بوريطة يؤكد وجود تعليمات ملكية بمواكبة الليبيين في مسار تخطي الأزمة

بوريطة يؤكد وجود تعليمات ملكية بمواكبة الليبيين في مسار تخطي الأزمة
صورة: أرشيف
السبت 23 يناير 2021 - 22:00

أكد ناصر بوريطة، وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، اليوم السبت في بوزنيقة، أن المغرب منخرط بشكل دائم، بتعليمات واضحة من الملك محمد السادس، في مواكبة الفرقاء الليبيين والتجاوب معهم، والوقوف إلى جانبهم حتى تنتهي الأزمة الليبية التي طال أمدها.

وشدد بوريطة، في كلمة أمام أعضاء وفدي المجلس الأعلى للدولة في ليبيا ومجلس النواب الليبي، في ختام جولة جديدة من الحوار الليبي، على أن “انخراط المغرب نابع من الروابط المتينة والصادقة والأواصر الإنسانية القائمة بين الشعبين، ومن قناعته وإيمانه العميق بأن استقرار ليبيا القوية بمؤسساتها يصب في مصلحة استقرار شمال إفريقيا وتحقيق الاندماج الاقتصادي في منطقة المغرب العربي”.

وأضاف الوزير ذاته أن “انخراط المغرب في الجهود الرامية إلى إنهاء الأزمة الليبية قائم على 4 محددات أساسية؛ أولها أن المملكة تدعم الليبيين وتواكبهم لكنها لا تحل محلهم في قراراتهم؛ وثانيها أن المملكة تظل متمسكة بالشرعية المؤسساتية في ليبيا وبالمؤسسات الشرعية المتمخضة عن اتفاق الصخيرات”.

أما المحدد الثالث، حسب ناصر بوريطة، فيتمثل في الاشتغال في إطار واضح إلى جانب الأمم المتحدة باعتبارها مساهمة في الحوار الليبي ومسهلة له، فيما يكمن المحدد الرابع في تنسيق المغرب مع كل الفاعلين الإقليميين والدوليين، لكنه لن ينخرط في أي تفاهمات أو يشارك في أي اجتماع حول ليبيا بدون حضور الليبيين.

وأبرز بوريطة أن المغرب، على عكس الأصوات المشككة أو المتشائمة بشأن مستقبل ليبيا، متفائل تفاؤلا عقلانيا عمليا قائما على عدد من العناصر، تتمثل في الثقة في قدرة الليبيين على تجاوز خلافاتهم، والتقدم الملموس الذي أحرزه الحوار السياسي في الأشهر الأخيرة، وتجاوز حالة الفوضى وغياب الحوار، معتبرا أن استمرار اللقاءات بين الفرقاء الليبيين يبعث في حد ذاته على التفاؤل.

وفي هذا الصدد، سجل الوزير أن الاتفاقات التي توصل إليها المجلسان تشكل عنصرا إيجابيا للمسار السياسي، مشيرا إلى أن “المغرب يؤيد حوار الليبيين حول أي موضوع يختارونه”، قبل أن يهنئ وفدي المجلسين على اتفاقهما على الخطوات النهائية المتعلقة بشغل المناصب السيادية، مجددا دعم الملك الخاص لكل الخطوات الرامية إلى إنهاء الأزمة الليبية، واستعداد المغرب على الدوام لاستضافة أي لقاءات بين الفرقاء الليبيين.

يشار إلى أن وفدي المجلسين اتفقا، في ختام جولة جديدة من الحوار الليبي بمدينة بوزنيقة، على تشكيل وتسمية فرق عمل مصغرة تتولى اتخاذ الخطوات الإجرائية بشأن شاغلي المناصب السيادية.

وستقوم فرق العمل، على الخصوص، بتصميم نماذج الترشح، ودعوة المترشحين لتقديم طلبات الترشح مصحوبة بالشروط والمعايير المتفق عليها، والتأكد من مطابقة الترشيحات للمعايير والشروط المقررة، وتلقي نماذج الترشح والسير الذاتية للمترشحين.

