تازمامارت الحسن الثاني ودموع أحمد منصور

تازمامارت الحسن الثاني ودموع أحمد منصور
الإثنين 20 أبريل 2009 - 13:30

سبق للإعلامي المتألق أحمد منصور أن استضاف في برنامجه المثير شاهد على العصر الوزير والسفير والمستشار السابق لملك المغرب الراحل الحسن الثاني “عبد الهادي بوطالب” في محاولة من قناة الجزيرة للكشف عن معلومات مفصلة عن حياة البذخ والليالي الملاح والظلم التي ميزت عهد الجمر والرصاص، لكن يبدو أن “سي بوطالب” لم يشف غليل منصور الجزيرة بما فيه الكفاية وكان الشاهد مدافعا عن الحسن الثاني منه إلى قول ربع ربع الحقيقة للمشاهدين لهذا ارتأى أحمد منصور البحث عن شاهد عصر من طينة أخرى، شاهد لم يذق حلوى وكافيار القصر بل ذاق حنظل وزقوم تازمامارت، شاهد لم يشرب شامبانيا الملوك بل حميم هاوية حامية فكانت عين أحمد منصور على الضابط السابق وأحد الناجين بأعجوبة من حفر جهنم، أو لنقل الميت العائد ابن قرية غفساي أحمد المرزوقي (الصورة) الذي روى للمشاهدين سيلا من الفظاعات والويلات فأبكى مقدم البرنامج وأبكى معه الكثير من المغاربة و المتتبعين الناطقين بلغة الضاد على عهد من عهود الظلم والطغيان والتشفي والسادية، و جعل الكل يقف مذهولا مصدوما أمام هول المشاهد التي رواها المرزوقي عن معاناة آدميين مغاربة في قبور وحفر تازمامارت الرهيبة …


تازمامارت، قمة العذاب وقطعة حقيقية من جهنم عاشها هذا الشاهد على العصر صحبة رفاق له قرابة عقدين من الزمن أدت بالبعض إلى الموت بعد صراع مرير مع الألم والمرض والشلل والقروح والدمل ولسع الزواحف والبق الذي اتخذ من رؤوس المعتقلين أوكارا،أعوام ليلها كنهارها ألقت بالبعض الآخر في خانة الحمق بينما استطاع الباقي ومنهم الشاهد على العصر عبور وادي جهنم الرهيب والبقاء على قيد الحياة في مشهد أقرب منه إلى المعجزة من أي شيء آخر ليكونوا شهودا على عصر قضوا فيه جزءا من عمرهم في قبور و حفر جحيم تازمامارت…


يا للهول!!! لو كان للجلاد قلبا من حجر الصوان لاكتفى بشهر أو شهرين أو ثلاثة من هذا التازمامارت ليظهر للمغاربة هيبته ومكانته ولنزلت في النهاية على قلبه شآبيب الرحمة والإنسانية لكي يطلق سراح هؤلاء الأبرياء، لكن قرابة عشرين سنة من عذاب السعير يا ناس !!! ما هذا القلب؟؟

أحمد منصور ذرف دموعا حارة عن معاناة هؤلاء المغاربة خاصة على الموت التراجيدي للملازم “محمد الغالو” والذي أطلق عليه رفاقه لقب أيوب تازمامارت تشبها بالنبي أيوب، ذرف دموعا وهو ينصت للمشاهد عن معاناة الغالو مع الشلل و الهزال و القروح و قطع من لحمه الملتصقة على الاسمنت طيلة خمسة عشر سنة قبل أن يسلم الروح لخالقها.


نتمنى من الإعلامي المتألق أحمد منصور أن يستضيف شهودا آخرين على عصور حكام كل بلاد قمعستان من دون استثناء والممتدة من شمال أفريقية حتى بلاد نفطستان ليحكوا لنا عن تازمامارتهم هم أيضا، عن عبدالناصر و كيف قامر بأرواح شعبه و أفقر المصريين والكلاب المدربة على اغتصاب المعتقلين في مصر البكباشي وعن حافظ الأسد و كيف أرهب شعب سوريا ليورث النظام الجمهوري في سابقة خطيرة و يخلفه ابنه بشار و صدام حسين وكيف أذل شعبه و دمر عراق الحضارة وعن جرائم آل سعود وكيف تم اغتيال المعارض ناصر السعيد الذي ألقت عصابة ياسر عرفات القبض عليه بلبنان سنة 1979 لتسلمه للنظام السعودي ليلقى حتفه المجهول ويتلف النظام السعودي جثته ليخفي معالم الجريمة يومها تلقى ياسر عرفات ورجاله مقابل ذلك عمولة معتبرة و عن و عن… وعن… و.. عن …فما أكثر العنعنة في تاريخنا المجيد و ملاحم سلاطيننا الصناديد …


