله ذخرا و ملاذا لهذه الامة و هداه لما فيه خير للبلاد و العباد و نصره على اعداءه و ايده بروح منه و الهمه الصحة و العافية وطول العمر بالسعادة و الهناء و الافراح و المسرات و الازدهار للشعب المغربي

  • نجوى
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:43

    ان هدا الاعتراف السياسي إلي جانب مجموعة من الدول التي فتحت فعالياتها بالصحراء المغربية شكل أهم انجاز سياسي لملك البلاد إلي جانب مجموعة من الأوراش التنموية بالاقاليم الجنوبية والتي ستشكل قيمة مضافة لسياسة المغرب جنوب جنوب. وسيكون لهدا الموقف ما بعده من نتاءج ايجابية.

  • الخميس
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:43

    مرحبا بالولايات المتحدة الأمريكية وإسرائيل ومرحبا باستثماراتهما إننا في أمس الحاجة إلى التكنولوجيا الحديثة لنقلع باقتصادنا إلى الأمام.

  • حسن
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:43

    انا مغربي و اليهود المغاربة الذين يتكلمون لغتي اقرب لي من الفلسطينين….هذا واقع يجب استيعابه. كفانا من شعارات العروبة الزاءفة…عندما انظر الى رام الله ظروف العيش احسن من اغلب دول شمال افريقيا….عدد قتلى حرب المغرب في الصحراء اظنه اكثر بكثير من قتلى الغارات الاسراءلية…كمغربي فلسطين لا تعنيني لا من قريب ولا من بعيد.

  • adil
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:43

    فرصة ن اجل انعاش الاقتصاد الوطني بالتوفيق السيد الوزير

  • Wafa
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:43

    سوف نكون معك جنود مجندون للدفاع عن أي شبر وحبة رمل من صحراءنا،عاش الملك والصحراء مغربية إلى الأبد.

  • الهام
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:43

    شكل اعتراف أمريكا الصريح بأحقية المغرب في صحرائه وحقه المشروع تاريخيا و وطنيا في أراضيه المسترجعة من الاستعمار الاسباني. هدا بالإضافة إلي إعلان أمريكا فتح قنصلية لها بالصحراء المغربية من أهم الإنجازات التي حققها ملك المغرب هدا اليوم و هدا الاعتراف نود أن نوجه كامل آباءنا للملك محمد السادس حامي الوطن والبلاد والعباد ونسانده كشعب وكشباب في كل سياساته الداخلية والخارجية.

  • شكري الصديق
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:44

    التجارة او الصناعةوالتعليم ليس فيه له علاقة بالديانة وخط احمر مس القضية الترابية الوطنية لأن الشعب المغربي منفتح على الحضارات.

  • mariam
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:44

    نحن جد فخورين بملكنا الهمام الذي لطالما كان وراء هذا النجاح الدبلوماسي، ف اعتراف دولة عظيمة الا و هي أمريكا بالصحراء المغربية ليس بالهين

  • مغربي قح
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:44

    موفقين جد سعداء بهدا الخبر فرصة اننا نقويو اقتصادنا الوطني وكذلك نقصو من نسبة البطالة

  • منال
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:44

    شخصيا عجبني الحال مصلحة المغرب فوق اي اعتبار المغرب بحاجة لدعم دول كبيرة واحسن قرار خداه المغرب هو هدا

  • halima
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:44

    حفظ الله ملكنا و رعاه فعلا نحن محظوظون لكوننا تحت رئاسة رجل عظيم ملكنا الهمام محمد السادس الذي م انفك على الدفاع على الصحراء المغربية و ها نحن ذا نلقى الثمار و جاء الجواب من أعظم دولة الا وهي أمريكا

  • zahranouri403
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:45

    Les États Unis d’Amérique reconnaissent et sur un tweet de son président Donald J.Trump , la souveraineté Marocaine sur le Sahara

  • احمد
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:45

    قرار تاريخي للولايات المتحدة الأمريكية بالاعتراف رسميا بمغربية الصحراء
    الله الوطن الملك

  • فاطمه
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:45

    روى الإمام مسلم عن أبي هريرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: ((بادروا بالأعمال فتناً كقطع الليل المظلم, يصبح الرجل مؤمناً ويمسي كافراً, أو يمسي مؤمناً ويصبح كافراً, يبيع دينه بعرض من الدنيا))

  • salma
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:45

    القرار الذي اتخذه صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله قرار في محله و نحن كعادتنا مجندون وراء ملكنا الحبيب

  • samiasaadoune
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:45

    En effet, c'est une grande victoire diplomatique , que dieu vous protège sa majesté le roi mohammed VI, et nous sommes tous conscrits derrière vous

  • محمد بلحسن
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:45

    أحتاج لخبير إسرائيلي متخصص في معالجة الشكايات النائمة عند عدد من المؤسسات الرسمية من بينها وزارات وووسيط المملكة ومجلس المنافسة والمجلس الأعلى للحسابات الخ. للظفر بتعويضات معنوية ومادية من عند إدارات ومقاولات عمومية وخاصة ومن تم بلورة حلول إبداعية تساعد السلطات الثلاث التنفيذية والتشريعية والقضائية من تحسين خدماتها في مجالات الصفقات العمومية في الهندسة المدنية.

  • مبشور كريم
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:45

    يقول المثل المغربي مرحبا بالي جا أو جاب هذا قرار سليم المرجوا من ورائه خلق دينامية في الإقتصاد الوطني بغض النظر عن أي حساسية عرقية أو عقائدية ما يهمنا في المغرب

  • مغربي
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:45

    مرحبا بالاستثمارات الأمريكية الإسرائيلية في بلدنا المغرب

    كل ما يخدم وطننا ومصلحتنا نرحب به في احترام ثام للقانون والمواثيق الدولية

    مرحبا بكم في بلدكم الثاني

  • najla
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:45

    نحن نؤيد القرار الذي اتخذه صاحب الجلالة، ف اعتراف أمريكا بأن الصحراء مغربية وضع نقطة و حدا لكل مرتزق و عدو لوطننا الحبيب

  • مغربي مغلوب على أمره
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:45

    تناااكت بصريح العبارة. زعما حنا المغاربة معندناش مستثمريين ناس على رخصة كتهبلوه و هادوك زعما مغاربة، الولاء للغير هو خيانة للوطن، الخائن و و الأجنبي هو الي عندوا الشان فبلادنا للأسف

  • laila
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:46

    الصحراء مغربية شاء من شاء و كره من كره الله يحفظ لينا ملكنا الهمام و بلادنا الحبيبة ،و شكرا للسيد دونالد ترامب على هذا الاعتراف الذي سيرهب أعداء الوطن.

  • amine
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:46

    Tant que l'Amérique assure que le Sahara est marocain, c'est là que se termine le discours vide d'un groupe d'ennemis de notre patrie

  • nassim
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:47

    Merci, Donald Trump, pour votre reconnaissance que le Sahara est vraiment marocain. Cette réponse est appropriée pour les ennemis de notre pays bien-aimé.

  • ellouadembarak
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:47

    ويبقى السيدان بوريطة و العلمي من أحسن الوزراء وأذكاهم تحت القيادة السامية لصاحب الجلالة نصره الله.
    إلى الأمام

  • ما فاهم والو
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:47

    السلام عليكم اولا وقبل كل شىء الاميركيين او الغرب لا يقدمون شىءا بالمجان وهذه قاعدة عندهم ؟؟؟؟! اما عن مجيىء الاسرائيلين الى المغرب فحذار تم حذار تم حذار ؟؟؟! فهم ادكى مما تتصورون ؟؟؟؟! وهم لا ينسو الفيلق المغربي بالجولان وماذا فعل بهم ؟؟؟؟! هذا مجرد تدكير ؟؟؟؟! وتذكروا مادا فعلو بالحسن التاني الله يرحمه ويوسع عليه بمقابلة أفران ويمكن ان تسمعو الخطاب على النت ؟؟؟؟! قمة الغدر والخيانة لولا الخطاب الشهير للملك الحسن التاني الله برحمه ؟؟؟؟! تذكرو كلامي هذا جيدا ؟؟؟؟! اما عن الاستتمار اقولها بصريح العبارة والله لولا السرقة بالمؤسسات المغربية ؟؟؟؟! لا نحتاج لأي احد ولو امريكا ؟؟؟! واللصوص يعرفون هذا ؟؟؟! ابتداء من معالي الوزير وبيع سهام ؟؟؟! فهمتو ولا ولا

  • krymtsdwny
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:47

    كل التوفيق والنجاح لسيد الوزير الطالبي العلمي و أكيد نحن مع أي قراار اتخدتمووه

  • hamza
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:47

    Nous sommes recrutés derrière vous, Votre Altesse Royale, nous, votre peuple, vous resterons fidèles, nous avons la chance d'être sous la direction d'un grand homme comme vous, monsieur, que Dieu vous protège et prenne soin de vous.

