24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

30/05/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
03:2905:1512:3016:1019:3621:07
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

4.11

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | مجتمع | مجلس اليزمي: مزاعم تعذيب معتقلي الريف "ذات مصداقية"

مجلس اليزمي: مزاعم تعذيب معتقلي الريف "ذات مصداقية"

مجلس اليزمي: مزاعم تعذيب معتقلي الريف "ذات مصداقية"

خلص تقرير أعده المجلس الوطني لحقوق الإنسان، الذي يرأسه إدريس اليزمي، يتضمن خبرة طبية إلى أن مزاعم تعرض معتقلي الحسيمة للتعذيب "ذات مصداقية"، مدعومة بدلائل مادية ونفسية، وأوصى بضرورة إجراء بحث معمق مع المتهمين بممارسة التعذيب وضمان نيلهم العقاب.

ويأتي هذا التقرير، الذي تتوفر هسبريس على نسخة منه، في إطار الاختصاصات المخولة للمجلس الوطني لحقوق الإنسان، حيث جرى تكليف فريقي عمل للتحري في هذه المزاعم تعرض عبر القيام بإجراء فحوصات ومقابلات مع 19 معتقلاً بسجن عكاشة بالدار البيضاء، و16 معتقلاً بسجين الحسيمة، بالإضافة إلى متابع واحد في حالة سراح؛ وذلك يومي السبت والأحد 17 و18 يونيو المنصرم.

هذه الخبرة أشرف عليها كل من البروفسور هشام بنيعيش، وهو طبيب شرعي رئيس معهد الطب الشرعي بالمركز الاستشفائي الجامعي ابن رشد بالدار البيضاء؛ والدكتور عبد الله الدامي، طبيب شرعي بمعهد الطب الشرعي بالمركز الاستشفائي لجامعي ابن رشد بالدار البيضاء.

الطبيب عبد الله دامي التقى بالمعتقلين بالسجن المحلي بالحسيمة، وخلص إلى أن مزاعم تعرضهم للتعذيب والعنف خلال مرحلة اعتقالهم "ذات مصداقية"، كما أشار إلى أنهم لم يخبروا بحقهم في التزام الصمت خلال وضعهم رهن الحراسة النظرية أو الاتصال بأقربائهم أو تعيين محام أو الحصول على المساعدة القضائية، إضافة إلى توقيعهم على محاضر الضابطة القضائية دون الاطلاع عليها.

وأشار التقرير إلى وجود آثار تعذيب، بناءً على شهادات المعنيين بالأمر والمعاينة الجسدية؛ وهي "الأفعال تتعارض مع الضمانات الدستورية الممنوحة لكل شخص موقوف أو معتقل"، يضيف التقرير.

ودعا التقرير إلى فتح تحقيق دقيق من لدن السلطة القضائية يشرف عليه أشخاص غير أولئك المرتبطين بهذا الملف، من أجل التحقق من أعمال التعذيب وضمان معاقبة المسؤولين على ذلك.

كما شدد التقرير على ضرورة إجراء خبرة طبية ونفسية تُعهد لخبراء متخصصين في توثيق الدلائل المادية والنفسية للتعذيب طبقاً للمعايير الدولية، خصوصاً بروتوكول إستانبول؛ وهو عبارة عن دليل للتقصي والتوثيق التعذيب وغيره من ضروب المعاملة أو العقوبة القاسية أو اللاإنسانية.

وبخصوص المعتقلين الـ16 بالسجن المحلي عين السبع بالدار البيضاء، يورد التقرير أن المعنيين بالأمر صرحوا، خلال لقاءاتهم مع الطبيب هشام بنيعيش، بأنهم كانوا ضحية سب وإهانة أثناء الاعتقال ونقلهم إلى مفوضية الشرطة بالحسيمة؛ وذلك بعبارات عنصرية من قبيل: "أولاد الصبليون"، و"بغيتو ديرو دولىة ديالكم" وتهديد بالاعتداء الجنسي عليهم بإدخال زجاجات في مؤخرات.

أما بخصوص ناصر الزفزافي، زعيم الحراك في الحسيمة؛ فقد أبلغ الطبيب الشرعي أنه تلقى ضربة بواسطة عصا على رأسه، بالرغم من أنه يظهر مقاومة خلال التدخل لاعتقاله في منزل أحد أصدقائه، وتلقى ضربة في العين اليسرى وأخرى على مستوى المعدة، كما وضعوا عصا بين رجليه، وهو ما اعتبره اعتداءً جنسياً عليه.

وخلص الفحص البدني والحالة النفسية لمعتقلي الحسيمة في سجن عكاشة إلى تسجيل تماثل لبعض الجروح بعدما تلقوا العلاجات في الدار البيضاء، كما تم تسجيل جرح في فروة رأس ناصر الزفزافي بقطر سنتمترين إضافة إلى آثار الكدمات على وجهه. وأوضح أن الدلائل بخصوص مزاعم التعرض لسوء المعاملة كانت ظاهرة على الزفزافي بشكل أكبر.

الخلاصة نفسها جرى التوصل إليها بخصوص مزاعم التعرض للتعذيب والعنف ضد معتقلي الحسيمة الموجودين في سجن عكاشة، حيث يشير التقرير إلى كونها "ذات مصداقية" وتختلف درجتها من معتقل إلى آخر، بناء على شهاداتهم المتعلقة بالتعرض للعنف والسب والقذف والنعوت العنصرية والمعاينة الجسدية.

التقرير أوصى بإجراء تقييم طبي عقلي بشكل عاجل وتوفير متابعة نفسية للمعتقلين المعنيين بالأمر، كما دعا إلى التحقيق بشكل معمق بخصوص أفعال منسوبة لضابط شرطة يدعى عصام، والذي جاء في شهادات أغلب المعتقلين.

جدير بالذكر أن حصيلة الاعتقالات والمتابعات إثر الاحتجاجات، التي تعرفها الحسيمة منذ ثمانية أشهر، بلغت 97 يوجدون أمام قاضي التحقيق؛ منهم 48 شخصاً بالدار البيضاء، و21 بمحكمة الاستئناف بالحسيمة، و28 بابتدائية الحسيمة، وذلك بحسب آخر إحصائيات رسمية، أعلنت عنها الحكومة الخميس الماضي.

كما يوجد 45 شخصاً في مرحلة الحراسة النظرية بالحسيمة، واثنان آخران في الدار البيضاء. وصدرت، إلى حد الساعة، أحكام ابتدائية في حق 40 شخصاً، فيما يتابع 18 شخصاً في حالة سراح، وجرى حفظ القضية في حق 16 شخصاً.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (114)

