24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3208:0113:1816:0218:2519:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لحصيلة التجربة الحكومية لحزب العدالة والتنمية؟
  1. اتهام لسيارات الدولة باستباحة المال العام في وزان (5.00)

  2. دراسة ترصد فوائد جديدة لزيت السمك و"فيتامين د" (5.00)

  3. عامل تنغير يوزع حافلات مدرسية على جماعات (5.00)

  4. القصيدة السوسية.. حينما يتلاقح اللسان العربي بنظيره الأمازيغي (5.00)

  5. مشاريع بـ 14.3 مليون درهم ترى النور في تنغير (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مال وأعمال | "التحرير الفلسطينية" تعول على المغرب لمقاطعة البضائع الأمريكية

"التحرير الفلسطينية" تعول على المغرب لمقاطعة البضائع الأمريكية

"التحرير الفلسطينية" تعول على المغرب لمقاطعة البضائع الأمريكية

كشفت منظمة التحرير الفلسطينية أنها اختارت المغرب، بجانب لبنان والأردن، من أجل ما وصفته بـ"التأثير على صانع القرار في الإدارة الأمريكية"، ردا على قرار واشنطن الاعتراف بالقدس عاصمة وحيدة وموحدة لإسرائيل، إذ كشفت انطلاق سلسلة من المشاورات والاتصالات "بشكل فعلي".

وأورد بلاغ للجنة التنفيذية للمنظمة، توصلت هسبريس بنسخة منه، أن هناك استعدادات بين ممثلي تلك الدول من أجل البدء بحملة شعبية واسعة "لمقاطعة البضائع الأمريكية، وصد أي محاولات للتطبيع مع دولة الاحتلال الإسرائيلي"، مشددة على ضرورة "استثمار حالة الرفض الشعبي في مختلف الدول العربية للقرار الأمريكي، وترجمته إلى خطوات فعلية تترك أثرها على صانع القرار" في إدارة دونالد ترامب.

وقال تيسير خالد، عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية التي يوجد مقرها برام الله، إن دائرة شؤون المغتربين والمكتب الوطني للدفاع عن الأرض ومقاومة الاستيطان، اللذين يرأسهما، بدآ فعليا بـ"سلسلة مشاورات واتصالات في العديد من الدول العربية، لاسيما المغرب ولبنان والأردن"، من أجل "بلورة فكرة عقد مؤتمر عربي لمقاطعة البضائع والشركات الأمريكية، ومواجهة محاولات التطبيع".

وأوضح المسؤول الفلسطيني أن فكرة المؤتمر، التي تشبه مبادرة حركة مقاطعة البضائع الإسرائيلية (BDS) العالمية، تستهدف مؤسسات المجتمع المدني "من أحزاب، وجمعيات حقوقية، ونقابات، وأكاديميين، وإعلاميين، وقطاعات اقتصادية، وحركات شبابية وطلابية، وشخصيات اعتبارية، وفنانين"، في تلك الدول العربية.

وأشار تيسير خالد إلى أن هناك توجها لـ"إعادة الاعتبار وتفعيل المشاركة الشعبية العربية في تحمل مسؤولياتها في مواجهة سياسات التطبيع بمختلف أشكاله، ومقاطعة البضائع والشركات الأمريكية في إطار جبهة عربية داعمة للنضال الفلسطيني".

وتأتي هذه الحملة، التي وجهت إلى المغرب على وجه الأساس من أجل قيادتها وتفعيلها، في وقت تتوجه أصابع الاتهام إلى الرباط بالصمت عن التطبيع مع إسرائيل؛ فرغم أن الحكومة المغربية تنفي أي تطبيع في علاقاتها الرسمية مع تل أبيب، إلا أنه طيلة العامين الأخيرين شكل المغاربة هدفا رئيسيا للدعوات التي توجهها الخارجية الإسرائيلية من أجل زيارة الدولة العبرية.

ويوجد في الوقت الحالي وفد عربي، يضم خمسة إعلاميين ومدونين مغاربة في إسرائيل، قاموا بتخليد ذكرى "الهولوكوست"، وأجروا لقاءات مع كبار المسؤولين الإسرائيليين، تلبية لدعوة من وزارة خارجية الدولة العبرية؛ فيما سبق لوفد مغربي أن زار إسرائيل مطلع العام الماضي، ضم نشطاء اجتماعيين في مجالي التعليم والثقافة، وكان وقتها الوفد المغربي الثالث خلال شهرين بعد زيارة مماثلة لإعلاميين ونشطاء أمازيغ.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (54)

