"مجلس حقوق الإنسان" يبدد خلاف معتقلي الحسيمة و"إدارة السجون"

"مجلس حقوق الإنسان" يبدد خلاف معتقلي الحسيمة و"إدارة السجون"
صورة: أرشيف
الأحد 31 يناير 2021 - 10:00

نقطة نهاية لصدام معتقلي حراك الريف ومندوبية السجون تمكنت وساطة للمجلس الوطني لحقوق الإنسان من وضعها، بعد التوصل إلى اتفاق يقضي بتجميع المعتقلين في سجن طنجة مجددا، مع السماح لهم بالتحدث مع العائلات.

ووفق مصادر مقربة من الملف، فقد جاءت الاستجابة لمطالب المعتقلين بعد تدهور الوضع الصحي لأضهشور ونبيل أحمجيق، اللذين خاضا إضرابا عن الطعام لمدة أسبوع، فيما رجحت كون سبب التوتر هو دخول المعتقلين في إضراب بمعية مسجونين في قضايا أخرى.

ازدواجية المندوبية

عبد الله الغلبزوري، فاعل متتبع لدينامية حراك الريف، قال إن المنطق الذي تتعامل به مندوبية السجون مع معتقلي حراك الريف غريب جدا؛ فقد سبق لها أن نفت دخولهم في إضراب عن الطعام واتهمت عائلاتهم بتضليل الرأي العام بسبب نشرها لخبر إضراب أبنائها، ثم عادت لتعلن رفعهم للإضراب في وقت لاحق، مستحضرا اتهامها إياهم بالعمالة لجهة أجنبية رغم أنها ليست مؤسسة استخباراتية ولا قضائية.

“وها هي الآن تتهم المعتقلين باستغلال الهاتف لتمرير رسائل مشفرة، وكأن ناصر الزفزافي ومعه باقي المعتقلين يفتقدون إلى الجرأة الكافية للتعبير عن رأيهم أو قول ما يريدون”، يضيف الغلبزوري، مؤكدا أن ما قالته المندوبية حول منعها الهاتف عن المعتقلين مجرد مبررات واهية، فيما السبب الحقيقي شيء آخر.

وأشار الغلبزوري إلى أن “حسابات مول الحانوت، بتعبير المثقف حسن أوريد، الذي تتعامل به الجهات المسؤولة مع ملف حراك الريف، لن يؤدي إلا إلى تأزيم الوضع الحقوقي وتسويد وجه المغرب الحقوقي في المحافل الدولية”.

والحل الوحيد لهذا الملف، حسب المتحدث، هو طيه، “وطيه هو العفو العام عن المعتقلين، وكلما تأخر هذا الحل، أصبح بدون معنى مع الزمن؛ إذ لن يغير حينها شيئا في وجدان الساخطين على الوضع”.

إرادة صلبة

عبد الإله الخضري، رئيس المركز المغربي لحقوق الإنسان أعرب عن اعتقاده أن الواقعة أثبتت أن قادة حراك الريف المعتقلين يتمتعون بإرادة صلبة، وأن عزيمتهم وإصرارهم على إعادة تجميعهم بسجن طنجة ومنحهم حقوقهم داخل السجن، قويان.

واعتبر الخضري، في تصريح لهسبريس، أن “سياسة كسر إرادتهم وتمريغ كرامتهم في التراب وحرمانهم من حرية التعبير، محاولة يائسة وفاشلة بكل المقاييس، لكن في المقابل، من المرجح جدا أن أطرافا عليا، وباحتمال أقل جهات سياسية، قد تدخلت على الخط لتخفيف التوتر بين إدارة السجون ومعتقلي حراك الريف، وذلك لإعادة الأمور إلى نصابها، مع احتمال فرض بعض الالتزامات عليهم”.

وأضاف الفاعل الحقوقي أنه “بين الفينة والأخرى يظهر بريق أمل على امتداد نفق طويل، لكنه يحتاج في الحقيقة إلى اختراق قوي للخروج من هذا النفق المظلم”.

