24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

13/12/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4908:2113:2616:0118:2319:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لحصيلة التجربة الحكومية لحزب العدالة والتنمية؟

قيم هذا المقال

4.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | من الأمس | العابدي .. الضابط الذي أرعب البوليساريو وجحدت الدولة بطولاته

العابدي .. الضابط الذي أرعب البوليساريو وجحدت الدولة بطولاته

العابدي .. الضابط الذي أرعب البوليساريو وجحدت الدولة بطولاته

حلت الذكرى الستون لتأسيس القوات المسلحة الملكية بجيوشها الثلاثة، البرية والبحرية والجوية، يوم السبت الماضي، وهي مناسبة للبعض للثناء على ما يقوم به الجنود الأشاوس من مهام في سبيل صيانة وحدة البلاد، لكنها فرصة للبعض الآخر لتذكر "أبطال منسيين" قدموا ملاحم وتضحيات وسقطوا شهداء الجيش الملكي.

من بين جنود وضباط القوات المسلحة الملكية الذين سقطوا شهداء في ساحة الوغى بعد أن زرعوا الرعب في نفوس مقاتلي جبهة البوليساريو الانفصالية، ضابط مغربي كبير يدعى عبد السلام العابدي، الذي تم أسره من طرف شرذمة الانفصاليين بسبب إصابته بجروح خطيرة، قبل أن يسلم الروح لبارئها في 16 شتنبر 1988.

وفي مقطع فيديو نادر لم يسبق بثه على الشبكة العنكبوتية، نشره منتدى القوات المسلحة الملكية بمناسبة مرور 60 عاما على تأسيس الجيش المغربي، تظهر ملامح من البطولات العسكرية التي كان يقف وراءها العقيد عبد السلام العابدي، قائد الفيلق الثالث للمشاة الميكانيكية.

ويُظهر الفيديو مشاهد من معركة حية شارك فيها العابدي ضد شرذمة الانفصاليين؛ حيث أبانت الصور الملتقطة كيف تعرض جنود البوليساريو لهزيمة نكراء، تضمنت خسائر مادية وبشرية، كما أنهم فروا من المكان تحت ضغط الهجوم المدفعي العنيف ببطارية من قاذفات الكاتيوشا المغربية.

وفي الفيديو ذاته، تظهر بقايا ملابس وأحذية تعود لجنود انفصاليين فروا من الصحراء، بسبب الهجوم العسكري المغربي الذي قاده العابدي، كما تبدو عربة عسكرية "جيب" تنفجر بسبب لغم أرضي، علاوة على أساليب ذكية أخرى استخدمها العابدي لمباغتة عناصر البوليساريو.

وقال أحد أعضاء منتدى القوات المسلحة، في تصريح لهسبريس، إن اسم العابدي وحده كان يرهب أعداء الوطن في الصحراء، مشيرا إلى أن استشهاده كان في منطقة "أم دريكة"، بعد أن أصيب بجروح بليغة، ووقع تحت أسر الانفصاليين، لكن الله شاء أن ينتقل إلى جواره، قبل نقله إلى تندوف.

وأورد المصدر ذاته أن الملك الراحل الحسن الثاني كان يعلم جيدا بقدرات وبطولات العقيد العابدي، حيث أصدر قرارا ملكيا، وفق وثيقة سرية موثقة باسم "الحسن ابن محمد"، واطلعت هسبريس على نسخة منها، وقد جاء فيها إقراره بأن العابدي سقط بكل شهامة في ساحة الشرف.

وأفادت الوثيقة الملكية أن أصحاب الحقوق بعد استشهاد العقيد عبد السلام العابدي يتعين أن يستفيدوا من جميع الميزات المرتبطة بالتربة العسكرية للراحل، كما أوجب التكفل بورثة الفقيد، والعناية بهم"، وذلك في سياق عناية الدولة بشهداء الوطن الذين سقطوا في ساحة المعارك لحماية البلاد.

وكشف المتحدث أن ما أمر به الملك الراحل الحسن الثاني في حق ذوي الحقوق بعد استشهاد العقيد عبد السلام العابدي في شتنبر 1988، لم يتم تنفيذه من طرف المعنيين بالأمر"، داعيا إلى الاعتناء بشهداء وضحايا حرب الصحراء، وهو الملف الذي لا يطرح للنقاش في الساحة".

ونقول مصادر البوليساريو عن استشهاد العابدي في ذلك اليوم المشهود، إن الضابط المغربي الشجاع كان يبحث عن تحقيق نصر عسكري كبير، إثر اجتماع عسكري رفيع ترأسه الملك الراحل الحسن الثاني، في بداية شتنبر 88، حيث اقترح العقيد اكتساحا عسكريا يقضي على القوة العسكرية للبوليساريو.

وبحسب تلك المصادر التي وثقت لحظة أسر ووفاة العابدي، فإن الضابط توجه لمهاجمة الناحية العسكرية الثالثة بالصحراء، وبعد خوضه لمعركة كبيرة، سقط بمعية بعض رفاقه في قبضة الانفصاليين، متأثرا بجروح وكسور خطيرة، بعد أن تعرضت عربته لنيران العدو، لكن ما لبث أن لبى نداء ربه حتى قبل أن يصل إلى تندوف.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (141)

1 - مواطن الثلاثاء 17 ماي 2016 - 11:09
اللهم ارحم جميع الشهداء و انصرنا على الأعداء
2 - العدل الثلاثاء 17 ماي 2016 - 11:19
بطل الكل يشهد له بالشجاعة و البسالة، و مات و هو يدافع عن الوطن و ذلك بشهادة الملك الحسن الثاني، و يوصي الملك بأهله خيراً و أن يستفيدوا بكل إمتيازات رتبته العسكرية و في النهاية لم يتم تنفيذ أي شيء،
و الله عجبت لهذا البلد الذي لا يستفيد من خيراته إلا اللصوص و الخونة.
3 - Juste un mot الثلاثاء 17 ماي 2016 - 11:21
Voici l un des vrais fiertés de notre nation. Le Maroc est capable d'en donner d'autres..c est un pays où naissent les vrais héros. ..Rahimaho llaho wa adkhalaho fasiha jannatihi. .
4 - Moh - Ben الثلاثاء 17 ماي 2016 - 11:26
مايمكن قوله فى هذا الموضوع , ان العديد من ضباط وضباط الصف و الجنود ذهبوا ضحيه لقرارات لايد لهم فيها .. بل كعسكريين نفذوا اوامر مرؤوسيهم .. و المثالعلى ذلك طلبه المدرسة العسكرية باهرمومو (1971). شرذهك القدر و هم بريئين من المؤامراة برائة الذئب من قميص يوسف .. علما انهم قانونيا يبقون يتبعون المؤسسة العسكريه لان المحكمة حكمت ببرائتهم ...
5 - شهيد الثلاثاء 17 ماي 2016 - 11:26
رحم الله الشهيد البطل العقيد العابدي لكن مع الأسف الدوله تكرم فقط اشباه الفنانين والمتملقين
6 - حربال الثلاثاء 17 ماي 2016 - 11:26
رحم الله السيد عبد السلام العابدين و انا لله و انا اليه راجعون. يجب التفاتة من سيدنا المنصور بالله لافراد الجيش و خصوصا الرتب المتدنية.
7 - Sanhagi الثلاثاء 17 ماي 2016 - 11:26
المرجو نشر الفيديو، و تسليط مزيد من الضوء حول هؤلاء الابطال امثال العابدي، غجدامي، كجي...
8 - غير دايز او بالمعقول الثلاثاء 17 ماي 2016 - 11:28
رحم الله شهداءنا الابرار وادخلهم عزوجل فسيح جنانه.
9 - سلام يا صاحبي الثلاثاء 17 ماي 2016 - 11:30
ليس وحده من تنكر له الوطن الوطن تنكر لكل من ضحى من اجله نعم ليس كل هذا بل قام الوطن بمكافئة اعداء و خونة الوطن نعم كان العبادي رجل حرب وافي للوطن وصدفة انه كان نمودج منه عند مقاتلي جبهة البوليساريو انه ايوب ومن لا يعرفه ولي يعرف المغاربة حب وطننا لنا ان دولتنا كرمت ايون عند عودته الى الوطن و هو الان يعيش في رفاهية و الله يعزو في نفسي حال دولتنا من ضحو من اجلها يعيشون في الفقر و التهميش كمثال حال المقاومين و قدماء المحربين اما من خان و قتل و نهب و سرق يعيشون في رفاهية ويقفون امام شاشات التلفاز يلقنوننا دروس في الوطنية هههه
10 - Salem Sahraoui الثلاثاء 17 ماي 2016 - 11:32
Que la miséricorde de Dieu soit sur M. AL3ABIDI. La guerre continuera avec la mafia Algérienne jusqu'à la fin du monde. Un état nommée Polizario n’existe pas et n'existera jamais. Le Sahara pour les Marocain est une question d'existence et non de frontière
11 - محمد الثلاثاء 17 ماي 2016 - 11:34
بعد السلام جنة الفردوس لهذا البطل اما في هذه الدنيا على الدولة ان تتحلى بالعرفان و الجميل تجاه من شرفوها امام العدى و اذا استشهدوا ان تكرم اهلهم
12 - charaf ayadi الثلاثاء 17 ماي 2016 - 11:35
البوليساريو تعلم أنها غير قادرة على الحرب لم أرى في حياتي شعب يصبر أكثر من 25 سنة هذا يبين خوفها. هي ستعود للحرب في وقت ما ولكن ستكون نهايتهم و لكن لا نعرف كم ستدوم الحرب هل 20 سنة. في 1991 دامت الحرب 11 سنة وفي ذالك الوقت كانت الجبهة ضعيفة. ولكن لن تصل تطور المغرب من ناحية الأعتاد.
13 - midou الثلاثاء 17 ماي 2016 - 11:38
اضافة الى الضابط العابدي .تحذث العديد من افراد القوات المسلحة الملكية عن ضابط اخر ابلى البلاء الحسن في الصحراء يدعى الغجدامي .قهل من معلومات عن هذا البطل المنسي
14 - القرشي الثلاثاء 17 ماي 2016 - 11:38
مثل هذا البطل هم من يستحقون التكريم ويستحقون التقاعد المريح وليس نواب الأمة الذين لايفعلون شيئا سوى خدمة مصالحهم الخاصة ومص دماء المستضعفين من أبناء الشعب.
15 - أسد أطلس الثلاثاء 17 ماي 2016 - 11:39
والله لم ولن تجحد مكانته في قلوب جميع المغاربة، عرفناه الجندي البطل الذي اطبقت شهرته الآفاق والشهيد الذي لن يجحد حق الشهادة في الملا الأعلى انشاء الله ولن تعدم أمهات المغرب أن ينجبن أمثاله من الأبطال الكبار. رحمه الله واسكنه فسيح الجنان امين.
16 - مغربي بلجيكا الثلاثاء 17 ماي 2016 - 11:40
رحم الله بطلنا الشجاع وشهيدنا العزيز والنصر لقواتنا المسلحة والتكفل بورثة كل شهيد سقط شهيدا في سبيل هذا الوطن الغالي
17 - mouhssin الثلاثاء 17 ماي 2016 - 11:41
تغمد الله ارواح شهداء القوات المسلحة الملكية وكل جنوده اللذين مازالو احياء لكن المحزن والمقيت هو النسيان الذي طال ضباط الصف و الجنود الذين ضحوا بالغالي والنفيس في سبيل وحدة الوطن مازالت تعويضات الدولة لهؤلاء البواسل لاترقى الى حجم التضحيات معاشات هزيلة وتهميش مقارنتا بمعاشات الضباط و غياب العرفة لدى النشئة ببسالة جنودها والطامة الكبرى الغاء التجنيد الاجباري الذي هو عماد قوة الشعب في حين صار الشباب متشبه بالفتيات ولى زمان النخوة و الرجولة دمتم يا جنود الوغى لانهاب الموت انصفو جنود الصحراء المتقاعدين
18 - منت اسويلم الثلاثاء 17 ماي 2016 - 11:41
رحمه الله وادخله فسيح جنانه وكل شهداء الامة المغربية
والله عز وجل سينتقم من مشعلي الفتن والحروب والانفصال .
19 - ابو معاوية الثلاثاء 17 ماي 2016 - 11:44
بسم الله الرحمن الرحيم