1 - etudiant de management الاثنين 03 يوليوز 2017 - 14:21
وشهد شاهد من أهلها، المجلس الوطني لحقوق الانسان مؤسسة ديال الدولة مدايرها الملك تقر بوجود تعذيب وتجاوزات وانتهاكات لحقوق الانسان. ياك الحكومة قالت أنها ستتخد جميع الاجراءات لمعاقبة اي واحد تبث انه عذب المعتقلين .. فينك آ الراميد
2 - samir rifi الاثنين 03 يوليوز 2017 - 14:23
هناك يتضح أن الدستور والقانون شيء والواقع شيء آخر ... تبارك الله على دولة الحق والقانون وخلاص !
3 - عمري الاثنين 03 يوليوز 2017 - 14:25
لاحول ولاقوة إلا بالله العلي العظيم
4 - أبو أيمن الاثنين 03 يوليوز 2017 - 14:27
يجب ان يأخذ القضاء مجراه لكي يضرب بيد من حديد لكل من سولت له نفسه ان ينصب ذاته فوق القانون و يهين كرامة المواطن سواء من خلال التعذيب النفسي او الجسدي لكي يكون عبرة لمن يعتبر.
يا ناس نحن في سنة 2017. اساليب الزمن الغابر لم تعد تنفع. يجب اعادة تكوين و تربية كل ما يصطلح عليه افراد امن و كذا زجر كل من خالف قوانين المس بحقوق الانسان مهما ارتكب من جريمة.
5 - Brahim الاثنين 03 يوليوز 2017 - 14:29
الحمد لله الذي أظهر من الضحية و من الجلاد...من ينادي بالسلمية لتحقيق مطالب الشعب برفع الظلم و الفساد و عنصرية المسؤولين تجاه المواطن البسيط، و من يريد إشعال نار الحكرة في قلوب المغاربة الأحرار الذين لا يرضون بالذل والإهانة....الحمد لله أولا و آخرا
6 - مواطن ريفي الاثنين 03 يوليوز 2017 - 14:30
يجب سحل هذه الدولة البوليسية في المحافل الدولية التي تعنى بحقوق الإنسان... لقد بلغ السيل الزبى ولم نعد نطيق هذه الإنتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان.
7 - abdoo abdoo abdoo abdoo الاثنين 03 يوليوز 2017 - 14:33
رئيس الحكومة والناطق الرسمى للحكومة الخلفى ينفون التعديب . والخبرية الطبية تأكد التعديب. على الحكومة أن تقدم استقالتها لحفض ماء وجهها إن كانت لهم وجوه.
8 - mokhtar الاثنين 03 يوليوز 2017 - 14:33
هذا التقرير هو مضيعة للوقت بحيث لا تنفع التقارير في الدول البوليسية المخزنية.
9 - من الشعب الاثنين 03 يوليوز 2017 - 14:37
لهاذا الحراك سيستمر وسيستمر رغما عن انف العياشة والمخازنية الى ان يفرج عن المختطفين والمعتقلين الاحرار والى ان تعطى الحقوق لاصحابها كلنا ضد الحكرة وباك صاحبي
10 - wood الاثنين 03 يوليوز 2017 - 14:37
في الدولة التي تحترم نفسها اي تجاوزات و لو كانت بسيطة اثناء الاعتقال يبطله من الاساس و يطلق سراح المعتقلين و تنصب المسائلة على المتجاوزين .و يبدو كان الدولة تريد ان تفصل هذه التجاوزات عن المحاكمة التي تريدها ان تستمر رغم ان الجميع انها ستكون صورية و الاحكام جاهزة او يتم تبليغها للقضاة لاصدارها في اخر لحظة !! كما تريد ان تجعل من التجاوزات مسألة طبيعية سينظر فيها في الوقت المناسب!!!
11 - عزيز نطري الاثنين 03 يوليوز 2017 - 14:38
الدولة تثبت بنفسها بأن ما بينها وما بين احترام حقوق الانسان غير الخير والاحسان ... دولة ديكتاتورية
12 - لماذا يعذبون الاثنين 03 يوليوز 2017 - 14:38
لماذا يعذب هؤلاء ما ذنبهم ؟
قتلة فكري محسن قد اخلي سبيلهم بينما الذين دافعوا عنه يعذبون في السجون
اظن ان الريفيين قد صبروا كثيراً على هذا النظام القمعي الهمجي الذي جمعتنا به الأقدار يجب التفكير جديا على ما يجب فعله للتخلص من هذا النظام القمعي
13 - مللحظ الاثنين 03 يوليوز 2017 - 14:43
مجلس اليازمي لم يجد بدا من الاعتراف ان المتهمين تعرضوا للتعذيب كما هي عادة السلطة، ربما مخافة الإحراج الكبير الذي سيعيش فيه وسيعرضه لاحقا للعزلة وعدم المصداقية في الداخل والخارج أمام الدلائل التي من شأنها ان تخجل اي كان، لم يبق الآن إلا اتخاذ مسطرة القانون في حق المتورطين في التعذيب والخروقات المسطرية لكن هل ستفعل بنزاهة ودون التواءات؟ لا أعتقد ذلك ! هؤلاء هم أيضا خدام الدولة من صنف آخر
14 - بريد العقوق الاثنين 03 يوليوز 2017 - 14:43
من المزاعم الى الادعات حين يظهر الحق ويزهق الباطل ان اكثر الكذابين هم المعتقلين حين كانوا يسبوننا ويشتموونا بالعياشة والحمير والعبيد وغيرها من الكلمات الجارحة وعندنا دكاكين سياسية ومتخلفون وهم المتحضرون وينادون عاش الريف وشعب الريف ويحملونا علم الامازيغ الجزائري بدل علم المغرب وعلم الخطابي الذي يتوسطه هلال ونجمة اين كانوا اين حقوق اخوتهم المواطنون المغاربة في ربوع المملكة هل الريف دولتهم وهم شعبها هذا المجلس مجلس العقوق يجب ان يمسح من الخريطة السياسية. اين حقوقنا نحن قبلهم رغم العديد من المغاربة تضامنوا معهم وكانوا يرمونهم بوابل شتائم العبيد المستحمرين والعياشة صراحة احب بالفعل ان يكونوا تعرضوا فعلا لهذا التعذيب المزعوم ليدوقوا مدلة الغبن حين كانوا يوجهوا لنا كلامهم فسحقا لهم ومن ساندهم
15 - K-PAX الاثنين 03 يوليوز 2017 - 14:43
كان حري استبدال كلمة مزاعم بتصريحات. فمزاعم تعني إدعاءات وقد تبث بالبينة انهم عدبوا كما هو معهود. اعتقد انه من مصلحة الوطن ان تعترف الدولة بتعثرها في تدبير هذا الملف، وان تعترف انه بلجوءها للمقاربة الامنية غيرت مجری الأمور وحاولت قمع المحتجين بالباطل. لن يغير هذا من هيبتها فالاعتراف بالذنب فضيلة. المغاربة شعب متسامح و ذكي. حان الوقت لتغيير مناهج السلطة. اطلقوا سراح القابعين في السجون ظلما وعدوانا. وحاسبوا ناهبي المال العام وخائني الوطن عسی ان يغفر الله لكم. خنتم الوطن وكذبتم علی رمز الوطن. لذا أقول : كذبتم (بكسر الذال) وكذبتم (بالشدة المفتوحة علی الذال) فلا تصلوا بلا وضوء.
16 - البوهالي الاثنين 03 يوليوز 2017 - 14:43
إوى شنو دابا ؟ نسلخوا حتى المجلس الوطني لحقوق الانسان باش يغير اقوالو ؟؟؟
17 - ABDELHAK الاثنين 03 يوليوز 2017 - 14:43
حذار من العودة لسنوات الرصاص التي حرمت البلد من النوابغ التي كنا في حاجة إليها في زمننا هذا بدل الخونة واللصوص الذين نهبوا خيرات البلد هم وأتباعهم.نداء لصاحب الجلالة بأن يتذخل شخصيا لأننا فقدنا الثقة في المنتخبين.أموت من أجل مصلحة وكرامة وطني.
18 - امازيغي الاثنين 03 يوليوز 2017 - 14:44
اشمن دوس تور 2011 وشمن دولة الحقلحقق والمواثيق سحقا لمن هلل وطبل للانصاف والتناوب فالتعذيب ثم التعذيب واعادة سنوات الرصاص الى الواجهة ..وشمن وشمن وشمن .... لاانصاف ولا مصالحة غير سكوبي ..مزيدا من اغناء الغني وافقار الفقير والاستغلال البشع للموارد البشرية والطبيعية والمادية وخدمة الدوائر الامبريالية ...مزيدا
19 - Gala الاثنين 03 يوليوز 2017 - 14:45
حتى لا نكيل بمكيالين يجب إجراء خبرة طبية على رجال القوات العمومية الجرحى
20 - Malibo الاثنين 03 يوليوز 2017 - 14:48
اننا نعيش في شبه دولة الفوضى و التسيب لاحظوا ماذا يجري في المدن من اجرام و خراب لا حياة لمن ينادي اما عن تعديب السجناء فهذا عادي في دولة العصابات و ليس دولة مؤسسات ناقص غير المجلس الاعلى لعقوق الانسان و الله اصبحتم أضحوكة امام العالم ....
21 - احمد الاثنين 03 يوليوز 2017 - 14:49
ومن بعد، التعويض من المال العام للمتضررين،
22 - MOHAMMED MEKNOUNI الاثنين 03 يوليوز 2017 - 14:49
على ضوء هذه المعطيات الحقائق توضح الملموس ما يلي :
1ـ إحترام جلالة الملك لإختصاصاته الدستورية .
2ـ رغم بعض النداءات المتكررة لحشر جلالة الملك في هذا الصراع بغية تقبير الهفوات المرتكبة من المسؤولين المتوفرين على الأذرع الواقية لكنهم أصيبوا بالإحباط وليتذكروا المنطوق السامي لجلالة الملك في خطاب العرش 2016 (( وكفى من الروكوب على الوطن )) .
4ـ فجلالة الملك لا يتدخل فيما لا يعنيه وهذه شهادة مستقاة من صديق السيد فؤاد علي الهمة ((
(( إنكم لا تعرفون محمد السادس )) .
5ـ ستفتح في القريب العاجل إن شاء الله أبواب السجون المغربية أبوابها للخارجين عن القانون على إختلاف أشكالهم سواء من السلطة التشريعية أو التنفيذية أو القضائية .
23 - amin الاثنين 03 يوليوز 2017 - 14:50
علاش تتسميوه مجلس اليزمي واش هاد اليزمي ورت هاد المجلس في المغرب كاين وراتة المناصب والجلوس على الكرسي لسنوات عديدة والحصول على اكتر من منصب لنفس الشخص هاد اليزمي خصو يتطرد من هاد المجلس الى مزبلة التاريخ كنت اشك في تقارير هدا المجلس التابع للدولة وهو في هده الحالة يمتل الخصم والحكم ولكن عندما قال ان هناك تعديب فاعلم ان ما خفي من انتهاك حقوق الانسان كان اعضظ
24 - chaanili الاثنين 03 يوليوز 2017 - 14:50
قضية حامضة الحل الوحيد هو على الشعب المغربي ان يرحل الى موزمبيق في دفعة واحدة ؟؟
25 - nassira الاثنين 03 يوليوز 2017 - 14:51
الحمد لله ظهر الحق وزهق الباطل. اوا هضرو دابا أ العياشة.
26 - الزمر الاثنين 03 يوليوز 2017 - 14:51
السلام، لاحبدا ان يجري هدا المجلس لحقوق الإنسان خبرة طبية على رجال الأمن حتى نكون منصفبن بنسبة للجميع، ولا هدو مشي انسان.
27 - mowatina الاثنين 03 يوليوز 2017 - 14:51
حسبي الله ونعم الوكيل
هذا ما هو إلا تأكيد خبراء علئ الورق لواقع معاش ...
وبعد ...؟؟؟
هل سينصر الحق في بلاد الباطل .. أو سينسي الموضوع ويطوي كالعادة... فقدنا الثقة في الكل
الله ياخد الحق ....
28 - amazigh justicier الاثنين 03 يوليوز 2017 - 14:51
merci au organization mondiale de droit de l home qui on presse le makzen de faire un rapport sur la torture,et ce rapport doit etre en justice,
أما بخصوص ناصر الزفزافي، زعيم الحراك في الحسيمة؛ فقد أبلغ الطبيب الشرعي أنه تلقى ضربة بواسطة عصا على رأسه، بالرغم من أنه يظهر مقاومة خلال التدخل لاعتقاله في منزل أحد أصدقائه، وتلقى ضربة في العين اليسرى وأخرى على مستوى المعدة، كما وضعوا عصا بين رجليه، وهو ما اعتبره اعتداءً جنسياً عليه
tres danjereux pour un detenu sans defence d etre torture sans camera sans aucune prevue materielle .et la torture sadik sexuelle pour un home populaire comme zefzefi
tu croit que la holande va nous donne chaou,no
il faut paye des millions de dollard pour zafzafi et sa famille et sa c est le role des avocats marocainspour change le destin des accusations a l etat pour abuse de detenu et les tortures pour avoir des faux rapport,et aussi investigation qui n ete pas legal absence des avocats
l etat marocain save la loi et a prefere l injustice et la vangence et l hu
29 - مغربي الاثنين 03 يوليوز 2017 - 14:53
يجب انزال اقسى العقوبات في حقهم و فصلهم عن العمل حتى يكونوا عبرة لمن يعتبر حتى نبدأ الخطوات الاولى لدولة القانون و المؤسسات و الديمقراطة.. لكن يبقى السؤال المطروح هل سيبقى هذا التقرير حبر على ورق دون تنفيد أم سينفد في اقرب وقت لاستعادة ثقة المواطن في الدولة
30 - Bouhiba الاثنين 03 يوليوز 2017 - 14:55
الطبيب عبد الله دامي التقى بالمعتقلين بالسجن المحلي بالحسيمة، وخلص إلى أن مزاعم تعرضهم للتعذيب والعنف خلال مرحلة اعتقالهم "ذات مصداقية"، كما أشار إلى أنهم لم يخبروا بحقهم في التزام الصمت خلال وضعهم رهن الحراسة النظرية أو الاتصال بأقربائهم أو تعيين محام أو الحصول على المساعدة القضائية، إضافة إلى توقيعهم على محاضر الضابطة القضائية دون الاطلاع عليها.؟؟؟؟
و ما دخل طبيب شرعي في مقتضيات بعيدة كل البعد عن اختصاصاته؟؟؟
هذا إنما يدل على كون خلاصات اللجنة كانت موجهة و خلاصاتها جاهزة منذ البداية. كفاكم تحاملا
31 - Rachid الاثنين 03 يوليوز 2017 - 14:55
المسمى عصام شوه الأمن من مدة ذكر اسمه في التعذيب الانتقام و كان فوق القانون. لكن السؤال الذي يطرح لماذا لم يتدخل الحموشي هل هو شريك و أعطى له الضوء الأخضر. سؤال يطرحه العديد من المتتبعين.
32 - ملفات في الواجهة عاجل الاثنين 03 يوليوز 2017 - 14:56
الغضبات و الانتقالات لم ولن تعطي و لن تفضي إلى حلول واقعية


