24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

05/04/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:3907:0713:3517:0519:5521:11
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | المغرب يعتمد البطاقة الصحية للمُسافر لمحاصرة فيروس "كورونا"

المغرب يعتمد البطاقة الصحية للمُسافر لمحاصرة فيروس "كورونا"

المغرب يعتمد البطاقة الصحية للمُسافر لمحاصرة فيروس "كورونا"

تواصل السلطات في المغرب العمل على مواجهة خطر فيروس كورونا؛ فقد جرى مؤخراً اعتماد استمارة تحمل عنوان "البطاقة الصحية للمسافر" توزع على المسافرين في الطائرات.

ويتوجب ملء الاستمارة بمعلومات عدة، منها تاريخ الوصول ورقم المقعد داخل الطائرة ورقم الرحلة، ناهيك عن الاسم العائلي والشخصي وتاريخ الازدياد ورقم جواز السفر والجنسية.

ويتوجب على كل مسافر أن يعبئ الاستمارة بالكشف عن بلد القدوم ومدينة العبور، إضافة إلى العنوان في المغرب والبريد الإلكتروني ورقم الهاتف خارج المغرب وداخله.

وتسأل الاستمارة أيضاً ما إذا كان المسافر قد زار أو عبر الصين وفي أي تاريخ، إضافة إلى أسئلة حول ما إذا كان قد أصيب بالتهاب تنفسي حاد مع أعراض الحمى تفوق 38 درجة خلال 14 يوماً الماضية.

كما جاء في الوثيقة سؤال يهم ما إذا كان المسافر قد التقى شخصاً مصاباً أو مشتبها بإصابته بفيروس كورونا، ناهيك عن الاشتغال أو الإقامة في مستشفى أو مختبر سبق أن سجلت فيه حالة فيروس كورونا.

ويتوجب على كل مسافر ملأَ الاستمارة المكتوبة بثلاث لغات (الفرنسية، العربية، والإنجليزية) أن يصرح بصحة جميع المعلومات المدلى لها في البطاقة والتوقيع عليها وتسليمها للمعنيين.

وقال مصدر من وزارة الصحة في المغرب إن هذا الإجراء يأتي في إطار المراقبة الصحية في جميع النقط الحدودية في المملكة لمحاصرة فيروس كورونا عبر الكشف المبكر عن أي حالة واردة، والحد من انتشاره.

وأشار المصدر غير الراغب في كشف هويته للعموم، في حديث لهسبريس، إلى أن الوباء ما يزال ينتشر في الصين وفي عدد من دول العالم، مورداً أن الوضع الحالي يفرض مواصلة اليقظة في مراقبته، خصوصاً في ظل ضعف حالات التعافي منه.

وتمتد حالياً أحكام الحجر الصحي لأولئك المشتبه في حملهم للعدوى لمدة 14 يوماً، وهناك دول عدة تعتمد مددا أطول، خصوصاً أن حضانة الفيروس قد تصل إلى 24 يوماً. وفي المغرب، اعتمدت السلطات عشرين يوماً للحجر الصحي للطلبة العائدين من مدينة ووهان، بؤرة ظهور الفيروس.

وتفيد آخر الإحصائيات بأن الفيروس أودى بحياة 1380 شخصاً، مُعظمهم في الصين موطن تفشي الفيروس، إضافة إلى أربع حالات وفاة في فرنسا والفلبين وهونغ كونغ واليابان، من أصل أكثر من 63 ألف حالة إصابة في المجموع.

واتخذت عدد من الدول، من بينها المغرب، إجراءات صارمة لكبح انتشار الفيروس منذ يناير، كما تم تقليص الرحلات الجوية التجارية، واختارت الخطوط الجوية الملكية المغربية إيقاف خط الدار البيضاء-بكين أسابيع قليلة بعد إطلاقه.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (26)

