24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

23/07/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:4606:2913:3917:1920:3922:07
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع انشقاق حزب العدالة والتنمية بعد التصويت على "فرنسة التعليم"؟

قيم هذا المقال

2.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | خبير مغربي: هذه حقيقة إطلاق سراح الجنّ والعفاريت في ليلة القدر

خبير مغربي: هذه حقيقة إطلاق سراح الجنّ والعفاريت في ليلة القدر

خبير مغربي: هذه حقيقة إطلاق سراح الجنّ والعفاريت في ليلة القدر

إنذار: قبل التعليق على الجن والعفاريت أرجو من فتح المقال أن يقرأه إلى آخره قبل الاتهامات المتعسفة والسب والقذف، لأنني أومن بالقرآن وبكلام الله، ولكنني أفكر وشكرا.

إن العديد من المغاربة معتادون جدًا على الشياطين والجن والعفاريت، بل إنهم يعرفونهم أفضل من أنفسهم، وأود أن أقول أفضل من معرفة الله. ويمكن أن يتحدثوا معك ساعات وساعات عن وصف الجن ولكنهم لن يتمكنوا حتى من التحدث عن أنفسهم لمدة خمس دقائق، وحتى أقل من ذلك عن الله؛ ولديهم معرفة حميمة بالجن، لقد درسوها وصنفوها حسب انتمائهم الديني، إذ اكتشفوا أن هناك جنا من الإناث والذكور، وأولئك الذين هم من المسلمين واليهود؛ كما اكتشفوا أيضًا أن الجن اليهودي أكثر عنفًا وشرا من الجن المسلم، وبإمكانه أن يتنكر كبشر وأن يعيش بيننا ليؤذينا وكأننا في فلسطين.

وبما أن غالبية المغاربة علماء الشياطين والجن بدون استثناء فقد اكتشفوا أنه يتم سجن جميع العفاريت والجن في سجن كبير في مكان ما في الكون، وهم يعرفون جيدًا هذا المكان، ويتم سجنهم من بداية شهر رمضان إلى الليلة السابعة والعشرين، حيث يتم إطلاق سراحهم؛ مع العلم أن في هذه الليلة بالذات قد نزل القرآن! يا لها من مصادفة، يتم تنزيل الكلمة الإلهية في نفس الوقت الذي يتم فيه إطلاق الجن والعفاريت!.

بالمناسبة، ولكوني جاهلا في علم الجن، أتساءل ما الفرق بين الجن والعفريت؟ لا داعي عزيزي القارئ للإجابة لأنها مجرد وهْم من صنع ذهن الإنسان. كل ما تعلمت في هذا العلم هو أن العفاريت طغاة أسوأ من النازيين، ولذا عليك حماية نفسك. ولحسن الحظ، يوجد علماء مغاربة بارعون في علم الجن لحمايتنا، وبعد العمل الشاق اكتشفوا ترياق الجن واخترعوا عقاقير قوية ومضادة لشرهم في ليلة القدر، حيث تستعمل البخور مثل: الشّْبْ والحْرْمْلْ والحْنية والفاسوخْ والجّاوي وصْرْغينة والعْرْنْ والحْصْنْبْلْ والسّْماقْ والهُدْهْدْ ودْبّانة الهند والعْفارْكيطْ والدّْسْنَشْ والزْمكاَمْ والقْرْقاوي... وحسب تكوين الخليط فمن الممكن الوقاية من الجن أو صرعه أو إبطال السحر والتّْوْكالْ والثّْقاف والعين مثلا.

ولكن ما يثير الفضول، وعلى عكس كل العلوم التجريبية، فقد قام علماء الجن المغاربة بإجراء تجارب علمية مهمة على الجن بدون أن يتمكن أي عالم منهم من القبض على عفريت واحد ووضعه في المختبر للفحوص والتجارب بالمقارنة مع العلماء التجريبيين الذين يقومون بتجارب عديدة لعقاقيرهم على فئران المختبر، اللهم إذا كانوا يقومون بالتجارب على الجن في صفة فأر.

لماذا إذاً يؤمن المغاربة بخرافات الجن والعفاريت؟

1- التفسير الخاطئ للقرآن

صحيح أن الله أخبرنا بأنه خلق الإنس والجن، ولكنه لم يعط تفاصيل عن الجن مثلما اخترع العلماء المغاربة في علمهم حول العفاريت والشياطين، إلا إذا لم أقرأ القرآن الحقيقي والصحيح! وبالنسبة لي، كل ما قيل في علم الجن وأعراض شرهم هو مجرد وَهْم ناتج عن هلوسة علماء الجن.

2- غياب الفكر النقدي

التعليم والتدريس المغربي لا يُعلمان النقد الفكري عند الأطفال والبحث عن الحقيقة، والأسوأ من ذلك أنهما يمنعان عند الأطفال والكبار حتى طرح الأسئلة عن الله والقرآن، ويبقى الحديث في هذه المواضيع من الطابوهات المقدسة!

3- الفكر الصبياني وغياب النضج

المغربي كان مثقفا أو جاهلا يؤمن بالخيال والمعجزات، ولذلك "يمتص" كل ما هو خارق للعادة وللطبيعة وللعلوم التجريبية.

4- الديكتاتورية الدينية

مع الأسف، بعض رجال الدين لا يُعلمون الدين لتطوير القدرة الفكرية والروحية عند المغربي، لكي يتطور ويتقدم؛ وبدلا من ذلك يستخدمون الدين كوسيلة للسيطرة على عقول المؤمنين، ولذلك يصرون على قصص المعجزات، ويتجرؤون على تكذيب العلوم التي تتنافى ظاهريا وشكليا مع التفسير الخاطئ للنصوص الدينية، مثل كروية الأرض، ويخوضون في علاج المرضى النفسيين بالرقية الشرعية كما يعرفونها وبطرق أخرى ترسخ في الذهن قوة الدين والشعوذة؛ وهذا يوفر ثغرات عديدة للخبراء الذين يستخدمون الدين كدرع لإغراق المغاربة في الجهل.

5- غياب الحس بالمسؤولية الذاتية

نظام التعليم والدين لا يعلم المؤمنين الإحساس بالمسؤولية، فإذا حدثت مصيبة فليس من خطئهم، وإنما من خطأ الشيطان "الله يْنْعْلو وْ يْخْزيهْ"، والعفاريت والسحر والعين "أعوذ بالله"!.

لما نرى بمناسبة ليلة القدر في كل الأسواق وعند العَطّارَين وعلى "الكراريس" المنتشرة في كل مكان البخور تباع بكل حرية، وهي تحترق وتبعث روائح كريهة وملوثة في وسط النهار، مع "كاسيطات" بصوت مزعج عبر مكبر الصوت، تصيح بالآيات وبدروس الشيوخ حول الجن والعفاريت بدون مراقبة أو ترخيص، أتساءل عن مدى قوة التشجيع على هذا الجهل القاتل والسام؛ بل هو تسمم فكري جماعي بدون تدخل طارئ ضد هذه العدوى الخطيرة.

أفضل التسمم الغذائي على التسمم الفكري الجماعي.......

*خبير في التحليل النفسي للمجتمع المغربي والعربي


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (86)

1 - جني الخميس 30 ماي 2019 - 06:27
بصفتي جني مثقف انا اتفق معك لأن البشر أصبحوا بافعالهم أكثر جرأة منا في تأذيت بعضهم البعض... بسم الله الرحمن الرحيم. ذكرة السمن و العسل.
2 - تك فريد الخميس 30 ماي 2019 - 06:37
الجن والشياطين مذكورين في القران والتوراة والانجيل ومعجزات السيد المسيح كان لها علاقة بالطب فتحدي الاطبا الرومان اذ احيا الموتي وعالج سرطان الجلد (البرص) وطرد الشياطين من عقول الحماق وفي الغرب تجد علما في النوروبيولوجيا يعبدون المسيح لانه استطاع ان يخلص نورونات الحماق من تاثير الجنون والعفاريت.
3 - الحارث الخميس 30 ماي 2019 - 06:45
الكأس بما فيه ينضح....مقالك في تكذيب ...لما في القرءان الكريم وستة نبينا الكريم....ماجاء في سورة الجن وسورة البقرة ....والذاريات....وما خلقت الجن والانس الا ليعبودن......عوض ان تنصح الناس بعدم الانغماس في الشعوذة وطقوس مجانبة للدين الحق ..تعتبر وجود الجن خيال ...فعلا عندما يتحدث من يهرف بما لا يعرف فانتظر الساعة.
4 - Nador-Rif الخميس 30 ماي 2019 - 06:51

و لمعلوماتك . العفريت هو أقوى الجن وليس ما قلته أنت.
ومن جهة أخرى تقولون خرافات و في نفس الوقت تقولون تؤمنون بالقرأن ؟؟
لا حول و لا قوة الا بالله مايقدر حد يفهمكوم .او حتى تفهمو روسكم عاد أجيو فهمونا .
5 - Mohamed الخميس 30 ماي 2019 - 06:52
دلت الآيات الكثيرة والأحاديث المتواترة على أن الله عز وجل خلق الجن ، وأنهم مكلفون بالأوامر والنواهي ، فمنهم كافر ومنهم مؤمن ، وأنهم يحاسبون يوم القيامة ، وأنهم يصيرون إما إلى الجنة أو إلى النار ، كحال الإنس تماما .

