"شوفوني ندير الخير" .. صور مساعدات إنسانية تثير الاستياء في المغرب

"شوفوني ندير الخير" .. صور مساعدات إنسانية تثير الاستياء في المغرب
صورة: أرشيف
الأحد 24 يناير 2021 - 11:00

جدل متنام حول المساعدات الإنسانية استأثر باهتمام النشطاء في مواقع التواصل الاجتماعي، يتعلق باستخدام الوسائط الرقمية في القوافل الخيرية التي ترمي إلى تقديم يد العون للمعوزين بـ”المناطق النائية”، خاصة في ظل الظروف المناخية الحالية التي تسببت في عزلة الدواوير القروية.

وبعدما استعانت بعض الجمعيات بالهواتف النقالة لتوثيق الإعانات الغذائية المقدمة للسكان القرويين، انقسم نشطاء الشبكات الافتراضية بين مؤيد لتصوير عمليات توزيع المؤن بدعوى أنها تحثّ على “فعل الخير”، ومعارض لنشر صور النساء والأطفال أثناء تسلم المساعدات الإنسانية، في ما يشبه المن (شوفوني كندير الخير”.

ويثير الموضوع سالف الذكر إشكالات كبيرة على مستوى تصوير الأطفال الصغار على وجه التحديد، بالنظر إلى “التشهير” الذي يتعرضون له عبر مواقع التواصل الاجتماعي، خاصة على بعض الصفحات التي تستهزئ من عوزهم المادي أو عدم إجادتهم الحديث بـ”الدارجة”.

وفي هذا الإطار يقول علي شعباني، باحث في علم الاجتماع، إن “تلك البدعة حديثة النشأة تخالف الأعراف والتقاليد السائدة في المجتمع المغربي خلال فترة تاريخية معينة، على أساس أن المجتمع بُني على فكرة ممارسة المساعدة والصدقة وفعل الخير في الكتمان حسبَ الأعراف المستقاة من الثقافة الإسلامية”.

وأضاف شعباني، في تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية، أن “الصدقة والعمل الخيري يجب أن يكونا في الكتمان حتى لا يتم الحرج”، مبرزا أن “دخول كاميرات الهواتف إلى ميدان العمل الإحساني يفاقم الحالة النفسية والاجتماعية والجسدية للناس المعوزين”.

وأوضح المتحدث أن “المساعدات الخيرية يفترض أن تحترم كرامة الإنسان، فذلك المعوز له أبناء وعائلة، لا بد من عدم إظهاره بذلك المظهر الخارجي أمام الملأ”، موردا: “نقول في ثقافتنا اليد العليا خير من اليد السفلى، لأن أي شخص لا يريد أن يضع نفسه في ذلك الموقف”.

واعتبر الباحث الجامعي أن “التصوير في تلك الحالات يدل على هشاشة المجتمع، وفشل مختلف السياسات الاجتماعية الموجهة لهذه الفئات، ما يستدعي إعادة النظر في تدبير مجموعة من الملفات ذات الطابع الاجتماعي، ونشر الوعي أيضا لدى الفقراء والمتسولين إزاء المساعدات”.

التواصل الاجتماعي القوافل الخيرية المساعدات الإنسانية تصوير

‫تعليقات الزوار

82
  • mamounnano
    الأحد 24 يناير 2021 - 11:06

    الجمعيات تسترزق من الخارج والخليج بدعوى مساعدة المحتاجين و لبرهنة فعل الخير و مساعدة الخير و جب عليهم الإستدلاء بجحة عاى أنهم فعلا قدموا المساعدة من خلال تصوير بعض المواقف لإىسالها أو مشاهدتها من طرف الممولين للجمعيات وكما يعرف الجميع يأخدون الغلة و يمدون الجلدة

  • طارق 004
    الأحد 24 يناير 2021 - 11:08

    بالنسبة لهذه المسألة تحتمل وجهين مختلفين
    الأول : أن الإنسان يصور من أجل التباهي والرياء (والله تعالى قال متبطلوش الصدقات و غيرها بالمن ) و الرسول صلى الله عليه وسلم قال ( إنما الأعمال بالنيات )
    الثاني : أن يصور الإنسان الأفعال التي يقوم بها من أجل تشجيع الأخيرين على المبادرة بمثل هذه الأشياء

  • الخير
    الأحد 24 يناير 2021 - 11:08

    الخير يكون في السر أما مانشاهده في بعض القنوات فهو تشويه واشهار اتقوا الله

  • نظرة عن بعد
    الأحد 24 يناير 2021 - 11:10

    وغير ديرو الخير وفرقوا المساعدات انشاء الله تكون حتى من مداخيل المخدرات ، غير ساعدوا الناس ووفروا ليهم الاغطية و الملابس و الاحتياجات الضرورية في ظل هذه الازمة و الحالة الطقس البارد

  • وماذا عن شوفوني ندير الشر
    الأحد 24 يناير 2021 - 11:11

    هو صور على العموم افضل بكثير من صور الشوهات التي صرنا نراها يوميا
    وحتى جلالة الملك يجشع على مثل هذه الأعمال الخيرية من خلال مبادراته السنوية

  • خالد مروان
    الأحد 24 يناير 2021 - 11:12

    السلام عليكم
    – لا تشجعوا أطفالنا على مد ايدهم الصغيرة والبريئة للتسول
    والقبول بلفتات
    بل علموهم ان لنا بلدا غنيا بتروات يحتاج الى رجاله ونسائه لتحريره من الفساد
    علموهم ان يقضوا مضاجع السارقين حتى لا يناموا بتقل اجسادهم على بؤسنا

    لا لتسول

  • وطني
    الأحد 24 يناير 2021 - 11:13

    على هده ابجمعيات فعلت الخير و وثقته و لكل منتقد افعل الخير و وثقه كما شءت تلى الاقل كانت مبادرة اسعدت فءة محتاجة .

  • عبدو المغربي
    الأحد 24 يناير 2021 - 11:13

    دوك الناس خاصهم الطريق والضو والما ومعاونة دجيهم من الشهر للشهر أما هاد الناس لكي يديرو الخير اللهم العمش ولا العمى وكلا واحد وطريقتو في فعل الخير .. كاين لكايبغي الحسنة تكون مستورة وكاين لي باغي يوصل الناس معاناة هاد الناس عسى المحسنين يتعاونو معاهم.. دوك الناس خوتنا وواجب علينا نعاونوهم..

  • أكاديمي مغربي من ألمانيا
    الأحد 24 يناير 2021 - 11:13

    المهم نو تقديم المساعدات. أما نية من يقدم المساعدة (هل هي لأجل التباهي او في سبيل الله…) فبينه وبين خالقه.

