18 دجنبر 1975.. عندما شرد وطرد بومدين آلاف المغاربة إلى الحدود

18 دجنبر 1975.. عندما شرد وطرد بومدين آلاف المغاربة إلى الحدود
أرشيف
السبت 19 دجنبر 2020 - 10:00

بـ”مرارة” الحاضر المتأزّم، يسترجع آلاف المغاربة المرحّلين “قسراً” من الجزائر عام 1975 شريط المعاناة الطّويل والمضني في سبيل نيل اعترافٍ رسميّ يضمّد الجراح ويُنهي أزمة إنسانية طالَ أمدها؛ بينما يصرّ الجانب الجزائري على إنكار “جهارة” التّاريخ وفداحة الجرم وعظم الخطيئة.

في صبيحة يوم 18 دجنبر عام 1975، وبينما كان العالم الإسلاميّ والعربيّ يستعدّانِ للاحتفال بشعيرة عيد الأضحى، طردت السّلطات الجزائرية نحو 45 ألف مغربي، بسبب نزاع الصّحراء؛ وهو القرار كان اتّخذه الرّئيس السّابق هواري بومدين شخصياً، وذاقت من ويلاتهِ أسر عاشت التّشرد وظروفا اجتماعية صعبة جراء الطّرد التعسفي.

وعلى الرّغم من أنّ السّلطات في الجارة الشّرقية تحاول طمسَ الحقائق برفضها تعويض المتضرّرين من قرار التّرحيل، فإنّ حجم المعاناة التي يكابدها هؤلاء المطرودون مازال بارزاً للعيّان، بحيث لا تزال المشاعر والغضب والإحباط ظاهرة في أحاديث المغاربة.

كانت الأحداث التي سبقت قرار “التّرحيل” لا تبشّر بالخير؛ فالعلاقات المغربية الجزائرية لم تكن في أحسن أحوالها، بسبب نزاع “الصّحراء”، الذي دخل منعطفاً حاسماً بعد تنظيم المسيرة الخضراء في 6 نونبر من عام 1975، بينما لم يكن أشدّ المتشائمين يتصوّر أن يدفع هذا المستجدّ السّلطات الجزائرية إلى اتخاذ خطوة “طرد” المغاربة.

هذا الطّرد التّاريخي، الذي شملَ نساء وأطفالاً وشيوخًا، كان بمثابة “رشّ الملح على الجراح القديمة”، وسيزيد من “الهوّة” بين البلدين، بحيث ستبدأ قصص أكثر “مأساة” من التي سبقتها ليتحوّل كلّ هذا إلى صراع مسلّح دام سنوات، دعّمت فيه الجزائر جبهة البّوليساريو؛ بينما تاهت مطالب المطرودين وسط زحمة “الأحداث” وانشغالات الجيران بتفاصيل الحرب.

وقد كانت مشاهد ”نزوح” العائلات المغربية بأطفالها، الذين ولدوا في الجزائر وهم يفترشون الأرض بعدما نصبت لهم السّلطات الخيام عند الحدود، تملأ الصّحف والجرائد العالمية. أكثر من 45 ألف مغربي استقروا بشكل قانوني في الجزائر منذ القرن التاسع عشر طردوا بطريقة وحشية وغير إنسانية.

ولم تشفع مشاركة مغاربة في حرب تحرير الجزائر وفي ثورة نونبر 1954، والتي سقط فيها مئات المجنّدين المغاربة في ميدان الشّرف، في ضمان بقائهم على أرض الجزائر؛ بينما فرّت بعض الأسر الجزائرية للبحث عن ملجأ في المغرب، كما تقول الرّوايات التّاريخية.

ونجح الملك الحسن الثاني في احتواء الأزمة الدبلوماسية بين البلدين، فقد استقبل المغاربة المطرودين بحفاوة كبيرة. في المقابل، أصدرت وزارة الداخلية قرارا سنة 1976 يحث على عدم المساس بأي شخص من الجالية الجزائرية، في ظل الغضب الشعبي الذي كان سائدا آنذاك، متوعدة كل من خالف القانون بالسجن لمدة ستة أشهر.

ومع حلول الذّكرى الـ45 لقرار الحكومة الجزائرية طرد آلاف المواطنين المغاربة المقيمين بصفة شرعية بالتراب الجزائري، ما زال الأفراد الذين طالهم قرار الطرد وذوو حقوقهم يتساءلون مجددا حول هذه الوقائع؛ فقد أكّد التجمع الدولي لدعم العائلات ذات الأصل المغربي المطرودة من الجزائر أنّ “ذوي الحقوق عاشوا مأساة إنسانية”.

وزاد المصدر ذاته: “لقد تم، ابتداء من دجنبر 1975، توزيع كميات ضخمة من المواد الغذائية والخيام والأغطية في مخيمات بالمغرب في أعقاب عمليات الطرد الجماعية التي كان ضحيتها هؤلاء المغاربة المقيمون بالجزائر”، داعياً إلى المساهمة في الوصول إلى الحقيقة وجبر ضرر الضّحايا.

ووجه موقعو البلاغ نداء إلى كل الأشخاص الذين تحركهم مبادئ السلام والعدل، “كي يلتحقوا بنا من أجل تقاسمها وحملها وإيصالها إلى حد الاعتراف بالخروقات الحاصلة، ولتذكير المسؤولين الجزائريين بثقل مسؤولية شاملة تظل ثقيلةً”.

بومدين طرد المغاربة عيد الأضحى

‫تعليقات الزوار

107
  • fidèl marocain
    السبت 19 دجنبر 2020 - 10:10

    يجب نسيان هذا الجار الغير الودود الذي لا يأتينا منه الاالمشاكل .يجب التعامل مع الدول العربية التي تحترمنا وتعترف بصحراءنا وأفريقيا روسيا امريكا الصين والدول الأوربية حسب مصالحنا ورابح رابح .مع احترامي للجزائريين الذين يحترموننا

  • KIM
    السبت 19 دجنبر 2020 - 10:11

    قبل ان يشرد بومدين المغاربة لا ننسى ان المغرب اعتدى على الجزائر بعد سنة من الاستقلال وسقط فيها ضحايا،هاذ السبب

  • مغربي من وجدة
    السبت 19 دجنبر 2020 - 10:13

    توفي والدي بعد أن ظل لسنين وهو يقاضي الدولة الجزائرية التي رمت بنا سنة 1975 نحو المغرب وصادرت كل ممتلاكتنا.

    كان والدي يملك منزلا في حي جميل ومحل لبيع مواد البناء “كانكايري” في سانتوجان بوهران.

    وجد نفسه هو وعياله مطرودا يوم عيد الأضحى بدون أي شيء.
    كان يملك سيارة وفي سنة 1975 من كان يملك سيارة فهو من صفوة القوم وفي لحظة وجد نفسه لا يملك أي شيء وله عيال وليس له أي مورد رزق فاشتغل كسائق في سيارات الأجرة مابقي من عمره ينتظر حكم المحكمة ليسترجع منزله ومتجره ولكنه مات ولم يتحقق أي شيء من ذلك.

  • Karim
    السبت 19 دجنبر 2020 - 10:18

    Je vois depuis un moment que votre ligne est téléguidé pour dire du bien d’Israël un pays sioniste et dénigré les algérien c’est bcp de propagande mais le peuple est intelligent les dislike sont la

  • مواطن
    السبت 19 دجنبر 2020 - 10:18

    يجب على الدولة المغربية رد اﻻعتبار لمواطنيها برفع دعوى امام المحاكم الدولية ضد النظام اﻻرعن في جزائر الش لتعويض350الف مواطن عن ممتلكاتهم وسنوات عملهم لفائدة جمهورية الموز

  • العداوة تابة وصواب كين
    السبت 19 دجنبر 2020 - 10:19

    ومن دلك الحين لم نحصل عل حكومة لها الجرئ ان تقطع العلاقة الدبلوماسية مع المجرمين الذين طردوا أبانا واجدادنا .اليس للمغرب رجال يغارون عل عرضهم.كف من لعب دور التاني ولنخرج للقصاص أطردوا كل جزائري من مغربنا وقطعو كل علاقة مباشرة بهم او عل الاقل طرد سفير الجزائر.

  • بنعبدالسلام
    السبت 19 دجنبر 2020 - 10:21

    لقد جرب القادة الجزائريون ،منذ استقلالهم إلى اليوم، كل ما في جعبتهم من دسائس ومناورات شيطانية لكي يخلقوا المشاكل للمغرب ولم يفلحوا ولو في واحدة من مناوراتهم.،بل كلما حفروا حفرة للمغرب إلا ووقعوا فيها . بل من شدة غبائهم لم يستطيعوا أن يستفيدوا من أي درس ، فتراهم يعيدون نفس الأغلاط والتي ترجع عليهم دائما بنفس النتائج. بئس الجار.