- الصين الكوريتين الفيثنام الهند رواندا إثيوبيا أمريكا إيطاليا و كل دول أمريكا الجنوبية تطبق الإعدام في حق أي مواطن تبث في حقه الفساد أين كانت رتبته جنرال رئيس وزير برلماني الكل ساوسية

- فنلندا السويد اقالة وزراء فقط ل 4 ألف أورو تما إرجاع المبلغ كما هو و إقالة المسؤولين و المنع نهائيا مدى الحياة من السياسة

- و لنا في اوزين و الفاسي الفهري و بادو ياسمين و برلماني حد السوالم و خالد عليوة و نهبي مشاريع الحسيمة خير دليل على الحزم و العقاب وربط المسؤولية بالمحاسبة
33 - المغرب الكبير الاثنين 03 يوليوز 2017 - 14:58
السلام عليكم ورحمة الله
بالنسبة لهذا التقرير والمهم في نفس الوقت يوضح مدى مصداقية التحريات والأبحاث واستقالة المنظمة المعنية بحقوق الإنسان. .لكن للأسف له توابع وخيمة على المستوى الدولي..سيكون بموجبه اي فرد مغربي خاصة القاصرين المغاربة واللاجئين مثلا في المانيا الذين رحلوا كرها وقسرا بالمطالبة بتعويضات قانونية إنسانية..لان الحكومة الألمانية بوزريها الحاقد على كل ماهو مغربي كذب على الرأي العام الالماني بأن المغرب هو دولة حريات وقانون وليس به تعذيب البثة..حتى يتم تسهيل ترحيل أطفال ولا جئين مغاربة مساكين ..لا فرق بينهم وبين كل الفارين من الفقر والقهر ودول القمع من أفغانستان وإيران والدول العربية ..عار على الدولة الألمانية أن تكيل بمكيالين لأن معتوها مغربيا تحرش بسيدة ألمانية في رأس السنة. ليكون المغاربة الأبرياء الذين باعوا كل شيء للوصول إلى ضفة الأمان...جرائم الاكراد واللبنانيين والفلسطينيين والأتراك القاصرين لا تقل خطورة على أطفالنا المغاربة أبها الالمان لكن اليمين المتطرف يريد كبش فداء وهو المغربي كما دايما ولو كانت الدولة بوليسية قمعية وبشواهد منظمة حقوق انسان مغربية دات مصداقية
34 - diamon الاثنين 03 يوليوز 2017 - 14:59
لا أظن أنن السرطة والدرك الملكي تتعامل مع المواطنين باحترام حقوق الإنسان وضمير مهني لعدة اعتبارات من بينها عياب شبه تام للتكوين في مجال حقوق الانسان وطرق التكوين المعتمدة في مراكز التكوين والتي تؤسس الى الكراهية اتجاه المواطن العادي وظروف اشتغال العناصر الامنية
35 - أبو ندى الاثنين 03 يوليوز 2017 - 14:59
من بين توصيات هيئة الإنصاف والمصالحة طي صفحة الماضي وهي التوصية التي تعمل بها الحكومة العثمانية ...طي صفحة الحسيمة لانها من الماضي انتهى الكلام ولا نريد الدخول في التفاصيل .
36 - Arif الاثنين 03 يوليوز 2017 - 15:01
كان من الواجب على قضاة التحقيق اقاف كل متابعة عندما بدا لهم واضحا اثار التعذيب على المتهمين...! لكنهم تمادوا في لعب مسرحيتهم باصدار احكام قضائية على متهمين لم يسمح لهم حتى بالاطلاع على المحاضر التي دونت في المخافر القضائية و ارغموا على التوقيع عليها تحت طائلة التهديد...دولة الحق و القانون؟؟؟؟؟ شتااااان.
37 - حنان الاثنين 03 يوليوز 2017 - 15:01
كان بالامكان رشوة الاطباء المشرفين على المعاينه.كما جرت العاده. ربما هدا يؤشر على تحول ف القضيه و اطلاق سراح ولاد الناس
38 - شعيب الاثنين 03 يوليوز 2017 - 15:03
نستنكر و بشدة ما خلص اليه التقرير و نطالب من الدول احترام هذه الموسسة الحقوقية و ذلك بمعاقبة كل من له دخل في اقتراف هذه الجراىم من قريب او بعيد دون لف او دوران .
كلنا من اجل زيرو تعديب لانه يسىء لسمعة البلد في الخارج و يتعارض مع قيم الحداثة و التقدم الذي يسعى اليه عاهل البلاد
اذن سننتضر المحاكمة و المحاسبة تم العقاب و الا فسلام عليك يا بلدي
39 - mohammedname الاثنين 03 يوليوز 2017 - 15:07
هاد اليزمي شاف غير المعتقلين وما تعرضو له ماشفش التعنيف الجسدي القوي الذي تعرض له افراد القوات العموميةً والتعنيف النفسي والنعوت البشعة التي قيلت في حق الشعب المغربي وانت اسي اليزمي واحد منهم
40 - محب الخطابي الاثنين 03 يوليوز 2017 - 15:07
من طبيعة الحال يجب تعذيب المعتقلين لكي يعترفوا بالتهم الموجه إليهم ويتراجعوا عن تطاولهم عن الفساد المبارك في المغرب الحبيب. المعتقلون اعتدوا اعتداءا سافرا على المليارات خارج وداخل الوطن. تحية للمافيا الوطنية و المزيد من الردع و الضرب بيد من حديد على كل من يؤثر سلبا على نمو أرقامكم المباركة.
41 - ملاحظ الاثنين 03 يوليوز 2017 - 15:09
وشهد شاهد من اهلها فماذا انتم فاعلون ياقضاة المملكة؟ قاضيان في النار و قاض في الجنة فحذار من عقاب الخالق يوم لاينفع مال و لابنون الا من اتى الله بقلب سليم.
42 - sami الاثنين 03 يوليوز 2017 - 15:11
كيف يمكن ان تثق في قضاء دولة لم يسبق أن حوكم فيها وزير...في حين أن إسرائيل حاكمت أكثر من مرة رؤساءها و رؤساء وزراءها...
43 - مغربي ملاحظ الاثنين 03 يوليوز 2017 - 15:14
هذا ان دل على شيء فهو يدل على مصداقية المجلس الوطني لحقوق الانسان كمؤسسة وطنية ذات اختصاص عام للدفاع عن حقوق الانسان مما يؤكد بالتبعية مصداقية الدولة في التعاطي مع الحراك الاجتماعي في الريف . وبالتالي يجب على الحراك أن يتعاطى ايجابيا بدوره مع مبادرات الدولة و اعطائها فرصة لتحقيق المطالب .
44 - mouhallillllllllll الاثنين 03 يوليوز 2017 - 15:15
التقرير عادي جدا. الزفزافي ابدى مقاومة عنيفة فورا اعتقاله وطبيعي ان تقع رضوص وكدمات.السب والشتم والقدف ... التقرير اضاف حسب تصريحات المعتقلين وطبيعي جدا ان يصرحوا بسوء المعاملة والتعديب لكي يتهموا المحققين. فليست هناك اتار جسدية للتعديب .
45 - محمد الصابر الاثنين 03 يوليوز 2017 - 15:24
هذه التصريحات للمعتقلين والاطباء الشرعيين غير معقولة في بلاد تدعي أنها انتقلت الى دولة الحق والقانون وتطبق حقوق الانسان وتهاجم المنظمات الحقوقية الدولية عندما تصنف المغرب ، ففي 2018 مازال البوليسي عندنا يفعل مايريد ويتغزز على المعتقلين. ان هذا رجوع للوراء وسلفية قتالة باسم الدولة ، وهو نقص في التكوين بالنسبة للبوليس حيث ينبغي أن يقتنعوا باحترام السجين والمعتقل للمحاكمة وليس لتبراد الغدايد أو الرد بالتسرفيق والسب والاهانات ، ينبغي اعادة النظر في التهييئ البسيكولوجي للبوليس وتنظيف عقلياتهم من الضرب والعنف الممارس على المعتقل لانهم جميعا من شعب واحد هو المغرب. واك واك اعباد الله
46 - مغربي مافاهم والوا الاثنين 03 يوليوز 2017 - 15:26
هل يمكن لهذا المجلس ان يعطي كذاىك اىحصيلة من الكسور والعاهات التي حصلت في صفوف القواة العمومية ولكن اىخطا ليس خطأ مثل هكذا مجاىس يشرف عليها من هب ودب الخطا كل الخطا للحكومة الجبانة الهجينة التي غابت عن المشهد وتركت ابناء الشعب يتقاتلون فيما بينهم لأن عناصر الأمن من أبناء الطبقة الكادحةفلن تجد في صفوفهم برادة وبناني وبنونة وبنسودة وبنكيران لذا فسياسة اللهم اضرب الكادحين بالكادحين واخرجنا من بينهم سالمين هو نهح هذه الحكومة،