قال تعالى : (وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنْسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ) الذاريات / 56 .

وقال تعالى : (يَامَعْشَرَ الْجِنِّ وَالْإِنْسِ أَلَمْ يَأْتِكُمْ رُسُلٌ مِنْكُمْ يَقُصُّونَ عَلَيْكُمْ آيَاتِي) الأنعام / 130 .

وعدم رؤيتنا لهم لا ينفي وجودهم ، فقد جعل الله لهم خاصية الاختفاء ، قال سبحانه وتعالى ( إِنَّهُ يَرَاكُمْ هُوَ وَقَبِيلُهُ مِنْ حَيْثُ لَا تَرَوْنَهُمْ ) الأعراف / 27 .

وأخبر سبحانه وتعالى في كتابه الكريم عن أصل خلق الجن فقال تعالى : ( وَالْجَانَّ خَلَقْنَاهُ مِنْ قَبْلُ مِنْ نَارِ السَّمُومِ ) الحجر/27 ، وقال تعالى : ( وَخَلَقَ الْجَانَّ مِنْ مَارِجٍ مِنْ نَارٍ ) الرحمن / 15 .

وفي الحديث عن عائشة عن النبي قال : ( خلقت الملائكة من نور وخلق الجان من نار وخلق آدم مما وصف لكم ) رواه مسلم (5314) .
6 - رجاوي الخميس 30 ماي 2019 - 06:59
كلام فارغ وتخلف وجهل وووو...الشياطين لا تصفد في رمظان حتى تطلق في ليلية القدر ...الشياطين تصفد مجازا لان الانسان عندما يصوم فهو يمنع القوه عن الشياطين وبالتالي تكون كالمصفده وكذلك فليلة القدر هي ليله ربانيه واظن والله اعلم انها الليله التي تنمحي فيها الشياطين وليس العكس...على العموم ليلة القدر في هذه السنه كانت بين يومي الاتنين والثلاتااء والله أعلم حسب ما شعرت به
7 - احمد الخميس 30 ماي 2019 - 07:00
لا جود ولا جنية، ولماذا بالظبط مسلم يهودي أو مسيحي أو كافر، هذه كلها خزعبلات مالم تراه العين من الصعب أن يصدقه الإنسان، والخير الشر يأتي من الإنسان على حسب تربيته منذ الصغر ومحيطه.
8 - ام يوسف الخميس 30 ماي 2019 - 07:07
شكرا لك صاحب المقال ليس كل المغاربة عندهم جهل فكري لكن معظهم بيآمنوا بالخرافات والخزعبيلات وبينساقوا وراء المشعودين النصابين ويوم 27 رمضان روح شوف شابات مثل الورد عند العرافين والعطار ى. الله خلق الجن للعبادة مثل الإنسان وخلق الشياطين لامتحان الإنسان. انا شخصيا شفت الاذية والشر غير من اخي الانسان عمري ما اذاني مخلوق غيره
9 - Marocain الخميس 30 ماي 2019 - 07:08
bravo baravoo bravoooo.il faut faire ce que tu as dit.mais LA ILAHA ILA ALLAH MOHHAMMAD RASOLO LLAH. ta pas
raison le CORAAN c'est mieu que votre bireau.
10 - المفكر الخميس 30 ماي 2019 - 07:10
انني اشاطر نفس الرأي. انها من بين الوسائل تستعمل لتضليل وتفقير الفكر الإنساني في مغربنا.
11 - Chercheur الخميس 30 ماي 2019 - 07:11
Pour celle culture qu'on a nous marocains Stockholm va rajouter une nouvelle récompense du Noble de la paix pour le grand fkih charlatan qui se bat avec douceur et calme contre les djines et les
12 - رحالة الخميس 30 ماي 2019 - 07:13
توفقت الى حد ما فيايصال الفكرة لكن كما العديد من الخبراء لا يفرقون بين الخرافات والقصص الخيالية وما يدخل ضمن المعتقدات التي يؤمن بها المسلمون العين حق والسحر حق هده مسألة لانقاش
المشكل ليس التصنيف انما كيف مواجهة من يوظف هده المسائل للاغتناء اومأرب اخرى وتعاطي سلطات الدولة ومدى تقبل او رفض المجتمع التعامل
في نظري لابد من ان نفرق بين مانعتقد به كمسلمين وبين غيره من الخرافات حتى نصل الى دراسة موضوعية
دلك ان اي دراسة الا وتخضع للمجال المدروسة به
13 - أرنب جرادة الخميس 30 ماي 2019 - 07:17
إن جميع المعتقدات المتعلقة بالشياطين والمردة والعفاريت والجن والملائكة هي مجرد أساطير اخترعها الفكر البشري منذ غابر العصور لتفسير بعض الظواهر العصية عن التفسير كمرض الصرع وغيره. وفي هذا السياق نجد المعتقدات الخرافية المرتبطة بالسحر والعين وغيرهما.
هذه الأفكار هي التي تركت العديد من الشعوب غارقة في التخلف
14 - إيكو الخميس 30 ماي 2019 - 07:18
الغالبية العظمى من المسلمين لا تعرف من الإسلام إلا القشور..الأديان و على رأسها الإسلام تعتمد بشكل شبه كلي على الإيمان بالغيب، بل أن الله تعالى يقول في أول سورة في القرآن الكريم بعد الفاتحة:
"الم (1) ذَٰلِكَ الْكِتَابُ لَا رَيْبَ ۛ فِيهِ ۛ هُدًى لِّلْمُتَّقِينَ (2) الَّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِالْغَيْبِ وَيُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَمِمَّا رَزَقْنَاهُمْ يُنفِقُونَ (3) ..." ..فيتبين أن الإيمان بالغيب يأتي قبل الصلاة حتى!... إلتقيت في حياتي مع أناس كثيرين ادعوا أنهم رأوا الجن و تكلموا معه ومنهم من يدعي أنه لازال "مسكون"؛ لكن القاسم المشترك بين كل هؤلاء الناس كان هو المستوى التعليمي الشبه المنعدم!..لذلك كنت أتساءل دائما لماذ لا تخرج "الجان" مع المتعلمين وخاصة الأطباء النفسيين؟!..بدأت أشك أن هؤلاء "المسكونين" قد يكونوا فعلا تكلموا مع الجن لكن في منامهم لأنه في بعض الأحيان يحلم الإنسان أنه مستيقظ أصلا!..القرأن حمال أوجه ويجب تأويله حسب سياقه التاريخي و اللغوي كما أن السنة النبوية الشريفة يجب تنقيتها من "أحاديث" كثيرة غير صحيحة أصلا أو فسرت حسب عصور أصحابها و الإنسان خطاء بطبعه و السلام.
15 - simo الخميس 30 ماي 2019 - 07:19
و ما الضير في الخيال و الخرافة. أليست الشهيرة حرب العروش يتناول الخرافة. أم ان الخرافة إذا تناولها االغربي كانت حجة السمو في الذوق. ومن هو هذا المجتمع الذي لا يفتن بالجن والعفاريث وكل الاشياء الخارقة.
16 - amaghrab الخميس 30 ماي 2019 - 07:30
بسم الله الرحمان الرحيم.المسلمون اصبحوا لا يطبقون الإسلام وانما يطبقون الشعوذة والدجل والنفاق,وحتى تطبيق الطقوس الدينية من صلاة وزكاة وصوم وحج افرغوها من محتواها الذي من اجل فرضت العبادات الا وهي اصلاح النفوس ورفع قدر المسلم الى درجة الملائكة وبالتالي خلق انسان عاقل صادق محب للخير ويحترم البشر والشجر والحجر,فالمجتمعات الإسلامية اليوم تسودها كل الشرور والاثام والظلم وو بينما نرى ما يسمى بالمجتمعات الكافرة وخصوصا الغربية فيها قيم انسانيةعالية ويسود في مجتمعها قيم العدالة والانصاف والحرية واحترام حقوق الانسان والحيوان.ما دمنا نفكر هذا التفكير السحري ونمارسه ونشارك كمثقفين في نشره فنبقى في الدرك الأسفل من التخلف
17 - Simo الخميس 30 ماي 2019 - 07:32
كلامك صحيح 100%يا سيدي مع الأسف المسؤولين لا يهتمون بتصحيح أشياء كثيرة يمكن لها ان تساهم في بناء المواطن الواعي، هم مشغلون في أعمالهم ويموت لي يموت.
18 - فيصل الخميس 30 ماي 2019 - 07:32
اودي راه كلشي داكشي داخل فيما يسمى. أدب العوام. ان الانسان العامي. ثقافته مختلفة. تماما. لا علاقة لها. بالعلم. فهو يعيش بتلك الهواجس. وتلك. الأفكار. ويمتع نفسه بها. وهو. راضٍ. سياحته. هي زيارة الاولياء او سيدي حرازم ومولاي يعقوب. يعيش كذلك. ويعلم أولاده تلك الطريقة في الحياة. أمور يصعب. الخوض في تفاصيلها. وكما قيل قديما. لا تسبو العوام. فانهم. يؤنسون في الطريق. وينجدون. الغريق. ويطفءون. الحريق. ويشهدون. السوق. الانسان العامي. إنسان. معاشي. لا يبحث. عن الثقافة. ولذلك. يجد. دائماً. من يستغله. باسم الدين. او غيره. لذلك. نجد. المتكسبين. بالدِّين. والرقبة. الشرعية. يكرّسون. تبك الأفكار. ويغرسونها. غي النفوس. اذا. غاب العوام. افلس. تجار الدين.
