سجين موريتاني يغادر "جحيم غوانتنامو" ويرفض مقاضاة معذبيه

سجين موريتاني يغادر "جحيم غوانتنامو" ويرفض مقاضاة معذبيه
السبت 22 أكتوبر 2016 - 19:00

قال محمدو ولد صلاحي، السجين الموريتاني المفرج عنه مؤخرا من معتقل “غوانتنامو”، إنه لن يلاحق قضائيا من قاموا بتعذيبه في السجن الأمريكي سيء السمعة.

وقال ولد صلاحي، البالغ من العمر 45 عاما، ضمن ندوة صحفية مشتركة مع هيئة دفاعه، في العاصمة الموريتانية نواكشوط، إنه “يسامح كل من ظلمه” .. وأضاف: “لن أرفع دعوى قضائية ضد أي حد، أسامح الجميع”.

من جهة أخرى، أبدى محمدو شكره لكل من ساهم في الإفراج عنه، موجها تحية لفريق دفاعه وللهيئات الحقوقية التي دافعت عنه.

وتسلمت السلطات الموريتانية محمدو ولد صلاحي الاثنين الماضي، بعد الإفراج عنه من قبل السلطات الأمريكية، ووصل نواكشوط في نفس اليوم على متن طائرة عسكرية أمريكية.

وقالت رئيسة فريق دفاع ولد صلاحي، المحامية الأمريكية نانسي هولاندر، إن المذكرات التي أصدرها ولد صلاحي من داخل زنزانته كان لها دور كبير في جعل قضيته محط اهتمام رأي عام دولي، وساهمت في الإفراج عنه.

وأضافلت المحامية الأمريكية، خلال نفس الندوة، إن “ولد صلاحي ما كان يجب، في الأصل، نقله لمعتقل غوانتنامو .. نحن نشعر بالسعادة للإفراج عنه”.

أما المحامي الموريتاني إبراهيم ولد ابتي، عضو هيئة الدفاع نفسها، فقد رأى إن مذكرات ولد صلاحي “فضحت أساليب التعذيب والتحقيق بمعتقل غوانتنامو، وكيف استخدم الأمريكيون بعض المحققين والضباط العرب في تعذيب السجناء”.

واعتبر ولد ابتي، في حديثه أمام الصحافيين، أن هيئة الدفاع ملزمة بقرار ولد صلاحي عدم ملاحقة أي شخص في قضيته.

يشار إلى أن محمدو ولد صلاحي كان قد كتب عام 2015، من داخل زنزانته، مذكرات عن معتقل “غوانتنامو” .. تحدث فيها عن معاناته بالسجن، وقد تمت ترجمتها إلى 25 لغة.

ويعتبر ولد صلاحي من أقدم السجناء في معتقل غوانتانامو، حيث سلمته موريتانيا إلى الولايات المتحدة بعد هجمات 11 شتنبر 2001 الإرهابية .. وفي أكتوبر 2015 أطلقت السلطات الأمريكية سراح موريتاني آخر، يدعى أحمد ولد عبد العزيز، من غوانتانامو.

وتسارعت في الآونة الأخيرة موجات الإفراج عن معتقلين “غوانتنامو”، في محاولة من الرئيس الأمريكي باراك أوباما الوفاء بوعده بإغلاق المنشأة الكائنة بكوبا، وهي التي ضمت نحو 780 سجينا منذ العام 2001، قبل أن يتم إطلاق سراح معظمهم، حيث يتبقى به حالياً أقل من 50 معتقلاً.

وكان أوباما قد تعهد، خلال حملته الانتخابية عام 2008، بإغلاق معتقل غوانتنامو، إلا أنه لم ينجح في تنفيذ وعده بعد، بسبب اعتراضات الجمهوريين رغم اتهامات منظمات حقوقية لأمريكا بارتكاب وقائع تعذيب وتعامل غير إنساني مع السجناء.

وصرح مسؤولون في البيت الأبيض، مؤخرا، أن فصل الصيف من هذا العام سيشهد تكثيفًا لعمليات ترحيل المعتقلين من غوانتنامو، مع اقتراب موعد انتهاء ولاية أوباما.

وأنشأ مركز الاعتقال، الواقع في قاعدة بحرية أمريكية في خليج غوانتنامو في كوبا، في عهد الرئيس الأمريكي جورج بوش الابن، بعد هجمات 11 شتنبر 2001، والحرب على أفغانستان، وأرسل إليه أول المتهمين بالإرهاب في 11 يناير 2002، في إطار الحرب التي أعلنها بوش على الإرهاب.