  • كمال إسبانيا
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:48

    منذ أن خرج إخواننا اليهود المغاربة من المغرب والمغرب في تراجع ، هاؤولاء المغاربة الأقحاح الذين لم يشهد لهم التاريخ أن ضلموا المغرب أو طعنوه من الخلف ، الصناعة المغربية التقليدية القديمة طورت بأيدي اليهود المغاربة ، نحن الأمازيغ لم نسميهم يوما باليهود المغاربة و لكن نسميهم مغاربة كما نسمي جميع الأجناس قديما وحديثا الذين تجنسوا في هذه البلاد السعيدة …

  • youssef
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:48

    Merci, Votre Majesté, d être la raison du succès de la diplomatie entre les pays, d'être un homme sage travaillant dans la politique de paix, et c'est ce que j'aime chez notre cher roi

  • sabrinefatine7
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:48

    مصلحة البلاد قبل كل شئ وفقكم الله لما فيه خير لهدا الوطن

  • chouaib
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:48

    Tant de gloire et fierté pour vous, notre roi bien-aimé, nous sommes vraiment fiers de votre personnalité forte et sage.

  • نجوى
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:48

    نعم لنجاح اقتصاد البلاد موفقين

  • غيور على وطني المغرب
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:49

    مرحبا بالاسرائيليين المغاربة للاستتمار في بلدهم، للذكر اليهود المغاربة سكنوا المغرب مند زمن بعيد و قبل مجيء العرب فلهم الحق في العودة

  • Adam b
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:49

    يجب غلق الحدود كلها مع دولة الكراغلة دولة البدو والشياتة الكرادة ونحن لا نريدهم في بلدنا وأقول مجددا مبروك عليكم بالبوليزاري وداعش والقاعدة والكبرانات العجزة

  • sabrinefatine
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:49

    Bonne nouvelle et nous sommes derrière sa Majesté dans toutes ses décisions

  • Driss
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:49

    I think biden can't cancel what trump did in this issue. Simply because of the pressure from the Israeli lobby in the usa. But if morocco want go forward in this conflict .it have to reinforce the home front with more democracy and freedom and more human right. The international community watch what watch what going on in morocco and compare them with going on in Algeria.

  • Maroc
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:50

    Merci Mr le ministre Moulay Hfide Alami
    Vous êtes vraiment un très bon ministre qui fait vraiment son travail
    Il y en a d’autre qui sont vraiment des bon ministres
    Vive Israël et vive les juif
    Israël n’a jamais été contre notre intégrité territoriale
    Les juif au USA nous ont toujours défendu ils étaient toujours pour armer le Maroc avec les armes les plus redoutables et les plus modernes Vous avez bien vécu depuis 45 ans l’Algerie essaie de partager en plusieurs morceaux
    Vous avez bien vu ce qui passé avec l’Ile layla
    Nous ne pourrons pas être plus palistiniens que les palistiniens eux même
    Eux déjà ils des relations avec Israël
    Chacun pour soit et Dieu pour tous
    Nous pensons au Maroc
    Merci Sa majesté Mohamed Sixa

  • مول الفيرمة
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:50

    أنا مغربي أستاذ بهولندا منذ ثلاثين سنة ونحن الجالية المغربية نساعد فلسطين بأموالنا نجوع ليشبع الفلسطينيون نبقي أولادنا بدون دراسة والربع من راتبنا كان يذهب لفلسطين وكنا دائما نحن الاوائل في إستقبال الفلسطينيين على الاراضي الهولندية نفرح لفرحهم ونحزن لحزنهم ولا زلت أتذكر الفلسطينيون الذين كانوا يجمعون الاموال في المساجد المغربية أصبحوا أغنياء سيارات فاخرة وسكن ممتاز
    في يوم من الايام سألت احد الفلسطينيين أين تذهب هذه الاموال فلم يجب فعرفت أن حتى الفلسطينيون أنفسهم يحاربون بعضهم بعض والدليل حماس وفتح ولا ننسى أن هناك مليونين من الفلسطينيين يشتغلون داخل إسرائيل
    السؤال المطروح الان هل المغاربة فلسطينيون أكثر من الفلسطينيين انفسهم نحن نعيش في زمن القوة والتيكنولوجيا وليس زمن الاعراب الدين لا يستطيعون ولو اختراع مرحاض ل…….
    احسن ما فعل المغرب ولكن لا يجب التفريط في القدس عاصمة فلسطين

  • Mouna
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:51

    قرار في محله نحن بحاجة لمستثمري في المغرب

  • الهام
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:51

    بالتوفيق للسيد الوزير معا من اجل استثمار البلاد

  • ايمداحن الحسن
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:51

    صديقك هو الذي يريد لك الخير أما من يقول لك أنا شقيقك ويوجه لك ضربات تحت الحزام فهو عدوك وبامتياز،مرحبا باستثمارات إسرائيل فاليهود أبناء عمومتنا وكان أجدادنا يتعاملون معهم بكل أخوة واحترام،لا نريد الاسلام المتطرف فهو منبود.

  • akrdoussemounia
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:51

    بلادي قبل كل شئ ، دمتم لناا السند الداائم وفقكم الله

  • radia
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:52

    نحن نتقبل اي قرار في صالح بلدنا تحية للسيد الوزير

  • عبدالالاه
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:52

    المغرب في الطريق الصحيح و يتطور على الطريقة اليابانية اي خارج ريع الغاز و البترول.
    تصوروا جارة السوء من اجل معاكسة المغرب أحرقت مئات ملايير الدولارات و تركت الشعب الجزائري مهددا اقتصاديا و اجتماعيا و ماليا و سياسيا.
    كما ضيعت على المغرب خمسة عقود من التنمية و التطور ، لكن مع دلك والحمد لله المغرب هرب عليها بمائة سنة حتى بدون غاز و لا بترول.

  • kourdanisoukaina
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:53

    أكيد حناا مع نجاح اقتصااد البلاد و كل التوفيق والنجاح للسيد الوزير الطالبي العالمي

  • rachid
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:54

    وفقكم الله لما هو خير للبلاد ودخول مستثمرين جدد للمغرب سيزيد من اقتصاد البلاد

  • مروان
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:55

    تساؤل : فين كان ترامب من شحال هادي؟ و ملي كتب المرسوم باعتراف أمريكا بسيادة المغرب على الصحراء علاش ما زادش حداها و بسيادة المغرب على سبتة و مليلية المحتلتين باش اسبانيا تخوي المدينتين ؟

  • rania
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:55

    حمدلله منين كنسمعو اخبار مفرحة بحال هدي انشاءالله بلدنا غادي ازهار الاقتصاد ديالو من جديد منبعد هاد الجاىحة

  • مستشار روحانيات استراتيجية
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:56

    اما بعد فقد اختار المغرب تجربة جديدة، فعل شيئا لا يمكن فهمه او تفسيره بسهولة،المغرب صنع مشهدا لا يمكن قراءته بسهولة وفي خضم الأحداث اختار توجيه مسارها بدل الاكتفاء بالرد عليها لان الرد باللسان دون الفعل من شيم الجبناء.
    هؤولاء الجبناء يلبسون كالوحوش ،يأكلون كالوحوش،يزئرون كالوحوش يتكلمون كالوحوش ويكتبون كالوحوش لكنهم وفي أول أختبار يفرون كالنعاج .
    ان المغرب لا يحتاج الى خطط التشوغليانغ او سيماي او حتى امثال كوكاو لجر أعدائه الى المصائد بالخدع والقلاع الفارغة أو الأرز المحشو بالبنزين ….
    يتبع غدا مع 10.30 صباحا في تتمة للتعليق… لان المغرب اختار التحليق مع طائر الكندور بدل الدجاجات .

  • mariam
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:56

    هادي فرصة مزيانة لبلادنا باش يزيد ينتاعش الاقتصاد ديالنا.

  • حسن
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:56

    خبر سار بدخول مستثمرين اسرائيليين للبد

  • halima
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:57

    Nous sommes très fiers de cette décision qui va donner beaucoup d opportunités à notre pays.

  • عبدو من السويد
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:57

    الى الله الذي يقول ان اهل الصحراء المغربية عايشين بيخير ويسأل عن الاستثمار في الشمال والوسط، هل زرت الصحراء من قبل أم انك تراها من خلال التلفزيون؟ لأن هناك فرق شاسع بين الحالتين، ليس هناك طرق سيارة ولا مستشفيات كالتي عندكم ولا جامعات ولا قطار ولا براق tgv، ولا……، فقبل الكلام وجب العلم، انا من مواليد العيون في السبعينات وكبرت بها وحصلت على الباكالوريا بها، حتى لا يقول قائل وما علاقتك بالصحراء وانت بالسويد

  • احمد
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:57

    مزيان فكرة زوينة باش بلدنا ازدهر وتخلق لينا فرص الشغل

  • salma
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:58

    مزيانة خصوصا في ظل هذه الأزمة اللي كايعرفها بلادنا أكثر حاجة تقدر تساعد و هي دخول المستثمرين.

