خيي: التنظيم مطلوب بالمجال الفني .. والفقيد الصايل فيلسوف سينمائي

خيي: التنظيم مطلوب بالمجال الفني .. والفقيد الصايل فيلسوف سينمائي
صورة: هسبريس
الإثنين 19 أبريل 2021 - 07:30

ما يحتاجه قطاع الإبداع الفني للتطور في المغرب، وفق الممثل البارز محمد خيي، هو تطور الناس، و”ألا نترك المبدعين حقيقة ومن لهم أفكار، ونعطي أسبقية لمن لا علاقة له بالميدان”، وهو ما يتطلب “سياسة واضحة من طرف الدولة حول من يجب أن يشتغل في هذا الميدان، ومن يجب أن يدعَّم ومن يجب ألا يدعَّم”.

جاء هذا خلال مشاركة خيي في برنامج “FBM-المواجهة” الذي تعرضه قناة “ميدي 1 تيفي” ويقدمه الإعلامي بلال مرميد.

وقال الممثل المغربي محمد خيي إن مشهد الأداء التلفزي قد عرف “تطورا في التشخيص في السنوات الأخيرة”، مضيفا: “ليس المهم أن تظهر في الشاشة ويعرفك الناس وتصير مشهورا تُلتَقَط معك الصور، بل المهم ما ستقدمه، وهَمُّ أن نطور الدراما المغربية ونزيد بها إلى الأمام”.

ثم استدرك خيي قائلا: “الحمد لله، هذه الدراما تزيد إلى الأمام، وتوجد وجوه ومشخصون كبار، يراهم الجمهور ونستمتع بأعمالهم، ومع ذلك ما نزال نحتاج اشتغالا أكبر في تجارب الأداء (الكاستينغ)؛ لأننا بلغنا مستوى لا يمكن معه وضع أيٍّ كان أمام الكاميرا والتغاضي عن أدائه، بل يجب أن نعرف المشخص وغير المشخص، ومن يشتغل بحب ومن يشتغل بدونه”.

واعتبر الممثل ذاته أن هناك تطورا كبيرا في مستوى “الدراما المغربية”، وعبر عن أمله أن تتاح له فرصة تشخيص دور شخصية من الشخصيات التاريخية.

واستحضر الممثّلُ محمد خيي الفقيدَ نور الدين الصايل، الناقد السينمائي والمدير السابق للمركز السينمائي المغربي، واصفا إياه بـ”الإنسان الكبير”، الذي “تدين له بالكثير السينما في بلادنا وإفريقيا والعالم العربي ودول أخرى”، قبل أن يضيف: “فقدنا فيلسوف السينما المغربية، ومتى ما جلسنا معه كنا نستفيد منه الشيء الكثير (…) ويجب أن نعترف ببعضنا البعض، ويوجد مغاربة لهم ما يعطون لهذا الوطن والبلاد، ويجب أن تفتح الأبواب لكل من يشتغلون بقلبهم ولهم غيرة على هذا الوطن”.

وحول الجزء الثاني من مسلسل “سلمات أبو البنات” الذي شارك فيه ولقي احتفاء جماهيريا كبيرا، قال خيي إن “المغاربة متعطشون ليروا أنفسهم في أعمال تلفزيونية ودرامية، ويروا عاداتهم وتقاليدهم، وحياتهم كمغاربة”، مضيفا أن “المغاربة يقولون كفى من أن نرى أعمالا دول أخرى، بل يريدون رؤية أنفسهم، ورأوا أنفسهم في هذا العمل الذي لَم يكن عاديا وحصد مشاهدات كبيرة، مغاربيا وعربيا، وهو ما تطلب إخراج أجزاء أخرى منه”.

وعن تجربته مع هذا المسلسل، ذكر خيي أنه “منذ الجزء الأول، وفر الإنتاج كل شيء طلبناه واحتجناه، ووفروا جو الاشتغال، وهو ما لعب دورا في خلق اطمئنان ونفسية مرتاحة، وأحس الجميع بألا مشكل عنده إلا الاشتغال على دوره والتفكير فيه والإبداع فيه”، كما لعب إخراج هشام جباري للمسلسل، وهو صاحب الفكرة، دورا كبيرا في ذلك، نظرا لـ”تمكنه من القصة وكيفية تحرك الشخصيات وتطورها”.

وسجل ضيف “FBM-المواجهة” أنه قد استفاد من جميع التجارب التي شارك فيها، سواء في السينما أو في التلفزيون، مذكّرا بأن “المُشَخّص مثل الرياضي، تضمر عضلاته بعيدا عن التمرين”، قبل أن يعبر عن أمله أن “تتطور كتابة أعمالنا أكثر، وأن يغامر كتاب السيناريو أكثر، لا أن نسير في طريق أعمال سابقة ناجحة”؛ نظرا لوجود “مشاكل كثيرة، وأحداث كثيرة، ومواضيع كثيرة، فنحتاج تخيلا أكثر، بل والحديث أكثر عن أشياء نعيشها”.

ومع توقف السينما في ظروف الجائحة الراهنة، عبر الممثل المغربي عن أمله “أن تكون انطلاقة كبيرة” بعد أن يرفَع الوباء، مضيفا أن ما يهمه، مثل كل المشتغلين في الميدان بحب، هو “تطور السينما في بلادنا، وأن يصل مستوى الفيلم المغربي إلى مستوى أكبر مما هو عليه”، مسجلا في الآن ذاته أنه لَم يشارك منذ مدة في أي عمل سينمائي، إلا مؤخرا “عندما اشتغلت مع مخرج شاب هو مولاي الطيب بوحنانة، وهو من شباب مدينة العيون، وأتمنى أن يكون هذا العمل في المستوى، وطرحُه جميل جدا حول الصحراء”.