  • سعد
    الأحد 24 يناير 2021 - 11:15

    قال الله تعالى: إِنْ تُبْدُوا الصَّدَقَاتِ فَنِعِمَّا هِيَ وَإِنْ تُخْفُوهَا وَتُؤْتُوهَا الْفُقَرَاءَ فَهُوَ خَيْرٌ لَكُمْ وَيُكَفِّرُ عَنْكُمْ مِنْ سَيِّئَاتِكُمْ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرٌ {البقرة: 271} وفي الصحيحين وغيرهما أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: سبعة يظلهم الله في ظله يوم لا ظل إلا ظله.. وذكر منهم: ورجل تصدق بصدقة فأخفاها حتى لا تعلم شماله ما تنفق يمينه.

    ولهذا فلا شك أن الإنفاق سرا والصدقة خفية على الفقراء والمساكين أفضل منها إذا كانت علانية لأن ذلك أقرب إلى الإخلاص وأبعد عن الرياء وأقل إحراجا للفقراء، وقد استثنى أهل العلم من ذلك الزكاة الواجبة فالإعلان بها أفضل لأنها شعيرة وركن من أركان الإسلام وينبغي إظهرها

  • hamid Gouif
    الأحد 24 يناير 2021 - 11:16

    مع الأسف أصبحنا مجتمع متعلم لكن بدون أخلاق نركب على جراح و مآسي الآخرين

  • kala
    الأحد 24 يناير 2021 - 11:17

    الحمد لله الذي يجزي كلا منا على حسب نواياه، والحمدالله الذي جعل الحكم بيده، قال تعالى في محكم كتابه انما الحكم لله،

  • اطلنتكي
    الأحد 24 يناير 2021 - 11:18

    ان اخذ الصور للاشخاص المحتاجين لا يمت للخير بصلة؛ وهل كل من يعطي صدقة للمحتلج يقوم بتوثيق احسانه حتى يتباهى بين الناس ؟ اذن هذا ليس احسانا بل ايثار؛ لهذا قام بعض سكان الجبال نواحي ازبلال برمي كل الالبسة والقاءها ارضا ورفض اخذها بعدما لاحظوا اتجاه كاميرات الهواتف النقالة اليهم لتصويرهم وغادروا الى حال سبيلهم ؛ ويعتبر ما قاموا به احسن درس لقنوه لفءة من الوصوليين الانتهازيين

  • باحث في الكوكايين
    الأحد 24 يناير 2021 - 11:18

    على الاقل واضعف الايمان اولئك يفعلون الخير ويصورون معاناة المستضعفين ويحاولون ايصال اصواتهم .
    أما انتم ماذا تفعلون ؟ماذا تنشرون؟لمن تصفقون وتطبلون؟ ماذا قدمتم للبشرية؟
    تجلسون وراء الحواسيب copier coller وتعتقدون أنكم تفعلون خيرا.
    بالطبع ستسعون من أجل اخراج قوانين تمنع فعل الخير لأن من يفعل الخير لا تريدونه في هذا الوطن .
    الثورة نائمة نعل الله من يسعى الى ايقاضها
    ارحل نائم نعل الله من يسعى الى ايقاضه .
    ….. سير تقرا واعرف شنو كتكتب ولا نجي نعاود ليك القراية بالبنفسجي.

  • simo_jmm
    الأحد 24 يناير 2021 - 11:18

    يمكن للصور ان تكون من باب الرياء. كما يمكن ان تكون حافزا للاخرين للقيام بنفس المبادرة. نحن محتاجين لتقاسم الاشياء الايجابية عوض تقاسم رويتيني اليومي. حتى يعلم الجميع ان العالم لازال فيه خير عظيم ولا ييأس مما يشاهده كل يوم من تفاهات.

  • Moha
    الأحد 24 يناير 2021 - 11:21

    اعرف اناسا يعطون مساعدات فقط مم اجل التقاط الصور و نشرها على الانستغرام. انا متاكد انه لو لم تكن لديهم كاميرات بهواتهفم لما تطوعو لفعل الخير.
    للاسف مجتمع مبني على المن و الرياء و حب الظهور.

  • khalidhicham
    الأحد 24 يناير 2021 - 11:23

    هم على أقل يفعلون الخير ليس مثل من يتكلم فقد وينظر إلى مساوئ الفعل ولا ينظر إلى محاسنه

  • redwandelhou
    الأحد 24 يناير 2021 - 11:23

    هي اصلا العملية ليست سليمة أساسا.وبغص النظر عن الأهداف سواءا سياسية كانت ام لغرض ما .فالتقاط صور لعائلات جد ضعيفة وبائسة في بعض الاحيان عمل غير انساني.وخال من كل جدية. وتبقى المبادرات الغير مهيكلةوالغير منظمة مفتوحة على المجهول .

  • احربيل
    الأحد 24 يناير 2021 - 11:23

    يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تُبْطِلُوا صَدَقَاتِكُمْ بِالْمَنِّ وَالْأَذَى كَالَّذِي يُنْفِقُ مَالَهُ رِئَاءَ النَّاسِ وَلَا يُؤْمِنُ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ فَمَثَلُهُ كَمَثَلِ صَفْوَانٍ عَلَيْهِ تُرَابٌ فَأَصَابَهُ وَابِلٌ فَتَرَكَهُ صَلْدًا لَا يَقْدِرُونَ عَلَى شَيْءٍ مِمَّا كَسَبُوا وَاللَّهُ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الْكَافِرِينَ

  • الأتراك
    الأحد 24 يناير 2021 - 11:24

    ذأب الأتراك على أن تقوم طائرات خاصة بإطلاق وتوزيع المؤونة و الأغطية تحملها مظلات فوق القمم الجبلية التي تغمرها الثلوج حتى تصل إلى من لهم الحاجة الماسة لها، ولم تستثني هذه العملية در الحبوب للطيور و الأغدية للحيوانات و الوحوش. أين نحن من هؤلاء.

  • ااحجاج
    الأحد 24 يناير 2021 - 11:28

    كاين لي ما كيقدم حتى نوع ديال المساعدة لا في السر ولا في العلن.
    فالله سبحانه و تعالى يقول في كتابه العزيز ” الذين ينفقون أموالهم بالليل والنهار ، سرا وعلانية فلهم أجرهم عند ربهم ولا خوف عليهم ولا هم يحزنون”
    ( البقرة 247 ). تبقى قضية النية ديال
    الشخص، هل يقوم بهذا العمل في سبيل الله ولغاية إنسانية محضة، أم
    له مرامي أخرى…( انتخابات ، سمعة ، رياء )
    هذا ما لا يعلم حقيقته إلا الله سبحانه وتعالى والشخص نفسه.