47 - ابو ريم الاثنين 03 يوليوز 2017 - 15:27
ما خلص اليه تقرير المجلس الوطني من وجود دلائل قوية و ذات مصداقية على انه تم الاعتداء على حقوق المعتقلين اثناء التحقيق معهم بخصوص الأفعال المنسوبة اليهم و حرمانهم من حقوق الدفاع كما هي مقررة في المعايير الدولية و القوانين الوطنية للمحاكمة العادلة ،
الامر الذي يجعل من الملاحظات و الدفوعات التي اثارتها هيءة دفاع معتقلي الحسيمة مجموعة 32 لا تتوفر على شروط المحاكمة العادلة ، و يجعل من مطلب إطلاق سراح المعتقلين مطلب شرعي و قانوني
48 - بنسعيد الاثنين 03 يوليوز 2017 - 15:30
لقد انتابني ألم و أحسست بحزن كبير لما أصاب هؤلاء المناضلين الشرفاء من أذى بدني و نفسي على أيدي أناس من المفترض فيهم حفظ الأمن و أعراض الناس ،لا لشيء إلا لأن هؤلاء قد سخروا جهدهم و خاطروا بأنفسهم للدفاع عن حقوق و كرامة المواطنين المستضعفين ضد المفسدين الظالمين،و الله لقد أحسست برغبة في الانتصار لهؤلاء الأبطال و تملكني شعور بأن هؤلاء الذين تسببوا في إيذائهم يجب الانتقام منهم و معاقبتهم أشد العقاب، و أن كل يوم يضاف لفترة اعتقال هؤلاء الأخيار يعد استفزازا و إهانة و احتقارا لكل المواطنين الأحرار،فاللهم أيدهم بقدرتك و انصرهم على المعتدين،و سيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون.
49 - ابراهيم اخوكم من ألمانيا الاثنين 03 يوليوز 2017 - 15:30
الله اكبر الله اكبر، هل هذه هي دولة الحق والقانون؟ هل هذه حقوق الإنسان.؟ يا جهاز الأمن يا من تمثلون امن الدولة، يا وزارة العدل لمذا تخرسون؟ ألم يقل الزفزافي أن طحن محسن فكري ناتج عن سياسة فاسدة ولم يرجع الأمر فقط إلى أخطاء مدبري شاحنة الازبال؟ اول خطوة في الطريق الصحيح إقالة الحكومة والقيام بانتخابات مسبقة، نريد شخصيات قوية تدافع عن مصالح المواطنين ومخلصين ولا الكراكيز والنفاق.
50 - مواطن الاثنين 03 يوليوز 2017 - 15:32
متى سنتعلم احترام الاتفاقيات الدولية حتى يحترم الشعب المؤسسات ويثق فيها وحتى تحترم المنظمات الدولية المغرب.
التلاعب والتسامح مع هذه السلوكات تظر بلدنا كثيرا والواقع غني عن مثل هذه تقارير.
51 - FROM AYT BO3IYACH RIF الاثنين 03 يوليوز 2017 - 15:41
في 2011 ما جا الربيع العربي حتى كانت قلوب الشعوب قريب تنفجر ,حتى شي واحد فهاد الدنيا متيبغي يخرب داروه ولكن الحكرة صعيبة وحتى واحد ما يقبلها.دول غرب اروبا فاتونا بالف سنة ولكن هما متيعذبوش الناس ف الكوميسارية .
52 - ايمداحن الحسن الاثنين 03 يوليوز 2017 - 15:41
السؤال المطروح على المجلس الوطني لحقوق الإنسان هو مصير أفراد قوات الأمن الذين تعرضوا لوابل من العنف المادي ؛أما العنف اللفظي فحدث ولا حرج! ؟هل هؤلاء ليسوا بشرا ؟
53 - martin pres du kiss الاثنين 03 يوليوز 2017 - 15:42
pour amazigh justucier
pour toi vaut mieux ecrire et parler en chalha..le français est trop loin pour toi...y.a pas une phrase correcre et compriensible dans tt ce que tu as dis...
54 - هاجر الاثنين 03 يوليوز 2017 - 15:45
وباركة من هاد الفلسفة الخاويه كلشي ولا محلل سياسي،راه مكيناش شي دولة فالعالم ملي كتشد الناس لي حاولو زعزعت النظام كتبوسهم وكتديهم لفندق خمس نجوم افوجو،شوفو تركيا آش دارت ملي تعرضات لمحاولة الانقلاب،شوفو اسبانيا آش دارت للمتضاهرين مأخرا،فرنسا كذلك ،الا المغرب بغيتوه اشوف واسكت،لي كيبغي هاد البلاد انوض اشمر على دراعو واخدم راه الهضره الكتيرة مليقى لوالو
55 - ربيعة الاثنين 03 يوليوز 2017 - 15:51
لم نعد نتحمل هذا الضلم والحكرة واللاعدل الذي يطال كل من طالب بحقوقه البسيطة والمشروعة.. السؤال الذي يطرح نفسه الآن هو أين الرميد وزير حقوق الإنسان ؟؟؟؟!!!
56 - ابنة شرطي في الكوما الاثنين 03 يوليوز 2017 - 15:54
ولم يتطرق التقرير الاعتداءات بالحرق والقتل والكسر التي تعرض لها رجال الأمن وأطفالهم ومنازلهم التي اضرن فيها هؤلاء المجرمون النار
والحجارة التي تهاطلت عليهم بدون رحمة ولا شفقة
وتوافق الحراك المزعوم مع بداية محاكمة مجرمي اكديم ايزيك
هل هو متعمد ام مجرد صدفة؟؟؟
57 - وطني الاثنين 03 يوليوز 2017 - 15:59
هناك وجهان، ان حدث العنف اثناء الاعتقال بحيث رفض المعني بالامر تسليم نفسه وقاوم فهنا يكون طبيعيا اعتقاله بالقوة بل احيانا بالسلاح. اما اذا كان العنف بعد الاعتقال اي اثناء البحث فهذا محرم قانونيا ويستوجب التأديب. مجلس اليزمي بحكم اختصاصه كان عليه ان يوضح ذلك.
58 - عياشي مغربي الاثنين 03 يوليوز 2017 - 16:01
لابد ان تاخدوا بحق القوة العمومية التي اصيبت بجروح بليغة ويوجد رجال امن لحد الساعة بالانعاش وربما كما يقال لقد توفى احدهم ولابد ان ياخد النطر في المحاكم العجز الدي اصيب به القوة الامنية لان فيهم من اصيب بعجز كامل وعجز نصفي وووووو هدا هو القانون اما يقول السيد الازمي ومن معه قيل لنا من طرف المعتقلين بانهم مضروبون نعم مضربون اثناء الاصتدام مع الشرطة بالشارع العام واثناء مقاومتهم للشرطة من اجل الفرار اما ما قيل لهم من كلام مثل اولاد الصباليون فهم شتموا وسبوا المغاربة كاملة نعثوهم باقبح الاوصاف يعجز اللسان عن النطق بها
59 - english is the best الاثنين 03 يوليوز 2017 - 16:01
53 martin pres du kiss ,الفرنسية تيهدرو بها في النيجر وبنين وتشاد والجزاءر ومالي وموريتانيا والسنغال حدك طنجة هههههه 98 في 100 من شعوب العالم لغتهم الثانية هي الانجليزية.انا خرجت من المدرسة عام 1989 من السابعة وكنت تنجيب في المادة الفرنسية 18 على 20 ودابا حاليا عايش في الدنمارك ومتلقاش ولو دنماركي واحد تيهدر باللغة الفرنسية وكلهم تيهدرو لغتهم الام و + اللغة الانجليزية.
60 - al wadeh الاثنين 03 يوليوز 2017 - 16:02
سبحان الله هذا يقع فقط في المغرب
المحكمة تراعي الظروف الإجتماعية وعدم سوابقه الجنائية للمجرم فقط ولا تتكلم عن ظروف الضحية
وأين هذا المجلس من أفراد الشرطة والدرك والقوات المساعدة الذين شبعوا أدنى درجات السب ومختلف أشكال العنف والدليل عنصران من هذا الجهاز لازالا في غيبوبة تامة ناهيك عن الإصابات الخطيرة لمئات منهم لا لشيء إلا أنه أرسل لإرساء لحفظ النظام
في الدول المتقدمة هذه العناصر الأمنية هي التي تحمى في بلادها أما في المغرب فالمجرم والفوضوي هو من يلقى الدعم والحماية من هذا المجلس وأمثاله
61 - ديما مغربي الاثنين 03 يوليوز 2017 - 16:09
الذي يثير الإنتباه هو أن أصحاب هذه الهيأة لا يتدخلون إلا ضد الأمن .هل الزيادة في سن التقاعد تهم الحيوان ولا تهم الإنسان. هل عدم الزيادة في الأجور لا تهم الانسان؟هل الزيادة في أسعار المواد الغذائية والمحروقات لا تهم الانسان حلال عليكم حرام علينا
62 - المطلب الخامس للحراك الاثنين 03 يوليوز 2017 - 16:09
