24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

13/08/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:0906:4413:3717:1420:2121:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. كورونا والطبقة الفقيرة (5.00)

  2. نقابة تحتج ضد وزير الصحة في سطات وابن أحمد (5.00)

  3. إصابة ثلاث ممرضات بـ"كورونا" في إقليم تطوان (5.00)

  4. المحطة الجديدة في الرباط (5.00)

  5. عقود تسجيل تحاصر أولياء تلاميذ .. التعليم الخاص: مجرد احتياطات (3.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | مجتمع | انتقاد حقوقي لتصريحات أمزازي عن التعليم الخاص

انتقاد حقوقي لتصريحات أمزازي عن التعليم الخاص

انتقاد حقوقي لتصريحات أمزازي عن التعليم الخاص

علقت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان على التطورات التي يعرفها ملف التعليم بالمغرب، خاصة ما أسمته "التعامل الجشع لأرباب مؤسسات التعليم الخصوصي مع الأسر التي عجزت عن تأدية رسوم تدريس أبنائها بفعل تداعيات جائحة كورونا، على الرغم من توقف الدراسة في 20 مارس الماضي، ما جعل العديد منها تتوجه من جديد إلى المؤسسات التعليمية العمومية".

الجمعية ذاتها، ضمن بلاغ لها، استنكرت ما أسمته "التصريح الخطير واللامسؤول لوزير التربية الوطنية، الذي عبر فيه عن عدم استعداد المؤسسات التعليمية العمومية لاستقبال عدد كبير من التلاميذ الذين يدرسون في التعليم الخصوصي، مخلفا استياء قويا لدى أولياء التلاميذ".

وعبرت الجمعية عن قلقها الشديد من رفض الوزير استقبال تلاميذ التعليم الخاص في مؤسسات التعليم العمومي، وتعتبر تصريحه "فضيحة تبين أن الدولة تتنكر بشكل واضح وصريح لالتزاماتها الأساسية والأولية التي يندرج ضمنها احترام الحق في التعليم المجاني للجميع، وأنها ماضية في تشجيع القطاع الخاص على حساب المدرسة العمومية وحقوق التلاميذ رغم التحذيرات والانتقادات المتكررة للمقرر الأممي المعني بالحق في التربية ومنظمة اليونسكو حول مخاطر هذه الاختيارات"، على حد تعبيرها.

وتقول الهيئة ذاتها إن "تصريح الوزير الوصي على قطاع التعليم لا يترك مجالا للشك في أن الدولة لم تستوعب دروس جائحة كورونا، التي عرت عن الواقع المزري للقطاعات الاجتماعية، وعلى رأسها قطاع التعليم"، وتعتبر أن الجائحة "أبرزت أهمية القطاع العمومي وفشل النموذج النيولبرالي المعتمد على خوصصة الخدمات الاجتماعية، وأظهرت استعجالية الاهتمام بالمدرسة العمومية، إعمالا لمسؤولية الدولة في توفير الخدمات العمومية الأساسية الجيدة والمجانية للجميع وبشكل متكافئ".