19 - المهدي الخميس 30 ماي 2019 - 07:46
ورد في المقال"وبما أن غالبية المغاربة علماء الشياطين والجن بدون استثناء فقد اكتشفوا أنه يتم سجن جميع العفاريت... "
على أية احصائيات بنى صاحبنا معطياته حتى بهين المغاربة بهذا الشكل؟
لو ربط الموضوع بنسبة الأمية غي صفوفنا لناقشنا معه الفكرة ولكن هذه الطريقة في التحليل مجرد تهويل الأمر واحتقار العقل المغربي.
أدعو صاحب المقال إلى مراجعة الموضوع.
20 - متشائم الخميس 30 ماي 2019 - 07:46
المغاربة يعيشون في -5000 ميلادية
إنه الشعب الذي حير العالم بجهله وتخلفه منقطع النظير
هل يعقل أنه في سنتنا هذه لازال هناك من يصدق العفاريت وهذه الترهات؟
يا رب عجل بخروجي من هذا المكان
21 - بوبكر المانيا الخميس 30 ماي 2019 - 07:56
سيدي. هناك فرق بين الشعودة والخوارق. انا معك فيما يتعلق باالاشعور الاجتماعي والثقافة الموروتة. لكن هناك ظواهر موتوقة لايمكن نكرانها عن مخلوقات حولنا نعجز عن تصنيفها وقد تتواصل مع البشر. الأمثلة كثيرة وموتقة. هل كل من تكلم عن هذا حول العالم متوهم وغارق في الشعور الموروت؟
22 - يوسف من تمارة الخميس 30 ماي 2019 - 08:06
هذا الخبير يحاول إفهامنا ان الجن المذكور في القران ليس معناه الجن الذي يعرفه المسلمون ،فهو يقول مفهوم خاطئ للقران ....ويقول أيضا ان القران لم يبين معنى الجن .
اقول لك اننا لا نأخذ فقط بالقران فهناك حديث رسول الله ، ونحن لا نفرق بين الوحيين كل من عند ربنا ،فالاحاديث تثبت وجود الجن المسلم والكافر .
وما تحاول فعله هنا ودون التلميح له هو الطعن في الحديث .....
اكيد نحن لا نوافق ما يفعله المثير من الدجالين .
معلومة : هو ان الذي يسجن وكما هو ثابت في الوحي ،هو مردة الجن وليس كل الجن ، وهذا الامر فيه احاديث متواثرة وصحيحة
وفي الاخير اقول وهو قول معتبر عند العلماء ان من ينكر الجن فهو كافر وسير قول راه كفروني
انا لم اعينك بل نقلت لك قول العلماء ،بل الله يقول اتامنون ببعض وتكفرون ببعض ، فنحم نقول كل من عند ربنا .
ومن لم يعجبه رأي فاقول له راجع اوراقك
والسلام عليكم
23 - مواطن بسيط الخميس 30 ماي 2019 - 08:08
تحليل يدعو لمزيد من التفكر حول واقعنا الاجتماعي.
البخور الذي تتحدث عنه هو لتعطير أجواء ليلة القدر المباركة حيث " تتنزل الملائكة والروح فيه سلام هي حتى مطلع الفجر"
أما الحديث عن أن الشياطين تصفد في شهر رمضان فهو امر وارد في الحديث النبوي الشريف:
روى البخاري ( 1899 ) ومسلم ( 1079 ) ، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ : ( إِذَا جَاءَ رَمَضَانُ فُتِّحَتْ أَبْوَابُ الْجَنَّةِ ، وَغُلِّقَتْ أَبْوَابُ النَّارِ ، وَسُلْسِلَتْ الشَّيَاطِينُ )
24 - ملاحظ الخميس 30 ماي 2019 - 08:22
أوافق الكاتب الرأي في أن تلقين التربية الدينية في المغرب سبب مباشر في عدم فهمه.
25 - محمد الخميس 30 ماي 2019 - 08:22
احييك سيدي على جرأتك في مناقشة الظواره (الامراض المجتمعية) التي تنخر جسد هذا المجتمع، بالنسبة لموضوع الجن فهو كمفهوم غير مقتصر على المسلمين فقط بل نجده تقريبا عند كل الحضارات فمثلا عند قبائل الهنود البدائية نجد مفهوم الارواح الشريرة واخرى غير ذلك نفس الشيء نجده في الديانة المسيحية، وفي اعتقادي المتواضع أظن بان مفهوم الجن وعلى رئسهم الشيطان هو مفهوم ابتدعه الانسان نتيجة خوفه في البداية من الظلام ثم خوفه مما بعد من الموت، بشكل عام الاديان هي نتاج الخوف، ولمواجهة هذا الخوف من المجهول كان ولابد ابداع قوة رادعة للشر وجالبة للاطمئنان لما بعد الموت، تمثلت هذه القوة في الشعودة التي أتقنها الشمان للتطور فيما بعد الى دين أتقنه مشعودي العصور الحالية. نحن في الوقت الحالي نعيش مرحلة الانسان العاقل المتدين homo sapiens religieux وغالبا هذه المرحلة لن تطول وربما بوادرها بادية في كل المجتمعات.
بخصوص ملاحظة أشرت اليها في البداية سيدي والمتعلقة بانكم تؤمنون بالقران الكريم، في رأيي لا يمكن الايمان بالشيء ونقيضه في نفس الوقت، فتبني معتقد معين معناه ان باقي المعتقدات التي لم نؤمن بها هي مجانبة للصواب.
26 - Mohamed الخميس 30 ماي 2019 - 08:26
أنا أستغرب لمادا الشياطين والجن والعفاريت ليسو موجودين في الدول النامية والحضارية ؟ ؟؟ فقط نسمع هادا في الدول المتخلفة والفقيرة . والسلام
27 - Adam الخميس 30 ماي 2019 - 08:34
لو كنت يا سيدي الخبير قرأت أو استوعبت ما جاء في القرآن عن الجن ماسمحت لنفسك أن تكتب في هدا الموضوع لأن هناك مواضيع اهم من دلك ماعدا ان كنت من كتاب المخزن تريد أن تلهي وتشغل المغاربة الدين يتابعون هيسبريس عن ماهو اهم بكثير عن الجن و العفاريت. و لما قلت إن جميع المغاربة يفهمون أو يتكلمون على عالم الجن كما تكلمت عنه انت و كأنك عشت تلك البدع مند طفولتك. الله يعفو علينا.
28 - حسن الخميس 30 ماي 2019 - 08:38
انها في غالبية الاحيان وسوسة تكبر مع الطفل حيث يكبر في وسط يمارس هاته الاشياء بحيث يتاثر..
زيارة الاضرحة بغرض قضاء الاشياء في الدنيا ... الطقوس التي فيها البخور من اجل طرد الجن هاته كلها تسبب في نشاة افكار قد تؤدي باصحابها الى الهلوسة والوسواس ... المرض الذي يتعبهم طول حياتهم . اغلبية الناس لهم هلوسة بلبس الجن والسحر والشعودة اغلبية الحالات مجرد هلوسة . لا أساس لها من الصحة .
العلاج لهؤلاء الناس هو ليس بالسهل أو في يوم واحد بل يجب عليهم ان يخرجوا من ذلك الوسط والذهاب الى مكان هادء ، مع زيارة الطبيب النفساني و إتباع نصاءحه.
لان تلك الافكار إن دخلت الدماغ وسكنت فيه السنين فانه يتطلب وقت طويل لاخراجها .
29 - شمهروش الخميس 30 ماي 2019 - 08:51
الجن هو من ينهب خيرات البلاد و العباد في واضحة النهار و الشعب المغلوب على أمره يعاني في صمت رهيب لا أقل ولا أكثر
أخطر بكثير من الجن
هل الجن يهرب أموال الشعب المغربي المقهور إلى الخارج
هل الجن يادي المغاربة لا و مليون لا
شمهروش الحقيقي
30 - hassan الخميس 30 ماي 2019 - 08:54
أرجو من فتح المقال أن يقرأه إلى آخره قبل الاتهامات المتعسفة والسب والقذف تستق التحية و الاحترام لتحليلك الصحيح و المنطفي لمجتمع تربى تربية عوجاؤ تؤمن بالخرفات
31 - Aghzouz الخميس 30 ماي 2019 - 09:07
سولو بنكيران عن العفاريت!!! ربما عندو الجواب.
32 - طلحة الخميس 30 ماي 2019 - 09:10
تتمة
فمهما حاول علماء الطب والطبيعيات إيجاد تفسير لبعض من حالات الصرع فلن يفلحوا لقد سماه العلماء القدامى المرض الإلهي أي مرض غير خاضع لقانون الطب والعلم ولكن نقول الأولوية للعلم ولا ننفي الغيب ولا نفتح أبواب الخرافة إنما ندعو للعلاج بكلام الله ففيه شفاء( وننزل من القرآن ما هو شفاء ورحمة للمؤمنين ) صدق الله العظيم
33 - البحث عن هارب الخميس 30 ماي 2019 - 09:11