1 - الحسن الأربعاء 14 فبراير 2018 - 06:22
ههه،شر البلية ما يظحك...
ياريت لو كان لينا وزن بهذا الحجم.
2 - سخافة الأربعاء 14 فبراير 2018 - 06:56
تأسست BDS حركة المقاطعة الاقتصادية لإسرائيل عام 2005، أي قبل 13 سنة، وذلك كما قال مؤسسوها لحصار إسرائيل اقتصاديا لجعلها تغبر سياساتها "التمييزية" في حق الفلسطينيين، لكن ماذا حققت منذ تأسيسها على أرض الواقع ؟؟؟ اقتصاد إسرائيل وخلفها الولايات المتحدة لا يزال منتعشا في الدول العربية، والمغرب ليس استثناءا، منتجات استهلاكية لا يخلو بيت مغربي منها، ومستحيل أن يتخلى عنها،
3 - Mohammed الأربعاء 14 فبراير 2018 - 07:16
نعم يجب أن نقاطع السلع و المنتوجات و البضائع الأمريكية حتى يتأثر الاقتصاد الأمريكي و يصبح مهدد بالانكماش و الإنهيار و بعدها ستضطر أمريكا الى تغيير مواقفها. يجب أن نتوقف عن شراء سيارات فورد و نمنع حواسيب ديل من الظهور في متاجرنا و يجب أن نتوقف عن استيراد الكميات الهائلة من القمح الأمريكي التي تصل 5,5 مليون طن سنويا و الحل هو أن ننتج هذه الكمية أو نستوردها من الدول العربية الشقيقة التي دائما تدعمنا في المحافل الدولية كجمهورية مصر العربية و الجزائر و موريطانيا و الجمهورية العربية السورية و يمكننا ايضا أن نحصل على قطع الطائرات و الأسلحة المتطورة من هذه الدول
4 - أكسال الأربعاء 14 فبراير 2018 - 07:16
مقاطعة الكومپيوتر و الهاتف النقال و الطائرات وووو الخ
يريدوننا مقاطعة العلم و الحظارة و الرجوع الى سوق عكاظ لشراء محراث خشبي و التداوي ببول البعير ..
5 - abdou الأربعاء 14 فبراير 2018 - 07:20
قاطعوا انتم اولا ثم بعد ذلك توجهوا للاخرين. المستوطنات الاسرائيلية تبنيها اليد العاملة الفلسطينية القادمة (بتصريحات المرور او بالتهريب) من مناطق سلطتكم وحتى المزودين بمواد البناء جلهم من المقاولين الفلسطينيين.
6 - roma di giorno الأربعاء 14 فبراير 2018 - 07:30
كلكمبالافونات وتتكلمون انجليزي و تقيمون علاقات حب مع بني جلدتكم اليهود...و تريدون رمي الرمال في اعين الناس? سئمنا من من يتاجر في دينه و وطنه....قبل فلسطين هناك المغرب العميق في الانتظار
7 - محمد الأربعاء 14 فبراير 2018 - 07:42
أهم صادرات أمريكا الى المغرب هي الذرة، مشتقات بترولية زيت عجلات....،السيارات، العلف،الطائرات وأجزاءها...اذن نحن أصلا مقطوعين...بالله عليكم كيف يفكر هؤلاء القوم اذا قطعت العلاقات مع أمريكا اذن سوف تقطع العلاقات عاجلا أو آجلا مع أوروبا اذا نستنتج أنه غير بالصحة والراحة ابتعدوا عنا لا نريد مقاطعة أحد . زائد على ذلك مازالت أمريكا تقدم لنا المساعدات أنا بنفسي أكلت زيت و دقيق أمريكي في صغري لان الجفاف كان قويا...
8 - وجدي الأربعاء 14 فبراير 2018 - 07:43
كانت "يا حسرة " منظمة التحرير الفلسطينية - فتح - في عهد ياسر عرفات رحمه الله. اما اليوم حولت الى منظمة مشبوهة بقيادتها انطلاقا من
اغتالت هاته القيادة و تحت اشراف السيء الذكر " دحلان " إرادة الفلسطينيين في اﻹنتخابات التي فازت بها حماس و أفبرت نتائجها من طرف قياديو فتح بايعاز من بعض اﻷنظمة العربية و ذلك بتعليمات امريكية و دول غربية.
باﻷمس باعت "فتح" قضيتها من اجل كراسي الزعامة و تاتي اليوم لمناشدتنا بمقاطعة سلعة امريكا و اسرائيل بعد ان ساهموا في حصار غزة و قطع ايصال السلع اليهم.
