24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

25/11/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3608:0613:1916:0018:2319:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

3.40

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | مجتمع | هيئات مغربية ترفض استعمال تطبيق إسرائيلي لتتبع المصابين بكورونا

هيئات مغربية ترفض استعمال تطبيق إسرائيلي لتتبع المصابين بكورونا

هيئات مغربية ترفض استعمال تطبيق إسرائيلي لتتبع المصابين بكورونا

عبرت هيئات حقوقية عن رفضها المطلق لاستعمال أو ترويج أي منتوج للكيان الصهيوني في محاربة انتشار جائحة كورونا في المغرب، ويتعلق الأمر بتقنية للترصد عن بعد في الهواتف الذكية لتجنب الفيروس تتيح للمستخدمين معرفة مدى قربهم من مكان وجود مريض مؤكد بـ"كوفيد-19"، وبالتالي تجنب الطريق التي مر منها أو المنطقة التي كان يوجد فيها.

وقالت كل من الشبكة الديمقراطية المغربية للتضامن مع الشعوب، وحركة "ب.د.س" المغرب، والائتلاف المغربي لهيات حقوق الإنسان، في بيان مشترك: "نؤكد على اعتبار التطبيع مع العدو الصهيوني في أي مجال من المجالات جريمة يجب سن قانون بخصوصها في بلادنا".

وأضافت الهيئات ذاتها: "اطلعنا على إعلان صادر يوم 9 أبريل الجاري عن الدولة المغربية في إطار خطتها لمواجهة أزمة كوفيد 19، من أجل التزود ببرنامج رقمي لتتبع الأشخاص عبر الهواتف الذكية لمعرفة ما إذا اقتربوا أو لامسوا أشخاصا مصابين بفيروس كورونا المستجد".

وتابعت قائلة: "ولأن من بين التقنيات المقترحة للاستعمال توجد تقنية "Hamagen" المنتجة من طرف الكيان الصهيوني الغاصب، فإننا نرفض استعمالها ببلادنا وندعو الدولة المغربية لسحبها من لائحة التقنيات المقترحة".

وسبق لموريس دورفمان، نائب المدير العام لوزارة الصحة الإسرائيلية، أن أكد أن التطبيق الذي تم إعداده ليتلاءم مع مختلف أنواع الهواتف النقالة يعمل على رصد مسارات الأشخاص الحاملين للفيروس ولتنبيه من يستخدمون التطبيق بشأن هذه المسارات.

تصريح دورفمان الذي نقلته رويترز، جاء فيه أن تطوير التطبيق تم بطلب من الوزارة اعتمادا على أدوات مفتوحة المصدر حتى يتسنى لدول أخرى غير إسرائيل تحميله بشكل مجاني.

وأثار التطبيق ضجة، سواء داخل إسرائيل أو خارجها. وقالت صحيفة "هارتس" الإسرائيلية إن السلطات تخرق الخصوصية عبر هذا التطبيق الذي يمكن من معرفة الموقع الجغرافي وتشغيل الكاميرا وتسجيل الملفات المتواجدة بالهاتف.

يذكر أن المغرب قام بدراسة تجارب دولية تتعلق بالحلول الرقمية، خاصة التجربة الكورية التي نجحت في استخدام قاعدة البيانات الضخمة ونظام تتبع المواقع "GPS" الموجود في الهواتف الذكية، لأجل عزل المصابين بفيروس كورونا المستجد.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (79)