من رأى منكم جنا خصوصا إذا كان عفريتا فليخبر مخابرات الآخرة لأنها تبحث عنه، فلا يجوز له أن يتجول في الدنيا، حتى لا بجده إنسانا "ويخلي دار بوه"؛ حقيقة إنه الكلاخ المبين، يا أمة ضحكت من اجلها الأمم.
انشري ياهسبربس
34 - مغربي الخميس 30 ماي 2019 - 09:14
الجن والعفاريت كائنات ظالمة تعتدي وتفتك فقط بالمجتمعات المتخلفة، أما في المجتمعات المتقدمة فلا أثر للجن والعفاريت بها. يجب رفع دعوى من أجل رفع هذا الحيف.الدعوى ستقام بمحكمة العدل الدولية للجن والعفاريت.
35 - nihilus الخميس 30 ماي 2019 - 09:24
هاذه العادة ليست إسلامية بل كهانتية لاديان تعبد فيها الطبيعة، وآلهة رمانية كانو يؤمنون بانهم عند حرق هاته المواد، سيبعدون العفاريت، ومن ثم ترسخت في شمال أفريقيا وجنوب أوروبا الخ،
36 - مصطفى الخميس 30 ماي 2019 - 09:50
لكل قوم فى كل الازمنة الماضية صنع الانسان مخياله الدينى لانه الانسان كان محتاج لهادا المخيال الدينى محتاج لقوة خفية تعينه على قضاء مصالحه . و كيف ماكان الحال الانسان الدى يؤمن بدين و يطبقه يعيش فى سعادة و راحة البال و يكون متزنا عقليا وجسمانيا الى اجل اخر.......ربما انا مخطا.....استسمحكم....
37 - Топ الخميس 30 ماي 2019 - 09:55
قضية سيدهم قدر الذي لم يره أحد قط وحُكي لنا عنه منذ الصغر أنه من رآه قضى حاجته بدون ثمن حين يمر في السماء فوق حصانه العربي كالبرق ويجيب داعيه باللغة العربية .بحيت أن في هذه الليلة المباركة ينتظره الطفل من أجل هذية كما ينتظر السحرة للسحر وهذا لاشك فيه يعلمه الكبير والصغير وحتى الأجانب عنا من الدول الإسلامية.
إن حقيقة سيدهم قدر دون منازع هي قضية انتحلها الشيوخ عن santa claus التي هي شخصية أسطورية نشأت في الثقافة المسيحية الغربية ويقال إنها تقدم هدايا إلى منازل الأطفال في 24/25 december .سانتا كلاوس على الأقل واقعي وعملي في الغرب فالآباء يضعون هذايا للأطفال المطيعين بالإحترام لأبائهم على أنه سانت كلاوس منحها لهم،ونحن يقول لك اطلع للسطح و انتظره أو أخرج للخلاء إن لم يكن لك سطح//:
كل الحجاج والمعتمرون حينما يقضون مناسكهم لا بد لم من زيارة "مسجد الجن بمكة" للصلاة عليه وإلا فمناسكهم غير كاملة.
تحياتي لك يا أستاذ القلب يبكي حين أقرئ تعاليق مرضى بطاعون لم يقتل بل ينهش وينتقل للجيل الجديد وهذاما يغدي فرح الساهرين عليه في مزرعة الطاعون المقدر//:
انشروا من فضلكم ليعم التنوير
38 - رشيد الخميس 30 ماي 2019 - 09:56
سبحان الله هاد الجنون كاينين غي عند المسلمين ، معمرك تسمع شي واحد ف اوروبا ولا امريكا ضربو جن ولا تشير وهدشي كيدل على أن الجنون كاينين بصح !! ولكن فعقول المسلمين
39 - عبدو الخميس 30 ماي 2019 - 09:56
كان عليك أيها المثقف البارع قبل الخوض في الجن و العفاريت ان تطرح سؤالا وجيها و هو :لماذا المغاربة دون غيرهم يهتمون بعالم الجن و السحر و الشعوذة ؟
اختصر لك الوقت و اجيب سكن المغرب قبل مجيء الفتوحات الاسلامية اليهود و اليهود هم برعون في هذا المجال و هو عالم السحر و الشعوذة و الجن و العفاريت
مسألة اخرى ليس كل ما لا يرى فهو غير موجود فهناك عالم ميتافيزيقي لا تجري عليه القوانين الفزيائية او المخبرية فالأمر لا يسمح لنا بالتوسع في الشرح و التحليل و أقول لك قصة رأيتها بأم عيني و هي ما يعرف عند العامة ب"الرجم "ساحر يأمر معاونيه من الجن برجم اشخاصا معينين بالحجر او بالأحذية فترى الحجر يرمى من غير ان ترى الراجم هذا رأيته في واضحة النهار و امام الملإ
عليك ان تستفيض في سبر أغوار عوالم اخرى قبل ان تنفي او تتهكم على بعض المعتقدات
40 - algeriano الخميس 30 ماي 2019 - 10:00
السلام عليكم قلت ان القران والجن انزل في ليلة السابع والعشرون وهذا خطا وانما انزل في ليلة القدر وهي في الليالي العشر الاخيرة من رمضان وبالتحديد في الليالي الاحادية وهي ليلة 29.27.25.23.21 من رمضان والله اعلم
41 - عينك ميزانك الخميس 30 ماي 2019 - 10:01
الجن حق و العين حق نؤمن بها لان الله أخبرنا بها من خلال كتابه الكريم، أولا يتدبرون القرأن ؛ نعم تلك من المسلمات عند المسلمين لكنها لا تقف عائقا أمام إيمانهم بربوبية الخالق و إيمانهم بقيام الساعة، والجنة و النار، وبالقدر خيره وشره نحن المسلمون في سلام تام مع انفسنا لاننا أسلمنا قلوبنا و جوارحنا لخالقنا وما العقل إلا نعمة من نعم الله علينا لتدبير أمورنا الدينية و الدنيوية بحب و تآلف ،بمنطق الخالق الواحد الأحد و قد يكون هدا العقل نقمة إد حملناه ما لا يطاق و خضنا في الغيبيات التي نحن كمسلمون نؤمن بها و نحس بها بقوة ايماننا لكن عقلنا لا يستطيع الاحاطة بها و لا تفسيرها لكنها موجودة لأنها ببساطة خلق من خلق الله.
42 - mostafa casa الخميس 30 ماي 2019 - 10:09
les legends et mythes fondatrice des religions sont issue de l imaginnaire de l homme lui meme. reste la religion pour les croyants est source de serenite et de tranquilite de l esprit a savoir si l esprit lui meme existe. ou plutot l homme est une machine biologique programmable selon l environnement ou a grandi et vecu le croyant..... un chinoi sera boudiste ou hate idem pour un europeen soit hate ou chretien.... idem pour un musulman qui a grandit dans un pays musulman.....je dit allah akbar mohammed rassoulo allah .....puisque je suis musulman ....
43 - Agnomed الخميس 30 ماي 2019 - 10:10
واش هاد الجنون و الشياطين كاينين غير في المغرب؟
44 - nino الخميس 30 ماي 2019 - 10:11
بما اننا نامن بالقران فالجن والقرين والملاءكة والشياطين موجودين لاننسى ياجوج وماجوج ..و......لاننسى كذلك ان دول مثل امريكا والملوك والاغنياء تحميهم الماسونية العالمية توفر لهم ماارادو اما فقراء العالم يتحاربون فيما بينهم على لقمة العيش وبضعفهم يلجؤون الى السحر والشعوذة
45 - اوشريف موسى الخميس 30 ماي 2019 - 10:32
ما اراد ان يتحدث عنه الكاتب وهو ما يعيشه المجتمع المغربي و هذه حقيقة ذكر انه يؤمن بالله والقرآن الكريم الخطاء الذي ارتكبه في مقاله وهو انه جعل علماء الدين في قفة واحدة لا يا سيدي العلماء في الدين ينصحون الناس ان لا يقتربوا من هاته الافعال التي تضر بصحة الانسان بدون جدوى السحر والشعودة ما هي الاسموم يأكلها الانسان غصبا عنه أشياء غريبة يجيدونها الناس في القبور تعذيب الحيوانات كالقطاط والكلاب صوار الفتيات والرجال والبخور في أماكن غريبة والجميع يعلم ما يجري في مجتمعنا أما بما يسمى الفقهاء الدجالين الذين يعيشون باموال الحرام فهم كثر باسم الرقية الشرعية ولكن من وراءها أشياء كثيرة لا يتقبلها العقل الفقيه الدنيء يرتكب اعمال لا يتقبلها حتى الشيطان الرجيم وبلاخص عندما يرى ضحيته في ضعف نفسي شديد
الاهم احفظنا من هؤلاء لابد من قوانين تمنع من هاته التصرفات التى تؤدي الانسان
السحر مذكور في القرأن وحتى عند الغرب المتقدم فكريا يؤمنون بالسحر والشعوذه وبلاخص العرافين السوؤال المطروح هل الصاحر الحقيقي موجود في هذا العصر لا أدري