  • Aryaz
    السبت 19 دجنبر 2020 - 10:21

    ان المغانات الحقيقية للمهاجرين هي تلك التي فرقت بين الاطفال المغاربة وامهاتهم الجزائريات اللواتي ابقين عليهم في بلدهم.

  • خريبكي دوريجين
    السبت 19 دجنبر 2020 - 10:21

    السلام عليكم
    أعتقد أنه تم طرد حوالي 45 ألف أسرة. اي أن عدد المطرودين كان يقارب 350 ألف مغربي.
    ينبغي رفع دعوى ضد النظام الجزائري الظالم أكبر الضرر المادي و المعنوي.
    المغرب في الطريق الصحيح. الى الامام حتى تمزيق الكيان الجزائري و إعادته الى حجمه الحقيقي.
    عاش الملك
    الله الوطن الملك

  • عمر
    السبت 19 دجنبر 2020 - 10:23

    هذا النظام المجرم استطاع أن يبيد من شعبه في التسعينيات ربع مليون جزائري وآلاف المفقودين لا تزال جراح هذه الجريمة بعاني منها الشعب الجزائري الى اليوم فما بالك بغير شعبهم

  • مخبير
    السبت 19 دجنبر 2020 - 10:24

    الجزائر تريد اعتذار فرنسا عن جراىمها بيننا ترفض حتى الاعتذار لضحايا الطرد الجزاىري لمغاربة بطريقة اقل ما يقال عنها لا تمت للانسانية بصلة اتساءل داىما عن وزر المجرم بومدين واتساءل عن وزره لو نشبت حرب مياشرة بين المغرب والجزائر كم من ارواح ستهزق كم من اطفال ستيتم كم من نساء سترمل كل هذا لمجرد فكرة بوضع حجر في حذاء المغرب لحسابات سياسية الضحايا سيؤدون الثمن في الحياة وهو سيؤدي الثمن امام الله عز وجل وهذه رسالة لحكام اليوم ايضا

  • مواطن
    السبت 19 دجنبر 2020 - 10:25

    وصمة عار في جبين حكام الجزائر فعل مبرهش جدا لا يرقى لتعامل دولة للأسف الجارة ليس فيها رجال دولة بما تحمله الكلمة من معنى يحكمها عسكر بمنطق الزريبة

  • يونس المغربي
    السبت 19 دجنبر 2020 - 10:27

    النظام الجزائري هو نظام مجرم مجرد من الأخلاق و الدين و الإنسانية و لا يقل خبثا و اجراما عن النازية و الصهيونية و غيرهما. حتى لو افترضنا ان خلافهم معنا هو فقط لأنهم يدعمون الشعب الصحراوي في تقرير مصيره كما يدعون كذبا و بهتانا، فما ذنب المغاربة الذين تم طردهم من هناك و فيهم من ولد ابائه هناك و شارك في حرب التحرير و لم يكتفوا بذلك بل جردوهم حتى من ممتلكاتهم و فرقوا الرجل عن زوجته و الام او الاب عن أبنائه. الشجر يعرف من ثماره و البشر يعرفون من افعالهم و أفعال الجزائريين تدل عليهم منذ 1962 إلى اليوم.

  • Khawa khawa??
    السبت 19 دجنبر 2020 - 10:28

    هذه جريمة نكراء ليس لها مثيل في التاريخ.لو كان الامر يتعلق ببضع اشخاص لسكتنا لكن ان تقوم دولة جارة بطرد 45000 مغربي ليلا دون رحمة واغلبهم ولدوا فوق التراب الجزائري هذه جريمة ضد الإنسانية..
    واين هي ممتلكات هؤلاء؟؟
    اريد رأي المطبلين لنظام العسكر.

  • عبدالواحد
    السبت 19 دجنبر 2020 - 10:30

    إنها جريمة إنسانية في حق البشرية بكل المقاييس حيث تم التفريق بين الأزواج وأبنائهم حيث تم الفصل بين الزوج وزوجته وطرد المغربي رفقة أبنائه أو العكس و فقد وصل عدد المطرودين 75.000 والجريمة الكبرى أن شرطة بومدين اقتحموا البيوت وقاموا بالفصل بين الزواج وهم في قمة العلاقة الحميمية لطرد من هو او هي من أصل مغربي .
    هذا هو منطق حكام الجزائر ..

  • Maghrib i
    السبت 19 دجنبر 2020 - 10:30

    بوخروبة وامثاله إلى مزبلة التاريخ يوم العيد يطرد الأطفال والنساء
    ماذنبهم لان المغرب قام بخطوة لاسترجاع ارضه
    من هنا يظهر عقلية من يحكموا الجزائر ولكن ماذا تنتظر من عسكر مادار الخير حتى في بلادو واشعبوا
    للحظة مازالوا يغتصبون في بعضهم اكثر من نصف حكامهم في السجن و جزء كبير قتل و ووووو
    لا افهم كيف ان بعض الجزائريين يدافعون عنهم وهم يعلمون انهم ظالمون

  • التاريخ يشهد
    السبت 19 دجنبر 2020 - 10:31

    اقولها و أكررها مرارا و تكرار انه من الخطر وضع الثقة في البلدان الحديثة العهد ! المغرب له اكثر من 13 قرن من التاريخ ! الجزائر لم تكن تتجاوز آنذاك حتى العشرين سنة ! لذالك كان خطأ فادحًا وضع الثقة في هاد البلد الذي خلقته فرنسا بعدما استقرت في المنطقة عام 1815 بعدما هزمت الدولة العثمانية و طردتها

    Il ne faut jamais faire confiance dans les pays bébé fraîchement crée . Nous avons fait l’erreur de leur faire confiance et voilà le résultat

  • سمير الوجدي
    السبت 19 دجنبر 2020 - 10:33

    طرد النظام الجبان لبخروبة 360 الف مغربي وليس 45 الف مغربي وسماها هذا المجرم الملعون بالمسيرة الكحلة

  • مواطن بسيط
    السبت 19 دجنبر 2020 - 10:36

    صراحة لم أفهم لماذا تمدون يدكم لهاؤلاء شعبا وجنرالات وتشجعون منتخبهم ولاعبيهم ووو، الجزائر بجميع مكوناتها قامت بغذر المغرب مرات ومرات وما هذه الحادتة الا وصمت عار كبيييييييرة على جبينهم شعبا وحكومة، ولايمكن أن يفعل هذا الجرم سوى صهيوني وليس بمسلم لأن المسلم الحقيقي وفي ذالك اليوم العظيم يجب أن يكرم أخاه المسلم ويتراحم معه لا أن يطرده أمام العالم بجميع أطيافه فأنت بذالك تظهر صورة بشعة للإسلام، فهذا هو الصهيوني الذي لايمكن التطبيع معه أومشاركته

  • حافظ
    السبت 19 دجنبر 2020 - 10:36

    “إذا كان هذا كل ما يستطيع بومدين فعله تجاه مواطنينا، فإني قادر على إرسال مواطنيه مقلوبين على ظهور الحمير، لكني لن أفعل هذا لأن المغرب له جذور تاريخية وحضارية في العالم ولسنا بلدا يحكمه الطيش والتخلف ”

    بهاته العبارات رد المرحوم الحسن الثاني برزانة وحكمة ملك، على الهواري بومدين عندما طرد المغاربة من الجزائر.

  • احمد
    السبت 19 دجنبر 2020 - 10:37

    يجب رفع دعوى لمحكمة العدل الدولية لكي تصنف هؤلاء الأشخاص الدين طردوا ضلما وعدوانا من طرف عصابة بومدين التى لم تراعي حسن الجوار والقيم الإسلامية .