1 - N.H الأربعاء 15 أبريل 2020 - 12:07
بتحميلكم لهذا التطبيق تتيحون للكيان الصهيوني التجسس على جميع معلوماتكم و على حياتكم الخاصة حداري من هذه التطبيقات الخبيثة
2 - lacel الأربعاء 15 أبريل 2020 - 12:08
المغاربة من ابرع المطورين فقط اعطوهم الدعم الحكومي اللازم و قليل من الاهتمام و يصنعون العجب .
حان الاوان ليمتلك المغرب ترسانته الخاصة من العقول المغربية لانتاج ما يحتاجه في كل المجالات . و بعيدا على الاعتماد على الدول الاخري
3 - asm الأربعاء 15 أبريل 2020 - 12:09
تكفينا التحاليل في كشف المصابين فلا خير سيأتي في تطبيقات اسرائيلية، تكفينا التطبيقات التي في هواتفنا والتي لها الفضل الكبير في التجسس علينا، ماقدو فيل بغاو ازيدوه فيلة
4 - القادم مجهول الأربعاء 15 أبريل 2020 - 12:11
السلام عليكم
لقد قلت دالك في تعليق سابق اتمنى من الله ان لا تتخد الحكومة اجماعاتها عن بعد فهو خطر عن اسرارها انها حرب الكترونية بعد البيولوجية اتمنى الله ان لا يقع لبلدي المغرب شيء
والله اني خائف على ما سيقع ابتعدو عن ماهو الكتروني في نقل اسرار شركات والحكومات فقط الاسرار بعد كورونا اتمنى من الله ان يلطف لاني بدات اجد ان العالم اصبح يتجه الى العالم الرقمي نعم هو نافع لكن اسرار دولتنا تبقى مع شخصياتنا المحترمة اتمنى ان نفهم ونعقل
نصر الله ملكنا وايده وبارك في عمره
5 - متتبع الأربعاء 15 أبريل 2020 - 12:11
ذكر أن المغرب قام بدراسة تجارب دولية تتعلق بالحلول الرقمية، خاصة التجربة الكورية التي نجحت في استخدام قاعدة البيانات الضخمة ونظام تتبع المواقع "GPS" الموجود في الهواتف الذكية، لأجل عزل المصابين بفيروس كورونا المستجد.
وما علاقة الكيان الصهيوني بالموضوع كفاكم تهييجا للعقول الصغيرة .
6 - مجرد كلام الأربعاء 15 أبريل 2020 - 12:16
أين هم المهندسين المغاربة ؟ ماذا يتعلمون في المدارس ؟ هاد التطبيق رآه جميع الدول ممكن تصنعوا لوحدها . في اليابان أو الصين غير الطلبة و التلاميذ كأي صمموا مثل هاته التطبيقات
7 - المخلوف الأربعاء 15 أبريل 2020 - 12:18
يقول مثال امازيغي سأترجمه الى العربية:ان اردت ان تعبر نهرا هائجا فتمسك بذيل الكلب حتى تعبر النهر ثم اغسل يداك.
والفاهم يفهم.
8 - Marocain du monde الأربعاء 15 أبريل 2020 - 12:18
وسبق لموريس دورفمان، نائب المدير العام لوزارة الصحة الإسرائيلية، أن أكد أن التطبيق الذي تم إعداده ليتلاءم مع مختلف أنواع الهواتف النقالة يعمل على رصد مسارات الأشخاص الحاملين للفيروس ولتنبيه من يستخدمون التطبيق بشأن هذه المسارات.
"و عن اي مسارات...... يتحدث هذا الكوفيد - ٤٨
مع المغاربة.......؟؟؟.......من الافضل لهم ........الابتعاد....
9 - ميمو الأربعاء 15 أبريل 2020 - 12:22
فليعلم الجميع أن كل صادرات الكيان الصهيوني باتجاه الدول العربية والإسلامية لن تكون سليمة من المضرة والأذى،العدو الأبدي لن يسعى إلا الخراب والتدمير
10 - ك.ج الأربعاء 15 أبريل 2020 - 12:22
الحكومة المغربية من لها الحق في قبول أورفض اية مساعدة طبية،وحالة الاستثناء التي نعيشها لا تسمح للهيئات بالتدخل في أي شأن
11 - هشام خير الله الأربعاء 15 أبريل 2020 - 12:23
إذا كان الصهاينة انغسهم يحتجون عن التطبيق اللذي يبدو أنه تم تصميمه لاهداف التجسس فقط وإلا مامعنى هذا الكلام
. وقالت صحيفة "هارتس" الإسرائيلية إن السلطات تخرق الخصوصية عبر هذا التطبيق الذي يمكن من معرفة الموقع الجغرافي وتشغيل الكاميرا وتسجيل الملفات المتواجدة بالهاتف
12 - ouodua الأربعاء 15 أبريل 2020 - 12:25
هذا التطبيق ليس في سبيل الانسانية هو لخدمة شخصية صهيونية
13 - القادم مجهول الأربعاء 15 أبريل 2020 - 12:28
السلام عليكم
هكدا تفعل الدول الصهيونية
التمهيد وتهيئ الارضية من اجل مخططاتها الاجرامية اليوم ستقول من اجل تحديد الاشخاص ولكن غدا سنرى ان دالك التطبيق هو تجسس لاسرارنا الشخصية فهاتفك سيعطي معلوماتك بواسطة التطبيق ولا تقول انه بسيط ولكن لا تنسى عند اعادة التحيين او كما نقول "ميزاجور" ستدرك انه تمت اضافة اشياء له لا تعلم ما تعني لاننا فقط نضغط على )OK( ولا نعلم ماوراك الضغط على الزر OK
اسال من الله ان يحمي بلدي المغرب من كل شر
14 - جابر الأربعاء 15 أبريل 2020 - 12:31
المغرب على النهج الصحيح في تعامله مع الجائحة. وإن شاء الله، سوف نحاصرها إذا إلتزمنا به. كل دولة تطبق سياستها الخاصة بها مع هذا الوباء . منهم من أفلح ( الدول الأسيوية ) ومنهم من يتخبط ( فرنسا ) .لا نحتاج إلى فتاوي من أية دولة. فالمرجوا عدم تقليد أي أحد.
15 - مهاجر الأربعاء 15 أبريل 2020 - 12:37
و ما هو دور مقدم و قايد و عامل و الوالي و مول ديتاي و مول حانوت و خضار و كارسون
16 - العمروشي الأربعاء 15 أبريل 2020 - 12:38
مكان وجود مريض مؤكد بـ"كوفيد-19"، وبالتالي تجنب الطريق التي مر منها أو المنطقة التي كان يوجد فيها.
نعم لتجد الناس يسرعون و يهرولون مثل الآرانب المذعورة في كل اتجاه و بدون اتجاه
17 - مغربي عادي الأربعاء 15 أبريل 2020 - 12:38
حذاري فقد ننجح في تجنب فيروس كوڤيد-19 لاكن سنجلب لأنفسنا أخطر الڤيروسات.
هناك مبرمجين و كفئات مغريية قادرة على تطوير انظم و برامج كفيلة بمراقبة انتشار العدوى في إطار احترام القوانين المغربية اللتي تتعلق باحترام الخصوصية.
تخيلوا معي عسكري مغربي يستعمل هذا البرنامج الإسرائيلي و يقوم بتوصيل هاتفه بمرافق عسكرية حساسة. يجب أن نكون اغبياء حتى تنطوي علينا الحيلة !!
18 - المهندس المغربي الأربعاء 15 أبريل 2020 - 12:40
لا يستعمل اَي برنامج معلوماتي ذكي داخل المغرب الا
اذا كان مغربي ، من انتاج مغربي ، بسواعد مهندسين مغاربة .
لنا كفآت عالمية مغربية ، لها خبرة عالمية .
من الان جميع ما يتعلق بالرقمنة و المعلومات ستكون بسواعد مغربية بأمكنة مناسبة و بمهارات عالية ابانت عن نجاحها خارج المغرب