وتذكر الجمعية الحقوقية بأن تصريحات الوزير، التي حركت رواد وسائل التواصل الاجتماعي وجمعيات أولياء أمور التلاميذ والجمعيات التربوية والحقوقية للتنديد بها، "تضرب حقا أساسيا من حقوق الإنسان، ألا وهو الحق في التعليم، المنصوص عليه دستوريا، من خلال الفصل 31: تعمل الدولة والمؤسسات العمومية والجماعات الترابية على الحصول على تعليم عصري ميسر الولوج وذي جودة، والفصل 32: التعليم الأساسي حق للطفل وواجب على الأسرة والدولة"، مردفة: "كما تضرب عرض الحائط كل المواثيق الدولية في هذا الشأن، التي صادق عليها المغرب، وخاصة المادة 26 من الإعلان العالمي لحقوق الإنسان التي تنص على أنه 'لكل شخص الحق في التعليم، ويجب أن يوفر التعليم مجانا على الأقل في مرحلته الابتدائية والأساسية، ويكون التعليم الأساسي إلزاميا'، والمادة 13 من العهد الدولي الخاص بالحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية، الذي تقر الدول الأطراف فيه بحق كل فرد في التربية والتعليم".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (43)

1 - [email protected] الثلاثاء 14 يوليوز 2020 - 20:27
الكارتة في هده البلاد ان لا احد يعمل في تخصصه ...اليوم وزير التربية الوطنية غدا وزير الشغل بعد غد وزير اىنقل وهاكذا دواليك ..وعمرنا ضاع معاهم ...والله لقد هرمنا
2 - مغربي الثلاثاء 14 يوليوز 2020 - 20:27
ما قاله الوزير الحقيقية التي لا غبار عليها بعيدا عن المصالح الضيقة و برؤية بعيدة المدى لا تخلطو الحابل بالنابل تحت مظلة حقوق الانسان مهما كانت إرهاصات الأسر يمكن حلحلتها دون استغلال لجاءحة كورونا الخطيرة ذات التداعيات الخطيرة على اقتصاد و الإنسان الغير محصورة الى حين إيجاد لقاح .
3 - القنيطري الثلاثاء 14 يوليوز 2020 - 20:30
مصحات و مدارس حرة في شقق و فيلات و گراجات !!! هذا الدليل القاطع على فشل الدولة !!! هل يعقل المصحة والمدرسة و المحلبة عندهم نفس دفتر التحملات لا توجد مساحة محددة !!! لو عندك ريالات ممكن أن تفتح مدرسة أو مصحة بإسم طبيب أو أستاذ أو بائع اللبن !!! بالفرنسية l'état bricole depuis l'indépendance كفى من البريكولاج
4 - [email protected] الثلاثاء 14 يوليوز 2020 - 20:32
حقيقة مرة للأسف تواطؤ الوزارة الوصية مع القطاع الخاص ضد القطاع العام والمواطن بصفة خاصة ام التصريح لوزير التعليم فهو غير مسؤول بتاتا ضد الاتفاقيات الدولية المنصوص عليها لا بد من حل حقيقي و سريع في اتخاذ إجراءات حقيقية و مراقبة صارمة و الوقوف الى جانب المدرسة العمومية و تمويلها
5 - ملاحظ الثلاثاء 14 يوليوز 2020 - 20:35
ما صرح به السيد وزير التربية والتعليم لم يستحضر الدستور والمواثيق الدولية وهو بذلك ارتكب خطا ولقد صححه بطريقة غير مباشرة في احدى تدخلاته بمجلس النواب
6 - خالد الثلاثاء 14 يوليوز 2020 - 20:36
انا ما فهمتش هاد السيد الحل بين يديه .ما عرفتش فين غادي بهاد قصوحية الراس .خاصك تعرف أالسي الوزير راه ما ممخلصينش وخا طير معزة.وخاصك تعيد النظر فهاد التعليم الخصوصي لي فيه غير السمية
7 - لحسن الثلاثاء 14 يوليوز 2020 - 20:39
كل من يدعي بما ليس فيه كدبته شواهد الامتحان
هادشي لي يبين ليك لا مسؤول لااحد افكر في مستقبل أبناء الشعب
الله الطف بنا
8 - الصراحة على عين ميكا الثلاثاء 14 يوليوز 2020 - 20:40
صراحة غير قادر على المسؤولية قدم استقالتك.
9 - محمد سلا الثلاثاء 14 يوليوز 2020 - 20:45
منذ بداية الصراع بين امهات واباء التلاميذ مع المدارس الخصوصية تبين جليا انحياز وزير التربية والتعليم لاصحاب المدارس الخصوصية اصحاب الشكارة فلا يعقل ان الخدمة كانت دون المستوى يؤدى عنها وهذا امام انظار السبد الوزير فالمدرسة العمومية حق للجميع.
