24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/02/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3808:0413:4616:5019:1920:34
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. حركة التأليف في الثقافة الأمازيغية (5.00)

  2. أسرة "طفل گلميمة" تقدّم الشكر للملك محمد السادس (5.00)

  3. احتضان العيون قنصلية كوت ديفوار يصيب خارجيّة الجزائر بـ"السعار" (5.00)

  4. روسيا تحذر أردوغان من استهداف القوات السورية (5.00)

  5. "كعكة" التعيينات في المناصب العليا تمنح الأحزاب 1100 منصب (5.00)

قيم هذا المقال

3.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | سياسة | زعيم المعارضة الفنزويلية "يكافئ" المغرب بزيارة مرتقبة إلى الرباط

زعيم المعارضة الفنزويلية "يكافئ" المغرب بزيارة مرتقبة إلى الرباط

زعيم المعارضة الفنزويلية "يكافئ" المغرب بزيارة مرتقبة إلى الرباط

قال ناصر بوريطة، وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، إنّ "موقف المغرب من الأزمة الفنزويلية واضح منذ البداية"، مشدّداً على أنّ "الرباط مع تطلعات الشّعب الفنزويلي وتدعم غوايدو إثر إعادة انتخابه رئيسا للبرلمان"، مبرزاً أنّ "المغرب يعمل إلى جانب قوى دولية من أجل إيجاد حل مدني للأزمة الفنزويلية".

وأضاف المسؤول المغربي في تصريحات لوسائل إعلام، على هامش الزيارة الرسمية التي يقوم بها وزير خارجية كندا إلى المغرب، أنّ "الرباط كانت قد عبّرت عن موقفها الواضح، إذ كانت دائماً إلى جانب تطلعات الشّعب الفنزويلي"، وزاد: "رغم كل المناورات فإنّ المغرب لازالَ على موقفهِ وسيدعم غوايدو، كما أنّه يدعم الحل السّلمي في فنزويلا".

وأضاف وزير الخارجية المغربي: "نحترم قرارات الشّعب الفنزويلي، وندين كل المناورات الرامية إلى زعزعة الاستقرار السّياسي في البلد، كما ندين كل أساليب المناورة التي استهدفت العملية الانتخابية في البلاد"، مبرزاً أنّ "المملكة على اتصال دائمٍ مع غوايدو وستدعمه بكل الوسائل المشروعة".

وأوضح بوريطة في حديثه: "سأتصل بزعيم المعارضة الفنزويلية نهاية الأسبوع الجاري لتوضيح موقف المملكة ومن أجل معرفة آخر التطورات التي تشهدها فينزويلا"، مورداً أنّ "المغرب يشتغل مع المجموعة الدولية، ومع مجموعة دول ليما، للدفع نحو خلق إطار مؤسساتي يستجيب للتطلعات الحقيقية للشعب الفنزويلي".

وأضاف وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج أن "المغرب يتأسف ويندد بمحاولات منع إقامة الانتخاب في ظروف عادية تحترم إرادة النواب الفنزويليين، وتسمح لهم بانتخاب رئيس البرلمان، الممثل الشرعي لطموحات الفنزويليين".

وقالت مصادر من الخارجية المغربية إنّ هناك تحضيرات لزيارة سيقوم بها خوان غوايدو، زعيم المعارضة الفنزويلية، إلى الرباط، خاصة أنه حالياً يقوم بزيارات مكثفة إلى دول أوروبا، بعد الأحداث الأخيرة التي شهدتها فنزويلا. وجدد خوان غوايدو، رئيس البرلمان الفنزويلي، شكره للمغرب على دعمه، مبرزاً أن "الدعم الدولي لاستعادة الديمقراطية في فنزويلا يظل ثابتًا ومستمرًا حتى يتم تحقيق المبتغى".