ليكن المطلب الجديد للحراك ان يحاكم الجلادون الذين عذبوا هؤلاء الفتية ومن دونه لا إنهاء للحراك.
يوما بعد يوم صرت أشك في دولة المغرب وعدالة قضايانا الوطنية الاولى و اتهامنا للجزائر بمعاداة وحدتنا الترابية والعهد الجديد وحتى في المؤسسات الحكومية من عدل ودفاع وشؤون إسلامية بعدما كنت أغضب أشد الغضب كلما سمعت اَي شيئ يمس الوطن وماله من قريب أو بعيد. درست و أعيش في كندا منذ عن ما يزيد عن 30 سنة وكان دائما حلمي ان اساهم يوما في تقدم البلد بطريقة تفوق بعث قسط من ادخاري للمغرب . زياراتي للمغرب كانت سنوية والآن وعلى غرار أصدقاء اخر، ننوي السفر للبرتغال أو اسبانيا بدل المغرب. الحكم المغربي تنقصه البراغماتية والثقة بالنفس ومن دونهما البلد سيفقد الصحراء والاصدقاء وولاء الشعب بما فيهم المغتربين عاجلا أم اجلا. ان اتهام الريافة بالانفصال يرسل ويكرس رسالة للعالم مفادها الأقاليم الجنوبية انفصالية والشمال أو الريف انفصالي إذن ثمة خلل في الحكم وليس في المحكوم لانه لا يوجد بلد به منطقتان أو اكثر تطالب بالانفصال.
من كندا لكم أزول وسلام
63 - martin pres du kiss الاثنين 03 يوليوز 2017 - 16:09
les gouvernelent qui se sont succedaient de puis l'indepebdance..et surtout les derniers coiffés par le PJD..ont torturés tous lrs marocains pendant plus d'un demi siecle..et ils le font encore...un ministre touche.70000,dh et le smig est de 2000dh. un deputé quitte le parlement apres 4 ans avec une retraite de 7000dh..j'ai travaillé pendant 40ans .et je ne la fais pas injustice et torture du gouvernement...pour tt les marocain..les meilleurs fonctions c.est pour eux et leur famille..torture des marocains pauvres mutations des walis et gouverneurs tres agés ..pour d'autres regions RE-fortune....tortures pour nous pauvres marocains...et vous .vous n'avez vu que la tortures des prisonniers par la police.ds un rapport qui mettera en cause les subalternes de la police...mais ce rapportt negligera surement que les 2gouvernements du PJD ont torturés al houceima et le reste des citoyens pauvres du maroc pendant 8mois de HIRAK .
64 - المصطفى الاثنين 03 يوليوز 2017 - 16:11
اذن يجب المطالبة باستقالة وزير الداخلية ومدير الامن. ان كنا في دولة القانون
65 - Ouariachi الاثنين 03 يوليوز 2017 - 16:14
انها العقلية نفسها التي بداءت تسود حين حين الحصول على الاستقلال وذهاب الإسبان ودخول أناس غرباء عن المنطقة ينشرون الاحتقار ويسوون استعمال السلطة. اذا، فلا غرب ان شعرت الناس وما زالت تشعر ان ذهاب مستعمر حل مكانه مستمر اخر ربما اسواء منه. مع فرق واحد هو ان الاول كان اجنبيا يقاوم والآخر اخا لا يقاوم. فمادام أبناء الريف يعاملون بهذا الاحتقار والشتم والحط من قيمتهم فلماذا ياترى يراد لهم ان يكون جزاء من هذا الوطن ؟ فالوطن هو وليدة او ثمرة عدة مصالح مشتركة وبالخصوص حفظ الكرامة. فإذا أردنا ان نحافظ على وحدة وطننا فعلين اولا وقبل كل شي ان نحترم كرمة الانسان ونشعر بَعضُنَا اننا سواسية. يبدو من بعض التعالق كأنها مكتوبة من قبل الأمن او من يؤيد رجال الأمن والتي توحي بان لهم الحق ان يعاملوا المحتجين بالإهانة. وقد نسى او تناس هولا ان رجل الأمن صاحب حرفة يجب ان يمارس أعماله تبعا للقانون والا وجب عليه التخلي عن حرفته.
66 - الدولة ديال ... الاثنين 03 يوليوز 2017 - 16:15
يالاه، اسمعونا اصواتكم اسي العثماني، اسي اونجار، اسي الفتيت، من يسمع كلامكم يعتقد اننا في سويسرا، تضحكون على انفسكم اما نحن فنعيش الواقع المغربي. لفتيت تعهد بحماية الممتلكات و الامن، لكن ما اتضح انهم تعهدوا على "تفرشيخ" الابدان و السلامة الجسدية، اونجار تعهد بتوفير شروط المحاكمة العادلة للمعتقلين، فلماذا القضاء التزم الصمت و لم يفتح تحقيقا في التعذيب رغم ان علاماته بادية على اجساد المعتقلين، و هناك مسطرة خاصة بالامر، الان نفهم لماذا يهدد محاميي المعتقلين بالاضراب عن الطعام، و قضاتكم يعملون مثل "عين ما شافت ودن ما سمعات". يلاه اسي العثماني تخرج لتهادن الناس من جهة و هم يعتدى عليهم من جهة اخرى ؟!!
67 - marocain libre الاثنين 03 يوليوز 2017 - 16:19
وتتاكد باستمرار مقولة "هل انتم حكومة ام عصابة ؟ "
68 - المتامل الاثنين 03 يوليوز 2017 - 16:21
وماذا عن رجال الامن والوقاية المدية والقوات المساعدة الذين تعرضوا للرشق بالحجارة امام عدسات المصورين اثناء قيامهم بوظيفتهم الا يجب تقديم الجناة الى المحاكمة ؟
قد يظن البعض اني مع رجال الامن ضد الوقوفين ولكن اليس من حق هؤلاء الدفاع عن حقوقهم لانهم مواطنون كذلك يسهرون على امننا؟
69 - adnane الاثنين 03 يوليوز 2017 - 16:25
هل سمعتم يوما ان امريكا او إسرائيل تعذب أحد مواطنيها ولو صدر منه أي مخالفة او أي جرم لا طبعا هم يقومون بأبشع الخروقات والتعذيب ولكن ليس في مواطنيهم بل في اعدائهم من الشعوب الاخرى كما حصل فى أبو غريم من قبل الامركان وفي كونطنامو ولكن عندنا نحن المفاهيم مقلوبة إذا حبس عندنا مواطن من أي دولة كانت سلامته الجسدية والمعنوية مضمونة ولا يمسه أي اذا لا عند التحقيق ولا في مدة حبسه ولكن عندما يتعلق الأمر بمواطن فهلم جرا من تعذيب واهانات وانتقام وتشفي وكأن هؤلاء الجلادين عليهم ان يتصفو بكل صفات الهمجية وانعدام الضمير والاخلاق حتى يردعو من سولت له نفسه ان يصرخ بأعلى صوته أريد رغيفا وأريد دواءا
70 - جريء الاثنين 03 يوليوز 2017 - 16:33
حواص مول 17، واش حتى هو ضربوه؟
القاضي مول 59، واش حتى هو ضربوه؟
اولا العصى خرجوها غي للدراوش.
71 - محمد الزموري الاثنين 03 يوليوز 2017 - 16:38
عنداك اسي اليزمي تدخل الماضي مع الحاضر سير على الخطى ديال سي بنزكري الله يرحمه المسامح كريم هاديك وقت وهادي وقت وبن آدم راه غايدي غير شبر ياكما غير حساب قديم.
72 - بنت الري____ش الاثنين 03 يوليوز 2017 - 16:43
ظهر الحق وزهق الباطل;حان وقت الحساب;رغم تاخر تحرك مجلس اليزمي الا انه اتبت صدق الادعاء وعاين اثار التعذيب النفسي والجسدي رغم مرور وقت طويل على الاعتقال ;هذا يدل على وحشية التدخل....ولكن بما ان السيد حسن مطار وقاضي التحقيق عاينوا المتهمين لماذا لم يرفعا تقريرا لوزير العدل والداخلية ومدير الامن الوطني لاصدار مذكرة اعتقال بحق المتورطين والمستهترين اللذين يسيؤون لجهاز الامن.....على اولياء وعائلات المعتقلين استغلال هذا التقرير ومقاضاة الجهاز الامني جنائيا بالمحكمة العسكرية حيث الشفافية والمصداقية .اين انتم يا العياشة تعريتوا صفعة تابعة صفعة;لتعلموا ان الله حق;وما غضبة سيدنا اللهم انصره واحفظه الا دليلا قاطعا على وقوفه على خروقات وتلاعبات الوزراء واعوانهم المفسدين....اين يا السيد الخلفي ها انتم يا حزب اللحية والدين ?هل ديننا يامر بالكذب?انت نفيت ولم يبقى لك سوى ان تقسم على انه ادعاء كاذب وكتخرج عينيك ..تقرير طبي واضح وصريح...ان كانت لك ذرة مصداقية عليك بالستقالة...نتمنى النشر.