  • مغربي حر
    السبت 19 دجنبر 2020 - 10:41

    الله إخلصهوم أو ياخد الحق فيهوم

  • مواطن مغربي
    السبت 19 دجنبر 2020 - 10:41

    حان الوقت للمطالبة بحقوق المطرودين .لم يكن حينها الوقت مناسب في تلك اللحظة ،لأن المغرب كان منشغل في الدفاع عن أراضيه ،يواجه ،زيادة على الجزائر ،ليبيا و كوبا والكثير من الدول التي دفعت لهم الجزائر. اذا هذا هو الوقت المناسب .على المغرب ان يكلف محامين بتحريك هذه الجريمة اللاخلاقية . ويضم إليها قضية إحتجاز مواطنين قصرا على اراضيها.وغلق هذا الملف للابد .بعدها بناء صور على طول الحدود مع الجارة ،التي حتى الآن تجيش مواطنيها ضد المغرب .مستعملة كل الوسائل حتى منابر المساجد كما فعلت أمس في خطبة الجمعة ،ناهيك عن المقررات التعليمية التي تدس فيها السم لتربية الأجيال القادمة على كراهية المغرب . وهذا اصبحنا نتعرض له وخير دليل الهجوم المسعور الأخير علينا في كل وسائل الإعلام وبكل الطرق .خوة خوة عن أي خوة يتكلمون؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

  • Oujdi
    السبت 19 دجنبر 2020 - 10:41

    Je me rappel bien cette Nokba. j avais 12ans j habitait rue d’Alger à Oujda .j ai vu les bus dedans les familles expulsés.on les à installer près de souk mellilia et à oued ennchef.j ai eu des amis de Mouhajirins ils m ‘ont dit qu ils ont tout laissé en Algérie ..ils n’ avaient pas le droit de ramener avec eux leurs bien .c était vraiment inhumain ce qui a fait Boukharouba et les 40 voleurs
    a

  • غيور على واطنه
    السبت 19 دجنبر 2020 - 10:43

    علاش الحكومة المغربية مابغات ترفع دعوة ضد الجزائر في المحاكم الدولية بخصوص هاد المواطنين المغاربة لي خلاو اموالهم تماك وضاع مستقبلهم كون حنا لي ضردنا مواطن واحد من الجزائر وتشوفو راد الفعل ديال الجزائر كيف غادي اكون

  • Yoyo
    السبت 19 دجنبر 2020 - 10:44

    بعد ان اتضح جليا حقد المسؤولين الجزائريين على المغرب يستوجب في نظري قطع كل الصلات مع الجزائر اقتصاديا،ثقافيا،دبلوماسيا حتى يغير الشعب الجزائري الحر والحقيقي من وضعه وانتخاب من يخدم بلاده وشعبه فعلا ويستغل ثروات البلاد في إزدهارها،آنذاك نفتح صفحة جديدة مع الجارة

  • اليهود تم المغاربة
    السبت 19 دجنبر 2020 - 10:47

    لما طردت الجزائر اليهود قالوا بأنهم أعداء في الدين ، لكن طردهم للمغاربة المسلمين المسالمين دليل كون الجنرالات في الجزائر لا دين لهم ولا ملة وكل ما يهمهم هو سلطة الحكم والمال، طبعا لضمان الخمر والفساد.

  • متقاعد
    السبت 19 دجنبر 2020 - 10:47

    هل هناك دولة عربية اواسلامية أو حتى إسرائيل قد يعملون ما عملت دولة الجزاءر بابناءنا في يوم عيد وبركة؟؟؟؟ حكام لا مثيل لهم عبر تاريخ البشرية!!! وهل المغفور الحسن الثاني رحمة الله عليه عاملهم بالمثل!!!!!؟؟؟؟ ابدا. ليس من شيم ملوك المغرب على مر الزمان أن يفعلوا هكذا بالبشرية!!! حتى إسرائيل الدولة العبرية لا يمكنها فعل هكذا في يوم عيد المسلمين!!!! بلاد حكامها عبر مر الزمان يحكمها جنرالات عصاة لا يعرفون حق الإنسان في العيش بكرم .. لا حول ولا قوة الا بالله العظيم!!!! أين هم الان ؟؟؟ هناك من لقي ربه وهناك من لازال يتعدب في الدنيا قبل الاخرة اما في السجون واما بالكراسي المتحركة … وهناك من يعيش هاربا الى دولة أجنبية تحتظنه خوفا من السجن!!!

  • lazaret
    السبت 19 دجنبر 2020 - 10:48

    الله يهدي الإخوة الجزائريين (الحكام)، لا يعرفون بأنهم هم السبب في تطبيع المغرب مع العدو الصهيوني.

  • jamal
    السبت 19 دجنبر 2020 - 10:50

    اتذكر احوال اخواننا المطرودين خاصة اللذين كانوا بمخيم دار الشباب بالناظور .مأساة لا يمكن تصورها انئذ . يحز في نفسي الان اتساءل:هل انتم ايها الحكام في الجزائر من الاسلام ؟ بل لا يقبل على ذلك الا ذوو القلوب القاسية . استغفروا الله يا من هم احياء من حكام الجزاير لعله يغفر لكم تلكم الجريمة المرتكبة . اما اخواننا المذكورين فلا اظن يسامحوكم لانهم عانوا المرارة القصوى بعد ان كانوا في بيوتهم آمنين .ولله في خلقه شؤون .والله يمهل ،فمهلا للظالمين .امهلم رويدا .

  • ايوب
    السبت 19 دجنبر 2020 - 10:51

    على المغاربة ان يفكروا جيدا قبل الاستقرار في دول كالجزاءر . دولة حقودة والتاريخ سجل احدات كطرد المغاربىة سنة 1975.لدا لا داعي للسفر او الاشتغال و الاستقرار هناك فالكرامة اول شيء.اتوقع في القريب العاجل توقيف العلاقات الديبلوماسية بين المغرب و الجزاءر .النفاق لا يدوم.

  • mehdi
    السبت 19 دجنبر 2020 - 10:54

    COMMENTAIRE 5 , les 350 milles sont les participants à la marche verte et pas les expulsés par le criminel boumedien estimés à 45 milles .

  • المرابطي
    السبت 19 دجنبر 2020 - 10:55

    النظام المجرم الدي قتل ربع مليون مسلم في العشرية الحمراء ويدعي حقوق الإنسان والحرية قادر أن يقتل المسلمين في أي مكان المغرب في الطريق الصحيح لكن لايجب نطبع أن مع الكيان يجب أن نكون أذكياء مثل أجدادنا المرابطين

  • %%%%
    السبت 19 دجنبر 2020 - 10:55

    j ai lu dans des commentaires qu il fallait oublié cette histoire . a mon avis non au contraire il faut crée des associations des marocains de l Algérie et monté un dossier solide et demander dédommagement par le billet de l onu . . nb au service de notre cause . foncer

  • سعيد
    السبت 19 دجنبر 2020 - 10:56

    الجزائر تقول أنها تدعم البوليزاريو بدريعة دعم الحركات التحررية في العالم في حين الواقع يتناقض مع ذلك بطردها مواطنين يعيشون على ترابها بشكل قانوني،هذا هو نفاق النظام الجزائري،لكن لاتستغربوا من أفعالهم،هم قاموا بإيذاء الشعب الجزائري بنفسه في العشرية السوداء فما بالكم بالمغاربة؟هذا النظام الخائن ضحى بشعبه من أجل شردمة البوليزاريو والآن أصبح هذا الأخير بمتابة سرطان ينخر جسد النظام الجزائري.

  • اامصطفى بوسلهام
    السبت 19 دجنبر 2020 - 11:02

    اعنا الجزائر على طرد فرنسا وانتقمت منا فرنسا فقطت الصحراء المغربية الشرقية والحقتها بالتراب الجزائري انتقاما منا نحن المغاربة لأننا كنا نساند ونؤوي مجاهدين جزائري فوق ترابنا في وجدة وقبلت الجزائر الهدية لكن عندما اخدت الجزائر استقلالها كونت كيانا سمته بوليزاريو لكي تاخد الصحراء المغربية وتكون فيها دولة شيوعية تنكرت للحوار والأخوة في الدين وتلاحم الشعبين وسنة 1975 طردت 350الف مغربي بلباس نومهم إلى حدودنا الشرقية وجدة هل فعلتها إسرائيل

  • Abdel
    السبت 19 دجنبر 2020 - 11:03

    حسب رأيي أن عندما أتصفح الجرائد في كلتا البلدين بين الجزائر و المغرب أو أدخل أدخل إلى المواقع الإجتماعية فما أجده من سب وشتم و قذف بين الشعبين أتمنى أن تبقى الحدود مغلوقة و تزرع ألغام وبناء سور كبير بين البلدين ربما على الآقل حتى يذهب هادا الجيل و يأتي جيل أخر لأنه الكره و الحقد الدفين بين الشعب بين موجود و هده هي الحقيقة المرة و في الآخير لا بد أن يعرف المغاربة الأحرار أنه يفرقنا معهم أكثر من ما يجمعنا و الدين يقولون خاوة خاوة فهاذا كدب ونفاق

