ترخيص حكومي يفتح الأبواب أمام شركة خاصة لتصنيع المواد المتفجرة

ترخيص حكومي يفتح الأبواب أمام شركة خاصة لتصنيع المواد المتفجرة
صورة: أرشيف
الأربعاء 27 يناير 2021 - 01:40

رخصت الحكومة لشركة خاصة لإنشاء مصنعين للمتفجرات ذات الاستعمال المدني ومستودعات للمتفجرات بالجماعة القروية الجبيلات، دائرة سيدي بوعثمان، إقليم الرحامنة.

ويتعلق الأمر بالترخيص للشركة الإفريقية للمفرقعات (CADEX) التي تنشط في هذا القطاع منذ سنوات، وذلك لإنشاء مصنعين للمتفجرات وثمانية مستودعات مزدوجة للمتفجرات دائمة من النوع السطحي والمحاط كل واحد منها بشرافة من تراب، ومستودع واحد مزدوج للمتفجرات، وثلاثة مستودعات مزدوجة للمتفجرات دائمة من النوع المدفون.

وكانت الشركة ومقرها الاجتماعي بالدار البيضاء، تقدمت بطلب إلى الحكومة في 20 أكتوبر 2020 قصد الحصول على تراخيص جديدة من أجل توسيع استثماراتها في مجال المتفجرات المدنية.

ونص قرار لوزير الطاقة والمعادن والتنمية المستدامة عزيز الرباح، صادر بالجريدة الرسمية، على أنه “يمكن استعمال مواد خاصة في بناء المصنعين والمستودعات، وذلك قصد تعزيز أمنها وسلامتها”.

والشركة المغربية الإفريقية التي تنشط في القطاع منذ 1933 لها استثمارات أيضا في موريتانيا، ومصانع أخرى بالمغرب.

ويخضع الاستثمار في هذا المجال لمراقبة صارمة من قبل مختلف السلطات المغربية نظرا لحساسيته الأمنية، وذلك تفاديا لاستغلال صناعة المتفجرات المدنية في أعمال إرهابية أو تخريبية.

وتشرف فرق الشركة التي تخضع لتدريب محترف على وضع متفجرات خلال إنجاز مشاريع البنيات التحتية الكبرى، خصوصا الطرق السيارة وبناء السدود والموانئ والسكك الحديدية.

وخضع هذا القطاع لتعديلات قانونية من أجل تنظيم المواد المتفجرة ذات الاستعمال المدني، والشهب الاصطناعية الترفيهية والمعدات التي تحتوي على مواد نارية بيروتقنية.

وجاءت هذه التعديلات الحكومية لمواكبة التطور الاقتصادي والتكنولوجي الذي تعرفه مجالات صنع ونقل وتخزين واستعمال المواد المتفجرة، وذلك بالنظر إلى الأهمية القصوى التي تكتسيها المتفجرات ذات الاستعمال المدني بالنسبة لعدد من القطاعات الاستراتيجية، لا سيما قطاعي الطاقة والمعادن، وكذا مختلف أشغال البنيات التحتية.

وبررت الحكومة خطوة تنظيم القطاع بالنظر إلى الخطر الذي تشكله المواد المتفجرة على الأشخاص والممتلكات، في جل مراحل مناولتها، بدءا من الصنع أو الاستيراد ووصولا إلى الاستعمال أو الإتلاف، مؤكدة العزم على اتخاذ جميع الاحتياطات المفروضة للتحكم في المخاطر المرتبطة بهذه المواد والوقاية منها، تجنبا لكل حادث انفجار، أو الحد من المخلفات المترتبة عنه في حالة وقوعه، وكذا الأخطار الناجمة عن الاستعمالات غير القانونية.

إقليم الرحامنة القطاع الخاص ترخيص الحكومة صناعة المتفجرات

‫تعليقات الزوار

5
  • المرابط
    الأربعاء 27 يناير 2021 - 02:24

    هذا ليس أول ترخيص فهناك مصنع للمتفجرات في منطقة بوسكورة يعمل منذ سنين

  • BOOOOOOOOOM
    الأربعاء 27 يناير 2021 - 03:28

    كنت اضن ان الامر يتعلق بالمتفجرات الحربية والعسكرية فلما دخلت الى التفاصيل وجدت ان الامر يتعلق بلعب الاطفال النارية والمفرقعات التي تستعمل في الاعراس، وهذه المشاريع التافهة لا تصلح حتى للمناقشة، فهل هذه هي المتفجرات التي سترفعنا الى صفوف الدول القوية؟ الدول العظمى تصنع متفجرات حقيقية وحكومتنا تعطي تراخيص لصناعة متفجرات للتسلية.

  • الغالي
    الأربعاء 27 يناير 2021 - 07:25

    وجب وضعها خارج المدن حتى لا نعيش كارثة لبنان.

  • افقير
    الأربعاء 27 يناير 2021 - 11:41

    هده الصناعة لها منافع ادا كانت مصانعها بعيدة عن المدن لانها تساهم في حفر الانفاق وتسهل في ازالة العوارض التي تواجهها الطرق السيارة والقطارات والسدود الخ وكل الدول المتقدمة تمتلك مثلها

  • ocp
    الأربعاء 27 يناير 2021 - 20:55

    الي صاحب اسم booooom.ركز هدالشريكة درت في 1930 في كازء وهي من اكبر الشركة في افريقيا …متفجيراتها ليست العاب اطفال ولا اعراس .لا هي خاصة بي مقالع الاحجار والفوصفط والمناجم تحت الارض ….واستخراج المعادن وسير تقرا

صوت وصورة
مغربيات يتألقن في الطيران الحربي
السبت 6 مارس 2021 - 14:30 3

مغربيات يتألقن في الطيران الحربي

صوت وصورة
مدينة فوق الكهوف
السبت 6 مارس 2021 - 12:52 1

مدينة فوق الكهوف

صوت وصورة
بالأمازيغية: خدمة الأداء عبر الهاتف
السبت 6 مارس 2021 - 11:47 18

بالأمازيغية: خدمة الأداء عبر الهاتف

صوت وصورة
مدينة آسفي تغرق
السبت 6 مارس 2021 - 11:16 15

مدينة آسفي تغرق

صوت وصورة
جديد الزبير  هلال
السبت 6 مارس 2021 - 10:15

جديد الزبير هلال

صوت وصورة
استغاثة دوار الشياظمة
السبت 6 مارس 2021 - 00:31 7

استغاثة دوار الشياظمة