  • mohamed
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:58

    نعم لنجاح اقتصاد البلاد مما سيزيد من تطور البلاد بالنسبة للمجال الاقتصادي

  • najla
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:58

    دخول المستثمرين فرصة لإنعاش الاقتصاد المغربي

  • sourorsafaa
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:58

    مليون مرحباا للمستثمرين الاسراائليين و الأمريكيين أسعدناا توجدكم و توفيق للسيد الوزير الطالبي العالمي

  • laila
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:59

    السيد مولاي الحفيظ العلمي مشكور على هذه المجهودات الجبارة التي يقوم بها

  • سناء
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:59

    فكرة رائعة المغرب محتاج لمستتمرين الجدد خارج البلاد باش تخلق فرص الشغل للمغاربة

  • amine
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:59

    هنيئا لنا دخول المستثمرين فعلا قرار صائب من السيد الوزير

  • nassim
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:59

    وزير الاقتصاد و قراراته الإيجابية لإنعاش الإقتصاد الوطني

  • ولد علي
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:00

    Hey, hello, America, my beloved, the government and people I have loved you,
    We, the Moroccan people, welcome our Israeli friends and brothers and Americans in their second country, the honorable Kingdom of Morocco.
    From Tangiers to Lagouira

  • citoyenne du monde
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:00

    يجب ألا ننسى أن اليهود المغاربة يوجودون أكثر من مليون في إسرائيل وأكثر من ذلك بكثير في الغرب ، المغرب أرض البربر والعرب واليهود ، التاريخ ، لا يمكن أن نتجاهل ذلك ، بلدنا يجب أن تكون منفتحة على جميع الثقافات والأديان السيلمية ، فالجميع يعلم أن العديد من اليهود تركوا المغرب في الستينيات وتركوا ممتلكاتهم ، والجميع يعرف الباقي ، واليوم يريد المغرب أن يصنع تاريخه ، بعد كل ما ساعد الجزائريين على استقلالهم النتائج مليون كيلومتر مربع من جنوب الصحراء الشرقية المغربية يحتلها نفس الجزائريين ، لذا فإن المغرب اليوم لا يحتاج إلى دروس الأعداء ، عاش المغرب وعاش الملك وعاش المغاربة بكل مكوناتهم الاجمعية والعيرقية

  • hamza
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:01

    هذه فرصة لا تعوض من هنا غادي يبدأ الازدهار نتمناو كل خير لبلادنا

  • najouaakzim
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:01

    Le Maroc a besoin de force économique, tout le meilleur pour M. Talbi Alami

  • khalil
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:01

    سيد الوزير عارف مصلحة البلاد اكثر منا فكرة مزيانة ادخلو منتوجات جديدة ومتطورة على البلاد

  • youssef
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:01

    بوادر أمل لإنعاش الإقتصاد المغربي بعد القرارات الأخيرة لوزير الإقتصاد

  • chouaib
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:02

    قرار صائب من السيد الوزير بإدخال المستثمرين لبلادنا في ظل هذه الجائحة

  • عبد الواحد
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:02

    مصلحة الوطن فوق كل اعتبار ودخول مستثمرين جدد سيزيد من استثمار البلاد

  • kourdanisoukaina
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:02

    Très bonne nouvelle, et nous sommes avec toute décision que vous avez prise dans l'intérêt du pays

  • ali
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:03

    هادي فرصة نكتشفو اسثتمارات جديدة في البلاد

  • Ait nayo
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:05

    … في حكومة سعد الدين العثماني هههههههه ضربة قاضية لدباشخة و خطوة كبيرة للأحرار

  • Marwane
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:05

    Nos frères israéliens sont les bienvenus chez eux au Maroc. Vous savez le vrai ennemi de notre nation Arabe et islamique ce sont ces crétins de dirigeants algériens qui depuis plus 50 ans ne cessent Semer la zizanie entre les peuples ….

  • kourdanisoukaina
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:05

    Une décision opportune du ministre Talbi Alami, et félicitations pour nous pour entrer dans les investisseurs israéliens

  • سعيدة
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:05

    نحن سعداء بهذا الخبر لتقوية اقتصاد البلاد

  • متابع مغربي
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:06

    العلاقات بين المغرب و اسراءيل موجودة منذ زمان و تطبيعها بغض النظر عن الاتفاق مع الولايات المتحدة جاء بناءا على مطلب اليهود المغاربة النافذين و حاجة المغرب لعمق استراتيجي أمني درءا لأي خطر و حاجته كذالك لنموذج اقتصادي و نقل تكنولوجي بديل للتنمية المستدامة.
    ان القضية الفلسطينية وصلت الباب المسدود و يمكنها أن تستفيد من هذا التقارب بخلق ديناميكية جديدة في الحوار و التفاوض من الداخل !!!

  • محمد
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:07

    الصحراء مغربية و ستظل كذلك و هذه صفعة لكل المناوئين

  • abdorahil
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:07

    وفقكم الله اصلا البلاد محتاجة لبحال هذ المسثتمير لتنمية الاقتصاد

  • lacel
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:07

    انا اتحفظ على مسالة التطبيع مع الكيان الصهيوني ليس لاجل عيون فلسطين و لكن لما لهم من الحيل و المكر و الخداع قد يضرون بصحة المواطنين و ينتهكون خصوصياتهم على المغرب ان يكون حدرا والا يترك اية ترعات قانونية في جميع الصفقات لحماية البلاد و العباد من اي خطر مفاجئ .
    من جهة اخرى اعتقد انه ان الاوان لسحب مقترح الحكم الذاتي و فرض سياسة الامر الواقع و السيادة على جميع الاراضي المغربية بما في دلك ما وراء الحزام الامني .

  • المغربي
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:07

    بسم الله الرحمن الرحيم (يا أيها الذين امنوا لا تتخذوا اليهود والنصارى أولياء بعضهم أولياء بعض ومن يتولهم منكم فهو منهم ان الله لا يهدي القوم الظالمين )،المصلحة والمفسدة لا يستطيع الإنسان ان يحدد وجودها بل اخبرنا الله بالمصلحة والمفسدة أين تكمن ،وأخبرنا كذلك سبحانه وتعالى بالحسن والقبح وبالخير والشر وعقل الإنسان لا يستطيع تحديد الحسن والقبح لان ذلك العقل البشري ناقص وعاجز ومحتاج وخالق الإنسان وعقل الإنسان حذرنا من اليهود المغضوب عليهم ولا داعي للكذب والنفاق والدوران دور العقل ليس التشريع ولا ين القوانين بل دوره فهو النصوص الشرعية في القران والسنة واستنباط الحكم المناسب للمسالة المناسبة ،والحكم على واقع التطبيع مع اليهود الذين اغتصبوا ارض الإيواء والمعراج حرام ولا داعي لاصدار فتوى من شيخ السلطان او الأوقاف بل في متناول تلميذ عادي ان يقرا قول الله ويعلم حكم الله في الواقعة اليهود أعداء الله والتطبيع حرام بدون اجتهاد في النص الشرعي لان النص في متناول الإنسان العادي ولا يتطلب البحث والاجتهاد واللغة والمعرفة والتفقه

  • وديعة
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:08

    الى شرفاء المغرب….احفاد رسول الله

    لا تاكلوا الا مما ضنعت ايديكم ومن منتجااكم حصرا .

    لن نامن على انفسنا وامولنا وارضنا من صناغة مكفة بايادي شردت شعبا في ارضه وقدسه وشردته.

    لا علاقة مع اي ظالم ولو كان اخي وابن عمي .

    انتهى .

  • سرحان
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:09

    تحية للسيد الوزير مصلحة البلد قبل كل الشئ

  • أستاذ
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:09

    نعترف بأرض هي في الأصل ليست لهم مقابل أن يعترفوا بأرض هي في الأصل لنا، هذا هو مكر إسرائيل الذي جعلها تتغلب على كل الدول العربية و الإسلامية لعقود !!!

