" الصباح "..الشقراء الملهمة دوما

" الصباح "..الشقراء الملهمة دوما
الإثنين 13 أبريل 2009 - 12:03

في ذكرى عيد ميلاد ” الصباح ” التاسع

توصف جريدة “العلم” بأنها أم الجرائد. وفي سياق تدقيق هذا النعت أقول إنها “أم مرضعة“، فهي من أرضعت الكثير من الصحافيين والكتاب والأدباء والشعراء في المغرب أولى قطرات حليب “صاحبة الجلالة”. وهي “أم مرضعة“، لأنها سرعان ما تفطم رضاعها ليخرجوا من حضانتها بحثا عن فضاء آخر وأسرة أخرى. هذا ما حدث لي شخصيا، وأستسمح القراء الكرام في استعمال ضمير المتكلم، وأنا أتحدث إليهم من خلال “الصباح” في ذكرى ميلادها التاسعة.

رضعت أول حليب “صاحبة الجلالة”، والمقصود هنا مهنة الصحافة، من الأم المرضعة، بعد أن أخذني إليها المحامي عبد العالي التكناوتي، بداية سنة 1996، وكان أخرجني بالقوة من بهو محكمة الاستئناف، حيث كنت أصارع آلام البطالة المقنعة. حينها أدركت أنني بصدد اقتحام مهنة لم أكن أعرف عنها أي شيء، رغم أنني حاصل على الإجازة، لكن كنت فقط أسمع عن جريدة اسمها “الاتحاد الاشتراكي“، وقبلها المحرر، وعن جريدة “العلم“، و”الطريق”، لكن لم أكن قط مهتما بقراءة هذه الصحف بقدر ما كنت مولعا بقراءة “الأزلية“، و”ألف ليلة وليلة”، وبعض روايات نجيب محفوظ، وعبد الرحمان منيف.

بفضل “العلم” أصبحت أعرف أسماء جميع الجرائد الوطنية، وأسماء الأحزاب السياسية، وأسماء النقابات، ومع مرور الوقت صرت أعرف أن النقابة الفلانية موالية للحزب الفلاني، وأن الجمعيات الحقوقية هي كذا وكذا، وأنها بدورها تبقى ساحة تتنافس فيها تيارات سياسية بعينها. وبفضل “العلم” أيضا تعلمت أبجديات تقنيات التحرير الصحافي، ومن خلالها أيضا اقتحمت عالم المحاكم، وتحية خاصة للزملاء نور اليقين بن سليمان وعبد الرفيع الأومليكي، والهادن الصغير.

حان وقت الفطام، وتركت “الأم المرضعة”، أواخر سنة 1999، لأجد نفسي بين أحضان أسرة بعالم غريب وعجيب، عالم بلا خرائط، إنها أسرة “رسالة الأمة”، وهي مدرسة أعترف أنها أكسبتني ملكة التحكم في الأعصاب، ومسايرة أي حرب نفسية في الأجواء الصحافية مهما كانت حدتها.

في الوقت الذي هدأ فيه، قليلا، الجدل الدائر حول الخط التحريري لجريدة “الأحداث المغربية“، التي ظهرت سنة 1997، “ضدا على “الاتحاد الاشتراكي”، بانت في حي “بوركون” في الدار البيضاء شقراء أسالت لعاب معشر الصحافيين، إنها “الصباح”، التي خلقت سنة 2000 ثورة في تقنية التحرير الصحافي، وفي شروط العمل المادية والمعنوية.

لم أقدر على مقاومة دلال وغنج الشقراء، كنت أسترق النظر إليها من بعيد.. بعيد، كان حلما أن تسمح لي بملامسة محياها، لكن حدث الوصال بعد إلحاح. “الصباح”، نقحت حرفتي وسلوكي المهني، وفتحت لي آفاقا جديدة وأبوابا رئيسية في قصر “صاحبة الجلالة”. ولأن دلال “الشقراء” لا يقاوم، فقد جلبت إليها ثلة من الصحافيين الشباب الذين تفانوا في عشقها. كبرنا باسم “الصباح” وتماهينا معها وتماهت معنا، وأصبحنا نحن هي، وهي نحن، وجاء الفراق وانسحب الكثير من العشاق من حضرة “الشقراء” الملهمة دوما، والتي لولاها ما عرفت ساحة الصحافة المكتوبة كل هذه الفوضى الخلاقة.

تفرق العشاق كل إلى حيث رماه القدر، وواصلت “الشقراء” دلالها وغنجها. والتقى بعض عشاق “الصباح” وآخرون ألهمتهم هذه “الشقراء”، واتفقوا على حب “المساء”، لكنه تأكد أن هذا الحب يندرج في باب “كلام الليل يمحوه الصباح”، وكانت “الجريدة الأولى“، وكانت “أخبار اليوم“.

عممتم “صباحا“.

[email protected]

‫تعليقات الزوار

2
  • مغربي من البيضاء
    الإثنين 13 أبريل 2009 - 12:05

    يبدأ المقال بالكلام عن جريدة العلم . يشرفني أن أخبركم أن جدي تعلم القراءة في جريدة العلم ، عن طريق بعض الأ شخاص الذين كانوا يقرؤونها إبان الإستعمار الفرنسي . وكان جدي مقاوما ، انخرط في المقاومة على يدي عبد الرحمان اليوسفي لما كان هذا الأخير مسؤولا عن المقاومة في درب مولاي الشريف الحي المحمدي . عبد الرحمان اليوسفي كان استقاليا ، جدي كان ولا زال استقلاليا ، جدي عُذّب طويلا في كوميسيرية درب مولاي الشريف ، هذه الكوميسيرية اللي كان كيسيرها في سنوات الرصاص واحد البرلماني معروف

  • داع محروم
    الإثنين 13 أبريل 2009 - 12:07

    أعترف انني بدات في قراءة الجرائد منذ حرب الخليج الاولى .
    قرات الاتحاد و قرات العلم و كنت اقرأ الراية .
    قرات جرائد الجرائم و كانت تعجبني جريدة المواطن السياسي و الجريدة الساخرة .
    اولعت بالاسبوعيات بعد ذلك ثم بالمجلات العربية التي ترعض ما لذ و طاب من صور الفواتن عبر الوطن العربي . ثم ظهرت تجربة الصباح لكنها لم تغريني في بدايتها …ثم ما لبثت ان فرضت نفسها على الساحة . الان الحمد لله شفيت من داء الورقية القرائية و أصبحت مريضا بالدوبل كليك .

صوت وصورة
نداء أم ثكلى بالجديدة
الإثنين 25 يناير 2021 - 21:55 3

نداء أم ثكلى بالجديدة

صوت وصورة
منصة "بلادي فقلبي"
الإثنين 25 يناير 2021 - 20:45 6

منصة "بلادي فقلبي"

صوت وصورة
ورشة صناعة آلة القانون
الإثنين 25 يناير 2021 - 19:39 4

ورشة صناعة آلة القانون

صوت وصورة
انطلاق عملية  توزيع اللقاح
الإثنين 25 يناير 2021 - 17:02 20

انطلاق عملية توزيع اللقاح

صوت وصورة
الإخوة زعيتر يساعدون تبقريت
الإثنين 25 يناير 2021 - 10:31 20

الإخوة زعيتر يساعدون تبقريت

صوت وصورة
تخريب سيارات بالدار البيضاء
الإثنين 25 يناير 2021 - 10:05 36

تخريب سيارات بالدار البيضاء