صحيح أن العلاقة ليست بالودية بين النظام الرسمي المغربي و قناة الغاز المسال أي قناة الجزيرة، و أن القائمين على القناة القطرية يريدون الانتقام والتشهير بالمغرب على قيام هذا الأخير بغلق وتشميع مكتب الجزيرة بالرباط وعن مساندة المغرب للبحرين عندما كانت تطالب جارتعا قطر بمنطقة الزبارة و جزر حوار وبعض مصائد الأسماك واللؤلؤ كأراضي ومياه إقليمية بحرينية، وعن تعاطف ملك المغرب الحسن مع أمير قطر السابق الذي أطاح به ابنه حمد بن خليفة آل ثاني ..


و في إطار نفس اللعبة أي لعبة شد الحبل بين مملكة الجزيرة و المملكة المغربية قد لا نستغرب أن يستضيف أحمد منصور في إحدى حلقاته المقبلة امرأة تدعي أنها محظية من محظيات وجواري الحسن الثاني لتروي لنا قصصا أشبه بقصص شهريار في ملحمة ألف ليلة ولية.


[email protected]

‫تعليقات الزوار

23
  • محمد الهادي
    الإثنين 20 أبريل 2009 - 13:48

    Nihiliste لغاية في نفس يعقوب
    لم يعجبك لا ناصر و لا صدام!
    و لم تتحدث عن مفخرة الصهاينة حسني مبارك ولا عن إلتزامه الا محدود بأمن الصهاينة و بقمع من لا يواليهم و من يقف في وجه طموحاتهم

  • محمد
    الإثنين 20 أبريل 2009 - 13:34

    السلام عليكم اشكرقناة الجزيرة واشكر الاستاد احمد منصوربالله على هدا البرنامح شاهد على العصر اتمنى المزيد من الشهود لاشفي غليلي ولنتقرب من التاريخ كما اشكرالاخ احمد المرزوقي عتى هده الشاهدة واشكره عن كيفية النطق جزاكم الله خيرا

  • خالي تاتي
    الإثنين 20 أبريل 2009 - 14:00

    للأسف الشديد يجب أن ينتظر بعض إخواننا ردود أفعال بعض المنافقين كعضو التنظيم العالمي للإخوان المسلمين ليذرف دموع تماسيح على ضحايا حقيقيين لبشاعة مرحلة مر منها المغرب في فترة نتمنى ألا تعود أبدا ، لكنني أتساءل تساؤلا مشروعا عما كان يفعله هذا الوغد لما نكلت طالبان و حماس و إيران و شيع العراق و حزب الشيطان اللبناني بالمعارضين ألا يذرف دمعة في حق كل ضحايا التنظيمات الإسلامية الإرهابية الصفوية و الوهابية ، ألا يذرف دموعا في حق مستضعفي الدول الخليجية التي يعيش فيها بعض مواطنيها حياء أقرب إلى الحيوانات منها إلى حياة بشر حر يعيش مواطنة دولة غنية؟؟؟ أين دموع أحمد منصور و آلاف العراقيين يموتون حاليا و ليس قبل عقود من الزمن ؟؟ أين موقفه من الصفويين و لم لا يقلب صفحات العراق الحالي , صحيح أن المرزوقي عاش تجربة مريرة و أكثر منه ربما أشخاص آخرين قاربوا الإحساس بالرغبة في الموت و فضلوها على عيش في قبور حية؟؟؟لكن لا حق لأحمد منصور في أن يبلغنا بتاريخ كنا نعيه و سبق لمن توفرت لديه الشجاعة للكتابة حوله ,
    برامج أحمد منصور تسوق و تروج لمنوج لا نريده في المغرب و لا يخدم مصالح المغرب ، ببساطة لأنه توجه عنصري مقيت مغلف بدين و مدهب دخيل علينا , قدرنا في المغرب التسامح مع كل الثقافات و كل الديانات و كل الأجناس و كل الأعراق , و بالتالي علينا بمزيد من الدمقرطة و من نشر القيم الإنسانية الراهنة و من الحقوق بكل أجيالها ,