  • سماعيل
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:11

    بالتوفيق للسيد الوزير هذا شرف لنا ونحن متفقون على اي قرار جاءا من طرف الطالبي العلمي

  • خريبگي
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:11

    إلى رقم 2 Ssmir
    يبدو أنك لا تقشع شيئا في السياسة… الدول تبحث عن المصالح لشعوبها… ما عدا حكامكم فإنهم القوا بجزائركم في الهاوية… قديمة عندك هاذي… المغاربة راهم قاريين بزاف عليكم…

  • ali elkharraz
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:11

    بفضل القيادة الحكيمة والرؤيا المتبصرة لإمير المؤمنين والمغاربة الإكفاء الكل في موقعه حقق المغرب انتصارا تاريخيا على خصومه الذين يريدون النيل من الاستقرار إنها بداية السكتة القلبية لبوليزاريو هنيئا لنا بالعتراف الإمريكي التاريخي بمغربية الصحراء

  • انقدوا بطالتنا؟ ؟؟؟؟
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:12

    كيفما كانت الاستثمارات، ،،المهم انقدوا بطالتنا ووفروا لها مناصب الشغل والسكن والتطبيب الخ ،،،،،

  • حمزة
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:17

    السيد مولاي جفيظ العلمي اعطى الكثير للصناعة المغربية و لا يمكننا أن ننسى ما حققه القطاع من انجازات خلال فترة الحجر الصحي

  • ALHAK
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:17

    أعرب اتحاد علماء المسلمين في بلاغ له عن “رفضه وإدانته لهذه الخطوة التي لا

    تجوز شرعا، ولا تتناسب مع مكانة المغرب الذي يرأس لجنة القدس الشريف ، بل

    وتتنافى مع مواقف الشعب المغربي، المساندة دوما للشعب الفلسطيني،”.

  • Massinissa
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:18

    الف مرحبا لابناء عمومتنا في بلدهم الاصلي،
    و من لا يعجبه هدا فيرحل الی التلت الخالي

  • Aigle marocain
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:19

    مرحبا إخواننا و أصدقائنا في المغرب بلدهم الثاني.الشعب المغربي شعب مسالم،وهادىء وبعيد عن الحقد والعنصرية و يتعامل مع جميع الشعوب باحترام ولا يفرق بين الديانات واللغات و جميع الأجناس ،أنه فعلا شعب مشهور بقبول الآخر كيفما كان أصله ودينه ولغته ولونه.أنه شعب مصياف و…….

  • sarah
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:21

    nous sommes devenus les juifs magiques, toujours plus absents en réalité, toujours plus présents dans l'imaginaire qu'on vend à l'étranger, toujours là pour rassurer que le Maroc est un pays formidable, ouvert, et si différent des autres Arabes
    لقد أصبحنا يهودًا سحريين ، وغائبًا في الواقع أكثر من أي وقت مضى ، وأكثر حضوراً من أي وقت مضى في الخيال الذي نبيعه في الخارج ، ودائماً هناك لطمأنة أن المغرب بلد عظيم ومنفتح ومختلف تمامًا عن العرب الآخرين

  • مغربي لآخر قطرة دم
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:21

    اذا كان الفلسطينيون انفسهم يقبلون بحل الدولتين الى حدود عام 1967 فكيف تريد من المغاربة ان يطالبوا بدولة فلسطينية دون الدولة العبرية..
    اذا كان الفلسطينيون ينسقون أمنيا مع اسرائيل فكيف لا ننسق نحن اذا كان في هذا التنسيق مصلحة للبلاد..
    اين توفي المرحوم الصائب عريقات أليس في مستشفى إسرائيلي

  • Observateur
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:23

    للإستثمار في المغرب أو للإقامة فيه, أهلا وسهلا ومرحبا باليهود المغاربة في بلدهم

  • citoyenne du monde
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:24

    Il ne faut pas oublier qu'il y a plus d'un million de juifs marocains en Israël et bien plus en Occident, le Maroc est une terre de Berbères, d'Arabes et de Juifs, d'histoire, on ne peut pas l'ignorer, notre pays doit être ouvert à toutes les cultures et religions sélimiennes, tout le monde sait que beaucoup de juifs Ils ont quitté le Maroc dans les années 60 et ont laissé leurs possessions, et tout le monde connaît la suite, et aujourd'hui le Maroc veut faire son histoire, après tout ce qui a aidé les Algériens à obtenir leur indépendance. Les résultats sont à un million de kilomètres carrés au sud du Sahara oriental marocain occupé par les mêmes Algériens, donc le Maroc n'a pas besoin aujourd'hui des leçons des ennemis. Vive le Maroc Et le roi et les marocains vivaient avec toutes leurs composantes collectives et ethniques

  • backdoor
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:24

    دولة تقتل علماء وأدمغة دولة أخرى. وكأنها عصابة مافيا و بلطجية و gangsters

  • محمد
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:26

    السيد الوزير مولاي حفيظ العلمي من بين الكفاءات الوطنية التي نثق فيها و مرحبا كل المستثمرين كيفما كان جنسهم و دينهم

  • عادل
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:27

    شعارنا الاقتصاد اولا و التقدم والرقي لايهمنا ملة ولا اصل الشريكة المهم الشراكة البناءة

  • سهيل
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:27

    السيد الوزير مولاي حفيظ العلمي كان له فضل كبير في انتعاش الصناعة المغربية

  • لحسن
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:27

    أن تحيط بنا اسرائيل من جميع الجهات أفضل بكثير من أن يكون نظام عسكري فاسد في شرق بلادنا . هذا النظام الذي لم نجني منه إلا الويلات والمشاكل طوال عقود من الزمان . لا يحترم مشاعرنا . طرد الالاف من المغاربة ساهموا في بناء بلادهم . يأوي ويسلح المرتزقة ضدنا ليوقف تقدمنا . لذلك أقول أن المغرب فعل خيرا لما ربط علاقات مع اسرائيل التي ينواجد فيها عدد كبير من اليهود المغاربة الذين يحبون بلدهم وملكهم فيمكن اعتبارهم قيمة مضافة لبلدنا . زيادة على أن ذلك ادى إلى اعتراف أعظم دولة بالسيادة المغربية على أقاليمه الجنوبية . عاش الملك وعاش الشعب المغربي . نهاية الوليساريو مسألة وقت ليس إلا .

  • كمال
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:28

    لا أحد يمكنه أن ينكر بأن السيد وزير الصناعة و وزير الفلاحة هم أكثر الوزراء اشتغالا في حكومة الحالية

  • Hassan tazouka
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:29

    مصلحة المغرب أولا هذا هو منطق العالم تركيا حزب العدالة والتنمية لهم علاقة مع إسرائيل في جميع الميادين ويستفدون من ذالك إذن كل ما هو في مصلحة المغرب نحن معها ومع القضية الفلسطينية

  • أحمد
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:30

    السيد مولاي حفيظ العلمي من كفاءات حزب التجمع الوطني للاحرار و الكفاءات الوطنية التي نفتخرو بها و نحن لنا كامل الثقة في قرارات هذا الوزير

  • kerzazi abdelkader
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:30

    Soyez les bienvenus chers frères juifs marocains dans votre pays maghrib twahachnakoum

  • امير الظلام
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:31

    استثماراتكم في الصحراء كاستثمارتكم في المغرب لازل الشعب يعاني التهميش والفقر وهل عندما تردون استرجاع سبتة ومليلية مع من ستطبعون ياجوج مثلا او المسيح الدجال

  • هشام
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:31

    لا أحد يمكن أن ينكر بأن السيد مولاي حفيظ العلمي اعطى الكثير للصناعة المغربية و لا يمكننا أن ننسى ما حققه قطاع الصناعة من انجازات خلال فترة الحجر الصحي و في ظل جائحة كورونا

  • احمد
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:31

    مصالح المغرب اولى مرحبا بكل من له واقع اجابي في المغرب

  • سمير
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:32

    مصر وقع السلام الأردن وقعت السلام منذ سنوات نتيجة شعب مصر ينهشه الجوع والمرض والأردن ينهشها العطش والجفاف سبحان الله العظيم لكيتعمل مع إسرائيل عمروه ينجح سنرى في المستقبل نتاءج غذا لنظيره قريب

  • نورالدين المعتدل
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:32

    مرحبا بالاستثمارات الإسرائيلية ببلدنا مقابل تخريب الهوية الدينية والأخلاقية للامة، هذه أولى نتائج التطبيع من الكيان الصهيوني والقادم أخطر.وسيعرف المغرب تقدما مذهلا ماديا على حساب الجانب الديني والروحي أنه يا سادة -النظام العالمي الجديد- استعدوا للتغيير ومواكبة العصر المادي.cependant il ya toujours l'extrinseque et l'intrinseque , un dualisme spontané au sein de la matière inerte et vivante ,on peut même imaginer une vie à base de la silice. l'incroyable et s'est déguisé en croyable,à dieu la vie terrestre.