وتشهد فنزويلا أزمة سياسيّة منذ يناير الماضي عندما نصّب غوايدو نفسه رئيسًا بالوكالة، في تحدٍّ مباشر لسلطات مادورو. وتحدى غوايدو (36 عاما) منعا من السفر وتوجه إلى لندن لمحادثات مع رئيس الوزراء بوريس جونسون، ضمن جولة أوروبية تشمل مشاركة في المنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس بسويسرا.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (56)

1 - مول الفول الأحد 26 يناير 2020 - 09:12
ادعمو تطلعات شعبكم اولا ما دخلكم في شعب فنزويلا ديبلوماسية هاوية اثبت فشلها فاليمن سوريا ايران
2 - متتبع الأحد 26 يناير 2020 - 09:34
هكذا يكون الديبلوماسي المحنك كوزير الخارجية المغربية السيد ناصر بوريطا .وهو الرجل المناسب في المكان المناسب ولكن له كامل التقدير والاحترام ونعم الرجل الذي يستحق الأمور قبل وقوعها وبكل دهاء وحكمة .وبهذه الجرأة استطاع أن يدحر ويلقن الاعداء مرارة الهزائم ثلوى الأخرى وفي جميع الواجهات. وهكذا يكون الرجال والا فلا.
3 - agadir الأحد 26 يناير 2020 - 09:39
قبل زيارت الرباط ارجوا منك زيارة ولو خاطفة للعيون المغربية مرحبا بالرئيس الفنزولي
4 - Samir الأحد 26 يناير 2020 - 09:51
جاي المغرب باش يتلقى دروس في الديموقراطية الحقيقيه على ايدي اعوان السلطه المخزنيه.
5 - سليم الأحد 26 يناير 2020 - 10:07
عدو الوحدة الترابية ان شاء الله سيسقط هو واعوانه وستصبح فينزويلا صديق للمغرب وستطرط جميع فلول الجزائر الى تيندوف
6 - Mohamed الأحد 26 يناير 2020 - 10:10
على الدبلوماسية المغربية ان تسير دائما في نفس الاتجاه بقوة للرد عاى اعداء وحدتنا الترابية خاصة مع دولة مارقة مثل فنزويلا ......شعارها عدو عدوي صديقي ....
7 - الأمازوني الأحد 26 يناير 2020 - 10:14
لحد الساعة ڥنزويلا لها رئيس منتخب معترف به دوليا إلا عند خصومه وعلى رأسهم ترامب وأتباعه أما ڤوادو رئيس البرلمان خصم الرئيس لو وقع هذا في بلد عربي لحكم عليه بالإعدام أو قتل في حاذت سير أما هذه السياسة المتبعة من المغرب فقد فشلت مع بلدان أخرى ولا تجني منها إلا أعداء لماذا لم يعلن بوريطة تأييده للمعارضة الجزائرية لتقوم بانقلاب على تبون لأنه يؤيد البوليزاريو كما يفعل مادورو
8 - الشكرباكربن الأحد 26 يناير 2020 - 10:17
الرئيس الشرعى لفنزويلا هو مادورو
9 - مواطن الأحد 26 يناير 2020 - 10:24
هناك من المتدخلين من لا يتدخل إلا لأجل التدخل العقيم الغير موضوعي والغير واقعي كأنهم لا يسايرون الاحداث ولا يميزون بين ما هو سلبي أو إيجابي حتى لبلدهم ولا ينتقدون إلا لأجل الانتقاد .وهذه هي قمة البلادة. وهم داءما ضد التيار. لكي يعارضو ا ماهو في مصلحة بلدهم.فهم الذين قيل فيهم : خالف تعرف. لا أقل ولا أكثر. وهذه هي المهزلة .وهؤلاء من يقال فيهم كذلك (ولو طارت معزة )
10 - فكيكي الأحد 26 يناير 2020 - 10:29