10 - مواطن حر الثلاثاء 14 يوليوز 2020 - 20:48
او باش نتا وزير التربية و التعليم ملي الوزارة غير مستعدة لاستقبال التلاميذ الذين يدرسون في التعليم الخاص و المعضلة هي فقط الأسر التي لم تستطع تأدية نفقات الدراسة فما بالك ان قررت جميع الأسر تعليم أولادهم بالتعليم العمومي حينها مادا سيكون تصريحك التعليم حق دستوري اس الوزير او ماشي نتا اللي كاتصرف عليهم الدولة اللي كتقريهم ويلا مقادش سير فحالك منك عدد منك وزراء خاصهم غير الفرصة او لي وصلك لتما اهبتك ويتبعك رد بالك او امتا بانت خوصصة التعليم ا سي الوزير هههههه زعما اهدر الواحد تا يشبع او مشفيش الغليل عندي سؤال ل سي الوزير ولادك فين كيقراو نعل الشيطان او قاد حسابك أو قاد مدارسك الشعب مخير اقري ولادو فين بغا نتا الوزير تكون واجد إلى مكايناش شي مدرسة خاصها الحيط ديرو ليها خصها الطوابل جيبهم مكتخلص والو من جيبك او جيب باك كولشي ديال الدولة دير خدمتك ا السي اولا خوي البلاصا سمعتي فهماتك خليهم عندك الدخول المدرسي قريب وجد راسك
11 - Khalid الثلاثاء 14 يوليوز 2020 - 20:51
إن لم تستحي فقل ما شئت سيدي الوزير. لكن لا ذنب لك بل الذنب لمن اقترحك وزيرا.
12 - مواطنة الثلاثاء 14 يوليوز 2020 - 20:55
هل هذه الجمعيات الحقوقية لا تتكلم عن أساتذة و إجراء التعليم الخصوصي الذين لم يتوصلوا باجورهم حتى الآن اليسوا المواطنين لهم التزامات و اسر . كل ا و جل المؤسسات الخاصة تعاملت مع والإباء المتضررين لكن هناك أيضا جشع بعض ا أولياء الأمور من لم يتاثروا يالجاءحة ويطلبون الاعفا، الكلي
اما السيد الوزير فكان صادقا لان التعليم العمومي لن يستوعب كل هذه الأعداد بالتالي يصبح عدد التلاميذ في القسم يتعدى70 كما أن الوزارة لن تستطيع أن توفر لكل تلميذ غادر الخصوصي مقعدا دراسيا بالقرب من مسكنه..
على هذه الجمعيات الحقوقية أن تتدخل من أجل راب الصدع ولا تركب على الموجة مع العلم ان جل أبناءهم يدرسون في الخصوصي فلا تستحمروا الشعب
13 - أستاذة بالإعدادي متقاعدة الثلاثاء 14 يوليوز 2020 - 20:56
تصريح سافر يعطي فيها الوزير الاولوية للتعليم الخاص ولكن الحق على الآباء الذين شجعوا هذا القطاع بالاقبال عليه رغم ظروفهم المادية ليس من أجل جودة التعليم ولكن من أجل البحث عن المعدلات المرتفعة لان من يدرس في المدارس الخصوصية ما عم الا المدرسين في المدارس العمومية ومعظمهم ان لم نقل كلهم في بعض المؤسسات التي تغري بالثمن المرتفع للساعة
14 - يوسف الثلاثاء 14 يوليوز 2020 - 21:09
تصريح اللا مسؤول وفيه ضرب للحقوق وللدستور. كارثة بمعنى الكلمة.