الشهداء أحياء في قبورهم ، أحياء لا يموتون ، قال تعالى :{ وَلاَ تَقُولُواْ لِمَنْ يُقْتَلُ فِي سَبيلِ اللّهِ أَمْوَاتٌ بَلْ أَحْيَاء وَلَكِن لاَّ تَشْعُرُونَ }. وقال :{ وَلاَ تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُواْ فِي سَبِيلِ اللّهِ أَمْوَاتًا بَلْ أَحْيَاء عِندَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ * فَرِحِينَ بِمَا آتَاهُمُ اللّهُ مِن فَضْلِهِ وَيَسْتَبْشِرُونَ بِالَّذِينَ لَمْ يَلْحَقُواْ بِهِم مِّنْ خَلْفِهِمْ أَلاَّ خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلاَ هُمْ يَحْزَنُونَ * يَسْتَبْشِرُونَ بِنِعْمَةٍ مِّنَ اللّهِ وَفَضْلٍ وَأَنَّ اللّهَ لاَ يُضِيعُ أَجْرَ الْمُؤْمِنِينَ}.
وهي اصطفاء من الله ، كرامة لا يمكن أن يحظى بها كل أحد ، هيأ الله أصحابها لها ، وأورثهم الجنة بها .

فهنيئا لك هذا الخير .