73 - [email protected] الاثنين 03 يوليوز 2017 - 16:43
رئيس الحكومة والناطق الرسمى للحكومة الخلفى ينفون التعديب . والخبرية الطبية تأكد التعديب. على الحكومة أن تقدم استقالتها لحفض ماء وجهها إن كانت لهم وجوه.
74 - saood الاثنين 03 يوليوز 2017 - 16:47
لك الله يا اخي الضابط عصام ايامك في سلك الامن قد انتهت وستقدم ككبش فداء في هذاالحراك اللعين فوهة البندقية قد صوبت اتجاهك مثلك مثل رجال السلطة والبياطرة والموظفين الدين تعرفهم والدين زج بهم ظلما في السجن بتعليمات فوقية غداة انتحار فكري السماك جاء الدور عليك ولابد من قربان كهدية لالاه الصمت لاسكان الحراك لكن هيهات ثم هيهات فلن ترضئ عليكم الجماهير الانفصالية ولو قدمتم لها قرابين المغرب جميعا فلن يرضوا الا بالراس الكبيرة اخي عصام اعرف انك صدقت التعليمات التي تتبجح بقولة التفاني في خدمة الصالح العام وحماية الامن والتضحية والاخلاص وفي القريب العاجل ستتبخر احلامك وتتشرد عائلتك لا لدنب ارتكبته بل لعمل جاد ومهنة شريفة في اصلها خبيتة في عصرنا مارستها وهذه هي ضريبة السلطة رسياتي اليوم الذي ستندم علئ اخلاصك لهذا الوطن سياتي اليوم الذي سترئ فيه الخونة في الريف ابطالا وانت المجرم ستتخلئ عنك الادارة والدولة التئ تفانيت في خدمتها فالامن هذه الايام باللاف يعملون ينصيحة سلك احسن لك وانت خرجت عن القاعدة وكانت تقتك في الادارة اكبر وسوف تخدلك لا محالة فانتظر الجائزة يا اخي عصام ا
75 - كبور الاثنين 03 يوليوز 2017 - 16:48
نتمنى ان تجري هذه المنظمة الملائكية خبرتها الطبية على كافة رجال الامن الذين سقطوا في هذه الفوضى وتحديد المسؤوليات واخذ حقهم.ولا الامن خاصوا خبرة بيطرية رجال الامن ممحسوبينش من البشر. منظمات تتلقى اوامرها من الخارج لا حاجة لنا بها
76 - المناضل الاثنين 03 يوليوز 2017 - 16:50
عذبتموهم وضربتموهم ولم تستطيعوا ان تنتزعوا منهم انهم يعملون طبقا لاجندات خارجية او ممولين من جهة مشبوهة. اذن هم ابرياء تحاكمونهم دون دليل او لان هناك شكوك تحوم حولهم .
انه الظلم بعينه وهنا اساءل شبيحة البيديجي اين صوتكم لماذا بلعتم السنتكم اليس هذا دليل قاطع ضد المخزن ام ان حقوق الانسان لا نعنيكم بقدر ما يعنيكم بنكيران وحزبه. قبح الله سعيكم يا منافقين تدافعون عن المنكر وتقفون بجنبه ضد الاحرار المناضلين.....
77 - مجرد إنسان الاثنين 03 يوليوز 2017 - 16:52
ما الفرق بين من قالو انفصاليون ومن يقول بغيتوا الدولة ديالكم كلهم شركاء في الجريمة ..ولايستحقون شرف تحمل مسوءلية البلد
78 - juif marocain الاثنين 03 يوليوز 2017 - 17:22
لو كان سكان الريف يهودا لما تجرأ أحد عليهم
79 - ccv الاثنين 03 يوليوز 2017 - 17:45
un pays arabe avec les droits de l home!!! depuis quand existe cela chez eux ??? c est quoi ca ??il se mange avec du pain ou on le mange avec les salade, hahaha 2017 chez les arabes
80 - halim الاثنين 03 يوليوز 2017 - 17:50
هل تضنون أننا إذا أردنا أن نحقق مع أحد المتظاهرين، علينا فقط أن نقول له : من فضلك نريد أن نحقق معك ، فياتينا مسرعاً !!! . يا أيها اليزمي اتق الله فيما تقول وتكتب واحذر الفتنة، إن الفتنة أشد من القتل . إذا كان محاموهم أكدوا بسلامتهم وبسلامت ضروفهم وحسن معاملتهم فمذا تريد؟ .
81 - ACHRAF الاثنين 03 يوليوز 2017 - 17:58
هادشي ديل الظلم راه ديما كا ين عند الضابطة ميشي غير دابة......
82 - تازي الاثنين 03 يوليوز 2017 - 18:00
الى المعلق juif marocain ليكن في علمك ان اليهود المغاربة لا احد يستطيع الاعتداء عليهم بل وحتى في قانون السير الكل يؤدي المخالفات الا هم ..يا ويل الدركي ايلا قيد لبلاكة ديال سيارة ليهودي ...في المغرب الكل يتمتع بالحصانة و السمنة و البدانة الا بقية الشعب لهم الاهانة و التسويف وعليهم الاعانة
83 - محمد الاثنين 03 يوليوز 2017 - 18:00
لماذا ﻻ ترفع هذه الجمجية تقربرا حول ما لحق برجال الفوات العامة من إصابات بعضها خطير وكذلك العتاد العسكري المخرب فهي أيظا حقوق اﻹنسان وحقوف اادولة !!!!!!!!!!! رجال القوات العمومية أابسوا بشرا اخم حقوق ؟ أنتم دائما صد اادولة ومؤسساتها.
84 - مصدوم من ممارساتهم. الاثنين 03 يوليوز 2017 - 18:02
يجب ٱعتقال أي كان قام بتعديب هؤلاء المواطنين أو أمر بأعتقالهم مهم علا شأنه وليكن من يكن. فكرامة كل مواطن في هذا البلد وإلا أصبحنا نعيش ٌالسيبةٌ أغلى من أي شيء آخر.وتحية عالية لهذا المنبر الجريء.
85 - حق القوة وعائلتها الاثنين 03 يوليوز 2017 - 18:03
على السيد اليزمي ان ياخد الحكمة من تركيا من قاوم الدولة واراد تحديها ولم يرفع شعار بلده ولا علمه فهو خائن وانقلابي ، ان المعتقلين الدين اصيبوا كما تقول وقالوا لك كانوا في حفلة واعتقلوهم انهم مجرمون بالقانون اعتقلوا بالشارع العام يرشقون القوة ومادا تقول يا مجلس حقوق الانسان عن المجرمون الملثمون ومن يرشق القوة العمومية بالحجارة والنار في دول الحق والقانون يرمى بالرصاص يا مجلس لابد ان يعاقبوا عل افعالهم من كان مدنبا فلياخد عقابه ومن لم يكن فاطلاق سراحه ولا تنسوا اولاد وعائلات القوة العمومية المصابة لابد لعائلتهم ان تتابع الخونة قضائيا وتاخد بحق اولادها انهم مغاربة واولاد الشعب افضل من الخونة والانفصالين واصحاب المصالح الخاصة ، ولا تنسى يا حقوقي انهم لا يعترفون بالمغرب والمغاربة ويتحدوهم ولكن لحد الساعة عياشة وعبيد كما يقولون لم يتحركوا بعد ودلك لتفادي الفتن ولكن ان لم ياخد القضاء مجراه الطبيعي وينتقم لمن اصيب ان اردتم دولة الحق والقانون يا اليزمي
86 - سري للغاية الاثنين 03 يوليوز 2017 - 18:06
حتى نكون نزهاء نريد الخبرة الطبية لجميع قوات الامن والقوات المساعدة المتواجدة بالحسيمة مند اليوم الاول وزد على دلك من ماتو في الحريق
87 - oujdi الاثنين 03 يوليوز 2017 - 18:11
هل يعلم القراء أن شرطي من بين الاثنين اللذان كانا في غببوبة لمدة شهربن بقسم الانعاش قد توفي جراء تلقيه ضربة برأسه أنه متزوج و ترك وراءه طفلين صغيرين؟؟؟ رحمه الله و رزق ذويه الصبر انا لله و انا اليه لراجعون
88 - الحريةللزفزافي ورفاقه الاثنين 03 يوليوز 2017 - 18:12
‎إن تقرير اليزمي و مجلس حقوق الإنسان سيزيد من روعة المشهد الحقوقي المتردي في المغرب و السجل الحافل بانتهاكات حقوق الإنسان و الردة الحقوقية التي يعيشها المغرب و التراجعات ألخطيرة في هذا المجال كما أنه يطيح بإدعاءات إحترام حقوق الانسان و دولة الحق والقانون و كل مصطلحات ومفاهيم العهد الجديد و دستور ٢٠١١ و غيرها. إن من حسنات حراك الريف الشعبي السلمي المنظم انه كشف المستور و ان المغرب هو دولة قمعية بوليسية مخزنية و أنا نعيش ردة حقو ‎