مساندة خوان غوايدو من طرف المغرب هي مساندة للشعب الفنزويلي التواق للحرية والديمقراطية وإنهاء أحد الأنظمة العسكرية الديكتاتورية التي تساند الإنفصال وتزعزع استقرار الدول الديموقراطية و تشكل خطرا على السلم العالمي . والنظام الفنزويلي الحالي هو وكر من أوكار الداعمة للإنفصاليين التي تحتضنهم الجزائر بتندوف المغربية. وزيارة رئيس برلمان الفنزويلي زيارة مباركة وهي جواب في محله على الموقف العدائي للنظام الحالي الذي يحكم فنزويلا.
11 - مع البوليزاريو الأحد 26 يناير 2020 - 10:34
موقف صحيح لأن مادورو وحاشيته مع محور كوبا و كوريا الشمالية. محمور صرح بدعم البوليساريو بوضوح. فمن الجيد المساعدة على إزالتهم. إذن من حق المغرب التدخل
12 - احمد التنغيري الأحد 26 يناير 2020 - 10:36
تحية للشعب الفنزويلي الشقيق الطامح للحرية والانعتاق والطامح الى الانتصار على النظاام العسكري الديكتاتوري.تحية لبلدنا المغرب بقيادة ملكنا الحبيب على دعمه ودعم جميع المغاربة لتقرير مصير الشعوب التي تعاني من الانظمة الهمجية العيكرية مرحبا بالرئيس الشرعي لفنزويلا.وليمت اعداء الوحدة الترابية بغيطهم القافلة تمر ;;;;;;;;;.
13 - الوجدي الأحد 26 يناير 2020 - 10:38
هذا يسمى تدخلا في الشؤون الداخلية لدولة ذات سيادة، سي بوريطة بدل الاهتمام بتطلعات الشعب الفنزولي يجب على حكومتكم الاهتمام بتطلعات شعبكم فرائحة الفقر و الفساد و البطالة.... صارت تزكم الانوف مع عدم مبالاتكم و استخفافكم بعقول شعبكم
14 - عثمان الأحد 26 يناير 2020 - 11:02
يجب اغتنام الفرصة لاجتثاث مقالع المرتزقة مي امريكا الاتينية.
العين بالعين والسن بالسن و ...
إذن يجب تقديم الدعم لهذا الشاب لدحر مادورو عدو وحدتنا الترابية .
15 - مغربية الأحد 26 يناير 2020 - 11:04
لا ينبغي للمغرب أن يتحدث عن الديمقراطية ، لأن البلد الذي يكون فيه الصحفيون والمواطنون أسرى لوضعهم سلطة المخزن موضع السؤال ، يجب ألا نعطي دروسًا في الديمقراطية للآخرين لسوء الحظ ، حيث لا توجد 36 حزبًا سياسيًا يتلاعب بالانتخابات في بلدهم ، وسكانهم متعلمون جيدًا ، ما دام 80٪ من سكاننا أميين وفقراء ، مما يثبت المتسولين واللصوص من قبل كل شيء في بلدنا ، بلدنا غني لكن أين ذهبت ثروته ، وفي فنزويلا يتم تقاسم الثروة ، وهذا هو الاختلاف الحقيقي انشري شكرا
16 - ولد علي الأحد 26 يناير 2020 - 11:07
اعتقد ان الشعب المغربي مرتاح شيئ ما وراظي على النتائج لإجابية التي
حققت في ما يخص وحدة المغرب الترابية
والفظل يرجع للسياسة الحكيمة لصاحب الجلالة محمد السادس حفظه الله وتحركات واجتهاد السيد بوريطة وممثلوا اقاليم المغرب الجنوبية مشكورين جميعا
الى الامام والكفاح مستمر
17 - حسن الأحد 26 يناير 2020 - 11:14
لدينا مشاكل اكثر من فينزويلا على الديبلوماسية المغربية ان تلعب دور الحياد التام في الصرعات التي لا ناقة لها فيها و لا جمل وان لا نكون تابعيين للدول التي استعمرتنا وقتلت اجدادنا قضية الصحراء تبقى لعبة الدول الامبريالية لمنع تكتل المغرب العربي و هناك لوبي مغربي جزائري و دولي ليس من مصلحته الاتحاد لان الاتحاد قوة يجب ان تكون عندنا دبلوماسية قناعات لا دبلوماسية الاملاءات زبارة غوايدو لا تعني شيئا لا على المدى القصير و لا البعيد لانه عبارة عن اداة هدفه الوصول الى الكرسي ليعطي الضوء الاخضر لامريكا واسرائيل لحلب النفط كما فعلوا مع صدام و سوريا و القدافي