  • منير بالهاض
    الإثنين 20 أبريل 2009 - 13:38

    وجب التصيح بأن مكتب الجزيرة في الرباط لم يغلق و لم يشمع و أن صحفييه و صحفياته المتميزين ما زالوا يغطون الأحذات و الأخبار في المغرب. الذي حصل هو أن الوكالة الوطنية لتقنين الإتصالات لجأت إلى وضع حد للرخصة المؤقتة للبث عبر الأقمار الإصطناعية التي كان يستغلها المكتب في تغطيته المباشرة بالصوت و الصورة و لم ترخص له بإستعمال آليات البث رغم أن الملف مكتمل و أن لا شيء يمنع الترخيص من الناحيتين التقنية و المسطرية. ويعتقد أن هذا جاء ردا على تغطية المكتب لأحذاث سيدي إفني التي أدين على خلفيتها الأستاذ الراشدي مدير المكتب السابق و حكم عليه بالسجن الموقوف التنفيذ و بالغرامة.

  • kimo
    الإثنين 20 أبريل 2009 - 14:02

    ابشع عذاب سمعت عنه طوال قرائتي ;نعم هذا ما يسمى بالموت البطيئ في قبر لا يعلم الا هؤلاء قيمته.انا لله و ان اليه راجعون.

  • مغربي
    الإثنين 20 أبريل 2009 - 13:58

    اظن انه من المنطق ان تعيش مجموعة معدودة على رؤوس الاصابع جحيم تازمامارت ولا شعب باكمله
    لو لاقدر الله ونجح ماكان مخططا له لكان الشعب المغربي كله في جحيم اكثر و افظع من تازمامارت

  • المراكشي
    الإثنين 20 أبريل 2009 - 13:40

    السلام عليكم لاادري دائما لماذا تفكرون في نظرية المؤامرة لياتي الكاتب بدليل واحد على ان الجزيرة نقلت البرنامج للانتقام من المغرب هذه خرافة الكلام الشكر للقناة المجاهدة والخزي للانظمة القهر والاستبداد