  • كريم
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:32

    مرحبا بالاستتمارات الامريكية وكدالك بالاخوان اليهود المغاربة هدي بلادهم

  • ع السلام
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:34

    قرارات الملك ايجابية جدا وانقذت المغرب عدة مرات..سياسيا واقتصاديا..اما وزراء حكومة العصابة فلاتهمهم سوى مصالحهم الخاصة والعائية ونهب جيوب المواطنين عبر الضرائب ورفع الاسعار

  • عصام
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:34

    هده الاستتمارات المغرب محتاج لهم باس ارفع من الاقتصاد الوطني لي لازم النهوض به لما عناه في ضل هده الجائحة

  • فاطمة
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:36

    هادشي لبغات الوقت المزيد من الاستتمارات مصالح الوطن اولى من كل شي

  • kamal
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:38

    هناك معطيات على المغاربة معرفتنا وهي الأزمة الإقتصادية التي تعيشها البلاد بسبب جائحة كورونا، وليس هناك مكان لأي مشكل قد يزيد في نزيف البلاد وقد يهدد إستقراره وحتى وجوده. فالأعداء لما تحركوا درسوا جيدا هذا التوقيت وحاصروا المغرب بقطع شريان الإقتصاد وجره لحرب استنزاف لا تتطلب منهم سوى مستودعات الدخائر التي تعود لعهد السوفيات وكذلك بعض الصواريخ الكورنيت والعودة لحرب العصابات. أما الدول العربية وحتى الإسلامية فأخدت موقف المتفرج أو المتشفي. لكن المغرب فطن للعبة القدرة وتعامل مع مشكلة الصحراء بالبراغماتية والمصلحة العامة ولا داعي للنفاق والمراوغة. أما عن الأسلحة فهي متوفرة وموجودة في العديد من الأسواق وهناك حتى من الأصدقاء من سيدفع الثمن. لكن المغرب ليس ممن يحلم بغزو بلد آخر في 10 ساعات والذي يريده هو الصراحة وعدم النفاق والطعن وراء الضهر.

  • ولد علي
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:38

    Hey, hello, America, my beloved, the government and people I have loved you,
    We, the Moroccan people, welcome our Israeli friends and brothers and Americans in their second country, the honorable Kingdom of Morocco.
    From Tangiers to Lagouira

  • اشرف
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:39

    نجن كمغاربة نرحب بهده الاستتمارات بلادنا محتاجة المزيد من التنمية ولا عزاء للحاقدين

  • حليم
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:39

    بالتوفيق لكم نعم للمزيد من الاستتمارات

  • السوسي
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:40

    إلى صاحب التعليق : 44 – AMMAR Dégat

    من قال لك أن المغاربة يستحيون من التطبيع مع إسرائيل ؟؟
    المغاربة يستحيون أن يكون لهم جار يتظاهر بالإسلام و لكنه يمكر خططا شيطانية منذ نصف قرن لتمزيق المغرب !!

    أما إسرائيل ففيها مليون يهودي مغربي و لا أحد من حقه أن يمنعهم من زيارة بلدهم المغرب، و المغرب حر في آختياراته الإستراتيجية و العلنية.

    المغرب منشغل بتنمية أقاليمه بإمكانات بسيطة
    و الجزائر منشغل بمعاداة المغر و المكر به في كل أصقاع الأرض و صرفوا كل عائدات الغاز في شراء الذمم و تسليح عصابات البوليزاريو
    و هم لا يعلمون حتى من يُسير الجزائر بسبب غياب رئيس فعلي منذ ثماني سنوات !!

    إن كان لابد من الخجل، فو الله لو كنت جزائريا لآستحييت أن أتجرأ على غيري.
    إذ لا توجد حتى دويلة على الأرض يحكمها أشباح منذ ثماني سنوات !

    و

  • zemmour
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:41

    أعتقد أن كل القرارات المتخذة من قبل جلالة الملك،رزينة وحكيمة وذات بعد تاريخي،جيو استراتيجي،اقتصادي،الهدف منها تقوية الاقتصاد المغربي وضمان التنافسية على مختلف الأصعدة، والعيش الكريم للمواطنين.إذن من هذا المنطلق،فكل المنتقدين والمعارضين،لا شك أنهم يصطفون مع مع عسكر الجزائر وعصابات قطاع الطرق وفنزويلا وكوبا وغيرها من دول محور الجزائر المعاكسة لحق المغرب في استرجاع أراضيه.أما القضية الفلسطينية،فمواقف المغرب يتظل ثابتة اتجاهها،وفتح مكاتب الاتصال مع إسرائيل،ستخدم هذه القضية عكس ما يعتقده أعداء الوطن.فلسطين ستجد من يدافع عنها من داخل إسرائيل،…سؤال للمشككين:ماذا قدم نظام الجزائر لهذه القضية منذ 1967…واااالوووو بااااااح بلا بلا بلا..في الوقت الذي سجل التاريخ مواقف بطولية للمغاربة،ومن يرى العكس،فليعد قراءة تاريخ هذه القضية.

  • Zak
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:42

    غريب أمر المطبلين للتطبيع، "سيستفيد المغرب من قوة اقتصادية ومن مستثمرين"، حتى تكون استافدات مصر والمطبعين من قبل منا، والشعب أصلا مجرد رقم جهدو يخدم ب السميك عندهوم وبساعات طويلة، على أساس هاد الشركات لي كتمص فدم الشباب ديال عمر بن الخطاب ماشي ديالهوم، الحاصول تكريس الهيمنة والانبطاح.
    أنا من المشككين في التعاليق المؤيدة للتطبيع والمناهضة للقضية الفلسطينية، أهلا بالذباب الهسبريسي وبالديسلايك.

  • لمياء
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:42

    خبر جيد بهده الاستتمارات بلادنا ستنمو اقتصاديا موفقين

  • حياة
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:43

    مصلحة البلاد اسمى وهده الاستتمارت ستضيف الكتير

  • kari
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:43

    بهاذه الاستثمارات يتغلغلون وسط البلدان ويسيطرون عليها في المستقبل. إياكم وبيعهم الأراضي.

  • مغربية
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:49

    ماشي مستتمرن اسراءيليين قول السوسة و السرطان الاسراءيلي فين عمركم شفتو اسراءيل تيجي منهم شي خير

  • فاعل خير
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:52

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    انا ضد التطبيع مع يهود لانه فلسطين من ثوابت الامة ثانيا نحن لانحتاج لاعتراف امريكا لان القوة هي التي تجلب الحقوق ثالثا لناخذ العبرة باذريبجان وتركيا التي ساندتها ومذا استفادت مصر و الاردن من التطبيع حتى يستفيد غيرهم اليهود لن ياتي من ورائهم الا الخراب لانهم اصلا لهم اطماع في جميع الدول العربية.وستذكرون مأقول لكم.

  • فارس بلا جواد
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:53

    بدخول إسرائيل على الخط المغرب غادي يولي دولة عظمة تبارك الله ميبقاش لا فقر لا تهميش لا حكرة غادي البلاد تولي حسن من أمريكا نيشان!!!!!

  • المرضي
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:56

    قرار حكيم وجريئ لم يعد للجامعة العربية اي دور خلافات بالجملة بين العرب ولا وجود للجامعة . قد نجد الخير في اسرائيل ولا نجده باستثناء التخادل و النفاق.
    المصالح هي المبدأ . الفلسطينيون متصارعون على السلطة واسرائيل تستهزء بهم . قضية الصحراء قضية صراع اديولوجي تاريخي انتهى منه العالم وتتمسك به الجزائر وتتربص بالمغرب لاضعافه والهيمنة عليه .

  • خريبگي
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:58

    نرجو أن تكون هاذه الاستثمارات في كل أنحاء المغرب وأن تكون فاتحة خير على الشباب العاطل. فالمستثمرين الأمريكيتين والاسرائيليين سيشغلون نسبة كبيرة من الشباب بإذن الله… شكرا جلالة الملك..
    حفظكم الله ورعاكم يا مولاي…

  • مغربية حتى النخاع
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:58

    نتطلع لمستقبل افضل انشاء الله ومزيد من الاستثمارات في بلدنا الحبيب ودائما نحن يدا في يد لمزيد من التألق بقيادة ملكنا الحبيب نصره الله وأيده الذي يفكر ذائما لمصلحة شعبه.