15 - محمد الثلاثاء 14 يوليوز 2020 - 21:20
السيد الوزير ربما له او لابنائه او عائلته او اصدقائه مدارس حرة ادن يجب ان يدافع عنها .جل الاحزاب لا يهمهم الا المصالح الشخصية و الاستوزار بالتناوب حتى يستفيدوا كلهم و عند ربكم تقتسمون
16 - الطالبي الثلاثاء 14 يوليوز 2020 - 21:25
التعليم الخاص يشكل 36 في المئة من مجموع التعليم في بلادنا أصحاب المدارس الخاصة مغاربة استثمروا أموالهم أخذوا سلفات من الابناك شغلوا عدد لابأس به من المغاربة من أساتذة وإداريين و سائقين ووو واليوم ننقلب عليهم .
17 - احمد الثلاثاء 14 يوليوز 2020 - 21:28
اتمنى من القائمين على وزارة التعليم ببلدنا الحبيب أن يجدوا حلا لهذه الأزمة يرضي الجميع وعلى المدارس الخاصة أن تتنازل بعض الشيء.
18 - zakia zoe الثلاثاء 14 يوليوز 2020 - 21:37
وعلاش الدولة لا تتخل وتضع النسبة التي يجب على كل حالة ان تعطيها .لاني سمعت والله اعلم ان تونس وضع مع ضروف كورونا نسبة مئوية للاداء حسب كل فئة. خصوصا ادا كان السنة المقبلة الدراسة عن بعد لان الاباء هم من يتعبون .
19 - Adil Kenitra الثلاثاء 14 يوليوز 2020 - 21:40
Nous ne pourrons pas changer les choses tant que notre peuple reste confiné dans les réseaux sociaux.
il faut protester dans les rues chaque jour chaque semaine tant que les choses n'ont pas changé.
Nous contenter de parler et d'écrire des commentaires sur internet ne changera jamais les choses. Les marocains doivent apprendre à défendre leurs intérêts dans la rue.
Le blabla servira uniquement ces politiciens incompétents...
20 - ملاحظة الثلاثاء 14 يوليوز 2020 - 21:48
ما قاله الوزير مخالف للصواب مائة / مائة،وأختلف معه بقوة ،
لأن المدارس العمومية مبنية بأموال الشعب ،والتعليم الأساسي إجباري ،
وهؤلاء الذين لهم أبناء بالخصوصي ويريدون الإلتحاق بالعمومي،
من حقهم وألف حق وبأموال ضرائبهم التي تصل أحيانا إلى 45% ،
يساهمون في تنمية البلاد .
فلا يجهل علينا أحد ، فنجهل فوق جهل الجاهلين .
21 - moh الثلاثاء 14 يوليوز 2020 - 21:51
من الذي شجع التعليم الخصوصي؟ من يلجأ إلى تسجيل أبناءهم في المدارس الخصوصية؟ العزوف عن هذه المؤسسات يؤدي لاندثارها وبالتالي العودة بالتعليم العمومي إلى مكانتها
22 - [email protected] الثلاثاء 14 يوليوز 2020 - 21:52
التعليم العمومي غير مستعد لاستيعاب عشرات الآلاف من تلاميذ الخصوصي. هذا صحيح لان الاكتضاض الذي تعاني منه مدرسة الدولة يحول في الوقت الراهن دون ذلك. ثم إن تلاميذ التعليم الخصوصي لا يستطيعون التاقلم مع واقع المدرسة العمومية. دون الدخول في التفاصيل التي يعرفها جيدا أولياء الأمور. مثال واحد يكفينا الا و هو حراسة التلاميذ اثناء الاستراحة، اثناء الغذاء وفي حالة تاخر او غياب احدى المدرسين . نصيحة لاولياء امور تلاميذ الخصوصي: فكروا جيدا قبل اتخاذ اي قرار مصيري بالنسبة لابناىكم. غضبكم على تصرفات ارباب المدارس الخصوصية ليس في محله 100%. لقد تعلم أبناؤكم عن بعد لمدة أربعة اشهر كاملة بذل خلالها الأساتذة مجهودا جبارا لايصال المعلومات. فقليلا من الصبر. لا مفر لكم من المدرسة الخصوصية لان فلذات اكبادكم الفتها. اسأل مجرب و لا تسأل طبيب.