  • المغربي الاطلسي الحر
    الإثنين 20 أبريل 2009 - 13:36

    اقول للأخ كاتب المقال لا تنتظر على الإطلاق ان يقوم السيد احمد منصور بإبراز عهود القمع في البلاد العربية على الإطلاق.
    إن السيد منصور وباقي طاقم الجزيرة يتفنون فقط في التشهير بالمغرب.فإدا كان المغاربة هم الدين قاومو الضلم والطغيان ودفعوا الثمن غاليا من اجل تحقيق الحرية فإن قناة الجزيرة لا يهمها المغاربة على الإطلاق لأن الحرية واليموقراطية ليست على الإطلاق قضية عند الجزيرة بل هي حصان طروادة الدي تركبه من اجل النيل من كل الدول التي يجب النيل منها وفي مقدمتها المغرب.
    وهنا اسأل الأخ هل قدمت الجزيرة مند إنشائها إلى اليوم برنامجا واحدا عن مسألة الديموقراطية وحقوق الإنسان في ليبا؟
    لمادا لم تتحدث يوما عن الغياب التام لأي شرط لممارسة ابسط نشاط سياسي في ليبيا ؟حيث لا نقابات ولا احزاب ولا مجتمع مدني ولا هم يحزنون ؟ام ان المتاجرة بمعانة المغاربة ماضيا وحاضرا هي من البديهيات والمسلمات لهده القناة؟
    لمادا لم تكتب القناة حرفا ولم تضهر صورة واحدا ولم تنطق كلمة عن احدات بريان في الجزائر والتي خلفت العشرات من القتلى مند بضعة اشهر؟ وضربتها بسكتة في الموضوع وبالمقابل ضخمت احدات سيدي إفني رغم عدم سقوط اية ضحية وخصصت اكثر من60خبر طيلة عدة اسابيع؟
    في موقع الجزيرة الإلكتروني هده الأيام موضوع عن حرية الإعلام في المغرب وقد بقي في الموقع ولا يزال مند حوالي 10ايام وهو من تاليف هيثم مناع.لمادا لا زال في الموقع كل هده المدة؟لانه كله نقد للمغرب وفتح الباب للجزائريين لكي يسبو المغرب.وبالمقابل نشر الموقع وفي نفس الموقع موضوعا عن الجزائر تحت عنوان :من الثورة إلى الردة فتم حجبه بعد يومين فقط لإيقاف النقد الموجه للنضام الحاكم في الجزائر.
    القدافي رفع اربع دعوات قضائية ضد الصحف المغربية وكلها مستقلة فصمتت قناة الراي والراي الآخر صمت القبور بينما لو ان ملك المغرب مثلا رفع دعوة قضائية ضد اي صحيفة في اي بقعة من على وجه الأرض لجعلت منها هده القناة قضية ما بعدها قضية.
    في إيرا يمنع تاسيس اي حزب إلا الأحزاب دات المرجعية الشيعية والمومنة بنضام الملالي بينما يمنع تاسيس اي حزب يمينيا او يساريا او إسلاميا سنيا كما ايران تعتبر من اكبر بلدان العالم سجنا للصحفيين وإعداما للمعارضين ورغم دلك فإيران هي قبلة من قبلات الجزيرة وهي جنة الله على ارضه عند هد القناة.
    اما محاباة سوريا فحدث ولا حرج فإدا كان هدا الأحمد منصور وهو إسلامي التوجه وقد نبش في ماضي المغرب كثيرا فلمادا لم يقل كلمة عن ماضي الأسد مع معارضيه يساريين ويمينيين وإسلاميين الم يقم حافظ الأسد بدك مدينة حماة دكا دكا؟لقد دك مدينة باكملها .
    والامثلة كثيرة عن خبث وعدم نزاهة هده القناة.
    ثم مادا عن قطر نفسها وهي التي لم تتعلم بعد الف باء الديموقراطية .
    إنني كمغربي ارفض رفضاقاطعا ان يعطيني مشرقي دروسا في الديموقراطية والنضال .لقد كان المشرق في اغلب تاريخه اكثر دموية من المغرب واقل تسامحا من المغرب
    والمغاربة ناضلو واسسو احزاب وصحف ونقابات قبل ولادة إمارة إسمها قطر.

  • القرش
    الإثنين 20 أبريل 2009 - 13:42

    نحن مع الابرياء الدين لم يقترفوا اي دنب حيث كانوا ينفدون الاوامر فقط وفي اعتقادهم انها مناورة بل ان صاحب الجلالة في خطر وزج بهم في سجن تازمامارت لكننا مع اعدام الخونة وتعديبهم .لنطرح السؤال التالي باي دنب قتل الابرياء في انقلاب الصخيرات؟ومنهم سفير بلجيكا.والدكتور ابن عيش.وبوعزة ابو الحمص والجنيرال الغرباوي وحراس ومدنيون وآخرون .والسؤال الثاني مادا فعل الملك حتى تقصف طائرته جوا ومعه مدنيون ابرياء في الطائرة ومادا فعل القصر ليقصف ويدمر من طرف الخونة الدين كان ليس لهم اي مشروع سياسي اللهم استبدال الكراسي وقمع الشعب المغربي فالحمدلله الدي افشل الانقلابين ونجى الملك الحسن الثاني من ضلم الخونة الحاقدين. ونمودج امثالهم هم عسكر الجزائر وما يعانيه الشعب الجزائري من خوف وتخلف .صراحة لقد اشفقت على السيد المرزوقي ارجو له طول العمر وصحة جيدة.

  • حنان
    الإثنين 20 أبريل 2009 - 13:50

    بدأ الموضوع بشكل موضوعي لكنه خرج فجأة كمن لا يريدأن يعترف بتازمامارت كل الناس يعرفون الملاحم التي يخوضها الحكام العرب الأشاوس ضد شعوبهم ولكن الأمر هنا يتعلق بتازمامارت المغرب فلا تشوش على تركيز المشاهدين على الحقائق الفظيعة وحتى إذا كانت الجزيرة تخوض مواجهة مع النظام المغربي فإن الحقائق من شهادة أهل الدار ولا غبار عليها.