  • السياسة
    السبت 19 دجنبر 2020 - 11:04

    الجزائر عدونا الأول والأخير يجب محاربته وافتعال مشاكل في هذا البلد لإلهاءه في نفسه شغلهم الشاغل المغرب أقول للجزائريين إن كنتم تحبون الصحراويين إلى هذا الحد أعطوهم تا منراست ليقيموا دولة عليها أنا أقولها لكم قضية الصحراء حسمت إلى الأبد وجهوا بوصلتكم إلى جهة أخرى الخطر قادم لكم من حيت لا تدرون

  • Mohamed
    السبت 19 دجنبر 2020 - 11:08

    اسي حفيظ الدراجي اعطنا رايك و حلمك السياسي في هذه الفاجعة
    للتذكير
    الاعب بناصر ابوه مغربي
    الاعب محرز امه مغربية
    الصحراء مغربية
    رغم انفك
    عاش الملك عاش المغرب
    الله الوطن الملك

  • فاطمة
    السبت 19 دجنبر 2020 - 11:09

    اثبت الواقع ان حكام الجزائر يحكمهم الغباء
    والغرور والطمع اغمض اعينهم
    وطمعوا بزااااااااف
    ولكن الذي يريد ان يأخذ كل شيء يخسر كل شيء
    حفروا حفرة فسقطوا فيها باذن الله
    كنا نحلم ببناء مغرب عربي كبير لكنه اليوم سيبنى بدون جزائر للاسف
    والمغرب بحكمته لم يسقط في شراك غبائهم الذي يريد ان يقود الى الهدم والحرب والويلات
    الحمد لله ربي كبيييييير

  • mohamed. chakir
    السبت 19 دجنبر 2020 - 11:11

    الله ياخذ فيهم الحق

  • صحيح
    السبت 19 دجنبر 2020 - 11:11

    كلام صحيح و الأصح منه أن الدولة المغربية لم تتدخل من حينها و لو ببيان أو تصريح تدين أو تطالب أو تقول أي شيء، لا ننكر أن المغرب قام بالواجب في حدود إمكانياته تجاه المطرودين من مأوى و مأكل بل و توظيف البعض في مهن مختلفة لكن الدولة عليها أن تتدخل بشكل مباشر و ليس تقمص دور الهلال الأحمر و المنظمات الإنسانية،

  • حمودة
    السبت 19 دجنبر 2020 - 11:12

    اقسى من النازية و اكثر من العنصرية و قمة الهمجية لان دوافع النازية و العنصرية راجع إلى الاختلاف العرقي و الديني واللغوي ووووو أما في حالة وحشية النظام الجزائري فالمبررات واهية و مردود عليها حتى من عند الأعداء لان الضحايا يتكلمون نفس اللغة و يدين نفس الدين و يعيشون في عاىلة واحدة و لا مبرر قد يجده اكثر المتعصبين طرد الأطفال و الشيوخ و النساء و تمزيق عائلات و التنكر للتضحيات و التمادي طيلة نصف قرن في نفس النهج و الأسلوب و قد اثبت التاريخ مصير الطغاة إلى مزابل التاريخ و مصير الجهلة إلى الحضيض قريبا،

  • موغرابي
    السبت 19 دجنبر 2020 - 11:12

    يكفيكم قراءة تعليق الأخ(مغربي من وجدة) و تعرف و تفهم و تحس ما عاناه المغرب من حكام الجزائر لأننا نتحدث عن دولة و ليس عن شعب لأن عسكر الجزائر جنوا على شعبهم قبل أن يدخلوا المغرب في صراع مفتعل وهمي و الغريب هو انهم يصرحون للعالم و المنتظم الدولي بأن لا مشكل لهم مع المغرب ( إيوا فهم نتا كيف ما قال أحد المعارف كون غير جاونا فاص يا يربحونا يا نربحوهم و إنتهى الكلام )

  • عادل بوموجة
    السبت 19 دجنبر 2020 - 11:14

    هل نظلوا نتباكو ، على الدولة المغربية رفع دعوى قضائية ضد عصابة الكيان الجزائري وجره يتحاكم على جرائمه ضد الشعب الجزائري وضد المغاربة المطرودين قصرا ، أنا جد متأكد أن دبلوماسيتنا لا خوف عليها تعطي لهم العصا من تحت الحزام ويتألمون في صمت لكن نريد العصا لهم جهرا لنمرمد أنفهم في الوحل ولنبين لشعبهم أن نظامهم نظام فاشل ضعيف يحسن البلا بلا بلا فقط ولنبين للعالم نحن المغاربة الذين نعرف كيف نربي نظام الجزائر الكهل الأحمق الفاشل

  • متتبع
    السبت 19 دجنبر 2020 - 11:18

    قابلوا الاصل وقليلوا الدين والانسانية

  • Mohamed
    السبت 19 دجنبر 2020 - 11:21

    Malgré tout ce qu on a subi de la part de ces cannibales on continu a leurs faire confiance.
    Dire aux marocains qui se rendent en Algérie Franchir la frontière clandestinement pour le travail ce n est pas digne de ces jeunes gens. L Algérie est notre ennemi pour l éternité méfier vous

  • FENANE
    السبت 19 دجنبر 2020 - 11:23

    كان حاقدا على ملكنا الحسن الثاني رحمه الله و اطيب متواه, كما كان هتلر مع اليهود وكان دائما يبحث له عن كمين ،حتى وجد في وطننا خونة من المرتزقة المتطرفة المنسوبة إلى يومنا هذا على الحزاءر ،الحمد لله الرئيس بوضياف كان جديا مع ملكنا وكذلك الشاذلي بن جديد كان وفيا لملكنا الراحل وكانوا المغاربة معززيين فوق تراب الجزاءريين ,الا ان أعداء وحدتنا الترابية زادوا في الطين وأرادوا الاعتداء علينا بدون منطق دولي ولا مسلمات أممية وهذا لن يزيدنا الا شجاعة وقوة واقداما واصرارا للرد عليها بحرب كلامية او عسكرية

  • متتبع1
    السبت 19 دجنبر 2020 - 11:32

    يبقى المغرب و الجزائر وجهان لعملة واحدة فانهيار احدهما سبب لانهيار الاخر. لاعلاقة لاحد بالشأن الداخلي للاخر . فالاتحاد اساس القوة .انظر للاتحاد الاوروبي لا لغة تجمعهم ولا تقاليد ولا اعراف.ولا حدود عكسنا الالغام والاسلاك الشائكة و الخنادق وتراهم في المهجر يتعانقون ووووو.

  • الواقع لا يرتفع والتاريخ لا يرحم
    السبت 19 دجنبر 2020 - 11:32

    إنها مأساة تخلص بشكل جلي جزء من معاناة الشعبين وخاصة الشعب المغربي من كراهية و حقد و عداوة و غباء النظام الجزائري البغيض. اتمنى ان توثق هذه المأساة كذلك في المقررات التعليمية في جميع المستويات الدراسية وان يخلد كيوم وطني كحد أدنى حتى يعي الجيل الصاعد جيدا مدى الحقد الدفين لجار السوء و تترسخ قناعته بأن مستقبل الشعبين هو مرهون بزوال النظام الجزائري البائد.

  • محمد الشاوي
    السبت 19 دجنبر 2020 - 11:36

    السلام علبكم كبف ابداء لكم الجرح الدي لايبراء من قلوب الكبرنات الي ان يلتحقو بقبرهم ادكر لكم قليل في سنة 1963 شهر 10 قام جنود الكبرنات بقطح الطريق على ساكنة اولاد ادريس افليم تاكونيت عمالة ورزازات واخدوا عددا كببر من الماشية الماعز ودهبو الى حاسي تبنجوب القريبة من تبندوف وكانت الاخبار وصلت للسلطة المحلية والمرة الثانية قامو بنغس الخطة واخدو ببعض الجمال والماعز ومرت 8 ايام وامر المغغور له جلالة الملك الحسن الثا ني رحمه الله ان يتوجه الكونبل ادربس بن عمر عاجلا مع عدد من القواة م.م.الى حاسي تينجوب في التراب المغربي تبعد من اولاد ادريس بحوالي 140 كيلومتر. مادا افول لكم لقد اهجمنا على الكبرنات على الساعة 5 صباحا افطرنا بهم واسرنا منهم عددا ومن هناك دهبنا الى حاسي ببضاء وقد فرو وتركو وراءهم الماعز والجمال وعدد من الاسلحة ومن هناك نزل على قلوبهم كره المغرب لان الجيش المغربي قوي علبهم بخبرة عالية الله يحغص لنا جبشنا القوي الله الوطن الملك.