المجلس الأعلى للدولة في ليبيا الملك محمد السادس مواكبة الفرقاء الليبيين ناصر بوريطة وزير الشؤون الخارجية

‫تعليقات الزوار

7
  • مهاجر بفرنسا
    السبت 23 يناير 2021 - 22:19

    اللهم أصلح ذات بينهم وأجمع شملهم ووحد كلمتهم وأبعد عنهم الأيادي الخارجية التي لها مصالح في الفرقة اللهم أبعد عنهم أصحاب النوايا المبية والايدلوجيات البراكماتية

  • Ayoub
    السبت 23 يناير 2021 - 22:24

    لكن الجارة الشرقية لاتريد حلا للقضية الليبية حتى يبقى الوضع تحت سيطرتها ومتحكم فيه من طرف جارة السوء ……والاطراف المتصارعة على السلطة تواصل عقد المؤتمرات تلو اخرى مرة في سويسرا واخرى في….البنغلاديش…..وحده الشعب الليبي الصامد يبقى هو الخاسر الاكبر وهو من يدفع الثمن الباهض لاستقرار بلد اصبح مستحيلا تحقيقه…..!!!!؟

  • إسماعيل أسموني
    السبت 23 يناير 2021 - 22:48

    اللَّهُمَّ أَلِّفْ بَيْنَ قُلُوبِهم، وَأَصْلِحْ ذَاتَ بَيْنِهم، وَاهْدِهم سُبُلَ السَّلَامِ، وَنَجِّهم مِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ، وَتُبْ عَلَيْنَا إِنَّكَ أَنْتَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ، وَاجْعَلْنَا شَاكِرِينَ لِنِعْمِكَ مُثْنِينَ بِهَا عَلَيْكَ، قَابِلِينَ لَهَا، وَأَتِمِمْهَا عَلَيْنَا”
    آمين يارب العالمين

  • محمد الوطن
    السبت 23 يناير 2021 - 23:03

    موفقون بإذن الله وستصبح ليبيا نموذجا ان شاء الله نحن معهم ملكا وشعبا قلبا وقالبا لانربد الاان نراهم بالف خير ،ليبيا مسقرة آمنة.

  • مشارك
    الأحد 24 يناير 2021 - 00:17

    حل الاءزمة الليبية يبداء بتكاثف جهود العقلاء في ليبيا وتكوين حلف قوي مضاد للعابثين والصائدين في المياه العكرة وحشرهم في زاوية ضيقة مع تشديد الخناق عليهم اءولا عملا بمقولة الحرب من اءجل صنع السلام ثم بعدها اءي بعدما يعلم الجميع عدم جدوى المس بالوطن وبالشعب الليبي لاءن العواقب ستكون وخيمة وفي مرحلة لاحقة يعمل الجميع بمبداء المناصفة وتقسيم ثروات البلاد على الليبيين بما يحد من نوازع الحسد والاحتقان ( وسخرنا لكم ما في البر والبحر ).

  • jamal
    الأحد 24 يناير 2021 - 00:29

    الليبيون إخوتنا ونحن معهم إلى آخر رمق ونحن نريد ليبيا قوية ومغربا قويا لإحتلال الجزائر وإسبانيا

  • آية
    الأحد 24 يناير 2021 - 10:09

    الى Ayoub
    مكانش أسوء منكم…. انتوما تقتلو الميت و تمشو في جنازتو اليست سيدتك فرنسا هي من حطمت ليبيا و سرقت ثرواتها و سلحت المعارضة و تركت الليبيون يتقاتلون في ما بينهم حتى المعارضين الفرنسيين لسياسة ساركوزي قالو أنهم هم من حطمو ليبيا و تسببو في الهجرة الجماعية و المغرب ساند سيدتها فرنسا في غزو ليبيا و اليوم جايين اتلصقو كلش في الجزائر لي كانت الوحيدة ضد غزو ليبيا لأنها تعرف النتيجة مسبقا الجزائر من حقها الآن تتدخل في قبول أو رفض مقترحات الناتو و أعداء ليبيا و كذالك لها حدود مع ليبيا عكسكم تماما إذا الجارة الشرقية كما تسميها أو الجزائر القارة من حقها أن تتدخل غصبا عنك

صوت وصورة
حجاج .. نقاش في السياسة
الأحد 28 فبراير 2021 - 22:20 90

حجاج .. نقاش في السياسة

صوت وصورة
براءة دنيا بطمة
الأحد 28 فبراير 2021 - 21:55 9

براءة دنيا بطمة

صوت وصورة
سجال حدة مكبرات الصوت بالمساجد
الأحد 28 فبراير 2021 - 19:15 66

سجال حدة مكبرات الصوت بالمساجد

صوت وصورة
رحلة "حرّاكة" مغاربة
الأحد 28 فبراير 2021 - 14:47 30

رحلة "حرّاكة" مغاربة

صوت وصورة
قصة موسيقي مكفوف
الأحد 28 فبراير 2021 - 13:42 3

قصة موسيقي مكفوف

صوت وصورة
بدون عنوان: "الكيف" داء ودواء
الأحد 28 فبراير 2021 - 12:38 9

بدون عنوان: "الكيف" داء ودواء