وبالنسبة للمصرح لجريدة هسبريس، يبقى عائق بناء الثقة أكثر العوائق إشكالية، في حين تبقى المراهنة على كسر الإرادة وتطويع القناعات في حالة قادة حراك الريف ضئيلة فرص النجاح.

عبد الله الغلبزوري مجلس حقوق الإنسان معتقلي الريف مندوبية السجون

‫تعليقات الزوار

34
  • مواطن
    الأحد 31 يناير 2021 - 10:05

    المندوبية للسجون تعمل بجد من أجل تحسين ظروف عيش المعتقلين لكن بعض الحقاد يضربون هذه المجهودات المبذولة عرض الحائط

  • mohamedhossnimed
    الأحد 31 يناير 2021 - 10:22

    اين هو رأي الطرف الأخر اكتفيتم. بطرف واحد

  • سعيد
    الأحد 31 يناير 2021 - 10:22

    لمادا لانرا هدا التعامل والصرامة مع ناهبي اموال الشعب

  • البرنوسي
    الأحد 31 يناير 2021 - 10:25

    هذا الموضوع يعتبر من اضجر وأمسخ ملف في العالم كونه يعطى أكبر من حجمه وتخصص له صفحات .. وهو في الأخير يتحدث من فئة خانت الوطن ولا تستحق أن تعتبر موضوعا .
    الخائن للوطن يرمى في مزبلة التاريخ وينسى

  • للأسف هذا حالنا
    الأحد 31 يناير 2021 - 10:27

    حين يكسر مغربي حاجز الخوف ويقول ما عجزت باقي الخراف عن قوله، تصفق له الخراف وهي ترتجف من الخوف، يرمى بالثائر في السجن بتهمة الخيانة أو التحريض أو التخابر أو حتى هتك عرض دجاجة، فيتضامن الخراف في صمت، يرمى بالثائر في غياهاب السجون فتعود الخراف للمعمعة والنمعسة وتنتهي الحكاية

  • مواطن حر
    الأحد 31 يناير 2021 - 10:31

    رغم اني مواطن بسيط قريب من الحمار بعيد عن المخزن،قلت سابقا ان سبب تفريق الاسرى وعقابهم في هذا الوقت لاعلاقة له بتصرف الاسرى بل لانهم تضامنوا مع الوضع الحقوقي الذي نعيشه والمخزن لايريد تشويه اكثر مما شوه خصوصا في هذا الملف،الوضع الحقوقي عندنا مثله بالجزاءر ومصر،اذن لا احد احسن من الاخر..لو شككنا ولو بنقطة من قناعاتهم لما سرنا وراءهم ولا دعمناهم،لكن نحن نعلم من هم ونعرف من هو المخزن،تحية اجلال للاصوات الحرة اينما وجدت والخزي والعار للعقلية الاستبدادية.

  • hasan
    الأحد 31 يناير 2021 - 10:35

    عندما ستطرح اسبانيا مقترح الاستفتاء على من سيحكم سبتة و مليلية ، فهل في نظر الحكومة المغربية أن مغاربة سبتة و مليلية سيصوتون لصالحها بعد تعاملهم هذا مع حراك الريف؟؟؟؟

  • omar
    الأحد 31 يناير 2021 - 10:38

    يا سبحان الله إتهمو بالخيانة العظمى ومازالو يشترطون الخيانة عقابها المشنقة والسلام عليكم

  • أنس
    الأحد 31 يناير 2021 - 10:41

    طلق لدرري برك من الحكرة….والله إلى عيقتو

  • kalo
    الأحد 31 يناير 2021 - 10:42

    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم، لاتشمت في أخيك عسى الله أن يشفيه ويبتليك ، كفانا استهزاء واهانة وتشميت فمهنا كان نحن أبناء وطن واحد ودين واحد وووو، وأقول لمن خلفو في الأرض ولهم المسؤولية الرحماء يرحمهم الله ارحمو من الأرض يرحمكم من في السماء ، نحن اليوم في الدنيا نلهو ونلعب وغدا لاندري قد نصير بين يد الرحمان فلنرحم بعضنا البعض