ولنا عودة للموضوع بالتفصيل ، بعد تقييم هذه الأزمة التي عمت العالم

و اطمأن الجمعيات الحقوقية ان تخميناتهم بعيدة كل البعد . سيمون مغربي و ليس اسرائلي
19 - اسماعيل الأربعاء 15 أبريل 2020 - 12:41
يقول المثل المغربي "الى كان الخوخ يداوي كون داو راسو"
النمودج الصهيوني في مواجهة فيروس كرونا نمودج فاشل لو كان هذ البرنامج برنامج فعالا لستفدت منه اسرائيل اولا
20 - قولوا العام زين الأربعاء 15 أبريل 2020 - 12:43
كورونا اشرس من إسرائيل في فلسطين ومن الصين في بورما وروسيا في سوريا وامريكا في العراق وردوا إلى الله مولآه‍م الحق
21 - mohamed الأربعاء 15 أبريل 2020 - 12:44
حذار من إعطاء الفرصة للصهاينة حتى يستولوا على كل معلومات المملكة الشريفة إنهم على علم بكل ما يحدث في المغرب وكل مؤهلاته وستكون هذه المناسبة الذهبية له لكي يغتني بأسرار المغاربة في نظري المغرب يملك طاقات علمية في المعلوميات لو اوكلوا للشباب العاطل وحفزوهم لأغنوا الخزانة المعلوماتية المغربية ببرامج وتطبيقات يستعملها المغرب ويصدر للدول النامية ما تحتاج فلا اسرائيل ولا الصين ولا امريكا ولا فرنسا ولا اية دولة استعمارية وذات اطماع يجب الوثوق بها ربما كوريا يمكن أن نثق بها شيئما لانها ليست استعمارية ولها مطامح تجارية لا غير ولكن يجب ألا ننسى بأنها تحت الوصاية الامريكية راعية اسرائيل
22 - mon combat الأربعاء 15 أبريل 2020 - 12:47
بفضل النظام المعلوماتي وبفضل القراصنة والهاركز والجواسيس المعلوماتيين يمكن للمغرب وفي ظرف وجيز أن يتقدم في جميع الميادين عالميا. سيرا على نهج الصين العظيمة و دول آسيا.
يجب على الدولة الاستثمار في التعليم وعسكرة التعليم 100% هذا البرنامج يجب أن يشرع به ابتداءا من فاتح يناير 2021 إلى غاية فاتح يناير 2031.
يجب عسكرة المجال القروي و إعادة تقسيم الأراضي الفلاحية (الأرض لمن يحرثها )
يجب تحديد سقف أعلى الأجور في 6000+سكن مجاني
......يتبع
23 - Mohammed الأربعاء 15 أبريل 2020 - 12:47
GGGGGGGPPPPPPPPPSSSSSSSS يكفي
حذاري من هذا التطبيق المجاني لا تيقا ف ولاد عتيقة
لأن كل شيء ممكن لانه قد يكون فيه ان وأخواتها
ها اتاي مجاني بنعناع ولا الشيبة حتى تلقوا أنفسكم في الشبكة الجاسوسية المجانية .
وشكرا
24 - شبالالالا الأربعاء 15 أبريل 2020 - 12:50
ساعة الاهتمام بالتعليم دقت خدوا العبرة يااولي الالباب
25 - قدور برمو الأربعاء 15 أبريل 2020 - 12:51
اسرائيل تعيش حاليا كابوسا حقيقيا بسبب تفشي الوباء بين مواطنيها وخاصة في الجيش. ماذا تريد ان تصدر للدول العربية ؟ رحم الله من قال في الامثال المغربية: لوكان الخوخ يداوي لو كان داوى راسو.
26 - أبو بكر الأربعاء 15 أبريل 2020 - 12:52
تعقيب على تعليق 4

بمجرد دخولنا إلى الشبكة العنكبوتية ( الانترنيت ) فأننا نسمح ( ولو عن غير قصد) بمعرفة موقعنا ، و تقاسم بياناتنا الشخصية ، و حتى الاطلاع على رسائلنا ، ...

المهم أن كل أنشطتنا على الشبكة محفوظة في ذاكرات حواسيب ضخمة، وهناك برمجيات ( rebots ) تقوم بتحليلها ، و تصنيفها ( بما فيهم هذا التعليق ) ، و استثمارها حسب ما يُراد لهم .