  • مريريكشي
    الأحد 24 يناير 2021 - 11:29

    ليس هناك أي حرج في إبداء الصدقات كما جاء في  قول الله تعالى: ﴿إِن تُبْدُواْ الصَّدَقَاتِ فَنِعِمَّا هِيَ وَإِن تُخْفُوهَا وَتُؤْتُوهَا الْفُقَرَاء فَهُوَ خَيْرٌ لُّكُمْ وَيُكَفِّرُ عَنكُم مِّن سَيِّئَاتِكُمْ وَاللّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرٌ﴾
    وبدل الإنتقادات كان من الأفضل توجيه النصائح لهؤلاء الناس الذين يبذلون الجهد في إعانة إخوانهم المحتاجين، ونرجو فاعلي الخير أن يخفوا وجوه الأطفال ولهم جزيل الشكر

  • مواطن غيور
    الأحد 24 يناير 2021 - 11:30

    كثرو اصحاب هاد العادة السيئة و الغرض هو الشهرة و تلقي الإشادة و الشكر و منهم مشهورون ممن اشتهرو في زمن الرداءة.. تصوير الأطفال المحتاجين و اختيار الطفلات الجميلات كل هذا يدل على نفسية مريضة لدى هؤلاء “المؤثرين” الاسنتغراميين ديال الله يحسن العوان

  • Ingénieur EMI
    الأحد 24 يناير 2021 - 11:31

    صراحة ثقافة شفوني سرطان خطير بدون عاطفة إنسانية ينخر أيضا بلا هوادة حتى الأعمال الخيرية كما قيل “المساعدات الخيرية يفترض أن تحترم كرامة الإنسان، فذلك المعوز له أبناء وعائلة، لا بد من عدم إظهاره بذلك المظهر الخارجي أمام الملأ”. يقال في ثقافتنا اليد العليا خير من اليد السفلى، لأن أي شخص لا يريد أن يضع نفسه في ذلك الموقف”.

  • سالم
    الأحد 24 يناير 2021 - 11:33

    في غياب الدولة….

    عندكما تغيب الدولة في الاستثمارات. ….
    وتجد عمالات انها اصبحت مناطق خارج اهتمام الدولة…فمابالك بالمغرب العميق.. دالك الدي نقرا عن احواله فقط في الكتب..مناطق تشتكي التهميش الممنهج..الاقصاء…يتكالب عليه دئاب المسؤولين، بساديتهم أحيانا لانهم ليسو ابناء المنطقة، هم فقط زوار هناك لفترة انتقالية…

    مناطق المغرب لا تسمع عنها الا في الإعلام الكتروني…

  • مهاجر
    الأحد 24 يناير 2021 - 11:33

    بركة من الانتقادات الخاوية غير تصورو المهم تفكرو تلك الطبقة المنسية الله يحسن العون

  • fadili abdelali
    الأحد 24 يناير 2021 - 11:36

    ان كان فعلا عمل خير فيجب الا يعلم به الا الخالق فبمجرد علم المخلوق به فيصبح العمل قصد الشهرة

  • موغرابي
    الأحد 24 يناير 2021 - 11:36

    المشكل اللي عندنا فالمغرب هو أننا كنبغيو نديرو الخير و لكن فنفس الوقت كنبغيو نبانو و لا كيفما كنقولو كنمنو بيه و هذا حرام و مذكور في القرآن الكريم يعني غير بالقول أما باش تصور فهادي الطامة الكبرى و لكن العيب ماشي فهاد الناس العيب فاللي خلا الناس المحتاجة تكون محتاجة لأن ليس هناك عدل فتوزيع الثروة.

  • افقير
    الأحد 24 يناير 2021 - 11:43

    قال تعالى وانفقوا ممارزقناكم سرا وعلانية العلانية هي من اجل ان يتخدوهم الناس قدوة فيسارعوا لفعل الخير اعتقد ان المسالة عادية ولا تحتاج الى تاويل

  • مصطفى
    الأحد 24 يناير 2021 - 11:44

    كلكم منافقين لا هؤلاء ولا أولائك ، حين توزع تلك المعونات باسم جلالة الملك ،فهذه ليست فيها استهزاء للمساكين ولا لأي أحد لأنها أتت من قبل ولي الأمر ،هو حلال عليه كسب الشعبية. وزيادة على ذالك معونات جلالته تنشر في جميع القنوات التلفزيونية.

  • امين
    الأحد 24 يناير 2021 - 11:44

    سياسة عوجاء و كل سنة نفس الاسطوانة و نفس الصور ….
    هؤلاء الناس هم بحاجة الى الاهتمام طيلة السنة… هم في حاجة الى الطريق، الضوء الماء، الدراسة، التطبيب، و … و….
    هذه حملات انتخابية لا شيئ.
    اطلب منكم تعلموهم كيف يصطادون السمك عوض اعطائهم كل مرة سمكة من ورائها اشياء لا يعلمها الا الله و الراسخون في السياسة الخامجة. لقد عقنا بكم و الله لكم بالمرصاد ان شاء الله.

  • دير الخير نشوفوك
    الأحد 24 يناير 2021 - 11:47

    رب قائل..وكاتب ..وناشر..وصاحب رأي هنا، رفع فقير يديه إليه ثم ما أعطاه…الصدقة جائزة إما في العلن أو السر والصدور لا يعلم ما تخفيه إلا الله ..وأما الصور فلا علم لنا ما إذا كانوا أخذوا الموافقة أم لا..وأيضا، إن كانت جمعية غير ربحية فتلك الصور تشجع الشباب على البدل والعطاء..

  • المهدي
    الأحد 24 يناير 2021 - 11:47

    نقول للشعباني أنت وأمثالك والحكومة الفاشلة لا تفعلون الخير ولا تحبون من يفعلوه،مع الأسف، دولة الفسفاط وبحران ونصف الشعب يعاني من الجوع

  • tanger
    الأحد 24 يناير 2021 - 11:48

    حنا لمغاربا كيما دارو معانا واحلا .صورو المساعدات لا هاذو غير بغاو ابانو مصوروش لا هاذو غير كيكذبو مفرقوشي المساعدات علا مصوروش داكشي لفرقو…اسدي غير غير جيبونا المساعدات الله اجازيكوم صورو ولا ديرو بنا فيلم غير متخلوناش نموتو بالبرد والجوع

  • نور الهدى
    الأحد 24 يناير 2021 - 11:52

    أعتقد أنه يجب تجريم هكذا فعل.
    من يريد فعل الخير إبتغاء رضى الله سبحانه وتعالى فأهلا و سهلا دون المس بكرامة المعوزين و من يريد المن إبتغاء المرة و التشهير فلا و ألف لا لجعل معانات الفقراء مادة دسمة .