1 - زهير السبت 15 فبراير 2020 - 12:16
ما أثار انتباهي هو : "يتوجب على كل مسافر ملأَ الاستمارة المكتوبة بثلاث لغات (الفرنسية، العربية، والإنجليزية)"!
2 - Maroki السبت 15 فبراير 2020 - 12:18
كيف نعرف أن هدا المسافر قد اجاب عن الأسئلة صحيحة ودون الكدب ...ادا كان أصيب بحمى او ما جاء من اسئلتكم ...
3 - Mdm السبت 15 فبراير 2020 - 12:19
اءتظنون ان المسافر سيدلي بمعلومات صحيحة!
طبعا سيتجنب كل ما من شأنه أن يخلق له متاعب.
يجب على الدول ان تستعمل وسائلها الخاصة و
تتجنب تصريحات المسافرين .
4 - الواقعي السبت 15 فبراير 2020 - 12:31
هههه يلاه فرحنا ملي حيدتو ديك الورقة الأمنية لي كيعمرها المسافر سوا داخل و سوا خارج و قلنا اخيرا .و دابا رجعتوها بطريقة أخرى و بمتطلبات اكثر.دابا كيبقى فيا الناس لكبار و لي ما قاريين و الله ايلا كتكرفسهوم ديك الورقة.
5 - Mohammed السبت 15 فبراير 2020 - 12:32
أنا جاي الأسبوع المقبل و احتراس الدولة أساسي لحفظ البلاد من الأمراض و الاشرار
6 - مع السلامة السبت 15 فبراير 2020 - 13:06
قريب اديرو لينا الدبليج ولينا كلنا شرائح بحال الفكرون شرائح بنكية.شرائح الهوية شرائح فالهواتف.كاميرات المراقبة. الجيل الجديد فالطغطية الشاملة. من فضلك عليك بتفعيل محدد المكان لنتمكن من متابعتك عفوا ... من مساعدتك؟؟
7 - افران الاطلس المتوسط السبت 15 فبراير 2020 - 13:09
Si Vraiment notre pays (le Maroc) adopte cette mesure à la carte santé qui garantie pour tous voyageur la contamination du virus corona "covid19" est une bonne idée . mais, faut vite avant cette épidémie puis atteindre la population de notre pays . faut faire vite est si possible de construire de nouveau hôpitaux au moins un centre hospitalier réservé à l’accueil de ces malades un éventuelle vaccin idéal ne sera pas près avant 2 années . donc faut faire vite
8 - lahbil السبت 15 فبراير 2020 - 13:10
واش هاد الناس معارفينشي باللي كاينين ناس معارفين لا عربية لافرنسية لا انجليزية اميون لا يعرفون القراءة والكتابة تيطلبو من ناس اخرين باش اعمرو ليهم الاستمارة . راه الاستمارة ماشي حل ناس دايرة الات متطورة للكشف عن بعد لالاف المواطنين في وقت وجيز حنا باقين مع الاوراق واستيلو اوعمر لي انعمر ليك او شد السربيس . ماتخافوا والو لمغاربة عندهم المناعة قوية ظد الفقر والتقشف والجوع والكوارث الطبيعية والجفاف وغلاء المعيشة والسكن العشوائي مع الواد الحار والازبال في الشوارع واتسنى الموعد ديال عام في المستشفى الحصول الكتير مايتقال واسكات احسن حناية عايشين اومعارفينشي روسنا فين عايشين
9 - الشيح والريح السبت 15 فبراير 2020 - 13:11
أنا ضد هذه البطاقة، ما فتئنا أن حاربنا إستمارة الدخول والخروج وهذا كان يتطلب منا مجهود كبير طابور من الانتظار وهناك من لا يعرف ملأها ويطلب منك أن تملأها وهناك من لم ليس له قلم ويبقى يدور في الطائرة ويسأل الناس وأحيانا الاستمارة غير موجودة لدى العبور فعليك بالانتظار لما سمعنا بأنها ألغيت فرحنا لكن مع الأسف أخذوا منا حمارا وغيروه ببعل
أما فيما يخص محاربة كرونا فعلى الدولة أن تفرض على كل مسافر أن يأتي بشهادة طبية من البلد المقيم فيه وهذا احسن بكثير لان جل الدول الأوروبية الطبيب لا يشتغل بالرشوة ولا يعرف الكذب والنفاق
أما عند مغادرة البلد فيجب وضع مراقبة خاصة في المطارات لان ملئ الاستمارة خطأ كبير فهناك من يكون مريض مرضا معديا ولا يقول الحقيقة ولو رجعنا الى الحقيقة فالمغرب منذ سنوات تدخله أمراض خطيرة من السائح ومن المواد الغذائية والآن بدإ يستيقظ كالشمعة التي تضيء على نفسها براك من لكذوب فيقوا من الكلبة
10 - متتبع السبت 15 فبراير 2020 - 13:33
إلى المعلق الأول الإستمارة مكتوبة ب3لغات حسب الأجانب وكل مسافر له الإختيار بين هذه اللغات وليس كلها.
11 - سرمدالخق السبت 15 فبراير 2020 - 13:34