  • abourehim
    الإثنين 20 أبريل 2009 - 14:16

    أرى أن كاتب المقال بدأ مقاله بموضوعية ولكن دخل في تفاهات صبيانية. أنا لا أدافع على البرنامج ومبرمجيه , ولكن من باب المعقول كان الموضوع الدي تكلم عنه صاحب المقال حقيقي وبناء ,والإيجابي أنه تكلم عن حقبة مظلمة عاشها وطننا الحبيب ,والبرنامج كان جيدا ومهنيا ,ولا تهمنا الخلفية لأنه بالأساس أنار الجيل الحاضر بكل موضوية عن حقبة من مسلسلات بلادنا… وإن كان لأي منا مواضيع أخرى فلا بأس من إقتراحها على معد البرنامج أو مخرجين آخرين, وأظن أن أسلوب التهكم لن يخدم أي مصلحة …وإننا مع الحق وليس غير الحق..

  • ابو شا مة
    الإثنين 20 أبريل 2009 - 13:32

    ادا كان احمد منصور قد درفت عيناه من اجل حكاية حكاها له المرزوقي عن فضاعة السجون بالمغرب فما اشبه اليوم بالبارحة اين منضمات حقوق الانسان واين الجمعيات واين الدبلوماسية امام قردة المغرب لا شئ

  • المغربي الاطلسي الحر
    الإثنين 20 أبريل 2009 - 14:12

    إن حقيقة ما جرى عرف المغاربة مند سنوات وقامت بنشره الصحف في التسعينات ومن لم يعرف دلك فهدا شانه.ونحن لسنا بانتضار الجزيرة ان تكشق لنا الأوضاع فحتى المرزوقي نشر كتابه مند سنين وبكل حرية وهو شيء منعدم في كل الدول العربية .
    رغم كل ما سبق فيمكن اعتبار المغرب منالرة في ميدان الحريات مقارنة بباقي الدول العربية .اما قناة الجزيرة فمتابعتنا لها لاكثر من عقد تجعلنا نجزم بشكل مطلق انها مغرضة في علاقاتها مع المغرب وهي تمارس التعتيم المطلق على كل جميل في هدا البلد وتبحت عن السوء فن لم تجده في الخاضر تستحضره من الماضي .إنه الخبث في ابشع التجليات.

  • aniss
    الإثنين 20 أبريل 2009 - 14:14

    التعليق الذي كتبتم خير دليل على تخلفكم و تعاطفكم مع المخزن، لو كان الكل يفكر مثلكم فلا خير في هذا الشعب

  • عابر
    الإثنين 20 أبريل 2009 - 13:44

    الحمد لله المغرب الان احسن بكتير من كل الدول العربية من حيت حقوق الانسان من الجزائر الى قطر فكيفما كانت جنسيتك ايها القرد بو شامة روح شوف بلادك و القردة اللدين يحكمونكم قبل ان تنضر الى اسيادك في المغرب
    فكم سمعنا في العالمالعربي من ملوك رغما عن انف شعوبهم