89 - بدر الاثنين 03 يوليوز 2017 - 18:18
-
أتساءل هل من يقاوم اﻹعتقال هو و مجموعة من اﻷمن الخاص به من رياضيي الفول كونطاكط يقاومون رجال اﻷمن باعنف لا يسمح التدخل ضدهم و تفعيل المتابعة و اﻹكراه البدني ؟ أظن أنه حتى في الدول التي تدعي حقوق اﻹنسان عندما يقاوم أحدهم الشرطة عند اﻹعتقال سوف يتم إستعمال السلاح ضده و في هذه الحالة فما لاحظه مجلس اﻷزمي على التابعين عاد جدا جدا ولو وجدوا أثارا لطلقات نارية ف دلك متوقع جدا ومن يكدبني فل يتابع مئات التدخلات اﻷمنية للشرطة في العالم ككل.
واش يمشيو البوليس عند الزفزافي و رباعتو يرغبوه يطلع لسطافيط ؟
باراكا من اللعب ديال الدراري
90 - المهدي الاثنين 03 يوليوز 2017 - 18:27
الجميل لا أثر للعياشة أينكم الأن انتهت تعياشكم و تطبيلكم و تسبيحكم للنظام . اللجنة لقد قصت الحقائق الخبرة الطبية موجودة الأن العقاب ثم العقاب للذين مارسو التعذيب على المختطفين ..سلينا ..هذا اذا اردتم أن تكونوا دولة لها مصداقية سواء على المستوى الوطني و الدولي ...
91 - ما عاجبهم والو الاثنين 03 يوليوز 2017 - 18:28
أنا كنتعجب لهاد الناس عمرهم ما يعترفوا بشي حاجة دائما يبحثون عما يقولون
هاد التقرير الدي صدر عن المجلس الوطني لحقوق الانسان دليل أننا نعيش في دولة ديمقراطية و لو كان العكس لما أقرت بحصول تعديب يجب أن نثمن هدا المعطى أولا . اما بخصوص العقاب فطبيعي أن يكون هناك تحقيق حتى يدلي كل عضو برأيه و بعد دلك قد تكون هناك متابعة و الأخ الزفزافي بما أنه لم يقم بمقاومة اعتقاله فلمادا لم يسلم نفسه قبل دلك ؟
على أي لا تنسو أن بلدنا يتمتع ببعض الديمقراطية و هو ليس بلدا شموليا يا أولي الألباب
92 - متابع للوضع الاثنين 03 يوليوز 2017 - 18:33
رجال الامن الذين تعرضوا للضرب و الجرح و التنكيل من ينصفهم ا موسيو اليازمي؟؟؟؟؟
93 - Marocain silmi الاثنين 03 يوليوز 2017 - 18:35
عيب وعار على ابناء الريف واكثر من عيب وعار على الجمعيات التي تسمى حقوقية الكاذبة التي تعرف كيف تعمل في الماء العكر. ان لم تستحي فافعل ما شئت. هل ما فعله إخواننا في الحسيمة معاملة عفوية وتلقائية ام وراءه اعداء من الداخل والخارج ناهيك عن الفيديوهات المفبركة في اليوتيوب تبين سوء نية ورائها بتخطيط محكم ؟ هل كل ما فعله إخواننا في الحسيمة برجال الأمن الذين يحمون بلدنا الى درجة الضرب وحرق الإدارة واستفزاز الامن بكل الوسائل لا يستحق العقاب؟ كفى من تضليل الرأي العام وإشعال الفتنة. يجب الضرب بيد من حديد على كل من سولت له نفسه ان يبيع مغربنا الحبيب مهما كلفنا الامر
94 - مجاهد الاثنين 03 يوليوز 2017 - 18:42
العدالة ستقول كلمة الفصل
لا يمكن اطلاق سراح المجرمين
والا سننتفض اذا اطلق سراحهم.
كيف يعقل ان يطلفوا وفد خربوا ونهبوا واعتدوا على حرمات المواطنين ورجال الامن؟
95 - لا و ألف لا لتعذيب أي مغربي الاثنين 03 يوليوز 2017 - 18:48
الحجة واضحة وضوح الشمس في سماء زرقاء صافية، لقد رأينا العناصر القمعية وهي تعترض طريق النساء المارات في سلام خارج إطار أي احتجاج أو تلاسن أو مواجهة، وإذا بالعناصر القمعية تعتدي عليهن بدون سبب، ولعل صورة المرأة التي تم ركلها وسلب منها هاتفها حين سقط منها، صورة معبرة. كما أن تكسير الأبواب صورة أخرى معبرة. تكسير السيارات كذلك. والاعتداء بالضرب على مواطنين ساقطين في حالة مسالمة واستسلام صور معبرة عن مدى الثقافة الأمنية لعناصر القمع المغربي، هل القانون والمواثيق الدولية وأخلاق الأمن عبر العالم تسمح لعناصر أمنية بالتعاون جماعيا على بر الزرواطة في حق مواطن ساقط على الأرض مستسلم ودون سلاح؟ هل أخلاق الأمن تسمح بتخريب متاع الغير والسب والشتم و رفس الناس رفسا والرشق بالحجارة والمقالع وإصابة البيوت وترويع الأحياء والعسكرة في الأحياء والأزقة الضيقة بل وعسكرة البحر والخوف حتى من فضاء البحر والماء..هل اعتقال الناس دون إشعار للمعنيين ولعائلاتهم وإحاطة العائلات بمكان الاعتقال يعد من صميم القانون؟؟ إن من يقوم بهذه الأفعال وغيرها على الملإ بالتأكيد سيمارس التعذيب السادي على أي معتقل أو مختطف.
96 - hassia الاثنين 03 يوليوز 2017 - 18:53
التعديب مرفوض فى مراكز الشرطة أو السجون,ويجب محاكمة كل من يتعدى لفضيا أو جسديا على المعتقلين.لكن يمكن أن يكون هناك عنف من طرف رجال الأمن إن كانت هناك مقاومة عند الاعتقال
97 - حاتمي الاثنين 03 يوليوز 2017 - 18:54
افلا يحق لرجال الامن ان يحالوا على الخبرة الطبية ؟
98 - راصد للواقع الاثنين 03 يوليوز 2017 - 19:12
شوف ... كفى من سياسة التغابي على المغاربة. القمع سافر ، الفساد الكبير متجسد ويمشي على الأرض ويملأ البر والبحر، الظلم مسيطر على كل شيء وثقة المواطن في تالقضاء تكاد تكون منعدمة أو جد ضعيفة، وثقته في الانتخابات متجلية بقوة من خلال نتائج التسجيل والمشاركة، وإن المظاهرات والاحتجاجات لم يبدعها في المغرب أهلنا في الحسيمة، فيوميا تحدث احتجاجات للسكان والمعطلين والعمال والطلبة في المغرب ولا من مجيب إلا القمع، كما أن الفقر يكتسح الوطن يا أصحاب المزايدات بالوطنية، وجلد الناس وإهانتهم في الشارع العام هي عملة الدولة للتعامل مع المجتمع، والمواطن قد ينال نصيبه من الشتيمة حتى وهو يقصد مقرا للأمن أو السلطة كمرتفق لطلب وثيقة أو غرض ما ..... هل هذه هي المواطنة؟ وبطبيعة الحال هذه بيئة خصبة لممارسة التعذيب على المواطنين واعتقاد المتسلطين من أمن وغيرهم أن المواطن حشرة ما لم يكن قويا بنفوذه أو ماله أو معارفه.
99 - usk الاثنين 03 يوليوز 2017 - 19:22
الحمدلله في بلاد المغرب "ماديرش ما تخافش" حتى في بلاد "العم سام" الشرطة تقتل المواطنين رميا بالرصاص ! "هنايا غير تصرفيق أيحمدوا الله ويشكروه " هذا " العراك" أصبح لا مذاق و لا طعم له ! عندما يقتحم شخصا مسجدا و .......و.........و.......! قمة الميوعة والهمجية ! ذلك الإمام لما تعرض للتعنيف اللفظي و ............و........! أين كان اليزمي و مجلسه "كيضربوا لبيرا ! عاد سحاو !
100 - الوكيلي الاثنين 03 يوليوز 2017 - 19:29
تريدون أن يستقبلونهم بالورود بعدما أرهبو مصلين في آخر جمعة من شعبان تريدون أن يستقبلوهم بالورود بعدما قالوا أن الإستعمار الإسباني كان أرحم من الإستعمار العروبي
101 - الجاهل الاثنين 03 يوليوز 2017 - 19:40
المغاربة شعب محتقر وامرهم غريب فالحق ليس مكفولا الا لفرد واحد احد وهو الحاكم متى سيصير المغاربة مواطنين والحاكم يكتشف انه منهم وبدونهم لا وجود له اوقفوا التعذيب والموت للخرافة وربيبتها القداسة
102 - المسموم الاثنين 03 يوليوز 2017 - 19:40