ملئ الأوراق بالمعلومات إراديا و من دافع الضمير و المصداقية و الشفاهية و النزاهة و تقوى الدين شيء جميل لكن :
إن الفيروس هو كدلك صريح و لا يكذب لكنه يحتال بقوة حيث يبقى متكتما على نفسه داخل الدوات حتى يرى الزمان و المكان المناسب فينشر جنوده أولا ثم يسيطر على دات حامله تانيا سيطرة ما لها من فواق .
بمعنى أنه دكي جدا دكاء غير منظور و لا يضل و لا ينسى أم من ملئ الورقة فقد يضل و قد ينسى .
إننا أما عدو طموح و مسلح بأسلحة تفوق على سلاح الصين الدي غزاها غزوة من كان العدو امامه و البحر خلفه .
إنه عازم على تكوين امبراطوريته العظمى على نطاق واسع من الارض المسطحة .
إنه وباء ارضي بل جائحة لن تبقي و لن تدر .
إنه باق و يتمدد فمادا ستصنع الأوراق المملوءة و الصين قد ألقت بكل اوراقها العلمية و الصناعية و الحضارية و التقدمية........
إنه قاتل الثلث و الحروب و المجاعات التي ستتخللها ستقتل الثلث الباقي .
فاستعدوا و أعدوا و تزودوا فإن خير الزاد التقوى.
12 - عبد الكريم السبت 15 فبراير 2020 - 13:40
هناك من يشك في ان المسافر يمكن أن يكذب في التصريح، و هذا غير ممكن لأن الأشخاص المعرضين للوباء بالدرجة الأولى هم العائلة و الأصدقاء. و الله المستعان
13 - ورقة السبت 15 فبراير 2020 - 13:52
تريدون محاربة الفيروس بورقة و سيرو الله يعطينا وجهكم نا هذا العبث هل حقا هذه دولة وويسيرها بشر لهم عقول سارية المفعول
14 - ايت واعش السبت 15 فبراير 2020 - 14:04
هذه. خطوة ايجابية تشكر عليها السلطات وهي تفاعل لما كتبته في هذا الموقع المحترم حول الموضوع، كما يجب فحص. جوازات سفر المسافرين اذا كانوا زاروا بلدان شرق اسيا مؤخرا..للتاكد من مدى صدق معلوماتهم لملاء االاستمارة،وتبني التدابير الوقائية الامريكية في السفر حول هذا الموضوع.الوقاية افضل علاج لهذا الوباء حاليا.كما نتمنى من وزارة الصحة ان تنبه المواطنين الى خطورة البصق على الارض في الاماكن العامة والانتباه الى اماكن الشرب العامة التي توضع امام المحلات وفي الازقة كونها تستعمل نفس الاناء للشرب للجميع ،والانتباه لظاهرة المتسولين الباعة المتجولين وموزعي السلع الذين يعبرون المدن شرقا وغربا وجنوبا وشمالا ..وهم وسيلة جيدة لنقل اي عدوى..لان هناك اشخاص لديهم نقل الامراض بصورة فائقة ..نظرا لتحركاتهم في كل اتجاه
15 - الفاسي السبت 15 فبراير 2020 - 14:10
عند عبوري من إسبانيا في ميناء الجزيرة الخضراء لميناء طنجة المتوسط قاموا بإعطائنا تلك الإستمارة ووجدت أنها غير مفيدة ببساطة لأن المسافر يمكن أن يكذب ولهذا يجب أن تقوم السلطات بفحص إجباري لكل مسافر وشوف تشوف
16 - Time2be السبت 15 فبراير 2020 - 14:13
المثل الذي ينطبق على سياسة المغرب هو" يالمزوق من برا اش خبارك ملداخل". نسأل الله ان يسلم بلدنا الحبيب من كل وباء و طاعون و ان يرحمنا بضعفائنا و اطفالنا الابرياء و عجائزنا الركع السجد. اما المغرب اذا اتكل على مستشفياته فلن يستطيع حتى توفير بيطادين و الفاصمة عاد زيد يواجه وباء، فشل في فشل في فشل لن نرى اي قطاع استطاع الاقلاع من حضيض الرشاوى و المحسوبية و الزبونية.
17 - CITOYEN السبت 15 فبراير 2020 - 14:18
المغرب سيسجن فيروس كرونا فكل وزارة الداخلية من مقدم والشيخ والقائد والدرك المكي والقوات المساعدة وووو يمتلكون احدث الاسلحة لقتل واعدام هذا الفييروس بمجرد قربه لجان مراقبة الحدود
18 - مغربي السبت 15 فبراير 2020 - 15:18
يؤسفني أن كثير من إخواننا المغاربة ينظرون لكل قرار من لدن مؤسسات الدولة بعين الشك و الريبة بل الرفض المسبق بدون دراسة واقعية و لا تمحيص.
يتهمون مؤسسات الدولة في حين يميلون لأنفسهم المدح و التبجيل.
مواطنون كهؤلاء لا يرجى منهم خير و سوف يكون سببا في نشر جو من الإحباط و التردي.
وسائل الإعلام للأسف تستجيب لهؤلاء العبثيين و كثير ما تنشر كل ما من شأنه ترسيخ تلك الأفكار السوداوية.
بلدنا بخير و لمحمد الله قبل فوات الأوان.
