24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

29/05/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
03:3005:1512:3016:1019:3621:06
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. شبان يصممون جهازا للتعقيم بواسطة الأشعة‎ (5.00)

  2. إسلام السوق أو النيوليبرالية الملتحية (5.00)

  3. "تويتر" يضع "تمجيد العنف" على تغريدة لترامب (5.00)

  4. رحيل عبد الرحمن اليوسفي .. كان فينا "مجاهد وسياسيٌّ شريف" (5.00)

  5. قاعات مغطاة تحتضن امتحانات شهادة البكالوريا (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | فن وثقافة | جوق "سمفونيات" يُتحف جمهور مدينة الدار البيضاء

جوق "سمفونيات" يُتحف جمهور مدينة الدار البيضاء

جوق "سمفونيات" يُتحف جمهور مدينة الدار البيضاء

أمتع الجوف الفيلارموني (سمفونيات)، بقيادة المايسترو توم كوهين، جمهور مدينة الدار البيضاء، مساء الخميس بفضاء هيبيدروم، بحفل قدمت فيه مقطوعات منتقاة من الريبرتوار الغنائي المغربي.

في هذا الحفل، الذي شهد أداء أغان مغربية تم تجديدها وإعادة توزيعها، كان دخول المايسترو كوهين إلى الخشبة احتفاليا، تحت تصفيقات الحضور، الذي كان متلهفا لأن يعيش لحظات موسيقية وفنية ممتعة وغير مسبوقة، أبانت عن رغبة قوية في تحديث الموسيقى المغربية ونقلها إلى العالمية.

الساعتان ونصف اللتان استغرقهما الحفل، لم تخيبا توقعات عشاق التراث الموسيقي المغربي، اللذين انتقلوا في هذه الأمسية عبر بسائط بين خالدات الأغاني التراثية المغربية، في سفر افتتحه الجوق ب "فرحة ورززات" للراحل الجيلالي بلمهدي (2018-1934).

وجمع الحفل، الذي نظمته جمعية (أفيمباس)، حوالي أربعين موسيقيا مغربيا وأجنبيا، بهدف تعريف العالم بالموسيقى المغربية، تحت شعار التعدد وتلاقح الثقافات والشغف المشترك والقيم الكونية.

وشارك في إحياء هذه الأمسية، أربعة فنانين مميزين أدوا أشهر الأغاني الكلاسيكية المغربية والأندلسية، هم نبيلة معان وسناء مرحاتي ونيتا الكيام ومحمد العسري.

وفي تصريح صحفي بالمناسبة، اعتبرت الفنانة المغربية سناء مرحاتي أن "الملحون والطرب الأندلسي بكل ألقهما وتنوعهما يشكلان تراثا يستحق أن يعرف به عبر العالم من خلال مبادرات كهذه".

وأضافت أن "المغرب في حاجة إلى تنظيم مهرجانات خاصة بهذين اللونين الموسيقيين اللذين يساهمان بشكل قوي في إشعاع المملكة والثقافة الوطنية وتراثنا الموسيقي العريق".

وفي لفتة تكريم للعاصمة الاقتصادية للمملكة، اختتم الحفل بالأغنية الشهيرة "دار البيضا"، التي تعود للمغني ألبير سويسة، بحضور نخبة من الشخصيات بالمدينة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.