  • Taza haut
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 19:59

    بدون تطبيع ظلت فلسطين محتلة و مع التطبيع ستظل محتلة ليس لان المشكل في المعاملات و الاقتصاد و لكن وعد الله في الاولى و الاخرة جاء مرفوق برجال اشداء و للأسف حتى يومنا هذا نعيش وسط اشباه الرجال و من يرد الدنيا يفتح الله عليه ابوابها فهنيئا لنا بما لذ و طاب و بالعولمة و العلمانية و لكن لنعلم اننا مجرد دمى تحركها الشهوات و سياسة عليا الا من رحم ربي و العالم في طريقه بعد الصلح الى حرب عالمية

  • Amadel
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 20:00

    المغرب لم يستطع إقناع العالم بعدالة قضيته .فكيف له الدفاع عن الفلسطينين. انا شخصيا اعتبر القضية الفلسطينية قضية إنسانية وليست دينية أو قومية على اعتبار أن هناك عرب
    و امازيغ كثيرون لا يؤمنون بااديانة الإسلامية. المغرب له مشاكل عويصة وعليه الاهتمام بالدرجة الأولى بالمغاربة ومعاناتهم اليومية .الفلسطينيون ملزمون بلم شملهم والتفاوض مع إسرائيل للحصول على حقهم..الحياة قاسية ومن نام فيها طويلا فليكن جاهزا لمثل هذه الصدمات لان السماء لا دخل لها في واقعنا مع إلا سف

  • key West
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 20:00

    au commentaire ssmir
    a bon ,,,,tu dois savoir mr que si un president des etats unis signe un decret aucun autre president ne peut le changer, ,sauf des choses comme l immigration, la securiter, la sante ect, ,,,,,est ce que la nouvelle administration de Biden peut fermer l ambassade americaine d,al Qods et ouvrir l autre qui est a tel aviv c est impossible
    100% tu n,es qu,un algerien.

  • تاتيلاي
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 20:01

    إلى غير على جارة السوء للي بلنا ربي بها في شرق المغرب نتحالف حتى مع الشيطان, حيت هو أعلن على نيتو من الأول أته عدو للإنسان , ماشي بحال جارة السوء كوريا الشرقية لي ملها نفاق أوكره. كره لأن المغرب تاريخ ,دولة عندها 12 القرن , ماشي دولة لقيطة ولدتها فرنسا من أب مجهول.

  • حمادي
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 20:02

    ، و لا ابالغ ان قلت من اراد ان يعيش سعيدا فليجاور يهوديا ، انظر الى امريكا و بريطانيا و روسيا و سويسرا و فرنسا غيرها من الدول القوية المرموقة ، ترى ان الماسكين بزمام اقتصاد و سياسة و اعلام البلد هم من اليهود.
    مدينة انفرس البلجيكية التي اقيم فيها تعتبر اكبر مدينة في العالم تحوي الماس و يوجد فيها اكبر بورصة عالمية للماس يسيطر عليها اليهود بذكائهم و عقلهم و فطنتهم ، حسب احدى الصحف البجليكية يتم التعامل و التداول ب 450 مليون دولار يوميا في هذه البورصة ، اربعون بالمئة من الدخل السنوي القومي البجليكي ياتي من هذه البورصة او بالاحرى ياتي من اليهود الذين يقيمون في هذه المدينة، ناهيك عن الميناء الدولي لمدينة انفرس الذي يديره اليهود ايضا و يدر مبالغ طائلة على الدخل القومي البلجيكي أيضا.
    طبعا لن ترى عيون العرب ما ذكرناه من حقائق و سيصدعون رؤوسنا بفلسطين و غزة و القدس و الاطفال و النساء الابرياء، و هم ان كانوا حقا قلوبهم تحترق على فلسطين و اهلها يجب ان يحاسبوا حماس و يصبوا جام غضبهم عليها و على من يساندها و يوزها لافتعال الحروب مع اسرائيل و الاعتداء على المواطنين الاسرائيليين الأبرياء.

  • au commentaire mowwatine
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 20:03

    vous avez mieux que ca au nord ( laachbaa )?

  • Maestro
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 20:03

    ولن ترضى عنك اليهود والنصارى حتى تتبع ملتهم .
    الفاهم يفهم ما أكثر اليهود والمنافقين في بلادنا .وفي بلدان العرب والخليج .
    العالم العربي يحكمه وحكامه كلهم خونة .
    والذي لا يريد ان يكون خائنا يقتل كصدام البطل .
    أين الخليفة الراشد عمر بن الخطاب رضي الله عنه وأرضاه.

  • au commentaire Khalid
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 20:09

    hhhhhh tu reves c est un tres coup dur pour l,algerie et boubbales, ,,,la nouvelle administration ne peut rien faire.

  • marocain
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 20:09

    إلى المعلق AMMAR DEGAT..وتى دخل سوق راسك،شوف نت شنو واقع لك عاد تكلم على سيادك المغاربة..أحسن لك تصمت،إقرأ التاريخ وقارن بين من تنتسب إليه والمغرب،ستجد الإجابة الشافية الكافية،المغرب العربق،مغرب البطولات،مغرب الحضارات،فاتح الأندلس،قاهر الغزاة…..هدشي ما غى تفهموش حيت أصلا ما قاريش أوما عندك حتى كتاب فدارك….لا أفهم كيف يتدخل البعض في شؤون بلد يتخذ قراراته السيادية ولا يتدخل في شؤون أحد..المغرب سيصبح قوة ضاربة قاهرة رائدة إن شاء الله…إوى فهمو هدشي مزبان…حضيونا،…يستحسن أن تنظروا إلى حالكم وتعالجوا مشاكلم المتراكمة….حنا هربنااا عليكم بزاااااف.

  • لحسن
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 20:11

    مرحبا بكل من يريد الاستثمار بالبلاد والف مرحبا بالمغاربة مسلمين او يهود اينما كانو . فلا ننسى انهم كانو بيننا ولا فرق بيننا وبينهم .المغاربة اليهود مثلهم مثل غيرهم من المغاربة . انا اسميهم مغاربة فقط والاعتقاد مسئلة شخصية تهم اي مواطن مغربي او غيره .

  • مواطن مغربي
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 20:12

    لتكن الصحراء اكبر bary centre economique بين شمال المتوسط وجنوب الصحراء وخصوصا الوحدات الإنتاجية والنقل بجميع أنواعه.

  • حطب تدفئة
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 20:15

    هل سيتخلون المغاربة عن شراء المنتوجات التركية وسيقبلون على شراء المنتوحات الاسرائلية. وهل الميزان التجاري ان كان في صالح اسرائيل سينتفض الوزير العلمى ويهدد بالغاء اتفاق التبادل الحر للتجارة بين اسرائيل والمغرب في حالة تفعيله.
    وهل ستكون منتوجات اسرائيل في نفس مستوى المنتوجات التركية.
    وهل سيسافرون المغاربة الى اسرائيل من أجل السياحة عوض تركيا.؟
    وهل اسرائيل ستفرض تأشيرة دخول من أجل العمل والسياحة الى اراضيها على المغاربة الداعمين والمناصرين لها عوض الذهاب الى قطر والسعودية والامارات العربية من اجل العمل؟

  • sarah
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 20:17

    La monarchie marocaine est dans la continuité d'une politique qui instrumentalise sa communauté juive et sa diaspora afin de s'acheter une respectabilité auprès des pays occidentaux
    النظام الملكي المغربي في استمرار لسياسة تستغل مجتمعها اليهودي وشتاتها من أجل شراء الاحترام مع الدول الغربية

  • مغربي
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 20:17

    غريب امر العرب كلهم يغنون على نفس الايقاع التكنولوجيا و الامن السبراني . وكان التكنولوجيا لا تقطر الا من ثنبور صهيون ….اما رئيس حكومة كالاطرش في الزفة كما يقال ..

  • au commentaire Ammar degat
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 20:20

    blablabla ,vous les algeriens pourquoi vous n,allez pas liber la Palestine, ,,vous dites que vous avez une forte armer, ,,,,mon oeil,,,, vous ne pouvez rien faire Israel est trop forte que boubbales.

  • عبدالكريم بوشيخي
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 20:20

    قلت في احدى تعاليقي السابقة ان استاناف العلاقات الدبلماسية بين المغرب و اسرائيل مسالة وقت فقط لان الارضية جيوسياسية و المتغيرات التي حدثت في الشرق الاوسط بعد مسلسل التطبيع الذي قاده دونالد ترامب جعلت بلدنا تحت قيادة جلالة الملك حفظه الله و رعاه يختار الظرفية المناسبة لاعلان قرار التطبيع مع اسرائيل و ضرب 3 عصافير بحجر واحد اولهم و اهمهم و مزلزلهم اعتراف الولايات المتحدة بمغربية الصحراء ثانيا الاستفادة من المزايا الاقتصادية و التكنولوجية التي تلي هذا الزخم المتسارع للاحداث الايجابية و تتيح للمستثمرين الامريكيين و الاسرائليين و غيرهم بالدخول الى المغرب و الاقاليم الجنوبية من ابوابه الواسعة التي تصب كلها في مصلحة شعبنا و بلدنا و وحدتنا الترابية و ايضا مصلحة اشقائنا الفلسطينيين ثالثا الالتزام من جلالة الملك بالدفاع عن القضية الفلسطينية و قضية القدس الشريف حتى يتحقق السلام و الامن بين الدولتين تخطيط محكم و رصين و فعال و ذكي لا يقوم به الا العباقرة و رجال الدولة الاكفاء الذين صنعوا هذه اللعبة الكبرى في صمت و تطبيق محكم فمرحبا و الف مرحبا بالتطبيع مع دولة اسرائيل و برجال اعمالها الاثرياء.