23 - جسرها مزيان الثلاثاء 14 يوليوز 2020 - 22:04
لازم الدولة تنحي التعليم الخصوصي من أجل تكافؤ الفرص بين أبناء كل شرائح المجتمع و إلا إعفاء الآباء من اداء الدفعات الشهرية التي تصرف من جيوب اصحابها و الاهتمام بجد بالتعليم العمومي هدا هو الحل لخروج التعليم من أزماته
24 - اسكت ها العار! الثلاثاء 14 يوليوز 2020 - 22:06
الوزير بتصريحه هذا يطلق رصاصة الرحمة علي قطاع التعليم الخصوصي. بحيث أنه إذا أقدم على هذه الخطوة ومنع حرية الإنتقال من التعليم الخصوصي الى نظيره العمومي فمن سيجرؤ على تسجيل أبنائه، بعد الذي وقع، في المدارس الخصوصية؟. عجيب أمر هذا الرجل!! قد يكون صمته أبلغ من تصريحاته. الرجل قد يكون نابغة في ميدانه، أما السياسة فاليتركها لأهل الإختصاص. كون غير يسكت إدير الخير فراسو أوفالناس.
25 - TACHATE الثلاثاء 14 يوليوز 2020 - 22:10
فلنكن واقعيين فالأباء الذين يدرسون ابناءهم في المدارس الخصوصية ليست لهم النية الصادقة لنقل اولادهم للمدرسة العمومية ،الا قليلا منهم ،والمدرسة العمومية ليست مهيأة الان لاستقبال هذه الامواج من التلاميذ التي ستكون بمثابة تسونامي على المدرسة العمومية.وما قال السيد الوزير كلام معقول لكن الجمعيات الحقوقية والسياسيين ينظرون الى الامور بعين عوراء لان همهم الشاغل ليس مساندة الاجراءات الواقعية بل ذر الرماد في العيون ليصبح الجميع ينظر الى الواقع بعين واحدة مثلهم.
26 - joseph الثلاثاء 14 يوليوز 2020 - 22:12
Pour moi ce ministère il.vous déposer sa d'imitations.
27 - مافيا الثلاثاء 14 يوليوز 2020 - 22:14
السلام عليكم يجب مراعاة القدرة الشرائية للمواطن و ليس تركه فريسة لهاد المافيا لماذا لايتم تأميم المدارس الخاصة والمصحات الخاصة أو حتى تسقيف الأسعار مثل ما هو موجود في مراكز الفحص التقني للسيارات فثمنها موحد في المغرب مع العلم أن ملاكها خواص.
ملاحظة بسيطة أسعار الإستشارات الطبية في المغرب أغلى من أوروبا مثلا في بلجيكا سعر إستشارة طبية عند طبيب مختص هي 25 يورو وفي المغرب 300 درهم علما أن الإقتصاد البلجيكي هو ضعف الإقتصاد المغربي بخمس مرات زائد أن الحد الأدنى للأجور في بلجيكا هو 16000 درهم وفي المغرب الحد الأدنى للأجور كما هو معروف 2500 درهم "راه الحماق هاذا أعباد الله" لا مجال للمقارنة زائد أن الأطباء في الدول المتقدمة تساهم في صناعة الأدوية أما الأطباء في المغرب في زمن كورونا فهم غير موجودين كأنهم غير معنيين بالأمر.
شخصيا أفضل أن الدولة تأمم هذه المدارس والمصحات الخاصة وتجعلها خاصة تابعة للدولة موجهة للفئة المتوسطة و الغنية ماديا ومداخيلها تتجه لوزارة التعليم والصحة وبهذه الطريقة الدولة يصبح عندها مدخول في التعليم والصحة فلوسي تمشي للدولة حسن من هاد المافيا.
