فلسطين والنضال المغشوش

فلسطين والنضال المغشوش
الأربعاء 7 أبريل 2021 - 01:20

أصدرت ما يسمى “الجبهة المغربية لدعم فلسطين وضد التطبيع” بيانا لها تدعو فيه نفسها إلى تنظيم وقفات احتجاجية يوم 30 مارس المنصرم في مختلف المناطق بالمغرب تحت شعار “يوم الأرض نضال متواصل لإسقاط التطبيع”. وفي البيان نفسه تعتبر تلك الجبهة أن ما قام به المغرب من إعادة علاقته مع إسرائيل “يعد خيانة يرفضها الشعب المغربي”، إلى جانب ادعاءات أخرى يستنسخها هؤلاء المناضلون المغشوشون في أدبياتهم المعهودة التي لا تقدم ولا تؤخر سوى متاجرتهم بالوهم وبيعه لأصحاب قضية طالما راهنوا على مجيء فارس يأتيهم فوق جواد أبيض، ونسوا أو تناسوا أن يراهنوا على أنفسهم.

والواقع أنه حينما كنت أقرأ بيانهم لم تطاوعني عيناي في قراءته بالتأني؛ بل كانتا تستبقاني بحثا هذه المرة عن الخطوات العملية التي من المفترض أن يتخذها واضعو هذا البيان، فلم تجد سوى سفسطة وهرطقة من كلام ونضال مغشوش من المنتظر ألا يتجاوز شارعا واحدا في الرباط وكأن القضية الفلسطينية سوف يتم تحريرها بالوقوف أمام البرلمان المغربي برفع الشعارات الكاذبة والصدح بحناجر مبحوحة بعد أن تداعت أوتارها وترهلت. ونقول لهؤلاء المناضلين: شدوا الرحال إلى فلسطين إن كنتم رجالا… لقد سئم الشعب المغربي من أكاذيبكم التي لا تنطلي إلا على أنفسكم. فليس كل من يربط الكوفية الفلسطينية حول عنقه فهو مناصر للقضية، ولم يعد ذلك رمزا للنضال… فما المانع عندكم بالاستعاضة عن تلك الكوفية بالبندقية الفلسطينية أم أن في الأمر حكاية لعلكم تعرفونها كما يعرفها الشعب المغربي؟ تبا لكم، أيها المهرجون وأيها المتاجرون، فاغربوا عن عيون الشعب المغربي بعد أن كشف أمركم، واقرؤوا كتابكم بأيديكم، وما أظن أن بصركم اليوم من حديد.

في بيانكم، كيف سمحتم لأنفسكم بالتطاول على المغرب متهمين إياه بالخيانة في علاقته مع دولة إسرائيل الصديقة. تطلقون هذه الأحكام جزافا وأنتم الجاهلون لها. فما قدمه المغرب وما سيقدمه يفند ادعاءاتكم. فعلى أرض المغرب، عقدت القمة العربية عام 1974، وكان الفضل للملك الراحل الحسن الثاني أن جعل من منظمة التحرير الفلسطينية الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني، فأعطاها ذلك بعدا دوليا. كما الفضل يعود إلى المغرب في استعادة مصر لسيناء، وكذلك الأمر بالنسبة إلى مؤتمر مدريد. وكيف لكم أن تغضوا الطرف عن المساعدات التي يقدمها جلالة الملك محمد السادس من ماله الخاص لأهل القدس، من أجل دعم صمودهم.

مقابل كل ذلك، أسائلكم أنتم، أيها المؤدلجون، ماذا قدمتم للقضية الفلسطينية. ولعلي بذلك أضعكم في خانة الخائنين. فمنذ أن قطع المغرب علاقته بإسرائيل أواخر عام 2000 تجمدت المفاوضات على المسار الفلسطيني، ودخلنا مرحلة اللاحرب واللاسلم؛ وهو وضع مريح بلا شك لإسرائيل. فهل سارعتم إلى تقديم بديل آخر للخروج من هذا النفق أم بقيتم في حالة انتظار وترقب وتتابعون المشهد الفلسطيني كل مساء على شاشة التلفزيون؟

لا أعتقد أنكم تملكون البديل. أنتم لستم فقط ظاهرة صوتية، تطحنون قرونا؛ ولكن لا تملكون القدرة على العمل ولا تتركون غيركم يعمل. فأنتم المشوشون بامتياز، والمغرب لا يلتفت إليكم كما هم المغاربة كذلك. فالشعب المغربي خلف ملكه، ويثق في حكمته التي لا تحيد عن خدمة السلام في المنطقة؛ فلا قدرة لي أن أستوعب مفارقة في قراءة هذه المواقف ما بين تلك المناوئة لخيارات المغرب من أبنائه الضالين، وتلك المؤيدة لخطوات المغرب من أهل القضية الذين لم ينزلقوا على الأقل إلى حدود وصف المغرب بالخيانة، وكانت تلك هي تعليمات الرئيس أبي مازن الذي يثق في حكمة ملك.