9 - hamidd الأربعاء 14 فبراير 2018 - 07:48
ينبغي على الفلسطينيين أنفسهم مقاطعة البضائع الامريكية، لا أن يدعوا الاخرين لمقاطعتها و هم يستهلكونها. لا أعتقد أن سكان الضفة و غزة سيقاطعون بامبرس تاركين صغارهم في فضلاتهم، و لا أعتقد أنهم سيعفون عن لحاهم امتناعا عن استعمال جيليت كما لا يمكنهم الانقطاع عن العالم باغلاق حواسيبهم التي تعمل بانظمة و برامج من ابتكار الامريكان.
شخصيا لن أتوقف عن شرب كوكا و الاستمتاع بها كلما جلست في المقهى أو تناولت مع صغاري وجبة دسمة، و لن أبخل عنهم بزيارة ماكدو كلما كان الامر ممكنا.
10 - مغربي الأربعاء 14 فبراير 2018 - 07:50
هذا هو التخريف بعين ذاته وهل ماذا هي المواد التي تنتجها فلسطين اليس معظم بضاءعها من امريكا واسراءيل لهذا اقول يجب البحت عن ايقاف تصدير النفط لانه فقط الوحيد الذي يتحكم في قوی العالم و هذا لن يتم بوجود عملاء خليجين هلی هرم الحكم العربي
11 - Fouad الأربعاء 14 فبراير 2018 - 07:53
واش مقاطعة الهمبربر و كنتاكي و كوكاكولا و بيبسي كولا وفيسبوك و تويتر و الحاج غوغل و الواتساب و الأفلام و المسلسلات و الرسوم و الفورد والبيونغ والجينز و الدقيق الأمريكي المدعم و اربيل و و و ................و الحماق هدا
12 - مغريبي امريكي. الأربعاء 14 فبراير 2018 - 08:14
الاولوفات ديال الفلسطينيين يحملون الجنسية الامريكية علاش مايتنازلوش عليها من اجل القدس ,,,food stamps mafia
13 - غباء الشعب العربي الأربعاء 14 فبراير 2018 - 08:23
هل تعتقدون ايها العرب ان امريكا ستأثر بمقاطعة منتوجاتها الإقتصادية.
وتعلمون أن إقتصادكم الهش ولا يساوي شيئا بالمقارنة مع اسواق امريكا. إليكم قائمة اسواق امريكية في العالم:
الإتحاد الأروبي امريكا نفسها وصين ونمور جنوب شرق اسيا وامريكا الجنوبية وروسيا وشمال اروبا سويد دانمارك إنجلترا...وماجورهما وكندا و القارتين أفريقيا واستراليا ومجموعة جزر المحيط الهادي واليابان وكورية الجنوبية ودول شرق اروبا والهند وتركيا واسيا الوسطى وإسرائيل كل هده اسواق قوية جدا وتخضع لسلطة ورقابة امريكا اما انتم للأسف ايها العرب تكدبون على أنفسكم بمقاطعة منتجات امريكا وهل تعلمون لو قاطعت امريكا منتجاتكم ما عواقب دالك؟؟؟؟.الحل هو تغير فكركم وعقليتكم الغبية وقسحية راسكم في سياسة وتعامل مع القوى الكبرى العالمية هدا هو الواقع شئتم ام أبيتم ولما عجبو لحال ينطح راسو مع الحيط هدي هي ميربكان.
14 - مجيب الأربعاء 14 فبراير 2018 - 08:29
لو خيرتم هاته الدول بمنتوجات تركية أو إيرانية أو أي منتوجات غير أمريكية أو إسرائيلية أو هولندية وبأثمنة أقل وجودة أفضل فسيختارون منتجات أمريكا وإسرائيل ومنتجات أي دولة معادية للإسلام والمسلمين.
15 - simo الأربعاء 14 فبراير 2018 - 08:31
يجب أولا رجوع الفلسطينيين المهاجرين من أمريكا لفلسطين ومقاطعة ما تبقى من المساعدات الأمريكية للأوناروا المخصصة لدعم التعليم والصحة والبنية التحتية لسكان فلسطين التي خفضها ترامب. وعلينا نحن مقاطعة الؤينداوز والأنسولين وعودة المغاربة من أمريكا التي نحلم بالهجرة إليها.... وكل هذا مستحيل.
16 - TAGADAT الأربعاء 14 فبراير 2018 - 08:31