28 - mohamed الثلاثاء 14 يوليوز 2020 - 22:15
أنا متأكد من أن أعضاء جمعيات حقوق الإنسان أبناؤهم في التعليم الخصوصي و كذلك البرلمانيون إن لم يكونوا في البعثاث الأجنبية
دول حقوق الإنسان كلها بها قطاعات خصوصية و التنافسية هي التي تخلق الجودة و تخفض الأثمان
الأصل في التعليم تاريخيا هو الخصوصي سواء في أوروبا أو العالم الإسلامي حيث كان يشرف عليه الفقيه و يؤدي له سكان الحي أو الدوار
التعليم أصبح عموميا في القرن العشرين بسبب أهميته في رفع قدرات المواطنين
لا يمكن للتعليم العمومي أن يستقبل بارتجال أعداد هامة لم يخطط لها مسبقا و إلا رجع للاكتضاض و تدني الجودة المنشودة
29 - امال الثلاثاء 14 يوليوز 2020 - 22:16
يوقف معنا و يدافع علينا حنا تنطلبو غير ينقصو لينا مبغوش زيرونا وقجونا وشدونا من يد لي توجعنا حرام هادشي لي تيديرو
30 - مغترب1981 الثلاثاء 14 يوليوز 2020 - 22:32
الدولة تتنصل من مسؤوليتها في مجانية التعليم للجميع عن طريق تشجيع التعليم الخاص الذي أصبح إستثمار لأصحاب رؤوس الاموال.
لكن هذا لم يكن ليقع لولا تشجيع فئة من المواطنين لهذا النهج و إرسال أولادهم للمدارس الخاصة و دفع عشرات آلاف من الدراهم سنويا والتباهي بذالك، في حين يكون هناك إجماع حول مقاطعة الحليب لزيادة الشركة عشرين سنتيما فيما أصحاب المدارس الخاصة يحلبون المواطن ولا أحد يقاطع هؤلاء المستغلين.
تحياتي
31 - صوت المواطن الحر الثلاثاء 14 يوليوز 2020 - 22:58
كان على هذا الحقوقي أن يرفع دعوة ضد وزير التعليم الذي فضل إنهاء الموسم الدراسي بأسهل الحلول من غير أن يجتهد في اكماله كما فعلت دول اكثر إصابات منا. وترك الملايين من الأطفال والشباب من التلاميذ والطلبة عرضة للشوارع والازقة ورجال ونساء التعليم يتمتعون ويستجممون
32 - من الشعب الثلاثاء 14 يوليوز 2020 - 23:30
ايها الوزير المحترم هل تمتل الشعب ام تمتل البرجوازية نحن نعرف ان وزراء الدول لما يدخلون البرلمان يحرصون على حق الشعب ويطعنون في البرجوازية و اصحاب المال للحرص على حق من لا قوة له لكن نحن في المغرب هؤلاء الوزراء يمتلون البرجوازية و يدافعون عنها بقوة لانه لما يدافع عن الشعب سيكون بدالك اضر بنفسه لانه ان لم يكن له مدرسة مباشرة فله 3 مدارس اما في اسم اخ له او زوجته ..... تعلم مخيلات المغاربة في داللك ادن كيف يمكن لوزير يطعن في نفسه و هو في البداية كان يراهن على ان ياخد منصب كي يدافع عن البرجوازية لا حول ولا قوة الا بالله ويقولون الشعوب العربية لما تختار خيار التورة انها خاطئة ادن متل هؤلاء اي حيلة تستعمل معهم وهم استبقو الشياطين في افعالهم .
33 - بدر الثلاثاء 14 يوليوز 2020 - 23:41
جائحة كورونا أثبتت حقيقة ضرورة إعادة الإعتبار لقطاع التعليم والبحث العلمي وقطاع الصحة، السبب بسيط وجلي؛ الوسائل الكفيلة بالتصدي للأوبئة مثل كوفيد 19،هي العلم والثروة البشرية التي تلقت تعليما حقيقيا يتميز بالجودة والفعالية.