و لا نزكي على الله احدا
20 - ابن عسكري الثلاثاء 17 ماي 2016 - 11:49
المئات من الشهداء والجرحى والأسرى ومن ساهموا في تلبية الواجب الوطني كانو أسوداً في وجه الانفصاليين و الجزائر حيت قاموا بواجبهم العسكري و دحرو العدو لكن للأسف كان التهميش لمن جاء بنصر عكس من تملق بحجة حقوق الإنسان و أخدو المﻻين هذه هي الحقيقة
21 - A.zimaoui الثلاثاء 17 ماي 2016 - 11:49
ابوس الأرض تحت نعألكم أيها الرجال الأشاوس وأدعو للشهداء بالرحمة تحت الأرض ويوم العرض.
22 - يوسف الثلاثاء 17 ماي 2016 - 11:52
هذا عرف عند الدولة المغربية فهي داءما و أبدا تهمش و تقصي كل هن تفانى او يتفانى في خدمة بلده و التضحية من اجله ، ولنا أمثلة كثيرة
كمثال تكرم باطما بسبب او بغير سبب و تستقبل منها صنعت شيء خارق
ويتم التعتيم على عدد كبير من العلماء والمخترعين و تهميشهم ، ومنعهم من الاعلام
شيء غريب
23 - k.ac.m الثلاثاء 17 ماي 2016 - 11:52
الى جينا نعطيو الجنود الأوسمه ؤالأرامل ديالهم الكريمات.
اش غانعطيو ل الشخات والمغنيات
24 - ولد حميدو الثلاثاء 17 ماي 2016 - 11:54
كانت المعارك مع المرتزقة الكوبيين و الاسيويين لان جثتهم يوضح بانهم غير مسلمين بدون ختان و عندما تدخل الجيش الجزائري تمت محاصرتهم بامغألا و بعد تدخل حسني مبارك وفر لهم المغرب ممرا امنا للخروج حفظا لماء الوجه و اكتفي باسر 110 كحجة و تم اطلاق سراحهم فيما بعد و اعترافات حسني مبارك موثقة في اليوتوب و في الاخير يقولون بان جيشهم لا يخرج من الجزائر
25 - ابوآدم القنيطري الثلاثاء 17 ماي 2016 - 11:55
ارفع القبعة لك يا بطل و اقرأ الفاتحة على روحك الطاهرة و لن تنساك رمال الصحراء يا عقيد .. عشت بطلا و مت بطلا . انا لله و انا اليه راجعون
26 - ادريس الثلاثاء 17 ماي 2016 - 11:57
في قوله تعالى: {مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلاً * لِيَجْزِيَ اللَّهُ الصَّادِقِينَ بِصِدْقِهِمْ وَيُعَذِّبَ الْمُنَافِقِينَ إِنْ شَاءَ أَوْ يَتُوبَ عَلَيْهِمْ إِنَّ اللَّهَ كَانَ غَفُورًا رَحِيمًا} [سورة الأحزاب:23-24].
27 - إبن مقاوم حقيقي الثلاثاء 17 ماي 2016 - 11:59
رحم الله العقيد العابدي الشهيد ومن استشهد معه من جنود ومن أسروا ..ورحم الله كل شهادء الحرية والاستقلال من مقاومين ومن أعضاء جيش التحرير ..وأطال الله عمر من بقوا على قيد الحياة ممن كانوا يسمون برؤساء المنظمات الف
دائية أو قادة المقاومة ومن المقاومين الحقيقيين الذين لازالوا على قيد الحياة وهم مهمشون من كل شيء ـ حتى أننا نرى القنواتين التلفزتين تجعل لقاءات مع العديد من المتحزبين والرياطيين والشيخات والمغنين ..إلا من لازالوا على قيد الحياة من قادة المقاومة وجيش التحرير ..نتمن أن تجرى حوارات مع السيد العلوي السيد محمد بطل ثورة 20 غشت 1955 بمدينتي خنيفرة ووادي زم ..الذي لازال على قيد الحيالة وهو مهمش من كل الحقوق الوطنية والخاصة ..بيل بيعت حقوقه من طرف ما يسمون ب قضشات محكمة الاستأناف ببني ملال ..أين هي حقوق من ضحوا في سبيل استقلال المغرب وعودة محمد الخامس وأسرته من المنفى ..أية حقوق هذه ..وي قاتوت هذا ..اللهم خذ الحق فيمن حرفوا الطريق الحقيقي .اللهم خذ الحق فيمن أضاعوا لمن و هبوا أرواحهم ليعيش المغاربة في حرية واستقلال ..اللهم خذ الحق في من ظلموا سرة المقاومة وجيش التحري
28 - الخريبكي الثلاثاء 17 ماي 2016 - 12:01
الله يرحمه وكل شهداء الصحراء ومن ضمنهم أخي العزيز
29 - arrab الثلاثاء 17 ماي 2016 - 12:02
ثحدت الكثير عن ابطال حرب الصحراء و منهم البطل محمد الغجدامي الملقب من طرف الصحافة الفرنسية با اسد الصجراء فحبذا لو تعطونا نبدة عن هذا البطل الذي كانت جبهة البوليساريو تقشعر ابدانها عند سماع اسمه و شكرا...
30 - خالد الثلاثاء 17 ماي 2016 - 12:07
المغرب يكرم المغنين والممثلين مالذي إستفدناه من هؤلاء أما جنودنا الأشاوس الذين إستشهدوا في سبيل الوطن لم تجذ لهم حتي نصب تذكاري يخلد ذكراهم للأجيال القادمة حتي عائلاتهم لم يتم الإهتمام بهم كما يجب. في حالة الحرب لن نجد إلي هؤلاء الجنود أما الأحزاب و..... سيركبون علي المجد والشهداء في خبر كان
31 - LE ROI SEUL LIBÉRATEUR !! الثلاثاء 17 ماي 2016 - 12:10
l'état suit une stratégie quant à sa conduite envers nos héros militaires, ce qu'a dit Mme Hasna Bouzid ne corresponds pas à la réalité, elle a dit que le Sahara est une affaire d'un peuple or la vérité profonde est qu'il s'agit d'une affaire de la monarchie, on méconnaît justement l'effort de ces hommes pour que tout les victoire seront contribué au roi ; pour qu'il reste seul au milieux des lumière médiatique....les plumes qui masquent la réalité ne manquent pas...et même les socialistes cachent la vérité !
32 - .... الثلاثاء 17 ماي 2016 - 12:15
للدين يقولون بان جيشهم لا يتدخل خارج البلد ادخل يوتوب و اكتب
حسني مبارك و معركة امغالا
33 - والي الثلاثاء 17 ماي 2016 - 12:18
رحم الله الشهيد وأسكنه فسيح جناته، وما أقصاك يا وطني فيك زيانت اﻷيام لعبد العزيز الرباح وعبد اﻹله بنكيران ونبيل بنعبد الله والله تا حشومة وعار
34 - Sidi Kacem الثلاثاء 17 ماي 2016 - 12:21
Vous avez oublié le lion de la bataille d AMGALA Le général de corp d armé DLIMI.Lah yrahmou
35 - choufou الثلاثاء 17 ماي 2016 - 12:33
كيت اللي جات فيه شاركنا في المسيرة وما ادينا والو حتى الوسام ادوه لنا في 1975والعاهرات اللئي لم يخرجوا من المدينة اعطاوا لهم اوسمتنا الشكوى للله فيمن ظلمنا واخذ حقنا والله ربي ما اضيع لقد اخذ العامل لذالك الزمان حقه وطرد.
36 - خالد الثلاثاء 17 ماي 2016 - 12:37
و كدلك الكولونيل الغجدامي الدي صال و جال في صحرائنا بحثا عن العصابات و كان الاعداء يسمون كتيبته بالجيش الاسود فعدما كانوا يسمعون به يهربون الى تيندوف
37 - عبد الرحيم الثلاثاء 17 ماي 2016 - 12:41
رحم الله تعالى جميع من قدم خيرا لهدا البلد دون طمع ، ونتوسل اليه سبحانه أن يجازيهم عنا خير الجزاء و يعوضهم بفلدات أكبادهم انه سميع مجيب.
38 - الراي اخر الثلاثاء 17 ماي 2016 - 12:43
الدفاع عن الوطن تضحية لاتقدر بثمن فكلنا مستعدين لدالك عاش الملك والشعب
39 - لاصحاب العقول الثلاثاء 17 ماي 2016 - 12:44
حرب بين المسلمين, من يحارب من? من يقتل من? من تصح له الشهادة? من هو المعتدي عليه? من هو الظالم و من هو المظلوم? و من دفع بنفسه للتهلكة?
الاسئلات تبقى مطروحة لاصحاب العقول بعيدة على المصالح و المشاعر و على الحساسيات.
40 - الصحراوي الثلاثاء 17 ماي 2016 - 12:44
الضابط الذي ارعب البوليساريو!الجيش الملاكي الذي زرعا7ملاين لغم مضادة للافراد المزروعة بشكل فوضوي وغير مدروس ايضا نريد ان نعرف اكثر عن حالة الطفلة الصحراوية ليلي لبيهي التي توفيت على اثر انفجار لغم مضاد للدروع فبلدة المحبس
41 - جلال العطاوية الثلاثاء 17 ماي 2016 - 12:45
هؤلاء الجنود هم حقيقة وجود الوطن...هم اولى بتعويضات وتقاعد البرلمانيين و الوزراء و كبار المسؤولين في هذا البلد هم اهلى بالامتيازات من اؤلئك الكسالى الذين لا ينفعون البلد في شيء اللهم الصراعات الكلامية الذنيئة التي لا تمت الى أخلاق المغاربة في شيء....
42 - kharkhoud الثلاثاء 17 ماي 2016 - 12:46
من مات من أجل(الله الوطن الملك) لم يمت أرواح الشهداء هي التي ترفرف العلم الوطني في سماء الوطن وليست الرياح. ونسيان الشهداء لا يزيدهم إلا عزا. عاش محمد السادس! عاش محمد السادس! عاش محمد السادس له العز وبه العز. والنصر من الله.
43 - kharkhoud الثلاثاء 17 ماي 2016 - 12:46
من مات من أجل(الله الوطن الملك) لم يمت أرواح الشهداء هي التي ترفرف العلم الوطني في سماء الوطن وليست الرياح. ونسيان الشهداء لا يزيدهم إلا عزا. عاش محمد السادس! عاش محمد السادس! عاش محمد السادس له العز وبه العز. والنصر من الله.
44 - جندي مطرود الثلاثاء 17 ماي 2016 - 12:46
الله يرحم جميع الابطال الذين ضحوا بحياتهم من اجل هذا الوطن الغالي. انصفتم الخونة من ضباط البوليزاريو الذين التحقوا بارض الوطن " ان الوطن غفور رحيم . وقمتم بمنحهم فيلات ومادونيات وراتب شهري مهم .دولة الخونة والاقطاعيين كيعطيو الاوسمة غير الفنانة والراقصين اوا دبا انشوفو منين تشعل الحرب شكون الي غدي يضرب عليكم
45 - عبدالرحيم الثلاثاء 17 ماي 2016 - 12:48
يا لها من بطل ؟أذكره وكنت صباح اليوم المذكور 16/09/1988 بام دربكة بالضبط بدائرة كليبات الفولة .السبب هو انه سيارة TOYOTAغرقت في الرمال وساءقه النجاري تمكن من الهرب وسعيد مسؤول اللاسلكي مات رحمه الله بعد ان طلب من LES OPERATORES تغيير الدبدبات حيث تمكن الاعداء من أخذ الجهاز اللاسلكي اما البوليزبال فقد تكبدوا خسائر فادحة فقتلنا واسرنا منهم الكثير ولا تنسى ايضا ان نترحم على نائبه العقيد بنموسى الذي استشهد ايضا بالصومال بعده ببضع شهور اللهم ارحمه يا رب VIVE 3RIM
46 - عصام الثلاثاء 17 ماي 2016 - 12:53
للاسف الشديد وضعية الجيش المغربي مهزلة يعطونهم راتب شحيح و البعد عن الاهل في الصحراء و عدم تمكينهم من خدمات و امتيازات في الصحة و الطيران حيث يذهبون في الطائرات العسكرية المحملة بالبصل و الخضر اما المتقاعدين حدث و لا حرج انا والدي عسكري متقاعد شارك في الحرب على البوليساريو في السيزيام ريم تحت قيادة الغجدامي رحمه الله الذي اذاق البوليساريو الويلات لكن مثله مثل اغلب العسكريين لم يتركو له في راتب تقاعد الا القليل مع كل العطاء و التفاني في خدمة الوطن و ليس هناك اغلى من ان تقدم روحك من اجل في المقابل الشفارة و اللصوص اللي ما عمرهم خبرو لا حرب و رباط من اجل الوطن كيديوها باردة...
47 - مغربي حر الثلاثاء 17 ماي 2016 - 12:57
اللهم ارحمه وارحم شهداء الوطن.لكن الوطن لم ينصفهم بل انصف الخونة والاعداء.نعم بعض المقاتلين في صفوف البوليساريو هم الان في نعيم بعد عودتهم من الخيانة.و جنود الوطن الابطال من المتقاعدين يشتغلون سائقي طاكسي و الحراسة و اشغال لا تناسب ما قدموا من تضحيات في سبيل الوطن.ولمادا السكوت عن هدا ااشهيد البطل الى اليوم وشهداء كثر لعبوا نداء الوطن.فلم ارى في حياتي ولم اسمع بوطن يكرم ااخونة اكثر من الوطنيين الحرار اجيبوني بالله عليكم.وارجو هسبريس تن تنافش الموضوع الميكوت عنه فهو يحز في النفس..الله الوطن الملك
48 - Bougafr SUD EST الثلاثاء 17 ماي 2016 - 12:58
ce sont les meilleurs d entre eux qui ont étés tués ou faits prisonniers parce qu'ils n ont pas foutés le camps . L OFFICIER SANS nom roman de GUY DES CARS
49 - Anissa الثلاثاء 17 ماي 2016 - 12:59
رحمة لله الشهداء واسكنهم في جنة الفردوس ولكن المساجين لموجودين عند البول زاريو من يتكلم عنهم ولله عندما رايت ربورطاج عن الاسرى المغاربة ومنهم طبيب يعيشون عيشة لاتخطر على البال ولله حزنت كتيرا لحالهم اين حقوق الانسان ولله هدا ظلم وعار
50 - زاوي الثلاثاء 17 ماي 2016 - 13:01
انه بحق بطل شجاع رحمة الله عليه رأيته عن قرب في منطقة حوزة سنة 1987 ، جاء ليآزرنا لأننا تعرضنا لهجوم من طرف اعداء الله و الوطن ، و كنت حينها حديث العهد مبتدئا ، فنصحنا و رفع من هممنا و كان يحفز المرء على الاخلاص و الوفاء و بذل الغالي و النفيس في سبيل الوطن . اللهم اسكنه فسيح جنانك .
51 - شاهد عيان الثلاثاء 17 ماي 2016 - 13:13
رحم الله العقيد العابدي الشهيد ورحم كل من استشهد وأسر من اجل هذا الوطن
52 - mohamed52 الثلاثاء 17 ماي 2016 - 13:23
رحمه الله وجعله جوار الصديقين والشهداء... انه وللامانة التاريخية كان رجلا شهما شجاعا اسمه يرعب الزمرة المنفصلة والمتسولة وخادمة جنرالات المرادية ولكن من استفاد من بطولات هدا الضرغام انهم النعامات وما اكثرهم ولكن عند ربكم تختصمون لا محالة ..........
53 - Aoulad azzouzKarim الثلاثاء 17 ماي 2016 - 13:30
Gran héroe abdessalam el abidi
54 - امازيغي الثلاثاء 17 ماي 2016 - 13:35
الرد على لأصحاب العقول الصحابي علي رضي الله عنه حارب الخوارج وحارب من اراد الفتنة و تقسيم دولة الاسلام هؤلاء خروجو عن بيعة ا مير المومنين محمد السادس سليل بيت النبوة يجوز قتلهم ومحاربتهم لأنهم الفئة الضالة المارقة يجب عقابهم حتى يرجعو الى صوابهم وتوبتهم الاسلام لا يدعو الى التفرقة والشتات البوليزاريو هي الفئة الضالة والضالمة يجب قتلهم وعقابهم
55 - حميد الثلاثاء 17 ماي 2016 - 13:41
شاهد شاهد من أهلها وهذا من أم أعيننا عندما ترى زوبعتا من الرمال فعلم أن فليق -3-أو -6- ريم أمامها ومن ضمنهم البطل الشهيد عبد السلام العابدي او الغجدامي كانوا أعداء الوطن البليزاريو عمدما يشم رائحتهم يفرون مثل الجردان
56 - عـــــــــــلال المعقول الثلاثاء 17 ماي 2016 - 13:41
العقيد العابدي من الرموز التاريخية في ق_م_م_يشهد له التاريخ وواجب على الوطن أن يكرم مثل هؤلاء الرموز ولو بأسماء رمزية على إعداديات وحتى على أسماء شوارع جديدة ونحن على هذا من الشاهدين إلى يوم الدين دافعوا عن حوزة الوطن بشهامه وما يؤلمني حتى أخر يوم في حياتي هو أن هؤلاء القادة العسكريين أستعملوا سيارات الإسعاف العسكرية لنقل المستعجلات في النهار وأستعملوها إقامة لهم في أخد قسط من الراحة والنوم ليلا وأستعملوا سيارة الإسعاف اللتي أتكلم عنها حمام في نهاية أخر الأسبوع أي صبر هذا ياناس وأي كفاح هذا يا عالم لم أشاهد قط هاته البطولات حتى في الأفلام الوثائقية للحرب العالمية الأكثر دمارا والأكثر شراشة على وجه الأرض رموز ويستحقون التحية ورحم الله الشهذاء الأبرار وشكرا هسبريس
57 - احمد الثلاثاء 17 ماي 2016 - 13:49
الكلونيل العابدي كان رجلا شجاعا. كان يقود الفيلق التالت للتدخل بالصحراء. الكل في الصحراء المغربية كان يتكلم عن شجاعثه في التمانينات. الله يرحمو.
58 - البيضاوي الثلاثاء 17 ماي 2016 - 13:59
رحم الله شهداء هذه الحرب المفروضة على المغرب و الذين دافعوا عن وطنهم بالنفس و النفيس و نتمنى ان تحفظ حقوقهم و كل من ساهم غي دحر المرتزقة و الجنرال دو كور دارمي بوشعيب عروب ابن الميدان وهو اختيار ملكي استحسنه كل من عمل معه نظرا لاحترافيته و جديته
59 - ابنة بطل الثلاثاء 17 ماي 2016 - 14:04
رحمه الله و رحم جميع الشهداء الاحرار و المعطوبين الابرار.و ليعلم الجميع ان هذا البطل ليس الوحيد الذي تعرض و اسرته للاهمال،بل هناك العديد يحتسبون اجرهم عند العدل الحكم.وانا واحدة من الاسر المكلومة التي عاااااااانت و لا زالت تعاني مرارة الفراق.و انا حاصلة على شهادة الاجازة بامتياز و عندي بطاقة مكفول الامة و لازلت اصلي و اطلب الواحد الاحد الحصول على عمل لاساعد اسرة من ضحة بنفسه لتلبية نداء الوطن الذي اعطى للبرلماني المتقاعد 8000 درهم على الاقل.و اعطى للشهيد حفنة من التراب تغطي ما الحقته بجسده اسلحة العدو من تشوهات.فشكرا على حفنة التراب.............هم السابقون ونحن اللاحقون
60 - متتبع قصري الثلاثاء 17 ماي 2016 - 14:04
رحمة الله عليه..يجب الافتخار بكل من دافع عن هذا الوطن بالغالي و النفس..و يجب ايضا الحفاظ على الذاكرة الاجتماعية لهؤلاء الابطال، حتى تعرف الاجيال القادمة ما قدمه هؤلاء الاشاوس.
61 - حيران الثلاثاء 17 ماي 2016 - 14:07
رحم الله جميع شهداء الواجب ألأشاوس ألذين قدموا أرواحهم فداء ليحيا الوطن شامخا بين الحاقدين و ألأعداء، فمزيدا من الحذر و اليقضة و ألإنتصارات على جميع ألأصعدة عسكريا و مدنيا
62 - ابن سوس المغربي الثلاثاء 17 ماي 2016 - 14:15
علينا أن نكون ملايين العابدي لحماية حقوقنل التاريخية المرتزقة يهددون و قد يرتكبون حماقة في أي لحظة بعد ان علمو أن المغرب و شعبه لن يقبلو بخلق كيان وهمي لم يكن له وجود في تاريخ المنطقة على ارض مغربية تاريخية مهما زورو تاريخ المنطقة، علينا أن لا ننام في العسل من مؤامرات تحاك ضد وحدتنا التاريخية من نظام حاقد في الجزائر ولا يوفر شئ لمعادة بلدنا، الرحمة وجنة الخلد لشهدائنا الأبرار جنودنا البواسل الذين ضحو بدمائهم الطاهرة الزكية من أجل عزة و رفعة هذا الوطن الذي سا يظل ينجب أبطال مثل الشهيد البطل عبد السلام العابدي رحمة الله عليه و اسكنه فسيح جنانه، وعلى الدولة المغربية تحسين وضع جنودنا و كل الأجهزة الأمنية الساهرة على هذا الوطن
63 - جمال الثلاثاء 17 ماي 2016 - 14:16
الكل حقوقه مهضومة في هدا الوطن!حتى الموتى....
64 - مغربي حر الثلاثاء 17 ماي 2016 - 14:41
ما زلت اذكر بعض قصص هذا الضابط الشجاع من عند بعض جنودنا البواسل الذين كان لهم شرف الدود عن حمى الوطن بالصحراء المغربية في منتصف السبيعينات من القرن الماضي ,وكيف ان مجرد ذكر اسم هذا الرجل تزرع في قلوب العدو الرعب وكان جل ما يلتقيه يعطي سيقانه للريح من هول ما راى من البأس والشدة .رحم الله هذا الشهيد واسكنه فسيح جناته .
65 - يا للعجب ! الثلاثاء 17 ماي 2016 - 14:55
غريب امر هذا الوطن !
كيف يعيش ابناء الشهداء الذين ضحوا بانفسهم و ارواحهم و عاىلاتهم الذين هم مشردين