وكذلك جاء بيانكم معارضا لكل خطوة من خطوات ما تسمونه بالتطبيع. ولعلكم في هذا الموقف ستجدون أنفسكم من أشد المنقلبين على أدباركم بحجة أن كل من يزور إسرائيل أو يدخلها؛ فهو في نظركم مطبع، ويجب التصدي له. وفي هذا الصدد، لا يسعني إلا أن أدعوكم إلى تحديد موقفكم من الطاقم الدبلوماسي المغربي المعتمد في رام الله، الذي لن يتأتى له الالتحاق بعمله إلا بعد أن تكون صفحات جوازه الدبلوماسي قد امتلأت عن آخرها بالأختام الإسرائيلية عند نقاط العبور، سواء من مطار بن غوريون أو من معبر أريحا. فما حكم هذا الدبلوماسي المغربي؟ وهل يجوز أن ينفذ فيه شرع الظالمين كما هم أنتم؟ وثانيا قد يستضيف ويرعى المغرب جولات من المفاوضات بين الإسرائيليين والفلسطينيين لإحياء عملية السلام. وهذا سيناريو وارد جدا، وأدعوكم من الآن إلى أن تهيؤوا أنفسكم له لكي لا يداهمكم ويصبح العدد منكم شتى على خلاف ما كنتم عليه في الضلالة مجمعون. فهل ستعارضون هذا السيناريو، أيها المراهقون في السياسة؟.

ومن المثير للغثيان في هكذا مواقف ملتبسة بعيدا كل البعد على أن تكون وطنية، وهي أن تتحدث زمرة من الناس لتنصب نفسها الناطق باسم الشعب المغربي في قضية يصطف فيها الشعب كله وراء قيادته. لقد دعت هذه الجبهة الناس إلى الخروج من أجل وقفات احتجاجية في مختلف المدن المغربية، وقد استجاب واضعو البيان لأنفسهم ولم يستجب لهم الشعب المغربي. لم نلمس لهم أثرا ولا وجودا في حواضر المغرب، باستثناء تلك الخرجة المحتشمة والمذلة في مكان ما بالرباط. وكانت سلطات العاصمة أن حفظت ماء وجههم من تلك المهزلة، بعد أن منعت شيوخهم من ذلك التواجد المهين لهم في الشارع. فصنعا جميلا قدمته لكم سلطات العاصمة. فاخجلوا من أنفسكم، واتعظوا من هذا الدرس الذي كشف عن مدى العزلة التي أنتم فيها. واعلموا أن السلام بين المغرب وإسرائيل ليس كما تتوهمون؛ فهو سلام دافئ وسلام، يحمل رسائل لخدمة القضايا الإنسانية والعادلة. وأن المغاربة لا ضير لهم في زيارة أشقائهم من اليهود المغاربة الذين يخرجون عن بكرة أبيهم لمناصرة قضايانا الوطنية. وهي رسائل طافحة بالوطنية وبالتسامح والتعايش ونبذ الكراهية. إنها في مجملها رسالة مملكة وملوك.

إسرائيل الجبهة المغربية لدعم فلسطين وضد التطبيع القضية الفلسطينية

‫تعليقات الزوار

9
  • إبن المغرب البار بوطنه.
    الأربعاء 7 أبريل 2021 - 04:40

    يحكى أن شخصا تم إرساله كمبعوث دبلوماسي لتمثيل وجهة نظر بلده، فإذا به يعود إلى الوطن كمبعوث لدولة احتلال.

    نصيحتي لك يا السي لحسن أن تترشح في الانتخابات الإسرائيلية المقبلة، فوالله ستفوز بالضربة القاضية على النتن ياهو و كل الأحزاب الصهيونية اليمينية.
    إذا لم تستحي فقل ما تشاء.