  • الطنز البنفسجي
    الأحد 24 يناير 2021 - 11:52

    الاخلاص مقابل الرياء.
    ولكن كاينين شي حالات الجمعيات باش تاخد الموارد من المحسنين او العمالة خاصها توثق الأنشطة ديالها بصور وتقارير.. غير خاص هاد الصور والتقارير خاص يشوفوهم غير المسؤولين ماشي المغرب كامل.

  • مغرب الحضلرة
    الأحد 24 يناير 2021 - 11:55

    ولماذا كل هذا اللوم، فخير قدوة لهم ،
    هي قفة رمضان والحقيبة المدرسية

  • رشيد
    الأحد 24 يناير 2021 - 11:56

    قيل المثل الشعبي: “اذا بلاك الله بسعاية اقصد ديور لكبار”
    مؤخرا, في بداية الوباء يصعب العثور على قفازات، احد: اعطاني قفازة قلت له: إذا كان ممكن أعطيني أخرى؛ لأنها تتقطع بسرعة زائد تستعمل فقط لبعض الوقت؟! عندما اجتمع بالناس قال: “اعطينا القفازات للجميع ويوجد من حملها لعائلاتهم” لحسن اللحظ لم يسمي رغم اني سبق أن هديت له شيء مرتفع في الثمن.
    بعض العقليات الله اللهم أبعد عبادك الصالحين منها!
    الغز اعلاه.

  • آه بصح عندك الحق
    الأحد 24 يناير 2021 - 12:00

    إلى صاحب التعليق رقم 20 هل زرت تركيا أم أنك تتكلم من خلال ما تصفحته لن ننكر أن تركيا حققت تطورا غير مسبوق في العالم و أتمنا لو أن مسؤولينا إتبعوا نفس خطاهم حتى نصل إلى ما وصلوا له من مراتب متقدمة شعبا و حكومة لكن هناك وجه مظلم

  • مغربي مغترب
    الأحد 24 يناير 2021 - 12:02

    اسيدي غير ساعدوني وصوروني في جميع الصحف العالمية .باراكا من تشجيع على الكراهية والعزوف عن فعل الخير

  • chtini abderrahman
    الأحد 24 يناير 2021 - 12:04

    article sans intérêt le seule intérêt, est la personne qui est dans le besoin est content, j’estime c’est le cas. Après qu’on vient critiquer les donateurs…ils prennent des photos vidéos …blablabla.. les personnes dans le besoin ils n’ont rien à foudres, c’est au contraire on prenant des photos et les publier dans les réseaux sociaux ça fait partie de التشهير la publicité chose autorisée dans la religion et peut insisté aussi dautre gents a faire des bonnes actions on tout cas c’est gents ils ont besoin de manger pas lire des articles bêtes, désolé votre article لايسمن ولا بيغني من جوع comme on dis hadrate lo3yalistes. j’encourage tout les marocains a continué de données a faire lkhayre et ne pas faire attention a ce genre de critiques décourageant. grand merci à فاعلي الخير بارك الله فيكم والله يجعلها في ميزان حسناتكم

  • فريد
    الأحد 24 يناير 2021 - 12:07

    بعيدا عن قال الله قال الرسول، على الدولة أو المشرع إخراج أو ترسيم قانون الprivacy المعمول به دوليا.

  • مشكور
    الأحد 24 يناير 2021 - 12:09

    لو كانت السلطة المحلية في المقدمة لكان الإشهار بها في القنوات المخزنية

  • من طنجة
    الأحد 24 يناير 2021 - 12:14

    هؤلاء الناس يجب أن نعطيهم فرص للانتاج والتنمية حتى يكسبوا قوتهم بأنفسهم ولا يعيشوا على فتات الصدقات التي يتبرج بها أصحاب الجمعيات الانتهازية و سماسرة الانتخابات. يجب أن يجمعوا في قرى نمودجية متوفرة على ظروف العيش الكريم وينزلوا من قمم الجبال التي لا جدوى منها. إذاك يمكن أن تقدم لهم جميع المرافق ولا يبقوا مبعثرين بمنازل متفرقة على مئات الكيلومترات إذن كيف يمكن إذاك إنزال برامج التنمية هل بجعل أمام كل خمس منازل مدرسة ومستوصف وووو…. في أوربا البادية هي عبارة عن قرى متكاملة ومدن صغيرة متوفرة على كل شيء وما على الفلاح إلا أن يتنقل إلى مزرعته في الصباح ويعود إلى منزله في المساء.

  • rachida
    الأحد 24 يناير 2021 - 12:19

    السلام عليكم.إلى المعلقين اللذين يوافقون تصوير المساعدات بحجة أن يعلم الآخرين بأن هناك محتاجين فهذا عذر اقبح من زلة لأن المغاربة يعرفون جيدا اين يوجد الفقراء ومن يريد أن يتصدق فعلا سيتصدق دون أن ينتظر رؤية هذه الفيديوهات ومن لا يريد أن يتصدق فحتى لو رأى مئات الفيديوهات فلن يتصدق.انا عن نفسي أرملة ولدي يتامى وفي امس الحاجة إلى المساعدة ولكن إن اشترط علي أحدهم أن يعطيني الصدقة مقابل تصويري وتصوير اولادي ورمي فيديوهاتنا في مواقع التواصل الاجتماعي ليراها كل من على الارض فثما سارفض تلك الصدقة وانتظر حتى يفرحها علي الله من عندوا لأن كرامتي وكرامة اولادي فوق كل اعتبار لأن هذا الشيء يسمى تشويه الفقير وليس الصدقة.لم يكفيهم عوز الفقراء بل يجب كذلك تشويههم في مواقع التواصل بتلك الفيديوهات.بالنقص من صدقة بحال هادي لي غاتشوهني وتشوه ولادي وخصوصا المجتمع لا يرحم.اول شيء سيقوم به إن تخالفت معه في شيء هو الاستهزاء بك ويعايرك بفقرك أم أنكم لا تعرفون مجتمعنا.ينتظر لك فقط ابسط زلة باش إعايرك بخاغ

  • عينك ميزانك
    الأحد 24 يناير 2021 - 12:22

    والله ما كدبتو كين شي نمديج ميعطيو غير بالفضيحة بحال واحد السيدة خدام معها عزيز عليها تبان كريمة وهي فداخلها لئيمة دارت لباس بعد الفقر و حياتها كلها كدوب و نفاق الله يسترنا و يستركم من بحال هاد المكروبات.