و شردمة من موسسي البوليزاريو تعيش في نعم و فيلات راقية في حي السويسي و اكدال

لكم الله يا ابناء الشهداء
66 - dadak الثلاثاء 17 ماي 2016 - 14:59
نعم العابدي لم يكن عسكريا فقط بل كان انسانا عظيما بكل معنى الكلمة ، وكدلك الكولونيل الغجدامي الملقب من طرف البوليزاريو باسد الصحراء بحيث يتحاشون موا جهته،لكن الوطن داءما يكرم الخونة اصحاب اساطيل الصيد البحري وتجار الحرب ،ويخدل الابطال فعلىى الذين يبجحون بالوطنية ان يقوموا بتكريم عائلة الشهيد العابدي و يلتفتوا الى الغجدامي لانه مدرسه الدفاع عن الوطن و لا اضن ان اي احد من اصحاب النياشين سيبلون البلاء الحسن كما كان كان الفيلق السادس للتدخل السريع بقيادة الغجدامي،
67 - houri الثلاثاء 17 ماي 2016 - 15:06
رحم الله قائدنا البطل المغوار العقيد العابدي ولولاه لكانت عصابة الجزائر على اطراف اكادير كنا نلقبه بنمر الصحراء اكتسح الصحراء طولا وعرضا مع صديقه الحميم بن ياس هؤلاء الضباط الصناديد كانوا من اشرس الضباط كانوا على وشك القضاء على عصابة الجزائر لكن الدولة ارادت ان يبقى المشكل قائما تحية حب واحترام الى الجنرال بن ياس
68 - bichrimohammed الثلاثاء 17 ماي 2016 - 15:09
Les martyrs pour la cause nationale sont malheureusement vite oubliés a commencer par les anciens résistants et ainsi de suite C est dommage
69 - إلى المعلق الجزائري ,,, الثلاثاء 17 ماي 2016 - 15:11
الذي قال لماذا لم ينتحر ؟
ولماذا لم ينتحر الجنود الأسرى الجزائريين لما قبض عليهم في معركة أمغالا الأولى سنة 1976 ؟
حيث أن القوات المسلحة الملكية إنتصرت على الجيش الشعبي الجزائري الذي حارب إلى جانب البوليزاريو و قتل في المعركة 200 جندي جزائري و أسر أزيد من 102 جندي جزائري في ظرف يومين،لكن بعد أن استنجد بومدين بالرئيس السادات الذي بعث نائبه حسني مبارك للوساطة ، قرر الملك الحسن الثاني إطلاق سراح الأسرى الجزائريين لتجنب التصعيد بين البلدين ظنا منه أن الدرس سيجعل الفلاقة ( يلعنون الشيطان ) , ولكن الأيام أثبتت أن الحقد دفين والخبث أفظع مما كان يظن.
وشهادة مبارك موثقة و مدرجة في اليوتوب تحت عنوان :
حسني مبارك يتحدث عن هزيمة الجزائر في حرب امكالة
70 - marocain الثلاثاء 17 ماي 2016 - 15:17
ceux qui en profitent maintenant sont devenus gros et dodues comme les les partisans du pjd .
71 - حسن من تنغير الثلاثاء 17 ماي 2016 - 15:18
تلك الصور الإولى يوجد فيها أبي هو الذي يركب في مؤخرة المركبة لقد حضر في حرب المغرب ضد البوليزاريو مند 1963 إلى 1990 وقت اقاف الحرب هو الأن كبير في السن يعاني تبيعات تلك الحرب ولم تترك له الدولة إلا معاش هزيل لا يتعدي 1500درهم وأنا ابنه مجاز وسبق ان اشتغلت أستاذ لسد الخصاص 4سنوات الآن أنا عاطل عن العمل نتمنى من صاحب الجلالة نصره الله أن يعيد النظر في معاشات كل الذين شركوا في حرب الرمال بالصحراء
72 - الضابط الذين أرعبو البوليساريو الثلاثاء 17 ماي 2016 - 15:26
ليس الكل قام بدفاع وبمكافأة .ولكن ما يمكن أن يقال عن ذلك وهو أن العديد من الضباط وضباط الصف والجنود كانوا ضحايا قرارات ليسوا بها مسؤولين عنها فيما سبق . العديد منهم سقطوا على أرض المعركة بسبب بعض القرارات السيئة المتخذة من أماكن أخرى من أعلا رؤسائهم الهرمية . مع عدم وجود أسلحة فعالة لمواجهة العدو الذي كان مسلحا بشكل جيد . الذي كان متدربا جيدا ويعرف جيدا بشكل جيد للغاية ساحة المعركة . وما يمكنه الول في هذه القضية لحرب الصحراء المغربية انه ارسلوا دفعات من عناصرعسكرية في مواقع يمكننا ان نقول دفعوا الى الموت لا مفر منه أو ليتم القبض عليهم بسهولة حيث تم ثم الانقطاع عليهم ويتدخل تقريبا عنهم حينما يكاد يكون متأخرا جدا وفات الفوت !
on peut dire dans cette affaire de guerre de Sahara marocain qu'on a envoyer des éléménts pour une mort inévitable ou pour une capture certaine
73 - Ingénieur-d'Application الثلاثاء 17 ماي 2016 - 15:32
"مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ " صدق الله مولانا العظيم
رحم الله شهداء قواتنا المسلحة الملكية الذين سقطو دفاعا عن حوزة الوطن أو دفاعا عن مقدسات الأمة الإسلامية و العربية في كل من حرب الرمال و حرب الجولان مرورا إلى حرب الصحراء .
تغمدهم الله برحمته أخص بالذكر العقيدين عبد السلام العابدي و محمد الغجدامي و الشهيد الطيار الملازم أول ياسين البحتي . إن لله و إن إليه راجعون
74 - أبو فهد الثلاثاء 17 ماي 2016 - 15:36
لما قتل عبد الله بن عمرو بن حرام يوم أحد لقيني رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: (يا جابر! ألا أخبرك ما قال الله لأبيك؟ - وقال يحيى في حديثه - فقال: يا جابر! ما لي أراك منكسراً؟ قال: قلت: يا رسول الله! استشهد أبي وترك عيالاً وديناً، قال: أفلا أبشرك بما لقي الله به أباك؟ قال: بلى يا رسول الله! قال: ما كلم الله أحداً قط إلا من وراء حجاب، وكلم أباك كفاحاً، فقال: يا عبدي! تمن علي أعطك، قال: يا رب! تحييني فأقتل فيك ثانية، فقال الرب سبحانه: إنه سبق مني أنهم إليها لا يرجعون، قال: يا رب! فأبلغ من ورائي، قال: فأنزل الله تعالى: {وَلا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتًا بَلْ أَحْيَاءٌ عِنْدَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ} [آل عمران:169])].
75 - Lahcen الثلاثاء 17 ماي 2016 - 15:49
رحم الله جميع الجنود الشهداء المغاربة الدين سقطوا في ساحة الشرف دفاعا عن الوطن.أما من جهة أخرى هناك أغلب الجنود الدين أطال الله في أعمارهم حتى تقاعدوا من الخدمة العسكرية، يتقاضون معاشات هزيلة لا تسمن ولا تغني من جوع، إضافة الى معانتهم من الأمراض المزمنة،والنفسانية خطيرة.
76 - باها الثلاثاء 17 ماي 2016 - 15:53
قرأنا في التاريخ عن كثير من معارك العالم و عن الحرب البيضاء و الحروب العالمية و لم نسمع شيأ عن حروب المغرب بعد الإستقلال و عن المجاهدين الأشاوس الذين ضحو في سبيل الوطن و الصحراء ضد البوليزاريو و عن مصير الأسرى و تكريم أهلهم...
77 - إلى القائل ... الثلاثاء 17 ماي 2016 - 16:02
...( ولعلمكم ان البطل الذي أسره هو المقاتل الشهم أيوب لحبيب.) 57 – مغاربي
ليكن في علمك أن أيوب لحبيب أعلن توبته لوطنه الغفور الرحيم بعد أن انشق عن الإنفصاليين في تندوف و ندم على الإرتزاق و العمالة لأعداء وحدة المسلمين وعاد إلى وطن أجداده المغرب .
78 - مغربي معتدل الثلاثاء 17 ماي 2016 - 16:21
الله ارحمو
صراحة رغم اني من ساكنة الصحراء الا انه اول مرة اسمع بعدا الشهيد