18 - Simo الأحد 26 يناير 2020 - 11:29
لا تفقه في السياسة الخارجية ولا تمت لها بصلة خليك مع اليلودي وأحوزار
19 - ضد الضد الأحد 26 يناير 2020 - 11:30
هذا هو الرد على حاكم فنزويلا الذي أشهر العداء للمغرب و ساعد و لا يزال يساعد البوليساريو حتى في المحافل الدولية رغم أنها بعيدة عنا. إذن وجب نصرة رئيس البرلمان الفينيزويلي كوارديو الذي يحبه الشعب و لما يصبح رئيسا سيطرد عصابة البوليساريو إلى تندوف و سيفتح قنصلية في العيون و أخرى في الداخلة . لكن الغريب الكثير من المعلقين لا يعرفون بأن الرئيس الحالي لفنزويلا عدوا لنا في قضية الوحدة الترابية و صديق البوليساريو. كل صديق عدوي فهو عدوي و انتهى الكلام.
20 - شعب اشعت.. الأحد 26 يناير 2020 - 11:33
يكافىء المغرب بزيارته.........
يا قوم ضحكت من جهله وسداجته أقوام حتى الشماتة...
أقول قوم واعني نخبتنا السياسية والقاءمون على الامر
وما دخلكم انتم في فنزويلا...؟ ؟!
لماذا تحشرون ان فكم مثل أسبانيا الغازية الإستعمار ية؟؟!!
لماذا تحشرون ان فكم فيما لا يعنيكم وبلاد المغرب عندها اعداء
محيطونبها من كل جانب؟!!
زعيم المعارضة لن يعترف بالصحراء المغربية على اداطلاق
فهو محرض من طرف أسبانيا َوك أوروبا..
وهو فقط سيضحك على المغرب
وهو ليس رءيسا شرعيالفنزويلالانخ لم يفز في اي انتخابات
هو فقط دمية خاسرة تفسيرها أوروبا وامريكا
21 - مغربي حاءر الأحد 26 يناير 2020 - 11:34
"وتشهد فنزويلا أزمة سياسيّة منذ يناير الماضي عندما نصّب غوايدو نفسه رئيسًا بالوكالة، في تحدٍّ مباشر لسلطات مادورو".
إذن المغرب يدعم من ليس له أي شرعية بل هو متسلط ك السيسي في مصر أليس كذالك؟
انه شري الذمم.
22 - رياض اتار الأحد 26 يناير 2020 - 11:36
السي راه مادورو هو لشرى سلاح لبليزاريو راه من يامات تشافيز و الملاين ديال البترول ديال الشعب الفنزويلي كتصرفو على بوزبال. راه كل يوم كيدخلو فشؤون الداخلية ديال بلادكم اولاد الهم غاكتخربقو. سمحو ليا راه مصالح دبلادي هي اولى ليا من اي حاجة و مصلحة بلادي فغاويدو. و هدشي مشي انبطاح اولا تاحاجة هد كتسمى كنخدم مصلحة بلادي هي الاولى
23 - لخضورة إسماعيل الأحد 26 يناير 2020 - 11:39
رأي الشخصي أن يدعم المغرب حملة غوايدو للأطاحة بحكم نيكولاس مادورو لأنه كان دائما عدوا لسيادة المغرب على الصحراء المغربية مع حليفته جنوب إفريقيا وزيادة على ذالك فمادورو أفقر الشعب الفنزويلي رغم توفره على ثرواث هائلة من البترول مما جعل الكثير من الفنزوليين يغادرون البلاد هروبا من الفقر والجوع .
24 - من نواقشط الأحد 26 يناير 2020 - 11:41
"المغرب يعمل إلى جانب قوى دولية من أجل إيجاد حل مدني للأزمة الفنزويلية".