اتضح للعالم أجمع أن الأبطال الحقيقيين هم الأطقم الطبية وكل من يشتغل في قطاع الصحة بصفة عامة بدءا من عاملات التنظيف وصولا إلى الأطباء الأكثر كفاءة .
34 - سعادة الوزير الثلاثاء 14 يوليوز 2020 - 23:53
99% من تلاميذ المدارس الخصوصية لن تذهب الى المدرسة العمومبة و لو اعطيتهم سيارة لكل شخص-- المدرسة العمومبة و ما ادراك ما المدرسة العمومبة- السيوف و الزيزوار و مول الزريعة
35 - الفقراء و المساكين الثلاثاء 14 يوليوز 2020 - 23:57
أيها الفقراء والمساكين اخرجوا من العمومي و اتركوا اماكنكم للميسورين--
36 - رأي1 الثلاثاء 14 يوليوز 2020 - 23:59
الامور على مايبدو واضحة.ذلك ان البقاء او مغادرة التعليم الخصوصي يتوقف على قدرة الاسرة على الاداء.وكارثة كورونا لا شك انها قد اثرت بشدة على بعض الاسر التي كانت ميسورة واصبحت معسورة.ومن غير المنطقي ان نجبرها على ابقاء ابنائها بالمدارس الخاصة.وهذه الاخيرة ربحية بطبيعتها ولا يمكن ان تقبل ان تدرس بالمجان.اذن اما ان نترك ابناء من لم يعودوا قادرين على اداء واجبات التدريس الخاص بدون دراسة واما ان يلحقوا بالتعليم العام.فالاسر ذات الدخول القارة والمرتفعة التي لم تتأثر بكورونا لا شك انها لن تتخلى عن التعليم الخاص اما التي اصبحت في وضعية هشة فلا مفر من اللجوء الى العمومي.ولربما لو انها استرجعت قوتها تعيد ابناءها الى الخاص.
37 - الصقرديوس الأربعاء 15 يوليوز 2020 - 00:04
كثرت المزايدات. أولا الأسر التي لم تستجب لها المدارس الخصوصية تزايد عليها بالعودة إلى العمومي. وهذا تهديد فارغ لأن أغلب الأسر لا تؤمن بالتعليم العمومي، وتراها تسب وةتشتم أساتذة العمومي بشتى الشتائم. ثانيا، كلام الوزير صحيح. المؤسسات التي تضم أقساما من 44 تلميذا مثلا، هل تستطيع استقبال تلاميذ جدد؟ خدموا عقولكم شوية. أخيرا لا يقبل العقل أن شخصا سيحول مسار ابنه من الخصوصي إلى العمومي مقابل المال. هو تهديد، وفي الأخير سيحافظ الآباء على أبنائهم في الخصوصي لكي يحققوا الحلم الذي من أجله دخلوا الخصوصي في البداية: نقط مرتفعة، ونجاح مضمون.
38 - alfarabi الأربعاء 15 يوليوز 2020 - 00:17
ماذا ننتظر من وزير يتبنى مشروع توسيع مجال عمل المدارس الخاصة لتشمل حتى المجال القروي؟؟؟!!!! ماذا ننتظر من وزير ينتصر لأصحاب الشكارة و الربح السريع في قطاع التعليم على حساب أبناء الشعب؟؟؟!!!!! ماذا ننتظر من وزير يتبنى رؤية " لا لمجانية التعليم" في إطار المساهمة المادية للأسر في تعليم أبنائهم حتى بالعمومي؟؟؟؟؟!!!! ماذا ننتظر من وزير يجهز على حقوق شغيلة التعليم في كل قراراته؟؟؟!!!! ماذا ننتظر من وزير ..........
39 - 010101.... الأربعاء 15 يوليوز 2020 - 01:16
الجمعية المغربية لحقوق الإنسان جمعية ذات رصيد نضالي لا ينكره الا جاحد.