  • محمد الغرناطي
    الإثنين 20 أبريل 2009 - 14:04

    ان كفاءة اغلب صحافيي الجزيرة وجرأتهم لا يختلف عليها اثنان الا اذا معاندان…ومن بين خؤلاء الصحافيين اللامعين يوجد مغاربة وجزائريون وقطريون ومصريون وسودانيون وفلسطينيو ولبنانيون وتونسيون…هم من دول عربية شتى جمعتهم هذه القناة الرائدة…قد نختلف مع هذه القناة في تناولها لاخبار بعض الدول العربية ومن بينها دولة قطر…وما العيب في ذلك اذا كان ميثاق القناة ارتضى ان يكون خطها التحريري متبنيا لهذا الموقف؟ وما على الذي لا يرضيهم ذلك ان يسارعوا الى انشاء قنواتهم ليردوا بها على الجزيرة…ان اما عاشه احمد المرزوقي ورفاقه صعب جدا ولا يحتمل…ومع ذلك فما وقع وقع، ومن حق الجميع ان يعرف الحقيقة، قد يكون المرحوم الحسن الثاني اخطأ، وجل من لايخطئ، وقد يكون تصرف كاي حاكم يدافع عن نظامه، والتاريخ مليئ بامثلة الحكام الذين قاموا، ولا يزالون، باي شيئ في سبيل الحفاظ على مقاعدهم، والدول العربية ليست استثناء في ذلك، وان كانت هي الرائدة فيه حاليا لان الديموقراطية غائبة عنها جميعا مهما ظهرت بعض الرتوش التي لا تغني عن الفعل الديموقراطي الحقيقي شيئا… يعلم الله ماذا كان سيحدث لو نجح الانقلابيون في مهمتهم وانامن الذين يحمدون الله على انهم لم ينجحوا في سعيهم ذاك…وفي كل الاحوال يجب ان يتحلى من يكتب في هذا المنبر باخلاق مشرفة وان يتجنب توجيه الاتهامات واستعمال الفاظ ومصطلحات غير لائقة في تعليقه…هدفنا معرفة الحقيقة، والحقيقة اولا واخيرا…ان المغرب ليس استثناء بين الدول العربية في الاحداث الماساوية التي ذهب ضحيتها معتقلو تازمامارت وغيرهم، كما انه ليس استثناء في ضحايا محاولة انقلاب الصخيرات من المدعويين: مغاربة كانوا ام اجانب، لا يهمنا ما كان يتناوله هؤلاء المدعوون من ماكولات ومشروبات، احلال كانت ام حرام، الله وحده هو الذي سيحاسب الجميع على ما اقترف كل واحد حسب درجة مسؤوليته… ان قضاء زهاء عقدين في تازمامارت ليست بالهينة على الاطلاق، ففيها يتجلى الظلم في اقصى درجاته خاصة وان من بين المسجونين هناك اناس ربما كانوا ابرياء لا علم لهم بما تم التخطيط له ضد ملك البلاد الذي رحل للقاء ربه كما سنرحل نحن بعده يوما ما وسنحاسب جميعا امام الواحد القهار الذي لا يظلم عنده احد…
    ان احمد منصور صحفي مقتدر يقوم بعمل جبار في تعرية الحقيقة، وبكاؤه لا اخاله الا نابعا من احساس سليم، ولا ازكي احدا عند الله، فهو وحده يعلم ما ان كانت دموع احمد منصور منبعثة من شعور عميق بالظلم ام انها دموع تماسيح، وان كنت ارى فيها شخصيادموعاتعبر عن موقف انساني انفعل عندما سمع ما حدث لأحد معتقلي تازمامارت…ساء اتفقنا او اختلفنا مع الجزيرة ومع بعض صحافييها فستبقى قناة عملاقة للحقيقة، وعلى الذين لا يعجبهم خطها التحريري وبرامجهاان يبادروا الى ايجاد منافس لها… هل تستطيع قنواتنا ان تنافس الجزيرة؟ بالله عليكم هل نملك قنوات تلفزية تفرض عليك ان تتابع برامجها؟ قد تكون الاموال التي نضخها في قنواتنا مجتمعة اكثر مما يتوفر للجزيرة بحكم المبالغ التي يتم اقتطاعها شهريا من فاتورات الماء والكهرباء، مع ذلك هل لدينا تلفزة في المستوى؟ الحكم واضح وجلي… على الاطلسي الحر ان يطالب المسؤولين بايجاد قناة تنافس الجزيرة التي لا تعجبه برامجها بدل كيل السب والقذف في حقها وفي حق احمد منصور… ما اسهل نهج اسلوب السب والقذف والهدم…وما اصعب البناء الجاد والحفاظ عليه…للجزيرة سياستها في التعاطي مع اخبار الدول العربية من قطر الى موريتانيا وعلى من لا يعجبه خطها التحريري وبرامجها ان يغير القناة ان لم يستطع انشاء منافس لها… انني اريد ان يبقى منبر هيسبريس منبرا للتعلق الحر الجاد من غير سب او قذف او شتم في حق اي كان مهما اختلفنا معه…

  • hamza
    الإثنين 20 أبريل 2009 - 13:46

    لا يهم من يفضح هده الهمجية التي ارتكبت في بلادنا,,,المهم ان الحقيقة مُرّة و تجب محاسبة المجرمين الدين شاركوا فيها في الدنيا ,,,كفانا دلا,,و لنرى واقعنا المرير عوض الاِختباء وراء درع الوطنية المزيفة,,,الجبناء و المتملقون هم الدين يسارعون بنصرة الضالم و الشجعان الصديقون لا يتبارون عن قول الحق لمؤازرة الضعيف ان كان مضلوماً