والله لم أكن أعرف أن المغرب له كل هذا الثقل السياسي

و في برلين لم يتم حتى استدعاؤها

حلل و ناقش
25 - Dahnoun Farid الأحد 26 يناير 2020 - 11:52
وهاذي من الأسباب الآتي تترك الجزاءر لاتذقو فكم لما تقولون اليد الممدودا واخوا ودم واحد وووو لانكم سياستكم كماحباارياح لمعادن اتجاهات وهذا من الزمن الطويل تكلمو وحاولو مشاكلكم الداخلية قبل خالي مشاكل الدول الخارجية وعل مااضن لكم الكثير
26 - samir الأحد 26 يناير 2020 - 11:52
c une bonne initiatiative pour bloquer le polisario a jamais dans ces pays en amerique latine ça sera un grand choc pour l'algerie et le polisario tous les pays vont plus reconnaitre le polisario car une grande honte humanitaire d aider des criminels d'algerie et du polisario
mol fol c un algerien donner lui le jus
27 - kasmi الأحد 26 يناير 2020 - 11:54
انا اقول هو الرءيس الحقيقي لفنزويل يربو به كتيرا وطلبو منهط فتح قنصلية جديد له في العيون هكدا يجب المعامل مع اعدا الوحدة التربية للوطن ان الوقة تجاوزت اعدا (شرفاااات افكر ديالهم اعطيييييوهم العصير
28 - علوان الأحد 26 يناير 2020 - 11:57
الجزاءريون يدخلون الى الموقع ويتحدثون كأنهم مغاربة المغاربة لايتباكون عن نظام مستبد من اكبر الدول المنتجة للنفط في العالم ومواطينون يتدورون جوعا هل يعقل ان لايجد المواطن الفنزويلي كيس حليب بطبيعة الحال هناك دولتان في العالم يبدران اموال الشعب في العنتريات
نظام مادوروا ونظام العسكر الجزاءري هدا الأخير يتباكى عن هدا النظام المشابه له في كل شيء ولدلك يخرج علينا بعض الغوغاءيون ليدافعوا عن نظام مجرم في فنزويلا والعالم كله يعرف ان الشعب الفنزويلي هجر الملايين الى كولومبيا كلاجيءن والنظام العسكري الجزاءري هجر ملايين المواطنين الى أوربا في بلدين غنيين بدرا الفي مليار في شعارات جوفاء
ملاحظة نظام فنزويلا بنى شبكة طرق لاباس بها
نظام العسكر لاشيء يدكر سوى القحط
29 - الفيافي الأحد 26 يناير 2020 - 11:58
فنزويلا تختزن ارضها اكبر واول احتياطي من البترول على الارض ولها من المقومات المادية والبشرية مايؤهل شعبها ليعيش في ازدهار ورخاء وتكون بدالك دولة وشعبا يساهم في تحقيق التنمية ومحاربة الفقر والجهل في بقية العالم ,لكن وبسبب الايديولوجية المعفنة واشخاص انانيون قدرون يسعون فقط الى تحقيق رغباتهم الشخصية والايديولوجية ,اصبحت فنزويلا لا تمتلك شيئا سوى واحد من اكبر الجيوش في العالم و80 في المئة من الفقراء وكثرة الجرائم واشعال الفتن في كثير من بقع العالم .

المخلوق المدعو مادورو ولا حتى المخلوق الدي قبله لا يستحقون قيادة هدا الشعب الفنزويلي .

على العالم المتحضر دعم كل شخص يسعى الى تحرير دالك الشعب من قبضة الايديولوجية المعفنة وهدا واجب .
30 - عبدالكريم بوشيخي الأحد 26 يناير 2020 - 12:00
الزيارة المرتقبة لزعيم المعارضة الفنزويلية السيد خوان غوايدو الى الرباط ستوجه ضربة مدمرة اخرى لجنيرالات قصر المرادية و عملاء مخابراتهم من بيادق دولة البوليساريو التندوفية الوهمية لان هذا الزعيم الشاب و المثقف يقارع نظام مادورو الدكتاتوري وريث عرش المقبور هوغو شافيز و سيصبح رئيسا شرعيا لدولة فينزويلا الديمقراطية بعد الاطاحة بنظامها الاستبدادي الفاسد و بذالك سيخسر النظام الجزائري الغير الشرعي احد اعمدته في امريكا اللاتينية خصوصا و ان النظامين الفاسدين يجمعهما قاسم مشترك و اوجه التشابه في كل شيء بترول و غاز و ثروات طبيعية هائلة لان فنزويلا من اغنى دول القارة الامريكية و الجزائر من اغنى دول القارة الافريقية و العالم العربي لكن شعوبهما تعيش الفقر و التخلف و البطالة بسبب انظمتهما الفاسدة تحت سلطة الجنيرالات و يواجهان ثورات شعبية عارمة لاسقاطهم و رحيلهم ;;;; لذالك قلت انهما نظامان توام و وجهان لعملة واحدة سيكون مصيرهما الحتمي عاجلا ام اجلا كمصير الانظمة الاستبدادية الفاسدة في امريكا اللاتينية و العالم العربي و افريقيا التي تساقطت و ستتساقط كاحجار الدومنو لتبقى الشعوب سيدة قرارها
31 - Voici la realize des choses الأحد 26 يناير 2020 - 12:01
Il y a ceux qui defendent les ennemis de notre pays a Caracasau Venezuela pour des raisons ideologics, mon opinion est qu'ils sont des traitres
Ils savent tres bien que president Maduro defend le Polisario fortement a l'onu, il a recu leur "president" beaucoups de fois et il est dans une alliance Avec l'algerie et l'afrique du sud contre nous
Guaido est pour l'integrite territorial du Maroc
Ceux qui defendent Maduro ne fonts qu'insulter tout le peuple Marocain et certainement la memoire des soldats marocains qui ont Donne leurs vies en combat au Sahara pour notre pays
32 - حمزاوي الأحد 26 يناير 2020 - 12:14
دبلوماسية هاوية غوايدو المدعوم أمريكيا وصديق الأغنياء والفاسدين لم يبقى له سوى اللجوء إلى أمريكا اما مدورو فهو على طريق ايغو شافيز مقارعة الأمبريالية الشعب الفنزويلي قاطبة مع مدورو زد على ذلك روسيا التي ارسلت مقمبلاتها الإستراتيجية إلى فنزويلا في تحذير مباشر لترامب وكذلك العين الشعبية التي ألقت بكل ثقلها وكالعادة بعد سنة أو سنتين سيخرج نف الدبلوماسية لتبكي وتندب وتشق الجيوب ولنذكركم ما كلام به مع سوريا وهاهيا تتعافى وكذلك إيران كلهم سيفعلون من القصاص العادل منهج مباشر للتعامل مع الدول التي تزحف على بطونها كالأفاعي
33 - Achraf الأحد 26 يناير 2020 - 12:22
اغلب المعلقين الذين يخالفون سياسة المغرب هم من الجزائر و من دور الصفيح التندوفية.