التعذيب حصل حاصل انما وقبل التعذيب هناك الخطف والاعتقال التعسفي لشباب لم يقترفوا أي ذنب بل كانوا واقفين ينظرون الى الحشد فباغتهم الامن بالاعتقال. وقد عاينا ذلك على الفيديوهات التي غطت الاحداث. وإذا ما اطلعت على محاضر الشرطة فستفاجئ بسيل التهم الخطيرة الملفقة لهؤلاء الشباب ظلما وزورا . ورغم هذا كله ستجد من يساند الامن ويلقي بالمسؤولية على من يطالب بالعيش الكريم والعدالة الاجتماعية وأولهم شبيحة البيديجي الذين لا يستحيون . لقد انكشف امركم اذ اصبحتم وحدكم من يعارض الحراك في حين ساندهم الاغلبية الساحقة من الشعب فضلا عن احزاب المعارضة والعدل والإحسان وحركة 20 فبراير وكل احرار هذا الشعب الابي. لقد اصبحت اخشى على وطني من هؤلاء القوم الذين وحفاظا على المناصب قادرون ان يخوضوا حرب الاوس والخزرج جديدة ...
103 - تطواني حر الاثنين 03 يوليوز 2017 - 19:41
الى كل من له غيرة عن هذا الوطن تعالوا جميعا لنُعلي كلمة الحق خفاقة مفادها كفانا استهتارا ولعبا بالنار، كفانا هروبا إلى الإمام دون تحمل كل واحد منا ولو جزءا من المسؤوليات الملقاة على عاتقه، علينا الاعتراف بأن الأنانية والتطاول وتجاوز القانون قد وصل حدا لا يمكن السكوت عليه، مما يدعونا جميعا لمراجعة النفس، والعمل كل في مجاله لمنع تفاقم الحالة والعودة إلى الرشد فالوطن لنا جميعا والنظام وسيادة القانون أمن وراحة للجميع
104 - خائن مهما كان..؟! الاثنين 03 يوليوز 2017 - 19:44
غريب أمر الخونة...!!!
دائما يصطادون في الماء العكر. ..ويفصحون عن نياتهم المبيتة في الفتنة. ...ويطلقون ألسنتهم بالافتراءات والكذب والبهتان حتى لكأن هدفهم فقط تشويه سمعة الوطن. .. .حتى ولو صدق التقرير فهي نقطة إيجابية للدولة حيث أن لنا شفافية ومصداقية لمجالس حقوق الإنسان وثقة في قدرتها على كشف الحقيقة. ..فلتاخذ العدالة مجراها في كل الملفات. .الخونة والمرتزقة لأعداء الوطن و قتلة رجال الأمن وناعتي المغاربة بالعباشة وأولاد السواعدة وأصحاب مقولة الإستعمار العروبي ومخربي الأملاك العامة والخاصة وما إلى ذلك من الافعال الجنائية الكبيرة يجب أن ينالوا عقابهم. ..وإذا ثبتت تهمة التعذيب يجب كذلك أن ينال عقابه ...هذه هي دولة القانون. ..
أما المزايدات التي يتفوه بها خونة حراك الشقاق والنفاق فلا محل لها من الإعراب.
105 - محب لبلده الاثنين 03 يوليوز 2017 - 19:50
هل هدا الكلام خرج بالضبط من مجلس حقوق الانسان وعلى لسان اليزمي فهو صحيح ادا كان هدا الكلام قيل من طرف المعتقلين وعلى اجسادهم ووووو فهي ليس خبرة اما الخدوشات لابد ان تكون في بعض المعتقلين لتناترهم مع القوة العمومية بالشارع العام اما السب والشتم فهو من شيم المغاربة اجمعين وما قالت الحكومة بعدم تعديب المعتقلين فهي عل صح الى حد الان فحسب كلام المعتقلين بالبيضاء فانهم كانو بفندق 5 نجوم اما الموجودون بالحسيمة لا يوجد فندق 5 نجوم فقد كانوا في 3 نجوم يا اهل الريف لا يوجد تعديب ولكن المعدبون الان هم اهل وعائلات القوة العمومية لان بعضهم لازال في غيبوبة لحد الساعة وبعضهم شل هده هي الحقيقة والباقي سيحاكم حسب القانون وبقضاء مستقل
106 - الخبرة لرجال الأمن. ..عاجل الاثنين 03 يوليوز 2017 - 21:43
لم تجر الخبرة لرجال الأمن الأحرار الذين سقطوا حفاظا على أمن المواطنين وضيقوا الخناق على أباطرة المخدرات حتى راحو يطالبون بما يسمى رفع العسكرة حتى يصدروا مخدراتهم ويمولوا بها حراك الشقاق والنفاق؟ لماذا. .؟اليسوا مواطنين بل أكثر وطنية من خونة الزفت وشعو؟ غريب هذا الأمر غريب. .!!!! نطبل ليل نهار لمرتزقة باعوا الوطن بثمن بخس وننسى رجل الأمن الشريف الذي ترك أبناءه في رمضان وعيد الفطر يفطر تحت وابل الحجارة والسب. ..!!!انصفو رجال الأمن فبفضلهم نحن آمنون على أنفسنا وأبنائها وممتلكاتنا ...!انصفوهم فخطبهم جسيم وهم لما ينسوا بعد مأساة "اكديم ايزيك "...!لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم. ..
107 - خليها على الله الاثنين 03 يوليوز 2017 - 21:58
اذا تعرض رجل الامن للضرب فمهمته ان يقبض علي الجاني ويسلمه للقضاء ولايجب ان يأخذ حقه بيده كما يقال.. مهمته حماية المواطنين وليس حماية نفسه والا لجاز لكل موضف حماية نفسه ايضا.. لسنا في شريعة الغاب..
حين كان العم سام يُعذب المعتقليل كلكم استنكرتم ونددتم والان اصبح مثلكم الاعلى في التنكيل والتعذيب مع العلم انه لايعذب مواطنيه .. هل يُخيل اليكم اننا لسنا من هذه الارض.
اتذكر واقعة عسى يستفيد منها البعض:
مرة اصطدمت بي شرطية بالسيارة في هولندا وكان لي حق الاسبقية.. اتصلت هي بمركز بالشرطة وقالت "عملت حادث ابعثوا لي احد الزملاء" وكان المركز قريب وفي نفس المدينة.. لكن لما وصل رجال الشرطة تفاجأءت من أنها لم تعرف احدا منهم.
هكذا تورد الابل في بلد العم سام.
108 - Sarah Canada الاثنين 03 يوليوز 2017 - 22:34
Toute personne qui ose montrer un drapeau autre que marocain doit être puni. Je dis à Merkel de l'allemagne melez vous de vos affaires votre pays a commis les pires des atrocités envers les juifs et les européens et ne venez pas nous donner des leçons. Les marocains sont capables de laver leur sale linge entre eux.
109 - said rifi الاثنين 03 يوليوز 2017 - 23:04
انا ريفي حر غيور على وطنى والمواطنين بما فيهم القوات الامنية التي تضحي بالغالي والنفيس على أمن المواطنين فتحية مني لهم
110 - أبو ذر الغفاري الثلاثاء 04 يوليوز 2017 - 00:36
إدريس اليزمي راه إنفصالي و مدعوم من أعداء المغرب.......
111 - مواطن متتبع الثلاثاء 04 يوليوز 2017 - 00:40
( مدعومة بدلائل مادية و نفسية!)!! اللي فهم شي حاجة يفهمنا معاه... و لنفرض جدلا انهم كلاو لعصا.. اكيد داروا علاش!!!
112 - الحقيقة الثلاثاء 04 يوليوز 2017 - 01:09
حينما لاتثقون فى الدولة وفي قضاءها وفي امنها فانتم لا تثقون في انفسكم وفي اقرباءكم لان كل عائلة منكم ربما عندها فرد او اكثر في الامن او القضاء الم يحصلوا على هاته المناصب بجدارة واستحقاق
ام لان بعضكم لم يسعفه الحظ للنجاح مثلهم فيقوم بحرق الدار وما فيها..عملا بمبدا علي وعلى اخواني...فحداري من الحقد والحسد ...
113 - mohamedi الثلاثاء 04 يوليوز 2017 - 01:46
لا اعرف الحقيقة من كل ما وقع بين الامن والمعتقلين ولكن كما عيانته واعبنه هو ان هرم الصلطة يتعامل مع زعماء الحراك وزعما الحراك باستهزاء وهذا سيوءدي لا قدر الله الى ما لا تحمد عقباه اعداء المغرب في حالة ترقب الى حين تتاح لهم الفرصة واذاك بسكون فات الاوان
114 - hamid الثلاثاء 04 يوليوز 2017 - 07:06
ستبكون يوماً كالنساء على وطن لم تحافظوا عليه كالرجال.
المجموع: 114 | عرض: 1 - 114

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.