Je crois que c est le mement ou le rois dans la présidence de le commuté d alquds a une autre pays arabe ou islamic d autre part nous ne serrons pas des palestiniens plus que les palestiniens eux-mêmes et les intertets de notre pays et de notre pp d abord et je crois que les harkis qui défend l autodetermination des pp d après lr praincipes serront les mieux pour le faire,on fin je voudrais dire aux palestiniens de ne pas exagérer puisque le maroc a ces intérêts et ces besoins de son pp soit tt les pays arabes et musulmans le faisant ou non.publier svp
17 - هيلانةوالياصابات الأربعاء 14 فبراير 2018 - 08:34
يقول المثل العربي الساخر تشبت غريق بغريق.الفلسطينيين امساكن داقت بهم السبل ولم يجدوا الابلد يستورد حتى مايسد به الرمق.المغرب يستورد حتى الصابون.والعجب ان فلسطين تصنع صابونها بنفسها.
18 - مواطن2 الأربعاء 14 فبراير 2018 - 08:42
غريب امر الفلسطينيين وكل من ينادي بمقاطعة المنتوجات الامريكية...او بعدم التطبيع مع اسرائيل.....والحالة ان العالم العربي والاسلامي يستهلك المنتوجات الامريكية والاسرائيلية كل ثانية....غريب امر الفلسطينيين الدين يتعاملون اقتصاديا مع اسرائيل وينتقدون دولا اخرى تتعامل معها....العالم كله في حاجة ماسة الى التكنولوجيا سواء اسرائيلية او امريكية ....والتكنولوجيا لا جنسية لها....لابد من تغيير العقلية ادا كان المسؤولون عن هدا الشان فعلا صادقين في نواياهم....فكيف لك ان تعرف عدوك ادا لم تتعامل معه....لم يعد مكان لاي كلام استهلاكي...فكل شيء اصبح واضحا.....والحالة ان العالم العربي عاجز ومشلول في الكثير من الميادين....ويعيش على ما يصنعه غيره.
19 - Wldbihi الأربعاء 14 فبراير 2018 - 08:45
بكل سرور سنؤيد اخواننا الفلسطينيين لاكن المرجو الابتعاد وفهم المغالطات التي ربما لا يعرفونها او يتجاهلونها اخواننا الفلسطينيون المرجو النداء باسم المسلمين هدا ما يجمعنا نحن لسنا عربا ،المرجو ادخال الصراع باسم الاسلام حتى نساهم بشكل فعال وباقتناع تام اننا نقاوم باسم الاسلام وليس باسم العروبة
20 - Kabyle الأربعاء 14 فبراير 2018 - 08:59
Le Maroc importe son armement des USA.et ce qui coûte très cher..pas la marchandise à un dollar
21 - Marocain musulman الأربعاء 14 فبراير 2018 - 09:04
NOUS SOUTENONS LA CAUSE PALESTINIENNE PARCE-QUE C'EST UNE CAUSE JUSTE ET PAS PAR CRAINTE D ETRE JUGE PAR TEL OU TEL
LA MANIÈRE D EXPLIQUER ET D AGIR AVEC LES AMÉRICAINS EST UNE QUESTION DE SOUVERAINETÉ
AU MAROC DONC D EXPLIQUER ET D AGIR SELON LA MANIÈRE QUI LUI PARAÎT LA PLUS OPPORTUNE
22 - عبدو الرحامنة الأربعاء 14 فبراير 2018 - 09:14
اقول لهده المنضمة مادا اعطيت للبشرية ،هل صنعتم التكنولوجيا التي صنعت في امريكا من اقمار اصطناعية و التكنولوجيا الرقمية.البضاءع الامريكية ضرورية في حياتنا اليومية فادا قطعنها سنرجع 100 سنة الى الوراء..في هدا العصر نحن نؤمن و نقدر كل الشعوب الي اعطت للبشرية اما انتم لم تعطون للبشرية سوى الارهاب
23 - بيهي الأربعاء 14 فبراير 2018 - 09:36