  • حسن
    الإثنين 20 أبريل 2009 - 14:06

    يتيع احمد منصور انتقائيه بغيضه في مواضيعه . انا من السعوديه واحمد الله ان الانقلبات العسكريه لم تنجع في السعوديه والا لكانت السعوديه مثل سوريا وليبيا والعراق … نضره بسيطه للبلدان الملكيه في العالم العربي تجدها اكثر حريه واستقرار من الجمهوريات العربيه التي حولها العسكر الى ملكيه شخصيه وتوارث للسلطه

  • مروان المهند
    الإثنين 20 أبريل 2009 - 13:56

    السلام عليكم
    لقد كان صاحب المقال محقا في كثير مما ذهب إليه، إلا أنه ختم مقاله بأسلوب تشكيكي حاول من خلاله التنقيص من قيمة البرنامج والمس بصاحبه، يبدو أنه لم يتابع شهود عصر آخرين مثله مثل الذي اسمه خالي تاتي حين أشارا أن الجزيرة وأحمد منصور لم يصتضفا نقاد الأنظمة الأخرى، وبالذات في ليبيا وسوريا والعراق والجزائر، لقد استضاف البرنامج عمر علي من العراق، وحافظ صالح من سوريا، وأحمد الإبراهامي من الجزائر، وابن بلا من الجزائر، وغيرهم كثير. وهنا أدعو كل من يعتقد ذلك إلى الرجوع إلى الأرشيف وسيرى أن هذه الدول كلها قد استضيف منها شهود، وكونك يا صاحب المقال لم تتابع البرنامج منذ البداية لا يعني أن ذلك لم يحدث.
    إن من يريد أن يدخلنا في نظرية المؤامرة وهو يعتقد أن هذا الأمر ينطلي علينا فهو واهم، إن لدينا عقلا نفكر به وإدراكا نعي به، وهنا لابد أن إشير إلى الذي اعتبر بكاء أحمد منصور بدموع التماسيح بأن كثيرا من المغاربة قد أبكتهم حكاية المرزوقي حيث أن لهم أحاسيس وقلوب، فماذا نفعل لك يا سيدي إذا كان قلبك قد قد من حجر. إن الاعتقاد عندي أن الوطنية لا تتمثل في الذود عن الوطن بالأكاذيب والاتهامات الفارغة وإنما هي سلوك وقيم أخلاقية بعيدة عن المصلحة الضيقة. كلنا وطنيون لكن كل منا له مفهوم خاص ومنظور شخصي، نعم أنا مغربي حر إحب وطني وأتمنى أن يكون أحسن البلدان في العالم.

  • haron
    الإثنين 20 أبريل 2009 - 13:54

    نعم اخ أحمد منصور الكل كان في المغرب في تازمامرت.ماذا يقولون لربهم.إنه تاريخ المغرب الحديث ،إنه حكم الجلادين والساديين الجدد،لم يتغير بعد شيء أحفاد الجلادين هم الذين يحكمونناأبوطالب برادة الفاسي بنسودة الفلالي.بنيس إ لى آخره.لم يشبعوا بعد من نهب خيرات البلد.حينما تسمع من ذلك المشؤوم ابوطالب يقول أن الجنرال أفقير كان سكيرا وعربيدا و قوادا لشاه إ يران،و أن مدير سجن تازمامرت سكيرا وساديا ماذا تنتضر من هؤلاء القوادين،أتنتضر منهم خيرا،لا وألف لا.
    هذه سياسةالفرعونيين الجدد.إنها بالفعل مأسات.ليتفننوا في تنمية الشعوب ومحو الأمية وإنشاء مشاريع إستثمراتية هم يتفنون في قتل شعوبهم وإهانتهم.وهؤلاء القوادين والجنرالات مازالوا علا قيد الحياة يتباهون لما قدموه للمغرب من خدمات جليلة وجميلة في فن التعذيب والتسول.الشعب المغربي يستحق كل الخير والتقدم.الشعب المغربي أجود شعب علا وجه الارض،إنه شعب عضيم ولكن ذله القوادون
    استسمح عن هذا الكلام الغير اللائق