  • فريد
    الأحد 31 يناير 2021 - 10:44

    لا خير في كل المجالس المعينة، وبوعياش المناضلة الإشتراكية كلحبيب المالكي ولشكر وعليوة وغيرهم لاخير يُرجى منهم لأنهم مصالح فوق مصالح تحت مصالح مع مصالح من أجل مصالح…شخصية ولتدهب مصالح الوطن والمواطنين إلى الجحيم وليتمتع القليل بالتزحلق فوق ثلوج ميشليفن في إنتظار زوال الجائحة.

  • مواطنة
    الأحد 31 يناير 2021 - 10:48

    هداك لي قال المندوبية ماهي جهة استخباراتية و لا قضائية كنقولهم عدد من القضايا الشائكة اكتشفت وراء الاسوار

  • Mre
    الأحد 31 يناير 2021 - 10:51

    السجون تحب مجرمي الحق العام حينت معاهم “الخبز” و الخواض و تعودت أن لا تقدم أي واجب و لا خدمة بدون أضعاف من المقابل. البزولة صعيبة و لا يريدون تضييع و لو دقيقة واحدة دون حلب و معتقلو الريف يضيعون وقتهم الثمين. الله يفرج على اللي في السجن الصغير و اللي في السجن الكبير. العواشر مبروكة.

  • amir
    الأحد 31 يناير 2021 - 10:55

    الله يرحم الحسن الثاني وادريس البصري

  • حسن هولندا
    الأحد 31 يناير 2021 - 11:03

    المفليسون هم من يلتقوا مالك الملوك بوم الدبن وهم ظالمون انفسهم وشعوبهم. اللهم اني أشهد أن زفزافي واخرون طالبوا بحقوقهم المشروعه وظلموا من طرف المسؤلين من أعلى الهرم الي الموظف الصغير. العيش في الادغال أطيب وارحم وسلام

  • العابر
    الأحد 31 يناير 2021 - 11:11

    كلما كانت طينة المعتقلين صلبة و سبب الاعتقال سياسي كما هو الحال مع معتقلي الرأي الريفيين إلا و تشنجت الدولة و ادخل المسؤولون على الملف مثل هذه القضايا في متاهات تشي على غياب تدبير حقوقي لملفات الاعتقال. منذ اعتقال ناشطي حراك الحسيمة لم تخل أوضاعهم من اخذ و رد مع الإدارة و لحد الآن لا أحد يعرف حقيقة ما يجري، كل ما نعرف هو تصريحات المسؤولين عن السجون، إذن هي رواية واحدة من جانب واحد و كثيرا ما تحمل تناقضات، كيف لإدارة تدفع بتصريح ثم تأتي بعد أيام لتضرب نفسها ب عبر الإعتراف بما سبق أن نفته!!!!!
    و الأكثر غرابة هو التصريحات التي تدخل في خانة القضاء عبر اشاعة تهم لم يتم اثباتها عبر التحقيق فيها!!!!
    لماذا كل هذه الانفعالات و التشنجات من قبل ادارة السجون؟؟؟؟
    ما سبب غياب الوضوح؟؟؟
    ………………………………………………………………………………………………………………………………………………………………………………………….

  • هشام متسائل
    الأحد 31 يناير 2021 - 11:41

    إيوا و محمد بن بدوح أكا مول الحانوت ؟؟؟
    إختفى نهائيا
    أم غبروه نهائيا ؟

    كل من يفضح الفساد في هذه البلاد يكون مصيره يا إما تلفيق تهمة يا إما الإختفاء
    و كأن الفساد شيء جميل لا يجب انتقاده و تحت الحماية…

  • Ingénieur EMI
    الأحد 31 يناير 2021 - 11:43

    اسي بن عمور أين أنت انت من هذا الكلام عندما كنتي مخبي في المنصب براتب سمين؟ وباز هاد المسؤولين المغاربة وجوه متعددة و مصلحة واحدة هي ضرب على راسك محدك في المنصب! اتقوا الله في هذا الوطن الحبيب يا دكاكين سياسية و مسئولين كبار همهم فقط جيوبهم و خدمة المخزن.