يكفي أن ترى ( google ) كم خَزَّن من مواقع زرتها و تلم أن ما خفي هو أكبر من ذلك .
27 - كوفيد الأربعاء 15 أبريل 2020 - 12:57
مايلاحظ في بلادنا ارتفاع عدد الحاملين للفيروس يوميا هذا راجع لقلة عدد الكشوفات حيث لا تتعدى في اليوم 500 كشف لو عملت وزارة الصحة بتوصيات منضمة الصحة العالمية والرفع من وثيرة الكشوفات وتنويعها لكان اليوم انخفاض عدد المصابين ومحاصرة باقي المخالطين فالعيب ليس في تطبيق الحجر الصحي وانما في وثيرة الكشوفات المنجزة بالمقارنة مع باقي الدول كتونس ومصر
28 - هاشتيك الأربعاء 15 أبريل 2020 - 13:02
لقد سبق ان نشر مقال يتكلم عن مبادرة شركة هاشتيك ان قامت بتصميم البرنامج السابق ولكن لا يتم اخد الموضوع بجدية
29 - مغربي الأربعاء 15 أبريل 2020 - 13:03
لا حاجة لنا بتطبيقاتكم الذكية و الغبية. ..
30 - سؤال الأربعاء 15 أبريل 2020 - 13:04
بغيت نسول إخواني القراء هل فعلا أننا نستورد عدة بذور زراعية ومن بينها بذور الطماطم من أصل هاد الدولة حينث من التسعينات وأنا كنسمع هاد القضية ؟
31 - الرحيق المختوم الأربعاء 15 أبريل 2020 - 13:04
لو كانت ماما فرنسا لما أثير كل هذا اللغط. على أية حال حذار من مثل هكذا تطبيقات لأنها تتيح فرصة التجسس على مستعملها مستغلة جو التوتر والارتباك والخوف.
32 - الBigdata هيا المستقبل الأربعاء 15 أبريل 2020 - 13:05
لدينا من العقول و الكفاءات من اطباء و مهندسين و مبرمجين ما يكفي ولقد برهنوا جميعا عن علو كعبهم و قدراتهم العالية. آن الأوان لإعطاءهم الفرصة اليوم و قبل الغد و كفانا من الإعتماد على الغير، إن لم تكن هذه الفرصة للتعويل على كفاءاتنا فمتا ستكون؟
33 - مواطن الأربعاء 15 أبريل 2020 - 13:07
ما دام التطبيق سيساعد في إنقاذ حياة الكثير من الناس، فلا مشكلة في استعماله.
34 - MAJID ZTN الأربعاء 15 أبريل 2020 - 13:11
لدينا بعض افصل الشباب في البرمجة و الحواسيب و يقدرون علي صناعة أو تطوير افضل الاشياء
35 - أيوب الأربعاء 15 أبريل 2020 - 13:13
بصفتنا أمة سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وديننا الإسلام لا علاقة لنا مع دولة صهيونية ظالمة و طاغية و لن نقبل أية مساعدة منها فالله ولينا في الدنيا والآخرة
36 - كمامة وصابونة الأربعاء 15 أبريل 2020 - 13:17
هده التطبيقات لا فائدة منها لان المصاب مكانه في المستشفى لتلقي العلاج وليس التجول في الطرقات والاماكن العامة،
ودرجة الحيطة والحدر ينبغي ان تكون و على اي مواطن ان يكون مسؤولا وان يحمي نفسه،لا التطبيقات و الدولة لا تحمي المغفلين،
37 - rachid الأربعاء 15 أبريل 2020 - 13:17
خاص الحكومة تمكن ناس ديال درب غلف وهما يقومو بهذ الدور ...درب غلف راه مشهور في جميع الدول الأسيوية منها الصين و الكوريتين وزيد وهما لي قدرو يحلو المشكل ديال ( الايفون ) كوريا لي صنعت الايفون و وحلت معاه حتى جاو لدرب غلف عاد تحل لهم المشكل
38 - مصطفى السوسي الأربعاء 15 أبريل 2020 - 13:19
ايس هو نفس المعنى يا صاحب التعليق رقم 7.
-ان تقطع الوادي ممسكا بذيول 1000 كلب دون ان تغسل يدك بعد بعد عبورك الودي، ذللك اهون من ان تدخل وتخرج في الان من تطبيق متحكم فيه من طرف صهيوني، فما بالك ان تدخلى هاتفك وتستعمله في حياتك اليومية.
39 - نور الدين الأربعاء 15 أبريل 2020 - 13:20
هذا تطبيق إسرائيلي سيعرض المواطن للتجسس، هناك من سيقول: وماذا سيستفيدون من التجسس علينا؟ سيستهدفون العقول التي تريد تطوير وطنها بإغتيالها، كما رأينا ما حدث مع مخترعي بعض المحركات مثلا.
الأجدر بهذه الحكومة أن تعلن عن طلب عروض داخل المغرب لإنشاء هذا التطبيق لضمان الأمان و ربح العملة الصعبة، هذا ما يجعلني أشعر باحتقار الحكومة لكفاأت مواطنيها
40 - جمال الأربعاء 15 أبريل 2020 - 13:21