* وكالة أنباء الأناضول

‫تعليقات الزوار

16
  • رياح الغرب الارهابية
    السبت 22 أكتوبر 2016 - 19:34

    لك الله يا مؤمن و الخالق سياخد لك حقك انت والمسلمين الاخرين المتهمون زورا ,في الدنيا و الاخرة. يمهل ولايهمل والجزاء الرباني لمن تشبت بحبل الله.
    عندما يسكت العالم على الارهابي الحقيقي الفاسد الفاسق الدي له خبرة في ابادة الشعووب و ارهابهم و عدم محاكمته يخول له انه على حق ويحرق اليابس و الاخضر. يمكرون و الله خير الماكرين, الله حكم على الباطل ان يكون زهوقا.

  • الحـــــ عبد الله ـــــــاج
    السبت 22 أكتوبر 2016 - 19:43

    أصيب بمتلازمة ستوكهولم !!
    هكذا بعض الناس عندما يتعرضون إلى الخطف أو القمع والاعتداء الجسدى أو حتى الاغتصاب بدلا من أن يدافعوا عن كرامتهم وحريتهم، فإنهم مع تكرار الاعتداء يتعاطفون مع المعتدى ويذعنون له تماما ويسعون إلى إرضائه يل ويسامحوهم !

  • ageram
    السبت 22 أكتوبر 2016 - 20:09

    سلام على الجميع
    في مثل هذه الحالة يكون الانسان كما لو انه ولد من جديد فمن جهته يفضل الشخص ان يتخلى عن حقه ومحاسبة من ظلموه وان يبتعد عن كل تلك المشاكل المتعلقة بالمحاكم والتعويضات وما الى ذلك وان يعيش حياة جديدة

  • Hassan ch
    السبت 22 أكتوبر 2016 - 20:12

    لما السماح؟ 15 سنة سجن وتعذيب وتسمح؟ غريب أمر المسلمين. لو كنت مكانك لما سمحت لهم في الدنيا ولا في الآخرة، يجب رد الإعتبار في الدنيا أولا، أما في الآخرة فلك الله، ولا تنس بلادك موريتانيا اللتي سلمتك لمعذبيك، يجب رد الإعتبار وإن لم يكن عبارة عن آلاف الدولارات فبالإعتدار على الأقل.

  • لا ستوكهولم و لا برلين...
    السبت 22 أكتوبر 2016 - 20:19

    المؤمن داءما يفوظ امره الى الخالق العدل الحاكم الحقيقي. لنا الله

  • واجههم بقوانينهم
    السبت 22 أكتوبر 2016 - 20:42

    رؤسائهم جنودهم شرطتهم مواطنيهم لايسامحون حتى الابرياء ولا يتساهلون مع احد في امريكا وفي بريطانيا وفي فرنسا .لقد أنشئوا منظمات وجمعيات حقوقية وسياسية وحتى قانونية و مؤسسات مالية لمحاصرة ولمتابعة اي كان على وجه هذا الكوكب حتى ولو كان بريئا ويلفقون التهم و يطالبون بمحاسبة ومتابعة الانظمة التي تعارضهم وحتى التي تتحالف معهم . ما كان عليك أن تتخلى عن حقك لانهم يتشدقون و يتباهون بالقانون والحقوق والحريات والدفاع عن المظلومين والاقليات وحتى الحيوانات .

  • المسلم
    السبت 22 أكتوبر 2016 - 20:49

    كوانتناموا اخطر سجن على وجه ااارض (للمسلمين فقط) لن ترضى عليك اليهود والنصارى حتى تتبع ملتهم.صدق االه العظيم

  • maghribiya man canada
    السبت 22 أكتوبر 2016 - 21:16

    ا نا ما عارفاش ضروف هاد الانسان ولكن حبال القضايا بحال هادي تتكون طويلة وشاقة ومكلفة يمكن بقوة تمارة لي دازت عليه دبا باغي غير يرتاح وما يدخلش لمتاهات يضيع فيها سنوات اخرى من عمره!