  • شمالي
    الأحد 24 يناير 2021 - 12:25

    و عباد الله غير ديروا الخير و خا نشوفوكوم.. !! راه هبلتونا فهاد البلاد متعملوا خير ما تخليوا الناس ديرو.. ؟؟ خوتنا قتلوم البرد و الفقر و حنا مضربين غير على الهضرة خاوية.

  • noureddine.elaalaou
    الأحد 24 يناير 2021 - 12:29

    السلام عليكم. كثير من الناس عديمي الأخلاق يستغلون بؤس الفقراء. للاتجار بهم في اوروبا والخليج عبر الشبكة العنكبوتية. حيث يتم جمع اموال هاءلة. لحساباتهم الخاصة. فيما تعطى الملابس القديمة للفقراء بعد تفتيشها. وعزلها لصنع مايسمى بالبال فالمغرب لبيعه. اما الفقراء فما يصلهم من المساعدات المؤهلة لهم إلا البقايا وشكرا ويجب على الدولة ان تعمل رقابة على الجمعيات. وما يسمون ( فاعلي خير ) وشكرا

  • obhkhdyjt
    الأحد 24 يناير 2021 - 12:31

    السلام.عليكم..ورحمة..الله..تعالى.وبركاته…..تعاليق. المتدخلبن…في.كتمان.الخير….مفيدة…..لانه..لا.خير.في.قوم..لايتناصحون…..هكذا..ارى.انا.التعليق…على.جميع.المواضيع….ولكن..مع.التحفظ..وكما..تشير. الصحيفة..المحترمة..من..الاساءة. في..القول…… واظافتي.. لفعل..الخير..جزاهم. الله..خيرا…..فتقديم..الاحيان..لاي.احد. يجب..ان..يتم.في.السر…لحفظ..كبرياءه….اذن..فلنتعلم…..جميعا.من..كل.ماهو.مفيد..اثناء.اي.مبادرة…خير..لكي..يكون.العمل..مخلصا..لله..عز.وجل…وشكرا..للجميع

  • معنديش
    الأحد 24 يناير 2021 - 12:34

    المشكل ماشي ف الصاور. المشكل ف الدولة لي مسعدتناش .ولو ف الضروريات. الطريق السبيطار المدرسة .فقط لا نطلب الكثير .وهدا حق لنا. اما المشكل ديال الصور اجابي لنا. لولا الصور لن يصل لنا اي شي .هدا هو المشكل …. شكرا لكل من صور وساعد محتاجا.

  • ملاحظة
    الأحد 24 يناير 2021 - 12:35

    يا سيدي غير دير الخير ودير بندير . الله يكثر أمثالهم حتى ان كانوا يفعلون ذلك حبا في الظهور. الله يجعلنا نجبروا مئات الالاف من امثال هذه الصور في بلادنا كل اسبوع. احسن من والو.
    الانفاق مطلوب ومقبول سواء اكان سرا او علانية.

  • مواطن
    الأحد 24 يناير 2021 - 12:41

    هذا ما قد أسميه المتاجرة في هموم الناس، يا أخي العمل المقبول والتصدق الأمثل يشترط فيه الستر، أما التصوير والتصريحات أمام الكاميرا وتصوير الناس فهو غير مقبول أخلاقيا، لأنك تصور أناسا ليسوا في موقف قوة للاعتراض على تصويرهم. علما أن ذلك سيضعهم في موقف محرج أمام معارفهم واقربائهم…

  • adil
    الأحد 24 يناير 2021 - 12:58

    باركة من الهدرة الخاوية والانتقادات الجافة الاهم فهادشي هو الناس المحتاجين والاطفال وصلاتهم المساعدات وانتافعو بها اسيدي غوصل لدوك الناس ادير الخير اصور كيبغيتي فين كاين المشكل

  • مواطن
    الأحد 24 يناير 2021 - 13:09

    يجب حل مثل هاذ الجمعيات واحداث صندوق لكل التبرعات تتكلف الدولة بجمعها من المحسنين وتحت أيادي أمينة وتخصص عائداتها للمحتاجين ولكن توزع عن طريق الدولة وليس الجمعيات المسترزقة وأصحاب الانتخابات قربت أرى نبان…

  • البوهالي
    الأحد 24 يناير 2021 - 13:18

    المعلقة رشيدة محقة فيما قالته.هكذا تصوير سيترك المجتمع اللذي يشمت في كل شيء يستهزأ من عوزهم واول حاجة غايعايروك بها هي الفقر ديالك وتصاورك لي تنشروا.شوفو غير الأطفال المزدادين خارج اطار زواج والديهم كايعايرهم المجتمع بأنهم أولاد الزنا أو أولاد الحرام بالرغم أن لا ذنب لهم فيما اقترفاه والديهم بانجابهم دون زواج.يتركون المذنب الحقيقي ويسبون الضحية.هكذا ما سيفعلونه كذلك مع الفقير.ما أن يتشاجر معه أحدهم حتى يفكره بالمساعدات التي تلقاها ولولا تلك المساعدات لمات من الجوع

  • said
    الأحد 24 يناير 2021 - 13:18

    لا حول ولا قوة الا بالله, هذه الصورة صادمة للمشاعر الإنسانية و العقل البشري, الأطفال المساكين محرومين من أدنى حق من حقوق الإنسان, بينما أموالهم و نصيبهم من ثروات بلدهم يسرق و ينهب كل يوم.

  • فريد طه من بلجيكا
    الأحد 24 يناير 2021 - 13:22

    لا اظن ان تلقيح استرازنيكا المصنع في الهند البلد المتخلف مثل تلقيح استرازينكا الذي يتلقح به البريطانيون و الدول الاوروبية المتقدمة لان تلقيح البريطانيين مصنع في بريطانيا و ليس في الهند المتخلفة لا يمكنوا ان يضع المسؤولين البريطانيين ارواح مواطنيهم في ايدي بلد متخلف مثل الهند و البنغلادش و هلما جرا المسؤولون البراطنيون يخدمون مصلحة مواطنيهم لا مصلحتهم مثل مسؤولينا الكذابين شافوكم بغيتوا تلقيح استرازينيكا جابوا ليكم تلقيح استرازينيكا هندي متخلف مثل التلقيح الصيني مغرفة وحدة حذار حذا غادي يكون الطايح اكثر من نايض و لكن غادين يغطيوا بالكذوب ردوا البال كلكم لكل من يلقحونه مسكين مفروض جبري على كل خدام.