  • Raba
    السبت 19 دجنبر 2020 - 11:37

    العنوان.:الجار الشرير،،”يقول المثل اتقي شر من احسنت اليه الجزائر تنكر كل ما قدمه لها المغرب من ود وحسن المعاملة مع العلم انها لا تستحق ذلك لهذا يجب علينا ان نتخده عدوا وخير دليل ما وصل إليه الشباب المغربي من معانات وقتل وتشريد عقولهم بسب القرقوبي المدمر الذي يءتينا من هذا الجار الشرير

  • Abdou
    السبت 19 دجنبر 2020 - 11:39

    اخوكم من المطرودين عانينا هاذ الطرد التعسفي في ليلة العيد والبرد القارس بدون ملابس ولا أكل أطردوانا كالكلا ب بدون ذنب ولا أعتقد أن اسرائيل ستعمل مثل هاذ العمل لاكن المغرب والحسن الثاني رحمه الله استقبلنا بحفاوى الله .الوطن الملك والصحراء مغربية وانا مع التطبيع

  • مسلم
    السبت 19 دجنبر 2020 - 11:41

    حسابه عند الله عسير. غادي يندم حيث لا ينفع ندم.

  • abd
    السبت 19 دجنبر 2020 - 11:43

    حان الوقت للمطالبة بحقوق المطرودين .لم يكن حينها الوقت مناسب في تلك اللحظة ،لأن المغرب كان منشغل في الدفاع عن أراضيه ،يواجه ،زيادة على الجزائر ،ليبيا و كوبا والكثير من الدول التي دفعت لهم الجزائر. اذا هذا هو الوقت المناسب .على المغرب ان يكلف محامين بتحريك هذه الجريمة اللاخلاقية . ويضم إليها قضية إحتجاز مواطنين قصرا على اراضيها.وغلق هذا الملف للابد .بعدها بناء صور على طول الحدود مع الجارة ،التي حتى الآن تجيش مواطنيها ضد المغرب .مستعملة كل الوسائل حتى منابر المساجد كما فعلت أمس في خطبة الجمعة ،ناهيك عن المقررات التعليمية التي تدس فيها السم لتربية الأجيال القادمة على كراهية المغرب . وهذا اصبحنا نتعرض له وخير دليل الهجوم المسعور الأخير علينا في كل وسائل الإعلام وبكل الطرق .خوة خوة عن أي خوة يتكلمون؟؟؟؟؟؟؟؟؟

  • touhali
    السبت 19 دجنبر 2020 - 11:44

    Le Maroc ne traite pas l’Algérie de manière réciproque, mais la traite plutôt comme un homme traite sa femme ignorante, qui pose des exigences inacceptables.

  • السعيدي
    السبت 19 دجنبر 2020 - 11:44

    لا تنتظروا خيرا من قلب حقود فالجزاءر لا ياتي منها الا الشر ولو كان بامكانها فعل شيء اقبح مما فعلت بالمغاربة لما تاخرت

  • الصهيونية العربية.
    السبت 19 دجنبر 2020 - 11:47

    الصهيونية العربية هي ان تفرق بين الرضيع وأمه يوم العيد و ببن الزوج المغربي وزوجته الجزائرية وطردهم رغم أنهم مقيمون بصفة قانونية، ضاربين كل المواثيق الدولية لحقوق الإنسان عرض الحائط بما فيها حقوق الطفل وحقوق المرأة،وهذا انتقاما من المغرب لأنه استرجع من إسبانيا صحراءه التي كانت تحت الحماية الاسبانية منذ سنة 1912 بفاس وكذا شمال المغرب .ماذا ضر الجزاءر؟؟المملكة المغربية لاتستحق أن تتعرض اللأطماع في أرضنا ومحيطها وخيراتها من طرف من حررناهم من فرنسا وقاتلنا الى جانبهم الإستعمار بل إن أرض الجزاءر شاهدة لأنها سقت بدماء المجاهدين المغاربة الشهداء الأبطال من أجل تحريرها أهكذا يكون رد الجميل؟؟بل أكثر من هذا انهزم المغرب في معركة ايسلي ضد فرنسا بسبب رفضه التخلي عن مناصرة الجزائريين في ثورتهم وتعرض المغرب للحماية أي الإستعمار بسبب الجزاءر. ألا يكفيهم هذا؟؟؟ ومن الصهيونية العربية ذبح وقتل الصغار قبل الكبار في العشرية السوداء بعد فوز جبهة الإنقاذ في الإنتخابات ورفض الديمقراطية من طرف النضام العسكري المجرم.

  • موريسكي لا ينسى الجميل
    السبت 19 دجنبر 2020 - 11:57

    ينطبق عليهم قول المتنبي:
    إذا أنت أكرمت الكريم ملكته و إن أنت أكرمت اللئيم تمردا

  • سعيد
    السبت 19 دجنبر 2020 - 11:57

    الا نضام الجنرالات الجزائرية لن يدوم. قتلو 200000 جزائري في التسعينات. على الشعب الجزائري التوره و سيسقط نظامهم المعفن. شوفو خالد نزار نهار حس بالنار جاياه هرب لاسبانيا. هؤلاء يسمو بالفرنسي des voyous و بالانجليزي thugs

  • السبت 19 دجنبر 2020 - 11:58

    هذا النظام لو وجدنا في حفرة لأهال علينا التراب ، يتمنى لنا الخراب والفقر، يجب محاربته اقتصاديا وليتم إنجاز أنبوب الغاز النيجيري ليمر عبر أراضينا إلى أوروبا ، وعن قريب إن شاء الله ستدخل الشركات الأمريكية للتنقيب في الصحراء عن الغاز والبترول والمعادن، فالمغرب له أحسن موقع في العالم، جاء في الشوكة ، قريب من أوروبا ومواجه مع أمريكا.

  • مصعب
    السبت 19 دجنبر 2020 - 12:00

    مقاطعة الطغمة العسكرية المتخلفة، نعم، غير ذلك لا جدوى، اعلموا ان غالبية سكان المناطق المجاورة للعاصمة الجزائر اغلبهم اتوا الى هنا من بلاد غمارة، لذا تجد كلاما مشابها جدا: يمة، بابا، كلمات لا تنطق الا في هذة المناطق، غمارة واحواز الجزائر العاصمة، اضافة الى الانسان، تشابه كبير في السحنات، وغالبيتهم دورا جمال. نعم لمساعدة الشعب في الجائر للتخلص من الطغمة البدائية وهي تظن انها اذكى من غيرها ! وهذا من علامات البلادة.

  • الحقيقة
    السبت 19 دجنبر 2020 - 12:08

    هذا النظام عظمت ذنوبه، نظام حاسد وحاقد، شتت الأسر و صادر الممتلكات نظام اعدم حسن الجوار، نظام تسبب في قتل وتشريد عدد كبير من الأبرياء، هذا النظام فاسد بكل المقاييس.

  • موريسكي
    السبت 19 دجنبر 2020 - 12:21

    إلى صاحب التعليق المدعو KIM.
    أتعلم من أعان المقاومين الجزائريين؟ إنه المغرب. عن أي اعتداء تتكلم إذا كنت قد ساعدتك على الاستقلال إلا إذا كنت تبيت لي الغدر فأوقفتك عند حدك. الله يهدي ما خلق و صافي.
    رغم كل ما فعله بوخروبة، المغرب شعب عريق و أصيل و ذلك ما جعله يملك المغرب الكبير كله و الأندلس في وقت من الأوقات. نحن نعمل بأصلنا كما يقول المصريون. لا نرد السيئة بمثلها لأن ديننا ينهى عن ذلك. رغم كل ما فعله النظام الجزائري فإننا مستعدون لطي كل الصفحات إن توقف الجنرالات عن طهي السم لنا و الله مطلع على القلوب.

  • pour karim
    السبت 19 دجنبر 2020 - 12:22

    pour ce qu’à fait l’Algérie à nos frères en 1975 en les jetant derrière les frontières et saisir leur bien en Algérie,pour les donner après à des familles de généraux….je préfère être à côté d’ un juif qui reconnaît sa marocanité..et reconnaît un bien qu’à fait feu Roi du Maroc mohamed 5 a ses ailleux en les protégeant du déportation de Vichy en 1948…a ‘un algérien que son étât et ses généraux lui ont menti depuis 45 ans et lui ont inculqués le mépris et la haine pour un Maroc qui leur a aidé pour leur indépendance sous le reigne du même ROI mohamed 5..الله يرحمه SVP hespress..et merci (martin pres du kiss )

  • touhali
    السبت 19 دجنبر 2020 - 12:25

    المغرب ﻻيعامل الجزائر بالمثل معاملتها لكن يعاملوها كما يعامل الرجل زوجته الجاهلية والتي تضع مطالب غير ممكنة.