  • El Mrabt El Mustapha
    الأحد 31 يناير 2021 - 12:03

    السلام عليكم والله حرام اسم هذا من بلدي ؟؟ اليس فيكم رجل حكيم ؟ نطلب من ملكنا محمد السادس التدخل فورا في هذه المصيبة ، ويفعل بكل المعتقلين ما فعل رسول الله (ص) ويقول (اذهبوا وأنتم طلقاء ) .يعفوا على الجميل ونحن مغاربة معروفين بالسماحة ..ارجوكم ملكنا الرجل الخلوق الطيب ان تعفوا وتصفح ؟ كفى عنادا اللهم اجمع شملنا ، ولكم النظر ؟؟؟من مغترب 34 سنة .

  • كريم
    الأحد 31 يناير 2021 - 12:26

    لماذا أمازيغ سوس و أمازيغ الأطلس مسالمون….!!

  • مغربي
    الأحد 31 يناير 2021 - 12:29

    هناك آلاف من السجناء يريدون الانتقال فقط ولم يلبى طلبهم وإذا كانت إدارة السجون غير قادرة على فرض القانون على سجناء الحسيمة فما عليها إلا أن تفتح أبواب السجون ليغادرها الكل.

  • على كل حال
    الأحد 31 يناير 2021 - 13:10

    وواقعة انزال خطيب الجمعة من فوق منبر رسول الله صلى الله عليه وسلم ما ذا نقول عنها وثمانية اشهر والدولة فاتحة ذراعها لهؤلاء الأبطال من اجل الحوار ؟ ما ذا نقول عنها .

  • foufoud
    الأحد 31 يناير 2021 - 13:30

    من لا يريد الخير لهذا البلد وهم كثر ،لا يريدون حلا لهذا الملف بل تسييسه لأبعد مدى ليكون الرابحون في الاخير هم المافيات التي تؤمن بأي شيء الاالديمقراطية.

  • مزرعة الحيوان
    الأحد 31 يناير 2021 - 13:45

    باركا من الطنز الخاوي كتستعرضو عضلااات ديالكم على الضعفاء ومتقدروش تحاسبوا على الفاسدين الناهبين الشفارة للي سارقين اموال الشعب بالملايير وغارقينهم في الفقر والبؤس والحريك والهروب من هذا الجحيم راه شعب وصل واحد غليان غي ربي للي عالم به قاليك حقوق انسان اشمن حقوق ولا برقوق كتكذبو على ناس طلعتوا لينا ف راسنا وهادوك المطبلين لهاد الظلم راكم مجرد كلينيكس

  • مختص في شؤون الحكامة
    الأحد 31 يناير 2021 - 13:51

    إلى التعليق 20.. أمازيغ سوس و أمازيغ الأطلس مسالمون لأنهم مسلمون، حكماء، طبائعهم جميلة، عقليتهم نقية، يشتغلون بجد، مؤمنون أن كل دابة على الله رزقها إلخ إلخ…

    أما البقية، فعدد الملاحدة فيهم كثير، كسلاء، يطالبون بمطالب غبية كحقوقهم في الفوسفاط وجوج بحور، رغم أنهم كسلااااااء يومهم يمر في السماع للأغاني التافهة والكلام التافه

    ستستغرب أن ترى كيف يطور أهل سوس مدنهم الصغيرة كتزنيت وتارودانت في حين ينام شباب الحسيمة انتظارا لعودة شي جيفارا….