  • خالد
    الأحد 24 يناير 2021 - 13:28

    كأبن الجبل و منطقة النائية..سكان المناكق الجبلية لا يردون مساعدات بل يردون توفير ضروف العيش من طرق و تجهيزات المراكز الصحية و الداخليات…
    اما مايسمى (هاك منطة او ملابس بالية و نصورك ) فهو استغلال الصور و تسويقها لاغراض اخرى..
    والحقيقة ان اغلب السكان حتى ولو انهم يبدون في ملابس بالية ،فهم يملكون امولا طائلة ..فمنهم من يملكون مساكن في المراكز القراوية و منهم من يرسلو ابنائهم الى الخارج و منهم من راكم الاموال في الابناك ….لا تغرونكم مساكنهم و ملابسهم فنحن نسكن معهم و نعرفهم جيدا …فعندما تسأله عن احوالهم يقولون انهم لايملكون شيء فهدا كدب …انا شخصيا اعرف عائلات كبيرة و غنية في الجبال و تحصل على المساعدات لدعوى انهم يسكنون في الجبال…

  • أمازيغي عبدالله
    الأحد 24 يناير 2021 - 13:30

    أسيدي غير خليوهم يتباهاو باش الناس تتمعش ويكثر الخير عند الناس الفقراء ولي بغا يبان ولا يفتاخر منوا لمولاه الى كانت نيتوا زوينة يجازيه الله والى كانت خايبة راه خدا الجزاء فالدنيا .

  • abdou
    الأحد 24 يناير 2021 - 13:35

    إعطاء الصدقة في السر أو العلن عملة واحدة.
    الأولى كتمان الصدقة هي المستحبة. والثانية لإظهار الخير والمسابقة إلى فعله. والله مع المحسنين وليس المنتقدين في كل شيء. الأغلبية للأسف النقد من أجل النقد ليس إلا.
    في مثل هذه الحالات قل خيرا أو أصمت.

  • ملاحظ عابر سبيل
    الأحد 24 يناير 2021 - 13:45

    المسؤولية مسؤولية الدولة التي لم توفر برامج حماية اجتماعية للمواطنين و لم تهتم بالقرى النائية أولا.
    في غياب الدور المؤسساتي للدولة التي من واجبها مساعدة المواطنين المحتاجين، يمكن للجمعيات و الأفراد أن يقوموا بالمساعدة.
    أن يقوم بعض الأشخاص بالمساعدة و التصوير خير من عدم المساعدة.
    يمكن تجنب تصوير الأطفال و الاكتفاء بتصوير البالغين برضاهم.
    نقد العمل الانساني دون تقديم بديل، هو نقد هدام.
    في الدين، الصدقة نوعان: في السر و في العلن.
    في السر حتى تكون قربة بين العبد و ربه دون رياء في العلن لتكون قدوة للآخرين و هي في مجال التنافس على البر.

  • ابو عبد الله
    الأحد 24 يناير 2021 - 13:55

    قال تعالى : { إِن تُبْدُوا الصَّدَقٰتِ فَنِعِمَّا هِىَ ۖ وَإِن تُخْفُوهَا وَتُؤْتُوهَا الْفُقَرَآءَ فَهُوَ خَيْرٌ لَّكُمْ ۚ وَيُكَفِّرُ عَنكُم مِّن سَيِّـَٔاتِكُمْ ۗ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرٌ }. [ سورة البقرة : 271 ]
    المعنى: ( إن تبدوا الصدقات فنعما هي ) أي : إن أظهرتموها فنعم شيء هي، وقوله : ( وإن تخفوها وتؤتوها الفقراء فهو خير لكم ): فيه دلالة على أن إسرار الصدقة أفضل من إظهارها ; لأنه أبعد عن الرياء ، إلا أن يترتب على الإظهار مصلحة راجحة ، من اقتداء الناس به ، فيكون أفضل من هذه الحيثية.
    وأخرج البخاري ومسلم في صحيحيهما عن عُمَرَ بْن الْخَطَّابِ – رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ- قَالَ: سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ – صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ – يَقُولُ: «إِنَّمَا الأَعْمَالُ بِالنِّيَّاتِ، وَإِنَّمَا لِكُلِّ امْرِئٍ مَا نَوَى، فَمَنْ كَانَتْ هِجْرَتُهُ إِلَى اللَّهِ وَرَسُولِهِ فَهِجْرَتُهُ إِلَى اللَّهِ وَرَسُولِهِ، وَمَنْ كَانَتْ هِجْرَتُهُ لدُنْيَا يُصِيبُهَا أَوْ امْرَأَةٍ يَنْكِحُهَا فَهِجْرَتُهُ إِلَى مَا هَاجَرَ إِلَيْهِ».

  • البوهالي
    الأحد 24 يناير 2021 - 13:58

    باختصار المشكل هنا ليس في التصوير وإنما المشكل في المجتمع برمته لي ما مربيش إلا من رحم ربي.اول حاجة غايديرها معاك إلا تخاصم معاك شي واحد منوا غايعايرك بالفقر ديالك إلا شاف التصاور ديالك منتاشرين فالمواقع وأنتما كاتعرفوا مزيان المجتمع ديالنا.كايتسنا غير منين إدوز ليك باش إعايرك ماشي باش إضامن معاك ويواسيك وما بالقهنوات المنتشرة في اليوتيوب التي يؤسسها كل من هب ودب لي تشويه الناس والتقليل من سمعتهم لخير دليل

  • سلام على نوح في العالمين
    الأحد 24 يناير 2021 - 14:07

    عوض لوم الاشخاص و الجمعيات يجب معاتبة الحكومة و البرلمانيين و المنتخبين و وزارة التضامن و الاسرة على غيابهم التام من المشهد و كأن الامر لا يعنيهم البتة أما الجمعيات ليست الا الكرزة التي تأثت الكعكة و ليس من واجبهم عمل دور الحكومة النائمة

  • abdou
    الأحد 24 يناير 2021 - 14:19

    هادو لي كايكولو هاكا مايديرو الخير مايخليو لي يديرو. اش فيها الى صوروا باش يوريوك نتا ابارد القلب ودير النفس وتنوض حتا نتا دير الخير. من كان يؤمن بالله فليقل خيرا او ليصمت

  • rachida
    الأحد 24 يناير 2021 - 14:44

    السلام عليكم.شكرا المعلق 55 فعلا كما قلت في تعليقي السابق افضل أن أموت جوعا انا وأولادي على أن أعيش دون كرامة خصوصا أننا لا نعيش في مجتمع سوي.دات مرة كنت اشتري بعض الحاجيات عند مول الحانوت ووجدت هناك رجل قال لي مول الحانوت لقد ساعدت فلان في احدى المناسبات واعطيته بعض المال لي يشتري ما يلزم أولاده ولكن لا يستحق هذه الصدقة.بالله عليكم هل هذا كلام منطقي يقوله مسلم عاقل عن الصدقة التي أعطاها.الصدقة ياخوان تعطى في سبيل الله لا أن ننتظر معروفا من اللذي تصدقنا عليه والمشكل ذلك الرجل دكر اسم الشخص اللذي ساعده والجميع الآن يعلم من ذلك الشخص اللذي تحدت عنه صاحب الصدقة بتلك الطريقة المهينة.في عصرنا هذا الكل يمن عليك صدقاته لك وإن رأى منك شيئا لا يعجبه أول شيء يقوم به هو تشويهك أمام الآخرين.فأي صدقة هذه التي تشوه بها الناس