  • إدريس
    السبت 19 دجنبر 2020 - 12:27

    المجم بومدين هو من افتعل الأحداث لسحب البساط من تحت أرجل بن بلة الذي كان قد وافق على التفاوض لإيجاد حل توافقي حول الأراضي الحدودية المختلف في شأنها. وقدكان بومدين يعارض أي تفاهم وكان له نفود عسكري قوي في غرب الجزائر فأمر وحداته بمناوشة حرس الحدود المغاربة والتوغل في الأراضي المغربية ولم يمض أسبوع على الاتفاق وكانت مفاجأة كبيرة للمغرب الذي اضطر للرد . المغرب كان شبه فرح بالاتفاق لكن بومدين أحبط كل شئ وتسبب في الحرب.

  • مصعب
    السبت 19 دجنبر 2020 - 12:32

    وللتوضيح اكثر، فالطغمة العسكرية التي تتحكم في رقاب الجيش الجزائري هي من قبيلة واحدة، كلهم من الشرق وجبال الاوراس التي الى عهد قريب كانت تسكن في المغازلة والكهوف، الى ان انتبه اليها بعض الفرنسيين وحاولوا اخراجها من بدائيتها. ومن حيث ان المكان صعب على الاقتحام ظلت هناك بعض المناوشات الى ان اعطت فرنسا الحكم الذاتي للجزائر فانقض بعض من هؤلاء على السلطة المحلية ولم يتركوا مجال اخر لغيرهم منذ ان خدر بوخروبة عقول الناس كونه سينهي الكولونيالية في العالم وهو الذ سلم الجزائر لاخطر عدو روسيا، وهي الن جاثمة على الجزائر كمحمية لها. لا ارى جزائريا اخر من الوسط او الغرب او الشمال في اعلى هرم السلطة لا ارى الا اعضاء هذه القبيلة او القبائل المتعصبة

  • مولاي حمد
    السبت 19 دجنبر 2020 - 12:42

    لاحول ولا قوة الا بالله العلي العظيم. هذا التصرف لا يفعله حتى النصارى واليهود. الحقد والكراهية أين الإنسانية أناس بريئة؟؟!! أين المسلمون هنا؟ وتدعون أنكم مسلمون إسرائيل أشرف منكم؟؟ وقال عز وجل : فاعتدو بمثل ما اعتدوا عليكم(ص )

  • Kadiur
    السبت 19 دجنبر 2020 - 12:45

    18 دجنبر 1975 يوم بارد وممطر وهو يوم عيد الاضحى اطفال شيوخ ونساء نقلوا إلى الحدود لا يحملون الا الملابس التي يلبسونها ممنوع حمل اي شيء

  • حسين
    السبت 19 دجنبر 2020 - 12:46

    قرار بومدين لطرد المغاربة موقمين في دولة دات سيادة ولديهم املاك اشتروها بأموالهم يجب على الدولة الجزائرية ان تتحمل مسئوليتها التجاه المتضررين لأن بومدين رئيس الدولة انداك اذا لم تتحمل الجزائر مسئليتها وتوض المتضررين فهذا يعني مكانت دولة ( عصابة كانت تسير البلاد ) مع الاسف هذا يسيئ لسمعة الدولة حتى على مدى البعيد وهذا ما حصل بالفعل العصابة لا زالت موجودة الى يومنا هذا باعتراف اهل الارض

  • جريمة لم نسمع ...
    السبت 19 دجنبر 2020 - 13:07

    …ان الجامعة العربية او منظمة التعاون الاسلامي او الامم المتحدة او رابطة فقهاء الاسلام ادانتها واستنكرتها.
    اليست الطائفة التي شردت الاف الاسر البريئة طائفة باغية يجب قتالها ؟.
    المغرب نظم المسيرة الخضراء وتحالف مع المسلمين في موريتانيا وجمع شمل القبائل الحسانية المقسمة بين اسبانيا وفرنسا ودخل المغاربة الصحراء رافعين كتاب الله لاخراج النصارى منها ؛ بينما الطوائف الباغية من بوخروبة والقذافي والبوليزاريو تحالفوا مع الإستعمار لتكريس حدوده ومع المعسكر السوفياتي الملحد لاشعال الحرب بين الانفصاليين من القبائل الحسانية والوحدويين منها وشتتوا شملها فدامت الحرب 16 سنة ازهقت الاف الارواح .

  • boui
    السبت 19 دجنبر 2020 - 13:25

    في ورزازات ما زال بدمة رئيسكم الهواري بومدين ++ بوخروبةة++ مازال بدمته ثمن إصلاح سيارته . كان يأكل وييشرب مدة عطلته عند اسيادك المغاربة كما كنت في زيارتك الاخيرة للمغرب . هذا كرما منا لا خوفا منكم .

  • قوس في البيت
    السبت 19 دجنبر 2020 - 13:27

    لماذا ذهب هذا العدد الهائل من المغاربة الى الجزائر بحثا عن العمل ومستقبل افضل .هل في الستينات والسبعينات كانت الجزائر اكثر تقدما وازدهارا من المغرب.؟

    سؤال من أجل الفهم

  • براغماتي
    السبت 19 دجنبر 2020 - 13:32

    سأشتري تمور إسرائيل وأقاطع تمور الجزائر. واقع فرضه غباء حكام الجزائر.

  • Abderrazak
    السبت 19 دجنبر 2020 - 13:46

    عار على جبين كل الحكومات المتتالية المغربية من 1975الى الان الاتى لم تضع هذا الملف على الطاولة ايام بومدين وبن بلى وبوضياف وووو .فات الاوان ولا تنتظروا خيرا من الجزائر. ابي اشتغل في الجزائر في الخمسينات في خراطة ووهران وغادر الجزائر من بعد ذلك . الان يتقاضى تقاعدا من الجزائر 50 درهم كل شهر على السنوات التي قضاها كعامل بالجزائر. ولحسن حظه حافظ على اوراق العمل وراسل صندوق التقاعد بفرنسا الذي انصفه ويتقاضا 500 اورو شهريا مع امي . هذا مثال حي عن الادارة الجزائرية . من الان فصاعدا ابي لا يريد سماع حتى اسم الجزائر ينطق أمامه . فلا تنتظروا خيرا منهم فهم لم ينصفوا حتى ابناء جلدتهم .

  • anp alg
    السبت 19 دجنبر 2020 - 13:47

    أولا الم يعتدي المروك على الجزائر في بداية الاستقلال ونحن خارجين من منهكين من حرب مع العدو الفرنسي لهذا على السلطات الجزائرية أن تطلب التعويض عن الضحايا الذين سقطوا في هذه الحرب رحمهم الله ورحم الله زعيمنا المسطاش هواري بومدين وطيب الله ثراه

  • عبده
    السبت 19 دجنبر 2020 - 13:58

    شر لم اتصور امكانية وقوعه حتى قرات عنه وتاكدت . فعلا اسوا من بني صهيون

  • سعد
    السبت 19 دجنبر 2020 - 14:41

    هذا الطرد هو طرد لابرياء اغلبهم شارك في ثورة التحرير و ان دل على شيء انما يدل على شماتة العسكر الجزاءري خاصة بو خروبة و بو تفليقة هذان الذكران و ليس الرجلان هما من زرع الكراهية و الحقد فكانت نهايتهما ماساوية

  • azizfatine36--
    السبت 19 دجنبر 2020 - 14:42

    والله العضيم انا مع الاخ الي قال اجريو على سفير العدوة او خرج اي جزاءري من بلادن اللهم ايسراءل اولا هدا كنس القرقوبي كلك خاو خاو العديان هدوك مشي جيران

  • حميد
    السبت 19 دجنبر 2020 - 14:57

    ماذا تنتظر من جا ر السوء دمرهم الله ولعنة الله عليهم أجمعين

  • الوجدي
    السبت 19 دجنبر 2020 - 15:01

    يجب تسيان هاذ الامر والله الشعب الجزائري شعب جميل و اخ .انا من المطرودين و ابي كان مجاهدا في الجبهة.تركنا قسرا منزلا ودكان جزارة في مغنية .والحمد لله ربي خلف علينا .خاوة خاوة

  • لوسيور
    السبت 19 دجنبر 2020 - 15:09

    قال تعالى ..ولكم في القصاص حياة يا اولي الألباب..لماذا لم يقم المغرب برد فعل عكسي لأننا ضعاف…الجزائر قوية ولذلك لا تعبر كبير اهتمام للمغرب.
    لا تصدعوا رؤوسنا بخنوعكم واستكانتكم التي توهمون الناس انها حكمة…القوي قوي والضعيف يعلل نفسه بالاوهام