    فرق كبيييييير

    أهل سوس هم عمود نهضة المغرب، والسلام

  • ابوهاجوج الجاهلي
    الأحد 31 يناير 2021 - 13:59

    ان الريف سيبقى يطالب بحقوقه الثقافية والاقتصادية والسياسية احب من احب او كره من كره ان كنا فعلا نعيش في دولة الحق والقانون. اما اذا كان هناك اشخاص يريدون ان يتحكموا في مصير الريف وفي رقاب ابناءه فسوف لا يفلحون والريف غير قابل للتدجين رغم المحاولات التي يقوم بها البعض. الحراك كان سلميا ولا احد نادى بالانفصال الا الانفصال عن الفساد والاستبداد
    الريف وسكانه لا يريدون اكثر مما يامل اليه جميع المغاربة الا وهو العيش الكريم بعزة وكرامة في وطن يحترم الجميع ويوفر لهم فرص الشغل والتعليم وكذلك الصحة. هذه هي مطالب الحراك لا اقل ولا اكثر رغم كل ما قيل ويقال عن الحراك. لهذا قد حان الوقت لاطلاق سراح المعتقلين بدون اي شرط لانهم ابناء هذا الوطن ولهم الحق في حريتهم وان يعبروا عن رايهم وعن مطالبهم وشكرا.

  • Taza haut
    الأحد 31 يناير 2021 - 14:29

    ليس للامر علاقة لا بالخيانة و لا التحريض هي لعبة قذرة بين مافيا المخدرات و رموز النظام انتهت بكل طرف حاول اللعب بأوراقه و كان اهل الريف ضحية لنفس المشاكل التي يتخبط فيها المجتمع المغربي من تطبيل و تطبيع و تمييع و المغرب يعد ثاني بلد بعد الامارات في المناورات السياسية و كان لزاما تأديب الريف لكبح لجام باقي مناطق المغرب و الصورة اصبحت جد واضحة وضوح الشمس في سماء صافية من الغيوم اما ان نعيش و نتعايش مع الاجندة الامريكية و الصهيونية او إلزم بيتك و انتظر فرج الله بظهور المهدي المنتظر و أكاد اجزم ان غير هذا هو انتحار

  • شلح
    الأحد 31 يناير 2021 - 16:19

    إلى الأخ مختص في شؤون الحكامة، الله يرحم الوالدين إلتزم الصمت لو ترى حال أمازيغ سوس و أمازيغ الأطلس تبكي دما، الكثير من الدواوير تعيش ماقبل العصر الحجر.
    لماذا لا يتكلمون لأن غالبية الشباب فقدت الثقة في المسؤولين و هاجرت للمدن الكبرى لإنقاذ ٱهلها من المجاعة.

  • الدنيا فانية
    الأحد 31 يناير 2021 - 17:30

    ما غرسه الزفزافي و رفاقه في قلوب الشعب المغربي لا تستطيع أن تطفئ نوره ألف موجة، ناصر و رفاقه في القلب و العيون ، و سيظلون في القلب و العيون
    عشت بطل ايها الاسد
    عاش الشعب وعاش الريف الحرية للمعتقلين الابرباء

  • لاحول ولاقوة إلا بالله
    الأحد 31 يناير 2021 - 17:57

    سكان الريف ليسوا بأمازيغ وإنما هم برابرة نزحوا من أروبا الجنوبية أما الأمازيغ فهم سكان مناطق سوس كفى تحريف التاريخ

  • الرأي والرأي الآخر.
    الأحد 31 يناير 2021 - 18:04

    وجدت السجون في الأصل من أجل عقاب كل مخالف ومارق عن القانون، وردعه وحرمانه من أبسط الحقوق ليتعظ ويدرك مدى قيمة الحرية وضوابطها وحدودها من جهة، ثم إعادة تربيته وتأهيله من جهة أخرى ليفقه ما له وما عليه، فيحترم القانون ويمتثل لأحكامه وضوابطه ويعي بأن أي انحراف في السلوك مصيره الحبس والزجر. ومن يظن غير ذلك، فليطالب بتحويل السجون إلى فنادق خمس نجوم وإخضاعها لوزارة السياحة وسيرى بعدها ما سيؤول إليه حال المجتمع.
    أما “الحقوقيون” الذين يتشدقون بمبادئ حقوق الإنسان، فنقول لهم: كفاكم دسارة، واكشفوا لنا عن أقنعتكم.
    انشري من فضلك.