46 - حمادة الخميس 30 ماي 2019 - 10:34
لقد كتب عالم الاجتماع المغربي الراحل بول باسكون في كتابه "أساطير ومعتقدات من المغرب" حيث يحكي كيف ان أستاذا أوروبيا للفلسفة في احدى الجامعات المغربية كان يحضر بحثاً حول "عيشة قنديشة" فوجد نفسه مضطراً إلى حرق كل ما كتبه حولها وايقاف بحثه ثم مغادرة المغرب، بعدما تعرض لحوادث عدة غامضة ومتلاحقة.
ما موقف الانتروبولوجيا ...
47 - الخطابي الخميس 30 ماي 2019 - 10:52
إذا كان المحلل النفسي ينكر ادى الجن والشياطين لبني ادم واحتكاكهم بهم هل يمكنه ان يشرح لنا معاني المعقوذتين وأسباب نزولهما ؟؟ طبعا لن أقول ان السيد المحلل المحترم نط او مر مرور الكرام وبعمى عن الكثير من المواقع في القران الكريم التي تجسد للعمل الميكانيكي والمباشر للجن وتماسه بالبشر - عالذي يتخبطه الشيطان من المس - ان ندعوا الى تجاهل عالم الجن وميكانيزماته شيء - اوافقه شخصيا - وان نرفع شعارات ان داك العالم كله من نسج خيالنا. فهذا شيء اخر . الجن مكون من مكونات الوجود ومخلوقات الهيه لأهميتها فرز الله تعالى سوره لها وحدها - سوره الجن - اشاره إلهيه لأهميه الموضوع .
48 - الملائكة والجن والإنس الخميس 30 ماي 2019 - 10:52
العجب كل العجب انك لا تؤمن بوجود الجن هذا يعني انك لا تؤمن بسورة الجن والايات التي تذكر الجن فهمنا تؤمن بعض القرآن قلها من الأول داخل ببداية فيها قلة أدب وأنت تعلم ان هذا الموضوع تافه وغير منطقي وتريد ان تستفز القراء لتسجل اسمك في مخيلتهم ههههه قديمة خالف تعرف
إنذار: قبل التعليق على الجن والعفاريت ...... إلخ
تنذر من ومن ماذا منك انت او من الجن الذي لا تؤمن بوجوده
ان الله خلق الملائكة والجن والبشر وكان الجن في الأرض قبل البشر سير قرا ليك مزيان او ثقف راسك مزيان عاد تهضر في هاد الأمور اولا نقوليك طلب الله تسكن بشي جني حتى تحس بالتجربة الملموسة اوكي تشاو
سؤال : الشيطان نعلة الله عليه هل موجود ام لا السؤال لك يا مفكر
اذا قلت غير موجود فالكلام انتهى معك أما اذا قلت موجود سأطرح عليك سؤال ثاني : مما خلقه الله ستقول خلق من نار طبعا لانك قلت تؤمن ببعض القرآن حسب كلامك وما فهمنا منه
اي جنس ينتمي إليه ، ستقول ملك سأقول لك لا ستقول انس سأقول لك لا طبعا ستقول ماذا جني سأقول لك نعم لكن نسيت انك قلت في البداية الجن غير موجود وهذا يدل انك تتكلم بدون اساس علمي او ديني الرويبضة كثر في هذا الزمان
49 - كمال الخميس 30 ماي 2019 - 10:54
لولا الشعوب الاخرى التي تحررت من الخرافات مبكرا ووجهت جميع طاقتها نحو العلم والمعرفه لوجدنا انفسنا اليوم وفي القرن الواحد والعشرين ما زال نعيش في الكهوف نقتات من الاعشاب واوراق الشجر ونلبس جلود الحيوانات ونقدم القرابين للسحره والكهنه.
50 - laho الخميس 30 ماي 2019 - 11:01
هذا صحيح من جانب ولاكن مادخل العلماء في هذا الموضوا بصفتي مغربي فان العلما يحتونا على العبادة والدعاء والقيام في هذه اليلة المباركة لا على انتظار الجن لا توزع اتهماتك على العلماء اما هذه المعتقدات فان مصدرها هم الكهنة فقد عان سيدنا يوسف وموسى من هذه الاشياء وحربوها منذ زمن بعيد واتمها سيدنا محمد عليه الصلات والسلام
51 - قائل الحق الخميس 30 ماي 2019 - 11:14
انا لا اعلم كيف للناس ان يعرفو على عالم الجن وهو خفي عنهم .العفاريت هم كدلك جن والمردة كدلك جن اما الشياطين فلا لانهم مسخوا من الجن الى الشيطان وهدا لا يعرفه الناس بحيث يقولون ان الشياطين هم جن ونسوا ان بعض اليهود مسخهم الله قردة وخنازير .من جهة اخرى في رمضان لا تصفد الا الشياطين فقط اما الجن فمثلنا في العبادة لقول الله وما خلقت الجن والانس الا ليعبدون. قلو كانوا يصفدون فنحن كدلك يجب ان نصفد . اللهم قد قلت الحق .
52 - الى .... الخميس 30 ماي 2019 - 11:17
تجادل بغير علم و لاذكر حكيم. تتحدث وكأن لك كاميرا على ملايير البشر. الايمان بوجود الجان يا أعمى يوجد عند جميع قبائل الارض من شرقها الى غربها ومن شمالها الى جنوبها. ما فهامتش كل من درس حرفين وكتابين في الفلسفة يبدا في اعطاء النظريات و يهرب من الواقع. المغاربة عندهم خوف من ان تلصق بهم "صفة مشعوذ" فهل محمد صلى الله عليه مشعوذ عندما يتلو ايات تتحدث عن السحر و عن الجان؟؟؟؟ كيف تؤمنون ببعضما نزل في الكتاب ولا تؤمنون بالبعض الآخر؟؟!!!
53 - مريم الخميس 30 ماي 2019 - 11:27
ادا كان الانسان يقرأ القرآن الكريم ويصلي كل الفرائض لن يصيبه لا جن ولا انس .اعرف رجلا لا يعرف نصاب يكذب على عقول الجهل بالجن ويقول هو يخرج الجن وهو مجرد نصاب محتال يريد اخد أموال الناس الاغبياء
54 - الهاشمي الخميس 30 ماي 2019 - 11:37
الموضوع لم يعتمد في انتقاداته الى اي دليل ولم يتناول بالكيفية الموضوعية الصحيحة فالكاتب لم يكلف نفسه اي عناء : احكام مبعثرة هنا وهنالك. لهذا لم اعيره اي اهتمام.
لكني اقول : الجن خلقه الله تعالى وتحدث عنه القران بتفاصيل دقيقة يجهلها الكاتب وفيه اصناف كالبشر كالعفاريت والمردة...
55 - رضوان الخميس 30 ماي 2019 - 11:46
لقد خلق الله مخلوقات من غير الإنس و الجن . ويخلق ما لا تعلمون . لكن تقصيرك على العلاج النفسي التقليدي و القديم وعقلية فرويد و ديكاؤت جعلتك تأمن فقط بالعلاج النفسي و تنكر ما خلق الله من مخلوقات أخرى . مع العلم أنني أتفق معك بخصوص التباخير و الرائحة الكريهة
56 - فريد الخميس 30 ماي 2019 - 11:49
اجدر بك ان تكتب في نهاية تحليلك خبير فب الجهل والتضليل
57 - عبد الحميد الخميس 30 ماي 2019 - 11:59
عجيب أمر كاتب المقال، يصف غيره بالجهل ويبني وصقه على ما سمّاه قراءة للقرآن الكريم.
يا سيدي لم يخلق الوهم الشعبي العفاريت ويميزهم عن أنواع الجان الأخرى بل القرآن هو الذي أورد هذا التمييز فكيف ذلك؟
ورذ ذكر العفاريت بالإشارة إلى قدرتهم على طي المسافات، وعلى تسلق أسباب السماوات للتصنّت على ما يروج فيها من الأمور الربانية؛
وورد ذكر الشياطين كفصيلة محتجبة ترانا ولا نراها وتمارس الغواية والضحك على أذقاننا معًا، الجان والإنسان؛
وورد ذكر فصائل متخصصة في البناء، وأخرى في الغوص في أعماق المحيطات والبحار، وأخرى في تعليم الناس فنون السحر والتفريق بين المرء وزوجه وبين الأحبة بصورة عامة لنشر الفُرقة والعداوة...
وللأسف فالمقال لا يسمح بالتطرق لهذا الموضوع ولهذه التصانيف بإسهاب وبالاستشهاد القرآني الواجب، ولكنها مناسبة تحفز على كتابة مقال مفصل في الموضوع أرجو أن تتيسر سبل نشره بهذا المنبر الإعلامي الجاد...
تحياتي.
58 - الحمى الخميس 30 ماي 2019 - 12:21
لما كنت صغير اي ما زلت طفلا كنت اطرح عدة تساؤلات على ابي فيجيبي حسب تكوينه وعلقه وافكاره
وكنت عندما اصاب بالحمى نتيجة المرض حين تبلغ الحمى اوجها حينذاك كنت ارى ما لا كنت استطيع ان اراه في اليقظة يعني جميع الاشباح والاشكال كانت تبدو لي وكنت اصرح واعاود الصرخ لا استفيق حتى اتلقى صفعة من ابي
ولكن لما كبرت زال كل شيء والحمد لله .
بالشفاء للجميع
59 - اسي المبروكي الخميس 30 ماي 2019 - 12:32
لدي سؤوال الى الخبير اسي المبروكي