  • نورالدين المعتدل
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 20:58

    باختصار أين هي رؤوس اموال المغاربة البورجوازيين ولا أقول الرأسماليين حتى ننتظر الاستثمارات الإسرائيلية على أرض الأمجاد والعروبة ،أو ان المغاربة البورجوازيين يتقنون فقط تهريب الأموال إلى البنوك الأجنبية وتجميدها هناك ! أليست من المواطنة الحقة أن هذه الأموال تستثمر ببلدنا عوض تجميدها في ابناك سويسرا وفرنسا وانجلترا وامريكا؟ أليس من المواطنة الحقة أن ينكبوا هؤلاء البورجوازيين المغاربة ولا أقول الليبيراليين الرأسماليين على تخفيف معاناة الشباب العاطل وانقاذهم من البطالة بمجرد استثمار أموالهم داخل الوطن ؟ أم هم يكتفون بكنز أموالهم خارج الوطن والحرص على توفرهم على جنسيات أجنبية! لكن هيهات هيهات كوفيد ١٩ جاءت كتاديب وابتلاء وليس كعقاب لعل الإنسان يتوب ويستقيم أقول هذا والعلم لله لان كوفيد ١٩ أن حلت بشخص لا تدع له المجال لمغادرة حتى مكانه وهذا تأديب دنيوي أما العقاب الحقيقي والعياذ بالله فيكون ما بعد ذلك .

  • جواد
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 21:03

    ولاكين مقالش لينا العلمي اليد العاملة واش دروري تكون عندك معرفة عاد تخدم بحال كيما ديما ولا ميريكان شي اخر

  • امينة
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 21:04

    اين الكفاءات الوطنية وأصحاب الشكارة نحن دائما ننتظر التكنولوجيا الحديثة والاستثمارات في مختلف المجالات من الأجانب .

  • البيضاوي،
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 21:04

    مرحبا باخواننا اليهود المغاربة في بلدهم المغرب،،
    بالله عليكم؟ ماذا استفدنا نحن المغاربة من جار عدو وجاهل لا يفقه سوى في الكراهية والحسد، بدد كل ثروة الشعب من اجل خلق كيان وهمي،،؟!!
    على الاقل اسراءيل لم نرى منها اي عداء اتجاه المغرب مثلما هو الحال بالنسبة للنظام الحقود لكبرانات فرنسا،،
    اسراءيل دولة قوية اقتصاديا وتكنولوجيا وعلميا وتتوفر على اذمغة قوية بامكان المغاربة الاستفادة منهم ،،
    لا ننسى كذلك ان اسراءيل يوجد بها مليون مواطن من اصل مغربي،
    مرحبا باخوننا اليهود المغاربة في بلدهم المغرب،

  • sarah
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 21:06

    Précisions: le Maroc n’envisage pas dans l’immédiat d’avoir ambassades ou consulats en Israël et Israël n’aura pas non plus d’ambassade au Maroc . Il est fait allusion à une (re) mise en place de « bureaux de représentation » .
    توضيح: المغرب لا يفكر على الفور في وجود سفارات أو قنصليات في إسرائيل ولن يكون لإسرائيل سفارة في المغرب أيضًا. يشار إلى (إعادة) إنشاء "مكاتب تمثيلية"

  • نورالدين المعتدل
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 21:19

    رحم الله المغفور له الحسن الثاني العبقري والبصير المتبصر وقت حياته عندما قال :أفضل أن يبقى شعبي "قديم" ولا أن يفقد هويته الدينية والأخلاقية، تحت مسمى الحرية والتحرر ومواكبة العصر" الاستثمارات الأجنبية بهذه الوتيرة وفي هذة الفترة بالذات تبقى استثمارات تحمل في طياتها التغيير السلبي لمجتمعنا على الجانب السلوكي والأخلاقي للأفراد اغلبيتهم غير واعين وغير مؤهلين ، الوعي ثم الوعي الإيجابي في عدم المس بالثوابت (feuille de route) ومرحبا بالاستثمارات.

  • Hassan
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 21:46

    لا حول ولا قوة الا بالله، قرءة تعليقات بعض الاخوة المغربة اتفجاة …يعتبرو الجزائر عدوة، و يفتحوا ادرعهم للصهاينة الذين يقتلون الشعب الفلسطيني ليل نهار كم من صورة رأينها لاطفال فلسطنين يسجنون و قتلون. هذا عار علي المغرب. الصحراء لو للمغاربة ستترجع بإذن الله و ليس بإذن أمريكا. هذا اليوم يوم اسود للعرب.

  • فلسطيني
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 22:06

    اسرائيل دولة نفعية و استعلالية لا تتوقع منها ان تقدم لك شيء فانت في عقليتها الا من الاعتبار اي في مرتبة العبيد والحيوان يجب ان تشاهد الاعلام الاسرائيلي ماذا يقول وكيف بحال هذه الاتفاقيات بكل موضوعية انها لن تجلب الا الخراب لاسرائيل وأنها تعتبرها لعبة من طرف نتانياهو التشويش على قضايا الفساد حيت الشعب الاسرائيلي بنفسه بوعي الشعوب العربية بعدم إعطاء نتانياهو هذه الفرصة وذالك خوفا من تاتير العرب على ديمقراطية اسرائيل

  • يونس
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 22:59

    الله يخليه شعب، دغيا قلبتو الفيستا. الأردن و مصر فتحو سفارات قبلنا بسنوات و مادا إستفادوا؟ الدي يتعامل نع الكيان الصهيون كشارب الخمر، تأهده النشوه لبعض الوقت و بعد أن يستفيق يلقا القالب طلع معاه

  • أستاذة مهتمة
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 23:08

    فلتذهب هذه الاستثمارات إلى الجحيم ، كيف ننسى أطفال فلسطين الذين سحقتهم دبابات المستثمرين الجدد في الماضي القريب ورمت بهم في مجاري المياه العادمة

  • ادىيس
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 23:25

    قبح الله سعيكم أصبحنا نخجل من كوننا مغاربة ، لك الله يا فلسطين الحبيبة ستجنون الويل من الصهاينة ، انتظروا

  • بنجلون
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 23:44

    ما هدا النفاق ؟؟ الجواب السياسة هي النفاق و بالتالي الى الهاوية في نهاية الأمر

  • رشيد الشماخي
    السبت 12 دجنبر 2020 - 00:15

    خذوا العبرة ممن طبع مع الصهاينة منذ ثلاثة عقود. كيف هو حال مصر والأردن؟!
    لماذا لم يجرؤا على شرط رفع الحصار عن إخواننا في غزة.
    أكلت يوم أكل الثور الأسود.
    لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم.

  • مواطن
    السبت 12 دجنبر 2020 - 01:12

    سؤال :
    ماذا استفادت مصر والأردن من التطبيع لعشرات السنين؟؟؟
    كيف هو اقتصاد الدولتين؟؟؟
    إلى حدود يوم أمس كنتم تتبجحون ان اقتصاد المغرب هو من أقوى الإقتصادات هههه واليوم تقولون ان الإقتصاد سيتقوى بهذا التطبيع اللئيم.
    كونوا على يقين ان أمة محمد صلى الله عليه وسلم لن تقبل بكيان وسط جسدها.

  • الملاحظ
    السبت 12 دجنبر 2020 - 08:11

    و ماذا سنستفيد من الصهاينة , هل سيسثتمرون باقامة مستوطنات في بلادنا , بماذا سيفيدوننا سيعلموننا كيفية النصب و الاحتيال , و نهب الاراضي . و ارتكاب المجازر , ثم انتم لم تحددوا لحد الان مكان السفارة او مكتب الاتصال , هل سيكون في تل ابيب ام في القدس المحتلة

  • الطمع المغربي
    السبت 12 دجنبر 2020 - 09:29

    اسراءيل سرطان الشرق الأوسط.سينخر المغرب.بلد بنفسه يعيش على المساعدات الأمريكية و صهاينة العالم .لا تفرحو كثيرا يا مغاربة و خاصة العنصريين من إخواننا البربر.