و الله لقد رأيت أقوام في دول أخرى يعانون لكن هم صابرون و لغد مشرق راجون. هم من بهم تبنى الأوطان و ليس مثل كثير من المتواكلين من بني جلدتنا.
19 - passage السبت 15 فبراير 2020 - 15:56
مسألة مهمة بالنسبة للقاطنين بالمغرب. أما بالنسبة بالنسبة للسياح الأجانب والمغاربة الذين يتخذون من المغرب منطقة عبور أو قضاء أيام معدودة لا أعتقد بأنهم سيدلون بمعلومات صحيحة حتى وإن كان عندهم شك بأنهم أصابهم الوباء لأنهم يفضلون العودة إلى بلدان الإقامة خصوصاً البلدان حيث الرعاية الصحية احسن بكثير.
20 - moh السبت 15 فبراير 2020 - 16:41
En rentrant d’Espagne par avion, l’effet est d’une ridicule surprise la plupart des voyageurs n’avaient pas de stylo: on se partageait quelques stylos et on écrivait en marchant ce ne peut être qu’illisible et les gens écrivaient n’importe quoi pour passer le stylo aux autres: comique. Mon tour n’étant pas arrivé pour le stylo, j’arrive devant le policier. Il m’a dit que je ne pouvais pas passer! J’ai dis pas de stylo et je dois qamam ! rentrer chez moi! Il demande: vous toussez ? Non. Vous éternuez ? Non. Vous avez de la fièvre ? Non. Vous venez de chine ? Non d’Espagne vous voyez bien ? C’est Rayanair de Gerone!!
Alors passez. Et si on vous demande si vous avez rempli le formulaire vous dites Oui...
21 - مسافر ممتعض السبت 15 فبراير 2020 - 17:37
قمة الاستغباء .... كيف يمكن لوزارة الصحة أن تحارب فيروس خطير بورقة تشبه إلى حد كبير البحث الميداني لأسئلة السوسيولوجيون ... مثال هل صادفت صينيا في رحلتك .. و في أي مقعد بالطائرة كنت جالسا و هل عطست في مقامك ... قمة الاستهزاء و الاستخفاف بصحة المواطنين ... في حين أن مطارات أروبا مجهزة بأجهزة متطورة عند الوصول عبارة عن مسدسات تستشعر المرض...
الله اعفو على هاد البلاد و خلاص
22 - البوعار السبت 15 فبراير 2020 - 18:13
إجراءات لا محل لها من الإعراب.االمستفيد الوحيد هو صاحب المطبعة الدي سيحصل على حق طبع هذه الإستمارة.بزنس ولا شئ سوى البزنس.
23 - تالف فهال الدنيا السبت 15 فبراير 2020 - 18:22
فقط ومن باب الدعابة، اظن ان وزارة الداخلية ندمت على الغاء العمل باستمارة المعلومات التي كان يتوجب على الجميع ملأها من اجل الادلاء بها لشرطة الحدود، واستغلت فرصة فيروس كورونا ما اجل فرض الاستمارة من جديد وفي حلة جديدة. تاحراميات لمغاربا،وايلي وايلي!
24 - coco الأحد 16 فبراير 2020 - 01:10
الطائرة وسط معدي للغاية، و الرحلات يختلط فيها اناس من مختف انحاء العالم، الان الفيروس ليس في الصين فقط بل في العديد من الدول، الاستمارة ستساعد السلطات في تعقب المسافرين الذين كانوا مع مسافر اكتشف اصابته مدة بعد سفره، فكما نعرف ان الاعراض لا تظهر مبكرا احيانا، و فحص درجة الحرارة ليس كافيا، هذه الاستمارة ستساعد ايضا على تعقب و اكتشاف مصدر العدوى و الاتصال بالمسافرين و اخبارهم بالقيام بالحجر الصحي في منازلهم و متابعة حالتهم الصحية، انا اكره ملء الاستمارات ايضا و لكن هذه الاستمارة ستساعد في الحد من انتشار الفيروس و احتوائه.
25 - la veriter الأحد 16 فبراير 2020 - 09:01
la plus part des commentaires sont ecrites par des gens stupides, ,,il faut remplire le formulaire et il y,a des appareilles sous forme de cameras special qui determine si la personne a de la fievre ,,,bnademe mkalleke.
26 - يونس لورد الاثنين 17 فبراير 2020 - 05:00
المغاربة دائما سلبيون لعدم خبرتهم انا شخصيا عندما املئ استمارات طلب التاشيرة لاي دولة خصوصا استراليا و دول كبرى توجد صفحة كاملة لمتل هاته الاسئلة و اكتر ارى انه اجراء جيد بغض النضر عن مدى صدق المسافر
المجموع: 26 | عرض: 1 - 26

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.