علاش في الشارع عندكم في المغرب سواء ذاخل المدينة او خارجها تصادف بعض الاشخاص يجوبون طول الطريق حفاة عراة اوعلى ظهورهم ملابس متسخة ممزقة و الكل يرى اعضاءهم التناسلية من بعيد ? ما سبب فقدانهم لعقولهم?
اذا كانت امراض نفسية, يجب ان تشفي احدهم مع العلم انك خبير و ذكتور نفساني
انا اتساءل فقط عن سبب مرضهم واريد ان اعرف هل بالامكان معالجتهم وكيف واذا كان العلاج ممكنا لماذا لم تساعدوهم في اعادتهم لحياتهم الطبيعية ?!?

هؤلاء الاشخاص المرضى هم عينة من تتحدث عنهم وهم اولى بعنايتك لهم لكي تبرهن للمغاربة بانك ذكتور نفساني فعلا, ان من تصفهم في هذا المقال بالمشعودين لربما هم من اجرمو على اولائك الاشخاص, اليس باستطاعتك ان تبطل عمل المشعودين ليتم الزج بهم في السجن
60 - خودنجال الخميس 30 ماي 2019 - 12:42
هدا قال ليك خبير والخبرة بمفهومها المعرفى والقانونى هي قمة الألمام بمجال تخصص الخبير بما فى ذلك التكوين الأكاديمى والتجربة الميدانية والبحث العلمى وإصدار البحوث والدراسات
أما فى حالة صاحبنا هذ الخبير فى "أمراض المجتمع" فلم نسمع بهذا التخصص من قبل هل هو سوسيلوجيا أو انتروبولوجيا والاكثر احتمالا أنه تبركيكولوجيا فمقاله عبارة عن إنشاء متواضع ركيك تضطرب فيه الأفكار لا هيكلة له إطلاقا بأسلوب سطحي لا يوحى بخلفية أكاديمية او علمية.بحثت عن ما يحاول الخبير إيصاله فوجدت ان "المقال"مجرد محاولة بئيسة لخلق البوز من طرف كاتبه.
وبال حشمة بلا حياء يذيل صاحبنا مقاله بالخبير فى أمراض .....يعنى الخبير فى دعاوى البلا
61 - 1 الجن 2 الشيطان 3 الشعوذة الخميس 30 ماي 2019 - 12:47
لم تدرس الموضوع ولو قليلا، ومن كل جوانبه. ولو فعلت لتوصلت للحقيقة التالية وهي أن الجن حق. وهو موجود وهناك فرق بين الجن والشياطين..
ولتوصلت كخلاصة للتحذير من الخلط بين حقيقة الجن وبين الشعوذة.
ولعرفت أن في العالم الغربي علم يهتم بما وراء الطبيعة PARANORMALوهم أيضا يعرفون الجدن والشيطان MAISON HANTEE
L EXORCISTE
SATAN...
62 - achagui aissa الخميس 30 ماي 2019 - 12:51
أخي أعتقد أنك لست بحافظ القرآن الكريم لو كنت حافظا للقرآن لن تتكلم بهذا الجهل كان عليك فقط أن تنصح الناس بالإبتعاد عن الشعودة فقط و أنت إذهب و إقراء القرأن جيدا ثم وكلام عنه
63 - وانتوا برهانكم ان كنتم صادقين الخميس 30 ماي 2019 - 13:24
ربما يختلط الأمر عند الناس في مايتعلق بالجن والشياطين الجن مخلوقات خلقها الله بالاف السنين قبلنا من نار السموم ويختلفون في الصفات والاخلاق والايمان الا انهم مثلنا نحن البشر فينا الشيطاين نقتل ونظلم ونفعل الخير حتى الجان ذلك شانهم يمكن لقوي منهم او بفعل توكيل بسبب سحر أن يسلط رغما عن انفه على بشر ليؤذيه الا اننا بحكم تخلفنا في العلم مازلنا لم نجد مايهلكم ماعدا الرقية الشرعية باذن الله يمكن ان نصل الى الشفاء اذا كان المصاب قوي الايمان ومحاط بمن يساعده على العلاج الا انني اجزم ان من يعرف عدوه جيدا سيعرف مكامن الضعف عنده ولهذا ان الذين يتعاقدون مع الشياطين فهم يعرفون ذلك ومايمكن مواجهتم به لأن كل كاءن بيولوجي الا ويوجد مايؤذيه من مواد تسممه او تنهك قواه ولكن قد تكون حرام لانها تؤذي الناس من جهة أخرى اما امر تواجد الجن في رمضان اكيد موجودين الا ان الشياطين منهم تصفد ولايمكن ان ننكر ان بعض المصابين بالتسلط بسبب السحر يتاثرون في رمضان وعيد الأضحى وحسب التقويم الزمني الذي عمل له فيه السحر
64 - s3idi الخميس 30 ماي 2019 - 13:31
" وبالنسبة لي، كل ما قيل في علم الجن وأعراض شرهم هو مجرد وَهْم ناتج عن هلوسة علماء الجن"..علنا يكذب كلام الله و رسوله :
(‏الَّذِينَ يَأْكُلُونَ الرِّبَا لاَ يَقُومُونَ إِلاَّ كَمَا يَقُومُ الَّذِي يَتَخَبَّطُهُ الشَّيْطَانُ مِنَ الْمَسِّ)
من السنة قوله صلى الله عليه وسلم ‏:‏ (إن الشيطان يجري من ابن آدم مجرى الدم)
65 - chakib الخميس 30 ماي 2019 - 13:38
م ا هي النفس و ما علمها او ليست حيلة لسرقة الضعفاء ستقول اني جاهل كما انت جاهل بعلوم الدين لم ارى قط النفس فلما علمها وهي غير موجودة
66 - مدرس الخميس 30 ماي 2019 - 14:20
الكتب السماوية كلام الله أنزله على رسله كي يبلغوا رسالات ربهم ، و الأنبياء ذلك بعثهم الله لهداية الناس إلى طريق الخير ، و كثير من الأنبياء نعتتهم أقوامهم بالسحر أو بالمس ... ألا يمكن أن ينعه صاحب هذا المقال بشيء من هذا القبيل ؟؟ طبعا ليس هذا الشخص لا يستحق الاهتمام بنا يقول ... لا موضوعية في النص و لا استدلالا لما أتى به في حديثه عن الإنس و الجن و شياطين الإنس و الجن . و يكفي عدو الخوض في العليق و التعقيب أو النقد لمجرد قوله << صحيح أن الله أخبرنا بأنه خلق الإنس والجن، ولكنه لم يعط تفاصيل عن الجن مثلما اخترع العلماء المغاربة في علمهم حول العفاريت والشياطين،(( إلا إذا لم أقرأ القرآن الحقيقي )) والصحيح! >>
67 - imad الخميس 30 ماي 2019 - 14:32
بعد ما قرئة المقال اخي الكاتب استنتجت انك فقير من الرصيد الديني وانك لم تقرأ القرأن الكريم اتفق معك في ما يخص جهل المجتمع بالأمور الطبية والعلاجية و محاولة إستغلال الايات القرأنية في الشعودة ولاكن من قرأ أو حفض القرأن و تمعن في آياته فإنه على دراية و يقين بأن المؤمن يفرق بين النصب و الشعودة و الاستغلال الديني( في قلوبهم مرض فزادهم الله مرضا )
68 - Samir الخميس 30 ماي 2019 - 14:56
مقال جيد جدا وتحليل ممتاز تسلط الضوء على واحدة من العيوب الرئيسية ، إن لم تكن العيب الأساسي في التعليم والعقليات في البلدان المتخلفة ، ألا وهي الغياب التام للمعنى ومفهوم المسؤولية.
69 - nada الخميس 30 ماي 2019 - 15:44
عين الحق، فعلا أغرقونا في الجهل، لنا الكثير ما يقال، لكن لا نستطيع في هذه البيئة.
70 - player الخميس 30 ماي 2019 - 15:54
انا معك استاذي ضد الشعوذة و الخرافات التي غارق فيها المجتمع المغربي
اما ما يتعلق بالجن وحقيقته ادعوك الى قراءة قصة النبي سليمان عليه السلام
عواشركم مبروكة
71 - تازي الخميس 30 ماي 2019 - 16:00
مشكلنا هي الجهل بالدين و ليس الدين وعندما نخرج من نور المعرفة بالله الى ظلام الشرك به نعيش عالما خاصا يرحب بكل السخافات قبل الثقافات