المغرب كابوس مزعج وصعب
34 - عبدالرحيم 2 الأحد 26 يناير 2020 - 12:24
الأخ المدعي من نواكشوط 29 : أفهمتك مرارا على هذا المنبر أن المغرب كبير عليكم له تاريخ عريق يصعب على أي كان إضعافه او النيل من معنويات مواطنيه وأنتم بخلاصة القول طماعين لإقصاء دوي الحقوق للإستيلاء على الأرض لوحدكم بدعم وتسيير من طرف عسكر الجزائر
35 - reda الأحد 26 يناير 2020 - 12:26
Nicolás Maduro est un farouche allié du Polisario. Malheureusement les pays de l’Amérique latine ne connaissent rien de cette affaire et défendent le Polisario aveuglement. L’Algérie utilise son argent de pétrole pour corrompre les dirigeants de ces pays lointains de l’Amérique latine. Le Maroc doit soutenir fermement Juan Guaido car à chaque fois qu’il y a un président démocrate élu par le peuple, il ne reconnaitra jamais une entité fictive crée par un pays voisin plein de haine aveugle contre le Maroc.
Il suffit de voir la carte historique du Maroc. Depuis les Adarisa en passant par les Almoravides et les almohades …
36 - ناصح امين الأحد 26 يناير 2020 - 12:42
السياسي المحنك يدورر حيث مادارت مصلحته ويعرف زمان ومكان جني الثمار ...ان المغرب برجالاته الصادقين والاكفاء سيعرف المغرب بهم قفزة نوعية في مصب الدول المتقدمة ان شاء الله في غضون بضعة سنين...انشري هسبرس
37 - Ali la pointe الأحد 26 يناير 2020 - 12:52
ووالله عند قراءة العنوان استعجبت.
كلمه يكافئ يعني هذا السيد داير فيكم مزيا. يعني انتم قمتم بامور لم يطابها هو و ها هو الان يقوم بزياره ليكافى المغاربه على ما اعطوه.
في الحقيقه قبولوالمغرب هذه المكافأة هي رساله الى دونالد ترامب الغاضب على اامغرب و مفلد الرساله هي انظر يا ترامب نحن نويدك.في كل قراىاتك و لو كانت ظالمة. لكن ارامب لا يبالي بالمواقف ما يهمه هو المال.
المغرب يقوم.بتصرفات استعجاليه طالما ندم.عليها في الاخير.
الجزاىر تستقبل اردوغان و المغرب يستقبل رىيس برلمان.فينزويلا التي مازالت ليومنا هذا تؤيد البوليزاريو.
38 - فهمي بسيط الأحد 26 يناير 2020 - 13:03
خوتنا في الله بغا يترطق ليهم شي عرق. كلها منين تايجي. فنزويلا بحال الجزائر( اقصد النظامين) لا زالو يتشبتون بمخلفات الحرب الباردة والتي تخلت عنها روسيا بنفسها.
سيروا نشروا الخبر فشي صحيفة او موقع جزائري و علقو كيف بغيتوا.
اقول لكم اهل مكة ادرى بشعابها. المغرب يدافع على مصلحته و لن ينتبه لتعليقاتكم البئيسة
39 - الفيافي الأحد 26 يناير 2020 - 13:05
ردا على الرقم 37

الاسطوانة التي مازلت تلعقها وضعتها الشعوب المتحضرة بالعلم والايمان في القبو المظلم لا يلوكها اليوم سوى السدج والاغبياء امثالك أو الدين الفو العيش على دم ومجهودات الاخرين ولا يمتص دم المخلوقات باستغلال نقط ضعفها سوى الطفيليات والحشرات والمفترسات وشياطين الجن ومن والاهم من الانس .
مادا قدم كاسترو للبشرية لمدة 50 عاما من التسلط ؟ لا شئ سوى الفقر والاستعباد والجهل .
مادا قدم السوفيات سوى الحروب والدمار والشتات .
مادا قدم نظام العفن و الدجل في طهران للبشرية سوى الفتن والكفر بالخالق عز وجل والشتات والدمار .