اظن ان الوضع الحالي يتلخص في : البشرية في مواجهة كورونا وعليه يجب وضع كل الاعتبارات جانبا فالبشرية في حرب ضد الفايروس وكل المجهودات مرحب بها ايا كان صاحبها ابيض اسود اصفر ولا يهم إن كان مسيحي يهودي مسلم بودي .....او لا ديني المهم في المرحلة انقاذ ما يمكن إنقاذه والحد من انتشار هذا الوباء
41 - سي بلاش الأربعاء 15 أبريل 2020 - 13:27
اسيدي غير بلاش ! كفانا ما لدينا من تطبيقات والتي تجعل مضامين الهواتف المحمولة مفتوحة لكل من أراد الإطلاع عليها .
42 - عابر سبيل الأربعاء 15 أبريل 2020 - 13:29
والشباب المغربي ماذا يفعل..حتى نحن في المغرب لدينا كفاءات وأشخاص مؤهلون في المجال التقني..وفروا لهم الإمكانيات وسيبهرونكم!
43 - يويو الأربعاء 15 أبريل 2020 - 13:31
سلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد حنا مغاربة عندنا خبيرين صنعو الالة ظغط نفس والالة آخرى وعندنا درب غلف في دار بيضاء يخترع اي حاجة خاصهوم دعم من حكومة
44 - mus الأربعاء 15 أبريل 2020 - 13:35
من اجل حماية الوطن والمواطنات والمواطنين على المغرب ان يتحالف مع الجن الاحمر فحماية الابدان والاوطان اولى من كل شيىء
45 - سلمى الأربعاء 15 أبريل 2020 - 13:41
و لما لا ادا كان سيفيد؟؟؟ المهم التأكد من فعاليته و تجريبه
46 - عمر 51 الأربعاء 15 أبريل 2020 - 13:42
الدعوة في بعدها الأنساني والتضامني مع الشعب الفلسطيني جيدة ومقبولة.
ولكن في بعدها العلمي والعقلي، بعيدة جدا عن العلم والواقع.
وهي أشهار للصهاية فقط ،على أنهم متقدمون في التقنيات والعلوم ووو
وإذا كان لها ذلك العلم ووو فكم من الأصابات لديها ؟ وكم من الوفيات ؟؟ لمذا لم تبعث إسرإئيل هذه التقنيات إلى أمريكا ؟؟؟؟
نقول : ( لو كان كيدوي لقرع ،لكان داوى راسو )
كفاكم من الخرافات والخزعبلات وووو
47 - Adam الأربعاء 15 أبريل 2020 - 13:44
اعتمادا على أدوات مفتوحة المصدر حتى يتسنى لدول أخرى غير إسرائيل تحميله بشكل مجاني. يعني في سبيل الله والمسؤولية عن ضياع المعلومات أو قرصنتها يتحملها أصحاب فابور.
48 - fakou hakim الأربعاء 15 أبريل 2020 - 13:45
من الواضح أن كل مايتعلق وكل ما يأتي من الجانب الإسرائيلي لن يأتي منه خيرا لبلدنا الحبيب ابدا.لذلك نأمل أن لايتم الترويج ولا استعمال مثل هده التطبيقات التي من المحتمل أن تصيب المجتمع المدني بانتكاسات في ميادين مختلفة.
49 - Application pas compliquée الأربعاء 15 أبريل 2020 - 13:50
لدينا كفاءات عالية في مجال المعلوميات ، و في المغرب يقدر المهندسين ،بل حتى التقنيين خلق احسن من هذا التطبيق،وبيعه للعالم و ادخال الملايين من وراءه بدل بيع الادمغة التي تهاجر كل عام اكواما اكوام.
50 - ايت اورير الأربعاء 15 أبريل 2020 - 13:53
فاش كيتعلمو الإسرائيليين البرمجة
المسؤولين المغاربة واحلين غير مع موازين كل ساعة ديال الشطيح بالملايير
...شكرا كورونا.
وما يعلم جنود ربك إلا هو.
51 - نورالدين الأربعاء 15 أبريل 2020 - 14:35
هل هذا التطبيق غير شيء في بن صهيون لا إذن ماذا نريد أن نفعل به هذا تطبيق مجرد تجسس عاي المغاربة من طرف الموساد وهو تطبيع علني بعدما كان تطبيع تحت الطاولة يعني كما قال يتنياهو سوف نخترق كل الدول العربية حتي شمال أفريقيا العصية والآن هذه فرصته سوف نفتح له الأبواب بكل سهولة
52 - med الأربعاء 15 أبريل 2020 - 14:39
نطالب بتشجيع الادمغة المغربية ماديا ومعنويا في جميع القطاعات هذا هو الاستثمار الحقيقي، لينفعوا وطنهم لا ان يغادوه الى الخارج
53 - حمزة الأربعاء 15 أبريل 2020 - 14:41
بعض الناس حماق نقلص ليهم لعقل. مثل هذه التطبيقات الحكومية الاجنبية لا يمكن استخدامها في المغرب لان تلك الحكومة ترصد كل من يستعمل التطبيق ما يعني ان الكيان الصهيوني و مخابراته الموساد يرصد موقعك في المغرب عبر الإنترنت من خلال جي بي اس (GPS). استعمال مثل هذا التطبيق يجب أن يكون رسمي و تدبره السلطات الصحية المغربية و يستخدم لهدف واحد و يكون مؤقت و غير اجباري.