  • MAGHREBI NAFSS
    السبت 19 دجنبر 2020 - 15:21

    il faut être plus qu’un SIONISTE pour expulser des centaines de milliers de Marocains établis en Algérie depuis des décennies,et le jour de l’Aid Al Adha.Un crime contre l’humanité perpétré par le criminel Boukharrouba lahla yar7am fih chi 3dam.le Maroc sera mieux s’il rompt ses relations diplomatique avec un régime criminel ENNEMI plus que sioniste et qui a séparé femmes et maris,parents et enfants

  • دعوة للرقص
    السبت 19 دجنبر 2020 - 15:21

    الى رقم 58 الصهيونية العربية
    تعليق يتضمن مغالطة ربما بسوء نية تعليقك يجب ان يحمل العنوان الاتي :
    الصهيونية الامازغية لان الجزائر امازغية هذا ما كنت أقرا وأسمع مرات متعددة لا حصر لها.والحاكم والحكام جزء من السكان وبالتالي هم امازيغ.
    انت تتهم باطلا العرب بالصهيونية بما انكم لم تتوقفوا عن ذكر وتحديد ان العرب هم سكان الجزيرة العربية وحسب علمي دول الجزيرة العربية ساندوا المغرب في وحدته الترابية بكل انواع الدعم الممكنة هبات مساعدات مالية استثمارات ضخمة حاربت البطالة في المغرب علاوة على تشييد قنصليات بالصحراء المغربية.

  • القادري المغربي
    السبت 19 دجنبر 2020 - 15:29

    بما ان وزارة الاوقاف الجزائرية أمرت الائمة بمساجدها ان ينشروا الكراهية ضد المغرب و المغاربة فأنني أقترح على وزارة الاوقاف ببلادنا ان تطلب من أئمتنا ان يرفعوا اكف بالدعاء على المقبور بوخروبة بومدين و هامانه بوتفريقة و ان يلحقهم الله بفرعون و هامان في الدرك الاسفل من النار و ان يجعل كيد كابرانات فرنسا في نحورهم و ان يفضح نفاق المسؤولين الفلسطينيين مثل العشراوي التي كانت من مهندسي اتفاقية اوسلو
    كما اطلب من المسؤولين الكبار ببلادنا ان ينظروا في شأن هذا الوزير الغُلام الذي تحدث باسم حزبه تلاخونجي الموالي لتركيا اوردغان وباسم المغاربة متجاوزاً كل الحدود و هو يعلم ان الضامن لاستقرار بلدنا هو أمير المؤمنين و أمارة المؤمنين
    نعم أقولها الان و قبل فوات الاوان التيار الاسلاماوي الاخونجي المتمسلف يعمل ضد الوطن و وحدة اراضيه
    و اا يهمه الجنىد المغاربة الذين استشهدوا دفاعا عن صحرائنا المغربية العزيزة و لكن يبكي و يتباكى مع اوردغان المنافق المراوغ و مع المُهرّج معطزِّ خطر

  • --
    السبت 19 دجنبر 2020 - 15:30

    يجب على المغرب ان يستفيد من خبرة يهود أوروبا وخاصة يهود فرنسا الدين سلبت منهم ممتلكاتهم وأموالهم ايام النازية.

  • Moroco
    السبت 19 دجنبر 2020 - 15:59

    هذه الامور نعرفها نحن كمغاربة جيدا يجب ان يترجم هذه المقالة الى لغات اخرى حتى يعرف القاصي والداني ان هاؤلاء اشد عداوة وحقارة من كل اجناس الارض حتى باوروبا معروفين يأنه لا تقة فيهم الخيانة في دمهم تجري

  • محمد اعشيش
    السبت 19 دجنبر 2020 - 16:04

    والله كل من ينتظر من الجزائر خيرا فهو. واهم وغافل تماما… جنرالاتهم لا يعرفون الا الشر واشعال الفتن. هنا وهناك فهم السبب الرئيسي في عرقلة التنمية في المغرب العربي برمته… الجنرالات الشياب المنتهية صلاحيتهم هم مثل الشياطين يفسدون في الارض ولا يصلحون ابدا… لم يصلحوا حتى بلادهم ومن لا يحب الخير لنفسه لا يمكن ان تنتظر شيئا منه ابدا… جنرالات الجزائر في المنطقة والله اخطر من فيروس كورونا… يجب الحذر. منهم ومن اعمالهم الشيطانية الصبيانية العدوانية…..

  • Jiji
    السبت 19 دجنبر 2020 - 16:12

    على من تضحكون ههههههه هل إعادة المغاربة الى المغرب يسمى تشريد !!!!! أليس المغرب بلدهم أم أنه سمح فيهم أو لا يريدهم

  • Abdell
    السبت 19 دجنبر 2020 - 16:46

    إلى المدعو kim. جدي انا الحاج مبارك بوشاقور رحمه لله مقاوم معروف فمدينة وجدة ساعد بومدين وءاواه في مزرعة نواحي وجدة كما أنه تلقى رسالة بعد أستقلال ااجزاءر لزيارة بومدين ولكنه رفض وعندما سالته و الله و اتذكر قال لي بهذا اللفظ لا اثق به. سجل يا تا ريخ .كل افراد عاءلتنا يعرفون هذه القصه. اذا قلت لي الشعب الجزائري اقول لك احبهم و اعرفهم جيدا اما Les 7 généraux d’Algérie و الناس السياسية راها غد تفهم المعنى فنسى اسي Kim.

  • Omar
    السبت 19 دجنبر 2020 - 16:52

    المعلق رقم 74 قوس في البيت ٠
    لاجيبك على استفسارك يجب أن أضعك في سياق تلك الفترة. فأعلم يا اخي ان الهجرة إلى الجزائر لم تبدأمن تلك الفترةفحسب بل يمتد فيما يخص عائلتي من بداية نهاية الحربالأهلية الإسبانية و مرورابالحرب العالمية الثانية…
    انا من منطقةالريف والناضو بالتحديد. هذه المنطقة كانت تحت الحكم الاسباني، فتاثير الحرب الأهليةالإسبانية ثم الحرب العالمية الثانية فيما بعد و سنوات متتالية من الجفاف اذت إلى معانات شديدة فظهرت هناك مجاعة بالريف مما دفع ببعض العائلات إلى النزوح إلى الغرب أين تتواجد الدولة الفرنسية آنذاك (كانت فرنسا احسن حالا من الاسبان).نعم اخي ، هجرة آبائنا كانت قبل حتى نشأة الدولة الجزائرية الحديتة.
    لقد ساهم أباؤنا بجد و إخلاص” كما هو معهود في الريافا “في بناء الجزائر وكم ساهم منهم في حمل السلاح ضد الفرنسيين من اجل الاخوة و من اجل الجزائر.
    بعد الغدر كانت امي رحمها الله غالبا ما تذكرني بالالم الذي تسببته لها بيدها و انا استند عليها نائما في الحافلة من وهران إلى وجدة. كانت كذلك تتحسر على المنزل الذي تركته ورائها وخاصة حليها الذي دفعته للمقاوة.
    انها تنتضرهم هناك.

  • ABDEL
    السبت 19 دجنبر 2020 - 16:53

    ما فعل الحكام الجزائر بمغاربة مسلمين سنة 1975كان صادما جدا و تعد من جرائم القرن
    والله يجازي الكل حسب اعماله
    بسبب جارة السوء تعطلت تنمية المغرب ٤٥ سنة لو كانت اسرائيل جارتنا لكانت الامور احسن بالف درجة
    المغرب يسير بخطوات تابتة و حكيمة نحو الازدهار والعدو يتخبط يوميا في مشاكله
    الله يحفض ملكنا العزيزوطننا الحبيب من اي سوء

  • hmida la feraille
    السبت 19 دجنبر 2020 - 17:07

    le regime Algerien est un regime assassin. n oubliez pas qu il a liquide un quart de million des algeriens. ce regime assassins ne connait rien que l aggression et l oppression. il faut couper les relations avec ces terroristes voisins. moi personnelement je vois que le system militaire algerien est un danger en algerie et hors l algerie il faut pas lui faire confience. ils n ont pas d origine.