الخاتمة تتحمل فيها الدولة المسؤولية الضجيج و الاشرطة ووو يجب ان تكون من مهام شرطة البيئة ردع التلوث السمعي البصري الذي يلاحقنا في كل درب لكن الدولة هاوية
72 - bouazza الخميس 30 ماي 2019 - 16:45
خاصنا شي حكومة من الشباطين لعل وعسى تفكو المشاكيل
73 - محماد الخميس 30 ماي 2019 - 17:24
المدرسة صنبور ماء يشرب منه الجميع لو لعبت دورها في بناء العقول وترسيخ الفكر النقدي لما وقع ما وقع ولاما قرئنا ماتنضح به التعاليق من نشبت بالخرافات. شكرا للكاتب
74 - Sedik الخميس 30 ماي 2019 - 17:44
قَالَ عِفْرِيتٌ مِّنَ الْجِنِّ أَنَا آتِيكَ بِهِ قَبْلَ أَن تَقُومَ مِن مَّقَامِكَ ۖ وَإِنِّي عَلَيْهِ لَقَوِيٌّ أَمِينٌ
75 - abdelkaoui الخميس 30 ماي 2019 - 18:25
للاستفادة اعمق المرجو الانصات الى الداعية المصري محمد هداية وشكرا
76 - Mohamed الخميس 30 ماي 2019 - 18:44
إبليس بنفسه يحظر أثناء معركة بدر في رمضان وهي أول معركة في زمان خاتم الأنبياء بين الحق و الباطل... عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ ، قَالَ : جَاءَ إِبْلِيسُ يَوْمَ بَدْرٍ فِي جُنْدٍ مِنَ الشَّيَاطِينِ مَعَهُ رَأَيْتُهُ فِي صُورَةِ رَجُلٍ مِنْ بَنِي مُدْلِجٍ فِي صُورَةِ سُرَاقَةَ بْنِ مَالِكِ بْنِ جُعْشُمٍ ، فَقَالَ الشَّيْطَانُ لِلْمُشْرِكِينَ : لاَ غَالِبَ لَكُمُ الْيَوْمَ مِنَ النَّاسِ وَإِنِّي جَارٌ لَكُمْ ، فَلَمَّا اصْطَفَّ النَّاسُ ، أَخَذَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَبْضَةً مِنَ التُّرَابِ ، فَرَمَى بِهَا فِي وُجُوهِ الْمُشْرِكِينَ ، فَوَلَّوْا مُدْبِرِينَ . وَأَقْبَلَ جِبْرِيلُ إِلَى إِبْلِيسَ ، فَلَمَّا رَآهُ ، وَكَانَتْ يَدُهُ فِي يَدِ رَجُلٍ مِنَ الْمُشْرِكِينَ ، انْتَزَعَ إِبْلِيسُ يَدَهُ ، فَوَلَّى مُدْبِرًا هُوَ وَشِيعَتُهُ ، فَقَالَ الرَّجُلُ : يَا سُرَاقَةُ تَزْعُمُ أَنَّكَ لَنَا جَارٌ ؟ قَالَ : (إِنِّي أَرَى مَا لاَ تَرَوْنَ إِنِّي أَخَافُ اللَّهَ وَاللَّهُ شَدِيدُ الْعِقَابِ) وَذَلِكَ حِينَ رَأَى الْمَلاَئِكَةَ
77 - zazou الخميس 30 ماي 2019 - 19:17
ton article est très bien fait c très logique
78 - استغفر الله الخميس 30 ماي 2019 - 21:44
وحشر لسليمان جنوده من الجن والانس والطير فهم يوزعون
خلق الجان من مارج من نار
وجعلو لله شركاء الجن
يا معشر الجن قد استكترتم من الانس
وكدالك جعلنا لكل نبي عدوا شياطين الانس والجن
قال عفريت من الجن
صدق الله العضيم
جائت كلمة الانس مقرونة بالجن 18 مرة
79 - الجن وعصا سليمان الجمعة 31 ماي 2019 - 06:12
سليمان: اللهم عمِّ على الجن موتي؛ حتى يعلم الإنس أن الجن لا يعلمون الغيب.. فنَحَتَها عصا فتوكَّأ عليها حولا ميتًا، والجن تعمل، فأكلتها الأرضة، فسقط، فتبينت الإنس أن الجن لو كانوا يعلمون الغيب ما لبثوا حولا في العذاب المهين..