  • حسن لمزابي
    الأحد 24 يناير 2021 - 15:04

    بعض البشر اللي مقابلين غير التفلسف والكلام الفارغ ما يديرو خير، ما يخليو للي يدير الخير. قالك “شوفوني كاندير الخير”! آسيدي دير انت الخير وجيب عتى شوف tv يصوروك وينشروك في ناسيونال جيوجرافيك غير انفع الناس ولا قطع الحس. قوم ما يديرو الخير ما يخليو للي يدير الخير !!!

  • Sniper
    الأحد 24 يناير 2021 - 15:13

    قولوا صراحة انكم لا تريدون ان يظهر المغرب بهاته الصورة لا تخافوا من خلال تجربتي المعيشية بين الاوربيين والامريكان والكنديين اقول لكم انهم يعرفون جد المعرفة على ان المغرب وجل دول العربية والافريقية فقيرة وليس فيها انظمة اجتماعية تاخذ بيد الفقير خصوصا وان المغرب بلد ليبرالي محض اي عندك عندك ما عندكش كلاك الكلب بل وان من له ثروة سيطورها لا محالة وان الفقراء يزيدون فقرا وظروفهًم قاسية والدليل ما يعيشه امازيغ جبال الاطلس من فقر وهشاشة وعدم توفر ادنى شروط العيش لهذا فالدولة في حاجة الى من يساعد في فعل الخير حتى بالرياء والتظاهر فهل هذا امر واضنى ام الحالة التي يعيشونها ويخيل الي ان كل هاته الخطابات من اجل الا يسمع صوت الفقراء وصورتهم الى الخارج وهاته مسالة يعلمها العالم باسرة ولا تحتاج الى بهتان فالمغرب دولة افريقية مغاربية استحوذ فيها الاقلية على خيرات كل البلاد واصبحوا هم سادة المملكة لكن هيهات اقسم لكم ان الانسان الغربي لا يولي ادنى اهمية لمن تهللون لهم ولا يعتبرهم مهمين لانهم كذلك

  • ماشي مهم
    الأحد 24 يناير 2021 - 15:23

    بالنسبة لناس لنتاقدو القضية ديال التصوير بغيت نقوليهم يا رييت كون درتو نتوما الخير ولى بقات فالإنتقادات راه دبا هاذ زمان كتدير الخير وتصورو حيت : أولا الناس لي كتساهم بالفلوس في الخفاء كتبغي تشوف واش فعلا الفلوس لي ساهم بيهم وصلو لماليهم وكيزيدو يساهم مرات عديدة .
    ثانيا باش الناس تاخد العبؤة وتنوض حتى هيا تدير الخير وتساعد الناس ولو غير بالقليل

  • ضد الضد
    الأحد 24 يناير 2021 - 15:50

    المساعدة في العلن تشجع المحسنين و تثق في الأشخاص الذين يتكلفون بدفع تلك المساعدات و تصل الفيديوهات إلى المواطنين في الداخل و الخارج و تشجعهم على إرسال المساعدات. أما إذا كانت سرية فلا يعرف تلك المساعدة سوى من أداها و من قبضها. و في عصرنا هذا حتى الكثير من يدفع المساعدة يريد أن يتباهى بأنه فعل ذلك و لكن البعض يدفعها سريا بل حتى الشخص الذي توصل بها لا يعرف من ساعده اما عن طريق شخص آخر يوصيه بعدم ذكر اسمه او يضع غلاف رسالة تحت باب المنزل يحتوي على مبلغ مالي و ينصرف في خفاء أو يطرق الباب و ينصرف بسرعة ليختفي عن الأنظار. و لكن كم من عائلة فقيرة لا يعرفها المحسنين حتى يشاهدونها عبر الفيديوهات. أظن أنها مبادرة حسنة رغم علانيتها فقط يجب على من يتكلف بتوزيعها أن تتم العملية بأمانة و صدق.

  • Heinz
    الأحد 24 يناير 2021 - 16:09

    علاه الملك مين عيعطي مثلا مساعدات في الجبال و كتصور داكشي ف الأولى و دوزيم و….
    غتقولوا أن الملك دار هدشي “قدية صورني و كدا” “ps: كاين طبعا وحد النسبة ديال هدشي*ملك الفقراء*” هد الإتهمات تجبدات دابا مشي لحقاش تصوروا أطفال ره هدشي شفناه مند زمااان غير هد المرة شاركوا فيه أشخاص محددين داكشي علاش…
    الجمعية من كتنشر صور فراه مكتنشرش صور ديال صوروني راه…بل خاصها تصور باش تعرف بأعملها و ضحكة لرسمات على الناس باش ناس يتيقوا و بدعموا بل و يعرفوا المنطقة…
    الحمد كاين شباب شاركوا..و بفضلهم دارت خدمة الدولة و أبانوا عن روحهم الفضيلة ماشي واحد كالس فداروا خاصوا غير فين إنتاقد.

  • Chadi Mtl
    الأحد 24 يناير 2021 - 16:25

    Le roi était le premier a filmé ces aides aux démunis, c’Est sur ca que vous parlez, vous voulez que le roi cesse de filmé les gens qui sont entrein de recevoir des cartables ainsi que des boites remplis d’huile et sucre et thé qui valent 200dhs

  • عزيز
    الأحد 24 يناير 2021 - 16:41

    اعتقد ان تقديم المساعدات يجب ان يتم دون احداث هالة اعلامية بل ان يتم مباشرة لرب الاسرة دون ان يعلم أبناءه بتلقيه للمساعدات حتى تحفظ كرامة الاب او الام امام ابناءها.
    فانا اطرح السؤال على الذين يقدمون المساعدات للاطفال و اسرهم و يقومون بتصويرهم هل ترضون انتم ان تاخدو مساعدات امام ابناءكم و انتم مكسورين و مذلولين.
    يجب ان نعلم الاطفال ان الفقر ليس عيب و الكرامة هي الاهم انا افضل ان يبقى اطفالي في البرد و ان ياكلوا ما تيسر على ان ياخدو قارورة زيت و حداء و غطاء… و ان اصبح امامهم بلا قيمة. ماذا ساعلمهم كيف يمكنني ان اصبح قدوة لهم و انا اول من يتحول.
    لقد كبرنا في ظروف جد قاسية و لكن اباءنا امام الناس لهم قيمة و مكانة بشخصيتهم و عفتهم كنا ناكل القليل و لا ناكل اللحم و لكن عندما نكون عند الضيوف متلا ناكل كاننا شبعى.
    يجب على الجميع ان يتوقف عن تقديم هذه المساعدات العلنية و ان يتم التركيز على تحسين الاستثمار و تحسين البنيات التحتية فنحن تعلمنا المثل الصيني علمني كيف اصطاد سمكة و لا تعطيني كل يوم سمكة. فماذا علمنا اطفالنا بالبلدية…. ؟؟؟؟؟؟؟

  • kad
    الأحد 24 يناير 2021 - 16:48

    اسيدى غير عتقو الناس هذو مادارو خير ماخلاو لى ىديرو الله ياخذ فيهم الحق..