هاد الامان لكانعيشوه حاليا في الصحراء كيرجع للناس بحال هاد السيد وشهداء اخرين والحكمة ديال الحسن الثاني الله ارحمهم كاملين

الناس لمزيانيين كايديهم الله في خاتمة كلها مسك
يارب اسئلك حسن الخاتمة
79 - BOURAZZOUM الثلاثاء 17 ماي 2016 - 16:24
الشهيد العابدي كان معروفا وسط كل الجنود المغاربة المتواجدين بالصحراء بشهامته وشجاعته حيث كانت البوليزاريو ترتعد من مواجهته.عشت في مدينة السمارة 11سنة مدرسا وكنت أعاشر العديد من الجنود وكانوا يتحدثون عنه بكل خير،كما أنني استمعت حين استشهد العابدي لخطاب الحسن الثاني الذي أثنى عليه وقال: "إذا استشهد العابدي فلنا رجال كثر سيسيرون على منواله"،ولكن مع -كامل الأسف- الناس الذين حرروا الصحراء ودماؤهم امتزجت بالرمال لم يستفيدوا كما يستفيد القابع في منزله ويثرثروهو يخاف من ظله، ويكرر أسطوانة الكثير من أعضاء حزب الاستقلال بأنهم جاءوا بالاستقلال ونافحوا و و .... وهم يبيتون "يشخرون وينشطون".رحم الله العابدي وكل أفراد القوات المسلحة الملكية وكل جندي من جنود السيزيام ريم التي كانت قاهرة البوليزاريو. عاشت القوات المسلحة الملكية تحت قائدها الملك محمد السادس.
80 - احمد تازة الثلاثاء 17 ماي 2016 - 16:26
رحم الله الشهيد ورحم كل من استشهد في الصحراء "انا لله وانا اليه راجعون"كثير من اصدقائي استشهدوا لم يكن عمرهم يتجاوز العشرينيات فكيف الآن نترك الصحراء في يد الأمم المتحدة بالنسبة الي لا دخل لها قضية مغربية وانتهى الأمر احب من احب وكره من كره اما الدبلوماسية تمشي الى مكان يسمى بيت الخلآء
81 - الغجدامي الثلاثاء 17 ماي 2016 - 16:28
رحم الله المرحوم العابدي و جميع أبطال القوات المسلحة الملكية الذين ماتوا دفاعا عن الوحدة الترابية و لم يتم ذكر حتى اسماءهم، و كاحد المنتسبين للجيش المغربي قد علمت
منذ مدة ان أسرة الفقيد العابدي استفادت بالدار البيضاء و شمال المملكة من عدة امتيازات عقارية و مالية قدرت بالملايير مباشرة عقب وفاته رحمه الله.... ماذا عن باقي أسر الشهداء العسكريين........
82 - Bougafr SUD EST الثلاثاء 17 ماي 2016 - 16:32
ما مصير جيش التحرير سواء في الشمال او في الجنوب. وما جزاء الذين عبئوا اثنا حرب الرمال 1963 كان جزاءهم قشابة ونعالة .والفئة الثالثة 1975الى 1991 تقاعد هزيل واغلبهم حراس في مارب السيارات والادارات.وعند ربكم تحتسبون.
83 - مكفول الامة الثلاثاء 17 ماي 2016 - 16:33
تنكر الجميل هو السمة الغالبة على مؤسسات الدولة و بالخصوص مؤسسة الحسن الثاني للأعمال الإجتماعية لقدماء العسكريين وقدماء المحاربين التي تتهرب على تنفيذ مسؤولياتها اتجاهنا وعند السؤال نجد الجواب التالي: لديكم الاجرة الشهرية لوالدكم. إذن لماذا منحتم صفة شهيد لأبي ولماذا منحتوا الأبناء صفة مكفول الامة? فالوالد رحمة الله عليه كان ضابطا ساميا عند وفاته وقد شارك في حرب الصحراء وتعرض في فبراير 1990 إلى انفجار لغم في قدمه اليسرى أدت إلى إعاقة جزئية لم تمنعه من المواصلة في عمله إلى أن وافته المنية سنة 2011 ورغم ذلك فإننا نعيش التهميش الذي لا أظن أن صاحب الجلالة الملك محمد السادس حفظه الله سوف يرضاه لأبناء الشهداء. ويبعى شعارنا الخالد الله * الوطن * الملك هو الأساس الذي تربينا عليه من طرف الوالد رحمة الله عليه.
84 - مغربي الثلاثاء 17 ماي 2016 - 16:46
رحمة الله ،كل شهداء الوطن، ورزق ذويهم السلوان ،والصبر. ونسأل ،ونترجى الله سبحانه وتعالى أن يحفظ، ويرعى كل ساهر على وحدتنا الترابية، وأمننا من أفراد قوتنا العسكرية الملكية الأبية ،والشجاعة. وحفظ الله عائلاتهم، ووفر لهم كل سبل الحياة والرفاهية . لكم منا كل التحية ،والتقدير، والثناء على ما تقومون به يا جنودنا الأشاوس من مهام في سبيل صيانة وحدة البلاد من طنجة الى الكويرة. حفظكم الله ورعاكم ،وعائلاتكم الصغيرة، والكبيرة.
رسالة لكل مسؤول خارج المهمة العسكرية، عليه بالتحلي بالمسؤولية واحترام المواطن المغربي وصون كرامته، وماليته، وحقوقه وهو في مكتبه ،ومسؤوليته.....
85 - Marocain الثلاثاء 17 ماي 2016 - 17:00
نحيي كل الجنود المرابطين في الصحراء في ظروف عمل جد قاسية ٠حيت يقيمون في الاكواخ كمساكن وكل واحد يحضر غدائه بنفسه٠وتحية العز والاجلال لا رواح اللدين سقطوا غدرا بتواطؤ بعض الخونة المغاربة من حكام عسكرين مع عصابات البوليزايو مقابل المال ٠نطالب تحسين ظروف عمل جنودنا حماة الوطن وتمتعيهم بالحركات الانتقالية دون رشوة ولامحسوبية ولا زبونية٠وليدهب الخونة عديم الضمير الى الجحيم
86 - maghribiya man canada الثلاثاء 17 ماي 2016 - 17:02
الله يرحم الابطال والشهداء ومن بينهم والدي استشهد فمدينة العيون 1976 كانت عندي شهرين تصور تعيش حياتك كاملة تتحلم غير تسمع نبرة صوت والدك كيف دايرا ولكن لي صبرنا انه كل الناس لي عرفوه سواء فالمقاومة سواء فالجيش تيقولو انه كان شجاع وما تيخافش ولكن دبا وصلت 40 عام ونتمنى نعرف قبر الوالد فين هو يلا دارولو شي قبر! فالسنوات الاولى الجيش الملكي عطانا كل حقوقنا والمرحوم الحسن الثاني عطانا هبة ملكية مع مجموعة ديال الاسر عبارة عن شقق سكنية ولكن خوتنا فالمصالح الاجتماعية كانو تيسرطو جميع الامتيازات والهدايا لي كانو تيجيو لاسر الشهداء لدرجة واحد العام امر المرحوم الحسن الثاني بتنضيم رحلات لفائدة ابناء الشهداء لتمضية العطلة بفرنسا ناضو المسؤولين فالمصالح الاجتماعية سيفطو اقربائهم حنا عرفناها لانه بنت جيران كانت خدامة معاهم وسيفطت خوها كان تيتنضم حفل سنوي توزع فيه الهدايا على ابناء الشهداء نوضوها تنوعير وما بقاوش ينضموه مؤخرا ملكنا الله ينصرو امر بزيادة فمعاشات الارامل والمتقاعدين. للاسف حتى ابناء الشهداء لي تنضمو فجمعيات تيقومو بنفس الشئ تيقولك تيدافعو على الحقوق وبزاف منهم مدلي كرشو وتيبلع!
87 - med cherif elboute. الثلاثاء 17 ماي 2016 - 17:25
وما اكثر الابطال الشهداء اللدين سقطوا في ساحة الوغى ومنهم ما زال على قيد الحياة يصارع المرض.ولاكن من يتدكرهم الا من عاصرهم في ملاحمهم البطولية ودلك حرصا منهم للدفاع عن حوزة الوطن والمواطنين.
88 - Hammdouchi الثلاثاء 17 ماي 2016 - 17:47
Qu'Allah ,ma mon reve était d'intégrer les FAR mais j'avais pas de Connaissance s car ,j ai voulu juste de fondre mon pays, c était en 1982.je m'incline devant nos Héros les Lions de Sahara.
89 - drwass الثلاثاء 17 ماي 2016 - 17:50
أقول للجزائريين جيشنا البطل سليل المرابطين والموحدين والسعديين حرر الصحراء من المستعمر وجيشكم مدا حرر قتل شعبه في العشرية السوداء التي سماها حكامكم الخونة
90 - maghribiya man canada الثلاثاء 17 ماي 2016 - 18:01
فقط لتكملة علاش بلاصت ما يدوزو اعمال هزيلة وبرامج مدبلجة فالتلفزة ما يديروش افلام ومسلسلات تتكلم على ابطال المغرب وعلى تاريخنا الحافل بالتحديات ولكن تكون اعمال متقونة تنستغرب المصريين لي اسرائيل فحرب 1967 محطتهم قبل ما يتحركو وهزماتهم شر هزيمة (تدمير80% من العتاد الحربي في الدول العربية مقابل 5% في إسرائيل, مقتل 25,000 في الدول العربية مقابل 800 في إسرائيل) (فحرب 1973 عبرو قنات السويس في 6 اكتوبر ورجعوهم الاسرائليين 10 اكتوبر) وتسليم سيناء سنة 1981 بعد عقد اتفاق مع السادات ينص على التخلي عن فلسطين مقابل سيناء. وفمسلسلاتهم تيجيبلك ربي راهم قهرو اسرائيل زد على ذلك تنكرهم لدور الكبير والشجاع لقواتنا المسلحة. عمري ما شفت شي مسلسل مغربي ينوه بابطالنا من لي حاربو لنصرة الاسلام ولنصرة العرب ولحماية المغرب برغم انه هناك قصص كتار وحروب كتار را غير معركة واد المخازن يديرو منها مسلسل بميات حلقة! نفتخر بتاريخنا وبابطالنا ونبغيو يرجع ليهم الاعتبار بكل الطرق ماديا ومعنويا وما ننساوش شهيدات من نوع اخر الارامل مثلا الام ديالي ارملة فسن 24 سنة وولات طول 40 سنة منها ام واب ومحاربة ضد الذئاب البشرية.
91 - Hammdouchi الثلاثاء 17 ماي 2016 - 19:09
Je m'incline aux Héros ,Les Lions Sahara.vous êtes dans nos cœurs chères soldas vous méritez tous nos estimés ,je suis si fier d'avoir le Un tier de monbres de ma famille aux FAR et tous mes amis sont des officiers de Foces Armés, vive Les Lions de notre Sahara,et je suis prêt pour mourirpour mon pays Vive Le Maroc
92 - INCONNU الثلاثاء 17 ماي 2016 - 19:51
ا لحرب الحقيقي والبوطولات والانتصرات هيا عندما نقضي على الجهل والتخلف والرشوة والجريمة هذه هيا البوطولات والانتصارات الحقيقية للمواطن اما الذين ماتو هم عند ربهم يرزقون وشكرا
93 - محمد الفاتح الثلاثاء 17 ماي 2016 - 19:56