هناك تطبيقات تستخدم البلوتوث (bluetooth) لتسهيل تسجيل المخالطين للمصاب و لتتبع صحتهم . مثل هذا التطبيق TraceTogether يستعمل في سيغافورة بدون جي بي اس. البلوتوث لا تنتهك خصوصية الاشخاص تقنية آمنة بدون انترنت ولكن فيها تحديات تقنية.
مطوري التطبيقات المغاربة يجب أن يبادرو بنماذج التطبيقات لوزارة الصحة.
54 - الى الغوييم الأربعاء 15 أبريل 2020 - 14:49
Hasbara 101
و الوحدة 2060 دايرين حالة اليوم فهسبريس ههه هدا التطبيق اغترعه عملاء الشاباك و هو موفوض اصلا في اسراءيل لكونه برنامج تجسسي
اا تستعمله كذلك الموساد في تعقب و اغتيال القادة الفلسطينين
55 - Hassan الأربعاء 15 أبريل 2020 - 14:56
كل مواطن حر في هاتف ان يحمل ماء يشاء و ان يشاهد مايحلو له ، الدولة ليست لها إمكانية مراقبة جميع هواتف المواطنين و منعهم من تحميل تطبيقات في المتجر المتوفرة بعتبار هاذ يدخل في الحرية الفردية لكل مواطن.
56 - مواطن2 الأربعاء 15 أبريل 2020 - 15:21
اتفق تماما مع صاحب التعليق 40- جمال - مشكورا...وللتذكير فقط ..التضامن مع الشعب الفلسطيني يجب ان يكون ماديا ...اي بمساعدات مالية تبعث له عبر حسابها في مختلف الابناك.اما التعاطف معه باقوال لا تفيد في شيء فهو من باب المضيعة للوقت.قد نختلف في امور كثيرة لكننا نتفق على ان الواقع والخيال امران لا يلتقيان. قرات غيرما مرة في مقالات متعددة ان اكثر من 85000 فلسطيني يعبرون المعابر الاسرائيلية للعمل يوميا في الورشات الاسرائيلية باجر يومي يتراوح ما بين 70 و 100 دولار.اجر لا يوجد في اغنى دولة عربية.الصراحة مؤلمة لكنها تبقى صراحة. العالم كله حاليا في حاجة الى من يساعد في محاربة الوباء...ولو ببقائه في منزله.كيف يمكن رفض شيء جديد يفيد في التعرف عن بعد عن مصدر الوباء.ما المانع ان يكون هذا الجهاز من الصين او الهند او اسرائيل.اتقوا الله وكفوا عن المغالطات.الشعب الفلسطيني اول من سيستعمل تلك التطبيقات....وانتظروا الاخبار.
57 - ميراللفت الأربعاء 15 أبريل 2020 - 16:03
لاأرى مانعا من إستعمال كل ما من شأنه إنقاد البشرية مهما كان مصدره،فالتعاون في المجال العلمي لايعترف بالجنسية أو الحدود ،لو قيل لكم أن إسرائيل هي الوحيدة من إكتشفت لقاحا لكورونا هل تمنعون من استيراده منها’
58 - مهندس معلوميات الأربعاء 15 أبريل 2020 - 16:18
المغرب يزخر بكفاءات و ادمغة عالية التكوين من مهندسي برمجيات و تقنيين و اطباء و الدليل هو ما نراه اليوم من عمل يقومون به في الشركات الخاصة و المملوكة للدولة و المستشفيات.
يجب على الحكومة ان تدعم هؤلاء و تعطيهم كل الفرص و التقة لكي يتعاونوا و ينسقوا بينهم و سنرى المفاجئات السارة ان شاء الله
59 - sifao الأربعاء 15 أبريل 2020 - 16:37
يعني اذا انتجت اسرائيل لقاحا لمعالجة "كوفيد 19" ولا يوجد في السوق اي بديل عنه ، علينا ان نقبل بالموت ، ان يموت جميع المغاربة ، على ان نستعمل اللقاح الاسرائيلي تحت حجة عدم التطبيع...؟؟؟ الى هده الدرجة وصلت بكم الوقاحة والبلادة ؟ العلم شيء والسياسة شيء ثاني، في كل الاحوال ، القرارات السيادية من اختصاص الدولة ، اما الجمعيات المتاجرة بالسياسة فما عليها الا ابتلاع السنتها في مثل هذه الظروف
60 - tariq الأربعاء 15 أبريل 2020 - 16:42
عافاكوم فهموني اشمن فائده عند اسرائيل تتجسس على شعب نسبة كبيرة فيه مع كل احترامي ما محاربش الامية و قلة الوعي فبلادو (مازال ما عارفش شي حاجة سميتها الحجر الصحي)و حارت ليه غير ف محاربة الكيان الصهيوني !! الله يهدينا على راسنا
61 - citoyen الأربعاء 15 أبريل 2020 - 16:59
علي المغرب ان يتجه نحو الشرق الاقصى
الي الصين وكوريا الجنوبية لاقتناء التطبيقات لتتبع حالات كورونا
اما الاسرائيلي فلن يقدم اي شيء