الفلسطينيين نيتهم سيئة يريدون توريط المغرب مع أمريكا وإسرائيل. فهما الدولتين القويتين في العالم ففي رمشة عين يمكن إشعال الفتنة في اي مكان أرادوا .فسياسة الإخوان التى تفكر في غزة قبل تازة ستجر الويلات على المغرب والمغاربة. فمن يتجرأ على مقاطعة بويينغ انه الهراء. والمغاربة لهم الحق في زيارة إسرائيل قبل فلسطين لأن هناك يهود مغاربة مازال المغاربة يعيشون من فضل الحرف والصناعة التقليدية التى تركوا لنا. أما القومية والعنصرية لا تفيد في شى
24 - Ztailovic الأربعاء 14 فبراير 2018 - 09:40
ماهو موقف منظمة التحرير الفلسطينية وباقي الفصائل من جبهة البوليساريو و الصحراء المغربية؟؟ يطلبون الدعم،تثور ثائرتهم إن زار بعض أشباه الصحافيين إسرائيل، ولايتوانون في دعم البوليساريو،بل حتى اللاجئين منهم في المغرب يدعمونهم علنا،ناقشت بعضهم فكان جوابهم أنهم يدعمون كل إنفصال. تحياتي ياشعب المغرب.
25 - هشام الأربعاء 14 فبراير 2018 - 09:57
لا أقصد تحطيم المعنويات، لكن أجدني مضطرا للتعليق بالمقولة "عولتو على الخلا"
26 - amazigh الأربعاء 14 فبراير 2018 - 10:05
فكرة جيدة .حبدا لو قاطعنا بضائع الدول الغير مسلمة والغير عربية ونرجع الى حياة القرون الوسطى وكل هذا من اجل سواد عيون فلسطين التي لا تعنينا لا من قريب ولا من بعيد .
27 - مغربي انا الأربعاء 14 فبراير 2018 - 10:23
لم نقاطع شركات المحروقات التي انهكت جيوب المغاربة باثمنة خيالية للبنزين و الديزل ووووو و نقاطع المنتوجات الامريكية دات الجودة العالية و الاثمينة الجيدة اول مستفيد من هده المقاطعة ادا تمت سيكون اصحاب الشركات الكسالى اصحاب المنتوجات دات الجودة المنخفضة و التمنة العالية اصحاب الكرش الكبيرة الدين لا تهمه لا فلسطين و لا المريخ
28 - محمد الأربعاء 14 فبراير 2018 - 10:23
لا نقاطع البضاءع الامريكية و الاسرءيلية .امريكا و اسرءيل قدمو للبشرية العلم و التكنولوجيا و انتم مادا قدمتم للبشرية سوى الارهاب ...
29 - assamaydae الأربعاء 14 فبراير 2018 - 10:49
و لماذا المغرب بالضبط سيكفل بالتحريض عى مقاطعة السلع الامريكية ؟
العرب جلهم يصفون ن المغرب بالسحر و الدعارة و بان الديانة اليهودية هي التي يعتنقها المغاربة و اغلبيتهم يضنون ان المغاربة يهود و يستعملون التقية على انهم مسلمون !! و كل هذا بسبب جار السوء ما يسمى بالجزائر طرطقت ملايير الدولارات لاربعة عقود بدون كلل و لا ملل تشتري الصحف الصفراء و عديمي الضمائر لتشيطن المغرب و قد و صلت لمسعاها الدنيء بالفعل فاي اعرابي من موهران الى نينوى و بغداد تجدهم يسبون المغاربة و يسبونهم و يرمون كل فشلهم على المغرب مع ان المغرب بعيد بالاف الكيلمترات عن فلسطين و انه بلد لا ينتج محروقات بل يستوردها من الخارج.
-باختصار يا تجار الدم الفلسطيني كفاكم استحمارا للناس لان المقاطعة الاقتصادية لامريكا ستكون وبالا عليكم لانه ان افترضنا ان تقوم بنفس الشيء و تقوم بفقط منع بيع الادوية للعرب و المسلمين مع انها امريكا و كندا كليهما امبراطورية واحدة تنتج 80%من الادوية في العالم و لها براءة اختراعها فان منعتها عنكم سيموت 60% منكم بدون حرب و لا حصار و لهذا اخرصوا يا لان خير طريق هو السعي للعلم و المعرفة بالتمسكن حتى التمكن
30 - مواطن مغربي الأربعاء 14 فبراير 2018 - 10:53
وبدورنا كمغاربة ندعوا منظمة التحرير الفليسطينية ليس مقاطعة امريكا بل فقط وفقط مقاطعة اسرائيل .