السلام عليكم انا جزائري وما حز في نفسي بعض التعليقات الغريبة في هذا الموقع كسب للجزائريين واتهامات غريبة انا اقول والله شهيد على ما اقول ان الجزائريين لا يسبون المغاربة ابدا ولا يكلمون اطلاقا بسوء عليهم هذا اولا تانيا المستوى المعيشي في الجزائر والله جيد مقارنة بدول الخليج و ذللك ولله الحمد نعمة البترول التي لم يجد الجزائريون لها بديلا اما مشكل الصحراء فعلى المغاربة اولا التصالح مع الصحراويين انفسهم فهم لايرغبون في الاشتراك مع المغاربة الوطن ومع مراعاة الحساسىة الجزائرية في هذا الامر يحل المشكل والمشكل الاخر مشكل المخدرات هو مشكل عويص ارجو من المغاربة حله و واما الحل ان تعود هذه الامه الى مصدر قوتها وعزها الكتاب والسنة وشكرا ارجو الرد
94 - krimo الثلاثاء 17 ماي 2016 - 19:57
صفة "مقاوم" تمنح لمن لم يحمل السلاح،أما الذين قتلوا في الحرب لا مكانة لهم في قاموس المسؤولين.
لكن لهم مكانة عظيمة عند الله:شهداء أحياء يرزقون.
الخزي والعار للخونة
95 - ولد سيدي يوسف بن علي الثلاثاء 17 ماي 2016 - 20:02
ارجو المعدرة هسبريس...
كيف يكرم الشهداء منا وكنت اعلق باسم "ابن مقاوم" ولا يتم نشر تعاليقي، فقط لاني ابن مقاوم، وكيف للمسؤولين ان يكرموا الشهداء وجيش التحرير والمقاومين. انا ابن مقاوم وقد تم اعطاء مأدونيات للخونة ومن كانوا يتعاونون مع المستعمر الفرنسي وهمش الأحرار اللذين قاوموا وضحوا بانفسهم ومالهم. ويعرفهم والدي واحد واحد كما نقول... مع العلم ان والدي واعمامي سلموا ﻻدولة بندقية ومسدس وقت استرجاعنا للاستقلال. وكيف كان رد الخونة اللذين نصبوا على امر المغتربة وهو تهميش الدوار الذي انحدر منه دوار ايت الحيسن قرب ايت اورير بسبع كلمترات:
96 - ولد سيدي يوسف بن علي الثلاثاء 17 ماي 2016 - 20:03
تتمة: الطريق لازالت على حالها منذ الإستقلال حرمانه من السقي رغم مرور قناة زرابا من وسط الدوار. الاقصاء فقط لان جدي وابناءه كانوا مقاومين. ولا يقف الأمر هنا بل تم نزع ارض لجدي من طرف حاكم المنطقة المعروف انداك ب: بوخبزة.
نعم المسؤولون يسفقون للمغنيات والمغنيون، ولكن لا يسفققول ولايتذكرون المدافعين عن حرمة الوطن من اول مقام الى اخر شهيد في الدفاع عن هذه الأرض الطيبة. سنبقى ندافع رغم كيد الكائدين، فقط لانها بلادي ومنبتي وشرفي. فرحمكم الله يا شهداء ومتواكم الجنة ان شاء الله. وانكم احياء عند بركم، والقران يشهد لكم بذلك يا بررة.
97 - baha allal الثلاثاء 17 ماي 2016 - 20:17
كم من الناس ماتوا وبين الناس أحياء وكم من الناس أحياء وبين الناس اأموات.
رحمك الله يا فقيد.
98 - Hamid الثلاثاء 17 ماي 2016 - 20:28
En réponse au no 32 il faut savoir que 40 millions de marocains sont prêt a se battre pour notre intégrité territoriale.
99 - berkani regada الثلاثاء 17 ماي 2016 - 20:38
الى محمد الفاتح تريد ان تقول الصحراويون يحبونكم أنتم الجزائريون ؟ تريدون ان تكون الصحراء محمية لكم والصحرويين رعية لجنرالاتكم الدين لم يرو الحروب في حياتهم سوى حرب وقتل شعبهم والله تم والله لن نسمح في حبة رمل من الصحراء لكم . سنحرق شمال افريقيا ادا مست صحراؤنا أيها الجزاء ري
100 - mstapha الثلاثاء 17 ماي 2016 - 21:00
لعل البطل الجعيدي ابلى البلاء الحسن في الدود على حرمة البلد والتصدي لي المرتزقة
101 - أمين الثلاثاء 17 ماي 2016 - 21:10
يستحق دكر اسمه على اكبر الشوارع في المغرب و في ساحاته و المداس و المعاهد العسكرية و لي اليقين أن اسمه لازال يرعب مرتزقة البوليساريو و هو ميت ....و له فضل كبير في تشيد الجدار الامني الدي يتعدى طوله مسافة 3000 كلم
102 - lahcen الثلاثاء 17 ماي 2016 - 21:22
إه ثم آه العابدي يا لعابدي. يا أسفاه على هاد الوقت ديال باطما أعتابو أزيد أزيد. كانو البوليزاريو غي إسمعو سمييتو كايهربو
103 - maghribiya man canada الثلاثاء 17 ماي 2016 - 21:30
تريد الرد يا فاتح!!! اولا لماذا تكذب فقط افتح التلفاز وترى قنوات النهار والشروق وتسمع السب والشتم افتح مواقع التواصل الاجتماعي وترى فيديوهات وتعليقات تسب كل ما هو ومن هو مغربي قرا تاريخ جينيرالاتك وتشوف العداء والحقد على كل ما هو مغربي. لماذا تكذب وتقول مستوى المعيشة فالجزائر احسن من مستوى المعيشة فدول الخليج واش عمرك شفتي شي خليجي تيحرك من بلادو! واش عايش فهاد العالم ولا فعالم الاحلام! تتحدث عن البترول راه تحول نقمة عليكم واساسا فين عمركم شميتو ريحتو تقتاتون من بقاياه لي تتشيط على كبرانات الحركي يلا شاط شي! واخر مهزلة انكم تستنجدون بموانئ تونس لتصدير باطاطا والتمر! رغم بترولكم فلا بنية تحتية ولا تنمية ولا هم يحزنون! تتحدث عن المخدرات اوا سير سد مختبرات جينيرالاتك لي تتصنع وتروج وتصدر القرقوبي لجيرانها تتحدث عن الصحراويين المغاربة راهم عايشين معززين مكرمين فاقاليمنا الجنوبية اما المرتزقة لي صرفتو عليهم الملايير و تيحيدو اللقمة من فمك ويعطيوها للمراكشي ورباعتو خليوهم عندكم ربحو بيهم نحن فصحرائنا وهم في مملكة الخيام البالية وجينيرالاتك مثلك يحلمون بالالوان هذا هو الرد وافتح دماغك اولا!
104 - ابن شهيد الثلاثاء 17 ماي 2016 - 21:31
سقط بكل شهامة في ساحة الشرف كل الجنود بدون تميز
105 - nordine الثلاثاء 17 ماي 2016 - 21:35
تحية خاصة للقوة المسلحة الملكية . شكرا لرجال الدين ناضلوا من اجل هذا الوطن.
106 - متضرر الثلاثاء 17 ماي 2016 - 21:54
غريب امر هذا الوطن . حينما تحبه وتخدمه بتفاني وبنية خالصة نابعة من الضمير الحي يخدلك ويتنكر لك . وحينما تخونه او تستفزه او تتمرد عليه . يسارع في احتوائك ويضمك ضما وكانك بطل ووطني . هذا ما نعيشه في بلاد المغرب العزيزة .
واقول لقدماء العسكريين والمستشهدين في سبيل حوزة هذا الوطن .انتم شرفاء هذا الوطن لانكم تتقادون الاجور الهزيلة وما فكرتم في خيانة الوطن لكم عزانا وعزاؤكم واحد .
107 - فيلالي هولندا الثلاثاء 17 ماي 2016 - 22:02
ر حم الله العابدي وكل الجنود الابطال والذين استشهدوا دفاعا عن ارض الاباء والاجداد وانا نرجوا ان يكرم ابناءهم وزوجاتهم ولا بد من تصنيف اسماءهم وصورهم في مبنى للاثار تفتخر بهم الاجيال جيل بعد جيل كما دافع اجدادهم من قبل ضد الغزات رحمت الله عليهم جميعا ومن الله لهم واسع المغفرة .
108 - محمد ابوحفص الثلاثاء 17 ماي 2016 - 22:26
رحم الله الشهيد البطل، تعرفت عليه في أبريل 1988 في منطقة قليبات الفولة بين أم الدريقة واوسرد وكنت طبيبا بالفيلق 11 للمشاة وجاء في الصباح من اوسرد رفقة أحد الضباط وضابط الصف المكلف بالاتصالات للقيام بمناورة عسكرية رفقة عقيدتنا الكولونيل الجوالي وتناولنا جميعا وجبة الغداء وفي السابعة مساء عاد إلى اوسرد.
109 - عبد الواحد انويب الثلاثاء 17 ماي 2016 - 22:31
لن أنسى من عذبوا والدي
لكن لن أنسى من أهانوا والدي
110 - مغربي الثلاثاء 17 ماي 2016 - 22:45
سمعت كثيرا عن هدا الكولونيل الشجاع من جنود عايشوه في سنوات الحرب بالصحراء المغربية . كان دكر اسمه يبت الرعب في جنود الملاتزقة. كانو يلقبونه بنمر الصحراء وكان يقاتل في الصفوف الأولى لا فرق بينه وبين رفاقه الجنود
كان يتوغل في الخطوط الأمامية للعدو
يقال أنه رفض الاستسلام للأسر واستمر في اطلاق النار على العدو ليجبرهم على قتله لأنه كان يفضل الموت بدل السقوط أسيرا
هطا البطل يستحق أن ينجز فيلم أو مسلسل حول سيرته ولاته بطولاته.
أتنمى من القوات الملكية المسلحة أن تنجز أشرطة وثائقية حول هدا البطل وغيره
111 - مغربي الثلاثاء 17 ماي 2016 - 22:47
وايلي واش شفتو غير هاد المرحوم راه بحالو كتير ديال الرجال اللي ماتوا علي هاد البلاد و خلاو ولادهم للوزرا و البرلمانيين و للشعب ككل يضحك عليهم و لو عاد هولا الرجال للحياة لكان لهم راي اخر حيت حرام الله حتي حرام المشكل حتي واحد من هاد المواطنين ما كيحس بهاد العسكري و اكن كيقول ربي تعال " الا عند ربكم تختصمون " . واحد كيشد زبابل فلوس يشفر كتر منها واحد واهب روحو لهاد الوطن كنحرموه من كلشي هو و الاسرة ديالو ونزيدو نشوفو فيه باحتقار الله ياخد الحق فكل واحد ساهم فهاد الوضعية
112 - youssef laaoufi الثلاثاء 17 ماي 2016 - 22:53
رحم الله شهداء الوطن الذين ضحوا بارواحهم من اجل سلامة الوطن والمواطنين
113 - Karom الثلاثاء 17 ماي 2016 - 22:59
ارواحنا فداء لهذا الوطن العزيز علينا
114 - mohamed الأربعاء 18 ماي 2016 - 00:41
ألا تلاحضون فرنسا لا زالت تكرم الجنود المغاربة الدين دافعوا عنها إبان الحرب العالمية الولى والثانية فما بالك بالجنود أبناء وطنها
115 - ابن شهيد الأربعاء 18 ماي 2016 - 00:44
في رايي الامر بسيط جدا مثلا يقوم احد المخرجين او الفنانين المغاربة او المتففين باخراج وتاليف موضوع تا يخي حقبقي للفترة ااتاربخية سواء كان فلماا مسرحية ا كتاب وسوف ان شاء الله تشمس هده الفضية كخيرها والله المستعان.
116 - maromed الأربعاء 18 ماي 2016 - 00:52