  • afroukh
    الأحد 31 يناير 2021 - 21:23

    Je pense que ce dossier est du sort de la justice et du parlement qui doit
    déclencher une enquête approfondi sur l’affaire de ces ces détenues . J’espère vraiment qu’un dialogue soit ouvert par les parties politiques et les associations pour désamorcer ce problème et le clôturer définitivement .

  • JAMAL UISA
    الإثنين 1 فبراير 2021 - 01:25

    الملك هو من أعط أوامره بسجنهم والحكم عليهم ب 20 سنة فهذا يدل أن القضاء ليس نزيه وحقوق الإنسان في المغرب كحقوق الإنسان في كوريا الشمالية وإلى ربنا الحساب وكل ذي حق يأخذ حقه

  • امين
    الإثنين 1 فبراير 2021 - 03:42

    للاسف الشديد مشكل المعتقلين من ابناء الريف لن يحل لانه ليس هناك ارادة سياسية لفعل ذلك ! و نفس السيناريو سيتكرر لان المقاربة الامنية التي نهجها المخزن في تعاطيه مع هذه الملف و باقي الملفات كمعتقلي جرادة و تتغيير و كذلك ملف بعض الصحافيين من قبيل بوعشرين و الراضي .. و كذا ملف نشطاء حقوق الانسان كقضية الدكتور و الاستاذ البحث الاكاديمي القدير و كذا ملف الاستاذ المديمي انه واقع مرير و نحن الذي كنا نامل ان تطوى صفحة سنوات الرصاص بشكل نهاىي لما افرزته من ماسي انسانية يستحيل وصفها في بضعة اسطر ان هولاء الشرفاء الذين تم الزج بهم في سجون هذا الوطن -الذي لم نعد نراه يتسع لمن يخالفنا في الراي و الفكر و الايديولوجيا – لا نعتقد انهم سيتقدمون او ينهجون مسطرة العفو لانهم يدركون انهم لم يقترفوا اي جرم ! لذا في اعتقادنا لعبة شد الحبل ستستمر من اجل تركيعهم و القبول بسياسة الامر الواقع اننا نستغرب بمجرد ان يحتج المواطن للمطالبة بحقوقه المشروعة دستوريا ان يتم ادانته رغم عدم القيام بمحاسبة المسؤليين عن فشل برامج التنمية المسطرة ! و الا كيف تفسرون اقدام عاهل البلاد بقالة مسؤلين عن فشل مشروع منارة المتوسط ؟!!

صوت وصورة
مبادرة "حوت بثمن معقول"
الإثنين 19 أبريل 2021 - 15:32

مبادرة "حوت بثمن معقول"

صوت وصورة
حماية الطفولة بالمغرب
الإثنين 19 أبريل 2021 - 12:10 2

حماية الطفولة بالمغرب

صوت وصورة
أوزون تدعم مواهب العمّال
الإثنين 19 أبريل 2021 - 07:59 3

أوزون تدعم مواهب العمّال

صوت وصورة
بدون تعليك: المغاربة والأقارب
الأحد 18 أبريل 2021 - 22:00 15

بدون تعليك: المغاربة والأقارب

صوت وصورة
نقاش في السياسة مع أمكراز
الأحد 18 أبريل 2021 - 21:00 7

نقاش في السياسة مع أمكراز

صوت وصورة
سال الطبيب: العلاقات الأسرية في رمضان
الأحد 18 أبريل 2021 - 19:00

سال الطبيب: العلاقات الأسرية في رمضان