مادا قدم نظام الاقزام في بيونغ يونغ للبشرية سوى النار والاستعباد ,هل ستأكل البشرية الصواريخ والقنابل ؟

قارن بين هده الانظمة التي انت تمجدها -وكل من مجد مخلوقا أو نظاما فقد كفر بالخالق عزوجل -وبين الانظمة الديموقراطية التي ساعدت العديد من شعوب العالم في التحرر وقدمت مساعدات مادية ومعنوية لها من اجل الخروج من الاستعباد والتحرر .
افهم ترحم .
40 - متقاعد الأحد 26 يناير 2020 - 13:14
مرحبا بالسيد غوايدو في المغرب !!! المغرب يدعم الديمقراطية في فنزويلا بأن تكون رءيسا كما يريد الشعب.الفنزويلي !!! واتمنى من كل قلبي ان تفتح بلادكم قنصلية في صحراءنا المغربية على غرار الأفارقة الأحرار!
41 - علوان الأحد 26 يناير 2020 - 13:37
ومن يكون اردوغان حتى نعطيه قيمة أكبر من حجمه المغرب سيستقبل ماكرون في 12, فبراير الكل يدافع عن مصالحه تركيا تعتبر الجزاءر أرض عثمانية وتريد ازاحة فرنسا لكن هايهات ادا تحرك نظام العسكر فقط لاضرار فرنسا فكن على يقين لن تبقى لا الجزاءر ولا تركيا دعكم من الهرطقات استفبل فلان أو علان الدول تسير حسب المصالح وليس بالعاطفة
42 - ضد الضد الأحد 26 يناير 2020 - 14:20
لو فنزويلا احترمت نفسها و لم تتدخل في الشؤون المغربية و المس بوحدته الترابية و الدفاع عن البوليساريو في المحافل الدولية و مساعدتهم بالمال و السلاح لما تدخل المغرب في قضيتها. و لكن ما دام أنها هي من بدأت العداوة ضدنا فنحن لها بالمرصاد و لا نفوت أية مناسبة تكون لصالحنا. بعض المعلقين للأسف الشديد لا يفقهون شيئا و يعيبون المغرب على هذا . و يطلبون الحياد. أين هو الحياد و فنزويلا تساعد و تدافع عن البوزبال . من لم يفهم شيئا لا يتسرع في كتابة تعليق منحط لكي لا يورط نفسه في خيانة الوطن . مؤازرة المغرب لكوارديو ليس حبا و انطباعا لترامب كما يظن الكثير و إنما من أجل نصرة القضية الوطنية يا من لا يفقهون شيئا .
43 - عبدالله الأحد 26 يناير 2020 - 14:50
انا مع غوايدو ظالما او مظلوما فالسياسة مصالح
44 - مغربي الأحد 26 يناير 2020 - 14:57
الى كل من ينتقد تدخل المغرب في شؤون فنزويلا اقول له
اولا فنزويلا تعتبر العدو رقم 3 بعد الجزائر و جنوب افريقيا للمغرب و للوحدة الترابية و دائما ما تتدخل في شؤوننا الداخلية و تعتبر من كبار الداعمين للبوليزاريو لدلك تدخل المغرب اراه في محله هجوم مقابل هجوم
ثانيا المغرب لن يخسر شيء لانه اصلا لا توجد اي علاقات دبلوماسية و لا اقتصادية و لا اي نوع من التعاون ف اذا بقي مادور مسيطرا فلا شيء سيتغير اما اذا استطاع غوايدو السيطرة على مقاليد الحكم و الاطاحة بمادورو فحينها المغرب سيكسب الكثير و سيحطم احد القلاع الداعمة للبوليزاريو
45 - حمزاوي الأحد 26 يناير 2020 - 16:10