  • #أحلام#
    السبت 12 دجنبر 2020 - 09:39

    صباح الخير
    ‏‎صفقة مربحة للمغرب ولا عزاء للمنافقين….
    إسبانيا تحتل مدينتين مغربيتين وجزر صغيرة…
    لم نرى دعم من الدول والشعوب…
    التي تتباكا على قرار المغرب…
    هل نعتبر نحن أيضا علاقة هذه الدول…
    مع إسبانيا بالتطبيع…
    تحياتي

  • Falcon
    السبت 12 دجنبر 2020 - 09:46

    Israël a trouvé une place au Maroc grâce aux amazighs

  • إدريس قاسمي
    السبت 12 دجنبر 2020 - 12:13

    سوال لمادا الاعتراف مقابل التطبيع ؟ خطة أمريكية إسرائيلية مستقبلية طويلة المدى من المحيط إلى الخليج للاستحواد على ثروات الدول العربية و طمس القضية الفلسطينية.الاستتمارات الإسرائيلية مع المغرب في هده المجالات تطرح أسئلة كثيرة و مريبة .

  • سهيل
    السبت 12 دجنبر 2020 - 12:17

    فجأة دولة مجاورة و مسلمة أصبحة عدوة بعد ماكان العدو الإسرائيلي الأن أصبح صديق… لن ترضى عنك اليهود حتى تتبع ملتهم فنتظروا الخراب…

  • لا للتطبيع
    السبت 12 دجنبر 2020 - 16:20

    قارئ التعليقات يظن أن الجميع مرحب بالتطبيع، لكن الواقع غير ذلك، هذه خيانة للقضية الفلسطينية، هذا القرار لايمثلني وأتبرأ منه.

  • سعيدة
    السبت 12 دجنبر 2020 - 23:17

    ماذا كان يمنع المستثمرين المغاربة الإسرائيليين من الاستثمار في المغرب قبل التطبيع. أنتم واهمون. ستستفيدون من نفس الاستثمارات التي استفادت منها الدول المطبعة قبلكم.

  • عقلاني
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:14

    مرحبا، اللي مع بلادي أنا معه، اللي ضدها، ضدو

  • كفاءات مفربية
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:18

    بالصناعة والمالية والخارجية والفلاحة والتعليم وزراء أكفاء.

  • Ssmir
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:19

    في مقال لجريدة أمريكية على الجزيرة قالو ممكن بايدن يرفض الاعتراف بالصحراء المغربية،،،المرجو الفريق قليلا

  • مواطن من المغرب
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:20

    هذه الأحداث كان معدا لها سابقاً. فهل السيد الوزير الأول كان على علم؟ وأين هي خرجات السيد بن كيران والقضية الفلسطينية

  • ben lebsir ahmed
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:20

    تحية لاحسن وزير ومن الشخصية الوطنية نعم الشعب المغربي مع الانفتاح عبر العالم لنقوي اقتصادنا وقوتنا والكسب القوة الوطنية في التعليم والصحة والابداع والسلاح وكل ماهو مهم للشعب لابد من التغيير الى الامام لانريد ان يبقى الشعب منغلق على نفسه والعاطفة القديمة القومية العربية والخداع القديم الدي كنا نسمعه في صوت العرب نريد جيل متقف ومتعلم وواعي ناجح مبتكر لانريد شعب ينتضر المساعدات نريد ان نتغير لان العالم تغير وسيتغير من لم يتغير معه سيندم على حاله العالم يشتغل بسرعة والعالم العربي يشتغل على الحقد والنفاق والغدر والتسلط نعم نريد مغرب جديد منفتح متعلم

  • mowatin
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:22

    و أين الإستثمارات في الأقاليم الشمالية و المتوسطة؟ الجنوبية عايشين بخير الحمد لله

  • racg
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:22

    ديكشي مدروس و مرتب من زمان و يتفرض على الشعب لي بغا و لي ما بغا يضرب راسو مع الحيط

  • Yusra
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:22

    نعم لنجاح الإقصاد البلاد ♥️

  • مغربي
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:24

    كل الترحيب بالمستثمرين الإسرائيليين والأمريكيين من أجل التعاون الاقتصادي البناء وخلق فرص الشغل ودعم مسيرة البناء والتحديث بقيادة جلالة الملك نصره الله.

  • طارق المغربي
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:24

    يحضرني دوما شعار تازة قبل غزة…اسرائيل دولة قوية صناعيا وروابطها التاريخية بالمغرب أقوى..تركيا بقيادة السلطان اردوغان يقيم علاقات اقتصادية متينة مع اسرائيل ويتشدق بحماية الاسلام والمسلمين في الوقت الذي تستفيد تركيا بشكل كبير من التكنولوجيا الاسرائيلية وخبرتها الصناعية والاقتصادية…في الوقت الذي يفوت المغرب فرصا هائلة للنهوض بالتنمية والتطور مسايرا المد العروبي القومجي…صراحة الملك كان حكيما في هذا القرار وتبقى الكركرات أولى من أي اعتبار…ومرحبا باليهود المغاربة الذين لهم الحق دستوريا في العيش ببلدهم المغرب…

  • مسمار جحا
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:24

    الملك قال في إحدى خطاباته لا وجود لمنزلة بين مواطن صالح و الخائن بالنسبة للقضية الوطنية نفس الشيء بالنسبة للقضية الفلسطينية إما أن تكون مدافع عن قضية الفلسطينية و حل دولة واحدة فلسطين و عاصمتها القدس و إما أن تكون مطبع خائن.. انتهى الكلام

  • mohammed
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:25

    مرحبا بهم في بلدهم الثاني. .

  • منت الداخلة
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:26

    ديرو لينا مرجان و Bim و شي مول كبير ديرو لينا ماكدونالد ومروة ديال بالصح فالداخلة ماشي بحال هاديك اللي فالعيون كتصيفطو ليها غير العيان ديرو لينا فين نخسرو لفلوس راحنا مقهورين

  • حاميدو
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:27

    حنا غير تزرب علينا إسرائيل بشي سفارة في الرباط وبشي قنصلية فاعلة تاركة في لعيون باش نطرطقوا المرارة لشي وحدين وأراك للإستثمارات….

  • بلورة
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:29

    آ زمطلي كوريا الشرقية لقطاء الأتراك و الفرنسيس. خليهم يهضروا. فالنرى "قوتهم و جيشهم و حنا واعرين و هاديك 123….بلا بلا بلا" واش غادي يديرو هههههه. ننتظر بفارغ الصبر ردة فعلهم و ردة فعل شنقريحة و عصابته الإرهابية هههههه. عاش المغرب و عاش المغاربة أينما كانوا. نصيحة متجددة : لا تثقوا في قوم يسمون "مراركة" إنهم أخبث من الخبث نفسه و تاريخهم يتحدث عنهم و لكم في بوظياف خير دليل.

  • Fethi
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:30

    ضربة موجعة لنظام الكابرانات و ربببتها البوليساريو

  • مدوخ
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:30

    شعب بدون مبادئ.. بعد فشل السلطة في إنشاء مشاريع ينتظرون التبرعات من الخارج.. زيرو كرامة

  • خالد المانيا
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:31

    أنا ضد التطبيع مع الكيان الصهيوني
    إن تنصروا الله ينصركم صدق الله العظيم

  • محمد
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:32

    من خلال مجالات الاستثمار التي سوف يسعى الإسرائيليين تنفيدها في المغرب مثل الفلاحة و الصيدلة و الأدوية و الالكترونيات .يتبن أننا سوف نسقط في خطر كبير لأن هاته المجالات تهم صحة المواطنين مثل الفلاحة والصيدلة والأدوية.
    ويهم أيضا حياتهم الخاصة بسبب التكنولوجيا المعلوماتية.نسال الله السلامة

  • Khalid
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:32

    Congratulations , Trump is gone and the incoming administration will most likely reverse it commitments . But, the regime in Morocco sought a normalization with the Jews in Palestine . When the western power enter a region for some economic pretext, It is a new form of colonialism. China, Japan, South Korea do not trust the west for economic cooperation.

  • غزل
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 18:34

    نحن مع اي قرار سيساهم في زيادة اقتصاد البلاد البااد فعلا محتاجة لمستثمرين بالتوفيق

صوت وصورة
الطفولة تتنزه رغم الوباء
السبت 16 يناير 2021 - 22:59 3

الطفولة تتنزه رغم الوباء

صوت وصورة
حملة للتبرع بالدم في طنجة
السبت 16 يناير 2021 - 22:09 1

حملة للتبرع بالدم في طنجة

صوت وصورة
عوامل انخفاض الحرارة بالمغرب
السبت 16 يناير 2021 - 17:11 6

عوامل انخفاض الحرارة بالمغرب

صوت وصورة
جولة ببحيرة الكاسطور في مونتريال
السبت 16 يناير 2021 - 15:55 10

جولة ببحيرة الكاسطور في مونتريال

صوت وصورة
مؤتمر دولي لدعم الصحراء
الجمعة 15 يناير 2021 - 22:35 8

مؤتمر دولي لدعم الصحراء

صوت وصورة
قافلة كوسومار
الجمعة 15 يناير 2021 - 21:34 1

قافلة كوسومار