الاجيال القادمة رأت و سمعت ما قدمتموه لأبطالها و ما قدمتموه للخونة . أخشى يا حكام المغرب و يا جلالة الملك أنكم لن تجدوا أبطال كهولاء يدافعون عن الوطن مرة أخرى لذا أهيب بكم لإعادة الإعتبار لجنودنا الشجعان الذين حاربو بشجاعة أكثر من الذين تم القبض عليهم. و لم تعطوهم شيئا سوى تقاعد الذل. و السلام
117 - كلاخ نيكوف الأربعاء 18 ماي 2016 - 01:33
There were plots against a number of highly ranked officers such as Abdi and Ghojdami. The regime was scared of them and their popularity among the army worried the regime who decided to get rid of them and sold them to the enemy. This was the talk of the army circles in the eighties and nineties. There was treason.
118 - أحمد ب الأربعاء 18 ماي 2016 - 01:57
بكل احترام وتقدير، نترحم على أرواح الشهداء الأبطال، أرواح البررة المدافعين على حوزة الوطن أمام عدو مرتزق لا محل له في الإعراب لوصفه أو الكلام عنه سوى القول أنها مجموعة من الدول حاربت المغرب تحت غطاء مزيف وكاذب.
كل منا بطل، ساهمنا وقمنا بواجبنا فوق الأرض المحررة وعبر كل الوطن المحبوب بكل ما كلفنا به من مهام، وكم مني كثيرون.
الحمد لله الذي أطال في عمرنا، ولم ندخر أي جهد ألى الآن في الدفاع عن مشروعية وطننا على أقاليمه الجنوبية وبكل الوسائل المتاحة ونحن في المهجر. وطننا محبوب، ونحن دوما مغاربة مجندون وراء جلالة الملك يوم J إن اقتضى الحال ذلك.
والسلام عليكم ورحمة الله ياأبطال.
119 - salah annayat الأربعاء 18 ماي 2016 - 08:10
ان العقيد العابدي مواطن مغربي يشهد له الجنود المغاربة بالبطولات التي قدمها خدمة للوطن .. لكن الوطن لايذكر هؤلاء الرجال المغاربة الأحرار .ونذكر البطل الغجدامي الذي يشهد له الجنود المغاربة ببطولاته الساحقة ضد البوليساريو وهؤلاء الرجال لم يذكرهم الوطن .لأن الوطن يذكر الخونة وتجار الوطنية ومنعدمي الأخلاق الذين يسرقون أموال الشعب .. .وحقيقة العقيد العابدي الذي باعه خونة المغرب لقادة البوليساريو كما يشهد الجنود الذين عاصروه هذه حقيقة العقيد الذي قدمه خونة المغرب لقادة البوليساريو ....رحم الله البطل العقيد العابدي
120 - واحد من الناس الأربعاء 18 ماي 2016 - 10:31
لﻷسف الابطال يتم نسيانهم بسرعة البرق ..وكذلك العلماء ورجال الاخلاق ومن على شاكلة هؤلاء ..ولا يتذكر التاريخ او الناس سوى الاشرار والمفسدين ..وكان الانسان اذا شاء ان يخلد ذكراه اليوم فعليه ان يكون طالحا لا صالحا ..زمن انقلبت فيه المفاهيم والرؤى والقيم ...
121 - عسكرى الأربعاء 18 ماي 2016 - 10:43
كلمة شهيد جمعت كل شىء بما تم من معنى كما قل الله عز وجل ..بل احياء عند ربهم يرزقون. فما بال الشهداء الاحياء الدين يصارعون الحياة في هدا الوطن الحبيب ولم تكتب لهم الشهادة....حسبنا الله ونعم الوكيل
122 - Jimad الأربعاء 18 ماي 2016 - 12:33
Like this guys who presented our country they fight for his country they don't care about the pistol they care only how to make the freedom
Muslim's
And in the angry moment all the souljas they come like al hassan 2
Respect
123 - محمد الأربعاء 18 ماي 2016 - 12:51
رحم الله الشهداء وكل من ضحى في سبيل هدا الوطن فنحن كنا جنود واحلنا عن التقاعد فسئال هناك تعويضات عن التنقلات العسكرية في الصحراء لازلنا لم نتوصل بها رغم ماقسينا
124 - عـــــــــــلال المعقول الأربعاء 18 ماي 2016 - 13:45
شكرا هسبريس نحن هنا الذاكرة والنسخة الأصلية للحدث والموضـــــــوع وأغلبنا تقترب من عقده السابع من تاريخ تسجيل هذا الحدث البطولي ربما يوما ونحن هنا نكتب للموقع العزيز والغالي ربما يوما وليس ببعيد أن تصريحنا هذا سوف يبق في الذاكرة وفي الأرشيف لكل الأجيال يسري رنينه بين هاته الصفحات وهذا الموقع الشهير فعلا قرأت جل التعليقات وكان أصحابها عايشوا الحدث وليس هناك أي خلل في سطور التاريخ البطولي أشكركم جميعا وأشكر كل من تفاعل بجد وبحب للوطن وأقدم تحياتي الحارة لكل تلاميذ العقيد الأستاذ والبطل المغوار من هم عل قيد الحياة إل يومنا هذا وأطال الله عمر الجميع والقائد الشهم العابدي وباقي الرموز الأخر اللتي حصل لها الشرف في الدفاع _عن حوزة الوطن فعلا هاته الشريحة قسما أنها تعاني في صمت وشكرا هسبريس
125 - عزيز ولد الشهيد عبدالله الأربعاء 18 ماي 2016 - 18:38
رحمه الله الشهيد وباقي الشهداء الدين ضحوا من اجل هذا البلد العزيز ومنهم ابي رحمه الله عبد الله حوداري واطلب من المسؤولين ان يرد الاعتبار لابناء الشهداء عاش الملك محمد السادس
126 - محمد الأربعاء 18 ماي 2016 - 18:53
لنا الله هو الدي يجازي عباده ام العبد لايرجي منه شيء
127 - ورايني الأربعاء 18 ماي 2016 - 20:58
تحية لكل جنودنا البواس المتاخمين بالصحراء المغربية هذه القصة رجعت بي الى الوراء حيث كان احد افراد العائلة يحكي لي عن بسالة الشهيد العابيدي فعلا كل ما قيل صحيح وما يحز في النفس هو ان بعض المحاربين لم يلقوا الجزاء على بسالتهم بل العكس الكل تنكر لهم واخص بالذكر هذا الضابط الذي كان يحكي لي عن قصص الحرب فهو حارب ٢٠سنة دون ان يخسر اسيرا واحدا ودون تضييع اية الة لصالح العدو من مات في ارض المعركة فهو شهيد الوطن بعد نهاية الحرب كان جزائه تقاعد كاد يذهب بقواه العقلية حيث لم يستسغ الامر وهو الذي كان ينتظر ترقية لزتبة كولونيل ماجور تقاعد في سن كان لا زال قادر على العطاء اكثر حيث ان خبرته في الحرب كانت قوية وكل من اشتغل معه وتحت امرته يعرفونه بجديته في العمل انه الكولونيل ابجا.
128 - عـــــــــــلال المعقول الأربعاء 18 ماي 2016 - 23:51
للتعريف فقط بالصورة كما تشاهدون هناك مقاتلة من نوع جيب Lend Rover سريعة طاقمها يتكون من العقيد العابدي قائد الفيلق الميداني للتدخل السريع وهناك ثلاثة مختصين في الطاقم عبر اللاسلكي بما يسمي ب les oprtateurs radio حسب تغطية أوامر الهجوم أو الدفاع والقائد هنا هو المحرك الميداني القوي وهو في نفس الوقت الطبيب والجراح لكل العمليات الناجحة في أرض المعركة أختصاصي فعلا ويعرف جيدا كيف يستأصل أي ورم خبيث أثناء الهجوم وشكرا هسبريس
129 - ابن الشهيد محمد العابدي الخميس 19 ماي 2016 - 12:39
في البداية أتوجه بالشكر الجزيل لكل الدين تفاعلوا مع قضية الشهيد عبدالسلام العابدي والتي تم نشرها بهسبريس مشكورة على دلك كما أتوجه بالشكر إلى كل من ساهم في دلك إن تفاعل المغاربة مع الفقيد العابدي هو تفاعل مع باقي الشهداء الدين سقطوا في ساحة الشرف دفاعا عن وطنهم ومن أجل دلك فهم يطالبون الجهات المسؤولة بإعطائهم ما يستحقونه من تكريم وجعلهم رمزا من رموز لمفهوم الوطنيةوالمواطنة
إلا أنه وأنا أقرأهده التعليقات استوقفتني بعض أرادت المس بشخصية الفقيد إلا أن أريد أن يفهمه صاحب التعليق أن العابدي عاش نضيفا ومات شريقا وغير انتهازيا
130 - hadi99 الخميس 19 ماي 2016 - 23:49
رحمه الله الشهيد وباقي الشهداء الدين ضحوا من اجل هذا البلد العزيز اما الدولة فهي منشغلة في موازين و تكرم دنيا و سعد المجرد .....
131 - سلسبيلا الباعمرانية الجمعة 20 ماي 2016 - 10:50
يجب على المؤسسة العسكرية أن تقوم بواجبها نحو هذا البطل و أن تفي بالعهود. الرجل المشهود له بالبطولات في المحافظة على المقدسات الوطنية في صحرائنا، يكفي أنه كان يرعب أعداء الوحدة، و الملك الحسن الثاني رحمه الله عندما يستوصى في مواطن معين فإنه يكون على علم بأهمية الرجل في إخلاصه في عمله و في شجاعته و تفانيه في الدود على حرمات التراب الوطني. حسب تعليق هسبريس تعليمات الملك و أوامره كقائد أعلى للجيش الملكي قيد حياته لم تطبق في حق البطل وفي أهل الشهيد. السؤال المطروح لماذا لم تنفد أوامر القائد ألأعلى؟؟ هل المؤسسة العسكرية لهذه الدرجة صماء أم أن للعابدي أعداء في القيادة العليا أم هناك شيء آخر لا يعلمه إلا الله ثم المسئولين في الدوائر المختصة. وهذا ما حصل للعسكريين المطلق سراحهم من سجون لحمادة بتندوف و المستشهدين في معركة الوحدة و التحرير.
132 - allal الجمعة 20 ماي 2016 - 17:04
الى 69 لقد كفين في حديثك عن معركة امكالة 1 و مادا عن معركة امكالة2 او بالاحرى الهجوم الجزائري المضاد?عليك ان ترسم الصورة كاملة لا ان تقل ويل للمصلين و تصمت هيا يا بطل حدثنا عن معركة امكالة 2
133 - hassane baoussousse السبت 21 ماي 2016 - 00:52
ا لله يرحمك يا من كولونيل العابدي والكولونيل الخجدامي والجنيرال البناني والطيار ياسين بحتيتي وعملت معكم اكتر من عقد ولم اسمع واشاهد الا الانتصارات تلوي اخر الله يرحمكم ويرحم جميع الشهداء الدين سقطوا في ساحة الوغي الله يرحم الحسن التاني محرر الصحراء عاش المغرب عاش الملك الله الوطن الملك الصحراء مغربية
134 - Ali السبت 21 ماي 2016 - 18:26
اضافة الى الضابط العابدي .تحذث العديد من افراد القوات المسلحة الملكية عن ضابط اخر ابلى البلاء الحسن في الصحراء يدعى الغجدامي .قهل من معلومات عن هذا البطل المنسي