كما نتحدى منظمة التحرير الفليسطينة ان تعترف بمغربية الصحراء وسبتة ومليلية .
31 - سفيان الأربعاء 14 فبراير 2018 - 11:08
ماذا ؟ هل سنقاطع Windows و office و matlab و ios و Android و google و GPS و ... الخ.
مقاطعة المنتوجات الأمريكية تعني ببساطة العيش قبل التاريخ و حتما ستضر المغاربة فقط.
أمريكا لها أسواق عدة و منتوجاتها تفرض نفسها بنفسها. مقاطعتها تعني التخلف عن الركب أو السباحة ضد التيار. كل شركات التكنولوجية الحديثة أمريكية.
شئنا ام أبينا، أمريكا هي رائدة العالم إلى حد الآن و الدخول في مواجهة أو افتعال العداء معها هو انتحار اقتصادي و سياسي و سيجلب علينا ويلات نحن في غنى عنها.
أعتقد أننا يجب ان نفكر في مصالحنا قبل أي شيء آخر.
بالنسبة لي الإعتراف بالقدس عاصمة لدولة إسرائيل يبقى شأن أمريكي إسرائيلي داخلي.
و على حسب معلوماتي من الصحافة المغربية، فأمريكا و إسرائيل لا تعترفان رسميا بالبولي_زبال في الصحراء المغربية على عكس بعض الفصائل الفلسطينية المدعومة من دولة الكابرانات.
الدعوة الى مقاطعة المنتوجات الأمريكية هي كدعوة للعب لعبة (الحوت الازرق) و اتباع تعليماتها بغباء.
السؤال العقلاني الدي يفرض نفسه هو : ماذا استفدنا و سنستفيد من قضية لا تخصنا و لا دنب لنا فيها.
مغربيتي لا تعني دعم مطلق لفلسطين.
32 - المناضل -هولندا الأربعاء 14 فبراير 2018 - 11:19
ايها الارهابيون:
لقد بعتم فلسطين لليهود والان تستعطفون العالم لحل مشاكلكم. ابتعدوا عنا. اتمنى يوما ان تدككم اسراءيل دكا فنستريح من غوغاءكم.
33 - martin pres du kiss الأربعاء 14 فبراير 2018 - 11:21
Impossible...vous voulez q'on nous donne LA FALAQUA a notre age....s.v.p cherchez ailleurs et ne dites jamais des choses comme ça...et merci de votre comprehention.
34 - ليس مع او ضد الأربعاء 14 فبراير 2018 - 11:28
نعم لضرب الاقتصاد الامريكي والاوروبي المتطور ونعم لنكتفي بالحنة والابزار والقزبور والمعدنوس .
نعم مزيدا من التفاهة والضحك على الذقون.
35 - ماسين الأربعاء 14 فبراير 2018 - 11:38
أكبر خطأ ارتكبه ويرتكبه الفلسطينيون هو الاعتماد عن العرب والمستعربون مما أدى بهم إلى ما هم عليه الآن.
نصيحتي للفلسطينيين ابتعدوا عن العرب وحتى عن المسلمين فهم في الحقيقة سبب مئساتكم. حاولو التفاوض مع إسرائيل من أجل قيام دولة واحدة و موحدة ديموقراطية بينكم وبينهم على جميع أراضي فلسطين التاريخية وعاصمتها القدس بشطريه الغربي والشرقي. فذالك سيكون هو الحل المناسب لكم لكي تعيشو في هناء وبكرامه.
اما ان بقيتم على حالتكم هذه معتمدين عن العرب والمستعربين فمصيركم مجهول ومئساوي أكثر على ما عليه الآن والسلام.
36 - Awsim الأربعاء 14 فبراير 2018 - 11:44
فليقاطعها أولئك الذين ينفجر عليهم الدولار من تحت الارض.اولئك الذين كانوا السبب في الوضع المتأزم الذي يعرفه الوضع الشعبي الفلسطيني،.. أولئك الذين يقتاتون على حساب شعوبهم،... عند المحاسبة ستجد أن المغرب اكثر البلدان دعما لفلسطين،ومع ذلك منهم بالخيانة والعمالة ... المغرب كذا والمغرب كذا،وقضايانا نحن لاتهمهم بل من الفصائل الفلسطينية من تقف ضد وحدتنا الترابية والأخرى تسكت ،ومع ذلك يريدون ان يضعونا في المواجهة،... العالم كله تحركه المصالح ولا اعتقد ان المغرب سيجازف بمصالحه من اجل عمل لا طائل من ورائه
37 - omaima الأربعاء 14 فبراير 2018 - 13:36
ههه غالطين فينا هاد فلسطنيين شتي أمريكا تكول صحرا غربية او تدخل فيها او المغرب ميقاطعهاش سمحوا لينا بلادنا مشي قد مسؤولية لعطيتوها
38 - حمزة الأربعاء 14 فبراير 2018 - 13:44
نقاطعو السلع و المنتوجات الامريكية و اش نجيبو من الدول العربية الرمال الحجر و كانت القومية العربية صالحة منلقاوش الفقر في مجتمع عربي والتراء الفاحش في دول اخرى و الله اخلي لينا امريكا عل الاقل حاسين بي معانات الشعوب