  • Fathi
    السبت 19 دجنبر 2020 - 17:08

    لا زلت اذكر تلك العجوز التي وجدت نفسها وزوجها ضيوفا رغم انفهما عند ابنهما الذي كان يكتري منزلا لنا، ولازلت اذكر انني كنت ساعتها طفلا، وهي تحكي بحرقة ما سلبه نظام بوخروبة، عليه من الله ما يستحق، منهما، تركوا ابقارا وماشية وسكنا لائقا، وكل ما يملكون، ثم تنهدت بحرقة وتضرعت الى الله قائلة( سير يا بومدين، الله يعطيك نقرة ما عندها دوا). بعدها بشهور سمعنا بوفاة بومدين بعد أن عجز اطباء العالم عن علاجه. انه الظلم، وأن الله يمهل ولا يهمل. اللهم لا شماتة،اللهم ارزقنا حسن الخاتمة

  • منصور زرهوني
    السبت 19 دجنبر 2020 - 17:48

    أنا واحد من بين المطرودين عسى أن تكرهوا شيء وهو خير لكم فعلاً طردنا من الجزائر كان خير لنا لو بقينا هناك لكنا مثلهم 10 في عقل

  • بن احمد
    السبت 19 دجنبر 2020 - 19:26

    لم لم يكن للملك الراحل الحسن الثاني الا هذه الحسنة لكفته عندي أن استغفر الله له ما حييت فانا احد المغاربة المطرودين الذين احسن الحسن الثاني استقبالهم بالحسنى جزاه الله خيرا و احسن اليه

  • البوديري - وجدة
    السبت 19 دجنبر 2020 - 20:48

    ماذا لو اتخذت فرنسا قرار طرد جميع السكان من اصول جزائرية ورمت بهم خارج الحدود بعد اي حدث ارهابي او نزاع سياسي – طبعا هناك فرق مائتين سنة من الفرق بين العقلية العسكرية القائمة في الجزائر والنظام الدمقراطي الفرنسي المتشبع بالثقافة والقيم الانسانية وحقوق الانسان – العمل الهمجي الذي قامت به السلطات الجزائرية اتجاه المغاربة سنة 1975 تزامنا مع اليوم العالمي لحقوق الانسان وعيد الاضحى سيبقى مسجلا في الذاكرة وفي تاريخ المغرب -علما ان السياسة الحكيمة لملك المغرب رفضت الند بالند مع الجالية الجزائرية المقيمة بالمغرب انذاك وهي كثيرة – فليسجل التاريخ ان المغرب غني بافكاره واحكامه ,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,
    البوديري وجدة

  • morad
    السبت 19 دجنبر 2020 - 21:12

    من أكبر الجرائم التي ارتكبها النظام العسكري الجزائري وكان ذلك يوم عيد الأضحى كنا صغارا وتابعنا تلك المأساة للاسف الشديد على شاشة التلفاز نساء وأطفال يبكون وشيوخ في العراء حتى الصهاينة لا يستطيعون فعل تلك الجرائم

  • ابراهيم مغربي حور
    السبت 19 دجنبر 2020 - 22:16

    اقول الي الدولة الجزائر مافعلتي بالمغاربة سنة 1975 ليس من الاسلام ولا من حق الجارة ولا من الضمير ولامن الاخوة جرتي المغاربة من حقوقهيم مومتلكاتهم ومن اعراضهيم اكتر من 4500 مواطيم مغربي وله ممتلكات في الجزائر وله اولاد من اصل الجزائر وله امرة من اصل الجزائر وانتي جرتي كل هدا اليس انتم اكتر مفيوزات الكتر خطوراة في العالم هل اليهود فعل بالمغارب متلكم او بفلصطين نفسهم لا تم لا انتم اكتر من الصهيون حرام عليكم تركتم الشعب الجزائر محروم وتدعم النفصلين والبولزريو من اجل حقد علي المغرب اقل لكم انا المغرب في صحرائه الصحراء في مغربية طل الزمن ام قصر بلا متطبلو مغيشط لكم والو والسلام

  • قوس في البيت
    الأحد 20 دجنبر 2020 - 00:03

    الى رقم 92 omar
    اشكرك جزيل الشكر على جوابك وانا ممتن لك كثيرا على المعلومات القيمة التي ساعدتني على مافهم ماجرى وما وقع .وفهمت خبايا تلك المرحلة واسباب الرحلة والعودة المؤلمة .شكرا.وأكيد العدالة ستتحقق يوما ما ربما هناك كما قلت انت.

  • صحراوي
    الأحد 20 دجنبر 2020 - 00:43

    مجرد تساؤل.
    وماذا عن تشريد وطرد الشعب الصحراوي!!!؟؟؟
    على افتراض أن المغاربة كانوا فعلا مقيمين بصفة شرعية، فما المانع من أن تطرردهم الجزائر؟
    ربما يقول البعض حسن الجوار أو احترتم القانون.
    هل المغرب راعت حسن الجوار سنة 1963؟؟؟
    هل ترامب أحترم القانون الدولي والإجماع العالمي عندما اعترف بمغربية الصحراء؟؟؟
    الحقيقة التي يخفيها الإعلام، أن عدد المغاربة في الجزائر أنذاك كانوا حوالي 300 ألف وتم طرد فقط 45 ألف الغير شرعيين.
    للتذكير أن اليوم يعيش ويعمل في الجزائر حوالي 500 ألف مغربي أغلبيهم يقيم بصفة غير شرعية.
    ماذا لو طردتهم الجزائر مرة أخرى ؟؟؟
    بالمناسبة كم من جزائري يعمل في المغرب ؟؟؟

    أكثر من 45 ألف مغربي استقروا بشكل قانوني في الجزائر منذ القرن التاسع عشر طردوا بطريقة وحشية وغير إنسانية.

  • عبد السميع
    الأحد 20 دجنبر 2020 - 09:26

    بومدين طرد الطابور الخامس الذي وضفه الملك الحسن الثاني لضرب الجزائر،
    واليوم تكشف الأمر ان المغرب كان على علاقة بإسرائيل منذ زمن بعيد على
    نفسها جنت براقش .

  • يوسف بن تاشفين
    الأحد 20 دجنبر 2020 - 16:40

    من الاولى ياتبون ويا جيران السوء بطلب الاعتذار بعد ان طردتم في يوم عيد الاضحى المقدس عند المسلمين 350 الف مغربي بعد ان سجنتموهم في سيلونات مخافر الشرطة والدرك لايام وسرقتم كل مايملكون…انتم اعدى اعداء المغاربة …الاسراءليون افضل منكم

  • Bouteftef
    الإثنين 21 دجنبر 2020 - 16:46

    Pour le 40 méme la guerre ils ne sont pas capables soyez sûr leurs régime Harki il parle beaucoup mais faibledans tout les la guerre inclus

  • Noufal
    الإثنين 21 دجنبر 2020 - 17:16

    Pour le 77 votre maître moustache mais la réalité il était incapable d’avoir un enfant cherche tu trouves

  • ع.الرحيم
    الخميس 24 دجنبر 2020 - 00:07

    لاينبغي ان نبقى نتق في عدو للملكية المغربية، لقد ضحى الملك محمد الخامس وكذالك الشعب المغربي من اجل استقلال الجزائر، وكانت النتيجة هي الكراهية للملك الحسن الثاني وللملك محمد السادس وللشعب المغربي لان وحدتنا الترابية هي تضحية وواجب على كل مغربي ،لاكن ومع الاسف ان النظام العسكري الجزائري هو عدو بامتياز ولايجب فتح الحدود معه لان بدالك سيدخل لبلادنا مرتزقة وارهابيين لشعل الفتنة في البلاد، كما اتمنى من الشعب المغربي والحكومة المغربية بالمطالبة باسترجاع الخريطة المغربية كما كانت قبل الاستعمار الفرنسي للمغرب مع استرجاع طبعا مدينة تلمسان ومغنية والصحراء الشرقية وهذه هي مطالبنا المغربية التي لاتتغيير.

صوت وصورة
الفرعون الأمازيغي شيشنق
الأحد 17 يناير 2021 - 22:38

الفرعون الأمازيغي شيشنق

صوت وصورة
وداعا "أبو الإعدام"
الأحد 17 يناير 2021 - 21:20 17

وداعا "أبو الإعدام"

صوت وصورة
قافلة إنسانية في الحوز
الأحد 17 يناير 2021 - 20:12 2

قافلة إنسانية في الحوز

صوت وصورة
مسن يشكو تداعيات المرض
الأحد 17 يناير 2021 - 18:59 8

مسن يشكو تداعيات المرض

صوت وصورة
الدرك يغلق طريق"مودج"
الأحد 17 يناير 2021 - 12:36 2

الدرك يغلق طريق"مودج"

صوت وصورة
إيواء أشخاص دون مأوى
الأحد 17 يناير 2021 - 10:30 8

إيواء أشخاص دون مأوى