  • أحمد الناظوري
    السبت 22 أكتوبر 2016 - 21:31

    لا السي الحاح عبد الله2.أصيب بمتلازمة نواكشوط.إنها اﻷخلاق اﻹسلامية الرفيعة التي تأمر بالعفو عن من ظلمك.ألم تسمع قوله صلى الله عليه وسلم إذهبوا فأنتم الطلقاء.كفى سنوات من العذاب ولا يرغب أن يضيف سنوات أخرى في المحاكم.الرجل يريد أن يرتاح.

  • guanta tamo
    السبت 22 أكتوبر 2016 - 21:51

    Je ne comprend pas pourquoi apres tant d'années dans les geôles de Guantanamo les prisonniers inculpés des démolitions du 11/09. Se tuent de parler , deviennent-ils des collabos? Touchent-ils un pactole d'argent pour oublier le passé? Je comprend pas

  • احمدي ولد ددوه
    السبت 22 أكتوبر 2016 - 22:02

    احمد الله واشكره لأنك كنت في غوانتانامو ترسل مذكراتك من داخل السجن حتى عرفت بقضيتك
    لو كنت مسجونا في احدى سجون الدول العربية – الاسلامية لما سمح لك بإرسال مذكراتك من قلب السجن ولما عرفت قضيتك ولذهبت طي النسيان

  • المتفائل
    الأحد 23 أكتوبر 2016 - 00:02

    الحمد لله على سلامتك يا السي صلاحي، كنت ومازلت من أطيب خلق الله، لن ننسى أيام الدراسة والسكن الجامعي بمدينة دويسبورگ، شاأت الأقدار أن تعيش هذه المحنة، قدر الله ما شاء فعل. لن ننسى شرب الشاي الموريتاني عندما كنا نجتمع جميعا الطلبة المغاربة معكم الموريتانيين، ااااه يا زمن. والله كنا نتذكرك دائما. الله يجعل أيامك كلها فرح ويعوضك ربنا كل ما فات.

  • تقي الله
    الأحد 23 أكتوبر 2016 - 07:33

    على ما اعتقد انه تجنب مقاضاة معذبيه خوفا على معتقلين اخرين تركهم وراءه. و ربما كي يفرج عن الآخرين بسهولة بدون خوف من المقاضاة والله اعلم و الحمد لله على سلامتك

  • مغربية خالصة
    الأحد 23 أكتوبر 2016 - 07:51

    اظن انه متيقن بينه و بين نفسه ان ما قاساه في السجن من عداب و تنكيل و معاناة نفسي و جسدية هو الماء الدي طهره من دنوبه ان كانت له دنوب و مت اثار جرائمه ان كان قد ارتكب جرائم لكي يخرج من تلك المحنة طاهرا نظيفا نقيا من كل الشوائب و يريد ان يعيش حيا ملئها التقوى و البر و ييا في امن الايمان و اليقين بالله لدلك قرر عدم ملاحقة من قاموا يتعديبه قضائيا تى لا يفسد ما اكتسبه من عفو و مغفر من الله و حتى يتابع مسيرة حياته لما تبقى من عمره في راحة بال .

  • عدنان
    الأحد 23 أكتوبر 2016 - 09:09

    سبحان الله كي شبه ل روبيرتو كارلوس ههههه

  • achtoke
    الأحد 23 أكتوبر 2016 - 11:30

    السلام عليكم
    الغريب في الامر ان دولته هي التي سلمته لامريكا.عجيب مواطن يسلمه وطنه لدولة اجنبية ليستجوب و يعذب. دول الكرتون

صوت وصورة
ورشة صناعة آلة القانون
الإثنين 25 يناير 2021 - 19:39

ورشة صناعة آلة القانون

صوت وصورة
انطلاق عملية  توزيع اللقاح
الإثنين 25 يناير 2021 - 17:02 16

انطلاق عملية توزيع اللقاح

صوت وصورة
الإخوة زعيتر يساعدون تبقريت
الإثنين 25 يناير 2021 - 10:31 18

الإخوة زعيتر يساعدون تبقريت

صوت وصورة
تخريب سيارات بالدار البيضاء
الإثنين 25 يناير 2021 - 10:05 34

تخريب سيارات بالدار البيضاء

صوت وصورة
وصول لقاح أسترازينيكا
الإثنين 25 يناير 2021 - 00:52 14

وصول لقاح أسترازينيكا

صوت وصورة
ستينية تقود "تريبورتور" بأزمور
الأحد 24 يناير 2021 - 16:20 15

ستينية تقود "تريبورتور" بأزمور