الاسرائيلي وبالخصوص الجندي الذي لازال يفرض سلطة الاحتلال في غزة والضفة لامكان له بين الشعوب العربية لانه لايملك حس الانسانية
لايمكن ان اتعامل مع قاتلي اطفال غزة بالفسفور الابيض المحرم دوليا
عليهم ان يمثلوا امام الجنائية الدولية
اليهود معتنقوا ديانة كباقي الديانات
الصهاينة مكانهم في الجنائية الدولية ولو ملكوا اموال االدنيا ولن استنجد بهم مادمت حيا
وهم متوحدون بتفرقتنا
اقول هذا بعيدا عن التطرف والكراهية
62 - مواطن الأربعاء 15 أبريل 2020 - 17:21
لا أعلم ما علاقة الطب والعلاج بالسياسة فإذا رأت الخلية المتابعة للوباء بالمغرب الحاجة لإستعماله لإنقاص حياة المواطنين فما هو المشكل اما من يهللون بشعارات التطبيع ورفض كل ماهو قادم من إسرائيل حتى ولو كان فيه صالح للوطن يتهمونه بالخيانة فذلك أمر مرفوض أخلاقيا لأن الدولة تحاول احتواء الوباء باي وسيلة علمية متاحة مهما كان مصدرها وهذه التقنية تم استعمالها في كوريا الجنوبية ونجحت بتقليص نشر العدوى اما بخصوص إقتحام الحياة الخاصة للمصابين فالتقنية تستعمل لتتبع للمصابين وليس التجسس عليهم وإنما ترصد تحركاتهم لكي نحد من تفشي الوباء من الناحية الطبية واتمنى ان نتحاوز هذه العقلية المتخلفة التي تريد إسقاط مشاكل الشرق الأوسط على مانعيشه صحيا نتيجة الوباء فإسرائيل معترف بها دوليا وحتى السلطة الفلسطينية اعترفت بها فهي حقيقة على أرض الواقع ويجب التعامل معها دبلوماسيا كباقي الدول والخلافات السياسية لا مكان لها عندما يكون الإنسان في خدمة أخيه الإنسان
63 - مواطن الأربعاء 15 أبريل 2020 - 17:22
لا أعلم ما علاقة الطب والعلاج بالسياسة فإذا رأت الخلية المتابعة للوباء بالمغرب الحاجة لإستعماله لإنقاص حياة المواطنين فما هو المشكل اما من يهللون بشعارات التطبيع ورفض كل ماهو قادم من إسرائيل حتى ولو كان فيه صالح للوطن يتهمونه بالخيانة فذلك أمر مرفوض أخلاقيا ولا يمكن تسييس المرض لأن الدولة تحاول احتواء الوباء باي وسيلة علمية متاحة مهما كان مصدرها وهذه التقنية تم استعمالها في كوريا الجنوبية ونجحت بتقليص نشر العدوى اما بخصوص إقتحام الحياة الخاصة للمصابين فالتقنية تستعمل لتتبع للمصابين وليس التجسس عليهم وإنما ترصد تحركاتهم لكي نحد من تفشي الوباء من الناحية الطبية واتمنى ان نتجاوز هذه العقلية المتخلفة التي تريد إسقاط مشاكل الشرق الأوسط على مانعيشه صحيا نتيجة الوباء فإسرائيل معترف بها دوليا وحتى السلطة الفلسطينية اعترفت بها فهي حقيقة على أرض الواقع ويجب التعامل معها دبلوماسيا كباقي الدول والخلافات السياسية لا مكان لها عندما يكون الإنسان في خدمة أخيه الإنسان
64 - aicha kadata الأربعاء 15 أبريل 2020 - 17:32
المغاربة اليوم اخترعوا أصغر و أخف جهاز تنفس في العالم لا يتعدى وزنه g 700 فهم قادرون على الإبتكار و الإبداع دون الحاجة لا للغرب و لا للكيان الصهيوني الذي لا يعطي شيئا للعرب و المسلمين دون الضر بهم
65 - هيئة الجهل والتخلف الأربعاء 15 أبريل 2020 - 18:08
هيئاة الجهل والتخلف هل في هذا الوقت الذي العالم كله يطلب المساعدة من بعضه لتخفيف ازمةهذا الوباء على شعوبه. تخرجون بتصريحاتكم انه لا تطبيع مع إسرائيل ،وهل انثم ياهيئاة الجهل والتخلف اخترتم لنا البديل لكي لا نستعملوا التطبيق الذي اخترعه اسرائليين لمساعدة أبنائنا وأمهاتنا واحبابنا. ياسبحان الله لا أعرف كيف تنامون بالليل وانثم غارقون في جهل ايام قريش. حتى أهل قريش كانوا يتعاملون مع اليهود في ذلك الزمان.
66 - سيمون محمد الأربعاء 15 أبريل 2020 - 18:33
بعض التعليقات ترفض استفادة المغرب من التكنولوجيا الإسرائيلية المتعلقة بتتبع الحاملين و الحاملين المفترضين لفيروس كورونا بدعوى محاربة التطبيع، انا فقط اسال اصحاب هذه التعليقات هل اسرائيل تعني شيءا بدون امريكا و فرنسا و بريطانيا و ألمانيا و اليابان و الصين و غيرها من الدول الصناعية التي نستعمل آلاف المنتجات المصنعة من طرف هذه الدول، و أغلب الشركات الصناعية يملكها أو يساهم فيها إسرائيليون، و هل تظنون أن الهواتف و التطبيقات المستعملة في كل البيوت لا تستعمل للتجسس، و فوق كل هذا اذا كانت مصلحة المغرب في التعامل بشكل مباشر أو غير مباشر مع إسرائيل فأظن أن أغلبية الشعب المغربي لا ضير لها في ذلك و يبقى بعض بقايا المتعصبين لاكذوبة العروبة يكررون نفس الاسطوانة المشروخة متناسين أن من طبع مع إسرائيل في السر و العلن هم عريبان الشرق الأوسط و في مقدمتهم دول الخليج و مصر و العراق و الاردن و مؤخرا السودان.
67 - Monitoring الأربعاء 15 أبريل 2020 - 18:36
و زعما الفيسبوك ماشي تطبيق إسرائيلي؟ و الواتس آپ ديال الفيسبوك ماشي تطبيق إسرائيلي؟ أولا مولاه جبل السكر جنسيتو أمريكية! و معندوش الجنسية الإسرائيلية؟ و زعما التويتر ماشي تطبيق إسرائيلي؟ و زعما السكايپ ماشي تطبيق إسرائيلي؟ و گوگل ديالمن؟ و المايكروسوفت ديالمن؟ و هادو كولهوم تطبيقات عند الأكثرية منكم منزلينهوم في هواتفكم.