39 - Molahid الأربعاء 14 فبراير 2018 - 14:00
il sont fous ces palistiniens ils nous demmande d'arreter le libre change avec les etats uni et de ne pas commercialise' les marchondises d'amerique dans notre paye alofs quiceque on va faire avec les multiples societes et les usines et la grand masse de la mains d'ouvres marocains on va leurs dire allez restez dans votre maison et faitent sortirs vos enfants de l'ecole et arretes de manger et de boir jusqua ce que la palistine sera libre je me demmande de quoi se nouris les palistniens et avec quoi ils se deplaces et de quoi ils sont vetus
40 - ما فاهم والو الأربعاء 14 فبراير 2018 - 14:04
لقد أخطأتم العنوان يا التحرير الفلسطينية ، لا أحد يريد مقاطعة أمريكا و من ورائها فرنسا الأم الحنون ذات الحضن الدافئ . هذا جنون كيف بريدون مقاطعة أمريكا و من ورائها اسرائيل الذي يدعمنا بالمال و السلاح ونصف شعبه من المغرب و فرنسا التي تحمينا من شر الجار الشرقي الذي يريد التهامنا
لقد أخطأتم العنوان شوفوا مع الجيران في الشرق
41 - عبدالكريم الأربعاء 14 فبراير 2018 - 15:22
اطلبوا العون من الغرب ولا تطلبو العون من المستعربون الخونة المغرب نصفه يهودي فكيف تريدونهم قطع المنتجات الامريكية انا مغربي اذن دمي فلسطيني وقلبي مع ايقونة الانتفاضة عهد التميمي
42 - Zirlo الأربعاء 14 فبراير 2018 - 16:04
من كثرة دفاع بعض المغاربة على فليسطين و نسيان همومهم في الريف و جرادة و الاطلس .....
ضن الفيليسطينيون ان هوءلاء المغاربة فليسطينيون اكثر منهم هههه
لذلك لا تتعجبوا ان يطلبوا من المغاربة اي شيء. و مقاطعة المغاربة ستوءذي الى انهيار امربكا بل و حتى اوربا يا سلام. و بذلك يتجه المغاربة الى فيليسطين و يذخلوها بسلام و يسلموها للفليسطينيين
43 - escobar الأربعاء 14 فبراير 2018 - 17:06
من الكلام ما يضحك و ما يبكي والكلام على القدس يبكي وحين تسمع ان العرب سيقاطعون إسرائيل و حبيبتها أمريكا ههههههه تضحك
44 - karimالحسيمة الأربعاء 14 فبراير 2018 - 17:23
أمة ضحكت وقهقهت من جهلها الامم ، أمة !!! تستهلك في شهر رمضان بمنتهى الشراهة و بأضعاف مضاعفة مما تستهلك في باقي شهور السنة مما يناقض مقاصد شهر الصوم والغفران ، أمة لا تنتج الا الكلام والاوهام ومع ذلك تتنطع لمقاطعة البضائع الامريكية التي باتت عصبا حيويا يستبد بكيان العالم ، علما ان الاقتصاد الاميركي يعتمد اصلا على الطلب الداخلي مما يتعذر معه هدف التأثير المزعوم على صانع القرار الامريكي ، فقليل من الواقعية يا أهل العنتريات الفارغة
45 - Aigle marocain الأربعاء 14 فبراير 2018 - 18:22
مقاطعة المواد الامريكية والاسراىيلية هي الجوع الى الجاهلية وابو لهب وابو جهل وعبدة هبل.نفترض اننا قمنا بهذه المقاطعة؛ وسننشى مدارس لتكوين ارهابيين و متقومجين امتخنوجين القرن الواحد والعشرون وسنسترجع ايام القذافي والقومجية المشؤومة.
عاش المغرب
عاشت اسراىيل
عاشت امريكا
46 - أمازيغ بن تامزعا الأربعاء 14 فبراير 2018 - 18:29
صراحة نشكر فلسطين انها فكرت فينا و هذا يدل على ان أبواب الخليج مسدودة في وجهها و كل العرب تامروا بصمت رهيب و لا حتى مظاهرة واحدة ضد قرار ترامب.
لكن يا اخواننا الفلسطينيون لا نريد أن نكذب كما يفعل الجزاءريون الذين يتبجحون عليكم ليل نهار في كل مواقع التواصل أنهم يعتبرون فلسطين قضيتهم و هذا بهتان عظيم.
ليس لنا إلا أن ندع الله ان ييسر للفلطينيين المخلصين و يصلح احولهم و ينصرهم على اعداءهم العرب قبل اليهود .
لقد ساعدكم أجدادنا في الحكم اما الآن فالعرب هم الحاكمون فصبرا آل ياسر.