وحول استفادته مع مجموعة من الفنانين من الحقوق المجاورة، بالتعويض عن إعادة بث الأعمال التي شارك فيها، قال الممثل محمد خيي: “في هذا نوع من الاعتراف الجميل جدا كيفما كان الحال، اعتراف بأعمالك، وفيه تحفيز للناس على العمل والاجتهاد أكثر وعلى أن تكون أدوارهم أحسن”.

الفنّ السّابع بلال مرميد محمد خيي نور الدين الصايل

‫تعليقات الزوار

6
  • رأي
    الإثنين 19 أبريل 2021 - 10:06

    جل أعمال الفنانين تافهة تفتقر للدراما الاجتماعية و ناقصة من الأعمال الدينية …. ميزانية هذه الأعمال لو وزعت على المستضعفين و المرضى خير من توزيعها على فنانين فاشلين و حامضين

  • خريبگي
    الإثنين 19 أبريل 2021 - 10:26

    تحياتي لسي محمد خيي نجم السينما المغربية بدون منازع…
    رمضان مبارك… اتمنى لك سي محمد الصحة والسلامة وأن يبارك الله في عمرك ومزيد من التألق….

  • سليم مراكش
    الإثنين 19 أبريل 2021 - 10:57

    شكون بحالو على الأقل 100 مليون سنويا كمدخول دون أداء ولو درهم واحد لفائدة خزينة الدولة ، 100 مليون من الريع وأموال الشعب المغلوب عن أمره .

  • moh
    الإثنين 19 أبريل 2021 - 11:21

    السيد خيي اوافقك على رايك وقناعتك فيما يخص كاستينغ عن المشخصين الدين يجب ان يكونوا دووا كفاءة.لكنني كدلك اتمنى ان يفرض على المشخص كاستينغ ااخر اختيار الدين لهم ثقافة وروح في المواضيع التي تفيد الجمهور في هده المرحلة التي نجتازها فاحيلك السيد خيي على الفصل الخاص بالهدف الاسمى من كتاب اعداد الممثل للمخرج استنسلافسكي الدي يحلل فيه ان على الممثل ان يكون له هدف واكثر من هدا ان يكون له هدف اسمى لا في الدور ولكن في حياته الشخصية .الحمد لله لقد اصبح للفنانين عندنا مدخول للاكتفاء الداتي ومادا تنتظرون السيد خيي هل اتتظرون التكرار وتمطيط الاشياء

  • Karim
    الإثنين 19 أبريل 2021 - 11:23

    جميع الأعمال الفنية في رمضان أو غيره كلها اعمال حامضة و تسبب الاكتئاب النفسي و الامراض العضال. كاين فنان واحد (الاستاذ الجم) في الساحة الفنية. الحمدلله أن هناك البديل. فقد صرت اشاهد القنوات التلفزية الأخرى الدولية حيث الفرجة و المتعة وتحسن لدي مردود ثقافي و علمي متنوع. و بدأت أشعر بالراحة النفسية و الطمأنينة. ونصحني الطبيب أن لا اعود إلى مشاهدة القنوات المغربية حتى لا امرض من جديد. أما ما يخص الصايل فهو في نظر هذا الممثل المغربي فيلسوف زمانه لأنه بكل بساطة كان يدبر عليهم و يغضق عليهم بالخيرات. فمن الطبيعي أن يجعله فيلسوف. و الكل يعرف كيف تسري الأمور بالمصطلح المغربي(دهن السير يسير)

  • مراد
    الإثنين 19 أبريل 2021 - 13:09

    بغض النظر عن جودة الاعمال، فالسؤال المطروح هل حقاً ان ممتلين او كما يحب ان يسميهم السي محمد خي مشخصين راضيين عن اعمالهم وخاصتا الرمضانية؟ وان كانو راظين هل هم مقتنعين بانهم حقاً مشخصون ام ممثلين؟ نعم اسالة قد تبدو نوعاً ما فارغة ولكن عندما تشاهد وتحاول اقناع نفسك بانك تشاهد عمل اياكان اكان دراميا او كوميديا، يبدأ التفكير هل حقا هؤلاء الكتاب والمخرجين ينتمون الى الواقع الدرامي المعترف عليه ام انهم يحاولون ملئ شاشات التلفزة المغربة لمجرد اقناعنا اننا لدين فن، لا اعرف هل حقاً لماذا نفس النمطية في التشخيص ولماذا يحاولون اضخاكنا في سيتكوامتهم ولو تطلب منهم ان يصبحو بهلاونيون.

صوت وصورة
مع ربيع الصقلي
الجمعة 7 ماي 2021 - 21:30

مع ربيع الصقلي

صوت وصورة
حزب مايسة: قضية الصحراء المغربية
الجمعة 7 ماي 2021 - 20:00 3

حزب مايسة: قضية الصحراء المغربية

صوت وصورة
سال الطبيب: تجنب العطش والجوع
الجمعة 7 ماي 2021 - 18:30 6

سال الطبيب: تجنب العطش والجوع

صوت وصورة
تعزيز المساواة بين الجنسين
الجمعة 7 ماي 2021 - 15:09 7

تعزيز المساواة بين الجنسين

صوت وصورة
انهيار محلات تجارية بفاس
الجمعة 7 ماي 2021 - 13:34 3

انهيار محلات تجارية بفاس

صوت وصورة
العرجة .. ضحية التوتر  المغربي الجزائري
الجمعة 7 ماي 2021 - 10:42 8

العرجة .. ضحية التوتر المغربي الجزائري