يا أخ علوان اكثرتم من تلك الأسطوانة المملة الجزائر أرض عثمانية !!! هل هناك باشاوية في الجزائر كما في المغرب الأقصى ؟؟ انت تقول ان ماكرون قادم للمغرب ثم تقول ان الجزائر محمية فرنسية !!! راك دايخ! من الذي تحميه فرنسا وتدافع عنه وكل عجزة النضام الفرنسي لهم فيلات تاع البيلك في المغرب وبالدرهم الرمزي كفى تزييف للحقائق وتدليس الشعب المغربي قاطبة يعلم علم اليقين أن فرنسا هي أي مشاكله . اردغان في زيارة عمل الجزائر ولن يكون الأخير لأن الجزائر وببساطة رجعت الى موقعها الأصلي لكن البعض ما ان تذكر الجزائر حتى يصاب بإسهال حاد لا ينفع معه لا شيح ولا قشور الرمان
46 - حفيظ الأحد 26 يناير 2020 - 16:47
ها فلوس المغرب فين كتمشي. راعو بعدا الشعب المغربي اما فينزويلة بعييييييدا .هذا كيتسمى بوخ الخاوي
47 - دكالي الأحد 26 يناير 2020 - 17:17
وزير الخارجية السيد ناصر بوريطة نعم الرجل واول وزير غيور على بلده والله انها شهادة حق في هذا الرجل ونعم الرجال.
48 - جزائري حائر الأحد 26 يناير 2020 - 18:24
مصيبة كارثة كل الدول لي كانو يساعدو صحرا ويين المقيمين في جنوب بلدنا تندوف اعني راحو غائبين عن الانضار والكثير منهم تعرض للمرض والافلاس ومصائب . ربي معكم صحراء صحرائكم مند عهد ادريس الاول هدي هي الصراحة ديما خاوا خاوا انا نحب المروك
49 - sahraoui pur الأحد 26 يناير 2020 - 19:35
المرجو من كوارديو ان ينصب قنصلا او سفيرا في مدينة الداخلة لتكمل الباهية. و بني خرخر مع بوليزبار يعضو في البولة.
بوليزبال يتدبقى محتجز فالرابوني الى ان يرث الله الارض و من عليها. و الصحراء في مغربها و المغرب في صحراءه.
50 - مطلع الأحد 26 يناير 2020 - 20:12
المغرب هو الدي يكافئه باستقباله ضدآ في منافسه مادورو الدي يعترف بالبوليزاريو ،فهو يبحث عن من يعترف به رئيسآ لفنزويلا
51 - وناغ الأحد 26 يناير 2020 - 21:22
الى 12
حاول ان تميز
تعلم جيدا ان فنزويلا وكل الديكتاتوريين يساند البوليزاريو
وهده التعاليق التي تشير اليها
فهي للانفصاليين
اصحاب الجاموس في المخيم
52 - مغربي حتى النخاع الأحد 26 يناير 2020 - 21:39
سير حتى تكون فالجزائر معارضة عاد اجي ناقشو واش نساندها و لا لا
53 - زهير الأحد 26 يناير 2020 - 23:26
لو يتم لقائه بالعيون او الداخلة . لتقطيير الشمع على الجار و جرائه في المخيمات .
54 - المحاميد الاثنين 27 يناير 2020 - 02:46
شكرا لوزير الخارجية بدات اوراق التوت الجزائرية تتساقط واحدة تلوى الاخرى وتبقى الجزائر وحدها في خبر كان والبطرول ينفد اين تتجه الجزائر حين تاتي سيارة والكل يتمشى بالطاقة ويبصح البطرول متل الشربون الذي ذهب زمانه
55 - aicha الاثنين 27 يناير 2020 - 12:04
فهل تعلمنا في فينيزولة كل فرد يتقضاء نصيبه من الاجور شهرا اما عندنا كل فرد يخدم على 10 افراد وفي فينيزويلة الطبب والتلم مجانا فينيزويلة ليست دولة فقيرة هيا بلاد لايحكمها الاخوان المنافقن
56 - ملاحظ الاثنين 27 يناير 2020 - 14:40
يجب كذلك دعم معارضة جنوب أفريقيا لانقاذ هذا البلد، الذي بدا يتقهقر من جراء عصابة الفساد التي اصابتها عدوى الفساد المغاربي. المعاملة بالمثل ضد من يتدخل في شؤون الغير، و هو بيته زجاجا.
المجموع: 56 | عرض: 1 - 56

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.