الا ان موعدهم الصبح اليس الصبح بقريب.
47 - Zohair الأربعاء 14 فبراير 2018 - 18:49
"التحرير الفلسطينية" تقبل المساعدات الأمريكية و كيف يمكن مقاطعة البضائع الأمريكية ؟
48 - Omar33 الأربعاء 14 فبراير 2018 - 19:26
Le Maroc n'a pas d'amis uniquement des intérêts à défendre
49 - Abel الأربعاء 14 فبراير 2018 - 20:08
Si ça continue comme ça, un jour ils vont vous demander de leur donner votre pays, et tout ce que vous possedez.
50 - reda-dz الأربعاء 14 فبراير 2018 - 20:28
الى المعلق 29 بالله عليك ما دخل الجزائر في مقاطعة المغرب للمنتوجات الامريكية , اتقي الله في نفسك وكفاكم من الفتنة .
51 - بوتقموت الخميس 15 فبراير 2018 - 10:38
نعم يا سادة من اجل فلسطين يجب قطع العلاقات مع امريكا ومع موريطانيا ايضا لكي يكون الفلسطيبيون علئ خاطرهم. نعم لاستراد الطائرات والحواسيب و الالات الطبية ذات الماركا الفلسطينية الجيدة.كونو تحشموا واعرفوا قيمتكم انكم تعيشون عالة علئ المجتمع الدولي
52 - مغربي اصيل الخميس 15 فبراير 2018 - 12:41
بعد التحية
والاحترام لجميع من علق
سواء من باب حرية التعبير او بغرض من وراءه الاحباط والترويج لسياسة اسرائيل بإن لا فائدة من وراء المقاطعة
او لخدمة اسياد البعض من الامريكان
اوضح بعض الملاحظات المغلوطة والمقصودة:المقاطعة وسيلة مشروعة وبها اسقطت الهند اعتى امبرطورية بالعالم بريطانيا...المقاطعة سلاح المناضل غانديليس المقصود بالمقاطعة مقاطعة الحداثة والتقدم كما يروج البعض.. الحداثة والتقدم ليس حقرا ولا حصر بالبضائع الامريكية والاسرائيلية...فهناك البضائع الاوروبية وبعض البضائع العربية...وبالتالي قد يكو المطلوب مقاطعة البضائع والمنتجات التي لها بديل اوروبي او عربي ...فمثلا مقاطعة سلسلة ماكدونالدز ليست مقاطعة للحداثة ولن تمس التقدم المنشود للبعض...الخمحاولة حرف البوصلة لاغراض مشبوهة يخدم مفهوم احتلال العقول اولا...ليس شرطا الانتصار من خلال المقاطعة ولكنها وسيلة لتعبير وهي سلاح بيد كل مواطن عربي ليس دفاعا عن فلسطين فبها من يدافع عنها من ابناءها فكل يوم يسقط شهيد دفعا عن كرامة اهدرت ...المقاطعة هي وسيلة للدفاع القدس لقدسيتها الاسلامية والمسيحية.فالقدس ليست للفلسطينين وحدهم يا سادة
53 - مغربي حر الخميس 15 فبراير 2018 - 13:05
- المقاطعة وسيلة مشروعة وبها اسقطت الهند اعتى امبرطورية بالعالم بريطانيا...المقاطعة سلاح المناضل غاندي
ليس المقصود بالمقاطعة مقاطعة الحداثة والتقدم كما يروج البعض.. الحداثة والتقدم ليس حقرا ولا حصر بالبضائع الامريكية والاسرائيلية...فهناك البضائع الاوروبية وبعض البضائع العربية...وبالتالي قد يكو المطلوب مقاطعة البضائع والمنتجات التي لها بديل اوروبي او عربي ...فمثلا مقاطعة سلسلة ماكدونالدز ليست مقاطعة للحداثة ولن تمس التقدم المنشود للبعض...الخ
- محاولة حرف البوصلة لاغراض مشبوهة يخدم مفهوم احتلال العقول اولا...ليس شرطا الانتصار من خلال المقاطعة ولكنها وسيلة لتعبير وهي سلاح بيد كل مواطن عربي ليس دفاعا عن فلسطين ف، فلسطين بها من يدافع عنها من ابناءها فكل يوم يسقط شهيد وجريح دفعا عن كرامة اهدرت ...المقاطعة هي وسيلة للدفاع القدس لقدسيتها الاسلامية والمسيحية.
- فالقدس ليست للفلسطينين وحدهم يا سادة
عاشت المغرب شعبنا وقيادة
54 - مراقب الخميس 15 فبراير 2018 - 16:34
المقاطعة وسيلة عديمة الجدوى و مضحكة. مادا لو جربنا ربط الإتصال و إطلاق مفاوضات فلسطينية إسرائيلية سرية، جدية و رفيعة المستوى بالمغرب في أفق تحقيق سلام شامل عادل يحضى برضا كل الأطراف خلال عامين من الآن.
السلام هو أمر معقد و جد جد صعب لكنه ليس بمستحيل.
المجموع: 54 | عرض: 1 - 54

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.