  • Amaghrabi
    الأربعاء 7 أبريل 2021 - 09:05

    مع الاسف الشديد سيدي لحسن المحترم وطننا ابتلي باديولوجيتين خطيرتين على العقل المغربي بحيث تجعل كثير من المواطنين المغاربة يخربون وطنهم بايديهم ويزرعزن افكار خطيرة تعاكس المصالح العليا للوطن,وكم عانينا من الفكر الشيوعي اليساري الاشتراكي الذي ارهق دولتنا منذ الاستقلال حتى دفن في موطنه روسيا بعد ان ترك اثارا سلبية ما زالت تعاني منه هذه الدول العربية كمصر والجزائر وغيرها واتضح ان المغرب قد كان مصطفا في الطريق الصحيح رغم ان المعارضين اليساريين قلصوا كثيرا من المسيرة التنموية التي كان يعيشها المغرب وبعدها ظهرت ايديولوجية اسلامية اشد خطرا وفتكا على الفكر المغربي خاصة والفكر العربي عامة مما جعلنا نعيش ازمات سياسية وقلاقل هنا وهناك وبالتالي عراقيل سياسية واجتماعية للمسيرة التنموية والسياسة في المغرب ,وهاهم هذا اليسار والاسلاميون الذين يرون فشلهم بوضوح تام ما زالوا يعاندون ويحملون المعاول السياسية لهدم العلاقة المباركة مع دولة اسرائيل المعترف بها عالميا,وصراحة سيدي لحسن انا من الذين يطلبون من الامم المتحدة ان تجعل عقوبة غالية على كل دولة تعادي اسرائيل لانها دولة معترف بها وبالتالي فقضيتها في الا

  • Amaghrabi
    الأربعاء 7 أبريل 2021 - 09:16

    تتمة .قضية فلسطين في المحكمة العالمية وقضية الصحراء كذلك في المحكمة العالمية وبالتالي على حسب منطق هؤلاء المهرجين المعاندين الذين يعيشون بالفوضى وفي الفوضى يجب علينا ان نخرج من النظام العالمي ونرفض كل ما يجتمع عليه الدول العالمية.والفلسطينيون انفسهم ينتظرون الحق والعدل الذي ياتي من المحكمة العالمية بحيث العرب والمسلمون ضعفاء لا يمكن ان يحققوا انتصارا للقضية الفلسطينية وانما التاريخ يشهد انهم انهزموا واذلوا وتقهقروا واصبحوا بسبب الحروب التي خاضوها يصطفون مع البدان المتأزمة .وحتى دول المواجهة استسلموا ووقعوا اتفاقيات سلام مع اسرائيل وعلى رأسهم مصر التي يقولون عنها لا حرب بدون مصر,فكيف لا نفتح علاقة اخوية مع اسرائيل وهي بعيدة عنا بالاف الكيلومترات ولنا جالية مغربية يهودية كبيرة نحرمها من زيارة بلدها او نجعلها تظطر لتاتي الى بلدها من دولة اخرى,والله انني حائر كيف يفكر هؤلاء ومن اين يفكرون؟العدو الاول للمغرب هو الجزائر ولا احد اخر الا الجزائر واسرائيل دولة صديقة انا شخصيا لي الثقة الكاملة في حكامها وشعبها واتمنى ان تبقى العلاقة المغربية الاسرائيلية سمنا على عسل وليخسأ السفهاء من جلدتنا