  • chafik IMM
    الإثنين 20 أبريل 2009 - 13:52

    سؤال إلى كاتب المقال نْتا معانا لا معاهم إلى كنتي معانا حنا راه معاهم؟ مقالك يا عبد الحميد متناقض مع نفسه ليست الجزيرة من تقوم بمثل هده التفاهات التي قلتها والدليل على دلك أن كل الأنظمة العربية تعادي هده القناة لأنها تعري سوءاتهم كما أن أحمد منصور وهو مصري لا يتردد في إنتقاد نظامه الحاكم حتى أنه تعرض لضرب والتهديد بسبب مواقفه على قناة الجزيرة حيت فضح النظام بتغطيته للحرب على غزة من معبر رفح لأزيد من أسبوع وإستضاف أطباء ومنظمات إنسانية منعت من الدخول لمساعدة الفلسطنيين ،العيب ليس في الجزيرة العيب فينا نحن ، نحن الدي سمحنا بوجود تزمامارت و بوجود جواري في القصور و بتعاطف الحسن التاني مع أمير قطرالسابق على حساب إبنه وهو شأن عائلي داخلي فرجاءا قليلا من الموضوعية

  • ادريس الحفياني
    الإثنين 20 أبريل 2009 - 14:08

    كان مما صرح به السيد أحمد المرزوقي في شهادته على عصر الدم و الرصاص في المغرب أن هناك شئ واحد كان يخفف من وطأة العذاب النفسي على المعتقلين و هو أنهم كانوا يسمعون أخبارا عن وزراء و مسؤولين يتم نقلهم إلى احدث المصحات العالمية لمعالجتهم من أمراض قاتلة لا يلبثون بعد ذلك أن يلقوا حتفهم بينما كانوا هم في تازمامارت يتعرضون لأقسى ظروف التعذيب و لسنوات طوال و يشاء الله أن يبقوا على قيد الحياة بينما هلك الجلادون لنستنتج أن عاقبة الظلم تمحق صاحبها في الدنيا قبل الآخرة قبل أن يصبح ظلمات يوم القيامة, وقد حرص ديننا الحنيف على تحريم الظلم حتى مع الحيوان فما بالك بالإنسان.

  • sarita
    الإثنين 20 أبريل 2009 - 14:10

    احي الشعب المغربي و المغاربة الحقيقيين. احب قناة الجزيرة كثيرا واقدر مصداقياتها ولكن لا يجب ان تكون الحقائق على المغرب فقط العالم العربي كله نظام ظالم واستبدادي نحن في المغرب والحمد لله نعيش حرية وديمقراطية احسن من جميع دول العالم العربي بدون اسثناء. بكيت كثيرا لما سمعت بتازمامارت وتعاطفت مع المرزوقي واصدقائه ولكن بكيت اكثر عن مصير المغرب لولا الحسن الثاني جمع شتاته ووحده كنا سنضيع ونقهر اكثر لو نجح الانقلاب يجب الا ننسى ما قدمه الحسن الثاني للمغرب صحيح انه كان قاسيا ولكنه نجح في فرض وجود المغرب واحترامه لولا هو لما وقف المغرب على رجليه. الخونة يستحقون ما فعل بهم هو كان يعرف مع من يتعامل. تحية للجميع والجزيرة يجب ان تكشف اوراق دول اخرى اكثر استبدادية وظلم رغم كل ما سمعته فالمغرب سيظل احسن بلد بالعالم

صوت وصورة
الدرك يغرق طريق"مودج"
الأحد 17 يناير 2021 - 12:36

الدرك يغرق طريق"مودج"

صوت وصورة
إيواء أشخاص دون مأوى
الأحد 17 يناير 2021 - 10:30 5

إيواء أشخاص دون مأوى

صوت وصورة
الطفولة تتنزه رغم الوباء
السبت 16 يناير 2021 - 22:59 4

الطفولة تتنزه رغم الوباء

صوت وصورة
حملة للتبرع بالدم في طنجة
السبت 16 يناير 2021 - 22:09 1

حملة للتبرع بالدم في طنجة

صوت وصورة
عوامل انخفاض الحرارة بالمغرب
السبت 16 يناير 2021 - 17:11 8

عوامل انخفاض الحرارة بالمغرب

صوت وصورة
جولة ببحيرة الكاسطور في مونتريال
السبت 16 يناير 2021 - 15:55 11

جولة ببحيرة الكاسطور في مونتريال