المصيبة أن القصة موتوقة في القرآن :
(فَلَمَّا قَضَيْنَا عَلَيْهِ الْمَوْتَ مَا دَلَّهُمْ عَلَىٰ مَوْتِهِ إِلَّا دَابَّةُ الْأَرْضِ تَأْكُلُ مِنسَأَتَهُ ۖ فَلَمَّا خَرَّ تَبَيَّنَتِ الْجِنُّ أَن لَّوْ كَانُوا يَعْلَمُونَ الْغَيْبَ مَا لَبِثُوا فِي الْعَذَابِ الْمُهِينِ ).....

يا أستاذ، لو التعليم والتدريس المغربي يُعلمان النقد الفكري، فكيف سنجيب أطفالنا على هذه الأسئلة مثلا :

-كيف يعقل ان يمكث سليمان حولا كاملا ميتا؟
الم يكلمه احد؟ الم يكن يقيم الصلاة فيهم؟ الم يتبرع له احد العاملين قائلا اجبلك حاجة سائعة يا بيه اصل الشغل طويل وانت وائف لا حس ولا خبر..
80 - Peace الجمعة 31 ماي 2019 - 08:08
اذا اردنا نقاش الايمان بالجن في القران و السنة و الكتب السماوية, فانه مخلوق من مخلوقات الله خلقه الله من مارج من نار و خلق الانسان من طين صلصال كالفخار. و الشيطان فهو جني ملعون لعنه الله لانه كفر بغروره فاختبره الله بخلق ادم عليه السلام, فاعلن عن كفره برفضه للامتثال لامر الله بالسجود لادم كخليفة الله في ارضه. و الشيطان له ذرية و باالتالي له زوجة شيطانة ملعونة مثله, كما لادم زوجة منه و هي حواء. وو الله سبحانه يقول ان الشيطان هو عدو للانسان يضله و يغريه و يعده و يخلف وعده المشركين و يامر الناس بالفحشاء و المنكر و البغي و كل شيء قبيح و خبيث... و الجن له ارادة مثل الانسان فيمكنه ان يؤمن او يكفر و لذلك امن نفر من الجن عندما استمعوا للقران الكريم.. التغلب على الجن الكافر يتم عبر قراءة القران و ذكر الله و الصلاة على النبي, مثلا صلاة الفاتح لسيدي احمد التجاني تقضي على الشياطين. اما الجن المؤمن فهو ك الانس المؤمن يحب القران و الذكر و الروائح الزكية و النظافة و البخور الطيب الرائحة. الخوف يجب ان يكون الخوف من الله و ليس الخوف من الجن و الانس, لان الله هو الحافظ و هو على كل شيء قدير و القاهر
81 - salim الجمعة 31 ماي 2019 - 08:37
فمن ذا عاذري من ذي سفاهٍ***يرودُ بنفسه شـر المـرادِ

لقد أسمعت لو ناديت حيـا***ولكن لا حياة لمـن تنـادي

ولو نارٌ نفخت بها أضاءت***ولكن أنت تنفخ في الرمـادِ

أريد حياته ويريـد قتلـي***عذيرك من خليلك من مُراد
82 - rach الجمعة 31 ماي 2019 - 12:15
يقول الله عز وجل في كتابه الكريم (وما خلقت الجن والانس إلا ليعبدون،،،)يا عباد الله اذا كنتم مومينون بكلام الله فهادا دليل من الدلائل على وجود الجن.. وهناك دلائل كثيرة دكرة في القرآن من بينها قصة سيدنا سليمان ملك الجان... الحمد لله على نعمة الاسلام وكفى من الترترة وقلة ما يدار والتشويش على المسلمين اللي يشك في كلام الله راه كفر وهادا هو الالحاد بعينه اللهم نسألك التباث على دينك. لا حول ولا قوت الا بالله العلي العظيم
83 - محسين محمد السبت 01 يونيو 2019 - 01:03
دون الخوض في مضمون المقال ما يزعج في مثل هذه المقالات هو أن الخبير يتكلم عن المغاربة وكأنه يعرفهم جميعهم، أو عندما يقول يؤمن غالبية المغاربة وكأن غالبية المغاربة زاروه في عيادته ودا وجاب معاهم في الكلام، وعرف خبايا أنفسهم وخبايا عقلهم الباطن، لاأعرف من أين تُستَمد هذه الثقة "العمياء" في إطلاق احكام القيمة على شعب بأكمله
84 - Mohamed السبت 01 يونيو 2019 - 03:06
إلى 79 - الجن وعصا سليمان
حدثني يونس، قال: أخبرنا ابن وهب، قال: قال ابن زيد، في قوله ( مَا دَلَّهُمْ عَلَى مَوْتِهِ إِلا دَابَّةُ الأرْضِ تَأْكُلُ مِنْسَأَتَهُ ) قال: قال سليمان لملك الموت: يا ملك الموت إذا أمرت بي فأعلمني، قال: فأتاه فقال: يا سليمان قد أمرت بك، قد بقيت لك سويعة فدعا الشياطين فبنوا عليه صرحًا من قوارير، ليس له باب فقام يصلي واتكأ على عصاه، قال: فدخل عليه ملك الموت فقبض روحه وهو متكىء على عصاه، ولم يصنع ذلك فرارًا من ملك الموت، قال: والجن تعمل بين يديه وينظرون إليه يحسبون أنه حي، قال: فبعث الله دابة الأرض، قال: دابة تأكل العيدان يقال لها القادح، فدخلت فيها فأكلتها، حتى إذا أكلت جوف العصا، ضعفت وثقل عليها فخر ميتًا، قال: فلما رأت الجن ذلك انفضوا وذهبوا، قال: فذلك قوله ( مَا دَلَّهُمْ عَلَى مَوْتِهِ إِلا دَابَّةُ الأرْضِ تَأْكُلُ مِنْسَأَتَهُ ) قال: والمنسأة: العصا.
85 - ابراهيم السبت 01 يونيو 2019 - 11:49
بالامس شاهدت في قناة بي بي سي ارابيك شريطا وثائقيا حول الظواهر الخارقة للطبيعة والارواح التي تسكن بعض الاماكن ودكروا منزلا مشهورا في بريطانيا يقصده المهتمون بهده الظواهر، فهده الظواهر موجودة عزيزي في كل المجتمعات ، وليس معقولا أن ننكرها فقط لاننا لم نفهم عالمها الغير المادي والدي تسير فيه تلك المخلوقات غير مقيدة بالقوانين الفزيائية التي تحكمنا . وأياك يا كاتب المقال من السخرية والاستهزاء والتهكم فالانسان معرفته نسبية و لم يحط بعد بكل اسرار الكون وعجائب الخلق ولا يحق لنا ان ننكر شيئا لمجرد أنه لا تدركه حواسنا .
86 - Kim jean الخميس 06 يونيو 2019 - 07:34
D'accord pour ton article mais tu confonds رجال الدين avec العلماء. En ce sens, رجال الدين se rapporte au christianisme tandis que العلماء fait référence aux musulmans.
المجموع: 86 | عرض: 1 - 86

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.