  • مغربي
    الأربعاء 7 أبريل 2021 - 09:33

    مقال يعكس الواقع بوضوح

  • 379.9 flexible
    الأربعاء 7 أبريل 2021 - 18:34

    اولا يجب وضع تعريف يحدد معنى الخيانة ثم الاتفاق على اللغة التي سنتحاور بها

  • топ ( ಠ ͜ʖಠ)
    الأربعاء 7 أبريل 2021 - 20:40

    مقال أشفى الغليل وسَمَّركل الثقاب البالية في وجه الخونة المتعنتين.لوبقي المرحوم الحسن2 على قيد الحياة ماكانوا ليقدرواعلى التفوه ولوبكلمة ذاخل بيوتهم بحكم بارانويا الخوف من أن للجدارآذان تصغي لهم باستمرار،والآن منحهم جلالته الكريم محمد السادس مايسمى بالحرية والديمقراطية فأساؤوا استعمالها ضد وطنهم وحكومتهم ومصالح بلدهم،إنهم ليسوا فقط مراهقون سياسيون بل غوغائيون بمعنى ظواهر صوتية تُكْترى من أجل الصياح وإحذاث الضجج كالبعير من أجل تعالي وإسماع الأصوات بعيدا بعيدا ظانين به التأثير على أصحاب الأحاسيس الرهيفة الذين يبكون بسرعة جيدة ولأذنى حذث لإعانتهم على البكاء والندب أكثر فأكثر لتبليغ رسالة إنا هنا باكون/:
    الفلسطينيون يا غوغائيون لا يريدون حكما عربيا أوإ سلاميا رغم ضجيج التيارالإخواني في غزة، لأنهم همْ أصلا تَمسحوا وتهَوَّدوا بطاعة أنفسهم بحكم ما علِموا من الحق الذي يذركونه أكثر من غيرهم المُغَيبِين وهناك الفلسطينيون المسيحيون واليهود الذين لم يطرأ عليهم تعريب أوْأسْلَمة.فبصفة عامة الفلسطينيون لايطلبون أحدا مناشدتهم أوالدفاع عنهم لأنهم يعيشون في بلد إسرائيل الديمقراطية العظمى
    حيا على إسرائيل

  • Lamya
    الأربعاء 7 أبريل 2021 - 21:18

    الشعب المغربي يعلم جيدا ان دولة اسرائيل اصبحت واقعا و معترف بها في الامم المتحدة و الفلسطنيون انفسهم هم من باعوا القضية لذلك فالمغرب يتبنى موقف حل الدولتين الاسرائيلية و الفلسطينية كحل معتدل لان “محو اسرائيل من على وجه الارض” اصبح موقفا متطرفا و غير واقعي تتبناه فقط الحركات والانظمة المتطرفة التي تعيش في الاوهام

  • zemmour
    الخميس 8 أبريل 2021 - 01:52

    لا شك أننا أصبحنا ندرك حجم هؤلاء المتأدلجين،المهرجين،حاملي الشعارات الجوفاء التي لا تنفع فلسطين في شيء.جماعة من المسترزقين الجبناء،الذين لا يقوون على حمل حبة رمل،وبالأحرى بندقية فلسطينية.سلاحهم الوحيد هو النهيق في الشوارع العامة لإسماع أصواتهم المبحوحة النشاز لشعب أصبح أكثر وعيا بالقضية الفلسطينية،انطلاقا من الواقع الفلسطيني نفسه،هؤلاء يعتقدون أنهم فلسطينيون أكثر من الفلسطينيين أنفسهم.الدولة المغربية،وباعتراف السلطة الفلسطينية،هي من أكثر الشعوب سخاء مع الفلسطينيين،وبدون من ولا جزاء ولا شكور.المغرب بقيادة صاحب الجلالة محمد السادسه،ومن قبله والده الراحل الحسن الثاني،قدم للقضية الفلسطينية ما لم تقدمه أي دولة أخرى ،إنها الحقيقة التي تؤلمكم يا تجار الأزمات،يا أشباه المناضلين.تتحدثون عن التطبيع والمقاطعة،وأنتم تتلقون الفتات من جهات معلومة لمعاكسة مصالح بلدكم….خابت مساعيكم،ولا عزاء لكم ولا للحاقدين.فلسطين في غنى عنكم،وللقدس رب يحميها.سئمنا منكم يا جماعة المنافقين الباحثين عن المجد ،المهرولين وراء السراب…..

  • يزيد
    الخميس 8 أبريل 2021 - 03:26

    لا حول ولا قوة الا بالله الى اين انتم ذاهبون.

    القدس اولى القبلتين اين مكانها من اسلامكم؟

صوت وصورة
مسابقة لتعزيز قيم التعايش
الجمعة 23 أبريل 2021 - 12:10 5

مسابقة لتعزيز قيم التعايش

صوت وصورة
أوجار  يرد على وهبي
الخميس 22 أبريل 2021 - 23:21 144

أوجار يرد على وهبي

صوت وصورة
طريقة الانخراط في التغطية الصحية
الخميس 22 أبريل 2021 - 22:30 6

طريقة الانخراط في التغطية الصحية

صوت وصورة
لقمة العيش بكرامة
الخميس 22 أبريل 2021 - 20:11

لقمة العيش بكرامة

صوت وصورة
علاش تسمات حلوى الغريبة
الخميس 22 أبريل 2021 - 18:00 9

علاش تسمات حلوى الغريبة

صوت وصورة
منازل الروح: علاقة التوكل على الله بالهمة
الخميس 22 أبريل 2021 - 17:00 1

منازل الروح: علاقة التوكل على الله بالهمة