الحق في التعليم في الدستور والمواثيق الدولية لا يحق لاي كان ان ينكره .
المدرسة العمومية بشروطها وما تعيشه من تعقيدات لا تستطيع تحمل المزيد من المشاكل..
يحق لكل طفل التمتع بالحق في التعليم ولكن في اية ظروف ؟
اما الحكومة في نهاية الامر فستستقبل كل من رغب في الالتحاق بالمدرسة العمومية وستوظف او تتعاقد وتسد الفراغ بما يتوفر ويتكدس الاطفال في ما يسمى بالاقسام ويتلقون ما يسمى بالتربية والتعليم وسينتقلون من مستوى لاخر والنتيجة كيف ستكون ؟ ام ان ذلك لا يهم ؟ هذا منعطف ومستقبل افواج من المغربيات والمغاربة لا يحتمل المجازفة لانه بعد الشهرين الاولين من الموسم الدراسي سيبحث الاباء لابنائهم عن مقعد في المدارس الخصوصية بعد ان يكتشفوا الواقع الحقيقي للعديد من المدارس والاعداديات والثانويات العمومية تخيلوا الجواب الذي تجهزه المدرسة الخصوصية : الصيف ضيعت اللبن !اما الاسعار والمعاملة ووو.فحدث ولا حرج .
40 - ملاحظ بسيط الأربعاء 15 يوليوز 2020 - 01:25
المدارس الخصوصية اغلقت ابوابها بسبب أو باخر، فليس من حقها أن تطلب من التلاميذ واباءهم أي مقابل، كما لا يحق لأي كان ان يلزم طرف على حسب طرف اخر إلا القضاء، التعليم العمومي الوطني الجيد حق دستوري وكوني لجميع الاطفال، يجب على الجميع ان يساهم في تطويره وتجويده لأنه هو الضامن الأول لتكافؤ الفرص وتطور البلاد والعباد.
41 - Omniya الأربعاء 15 يوليوز 2020 - 08:55
المؤسسات التعليمية الخصوصية لم تطالب من تاثر بالجائحة بدفع مستحقاته المالية بل طالبت من لم يتأثر دخله بدفع كامل مستحقاته المالية وهو يرفض ويريد الاعفاء مثل المتضرر والضحية الوحيد في هذا المشكل هو المدرس الذي حرم من راتبه الشهري رغم عمله
42 - عبد العزيز الأربعاء 15 يوليوز 2020 - 11:30
القول بأن المتضرر من كورونا يعفى والذي لم يتضرر لن يعفى كلام غير صحيح. لماذا. لأن الأجر والواجب مقابل العمل المدارس الخاصة لم تؤدي العمل كما كان قبل كورونا لأن التعليم عن بعد مستحيل ان يساوي التعليم الحضوري بشهادة الجميع وعلى رأسهم أمزازي وبالتالي لا يمكن أن يؤدى الواجب كله. لأن الأسرة دخلت في العملية التعليمية عن بعد وأصبح كل أب أو أم أستاذا أحب ام كره بالإضافة إلى مصاريف الأجهزة والانترنت.... إذن نحن ننظر إلى المنتوج في وقت كورونا لايستحق الواجب كله بغض النظر عن الحالة المادية للأب أو الام... لأننا لا تتحدث عن الصدقة والتضامن بل تتحدث عن منطق ثمن المنتوج الذي هو لغة المدارس الخاصة فهي لا تعترف بالفقر والحاجة إنما تتعامل مع الدرهم... من يستطيع أن يدفع مرحبا به... ومن لم يستطع فلا يمكن أن يسجل إبنه في مدارسهم....
43 - Simo الخميس 16 يوليوز 2020 - 19:20
ليس الوزير هو المسؤول عن هاد الوضع بل الحكام الحقيقين للبلد الدين لا يستوعبون خطر بلد يسامح في التعليم والصحة، ونحن كدالك مسؤولون بصمتنا،
المجموع: 43 | عرض: 1 - 43

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.