  • الكاميرا الحلال و الكامير الحرام
    الأحد 24 يناير 2021 - 17:25

    الدولة أيضا تستعمل الكاميرا في حريرة و قفة رمضان! إظهار الناس يفعلون الخير حث عليه! لماذا لم تقم الدولة و الحكومة بإغاثة سكان الجبال و المناطق التخومية المهمشة خلال البرد و الفيضانات! رأينا المنازل تهوي على رؤوس المواطنين، المشردين يموتون في الشوارع، الأطفال يستغيثون! طبعا الحلول سياسية، اقتصادية و اجتماعية و ليست أبدا حملات خيرية كاميراتية! أين وزارة الأوقاف بمداخيلها و ممتلكاتها الهائلة؟ الوعظ ليس فقط على أمواج الإذاعات؛ بل فعل على أمواج الواقع، الحاجة، الفقر، التهميش المدقعة و المقعدة جوعا، إذلالا لأصحابها و خزيا للمتفرجين فيها بدون حركة! شوفوني كندير الخير أحسن من شوفوني كنسرق و كنتفرج!

  • abloachhassan
    الأحد 24 يناير 2021 - 17:46

    تنفق اليد اليمنى ولا تعلم اليسرى هده هي الصدقة

  • محمود
    الأحد 24 يناير 2021 - 17:52

    انما الأعمال بالنيات ولكل واحد ما نوى.
    من كان يريد الأجر من الله، فاجره على الله. و من كان يريد الشهرة فسيكون له ذلك. ولكن لن يكون له نصيب من أجر يوم القيامة،عندما يكون الانسان في أمس الحاجة إلا مثقال ذرة من الخير يتقي بها شر العاقبة.
    اللهم لا تحرم مسلما من الخير و عمل الخير لوجهك الكريم.
    لكن،اكان صاحب الخير يريد أجره عاجلا في الدنيا أو كان يريده أجلا في الاخرة، فالاستفادة مضمونة للأفراد المستهدفين.
    اما هذه الحركات ، فلا اعتقد ، أن تكون صادرة إلا من اليساريين..اعذاء الإحسان و التكافل باسم الدين و العفوية البريئة المحسنين المغاربة.اللذين يهبون بهذا الشكل العفوي لتلبية نداء الضمير تجاه إخوانهم.
    اللهم أكثر من المحسنين و أصحاب المبادرات الطيبة.ولا تزد الحاقدين إلا غيضا و حزنا.

  • mourad canada
    الأحد 24 يناير 2021 - 19:19

    الصدقة العلنية ليست بصدقة وإنما هي ظلم للذي سيأخذها.

  • rachkhour
    الأحد 24 يناير 2021 - 21:01

    السلام عليكم
    شكرا هسبريس عل إثارة الموضوع. صراحة يجب مناقشته حتى تحت قبة البرلمان لأن الأمر فيه كثير من “الحكرة” واستغلال ظروف شريحة عريضة من أهل البلاد في التجارة الإلكترونية وجمع أموال مضاعفة. جاء الإسلام ليحفظ ماء وجهنا ويعطينا كرامة عيش لن تؤثر على حياة أحد على المدى البعيد، غدا يكبر الطفل فكيف ينظر لبلد أهان والديه بصورة أراها قمة البشاعة بشيء قليل…..اتقوا الله فإن الإسلام جاء ببيت مال المسلمين وفرض الزكاة ووووو………تريدون من شعبنا شعب يتبع “خبزا وزيتا وشرويطا يقيه ألم الجريحة والهم والغم والحكوة وتمارة الكحلة ووو….” أعتذر عن التعبير فقلبي يعتصر دما من أهل بلدي ومن أهل المغرب الغير المنتفع.
    تحياتي

  • jamal
    الإثنين 25 يناير 2021 - 01:55

    عندما تصدق زلافة الحريرة الحامضة في تلفزة رمضان يقوم الشعب كله بالصدقة ويقول:شوفوني ندير الخير” .. صور مساعدات إنسانية تثير الاستياء في المغرب

  • Garnazi
    الإثنين 25 يناير 2021 - 09:28

    يقول الله تعالى في كتابه العزيز ” الذين ينفقون أموالهم بالليل والنهار ، سرا وعلانية فلهم أجرهم عند ربهم ولا خوف عليهم ولا هم يحزنون”

  • مجهول
    الثلاثاء 26 يناير 2021 - 22:17

    انا مع و ضد
    مع لان مزيان نديروو الخيير
    و ضد لان حتى واحد معندو الحق يصور لاخر
    و هاد الجملة لي ستخدمتوها شوفوني كندير الخير كنظن ماشي كلشي كيمشي لتما غير على قبل البوز
    و هذا الراي ديالي

صوت وصورة
قنصلية الأردن بمدينة العيون
الخميس 4 مارس 2021 - 13:43 17

قنصلية الأردن بمدينة العيون

صوت وصورة
ألبوم "طوطو" الجديد
الخميس 4 مارس 2021 - 13:19 10

ألبوم "طوطو" الجديد

صوت وصورة
المعاملات المالية عبر الهاتف
الخميس 4 مارس 2021 - 10:17 5

المعاملات المالية عبر الهاتف

صوت وصورة
برنامج المثمر للزرع المباشر
الأربعاء 3 مارس 2021 - 21:29

برنامج المثمر للزرع المباشر

صوت وصورة
زيارة أخنوش لإقليم شفشاون
الأربعاء 3 مارس 2021 - 20:30 108

زيارة أخنوش لإقليم شفشاون

صوت وصورة
حوت ضخم بشاطئ الجديدة
الأربعاء 3 مارس 2021 - 18:31 19

حوت ضخم بشاطئ الجديدة