المرجو تسليط مزيد من الضوء حول هؤلاء الابطال امثال العابدي، غجدامي، كجي
ثحدت الكثير عن ابطال حرب الصحراء و منهم البطل محمد الغجدامي الملقب من طرف الصحافة الفرنسية با اسد الصجراء فحبذا لو تعطونا نبدة عن هذا البطل الذي كانت جبهة البوليساريو تقشعر ابدانها عند سماع اسمه و شكرا...

Vous avez oubliévou le lion de la bataille d AMGALA Le général de corp d armé DLIMI.Lah yrahmo
135 - mohamed الثلاثاء 24 ماي 2016 - 13:15
الكلونيل العابدي كان رجلا شجاعا. كان يقود الفيلق التالت للتدخل بالصحراء. الكل في الصحراء المغربية كان يتكلم عن شجاعثه في التمانينات. الله يرحمو.
136 - Otmane الثلاثاء 24 ماي 2016 - 23:06
نعم وبالتأكيد العقيد العابدي والغجدامي رحمهم الله كانا أبطال الصحراء كنت أسمع عنهم الكثير من والدي رحمه الله الذي شاركهم كل الانتصارات وكان صديقا لهم من درجة رائد ،رحمهم الله جميعا،
137 - عـــــــــــلال المعقول الخميس 26 ماي 2016 - 19:05
رحم الله الشهيد البطل عبد السلام العابدي اشرقت شمس الحرية دات صباح وانا اغادر المعسكر والشريط الحدودي وضعت سلاحي والزي العسكري داخل المستودع كوني وصلت سن التقاعد ولبست لباس الحرية وتنهدت لعدة مرات وكانت عندي في حقيبتي صورة لايام شبابي الجميلة بدات انظر اليها بحسرةوالم واقول في نفسي ضاع العمر ياولدي لم اصدق نفسي اني اصبحت هكدا شبح مرعب وصلت منطقتي الجبلية الجميلة اللتي ترعرعت فيها وكانت هي اجمل ايام العمر وايام الشباب كل شىء تغير في حياتي ايام العمر الجميلة راحت حتى اسرتي الصغيرة ينظرون الي باستغراب كيف بقيت على قيد الحياة وانا انظر للجميع بنظرات حادة كما تعودت داخل الخندق كانني مجنون الرصاص ومختلف تماما عن الناس لا اعرف جمال الورد ولا جمال القمر ولا جمال الحرية اتوجه كل شهر الى مكتب التقاعد لاخد قطع من النقود القليلة كرغيف يابس جنيته من اوراق الزمن المر ما اجمل الحرية وما اصعب حين نفتقد طعمها وشكرا هسبريس
138 - hassan france السبت 28 ماي 2016 - 20:07
رحم الله الشهيد والشهداء في سبيل هدا البلد ولن افتخر بجوشنا
139 - مركز الكون الخميس 02 يونيو 2016 - 22:51
دولة تهلات حتا فلحيين شادين الأمن ديال لبلاد وسهرانين ليالي فلبرود ورياح وشتا ولعكارب ولحنوشا عساك لي ماتو مساكن ... الا كان غير عل لعسكر كال كبور مكاين معامن لاخلصا زينا لا رصيون زين لاخضرا زينا خاص سيدنا الله انصرو اشوف من حالهم الا كان معول عل رباعت شفارا راه لبلاد ماااااااااشيا فلحضيض .?? ايوا الله يهديك هسبريس نشري الى كانت فيك شي روح ديال المواطنة.
140 - بنت الريف الجمعة 03 يونيو 2016 - 13:17
هؤلاء هم من يستحقون تسمية البطل المجاهد او الشهيد وليس من مات على سريره والاطباء وعائلته من حوله
تحية لروح هذا البطل الذي سقط في ساحة الجهاد مدافعا على وطنه لكن هيهات سنجد اولاده وعائلته عانت الامرين من بعده لان للاسف الشديد مثل هؤلاء الاشاوش لا يكرمون احياء وعائلاتهم تهان من بعدهم
رحم الله كل من كرم هذا الوطن بنقطة دم له ورحم الله كل شهداء الوطن الذين استشهدوا في ساحات المعركة وليس امثال علال الفاسي او عبد الكريم الخطابي او او لان هؤلاء عاشوا حياة سهلة في منفاهم وعائلاتهم اغتنت من بعدهم
141 - Mohamed الثلاثاء 31 يوليوز 2018 - 22:43
Certes tout le monde parle de ce valeureux soldat des FAR.Tout le monde parle de ses exploits :ses soldats,ses amis comme ses enemis.Une question s'impose:Où se trouve la tombe de ce héros national???D'après ce que j'ai lu les sahraouis l'ont enterré "comme un chien dans Lahmada et il pourrit au soleil".Hassan II ne pouvait-il pas ordonner la récupération du corps comme le font les amériicains pour leurd soldats morts au combat au Viêt-Nam???Hônte á nous pour celà!!!!Le Maroc n'est qu'une grande gueule.Fina ghir lfom lhadra.Lah inaal li mayahchem.kon rejal jibo ghir ljota dial siyed itedfen avec les honneurs militaires!!!!Tfouuuuu aala blad tjazi laado(Lahbib Ayoub) o tnas li dafeoo aala lblad
المجموع: 141 | عرض: 1 - 141

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.