إليكم بعض كلمات أغنية "every breath you take" لفرقة "the police":
Every breath you take and every move you make
Every bond you break, every step you take, I'll be watching you
Every single day and every word you say
Every game you play, every night you stay, I'll be watching you
تحياتنا لهسبريس المغربية
68 - Mohamed الأربعاء 15 أبريل 2020 - 19:02
الصبن عملت المثل. ونجح الامر. الخطير هو الاعتداء على الحرية الخاصة للافراد. ان رفصتم التطبيق الاسرائيلي فانتظرو تطبيقا يبرمجه لنا كبور ملي يشرب ليترو
69 - الحقيقة الأربعاء 15 أبريل 2020 - 19:54
لا أن نضع الثقة فيما صنعه الكيان الصهيوني الظالم الذي أخرج الفلسطينين من أرضهم ويبحث بكل الوسائل التطبيع مع الدول العربية مع العلم أنه يسعى من خلال التطبيقات الذكية المجانية للتجسس على الهواتف الذكية لا لمصلحة الإنسان
70 - عبدو الأربعاء 15 أبريل 2020 - 19:56
اذا لم نستعمل التطبيق ستتحرر القدس والجولان.
71 - bouali lhoussaine الأربعاء 15 أبريل 2020 - 20:20
قبل الدخول في ماهو تقني محض. هل اولويتكم هي القضاء على عدو غير مرئي الدي هو كورونا . ام العداء المجاني لعدو خيالي الدي هو اسرائيل ؟ فالعدو الحقيقي للمغرب هو الغباء هو الجهل هو التفكير االكبشي . ....الخ. اما تقنيا كما اشار احد المعلقين. فجل التطبيقات الراصدة للمخالطين تعمل بتقنية البلوتوت. فكيف لدولة اجنبية ان ترصدك بهده التقنية !!. وادا افترضنا ان هده التطبيقات تعمل ب GPS . فهل الدولة المغربية ناءمة برجالها و حمات وطنها وكل الساهرين على امنها ؟
72 - زياد المغربي الأربعاء 15 أبريل 2020 - 20:30
لا مشاكل لنا مع اسرائيل و عدونا نعرفه جيدا و يعرفنا . سنتعامل مع اسرائيل و ليشرب دعاة الحقد و الكراهية من مياه البحر شديدة الملوحة . الجيش المغربي يملك اسلحة اسرائيلية كما نستهلك منتوجات اسرائيلية و هناك أدوية اسرائيلية في الصيدليات .
من يعتبر اسرائيل عدوا فليذهب ليقاتل و سندفع له ثمن تذكرة عادية بدون عودة
73 - slima الأربعاء 15 أبريل 2020 - 20:51
مرحبا بكل تقنية تقينا من كورونا وما العيب إذا كانت من صنع إسرائيل ؟وما رأيكم في الكمامات المزورة من صنع عصابة مغربية ومنهم نجل وزير سابق؟ألم تكن إسرائيل أرحم من هؤلاء المجرمين؟كفى رفضا من أجل الرفض فقط
74 - ahmed الأربعاء 15 أبريل 2020 - 21:11
ادعموا التطبيقات والكفاءات المغربية واحفظوا سيادة البلاد والمواطنين من مراقبة وتجسس التطبيقات الاجنبية والخارجية.
العقول المغربية متوفرة ويجب تشجيعها ودعمها و دعم تكتلات شركات مغربية في التطبيقات الذكية و الذكاء الاصطناعي والطائرات بدون طيار لاغراض مدنية وعسكرية.
75 - العبدي الأربعاء 15 أبريل 2020 - 21:17
يمكن الاستعانة بشركات الاتصالات بتتبع مسارات المرضى قبل ظهور الاعراض عليهم وبعد دلك معرفة المخالطين لهم من خلال قاعدة بيانات تكون مخزنة لدى هذه الشركات .
استعانت الحكومة الاوركرانية سنة 2004 في معرفة عدد المتظاهرين في ساحة من خلال ببيانات من شركات الاتصالات الهاتفية .
أي انه ممكن تتبع مسار كل رقم ومعرفة الارقام التي مرت من جنبه وستكون النتائج اعلى بعكس التطبيق الدي سيحتاج هاتف ذكي .ماذا بخصوص الناس التي لا تستعمل هواتف ذكية؟؟
76 - العكاري الأربعاء 15 أبريل 2020 - 22:17
كل ما يصدره الصهاينة للدول العربية دمار وخراب وزندقة هذا التطبيق كانت الصين سباقة مند سنين للتجسس على مواطنيها أما الصهاينة فسرقوه ليلقحوه للمغاربة لأن لهم أحفاد وتابعين لهم من الماسونية العالمية التي خربت الدول الإسلامية في ديننا وأخلاقها
77 - تطبيق مغربي الأربعاء 15 أبريل 2020 - 23:53
ما محل مهندسينا التطبيقيين من الإعراب؟
نحن لنا ثقة في مهندسينا في خلق تطبيق مغربي 100٪
يتوجب العمل بطريقة جماعية للوصول إلى الهدف المنشود
على الدولة أن تشجع الشباب
78 - صحراوي الخميس 16 أبريل 2020 - 01:43
السلام عليكم
التطبيق اكتمل ولله الحمد ويوفر كل ما نحتاجه لمكافحة هذا الوباء القاتل من تتبع واشعارات و تحديد مواقع ........، و هو ثمرة جهود مجموعة من الشباب من مدينة العيون ، ونحن الان في اطار التجارب النهائية ،
باذن سيوضع رهن اشارة الجهات المعنية نهاية الاسبوع كاعلى تقدير ، و ثمنه صفر درهم ، فقط دعواتكم الصالحة لنا ولوالدينا ،
وجزاكم الله خيرا
79 - deterte الخميس 16 أبريل 2020 - 07:36
سبحان الله وكان الفيس والتويتر واستاغرام تطبيقات إسلامية شرعية وبرامجها أعدها مسلمون وشركات إسلامية فكاتب المقال يستشهد بصحيفة رويتر وللمعلومة من يدير هذه الصحيفة من يملكها اصلا اهو مسلم بيل كيت وشركته ماكرو سوفت ما هي ديانته اهو مسلم ام مسيحي ابتعدوا يا تجار الجهل عن الخلط بين الدين والسياسة والمصالح الاقتصادية لأنكم ستغرقون في مستنقعات لا قرار لها
المجموع: 79 | عرض: 1 - 79

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.